.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )

    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11369
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )  Empty أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء أغسطس 16, 2011 4:55 pm



    موضوع: (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها ) الأربعاء أكتوبر 06, 2010 1:14 am
    -----------------------------------

    ( بسم الله الرحمن الرحيم).......................للإمام ناصر محمد اليماني

    وسلام على المُرسلين السلام علينا وعلى جميع عباد الله الصالحين والحمدُ لله رب العالمين (وبعد)

    ويا حبيب الحبيب إني أراك لفي شك مُريب بأني لربما أكون المهدي المنتظر فنعم الشك إذا تلاه اليقين
    ولسوف أنصحك بالحق إن كنت تريد الحق ولا غير الحق فقل اللهم عبدك يسألك بحق لا إله إلا أنت وبحق
    رحمتك التي كتبت على نفسك وبحق عظيم نعيم رضوان نفسك إن كان ناصر محمد اليماني هو المهدي
    الحق من لدُنك فاجعلني من السابقين بالتصديق والإيمان في عصر الحوار من قبل الظهور إنك أنت السميع
    العليم )
    وأصدق الله يُصدقك ويريك الحق حقًا ويرزقك إتباعه ويريك الباطل باطلا ويرزقك إجتنابه إن ربي سميع الدُعاء

    تصديقا لقول الله تعالى((وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا)) صدق الله العظيم

    والتأويل الحق لهذه الآية يقول تبارك وتعالى بأن الذين يبحثون عن الحق ولا يريدون غير الحق فحقًا على
    الحق أن يهديهم إليه لأنه الحق وما دونه باطل وياحبيب الحبيب عليك أن تعلم بأن آيات التصديق للمهدي
    المنتظر هي كثيرة وكبيره وقد أراكم الله من آيات الصديق ما يشاء.
    وعليك أن تعلم بأن آيات التصديق هي
    أن يريكم من البيان الحق للقرآن على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق.
    وتلك هي مُعجزت التصديق الحق

    للمهدي المنتظر تصديق لقول الله تعالى(( وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا )) صدق الله العظيم

    وتصديقا لقوله عز وجل ( ( ويريكم آياته فأي آيات الله تنكرون ) )... صدق الله العظيم

    وتصديقا لقوله الحق ((سنريهم آياتنا فى الآفاق وفى أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق ))صدق الله العظيم

    ومن ضمن آيات التصديق على صدق ناصر اليماني في الآفاق هي أن تتم رؤية الهلال من قبل الإقتران
    فإن كنت باحث عن الحقيقة فعليك أن تتزود بالعلم في مجال البحث عن أي من آيات التصديق فإذا لم تكن
    مُلم بالعلم في مجال الآية المطلوبه رؤيتها بعين العلم والمنطق, فلن تفهم بعض من آيات التصديق وإنما
    سوف يرى أهل العلم بأن البيان للقرآن حقا يجدوه على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق
    تصديقا لقول الله تعالى((ويرى الذين أتو العلم الذي أنزل إليك من ربك هو الحق ويهدى إلى صراط العزيز الحميد)) صدق الله العظيم
    وعلى سبيل
    المثال عندما أقول إن من آيات التصديق لناصر اليماني هي أن يلد الهلال من قبل الإقتران ثم تثبت رؤية
    الهلال للشهر الجديد قبل موعد الإقتران المنتظر من من لدى عُلماء الفلك في حساباتهم الفلكية الموحده
    في علم جريان الشمس والقمر والذي لا يختلف على ذلك العلم إثنين في العالمين, ومتفقين بأنه لا ينبغي
    رؤية هلال الشهر الجديد من قبل الإقتران أبداً على الإطلاق... نظرا لأنهم يعلمون بأن الهلال لا ينبغي له
    أن يلد من قبل موعد الإقتران ,بل بعد الإقتران والذي هو نفسه الإجتماع للشمس والقمر المحاق ومن ثم يلد
    هلال الشهر الجديد, بل وكذلك يعلمون بأنه لا تتم رؤيته إلى بعد مضي مالا يقل عن تسع إلى عشر ساعات من عمر الهلال الجديد وتلك قوانيين فلكية لا يختلف عليها إثنين في العالمين ياحبيب الحبيب

    فكم كررت وكم ذكرت وكم حذرت بأنها قد بدأت أشراط الساعة الكبرى وأن منها أن تدرك الشمس القمر
    فيتبعها من بعد ميلاده فيتلوها والشمس تتقدم الهلال كما حدث في هلال شهر رمضان 1428 وتنقسم
    تلك الآية إلى إلى قسمين متكررة بعض منهما يكون في المشرق .
    وآخر يكون في المغرب تصديق القسم

    الحق والنذير لقول الله تعالى (((والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها والنهار إذا جلاها والليل إذا يغشاها))) صدق الله العظيم

    بمعنى أن الهلال سوف يتلوا الشمس في أول اليوم وفي آخره وإليك التأويل الحق للآية


    (((والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )))) وذلك تبيان لشرط من أشراط الساعة الكبرى إذا حدث وذلك لأن
    القمر لا ينبغي له أن يتلوا الشمس من بعد ميلاده, بل دائما يتقدمها من بعد ميلاده في هلال الشهر الجديد

    تصديقا لقول الله تعالى(((لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون)))) صدق الله العظيم

    ومعنى قوله (((لا الشمس ينبغي لها أن تدرك القمر ))) أي تتقدمه من بعد ميلاد هلال الشهر الجديد
    وأما قوله تعالى(ولا الليل سابق النهار وكل في فلك يسبحون) أي ولا الليل ينبغي له أن يتقدم النهار وذلك
    لن يحدث أن يتقدم الليل النهار فيطلبه حثيثا حتى تطلع الشمس من مغربها لتحقيق أحد أشراط الساعة الكبرى وأما قبل تصديق تلك الأية فهو يولج الليل في النهار يطلبه حثيثا في النظام الفلكي الأرضي

    وياحبيب سوف نعد لبيان الآية السابقة

    (((والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها والنهار إذا جلاها والليل إذا يغشاها)))
    فأما شطر منها فقد بيناه في أول الخطاب (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها)

    ثم نأتي لقوله تعالى((( والنهار إذا جلاها والليل إذا يغشاها))) وذلك تحديد التوقيت في أنواع الإدراك فأحدهم
    سوف يكون بدء ميقاته (((والنهار إذا جلاها ))) وأما الآخر فميقاته (((والليل إذا يغشاها))) وذلك عند الغروب

    فتغيب الشمس والهلال يجري ورائها كما حدث بالضبط في هلال رمضان 1428

    وأما الآية الكبرى فحدثت في هلال ذي الحجة ومعنى قولي الكبرى أي الواضحة و الجلية وهي الآية التي
    أيدني الله بها في هلال شهر ذي الحجة إذ تمت رؤية الهلال من قبل الشهود من قبل موعد الإقتران
    ولو تسأل أهل علم الفلك لقالوا أنه من المستحيل رؤية الهلال من قبل الإجتماع ولكنه حدث ياحبيب
    الحبيب وأعلنت المملكة العربية السعودية رؤية هلال ذي الحجة بعد غروب شمس الأحد ليلة الإثنيين
    ولو بحثت عن موعد الإقتران لوجدته بعد غروب شمس الأحد بعدة ساعات .
    ولدي سؤال أوجهه إلى حبيبالحبيب وإلى جميع علماء الفلك والشريعة في العالمين
    فأقول لماذا تمت رؤية هلال ذي الحجة 1428؟؟
    عند غروب شمس الأحد برغم أنه لم يأتي موعد الإقتران !.
    وأقسم بالله العظيم بأنهم لن يجدوا إجابة حق غير التصديق بالحق لو تعمروا وهم يبحثون عن السبب تريليون عام فيوقنون بأنها حقا أدركت الشمس القمر
    يامعشر البشر فهل من مدكر؟
    وليس البرهان في الصورة ولا في الإسم بل في البسطة في العلم
    ياحبيب الحبيب وإن شاء إبن عمر أن يريك صورتي فلا مانع لدينا وسلام على المرسلين والحمدُ لله رب
    العالمين )

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11369
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )  Empty رد: أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء أغسطس 16, 2011 4:58 pm



