.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب

    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11392
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب  Empty الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب

    مُساهمة من طرف ابرار الأحد نوفمبر 25, 2012 2:52 am

    03-19-2010 09:58 PM #1 عيسى عمران
    زائر
    الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين والتابعين للحق إلى يوم الدين

    أخي مُحمد العربي ومُحبة الله ورسوله وكافة السائلين عن الوحدة الحسابية في الكتاب فالحق أقول ولا أقول غير الحق إنها الثانية الوحدة التي يبدأ بها الحساب في الكتاب بدقة مُتناهية عن الخطأ وذلك لأن الوقت يبدأ حسابة بدءا" من الثانية وليس من بدء اليوم بل يبدأ الحساب من أول ثانية في حركة الزمن فأما الثانية الشمسية في الحساب الشمسي فإنها تعدل ألف ثانية أرضية والدقيقة الشمسية تعدل ألف دقيقة أرضية واليوم الشمسي لذات الشمس يعدل ألف يوم أرضي والسنة الشمسية كألف سنة مما تعدون ولكن ذلك لا يساوي إلا يوما" واحدا" من أيام الله في الكتاب تصديقاً لقول الله تعالى((وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا ))صدق الله العظيم

    وآليا" تعلمون السنة الواحدة عند الله في الكتاب فتجدوها تعدل ثلاثمائة وستين ألف سنة مماتعدون بدءا" من الوحدة الحسابية وهي ثانيتكم التي تحسبون بها الوقت في ساعاتكم التي بأيديكم فتعالوا لتعلموا كم الثانية الواحدة من الثواني عند الله في الحساب كم تعدل من ثوانيكم فبما أن السنة الواحدة عند الله تساوي360 ألف سنة في حسابكم الأرضي إذا" الثانية الواحدة عند الله تعدل 360 ألف ثانية مما تعدون والدقيقة = 360 ألف دقيقة مما تعدون والساعة تعدل 360 ألف ساعة مما تعدون واليوم يعدل360 ألف يوم مما تعدون والشهر يعدل 360 ألف شهر مما تعدون إذا" السنة الواحدة عند الله في الكتاب حقاً=360 ألف سنة مما تعدون ..

    وذلك لأن السنة الشمسية لذات الشمس تساوي يوما" واحدا" فقط من أيام الله في الحساب في الكتاب وعلى سبيل المثال انظروا ليوم الأرض ذات المشرقين تجدون يومها الواحد يعدل سنة في حسابكم ولكنكم علمتم أنه ليس إلا يوم في حساب الأرض ذات المشرقين فتعالوا ننتقل لقول الله تعالى ((يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ))صدق الله العظيم

    وذلك بدء عمر البشر منذ أن خلق الله خليفته آدم إلى طلوع الشمس من مغربها في يوم كان مقداره ألف سنة مما تعدون ولكن مقداره ليس بحساب أيامكم و بحساب ثواني ساعاتكم التي بأيديكم وبحساب يومكم أنتم الذي تطلع فيه الشمس من مغربها فتعالوا لنزيدكم علماً ما هو المقصود من قول الله تعالى (يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ)صدق الله العظيم

    وتلك ألف سنة من سنين الأرض المفروشة ذات المشرقين وذلك لأن آدم كان فيها ولذلك بدأ حساب عُمر البشر بحسابها حسب يومها وسنتها والحساب كما علمكم الله مقدرة ألف سنة مما تعدون) وذلك حسب أيام الأرض المفروشة ويومها يعدل سنة بحسابكم فتعالوا انظروا كم يساوي ألف سنة من سنين الأرض المفروشة ذات المشرقين فبما أن السنة الواحدة من سنين الأرض ذات المشرقين تعدل 360 سنة بحسابكم إذا" الثانية الواحدة لذات المشرقين = 360 ثانية من ثواني ساعاتكم التي بأيديكم إذا" الدقيقة لذات المشرقين=360 دقيقة بحسابكم والساعة لذات المشرقين=360 ساعة من ساعاتكم واليوم الواحد من أيام الأرض ذات المشرقين يساوي 360 يوما" بحسب أيامكم والسنة لذات المشرقين =360 سنة من سنينكم إذا" كم مقدار ألف سنة من سنين الأرض ذات المشرقين كم يساوي بحساب ثوانيكم التي بساعاتكم بأيدكم وكذلك تجدوها 360 ألف سنة بالتمام والكمال بدقة مُتناهية وظهر لكم الناتج فإذا هو ذاته بحساب السنة الشمسية لذات الشمس فبما أن السنة الشمسية لذات الشمس تعدل ألف سنة مما تعدون وبما أن ذلك لا يعدل إلا يوم واحد فقط من أيام الله تصديقاً لقول الله تعالى((وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا ))صدق الله العظيم

    فكم السنة الواحدة عند الله حتما" سوف تكون كذلك 360 ألف سنة مما تعدون وكذلك الألف سنة من سنين الأرض ذات المشرقين كذلك ظهر لكم نفس الناتج فبما أن السنة الواحدة 360 سنة مما تعدون فاضربوها في ألف =360000 سنة مما تعدون بحساب الوحدة الزمنية بالثانية .. إذا" العمر منذ أن خلق الله آدم إلى طلوع الشمس من مغربها360 ألف سنة مما تعدون بدءا" من الحساب بالوحدة الزمنية لديكم بالثانية بمنتهى الدقة لقوم يعلمون ..

    وبما أن طلوع الشمس من مغربها هو بسبب مرور كوكب العذاب في نقطة أقرب من ذي قبل لكي يحقق شرطا" من شروط الساعة الكُبرى وهو طلوع الشمس من مغربها فتعالوا للننظر الزمن بحساب كوكب العذاب فبما أن سنة كوكب العذاب تعدل ( أربعة آلاف ومائة وستة وستين سنه وثمانية أشهر تماماً ) بحساب الوحدة لديكم بدءا" من الثانية في حسابكم وأجده في الكتاب قد مر إثني عشر مرة في خلال سنة كونية واحدة فقط فكم طول السنة الكونية في الكتاب حسب الوحدة بالثانية لديكم وتجدوها خمسين ألف سنة ولكن تلك ليست إلا سنة كونية واحدة فقط وشهر السنة الكونية هو سنة لكوكب العذاب (( أربعة آلاف ومائة وستة وستين سنه وثمانية أشهر تماماً ) إذا السنة الكونية سوف تعدل خمسين ألف سنة مما تعدون ولربما يود أحدكم أن يُقاطعني فيقول وكيف تحسب سنة كوكب العذاب تعدل شهر من أشهر السنة الكونية فما يُدريك لتفعل ذلك ؟ ثم نرد عليه ونقول أخي الكريم كم تعلم طول شهر الأرض ذات المشرقين وسوف يرد علينا ويقول أنه يعدل كما علمتنا ثلاثين سنة بدءا" بحساب الوحدة لدينا بالثانية الواحدة ومن ثم أرد عليه وأقول أفلا ترى أن شهر الأرض ذات المشرقين يعدل سنة قمرية واحدة من سنين ذات القمر وكذلك السنة الكونية يعدل شهرها في الكتاب سنة واحدة من سنين كوكب العذاب وإذا كررت ذلك إثني عشر مرة يظهر لك ناتج السنة الكونية خمسين ألف سنة مما تعدون تصديقاً لقول الله تعالى ((سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1) لِّلْكَافِرينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2) مِّنَ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ (3) تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ (4) فَاصْبِرْ صَبْراً جَمِيلاً (5) إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيداً (6) وَنَرَاهُ قَرِيباً (7) يَوْمَ تَكُونُ السَّمَاء كَالْمُهْلِ (8) وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ (9) وَلَا يَسْأَلُ حَمِيمٌ حَمِيماً (10) صدق الله العظيم

    ولكن ماهو نوع العذاب الذي سألوه الكفار من ربهم ؟ إنه كسف الحجارة النارية الذي خوفهم منه محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم تصديقاً لقول الله تعالى وتحدوه وقالوا : أو تسقط السماء كما زعمت علينا كسفا".. ولذلك قالوا {وَإِذْ قَالُواْ اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَـذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَاء أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ )صدق الله العظيم

    ويا أمة الله المُحترمة المُكرمة إن الأمر بسيط وإنما عدلت على أخي محمد العربي أنه جعل الوحدة الحسابية تبدأ من اليوم بل الدهر والشهر يبدأ بحساب الزمن من الثانية وصدق الشاعر إذ يقول (دقات قلب المرء قائلةً لهُ _أن الحياة دقائق وثواني ) ذلك لأن الثانية هي في حساب الدهر كنبض القلب للإنسان فإذا أردتي أن تعلمي الحسابات بالثانية الوحدة الأساسية للحساب فانظري لسنة ذلك الكوكب فمثلاً السنة القمرية هي ثلاثون سنة مما نعده نحن إذا الثانية الواحدة من ثواني القمر تعدل ثلاثين ثانية والدقيقة ثلاثين دقيقة والساعة ثلاثين ساعة واليوم ثلاثين يوما" والشهر ثلاثين شهرا" والسنة ثلاثين سنة .. وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين ..

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11392
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب  Empty رد: الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب

    مُساهمة من طرف ابرار الأحد نوفمبر 25, 2012 2:54 am

    03-20-2010 01:52 AM #1 عيسى عمران
    زائر
    أسرار آيات الحساب في الكتاب ذكرى لأولي الألباب

    بيان منقول عن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    ---------------------------------------------------------------

    وسلام على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين )

    ويا أيها السائل عن آيات الإدراك إنها لم تعد فائدة من المُحاجات بها وذلك من بعد نقل ملف الهلال من مجلس القضاء الأعلى الذي كانوا يتبعون أمر الله ورسوله في إعلان الأهلة ذات المناسبات الدينية إلى إلى المحكمة العليا التي اعرضت عن أمر الله ورسوله في رؤية الأهلة فاتبعت عُلماء الفلك وأعرضوا عن شهود رؤية الهلال الذين كفروا برؤية أهلة المُستحيل علمياً برغم ان الإمام المهدي لا يكذب بالعلم الفلكي ولكني اعلم من الله مالا يعلمون أنها أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكبر نذيراً للبشر من قبل ان يسبق الليل النهار ذكرى لأولي الأبصار ولربما يود أن يقاطعني أحد السائلين فيقول مالك وللملكة العربية السعودية ومحكمتها العليا بل توجد دول اخرى ومن ثم نرد عليه إن مكة هي مركز الأرض والكون وتوقيت اسرار الحساب في الكتاب هي بتوقيت مكة المكرمة مركز الأرض والكون الذي بُني فيها بيت الله المُعظم قبلة الأمم ولكن اكثرهم يجهلون )

    ويامعشر الأنصار السابقين الأخيار إن المهدي المنتظر أشد ما يخشى عليكم من فتنة آيات الحساب التي لا تحيطون بها علما ولا أستطيع أن أفصل كافة أسرارها ولكني أفتيكم بالحق أن الآيات التي تخص الحساب في الكتاب أن كُل اية لها سر حساب في الارض بحسب حركتها الفلكية والذاتية وكذلك لذات الآية سر آخر بحسب حركة القمر وكذلك لذات الآية سر اخر بحسب حركة الشمس وأضرب لكم على ذلك مثل قال الله تعالى)