    موضوع: بيان أطول وأعظم قسم في القُرأن العظيم الأحد أبريل 11, 2010 12:57 am
    إليكم بيان هلال شهر ذي الحجة لعام 1429 من جميع عُلماء الفلك دا خل المملكة العربية السعودية وخارجها
    (((_______________________________________________ ___________________)))
    29 ذو القعدة 1429 هجرية – 27 نوفمبر 2008 ( حسب تقويم أم القرى والتقويم الهجيري)
    البيان الفلكي الموحد للأهلة : غرة شهر ذوالحجة يوم السبت الموافق لـ (29 ) نوفمبر قال تعالى (هو الذي جعل الشمس ضياء والقمر نورا وقدره منازل لتعلموا عدد السنين والحساب ما خلق الله ذلك إلا بالحق يفصل الآيات لقوم يعلمون ) يونس:بتوفيق من الله عز وجل أصبح تحديد مواعيد بداية الأشهر القمرية في غاية اليسر والسهولة ولله الحمد ليس لسنوات قادمة فقط بل لمئات السنين القادمة وبدقة تصل إلى دقيقه واحدة بفضل ما يسره الله من وسائل علمية حديثة ، ولان العبادات في الإسلام ربطت برؤية الهلال رؤية شرعية صحيحة استنادا إلى قوله عليه الصلاة والسلام ( صوموا لرؤيته وافطروا لرؤيته ) وقوله أيضا : (لاتصوموا حتى تروا الهلال ولا تفطروا حتى تروه فان غم عليكم فأكملوا العدة) وبناءً عليه نعلن بخصوص رؤية هلال شهر ذوالحجة للعام الهجري 1429هـ 2008م ، أن الحسابات الفلكية العلمية تؤكد مايلي:
    (1) أن هلال شهر ذو الحجة لعام1429هـ يقترن فلكيا " المحاق " في تمام الساعة (7) و(54) دقيقة مساء حسب توقيت مكة المكرمة من مساء يوم الخميس الواقع في (27) نوفمبر 2008 م .
    (2) تستحيل رؤية الهلال في مساء يوم الخميس نظرا لحدوث الاقتران عقب غروب الشمس والقمر من أفق مكة المكرمة وعليه يكون اليوم التالي (28) نوفمبر هو المتمم للثلاثين من شهر ذوالقعدة.
    (3) تغرب الشمس في مكة المكرمة في الساعة (5) و (38) دقيقة من مساء يوم السبت الواقع في 29 نوفمبر 2008م، بينما يغرب القمر في الساعة (5) و (57) دقيقة في مكة المكرمة، أي أن الهلال يتأخر في غروبه عن الشمس بمقدار ساعه و (19) دقيقة.
    (4) يمكن رؤية الهلال في مدينة مكة المكرمة ومعظم الدول العربية بكل يسر وسهولة .
    (5)وبناء على ما سبق سيكون يوم الجمعة الموافق لـ 28 نوفمبر هو المتمم لشهر ذوالقعدة وسيكون أول شهر ذوالحجة لعام 1429هـ بإذن الله تعالى في يوم السبت الموافق لـ (29) نوفمبر 2008.
    صادق على البيان: الجمعية الفلكية بجدة - الجمعية الفلكية الفلسطينية - جمعية هواة الفلك السورية - مرصد بريدة بالقصيم - مرصد المرزم الفلكي بالكويت - رابطة هواة الفلك بجدة)أنتهى
    ------------------------------------
    وإليكم بيان المهدي المُنتظر الحق من رب العالمين الإمام ناصر مُحمد اليماني )
    من المهدي المنتظر إلى مجلس القضاء الأعلى بهيئته الدائمة بالمملكة العربية السعودية وكافة عُلماء الشريعة الإسلامية وكذلك إلى كافة عُلماء الفلك في المملكة العربية السعودية وخارجها بكافة البشرية
    والسلام على من أتبع الهُدى (وبعد)
    يامعشر عُلماء الشريعة إن إستحالة رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 ذي القعدة لدى جميع عُلماء الفلك كمثل إستحالة أن تحمل الأنثى بدون أن يمسسها ذكر وكأستحالة أن تتحول العصاة إلى حية كُبرى وكإستحالة أن تُضرب الحجر بالعصاء فتنبجس منها إثني عشر عين بالماءوكأستحالة أن يُضرب جسد المقتول بقطعة لحم من البقرة فينهض حيا قائما من بعد أن كان مقتول وكإستحالة أن يُضرب البحر بالعصاء فينفلق طريقاً يبسى إلا بُقدرة إلاهية كونية خارقة عن العاده لجريا ن الشمس والقمر وذلك لأنه بحسب حساباتهم الدقيقة والمُعتاد عليها في علم الفيزياء االكونية علموا بأن القمر سوف يغيب قبل مغيب شمس الخميس 29 ذي القعدة فتغيب الشمس بعده قبل حدوث الإقتران ولذلك يستحيلوا رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة وهذا شئ لا يختلف عليه إثنيين في جميع عُلماء الفلك في كافة البشرية وإنما يختلفوا في الرؤية الشرعية من بعد ميلاد الهلال ببضع ساعات فمنهم من يتوقع رؤيته نظرا لمدى بعده وزاويته إجتهادا منه ومنهم من لا يتوقع رؤيته ولاكنه لا يستحيل رؤيته ولاكن جميع عُلماء الفلك في كافة البشرية قد أتفقوا على أنه يستحيل رؤية هلال الشهر في 29 منه إذا أثبتت جميع الحسابات الفلكية الدقيقة أنه سوف يُغرب القمر قبل غروب شمس 29 من الشهر ثم يلد من بعد ذلك فهنى يأتي المُستحيل المُطلق لرؤية هلال الشهر بعد غروب 29 منه لدى عُلماء الفلك في كافة البشرية أجمعين ولا ولن تجدوا بأنهم يختلفوا على ذلك إثنيين وهاهم جميع عُلماء الفلك في كافة البشرية لو يجمعهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز في صعيدا والقى إليهم بالسؤال ويقول يا معشر عُلماء الفلك هل تتوقعوا رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 ذي القعدة فسوف يكون ردهم عليه بالأتي بلا شك أو ريب فيقولوا )يا صا حب السمو الملكي الملك عبد الله إبن عبد العزيز نحن لا نتوقع مُجرد توقع منا أنه لن يُرى الهلال بعد غروب شمس الخميس 29 ذي القعدة بل نأكد ذلك تأكيدا لكافة البشر أنه من المُستحيل جُملة وتفصيلاأن تُثبت رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس نظرا لأنها سوف تغيب شمس الخميس 29 ذي القعدة من قبل حدوث الإقتران بمعنى أنه لم يلد مُطلقاً مما يجعل المملكة العربية السعودية تُعلن إتمام شهر ذي الحجة بالجمعة ثلاثون يوم وهذا شئ لا يختلف عليه إثنيين في علماء الفلك في كافة البشرية حسب أفق مكة المكرمة نظرا لغروب القمر من قبل غروب الشمس ومن قبل حدوث الإقتران ونزيد البشرية تأكيدا أنه يستحيل يستحيل يستحيل كما يستحيل أن تحمل الأنثى بلا ذكر يمسسها فتلد في نفس اليوم إلا بمعجزة بقدرة الله رب العالمين فإن ثبتت رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بلا شك أور يب فهذا يعني أنه حدث خارق للعاده بقدرة فاطر الكون من عدم )أنتهى ويا معشر البشر إني أنا المهدي المنتظر من أل البيت المُطهر أُعلم من الله مالا تعلمون أشهد لله شهادة الحق اليقين بأن شُهداء الرؤية العدول سوف يشهدون برؤية هلال شهر ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 ذو القعدة وكذلك عُلماء الفلك إن نصحوا وأمنوا بأن المُستحيل بقدرة الله يجعله حقيقه فيرصدون هلال شهر ذي الحجة بعد غروب شمس الخميس 29 ذو القده بأنهم حقاً سوف يُشاهدونه بالحق فتندهش أبصارهم وعقولهم كيف حدث هذا ومن ثم أرد عليهم بالحق وأقول ذلك لأن الشمس أدركت القمر فولد الهلال من قبل الإقتران فأجتمعت به الشمس وقد هو هلال أية كونية كُبرى ومن أشراط الساعة الكُبرى أن تدرك الشمس القمر فيلد الهلال من قبل الإقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال أية كونية للتصديق بالحق ليفتيكم الله بالحق في شأن المهدي المنتظر الحق منه الإمام ناصر مُحمد اليماني وأرجو من الله إن كذبتم بعد ما تبين لكم الأية الكونية من ربكم أن لا يصيبكم الله بالرجفة كمثل قارعة ثمود وإن كان لا بُد فل تحل قريبا من دياركم حتى يأتي وعد الله إن الله لا يخلف الميعاد وأخشى عليكم يا أهل الديار المُقدسة أن يُصدق الله قوله بالحق (( (فَإِنْ أَعْرَضُوا فَقُلْ أَنْذَرْتُكُمْ صَاعِقَةً مِثْلَ صَاعِقَةِ عَادٍ وَثَمُودَ)صدق الله العظيم وأخشى عليكم أن يُصدق الله قوله بالحق(وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُمْ بِمَا صَنَعُوا قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيبًا مِنْ دَارِهِمْ حَتَّى يَأْتِيَ وَعْدُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ)صدق الله العظيم ولربما يود أحد أعضاء هيئة كُبار العُلماء أن يُقاطعني فيقول ولاكننا لسنا الكافرين بما أنزل الله في القرأن العظيم وإنما هدد الله بذلك من كفر بالقُرأن العظيم ومن ثم يُرد عليه المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وأقول ولاكني أجد في القرأن العظيم بأنها إذا أدركت الشمس القمر فتلاها أية التصديق للمهدي المنتظر فأجد التحذير من ربي من الرجفة وهي الطاغية التي أصابت قوم ثمود ويا معشر عُلماء الأمة إنكم لتجهلوا قدر المهدي المنتظر الحق من ربكم والذي جعله الله إمام للمسيح عيسى بن مريم عليه الصلاة والسلام وأقسم بالله العظيم بأن الكُفر والإنكار بشأن المهدي المنتظر عبد النعيم الأعظم الإمام ناصر محمد اليماني كان عند الله عظيما)الذي يدعو الناس إلى أن يعبدوا الله كما ينبغي أن يُعبد فلا يتخذون النعيم الأعظم رضوان نفس ربهم كوسيلة لتحقيق النعيم الأصغر جنة النعيم والحور العين وذلك لأن الله لم يخلقهم من أجل جنة النعيم والحور العين بل خلق الجنة من أجلهم وخلقهم من أجله تعالى تصديقاً لقول الله بالحق ):{ وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ * مَا أُرِيدُ مِنْهُمْ مِنْ رِزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَنْ يُطْعِمُونِ * إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ } صدق الله العظيم ويا ايها الناس أقسم بالله الذي من عرفه حق معرفته لم يلهو بسواه إني أعلم بنعيم هو أعظم من نعيم الدُنيا والأخرة وأبتعثني الله إليكم لأدعوكم لتحقيق الهدف من خلقكم فأدلكم على نعيم تجدونه نعيم أعظم
    من نعيم الدُنيا والأخرة وذلك هو أن تعبدوا رضوان نفس الله عليكم فلا تتخذوا النعيم الأعظم وسيلة لتحقيق النعيم الأصغر منه جنة النعيم والحور العين سُبحانه ولم أجد الحكمة في الكتاب من خلقكم لكي يدخلكم جنة
    النعيم ويزوجكم بالحور العين بل خلق الله الجنة والحور العين من أجلكم وخلقكم من أجل هدف في ذاته
    لتعبدوا رضوان نفس ربكم عليكم فتبتغون إليه الوسيلة أيكم أحب وأقرب إلى نفسه وليس طمعاً منكم في ملكوت ربكم ونعيم جناته بل لأنكم علمتم أن حُب الله وقربه ورضوان نفسه هو حقٌ نعيم أعظم من نعيم الدُنيا والأخرة فتكونوا على ذلك لمن الشاهدين بأنكم وجدتم عبادة رضوان نفس الله عليكم هو النعيم الأعظم من جنة النعيم تصديقا لحقيقة إسم الله الأعظم الذي أنزله الله في مُحكم القرأن العظيم فجعله من أشد الأيات المُحكمات وضوحاً في القرأن العظيم وقال الله تعالى)((وَعَدَ اللّهُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ أَكْبَرُ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }صدق الله العظيم ولا تحتاج هذه الأة المُحكمة إلى تأويل نظرا لأنه جاء فيها ذكر الهدف من خلقكم فأخبركم الله فيها بأن رضوان نفس ربكم عليكم هو نعيم أعظم من جنة النعيم وفي ذلك تكمن الحكمة من خلقكم تصديقاً لقول الله تعالى){ وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ * مَا أُرِيدُ مِنْهُمْ مِنْ رِزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَنْ يُطْعِمُونِ * إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ } صدق الله العظيم بمعنى أن الله لم يخلقكم إلا لتعبدوا رضوان ربكم عليكم سُبحانه وتعالى عما يعبدو ن علوا كبيرا فإن ألهاكم عنه التكاثر والتفاخر في الحياة الدنيا فعن الحكمة من خلقكم سوف تُسألون تصديقاً لوعده الحق في قول الله تعالى(بسم الله الرحمن الرحيم : أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ حَتَّى زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ كَلَّا سَوْفَ تَعْلَمُونَ ثُمَّ كَلَّا سَوْفَ تَعْلَمُونَ كَلَّا لَوْ تَعْلَمُونَ عِلْمَ الْيَقِينِ لَتَرَوُنَّ الْجَحِيمَ ثُمَّ لَتَرَوُنَّهَا عَيْنَ الْيَقِينِ ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ )صدق الله العظيم وأكرر للذكرى ((ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ )) صدق الله العظيم ألا وأن النعيم هو كما أثبتنا أنه حقيقة لرضوان نفس الله عليكم نعيم أعظم من نعيم الجنة وفي ذلك تكمن الحكمة من خلقكم وعنه سوف تُسألون يوم يقوم الناس لرب العالمين تصديقاً لقول الله تعالى) (أحسبتم إنما خلقناكم عبثا و أنكم إلينا لا ترجعون ) )) تصديقاً لقول الله تعالى):{ وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ * مَا أُرِيدُ مِنْهُمْ مِنْ رِزْقٍ وَمَا أُرِيدُ أَنْ يُطْعِمُونِ * إِنَّ اللَّهَ هُوَ الرَّزَّاقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ } صدق الله العظيم يامعشر عُلماء الأمة المُتدبرين للقرأن العظيم إن كنتم تريدون الحق لإنني أنا المهدي المُنتظر الحق من ربكم أدعوكم وجميع المُسلمين والناس أجمعين وكافة الأمم أمثالكم ما يدئب أو يطير إلى عبادة الله وحده لا شريك له كما ينبغي أن يُعبد وإنكم لتجهلون قدر المهدي المنتظر ولا تحيطون بسره وقدره عند ربه هو ذلك النفس الذي يوجد في أطول وأعظم قسم في القُرأن العظيم هو ذلك العبد الذي أقسم الله به وبذاته تعالى وبأية التصديق الكونية بشأنه لو كنتم تتدبروا القرأن العظيم لوجدتم بأن أعظم قُسم وأطول قسم بالحق جاءفي شأن المهدي المنتظر الحق من ربكم بأنه قد أفلح من صدقه وسارع في الخيرات إبتغاء رضوان الله وتثبيتاً من أنفسهم مما علموا من الحق نظرا لدخول البشر في عصر أشراط الساعة الكبر وقد خاب من
    كذبه فبخل على نفسه إن ربي غني حميد وقال الله تعالى)( وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا وَالسَّمَاءِ وَمَا بَنَاهَا وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا كَذَّبَتْ ثَمُودُ بِطَغْوَاهَا إِذِ انْبَعَثَ أَشْقَاهَا فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ اللَّهِ نَاقَةَ اللَّهِ وَسُقْيَاهَا فَكَذَّبُوهُ فَعَقَرُوهَا فَدَمْدَمَ عَلَيْهِمْ رَبُّهُمْ بِذَنْبِهِمْ فَسَوَّاهَا وَلَا يَخَافُ عُقْبَاهَا )صدق الله العظيم
    وإلى البيان الحق حقيق لا أقول على الله غير الحق)( وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا ))وأقسم الله بشرط من اشراط الساعة الكُبرى أية التصديق للمهدي المنتظر الحق من ربكم وذلك لأن الشمس كما علمناكم هي التي تتلوا القمر في الجريان والقمر يتقدمها شرقاً فور ميلاد الهلال فينفصل عنها شرقاً وهي تتلوه من ناحية الغرب أما إذا حدث العكس وتلاها القمر في هلال أول الشهر فذلك تحقيق شرطاً من أحد أشراط الساعة الكُبر وأية التصديق للمهدي المنتظر الحاظر وأنتم عنه معرضون)وأما البيان الحق قوله تعالى)(وَالسَّمَاءِ وَمَا بَنَاهَا ) أقسم الله بالسماء وذاته سُبحانه أما البيان الحق لقوله تعالى(وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا ) كذلك أقسم الله بالأرض وذاته سُبحانه وأما البيان لقول الله تعالى(وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا )فذلك قسم من الله بنفس المهدي المنتظر وذاته سُبحانه الذي خلقه وعلمه الحق من الباطل ومن ثم يأتي الجواب على هذا القسم الطويل والعظيم أنه ( قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا)وتلك بُشرى كبرى لمن صدق بأنها أدركت الشمس القمر أحد شروط الساعة الكبر وأية التصديق للمهدي المُنتظر فصدقوا بالحق من ربهم فسارعوا في الخيرات وأنفقوا في سبيل الله إبتغاء رضوان الله تثبيتاً من أنفسهم وأنه قد خاب من دساها وهو من كذب وبخل ومن يبخل فإنما يبخل عن نفسه إن ربي لغني حميد)فتدبروا أعظم قسم قد أقسم الله به في الكتاب وأطول قسم في كتاب الله رب العالمين إنه في شأن المهدي المنتظر الحق من ربكم الذي يدعوكم إلى أن تعبدوا الله كما ينبغي أن يُعبد فتجدوا بأن قدره عند ربه عظيم وأنتم لا تعلمون بمدى قدره عند ربه ولا تحيطون بسره وكذلك القسم بأيات التصديق في شأنه )( وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا وَالسَّمَاءِ وَمَا بَنَاهَا وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا كَذَّبَتْ ثَمُودُ بِطَغْوَاهَا إِذِ انْبَعَثَ أَشْقَاهَا فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ اللَّهِ نَاقَةَ اللَّهِ وَسُقْيَاهَا فَكَذَّبُوهُ فَعَقَرُوهَا فَدَمْدَمَ عَلَيْهِمْ رَبُّهُمْ بِذَنْبِهِمْ فَسَوَّاهَا وَلَا يَخَافُ عُقْبَاهَا )صدق الله العظيم وكذلك أخشى عليكم لأن كذبتم بأية التصديق للمهدي المنتظر أن يصيبكم الله بالرجفة كمثل التي أصابت قوم ثمود وهذه قد تحدث قبل مجئ كوكب العذاب ولا أريد تأكيد مجيئها لعل الله لا يُحققها لأني أريد لكم النجات وليس الهلاك يا معشر المسلمون فتقوا الله رب العالمين وأعترفوا بالحق بالبيان الحق للقرأن العظيم ومن كذب بالبيان الحق فكأنما كذب بالقرأن وذلك لأن البيان الحق هو المعنى المقصود في نفس الله من كلامه سُبحانه وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين)
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11369
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )  Empty رد: أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء أغسطس 16, 2011 5:00 pm