    ( يُدَبِّرُ الأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ )صدق الله العظيم

    فهذه الآية إذا طبقناها على حساب حركة الأرض الفلكية الذي يحتوي سرها لحساب الأرض ذات المشرقين والتي يومها يعدل كسنة بحساب أيامكم إذا" فكم ألف سنة من سنين أرض الأنام وسوف يعطينا ناتج 360000 سنة بحسب ايام البشر وتلك الفترة هي بين اول خليفة إلى خاتم خلفاء الله )

    وأما إذا طبقناها على حساب السنة الكونية فبما أن السنة الكونية هي خمسين ألف سنة فكم يصبح يوم مقداره خمسين ألف سنة وهو 1000ْْ في خمسين ألف وحتماً خمسين مليون سنة )

    وكذلك لها سر في حساب حركة القمر ولكن أكثركم يجهلون ويا امة الإسلام لقد اخبركم الله كيف تعلمون بيوم القيامة ولكن بحسب أيام الله في الكتاب في قول الله تعالى)

    (وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ.)صدق الله العظيم

    فإذا أدركت الشمس القمر فاجتمعت به وقد هو هلال فهذا يعني أن البشر قد اصبحوا في يوم القيامة لا شك ولا ريب تصديقاً لقول الله تعالى)

    (لا أُقْسِمُ بِيَوْمِ الْقِيَامَةِ وَلا أُقْسِمُ بِالنَّفْسِ اللَّوَّامَةِ أَيَحْسَبُ الإِنسَانُ أَلَّن نَجْمَعَ عِظَامَهُ بَلَى قَادِرِينَ عَلَى أَن نُّسَوِّيَ بَنَانَهُ بَلْ يُرِيدُ الإِنسَانُ لِيَفْجُرَ أَمَامَهُ يَسْأَلُ أَيَّانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ فَإِذَا بَرِقَ الْبَصَرُ وَخَسَفَ الْقَمَرُ وَجُمِعَ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ يَقُولُ الإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ )صدق الله العظيم

    وخلق الله الآن هم في يوم القيامة ولكن ليس بحسب أيام البشر بل بحسب أيام الله في الكتاب تصديقاً لقول الله تعالى)

    ( وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ.)صدق الله العظيم

    وفي هذا اليوم الأخير يحدث فيه كافة أشراط الساعة الكبرى فتدرك الشمس القمر فتجتمع به وقد هو هلال في اول الشهر وظهور المهدي المنتظر ليلة يسبق الليل النهار بطلوع الشمس من مغربها بسبب مرور كوكب سقر الأقرب على مر العصور ومرورها الأقرب هو شرط من أاشراط الساعة الكبر وبسبب إقترابها الشديد ينعكس الدوران للأرض فيصير الشرق غرباً والغرب شرقاً ويا أمة الإسلام لا تنتظروا لحساب يوم العذاب ولا تتفكروا فيه وذلك حتى لا ترجوا التصديق واليقين حتى تروا العذاب بعين اليقين إني لكم ناصح أمين فلا تستعجلوا بالسيئة قبل الحسنة بل أنيبوا إلى ربكم ليهدي قلوبكم وتضرعوا إليه بقلوب تائبة مُنيبة ليهدي قلوبكم ويبصركم بالحق ويجعلكم من الموقنين وإنه لنبأ عظيم وأكثر الناس عن داعي الحق مُعرضون ويامعشر الأنصار قولوا كما قال أولوا الأبصار من قبلكم من أتباع الرسل ))

    (وَمَا لَنَا أَلاَّ نَتَوَكَّلَ عَلَى اللَّهِ وَقَدْ هَدَانَا سُبُلَنَا وَلَنَصْبِرَنَّ عَلَى مَا آذَيْتُمُونَا وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُتَوَكِّلُونَ )صدق الله العظيم

    فلا تسألوا إمامكم عن آيات العذاب حتى لا تكونوا سببا" لفتنة الذين بعذاب الله يبستعجلون أن تكونوا سبب فتنة للذين ينظرون تصديقهم بالحق من ربهم حتى يأتي يوم العذاب المعلوم بحسب أيام البشر ومن ثم يقولون الآن نطقت بالحق فأولئك قوم لا يعقلون بل هم كالأنعام وأضل سبيلاً الذين ينتظرون بالتصديق حتى ليلة إكتمال البدر في ليلة الرابع عشر بعد غروب شمس الثالث عشر من شهر ما ولم أحدد الشهر ولم نقل شهر شعبان أخي الكريم بل قلنا شهر ما وإنما كمثل حدوث الإدراك في شهر شعبان وإكتمال البدر بعد غروب شمس الثالث عشر وكذلك ليلة العذاب تأتي في ذلك الميقات في شهر ما في ليلة يكتمل فيها البدر بعد غروب شمس الثالث عشر سيظهر لكم بأفق القطب الشمالي اولاً وكأنه الشمس أشرق بسمت النجم القطبي ويوم ثمانية إبريل كما علمني ربي لم يكتمل بعد حسب يوم كوكب العذاب أساس الحساب للعذاب حسب يوم كوكب العذاب ولا نريد ان نخوض في آيات العذاب في محكم الكتاب وهل تدرون لماذا وذلك لاني اعلم أن نسبة 99.9 % من المُسلمين سيؤخر تصديقه بالبيان الحق للقرآن حتى يأتي ذلك اليوم المعلوم حسب أيام البشر مهما حاجيته بآيات محكمات في الحساب لكوكب العذاب فلا ولن يصدق بالحق بل سوف يقول سننظر ونرى أصدقت أم كنت من الكاذبين وبيننا و بينك ذلك اليوم المعلوم وآولئك قوم لا يتفكرون فهم كالأنعام الذين يستعجلون بالسيئة قبل الحسنة والإنابة إلى ربهم أن يبصر قلوبهم بالحق إن كان هذا هو الحق من ربهم ومن ثم يبصر الله قلب من اناب إليه ليهدي قلبه تصديقاً لقول الله تعالى))

    ({قُلْ إِنَّ اللّهَ يُضِلُّ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَنْ أَنَابَ}صدق الله العظيم

    وما اجمل أن اقول لكم ما أمر الله جدي أن يقوله لقوم أمثالكم وقال الله تعالى))

    ((قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ رَبِّي أَمَدًا )صدق الله العظيم

    ومهما كنت أعلم فلن اتكلم لأن الأنعام التي لا تتفكر سينظرون التصديق حتى إذا ما وقع يؤمنون بالحق من ربهم وقال الله تعالى)

    ({‏أَثُمَّ إِذَا مَا وَقَعَ آمَنْتُمْ بِهِ آلآنَ وَقَدْ كُنْتُمْ بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ‏} صدق الله العظيم

    ولا أقصد الصدّيق من المصدقين بل هم من الصديقين المُكرمين قوم آخرون وهم الذين يتفكرون في دعوة الإمام المهدي فإلى ماذا يدعوهم وهل هو يحاج الناس ببصيرة من ربه وهل هي ذاتها بصيرة محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهل هو يحاج الناس بمتشابه القرآن أو يفسر القرآن بالظن الذي لا يغني من الحق ومن ثم لا يجد إلا أن يسلم للحق تسليماً نظراً لقوة البرهان المبين من محكم القرآن العظيم أولئك هم خير البرية وصفوة البشرية أولئك هم أولوا الألباب خير الدواب وأما أشر الدواب فهم الذين لا يعقلون بمعنى أنهم كالأنعام لا يتفكرون في سلطان علم الداعية إلى الله على بصيرة من الله وقال الله تعالى)

    (تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (1) الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ (2) الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا مَّا تَرَى فِي خَلْقِ الرَّحْمَنِ مِن تَفَاوُتٍ فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ تَرَى مِن فُطُورٍ (3) ثُمَّ ارْجِعِ الْبَصَرَ كَرَّتَيْنِ يَنقَلِبْ إِلَيْكَ الْبَصَرُ خَاسِأً وَهُوَ حَسِيرٌ (4) وَلَقَدْ زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَجَعَلْنَاهَا رُجُومًا لِّلشَّيَاطِينِ وَأَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابَ السَّعِيرِ (5) وَلِلَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ (6) إِذَا أُلْقُوا فِيهَا سَمِعُوا لَهَا شَهِيقًا وَهِيَ تَفُورُ (7) تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنَ الْغَيْظِ كُلَّمَا أُلْقِيَ فِيهَا فَوْجٌ سَأَلَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَذِيرٌ (8) قَالُوا بَلَى قَدْ جَاءنَا نَذِيرٌ فَكَذَّبْنَا وَقُلْنَا مَا نَزَّلَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ إِنْ أَنتُمْ إِلَّا فِي ضَلَالٍ كَبِيرٍ (9) وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ (10) فَاعْتَرَفُوا بِذَنبِهِمْ فَسُحْقًا لِّأَصْحَابِ السَّعِيرِ (11) إِنَّ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُم بِالْغَيْبِ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ (12) وَأَسِرُّوا قَوْلَكُمْ أَوِ اجْهَرُوا بِهِ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (13) أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ (14) هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولًا فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِّزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ (15) أَأَمِنتُم مَّن فِي السَّمَاء أَن يَخْسِفَ بِكُمُ الأَرْضَ فَإِذَا هِيَ تَمُورُ (16) أَمْ أَمِنتُم مَّن فِي السَّمَاء أَن يُرْسِلَ عَلَيْكُمْ حَاصِبًا فَسَتَعْلَمُونَ كَيْفَ نَذِيرِ (17) وَلَقَدْ كَذَّبَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَكَيْفَ كَانَ نَكِيرِ (18) أَوَلَمْ يَرَوْا إِلَى الطَّيْرِ فَوْقَهُمْ صَافَّاتٍ وَيَقْبِضْنَ مَا يُمْسِكُهُنَّ إِلَّا الرَّحْمَنُ إِنَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ بَصِيرٌ (19) أَمَّنْ هَذَا الَّذِي هُوَ جُندٌ لَّكُمْ يَنصُرُكُم مِّن دُونِ الرَّحْمَنِ إِنِ الْكَافِرُونَ إِلَّا فِي غُرُورٍ (20) أَمَّنْ هَذَا الَّذِي يَرْزُقُكُمْ إِنْ أَمْسَكَ رِزْقَهُ بَل لَّجُّوا فِي عُتُوٍّ وَنُفُورٍ (21) أَفَمَن يَمْشِي مُكِبًّا عَلَى وَجْهِهِ أَهْدَى أَمَّن يَمْشِي سَوِيًّا عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ (22) قُلْ هُوَ الَّذِي أَنشَأَكُمْ وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ قَلِيلًا مَّا تَشْكُرُونَ (23) قُلْ هُوَ الَّذِي ذَرَأَكُمْ فِي الْأَرْضِ وَإِلَيْهِ تُحْشَرُونَ (24) وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (25) قُلْ إِنَّمَا الْعِلْمُ عِندَ اللَّهِ وَإِنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُّبِينٌ (26) فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَقِيلَ هَذَا الَّذِي كُنتُم بِهِ تَدَّعُونَ (27) قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَهْلَكَنِيَ اللَّهُ وَمَن مَّعِيَ أَوْ رَحِمَنَا فَمَن يُجِيرُ الْكَافِرِينَ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ (28) قُلْ هُوَ الرَّحْمَنُ آمَنَّا بِهِ وَعَلَيْهِ تَوَكَّلْنَا فَسَتَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ (29) قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْرًا فَمَن يَأْتِيكُم بِمَاء مَّعِينٍ (30)صدق الله العظيم