    موضوع: أية المهدي المنتظر أن تدرك الشمس القمر يامتبعين الذكر الخميس أبريل 15, 2010 11:52 pm
    (بسم الله الرحمن الرحيم)

    من المهدي المنتظر إلى جميع المسلمين المؤمنيين بالقرأن العظيم وإلى الناس أجمعين والسلام على
    المؤمنيين بالقرأن العظيم وسلام على المرسلين والحمدُ لله رب العالمين (وبعد)

    يا أيها الناس إتقوا ربكم مُعترفين بأية الإجتماع والسبق قبل أن يقع القول عليكم وأنتم لأيات الله مُنكرين
    ولسوف أقدم سؤال يجيبني عليه جميع أهل اللغة العربية وهو)

    عرفوا لي ماهو الإدراك وقال الله تعالى)

    (((والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها والنهار إذا جلاها والليل إذا يغشاها))) صدق الله العظيم

    وهذه الأية القرأنية الكريمة تُبين لجميع علماء الفلك والدين وقت الإدراك بتوقيت مكة المكرمة بدقة مُتناهية
    وإليكم البيان الحق لتطبقوه على الواقع الحقيقي لعلكم تُرشدون )

    وتلك الأيات توضح بأن الشمس تدرك القمر فتكون لحظة ميلاد الهلال حين يجلي النهار الليل وأنتم تعلمون
    بأن النهار يتجلي من بعد صلاة الفجر وقبل أن ترون الشمس يجلي النهار الليل من قبل بزوغ شمسه
    بمعنى أن الهلال الجديد الذي يحدث فيه الإدراك بأول النهار بإمكانكم أن ترونه في وقت مابعد صلاة الفجر
    إلى قُبيل طلوع الشمس إذا حاولتم رؤيته ورصده فحتما سوف ترونه وهذا يعني بأن الهلال تم ميلاده
    قبل أن يجتمع بالشمس فأجتمعة به وقد هو هلال وهذا يعني بأن الشمس أدركة القمر ولاكن في
    في أول النهار فأجتمعة به من بعد ذلك وهو هلال ومن ثم ترون الهلال بعد غروب شمس ذلك اليوم
    بلا شك أو ريب ولربما يود أحد الباحثين عن الحقيقة أن يسئل كيف أدركة الشمس القمر في أول النهار
    فنقول يا أيها السائل إعلم بأن الشمس والقمر والأرض جميعهم يجريان من الغرب إلى الشرق ثم عليك
    أن تعلم بأن القمر دائما يتقدم الشمس وذلك لإن القمر يجتمع بالشمس وهو محاق مُظلم وجه القمر كُليا
    حتى إذا مال عن الشمس يبدئ أول دقيقة من عمر الهلال الجديد منفصل عن الشمس شرقا ولا ينبغي
    أن يلد هلال الشهر الجديد والشمس شرقه منذ أن خلق الله السماوات والأرض تصديق لقوله تعالى

    ((‏‏‏‏{‏وَآيَةٌ لَّهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ‏} صدق الله العظيم

    وبما أن اليوم يبدئ من غروب شمس الذي من قبله ودخول ليلة اليوم الجديد قال الله تعالى)

    (‏وَآيَةٌ لَّهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النَّهَارَ فَإِذَا هُم مُّظْلِمُونَ ) صدق الله العظيم

    وأما الشمس فقال الله عنها( وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ ) صدق الله العظيم
    بمعنى أنها تجري بفلكها المعلوم إلى قدرها المحتوم وكذلك القمر يجري في فلكه المعلوم إلى قدره
    المحتوم وكذلك الأرض تجري بفلكها المعلوم إلى قدرها المحتوم تصديق لقول الله تعالى)

    ((‏وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ‏} صدق الله العظيم
    ولربما يود أحدكم أن يسئل وأين دوران الأرض وجريانها في هذه الأية ومن ثم نقول له ألم يقول الله بأن
    النهار والليل يجريان لذلك قال (كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ‏ ) ويقصد الأرض والقمر والشمس لذلك قال تعالى

    (‏وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ‏) أي في فلكه المعلوم إلى قدره
    المحتوم تصديق لقول الله تعالى(وسخر الشمس والقمر كل يجرى لا جل مسمى ) أي في فلكه المعلوم
    إلى قدره المحتوم*

    ومن ثم بين الله لنا النظام الكوني في جريان الشمس والقمر والأرض بأن القمر يجتمع بالشمس وهو محاق
    مُظلم وجهه ومن ثم يلد هلال الشهر الجديد فتكون الشمس غربه وهو شرقها بمعنى أن الهلال يجري
    منفصل عن الشمس شرقا والشمس تتلوه فتجري ورائه من ناحية الغرب فيستمر القمر في فلكه وأطوار
    منازله حتى يلاقي الشمس فيجتمع بها كما كان في وضعه القديم محاق مظلم لا هلال فيه شيئا
    من قبل بدئ منازل الشهر السابق وكان قبل المنازل مظلم وجه القمر كليا ليل أسود تصديق لقول الله


    تعالى(وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ‏} صدق الله العظيم

    وهاكذا حتى تأتي أشراط الساعة الكبرى فتدرك الشمس القمر فيكون ميلاده بعد صلاة الفجر وقبل
    طلوع الشمس فيصبح الهلال يجري ورئ الشمس وهي تتقدمه شرقا في هلال شهره الجديد

    تصديق لقول الله تعالى(والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها والنهار إذا جلاها ) وذلك تحديد وقت أول
    الإدراكات لشمس والقمر (والنهار إذا جلاها ) ومعنى قوله إذا جلاها )أي إذا أنجلى طرف الليل بسبب
    إيلاجه في أول منطقة النهار المواجة للشمس وهذا الإدراك هو الحدث الأول والذي حدث في أول النهار
    يجب عليكم تطبيقه فيزيائيا ياعلماء الفلك على هلال رمضان 1426 والذي أدركة فيه الشمس القمر
    فجر الإثنيين نهاية شعبان 1426 للهجرة فأجتمعة به الشمس وقد هو هلال ولهذا السبب تمت رؤية هلال
    رمضان 1426 بعد مغيب شمس الإثنيين وذلك لأن الهلال قد صار عمره أكثر من إثني عشر ساعة

    وذلك أول الإدراكات فتلى الهلال الشمس فجر الإثنيين لتحقيق أحد شروط الساعة الكبرى تصديق

    لقول الله تعالى(والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها والنهار إذا جلاها ) صدق الله العظيم

    ومن ثم نأتي لإدراك السبق والذي حدث في رمضان 1428 ولاكن الهلال لا يتلو الشمس عند الشروق
    بل عند الغروب فتغيب الشمس والهلال يجري ورائها تصديق لقول الله تعالى)

    ((والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها والنهار إذا جلاها والليل إذا يغشاها)) صدق الله العظيم

    فأما الإدراك الأول فوقته ( والنهار إذا جلاها ) فأقسم الله بذلك الإدراك والذي حدث في رمضان 1426

    وأما إدراك السبق (والليل إذا يغشاها) وحدث في رمضان 1428 فغابت الشمس وهلال القمر الجديد
    يتلوها ليلة الأربعاء وجميع علماء الفلك والدين المثقفين يعلمون ذلك علم اليقين ولاكن للأسف وكأن شىء
    لم يكن وقالوا تخلف أحد الشروط لرؤية الهلال وذلك لأن الهلال غاب قبل الشمس وشرط الرؤية أن ينفصل
    الهلال شرق الشمس فتغيب الشمس قبل مغيب الهلال ولاكنه تخلف أحد الشروط ولذلك يوم الأربعاء
    إتمام عدة شعبان والصيام الخميس ) ومن ثم أقول بلا تخلف أحد الشروط لنظام جريان الشمس والقمر
    فغاب الهلال وهو يتلو الشمس من بعد ميلاده لشهره الجديد تصديق لشطر الأخر من الأية لقول الله تعالى

    ((والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها والنهار إذا جلاها والليل إذا يغشاها) ألم يحدد لكم توقيت هذه
    الإدراكات وأن أحدهما سوف يكون في أول النهار وذلك نسمية إدراك ثم إجتماع بمعنى أن الهلال يلد بالفجر
    فيكون في وضع إدراك ثم يجتمع بالشمس وقد هو هلال بمعنى أنه ولد في أول اليوم تصديق لحين الإدراك
    الأول من بعد صلاة الفجر وقبل طلوع الشمس وذلك الحين هو المقصود بقوله تعالى ( والنهار إذا جلاها )

    وأما إدراك السبق فحينه (والليل إذا يغشاها) صدق الله العظيم

    وحدث ذلك في رمضان 1428 وأنتم تعلمون ولم تعترفون بأية التصديق بأن الشمس أدركة القمر يامعشر
    البشر فهل أنتم مؤمنون بحقائق أيات الله على الواقع الحقيقي والتي علمناكم بها لعلكم تُصدقون فتتبعون
    الحق لأخرجكم من الظلمات من عبادة العباد إلى النور لعبادة رب العباد وتالله لا يؤمن أكثر المؤمنيين إلا وهم
    بربهم مشركون به عباده المقربون وأنهم بدعاءكم سوف يكفرون فيكونوا عليكم ضدى ألا لله الدين الخالص
    فلا تدعوا مع الله أحدا لعلكم تفلحون يامعشر المُسلمون ولا تقولون يامعشر النصارى أتخذ الله ولدا إني
    أحذركم بئس شديد من ربكم ولاكن النصارى والمسلمون عن المهدي المنتظر الحق معرضون ولسوف
    يعلم المكذبون بأي منقلب ينقلبون فكم أحذر وكم أكرر لقد أدركة الشمس القمر يامعشر البشر فهل من
    مُدكر ومتبع للذكر ومصدق المهدي المنتظر خليفة الله على البشر من أهل البيت المُطهر فلا أتغنى لكم
    بالشعر ولا مُبالغ بالنثر قد أعذر من أنذر يابوش الأصغر ويامعشر النصار ويامعشر المسلمون وياجميع
    البشر صدقوني ولاتكذبون فتهلكون وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تُفلحون ولا تشغلوني يامعشر
    الباحثين عن الحقيقة بكثرة الأسئلة ولسوف أعلمكم بخير وأكثر مما تسئلون وأزيدكم علما بكثير مالا تعلمون
    فلا تضيعون وقتي وتابعون خطاباتي وأخبروا الناس بشأني وأرسولون خطاباتي بقدر ما تستطيعون إلى جميع
    مواقع علماء الفلك والدين ومفتين ديار المُسلمين وأدعوهم لزيارة موقعي للبحث عن حقيقة أمري فإن
    يرون على ظلال فيحذروا الناس من إتباعي ويقنعوهم من القرأن أني على ضلال مُبين إن كانوا صادقين
    فيلجموني إلجاما بالتأويل الحق خيرا من تأويلي وأحسن تفسيرى أو أقنعهم بحُجة الله وحُجة رسوله
    وحُجتي القرأن العظيم حبل الله الذي أمركم أن تعتصموا به يامعشر المسلمون إعتصموا بحبل الله جميعا
    ولا تفرقوا إلى مذاهب وشيعا وكُل حزب بما لديهم فرحون ولذلك ذهبت ريحكم لمخالفة أمر ربكم وها أنا
    أدعوكم لأحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون وأوحد صفكم وأجمع شملكم وعزا لكم فشكرون الله ولا تكفرون
    ومن كفر بنعمة الله فإن عذاب الله شديد قد أعذر من أنذر وإلى الله تُرجع الأمور )

    المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11369
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )  Empty هل خسوف القمر و كسوف الشمس مل حدثوا اليوم من علامات الساعة ؟

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء أغسطس 16, 2011 5:04 pm

    فيصل الفيصل 21/06/2011 06:00:52 ص
    بسم الله الرحمن الرحيم

    نعم يا اخي الكريم ان الخسوف الذي حصل بتاريخ 13 رجب 1432 هو شرط متكرر لاحد اشراط الساعه الكبر

    وهو ان يخسف القمر قبل موعده الافتراضي والذي يكون في منتصف الشهر ليلة الخامس عشر

    وقد بدات هذه الظاهره في رمضان 1425هـ ومازالت تتكرر نذيرا للبشر من قبل ان يسبق الليل النهار فتخرج الشمس من مغربها

    هذا بيان للامام ناصر محمد اليماني عن خسوف القمر الذي حصل ليله الخميس الرابع عشر من رجب 1432هـ

    **منقول **

    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
    أدركت الشمس القمر الإدراك الأكبر يامعشر المعرضين عن الذكر.. عنِ اتِّباع المهدي المنتظر الناصر لمحمد صلي الله عليه وآله وسلم
    --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الواحد القهار الذي خلق الجان من مارج من نار، وخلق الإنسان من صلصال كالفخار، ليعبدوا الله العزيز الغفار وحده لا شريك له، الذي يُدرك الأبصار ولا تدركه الأبصار.. والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله إلى البشر بالقرآن ذي الذكر، وآله الأطهار وجميع أنصار الله في كُل زمانٍ ومكانٍ إلى اليوم الآخر.. وأنا المهدي المنتظر، جئتكم أنا وكوكب سقر على قدر، فاتقوا الله يامعشر البشر واعلموا أن الشمس أدركت القمر بسبب دخول البشر في عصر أشراط الساعة الكُبَر.

    فالفرار الفرار إلى الله الواحد القهار من قبل أن يسبق الليلُ النهار، بسبب ما تسمونه بالكوكب العاشر، وهو كوكب سقر، كوكب النار التي وعد الله بها المُعرضين عن الذكر. واعلموا أن مرورها الأقرب هو شرطٌ من أشراط الساعة الكُبرى، وقد أتاكم الله من لدُنه ذكرى، فهل من مدكر؟

    وأنا المهدي المنتظر، ناصر محمد آتاني الله البيان الحق للذكر، لنحذر البشر أنهم في عصر أشراط الساعة الكُبَر، ونُعلِّمهم أنَّ الشمس أدركتِ القمر في أول الشهر فَولِدَ الهلال من قبل الكسوف، فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال.
    فلا أتغنى لكم بالشعر، ولا مُبالغ بغير الحق بالنثر، وأقسمُ بالله العظيم رب السموات والأرض وما بينهما ورب العرش العظيم من يحيي العظام وهي رميم بالحق، قسمَ المهدي المنتظر، وما كان قسم كافرٍ ولا فاجر، أن الشمس أدركتِ القمر فولد الهلال من قبل الكسوف، فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال في غرة رجب ليلة الخميس، وتبين لكم الحق ليلة اكتمال البدر ليلة النصف من شهر رجب..