    وما أجمل أن يقول الإمام المهدي ما أمر الله به جده من قبله )) وقال الله تعالى))

    ((وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (25) قُلْ إِنَّمَا الْعِلْمُ عِندَ اللَّهِ وَإِنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُّبِينٌ (26) فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَقِيلَ هَذَا الَّذِي كُنتُم بِهِ تَدَّعُونَ )صدق الله العظيم

    وهل تعلمون البيان الحق لقول الله تعالى( وَقِيلَ هَذَا الَّذِي كُنتُم بِهِ تَدَّعُونَ )صدق الله العظيم

    وسوف تجدون البيان الحق لذلك في قول الله تعالى))

    (اللَّهُمَّ إِنْ كَانَ هَذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِنْدِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ . )صدق الله العظيم

    ولذلك قال الله تعالى({سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1) لِلْكَافِرِينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ (2) }صدق الله العظيم

    وقد جاءت الإجابة لدعاء الكافرين ولكن على قوم أمثالهم يرجون التصديق والإتباع حتى يرون العذاب الأليم وكأنهم يقولون ((اللَّهُمَّ إِنْ كَانَ هَذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِنْدِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِنَ السَّمَاءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ ))


    وقال الله تعالى ((((وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (25) قُلْ إِنَّمَا الْعِلْمُ عِندَ اللَّهِ وَإِنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُّبِينٌ (26) فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَقِيلَ هَذَا الَّذِي كُنتُم بِهِ تَدَّعُونَ )صدق الله العظيم

    ويامعشر البشر إني أنا المهدي المنتظر أقسمُ بالله الواحد القهار الذي يُدرك الأبصار ولا تدركه الأبصار الذي خلق الجان من مارج من نار وخلق الإنسان من صلصال كالفخار قسم المهدي المنتظر وليس قسم فاجر ولا كافر أن كوكب آتي في هذه الأمة التي ابتعث الله فيها المهدي المنتظر ليدعو البشر إلى إتباع ذكر الله للعالمين القرآن العظيم وكان أول كافر بدعوة المهدي المنتظر هم المُسلمون المؤمنون بهذا القرآن العظيم فكيف لا يعذب القوم المُجرمين الذين صار مثلهم كمثل اليهود الذين قالوا سمعنا وعصينا ولم يقولوا سمعنا وأطعنا وكذلك عُلماء اليوم وأمتهم إلمُعرضون عن الدعوة إلى تحكيم الله ومن أحسن من الله حكم لقوم يؤمنون وقال الله تعالى))

    (({ إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَنْ يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }صدق الله العظيم

    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين)

    خليفة الله وعبده الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11392
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب  Empty رد: الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب

    مُساهمة من طرف ابرار الأحد نوفمبر 25, 2012 2:56 am

    10-23-2010 02:59 AM #1 الإمام ناصر محمد اليماني
    المهدي المنتظر
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    2,361
    بيان من أسرار الكتاب ذكرى لألوا الألباب
    بسم الله الرحمن الرحيم (1)إِذَا وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ (2)لَيْسَ لِوَقْعَتِهَا كَاذِبَةٌ (3)خَافِضَةٌ رَّافِعَةٌ (4)إِذَا رُجَّتِ الْأَرْضُ رَجًّا (5)وَبُسَّتِ الْجِبَالُ بَسًّا (6)فَكَانَتْ هَبَاءً مُّنبَثًّا (7)وَكُنتُمْ أَزْوَاجًا ثَلَاثَةً (8)فَأَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَيْمَنَةِ (9)وَأَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ مَا أَصْحَابُ الْمَشْأَمَةِ (10)وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ (11)أُوْلَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ (12)فِى جَنَّاتِ النَّعِيمِ (13)ثُلَّةٌ مِّنَ الْأَوَّلِينَ (14)وَقَلِيلٌ مِّنَ الْآخِرِينَ (15)عَلَى سُرُرٍ مَّوْضُونَةٍ (16)مُتَّكِئِينَ عَلَيْهَا مُتَقَابِلِينَ (17)يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ (18)بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ (19)لَا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلَا يُنزِفُونَ (20)وَفَاكِهَةٍ مِّمَّا يَتَخَيَّرُونَ (21)وَلَحْمِ طَيْرٍ مِّمَّا يَشْتَهُونَ (22)وَحُورٌ عِينٌ (23)كَأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُونِ (24)جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (25)لَا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا تَأْثِيمًا (26)إِلَّا قِيلًا سَلَامًا سَلَامًا (27)وَأَصْحَابُ الْيَمِينِ مَا أَصْحَابُ الْيَمِينِ (28)فِى سِدْرٍ مَّخْضُودٍ (29)وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ (30)وَظِلٍّ مَّمْدُودٍ (31)وَمَاءٍ مَّسْكُوبٍ (32)وَفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ (33)لَّا مَقْطُوعَةٍ وَلَا مَمْنُوعَةٍ (34)وَفُرُشٍ مَّرْفُوعَةٍ (35)إِنَّا أَنشَأْنَاهُنَّ إِنشَاءً (36)فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا (37)عُرُبًا أَتْرَابًا (38)لِّأَصْحَابِ الْيَمِينِ (39)ثُلَّةٌ مِّنَ الْأَوَّلِينَ (40)وَثُلَّةٌ مِّنَ الْآخِرِينَ (41)صدق الله العظيم