    فاتقوا الله يا أولي الألباب وصدقوا بالبيان الحق للكتاب من قبل مجيئ كوكب العذاب وتوبوا إلى الله العزيز التواب جميعاً أيها المؤمنون لعلكم تُفلحون.. إنا لله وإنا إليه لراجعون.. فكم أنذرتكم مراراً وتكراراً، وناديت يامعشر البشر لقد أدركت الشمس القمر في غرة الشهر القمري. وتالله لا أدري ما خطبكم لا تصدقوا بأمري! فما خطبكم وماذا دهاكم؟

    ولربما يود عُلماء المُسلمين وعامتهم أن يقاطعوني جميعاً بلسان واحدٍ فيقولون:
    يامن يزعم أنه المهدي المنتظر لقد علمنا أنك في كثير من الشهور تُعلن للبشر أنها أدركت الشمس القمر، وتقول فروا إلى الله الواحد القهار، واتبعوا الذكر من قبل أن يسبق الليل النهار، ولسوف نفتيك لماذا لم يصدقك إلا قليلاً وهم الذين لا يعقلون في نظرنا، وأما نحن العقلاء فلن نصدقك يامن يزعم أنه المهدي المنتظر. فكيف نصدقك ونكذب بفتوى الله الواحد القهار في محكم الذكر في قول الله تعالى:
    {لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ}
    صدق الله العظيم

    ومن ثم يردُّ عليكم المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وأقول:
    بل أنتم الذين لا تعقلون.. فهل كذبتم باليوم الآخر؟ وهل كذبتم بأشراط الساعة الكبرى؟ وإلى متى تعتقدون أن الشمس لا ينبغي لها أن تدرك القمر فتتقدمه في أول الشهر؟ وإلى متى تعتقدون أن الليل لا ينبغي له أن يسبق النهار فيتقدمه بسبب طلوع الشمس من مغربها؟ فهل جعلتم الحياة الدُنيا لا نهاية لها أبداً؟ وهل كفرتم بأشراط الساعة الكبرى؟ أفلا تعقلون؟

    ويا أُولوا الألباب الذين يزعمون أنهم هم أولوا الألباب ،وهم كادوا أن يكونون من أشر الدواب الذين لا يعقلون.. وإنما الشمس لا ينبغي لها أن تدرك القمر منذ أن خلق الله السموات والأرض، ولا ينبغي لليل أن يتقدم النهار منذ أن خلق الله السموات والأرض، وذلك حتى يعلم البشر أنهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكبر.
    إذاً أدركت الشمس القمر في أول الشهر حتى يفروا إلى الله الواحد القهار من قبل أن يسبق الليل النهار، بسبب طلوع الشمس من مغربها، فيصير الشرق غرباً والغرب شرقاً. أفلا تتقون؟

    وإنكم لتعلمون أن طلوع الشمس من مغربها هو أحد أشراط الساعة الكبرى قبل يوم القيامة أفلا تعقلون؟ فما خطبكم لا تفقهون قولاً ولا تهتدون سبيلاً؟ ومن أصدق من الله قيلاً الذي أقسم لكم بآية الإدراك للشمس إذا تلاها القمر وهي تتقدمه في أول الشهر تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا (2)وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا(3) وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا}
    صدق الله العظيم

    فأما قول الله تعالى {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا} صدق الله العظيم: فذلك قسمٌ بأحد أشراط الساعة الكُبرى، وهو أن تدرك الشمس القمر فيتلوها في أول الشهر. وأما قوله تعالى {وَالنَّهَارِ إِذَا جَلَّاهَا}: ويقصد ميقات الإدراك إذا حدث في ميقات الفجر، فتشهدوا هلال الشهر الجديد في جهة الشرق ثم يغيب شرقاً. بمعنى أن الشمس إلى الشرق منه في تلك اللحظات، وذلك حين يكون ميقات الإدراك عند الفجر. وأما قول الله تعالى {وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا} صدق الله العظيم: وذلك حين يكون حدث الإدراك في جهة الغرب، فيغرب القمر قبل غروب الشمس والشمس لم تغرب بعد، كونها إلى الشرق منه، برغم أن القمر قد أكمل دورته حول نفسه، ودخل هلال الشهر الجديد، ولكنه في حالةِ إدراكٍ في غُرة الشهر الذي تُدرك فيه الشمس القمر.

    ولربما يود أن يقاطعني أحد أنصارُ المهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور فيقول: يا إمام ناصر محمد.. إني أحد أنصارك والحمدُ لله فهمت وعلمت كافة البيانات الحق للذكر التي كتبها المهدي المنتظر إلا بيان الإدراك فلم أعلم كيف تدرك الشمس القمر فولد الهلال من قبل الكسوف فاجتمعت به الشمس وقد هو هلالٌ، وأراك أحياناً تعلن برؤية أهلة المُستحيل وأحياناً أخرى تعلن بالإدراك الأكبر، ولربما آية الإدراك الأكبر أسهل فهماً على عقولنا أفلا تبين لنا عن كيفية الإدراك الأكبر، علنا نعلم ذلك علم اليقين لا شك ولا ريب كيف أدركت الشمس القمر؟ ويا حبذا لو تركز على تفصيل آية الإدراك التي جاءت على لسان محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الرؤيا الحق فقال لك ما يلي: [ ياأيها المهدي المنتظر ناصر محمد رسول الله بالقرآن العظيم أنذر البشر أنهم في عصر أشراط الساعة الكُبرى، فأنذرهم أن الشمس أدركت القمر، فَولِدَ الهلال من قبل الكسوف واجتمعت به الشمس وقد هو هلال كما حدث في غرة شهر رجب لعامكم هذا في شهركُم هذا] انتهت الرؤيا بالحق. وقد علمنا أن الرؤيا تتكلم عن آية الإدراك التي حدثت في غرة رجب لعام 1432 في عامنا هذا في شهرنا هذا شهر رجب، فزدنا على ذلك تفصيلاً. فهل يوجد توضيح أكبر وضوحاً وبينةً لكافة البشر، كونها شرط من أشراط الساعة الكُبر؟ فلا بد أن تكون واضحة للبشر جميعاً.

    ومن ثم يرد عليه المهدي المنتظر.. وأقول:
    يامعشر الأنصار وياكافة الضيوف الوافدين في طاولة الحوار.. عليكم أن تعلموا علم اليقين أن ليلة اكتمال البدر هي ليلة الخامس عشر من الشهر ليلة اكتمال البدر، ويعلمُ بذلك كافة البشر عربيهم وعجميهم أن ليلة اكتمال البدر هي ليلة النصف من الشهر ليلة الخامس عشر من الشهر، وأن في تلك اليلة يكتمل بدر التمام في كافة الأشهر ولا يختلف على ذلك إثنين لا عربي ولا عجمي.
    وبما أنكم لم تفقهوا بيان إنتفاخ الأهلة في أول الشهور ذات الإدراك فسوف نبسط عليكم الأمر ونقول يامعشر البشر جميعاً:
    أقسمُ بالله الواحد القهار أنكم إذا وجدتم أن البدر اكتمل بعد مضي ثلاثة عشر ليلة من الشهر حسب أول مشاهدة لهلال الشهر من قبل طائفة من البشر، ومن ثم تجدون أن القمر صار بدراً في ليلة الرابع عشر قبل ليلة الخامس عشر، أنها حقاً قد أدركت الشمس القمر في أول الشهر والناس في غفلة مُعرضون.. كما حدث في شهر جمادى الآخر لعام 1432 فشاهدتم أن البدر اكتمل ليلة النصف لجمادى الآخر ليلة الثلاثاء، فهذا يعني أن غرة شهر جمادى الآخر الأولى لعام 1432هي أصلاً ليلة الثلاثاء، ولكن هلال جمادى الآخر كان في حالة الإدراك، والشمس تتقدمة شرقاً برغم ميلاده. وتبين لكم ذلك ليلة اكتمال البدر لشهر جمادى الآخر أن ليلة النصف هي ليلة الثلاثاء وهذا يعني أن غرة جمادى الآخر هي الثلاثاء، وأن 29 من شهر جمادى الآخر هو الثلاثاء، وأن الأربعاء ثلاثون جمادى الآخر، وأن الخميس لا شك ولا ريب هو غرة رجب لعام 1432.
    ومن ثم تبين لكم ليلة اكتمال البدر لشهر رجب، وأن القمر البدر اكتمل ليلة الخميس ليلة النصف من شهر رجب، والدليل الأكبر على أن الخميس هو ليلة النصف لشهر رجب هو أنهُ حدث الخسوف للقمر ليلة الخميس، وهذا يعني قطعاً أن ليلة غرة رجب قد حدثت فعلاً ليلة الخميس، ولذلك اكتمل البدر ليلة الخميس.
    وعُلماء الفلك يعلمون علم اليقين أنه لا خسوف للقمر إلا في ليلة النصف من الشهر إلا الذين تأخذهم العزة بالإثم من بعدما تبين لهم الحق من ربهم أن الشمس حقاً أدركت القمر فأعرضوا وقالوا بل القمر يخسف في ليالي الإبدار ليلة الرابع عشر أو ليلة الخامس عشر.

    ومن ثم يردُ عليهم المهدي المنتظر وأقول اتقوا الله الواحدُ القهار من قبل أن يسبق الليل النهار، فيعذبكم الله عذاباً نكراً، بل الخسوف منذ أن خلق السموات والأرض لا ينبغي له أن يحدث إلا ليلة اكتمال البدر ليلة النصف من الشهر، فلماذا المغالطة؟ فهل أنتم من شياطين البشر الذين إن يرون سبيل الحق لا يتخذونه سبيلاً من الذين تأخذهم العزة بالإثم؟ ولكن كتيباتكم من قبل دخول البشر في عصر أشراط الساعة الكبر تقول لا خسوف للقمر إلا في ليلة اكتمال البدر ليلة النصف من الشهر ليلة الخامس عشر فمن يُجركم من عذاب الله الواحد القهار؟

    وأشهدُ الله الواحد القهار شهادة الحق اليقين.. شهادة أحاسب بها بين يدي الله رب العالمين.. أن ليلة اكتمال البدر لشهر رمضان لعامكم هذا عام 1432 سوف تكون ليلة الأحد برغم أنكم سوف تصوموا الإثنين، ولكن الشمس كذلك سوف تدرك القمر في هلال رمضان لعام 1432 وسوف يتبين حقيقة الإدراك ليلة النصف من شهر رمضان ليلة اكتمال البدر، ليلة الأحد بعد غروب شمس السبت يظهر لكم القمرُ البدرُ ليلة الأحد وتصديقاً لحديث محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [ يوم صومكم يوم نحركم ]
    صدق عليه الصلاة والسلام.
    وعليه فلا بد أن يكون يوم النحر لعامكم هذا في يوم الأحد العاشر من ذي الحجة لعام 1432، كون غرة رمضان الحقيقية هي الأحد لا شك ولا ريب ليلةٌ تدرك الشمس القمر.

    وها نحن نخاطبكم بليلة البدر كونها آية ظاهرة وباهرة لكل البشر تفتيهم عن ليلة غرة الشهر، كون ليلة اكتمال البدر هي ذاتها توافق ليلة غرة الشهر، وبما أن غرة رمضان لعام 1432 سوف تكون ليلة الأحد ولذلك سوف تكون ليلة اكتمال البدر، كذلك سوف يوافق ليلة الأحد برغم أن صيامكم الإثنين والأدلة القطعية على هذا البيان الحق كما يلي:

    الأول.. قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله: [من اقتراب الساعة انتفاخ الأهلة وأن يرى الهلال لليلة فيقال لليلتين] صدق عليه الصلاة والسلام. وذلك كون الشمس أدركت القمر في منزلته الأولى.

    والدليل القطعي الآخر ليلة إكتمال البدر سوف تجدونها ليلة الأحد، ليلة النصف من شهر رمضان لعامكم هذا، ولن أجادلكم برؤية أهلة المستحيل بل بليلة النصف من الشهر كون ليلة النصف آيةٌ ظاهرةٌ وباهرةٌ لكل البشر سينظرون للقمر البدر يكتمل ليلة الأحد مما يدل قطعاً أن ليلة غرة صيام رمضان كانت الأحد لا شك ولا ريب..