    ومن خلال هذه الآيات نستطيع ان نعلمُ بإذن الله لا شك ولا ريب بما يلي )

    1_كم قدر بعث النار

    2_كم قدر بعث الجنة

    3_كم قدر أصحاب اليمين من الأمم الأولى وكم قدر أصحاب اليمين من أمة المهدي المنتظر

    4_كم قدر المقربين من الأمم الأولى وكم قدر المقربين من أمة المهدي المنتظر

    فانتظروا بإذن الله البيان المفصل تفصيلاً إنشاء الله وإنا لصادقون وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين)

    أخو البشر المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11392
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب  Empty رد: الفتوى في الحساب بالحق من الكتاب و ليتذكر أولوا الألباب

    مُساهمة من طرف ابرار الأحد نوفمبر 25, 2012 2:59 am

    الجواب بالحق من إمام الكتاب ذكرى لأولي الألباب
    10-13-2009, 01:09 AM

    ا
    لجواب بالحق من إمام الكتاب ذكرى لأولي الألباب

    --------------------------------------------------------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين)

    السلام عليكم تحية من عند الله مُباركة طيبة على من اتبع هديه سُبحانه الذي يعلمُ خائنة الأعين وما تخفي الصدور ومن لم يجعل الله له نور فما له من نور اخي أمير النور قال الله تعالى))

    ((وَمَا يَسْتَوِي الأَعْمَى وَالْبَصِيرُ ( 19 ) وَلا الظُّلُمَاتُ وَلا النُّورُ ( 20 ) وَلا الظِّلُّ وَلا الْحَرُورُ ( 21 ) وَمَا يَسْتَوِي الأحْيَاءُ وَلا الأمْوَاتُ إِنَّ اللَّهَ يُسْمِعُ مَنْ يَشَاءُ وَمَا أَنْتَ بِمُسْمِعٍ مَنْ فِي الْقُبُورِ ( 22 )صدق الله العظيم

    وقال الله تعالى({ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّكَ عَلَى الْحَقِّ الْمُبِينِ * إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَى وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ * وَمَا أَنْتَ بِهَادِي الْعُمْيِ عَنْ ضَلَالَتِهِمْ إِنْ تُسْمِعُ إِلَّا مَنْ يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ مُسْلِمُونَ }صدق الله العظيم


    { إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَقُصُّ عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَكْثَرَ الَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ * وَإِنَّهُ لَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ }صدق الله العظيم

    وقد جعل الله الرد للسائلين عن الساعة في محكم القرآن العظيم أنه لا يعلم بها سواه تصديقاً لقول الله تعالى)

    ((يَسْألُونَكَ عَنِ السَّاعَةِ أَيَّانَ مُرْسَاهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لاَ يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَآ إِلاَّ هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَـوَاتِ وَالأرضِ لاَ تَأْتِيكُمْ إِلاَّ بَغْتَةً يَسألُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ اللَّهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ* قُل لاَ أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلاَ ضَرًّا إِلاَّ مَا شَآءَ اللَّهُ وَلَوْ كُنتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لاَسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ إِنْ أَنَاْ إِلاَّ نَذِيرٌ وَبَشِيرٌ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ}صدق الله العظيم

    فانظرلفتوى لمن أراد ان يرد بالقول الحق فيقول(( ((قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لاَ يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَآ إِلاَّ هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَـوَاتِ وَالأرضِ لاَ تَأْتِيكُمْ إِلاَّ بَغْتَةً )صدق الله العظيم

    وكذلك أنظر لقول الله تعالى(يَسألُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ اللَّهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ)صدق الله العظيم

    وماهو البيان لقوله تعالى(يَسألُونَكَ كَأَنَّكَ حَفِيٌّ عَنْهَا ) أي يسألونك كأنك عليم بها ثم انظر لتأكيد الجواب في الكتاب (( قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ اللَّهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ)صدق الله العظيم

    وأما المهدي المنتظر فهو ينذر البشر بأنهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبر وذلك لأن أشراط الساعة الكبر قد جاءت في محكم القرآن العظيم تصديقاً لقول الله تعالى)

    ((فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا السَّاعَةَ أَنْ تَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً فَقَدْ جَاءَ أَشْرَاطُهَا))صدق الله العظيم

    إذا" الأشراط قد جاءت في الكتاب ذكرى لأولي الألباب لكي يعلم البشر أنهُ اقترب للناس حسابهم وهم في غفلة معرضون وذلك لأن قيام الساعة هو ذاته يوم الحساب وقال الله تعالى))

    ((وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ}))صدق الله العظيم

    برغم انهم يُعذبون من قبل قيام الساعة في النار في العذاب البرزخي وليس في حفرة السوءة كما سبق شرحه من قبل وإنما اردنا ان نستنبط الساعة انها ذاتها يوم الحساب ويستطيع أن يفتي المهدي المنتظر أن البشر دخلوا في يوم القيامة حسب ايام الله ولكن سؤال البشر هو بحسب ايامهم هم متى تكون الساعة ونقول الله أعلم ((((قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِنْدَ رَبِّي لاَ يُجَلِّيهَا لِوَقْتِهَآ إِلاَّ هُوَ ثَقُلَتْ فِي السَّمَـوَاتِ وَالأرضِ لاَ تَأْتِيكُمْ إِلاَّ بَغْتَةً )صدق الله العظيم

    (((( قُلْ إِنَّمَا عِلْمُهَا عِندَ اللَّهِ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يَعْلَمُونَ)صدق الله العظيم

    وأما بالنسبة لأيام الله فنقول نعم قد دخلتم في يوم القيامة بحسب ايام الله في الكتاب وفي خلال هذا اليوم تبدأ الأشراط الكبرى للساعة كبعث المهدي المنتظر فالله يبعثه خلال هذا اليوم الطويل بحسب ايام الله في الكتاب وكذلك تدرك الشمس القمر بحسب ايام الله في الكتاب وقد أخبركم الله أنها إذا أدركت الشمس القمر فليعلم البشر أنهم في يوم القيامة حسب أيام الله في الكتاب تصديقاً لقول الله تعالى)

    ((لا أُقْسِمُ بِيَوْمِ الْقِيَامَةِ وَلا أُقْسِمُ بِالنَّفْسِ اللَّوَّامَةِ أَيَحْسَبُ الإِنسَانُ أَلَّن نَجْمَعَ عِظَامَهُ بَلَى قَادِرِينَ عَلَى أَن نُّسَوِّيَ بَنَانَهُ بَلْ يُرِيدُ الإِنسَانُ لِيَفْجُرَ أَمَامَهُ يَسْأَلُ أَيَّانَ يَوْمُ الْقِيَامَةِ فَإِذَا بَرِقَ الْبَصَرُ وَخَسَفَ الْقَمَرُ وَجُمِعَ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ يَقُولُ الإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ كَلاَّ لا وَزَرَ إِلَى رَبِّكَ يَوْمَئِذٍ الْمُسْتَقَرُّ يُنَبَّأُ الإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ بِمَا قَدَّمَ وَأَخَّرَ بَلِ الإِنسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ))صدق الله العظيم


    وفي سورة القيامة بين الله لكم أيان يوم القيامة ولكن ليس بحسب أيامكم بل بحسب ايام الله في الكتاب تصديقاً لقول الله تعالى( (وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ )صدق الله العظيم

    فإذا دخلتم في يوم القيامة حسب ايام الله بدأت الأشراط الكبرى للساعة وذلك لأن الأشراط الكُبرى للساعة اشراط الساعة لا ينبغي لها أن تحدث حتى يدخل البشر في يوم القيامة بحسب ايام الله وذلك لأن الشمس لا ينبغي لها أن تدرك القمر فتجتمع به وقد هو هلال منذ أن خلق الله الكون و حركة الدهر والشهر والشمس والقمر .. فلا ينبغي للشمس أن تدرك القمر فتجتمع به وقد هو هلال حتى يدخل البشر في يوم القيامة بحسب أيام الله في الكتاب ثم تجتمع الشمس بالقمر خلاله ثم يسبق الليل النهار بسبب طلوع الشمس من مغربها فيحدث خلاله ليلة ظهور المهدي المنتظر بالفتح المُبين لإظهار المهدي المنتظر بنصر الله العزيز الحكيم على العالمين في ليلة وهم صاغرون تصديقاً لقول الله تعالى))

    ((وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْفَتْحُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ{28} قُلْ يَوْمَ الْفَتْحِ لَا يَنفَعُ الَّذِينَ كَفَرُوا إِيمَانُهُمْ وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ{29} فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَانتَظِرْ إِنَّهُم مُّنتَظِرُونَ{30}صدق الله العظيم

    ولكن بماذا يُظهر الله المهدي المنتظر في ليلة على البشر والجواب يظهره بآية التصديق بالحق بكوكب النار الذي سوف يمر بجانب ارض البشر تصديقاً لقول الله تعالى)

    (((37 )خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ (38)وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ
    (39)لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلَا عَن ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ (40)بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ )صدق الله العظيم


    ولكن أيها الإمام الناصر فهل مرور كوكب النار شرط من اشراط الساعة الكُبرى يحدث قبل يوم الحساب والجواب من الكتاب مُباشرة ))

    قال الله تعالى ((( وَمَا جَعَلْنَا أَصْحَابَ النَّارِ إِلا مَلائِكَةً وَمَا جَعَلْنَا عِدَّتَهُمْ إِلا فِتْنَةً لِلَّذِينَ كَفَرُوا لِيَسْتَيْقِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَيَزْدَادَ الَّذِينَ آمَنُوا إِيمَانًا وَلا يَرْتَابَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَالْمُؤْمِنُونَ وَلِيَقُولَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ وَالْكَافِرُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلا كَذَلِكَ يُضِلُّ اللَّهُ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلا هُوَ وَمَا هِيَ إِلا ذِكْرَى لِلْبَشَرِ (31) كَلا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لإٍحْدَى الْكُبَرِ (35) نَذِيراً لِلْبَشَرِ (36) لِمَنْ شَاءَ مِنْكُمْ أَنْ يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)صدق الله العظيم

    وبسبب مرورها يحدث شرط من اشراط الساعة الكبر وهو ان يسبق الليل النهار فتطلع الشمس من مغربها وفي تلك الليلة لا ينفع نفس إيمانها مالم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا)

    ولربما يود أمير النور ان يقاطع المهدي المنتظرفيقول إذا هذا يوم القيامة حسب ايام البشر أفلا ترى أنه لا ينفع نفس إيمانها ما لم تكن آمنت من قبل )