    والبرهان الثالث يوم النحر لا ينبغي له أن يكون إلا بيوم الأحد اليوم العاشر من ذي الحجة لعام 1432 تصديقاً لحديث محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم [يوم صومكم يوم نحركم].
    بمعنى أن يوم النحر يوافق ذات اليوم الذي كانت فيه غرة رمضان الأولى في كل عام. ولا أدري ما يحدث لكم في رمضان 1432 !! وأقول ما أمر الله رسوله أن يقول:
    {قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّي أَمَدًا}
    صدق الله العظيم

    وإني أرى آيات الإدراك الكُبرى تترى الواحدة تلو الأُخرى... لعلها تُحدِثُ لكم ذكراً.....
    اللهم قد بلغت.. اللهم فاشهد.. اللهم اغفر لإخواني المُسلمين فإنهم لا يعلمون أني المهدي المنتظر الحق من ربهم..
    إنا لله وإنا إليه لراجعون.. وسلامٌ على المُرسلين.. والحمدُ لله رب العالمين.

    أخو المُسلمين الذليل على المؤمنين الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11369
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )  Empty رد: أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء أغسطس 16, 2011 5:06 pm


    -1
    فيصل الفيصل 21/06/2011 06:02:11 ص
    بسم الله الرحمن الرحيم

    اخي الكريم السلام عليكم وحمة الله وبركاته

    علامات الساعه الصغرى جميعها مضت و انقضت ودخلنا اشراط الساعه الكبر والناس في غفله معرضون وقد حدث اثنان منها نذير للبشر من قبل ان يسبق الليل النهار فتخرج الشمس من مغربها بسبب مرور كوكب سقر

    واول اشراط الساعه الكبر هي خسوف القمر النذير والذي اقسم الله به في القران العظيم وحصل في رمضان 1425هـ

    والشرط الثاني هو ان تدرك الشمس القمر فيلد الهلال من قبل الاقتران الشمسي مما يتسبب في انتفاخ الاهله

    وهذا بيان من الامام ناصر محمد اليماني المهدي المنتظر ينذر البشر ان الشمس ادركت القمر احد اشراط الساعه الكبر بسبب اقتراب مرور كوكب سقر اللواحه للبشر اعاذنا الله واياك منها وكافة المسلمين

    بيان ان الشمس ادركت القمر من المهدي المنتظر الامام ناصر محمد اليماني
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    أدركت الشمس القمر يامعشر البشر

    --------------------------------------------------------------------------------


    ( بسم الله الرحمن الرحيم)

    من الناصر لمحمد رسول الله صل الله عليه وآله وسلم والناصر للقرأن العظيم ناصر محمد اليماني إلى علماء الفلك خاصة وعلماء الشريعة
    وعلى رأسهم (هيئة كبار العلماء بمكة المكرمة) وإلى قادة البشر وعلى رأسهم سمو الملك
    عبدالله بن عبد العزيز أل سعود وإلى الناس أجمعين )
    والسلام على من أتبع الهدى إلى الصراط____المسقيم
    ( أما بعد )
    يأيها الناس لقد أنتهت دنياكم وجاءت أخرتكم وأقترب حسابكم وأنتم في غفلة معرضون)
    يأيها الناس لا أقول لكم بأني نبي ولا رسولا بل مثلي فيكم كمثل طالوت في بني إسرائيل
    زادني الله عليكم بسطة في العلم لأهديكم إلى صراط مسقيم وأحاوركم بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي وذالك لأريكم حقائق هذا القرأن العظيم بالعلم والمنطق الفيزيائي بلا شك أو ريب رياضيات
    1+1=2 بإشراف علماء الفلك الذين سيعلمون بحقيقة لا شك فيها بان الشمس حقا قد أدركت القمر
    والناس في غفلة معرضون فقد جعل الله علماء الفلك حكم بالحق بيني وبينكم يامعشر البشر
    يأيها الناس تعالوا لأعلمكم القاعدة الفلكية في القرأن العظيم في جريان الشمس والقمر
    قال تعالى( وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ * وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ * لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ )صدق الله العظيم
    وإلى التأويل بإذن الله ( وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَّهَا ) وذالك في فلكها المعلوم إلى قدرها المحتوم
    (وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ ) وذالك منازل الأهلة مبتدئه من المحاق بعد توازي الشمس والقمر
    ( حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ ) ومعنى العودة هي الرجوع إلى المحاق مرة أخرى
    ( لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ ) أي تجتمع به في الكسوف الشمسي بعد ميلاد الهلال بل تجتمع
    به وهو محاق مظلم ولا هلال فيه شئ وفور ذالك يلد هلال الشهر الجديد ثم تتم رؤيته من بعد ذالك
    من تسع إلى إثني عشر ساعة من زمن ميلاده وهكذا منذ أن خلق الله السماوات والأرض لا ينبغي للشمس
    أن تدرك القمر هلال بعد مولده بل تجتمع به في المحاق ومن ثم يلد هلال الشهر الجديد وتلك قاعدة
    فلكية كونية لا يختلف عليها اثنين من علماء الفلك في العالمين وتصديق لهذا القران العظيم
    على الواقع الحقيقي ولاكن يا علماء الفلك لقد أيدني الله بأية كونية ظاهرة وباهرة للعالمين
    وجعلكم شهداء بالحق أية في القمر وأية في الشمس وجعلهم الله شرطين من الشروط الكبرى
    للساعة وسوف أقدم البرهان البين من القران العظيم وامر علماء الفلك أن يطبقوه تطبيق فيزيائي
    علمي وسوف يجدونه لايحيد عن الحق قيد شعرة وإنا لصادقون )
    يا علماء الفلك انكم القوم الذي قال الله عنهم( ولنبينهُ لقوم يعلمون) صدق الله العظيم
    وقد جعل الله شرطين من الشروط الكبرى لساعة أحدهم في القمر وثانيهم أن تدرك الشمس القمر
    في أول الشهر القمري فتجتمع به من بعد ميلاده هلال وذالك حتى يتحقق الشرط الثاني من شروط
    الساعة الكبرى فهلموا إليا ، لأبين لكم هذه الحقائق من القرأن العظيم
    مبتدئين بخسوف القمر النذير للبشر ولذالك الخسوف القمري النذير شروط قد أنزلها الله في القران
    العظيم في منتهى الدقة والتفصيل لقوم يعلمون)
    أولا خسوف القمر النذير وشروطه في القرأن العظيم وهي_
    1_ أن يخسف القمر في شهر رمضان المبارك
    2_ أن يخسف ونحن لم نصم من شهر رمضان غير ثلاثة عشر يوم
    3_ أن تكون لحظة ميلاد هلال رمضان فجر الخميس بتوقيت مكة المكرمة
    4_أن تكون غرة صيام رمضان هي الجمعة المباركة
    5_ أن تكون لحظة الخسوف القمري الكامل النذير للبشرحين يدبر اليل عن مكة المكرمة ويسفر الصباح عليها
    وقال تعالى( كَلَّا وَالْقَمَرِ) وذالك قسم من الله بخسوف القمر النذير للبشر
    ( وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ) وذالك وقت تمام الخسوف القمري النذير الكامل حين يدبر اليل عن مكة المكرمة
    ( وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَر) وذالك وقت إسفار الصباح على مكة المكرمة يكون تمام الخسوف الكامل
    ثم يغيب القمر وهو بخسوفه عن أفق مكة المكرمة ( إِنَّهَا لَإِحْدَى الْكُبَرِ ) وهو ذالك الخسوف القمري
    النذير هو أول الشروط الكبرى لساعة ( نَذِيرًا لِّلْبَشَرِ * لِمَن شَاء مِنكُمْ أَن يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ )صدق الله العظيم
    يامعشر علماء المسلمين والفلكيين لقد أنزل الله في شأن ذالك الخسوف القمري النذير سورة
    في القرأن تفصله تفصيلا من لحظة ميلاده فجر الخميس بتوقيت مهبط الوحي مكة المكرمة إلى
    لحظة تمام خسوفه الكلي بالساعة والدقيقة وكم عدد ليالي منازله )
    وقال تعالى ( وَالْفَجْرِ ) وذلك وقت التمام لميلاد هلال رمضان 1425الساعة السادسة فجر الخميس
    بتوقيت مكة المكرمة ولاكن الله لم يحسب ذالك من يوم الصيام ولاكنه حسبه من عمر الهلال
    ( وَلَيَالٍ عَشْرٍ ) وتلك هي العشر الأولى من ليالي صيام شهر رمضان المبارك 1425 بدئ من
    الجمعة غرة شهر رمضان المبارك ( وَالشَّفْعِ ) وهي ركعتين رمزاً للحادي عشر والثاني عشر
    من شهر رمضان المبارك ( وَالْوَتْرِ ) وهي ركعة رمز الثالث عشر من شهر رمضان المبارك
    ( وَاللَّيْلِ إِذَا يَسْرِ) وتلك ليلة الرابع عشر ميقات خسوف القمر ومعنى قوله إذا يسر أي إذا
    أدبر عن مكة المكرمة وقت خسوف القمر النذير للبشر ( هَلْ فِي ذَلِكَ قَسَمٌ لِّذِي حِجْرٍ ) لذي عقل
    وفكر متدبر هذا القرأن العظيم فيصدق بخسوف القمر النذير للبشر( أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ * إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ * الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلَادِ * وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ * وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ * الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلَادِ * فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ * فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ * إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ ) صدق الله العظيم
    فطبقوا ياعلماء الفلك شروط خسوف القمر النذير على شهر رمضان 1425
    فلن تجدوها قد حادة عنه قيد شعرة ومن ثم ننتقل إلى الشرط الثاني من شروط الساعة الكبرى
    وهي ان تدرك الشمس القمر في رمضان 1426 مباشرة بعد خسوف القمر النذير في رمضان 1425
    وأريد أن أوجه سؤال إلى علماء الفلك سائلهم بالله العظيم هل ينبغي لعلماء الشريعة رؤية
    هلال رمضان 1426 وعمره 3 ساعات وخمس وأربعون دقيقة وإن ذالك لمن المستحيل بالعلم
    والمنطق الذي يصدقه هذا القران العظيم غير اني اشهد بأن علماء الشريعة حق قد رؤا الهلال
    بعد غروب شمس يوم الإثنين وذالك لأن الهلال غاب وعمره إثني عشر ساعة وخمسة وأربعون
    دقيقة ذالك بان الهلال قد ولد فجر الإثنين قبل طلوع شمس يوم الإثنين وقد علمني الله أن أجادلكم
    بذالك فأنذركم بأن الشمس قد أدركت القمر فاجتمعت به وهو هلال والله على ما اقول شهيد ووكيل
    ( ولعنة الله علي إن كنت من الكاذبين) وقد نبأت قبل مجئ شهر رمضان 1426
    بأن كسوف الشمس القادم سوف يوكون مختلف عن جميع الكسوفات منذ أن خلق الله السماوات
    والأرض ذالك بان الهلال سوف يلد قبل الكسوف فتجتمع الشمس بالقمر وقد هو هلال ثم وضعت
    هذا الإعلان أما نة في أعناق جمعية الفلك بالقطيف وتوقعت الدخان المبين غير اني نبأتهم بانه قد
    يحقق الله أيات ويؤخر أخرى رحمة بالناس فأرجو أن لا تزيدكم رحمة الله كفرى فحقق الله أية
    الكسوف الغير معتاد أن تجتمع الشمس بالقمر وقد هو هلال وذالك تعريف من الله بشخصيتي
    فيكم وما هو شاني فيكم كما علمكم بذالك محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم
    وإني لا أطلب الشهادة من علماء الفلك بالطلب بل أمرهم بالأمر ان يشهدوا بالحق بأنه لاينبغي
    لعلماء الشريعة أن يروا الهلال وعمره ثلاث ساعات وعدد من الدقائق إلا أن يكون الهلال قد ولد
    حق قبل إجتماع الشمس بالقمر في المحاق وذالك فتوى لا يفتي بها غير أهل العلم الفلكي
    الفيزيائي والمنطقي وأحيط المسلمين علما انه لا حاجة لي بنصرهم القتالي ذالك بان الله سوف يظهرني
    في يوم الكسوف القادم بإذن الله في ليلة واحدة على العالمين وهم من الصاغرين الكافرين من العالمين
    ولاكني أريد أن أتعرف على أسماء أنصارى بالعقيدة والتصديق على المستوي القيادي والشعبي
    والفردي أو على بعض منهم لحكمة في نفسي ولا يعلم بأ يمانهم غير خالقهم وأريد أن أتعرف
    على السابقين لهذا الأمر قبل الظهور لنجعلهم من المقربين من بعد الظهور إنشاء الله رب العالمين
    ويمكن إرسال المبايعة على الإيميل تبعي لمن شاء منهم مع ذكر أسمائهم مقسمين بالله العظيم
    بانهم مصدقين بأمري بعد قرائة خطابي وتدبره بالعقل والفكر وسوف أصدقهم وسوف نجعلهم
    من المقربين إن كانوا من الصادقين فسوف يتبين لي أمرهم بإذن الله وشرط أن يكتب لي إسمه
    الرباعي وكذالك أدعوا لمن أنكر امري بالمناظرة عبر هذا المنتدى العلمي المبارك الحر
    ومن ذا الذي ينكر أمري ثكلته امه فل يتقدم للحوار وسوف أجادلكم بالقرأن العظيم
    واجاهدكم به جهادا كبيرا بالعلم والمنطق حتى يتبين للعالمين بأنه الحق من ربهم )
    فمن كذب بأمري فليتقدم للحوار وبيني وبينه القران (فبأي حديث بعده يؤمنون)صدق الله العظيم
    وكذالك أريد أن احيطكم علما بإن أيام الله في الكتاب ليست كطول ايامكم بل (إثني عشر شهر
    في كتاب الله يوم خلق الله السماوات والارض ) وسنتنا عند الله ليست إلا يوم واحد ليله ستة
    أشهر ونهاره ستة أشهر أيام سواء لسائلين والسنة بأيامنا 360 يوم ولاكنها يوم واحد فقط في الحساب
    في الكتاب إذا السنة في كتاب الله 360 سنة وأما الشهر في كتاب الله فهو ثلاثون سنة إذا الشهر
    في كتاب الله 360 شهر قمري تملما وأما السنة الشمسية فهي ليست إلا يوم في كتاب الله وأول
    يوم في السنة الشمسية هو اليوم الذي كان فيه كسوف الشمس يوم الجمعة 8 إبريل 2005 ذالك اليوم هو أول أيام
    السنة الشمسية وأول شهورها الثابتة غير أن أهل الحساب بالتاريخ الميلادي يحسبون ذالك الشهر
    بالشهر الرابع وإنهم لخاطؤن بل هو أول الشهور الشمسية واليوم الشمسي عند الله نهارة ستة
    أشهر وليله ستة اشهر والشهر في كتاب الله 360 شهر قمريا أي ما يعادل ثلاثون سنة
    أما السنة فتعادل 360 سنة من سنيننا التي نعدها 360 يوم
    فقد ادركت الشمس القمر صباح يوم الجمعة في بداية شهر رمضان فلكيا الذي وافق بأيلمنا يوم
    الإثنين ولاكن ليلة الجمعة قد أبتدئت قبل هلال شهر رمضان 1426 بستة أشهر تماما حتى إذا
    انقضت ليلة الجمعة التي دخلت يوم ثمانية إبريل ودام ليلها ستة أشهر فأشرقت شمسها مع بزوغ شهر
    رمضان المبارك في القمر فمن شهد منكم الشهر فل يصمه وقد شهدتموه يوم الإثنين بأيامنا
    وحين طلوع الشمس من مشرقها ليوم الجمعة الذي كان فيه إجتماع الشمس والقمرفي رمضان الفلكي
    1426 والذي كان يوم الإثنين يأيامنا وقد أنقضى نهار يوم الإثنين ولاكن نهار يوم الجمعة لم يزل
    ساري المفعول وطوله ستة اشهر ينقضي في تاريخ الكسوف الشمسي القادم بعد ستة اشهر من يوم
    الاثنين غرة شهر رمضان الفلكية في القمر وليس غرة الصيام وموعد العذاب لمن أبى وأستكبر
    هو يوم إنتهاء نهار الجمعة والذي يدوم ستة اشهر فينتهي في يوم الكسوف الشمسي القادم نهاية
    صفر 1427 ذَلِكَ وَعْدٌ غَيْرُ مَكْذُوبٍ يامعشر الكفار ) وتوبوا إلى الله جميعا أيه المؤمنون لعلكم
    تفلحون) وتدبروا هذا الخطاب ومن شاء فل يؤمن ومن شاء فل يكفر (أليس الصبح بقريب)

    أخوكم في الله ويحب الصالحين في الله وقد جعل الله في إسمي خبري وعنوان أمري
    ناصر محمد اليماني ( فهل من مجيب؟)

    -------------------------------------------------------------------------------------------------------
    هذا جواب الامام ناصر محمد اليماني لاحد الاخوان السائلين عن اشراط الساعة الكبر
    المصدر

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    بسم الله الرحمن الرحيم وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين )

    أخي الكريم المُسلم الصالح الفطن عليك ان تعلم إنما طلوع الشمس من مغربها ليس إلا شرط من اشراط الساعة الكُبرى بسبب مرور كوكب العذاب ليلة ظهور المهدي المنتظر على كافة البشر في ليلة وهم صاغرون
    ومن ثم تطول الايام حتى يبتعد كوكب سقر ويتجاوز ويخرج خلالها المسيح الكذاب خلال تلك الايام ثم تعود الأمور إلى طبيعتها وتستمر الحياة إلى ما يشاء الله ولا تزال الساعة بعيداً وبمجيئها ينتهي الكون فيعود إلى ما كان عليها رتقاً قبل أن يكون يوم يطوي الله السماوات والارض كطي السجل لكتب والبشر دخلوا الأن في عصر أشراط الساعة الكُبر ومنها أن تدرك الشمس القمر ثم يسبق اليل النهار وهدم سد ذي القرنين ثم ظهور المهدي المنتظروخروج ياجوج وماجوج بعد تهدم سد ذي القرنين بقيادة المسيح الكذاب ويبعث الله اصحاب الكهف والرقيم المسيح عيسى إبن مريم ثم البعث الاول ثم هدى الناس جميعاً فيكونوا أمة واحدة على صراطاً مُستقيم في خلافة الإمام المهدي الكُبرى فيتم الله بعبده نوره ولو كره المُجرمون ظهوره ثم يموت المسيح عيسى إبن مريم ثم يموت المهدي المنتظر وتستمر البشر إلى ما شاء الله ثم تقوم الساعة على الذين عادوا للكفر من بعد الهدى إلا أن يشاء الله شيئاً وسع ربي كُل شىء رحمة وعلما وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين))
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11369
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أرجو ذكر البيان الذي يوضح معنى قوله (والشمس وضحاها والقمر إذا تلاها )  Empty ما معنى الاية ( انها لاحدى الكبر نذيرا للبشر) ؟

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء أغسطس 16, 2011 5:10 pm

    فيصل الفيصل 11/06/2011 02:15:31 م
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يقصد يا اخي بالله بان الشمس تدرك القمر نذيرا للبشر من قبل ان يسبق الليل النهار فتخرج الشمس من مغربها بسبب مرور كوكب النار جهنم سقر احد اشراط الساعه الكبر اعاذنا الله واياكم منها وكافة المسلمين

    هذا بيان صاحب علم الكتاب الامام ناصر محمد اليماني ينذر البشر من اقتراب كوكب جهنم سقر اعاذنا الله واياكم وكافة المسلمين
    ------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
    **منقول**

    الموضوع/Nibiru Planet X
    بسم الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء المُرسلين محمد رسول الله إلى الناس كافة وعلى آله الأطهار والسابقين الانصار في الأولين وفي الآخرين وفي الملاء الأعلى إلى يوم الدين)

    س1)فهل وعد الله الكُفار بالقرآن العظيم أن يمطر عليهم حجارة من السماء فياتيهم بعذاب أليم )

    ج1)قال الله تعالى(سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1) لِلْكَافِرِينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2)صدق الله العظيم

    س2)فما هو ذلك السوآل من الرب الذي سئله الكافرين المُنكرين لهذا القرآن العظيم )

    ج2) قال الله تعالى({وَإِذْ قَالُواْ اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَـذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ{32}صدق الله العظيم

    س3)ولماذا سئلوا هذا النوع من العذاب فهل لأن الرسول قد حذرهم بكسف الحجارة تمطر على الأرض من كوكب ما من السماء إن إستمر تكذيب البشر بذكر الله إليهم القرآن عظيم)

    ج3)قال الله تعالى( {أَوْ تُسْقِطَ السَّمَاء كَمَا زَعَمْتَ عَلَيْنَا كِسَفاً )صدق الله العظيم

    س4)فهل قد سبق أن عذب الله بكسف الحجارة من هذا الكوكب أحد طوائف الأحزاب الكافرة برسل ربهم في علم الكتاب )

    ج4)قال الله تعالى(( وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ (160) كَذَّبَتْ قَوْمُ لُوطٍ الْمُرْسَلِينَ (161) إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ لُوطٌ أَلَا تَتَّقُونَ (162) إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ (163) فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ (164) وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ (165) أَتَأْتُونَ الذُّكْرَانَ مِنَ الْعَالَمِينَ (166) وَتَذَرُونَ مَا خَلَقَ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ عَادُونَ (167) قَالُوا لَئِن لَّمْ تَنتَهِ يَا لُوطُ لَتَكُونَنَّ مِنَ الْمُخْرَجِينَ (168) قَالَ إِنِّي لِعَمَلِكُم مِّنَ الْقَالِينَ (169) رَبِّ نَجِّنِي وَأَهْلِي مِمَّا يَعْمَلُونَ (170) فَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ أَجْمَعِينَ (171) إِلَّا عَجُوزًا فِي الْغَابِرِينَ (172) ثُمَّ دَمَّرْنَا الْآخَرِينَ (173) وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِم مَّطَرًا فَسَاءَ مَطَرُ الْمُنذَرِينَ (174) إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ (175) وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ (176) كَذَّبَ أَصْحَابُ الْأَيْكَةِ الْمُرْسَلِينَ (177) إِذْ قَالَ لَهُمْ شُعَيْبٌ أَلَا تَتَّقُونَ (178) إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ (179) فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ (180) وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ (181) أَوْفُوا الْكَيْلَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُخْسِرِينَ (182) وَزِنُوا بِالْقِسْطَاسِ الْمُسْتَقِيمِ (183) وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ (184) وَاتَّقُوا الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالْجِبِلَّةَ الْأَوَّلِينَ (185) قَالُوا إِنَّمَا أَنتَ مِنَ الْمُسَحَّرِينَ (186) وَمَا أَنتَ إِلَّا بَشَرٌ مِّثْلُنَا وَإِن نَّظُنُّكَ لَمِنَ الْكَاذِبِينَ (187) فَأَسْقِطْ عَلَيْنَا كِسَفًا مِّنَ السَّمَاءِ إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ (188) قَالَ رَبِّي أَعْلَمُ بِمَا تَعْمَلُونَ (189) فَكَذَّبُوهُ فَأَخَذَهُمْ عَذَابُ يَوْمِ الظُّلَّةِ إِنَّهُ كَانَ عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ (190) إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ (191) وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ (192)صدق الله العظيم

    س5) وأين موقع هذا الكوكب في المجموعة الشمسية في الفضاء من حول الأرض فهل هو بأعلاها فدار حتى كان بسافلها أم كان بسافلها فدوار حتى صار عاليها فامطر عليهم بالحجارة المنضودة)

    ج5)قال الله تعالى(فَجَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِنْ سِجِّيلٍ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِلْمُتَوَسِّمِينَ )

    صدق الله العظيم

    س6) وهل كوكب العذاب يمطر على الأرض كُلها أم في مكان معين من الآرصص3ض)

    ج6)قال الله تعالى(فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِنْ سِجِّيلٍ مَنْضُودٍ ( 82 ) صدق الله العظيم

    س7) إذاً مؤكد أنه سوف يصيب كثير من الأحياء على الأرض فيُنقصها من البشر وغيرهم إلا ما شاء الله ))

    ج7)قال الله تعالى((أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا وَاللَّهُ يَحْكُمُ لاَ مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ وَهُوَ سَرِيعُ الحِسَابِ )صدق الله العظيم

    س لقد أكتشف مجموعة من علماء الفضاء انه يوجد كوكب يقترب من أرض البشر فيمر من جانبها من الأعلى ويتوقعوا أنه سوف يهلك كثير من البشر في هذه الآرض فهل أحاطكم الله علم في الكتاب أنه سوف يحيطهم بعلم هذا الكوكب من قبل ان ياتيهم وكذلك علموا أن يأتي إلى الأرض من أطرافها أي من جهت الأقطاب بمعنى ان دورانه يميل عن دوران بقية الكواكب بخمسة واربعون درجة ولذلك فهو ياتي للأرض من الأطراف أي أنه يدور حول الأرض من جهة القطبين الشمالي والجنوبي ولذلك علموا أنه ياتي للارض من الأطراف فهل علم علام الغيوب انه سوف يحيطهم بعلم إقتراب هذا الكوكب من أرض البشر من أطرافها من قبل أن ياتيهم )

    ج(أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا وَاللَّهُ يَحْكُمُ لاَ مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ وَهُوَ سَرِيعُ الحِسَابِ )صدق الله العظيم

    س9) وهل وعد الله الكُفار بذكر الله القرآن العظيم ليعذبهم بهذا الكوكب فينصر به الحق فيظهر ه به على العالمين فيهزم به حزب الباطل من البشر جميعاً )

    ج9)قال الله تعالى(((({لَوْ يَعْلَمُ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ حِينَ لاَ يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ ٱلنَّارَ وَلاَ عَن ظُهُورِهِمْ وَلاَ هُمْ يُنصَرُونَ * بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلاَ يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ * وَلَقَدِ ٱسْتُهْزِىءَ بِرُسُلٍ مِّن قَبْلِكَ فَحَاقَ بِٱلَّذِينَ سَخِرُواْ مِنْهُمْ مَّا كَانُواْ بِهِ يَسْتَهْزِءُونَ * قُلْ مَن يَكْلَؤُكُم بِٱلَّيْلِ وَٱلنَّهَارِ مِنَ ٱلرَّحْمَـٰنِ بَلْ هُمْ عَن ذِكْرِ رَبِّهِمْ مُّعْرِضُونَ * أَمْ لَهُمْ آلِهَةٌ تَمْنَعُهُمْ مِّن دُونِنَا لاَ يَسْتَطِيعُونَ نَصْرَ أَنْفُسِهِمْ وَلاَ هُمْ مِّنَّا يُصْحَبُونَ * بَلْ مَتَّعْنَا هَـٰؤُلاۤءِ وَءَابَآءَهُمْ حَتَّىٰ طَالَ عَلَيْهِمُ ٱلْعُمُرُ أَفَلاَ يَرَوْنَ أَنَّا نَأْتِى ٱلاٌّرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَآ أَفَهُمُ ٱلْغَـٰلِبُونَ * قُلْ إِنَّمَآ أُنذِرُكُم بِٱلْوَحْىِ وَلاَ يَسْمَعُ ٱلصُّمُّ ٱلدُّعَآءَ إِذَا مَا يُنذَرُونَ * وَلَئِن مَّسَّتْهُمْ نَفْحَةٌ مِّنْ عَذَابِ رَبِّكَ لَيَقُولُنَّ يٰويْلَنَآ إِنَّا كُنَّا ظَـٰلِمِينَ *صدق الله العظيم

    س10)مهلاً مهلاً فهل هذا كوكب العذاب هذا هو كوكب النار سقر الذي وعد الله بها الكفار في كتبه للمُكذبين برسله كونه قال الله تعالى(لَوْ يَعْلَمُ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ حِينَ لاَ يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ ٱلنَّارَ وَلاَ عَن ظُهُورِهِمْ وَلاَ هُمْ يُنصَرُونَ * بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلاَ يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ )صدق الله العظيم

    فهل سوف تتم رؤيتها قبل يوم القيامة وهل يرافق ذلك من أشراطا لساعة الكُبرى)

    ج10) قال الله تعالى(( وَمَا جَعَلْنَا أَصْحَابَ النَّارِ إِلا مَلائِكَةً وَمَا جَعَلْنَا عِدَّتَهُمْ إِلا فِتْنَةً لِلَّذِينَ كَفَرُوا لِيَسْتَيْقِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَيَزْدَادَ الَّذِينَ آمَنُوا إِيمَانًا وَلا يَرْتَابَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَالْمُؤْمِنُونَ وَلِيَقُولَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ وَالْكَافِرُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلا كَذَلِكَ يُضِلُّ اللَّهُ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلا هُوَ وَمَا هِيَ إِلا ذِكْرَى لِلْبَشَرِ (31) كَلا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لإٍحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيراً لِلْبَشَرِ (36) لِمَنْ شَاءَ مِنْكُمْ أَنْ يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)صدق الله العظيم

    س11) وما يقصد الله تعالى(كَلا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34)صدق الله العظيم
    ج11) قال الله تعالى ( وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا وَالْقَمَرِ إِذَا تَلاهَا )صدق الله العظيم

    س12)فهل يعني هذا الحدث أن الشمس لا ينبغي لها ان تدرك القمر فيتلوها حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكُبرى نذيراً للبشر لمن شاء منهم أن يتقدم أو يتأخر قبل مرور كوكب سقر)

    ج12)قال الله تعالى ((وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ لَا الشَّمْسُ يَنبَغِي لَهَا أَن تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ ))صدق الله العظيم

    س13) وما هو البيان الحق لقول الله تعالى (وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ )صدق الله العظيم
    فهل يقصد أن كذلك اليل لا ينبغي له ان يسبق النهار )ج13)قال الله تعالى (خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا}صدق الله العظيم

    قد فهمنا الخبر أنه إذا أدركت الشمس القمر إلى ما شاء الله ثم يسبق اليل النهار فتطلع الشمس من مغربها بسبب مرور كوكب النار فبما أن الكفار يحيطهم الله بعلم إقتراب كوكب النار من قبل المرور فهل يستطيعوا أن يعلموا متى سوف يمر كوكب النار على أرض البشر في عصر أحداث أشراط الساعة الكُبرى أم أنها لا تأتيهم إلا بغتة أم إنه لا يعلمُ بميعاد قدومها حتى الذي تنزل عليه هذا القرآن العظيم )
    ___________________

    قال الله تعالى:{ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا ٱلْفَتْحُ إِن كُنتُمْ صَـٰدِقِينَ ﴿28﴾}

    ( يونس : 48 ) وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا ٱلْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَـٰدِقِينَ ﴿48﴾ قُل لَّآ أَمْلِكُ لِنَفْسِى ضَرًّۭا وَلَا نَفْعًا إِلَّا مَا شَآءَ ٱللَّهُ ۗ لِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ ۚ إِذَا جَآءَ أَجَلُهُمْ فَلَا يَسْتَـْٔخِرُونَ سَاعَةًۭ ۖ وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ ﴿49﴾

    ( الأنبياء : 38 ) وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا ٱلْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَـٰدِقِينَ ﴿38﴾ لَوْ يَعْلَمُ ٱلَّذِينَ كَفَرُوا۟ حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ ٱلنَّارَ وَلَا عَن ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ ﴿39﴾

    ( النمل : 71 ) وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا ٱلْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَـٰدِقِينَ ﴿71﴾ قُلْ عَسَىٰٓ أَن يَكُونَ رَدِفَ لَكُم بَعْضُ ٱلَّذِى تَسْتَعْجِلُونَ ﴿72﴾
    ( سبأ : 29 ) وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا ٱلْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَـٰدِقِينَ ﴿29﴾ قُل لَّكُم مِّيعَادُ يَوْمٍۢ لَّا تَسْتَـْٔخِرُونَ عَنْهُ سَاعَةًۭ وَلَا تَسْتَقْدِمُونَ ﴿30﴾
    ( يس : 48 ) وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا ٱلْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَـٰدِقِينَ ﴿48﴾ مَا يَنظُرُونَ إِلَّا صَيْحَةًۭ وَ‌ٰحِدَةًۭ تَأْخُذُهُمْ وَهُمْ يَخِصِّمُونَ ﴿49﴾
    ( الملك : 25 ) وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَـٰذَا ٱلْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَـٰدِقِينَ ﴿25﴾ قُلْ إِنَّمَا ٱلْعِلْمُ عِندَ ٱللَّهِ وَإِنَّمَآ أَنَا۠ نَذِيرٌۭ مُّبِينٌۭ ﴿26﴾
    (( لَوْ يَعْلَمُ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ حِينَ لاَ يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ ٱلنَّارَ وَلاَ عَن ظُهُورِهِمْ وَلاَ هُمْ يُنصَرُونَ * بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلاَ يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ ))صدق الله العظيم

    النذير بالبيان الحق للذكر المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 02, 2022 8:01 pm