    ومن ثم يرد عليه المهدي المنتظر بالحق ونقول كلا ثم كلا فليس يوم الحساب بل يوم العذاب للمُعرضين عن القرآن العظيم من كافة البشر ويا أمير النور إن يوم العذاب إذا جاء لا ينفع نفس إيمانها مالم تكن آمنت من قبل أوكسبت في إيمانها خيرا منذ بعث نبي الله نوح فلبث في قومه ألف سنة إلا خمسين عام ثم جاءهم يوم العذاب وقُبيل إغراقهم آمنوا جميعاً أنهُ الحق من ربهم ولم ينفعهم إيمانهم واغرقهم الله جميعاً كمثال فرعومن لم ينفعه إيمانه وقال الله تعالى)

    ((حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنْتُ أَنَّهُ لا ‏إِلَهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنْ الْمُسْلِمِينَ (90) آلْآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنْتَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ )صدق الله العظيم

    فهل نفعه إيمانه حين وقوع العذاب والجواب قال الله تعالى))((آلْآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنْتَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ )صدق الله العظيم

    إذا تلك سنة في الكتاب حين مجيئ العذاب أن الناس يؤمنون برسول ربهم من نوح عليه الصلاة والسلام ورسل الله من بعده ولكنه لا ينفعهم إيمانهم إذا أخّروه حتى يرون العذاب الاليم وقال الله تعالى))

    ((فَلَوْلا كَانَتْ قَرْيَةٌ آمَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلَّا قَوْمَ يُونُسَ لَمَّا آمَنُوا كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ))صدق الله العظيم

    فلماذا استثنى الله قوم يونس فإنهم الوحيدون الذين آمنوا ونفعهم إيمانهم في يوم العذاب الأليم بعد ان شاهدوا عذاب الله كما وعدهم نبي الله يونس فلماذا نفعهم إيمانهم وتغيرت سنة الله في الكتاب في الذين كفروا والجواب من مُحكم الكتاب))

    (({ وَأَرْسَلْنَاهُ إِلَى مِئَةِ أَلْفٍ أَوْ يَزِيدُونَ } صدق الله العظيم

    فأما المئة الألف فهم تعداد قوم يونس وأما الزيادة فهو رجل واحد غريب آمن بدعوة نبي الله يونس وكتم إيمانه والتزم بيته خشية أن يفتنه قوم يونس وهو رجل غريب عن قوم يونس فالتزم داره ولم يخبر أحدا" بإيمانه حتى نبي الله يونس خشي أن يفتنه قومه ولذلك حين جاء الأمر ليونس بالخروج من قريته عن طريق جبريل وأخبر نبي الله يونس بالعذاب سوف يصيب قومه بعد ثلاثة ايام ثم أخبرهم يونس وخرج من قريتهم بعيداً ولم يخبر المؤمن لأنه لا يعلم أصلاً بإيمانه لا هو ولا جبريل عليه الصلاة والسلام وبعد إنقضاء الثلاثة أيام فإذا بعذاب الله نازل عليهم من السماء كما أخبرهم نبي الله يونس فصرخوا من الفزع فسمع الرجل المؤمن صراخهم وخرج من داره ليتبين ما خطبهم فإذا هم يصرخون بسبب نزول عذاب الله عليهم كما أخبرهم يونس ومن ثم قام الرجل المؤمن خطيباً فيهم وقال (أيها الناس لو ينفع الإيمان بالرحمن حين وقوع العذاب لنفع الذين من قبلكم فقد خنتم عهد الله من بعد إيمانكم بالأزل القديم ولم يبقى لكم إلا عهد الله لكم الذي كتبه على نفسه فاسألوا الله بحق رحمته التي كتب على نفسه ان يكشف عذابه عنكم برحمته وقولوا ربنا ظلمنا أنفسنا فإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين فجأر بهذا الدُعاء ذلك الرجل المؤمن والقوم من خلفه يقولون آمين اللهم أمين وكانوا يجأرون وهم يبكون وآمنوا كلهم أجمعون تصديقاً لقول الله تعالى)

    { وَأَرْسَلْنَاهُ إِلَى مِائَةِ أَلْفٍ أَوْ يَزِيدُونَ فَآمَنُوا فَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ }صدق الله العظيم

    وأما نبي الله يونس فذهب عنهم بعيدا كما أمره الله سبحانه ولم يعد إلا بعد إنقضاء ثلاثة أيام لينظر ما حل بقومه وجاء بعد غروب شمس اليوم الثالث واقترب من قرى قومه ليلاً فإذا هم مُسرجين دورهم ولم يحدث لهم شيئ كما ظن يونس فهو لا يعلم أن العذاب قد أتى وأن الذي أنقذ قومه من بعده الرجل المؤمن وهو أعلم من نبي الله يونس عليه الصلاة والسلام ولكن نبي الله يونس غضب من ربه لمَ لم يرسل عذابه على قومه المُكذبين بدعوته ولم يجرؤ أن يظهر على أحد منهم فذهب مُغاضباً من ربهم لدرجة انه ظن أن لن يقدر الله عليه كما لم يقدر على تعذيب قومه وقال الله تعالى)

    ((وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)صدق الله العظيم

    وذلك يونس ورمز الله له بإسمه من أحد حروف إسمه الأول النون ويقصد الله بقوله (وَذَا النُّونِ ) أي يونس ولكنه لم ينطق بالحرف بل رمز له بلفظه (نون ) وأما قوله (وَذَا النُّونِ ) أي ذي الحرف نون في إسمه (يونس ) وذلك لكي يكون سلطان لصاحب علم الكتاب في بيان الأحرف بأوائل السور لكي تعلموا أنها رموز لأسماء خلفاء الله في الكتاب ولا نخرج عن الموضوع قال الله تعالى)

    (( ((وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)صدق الله العظيم

    ويقصد يونس الذي ذهب مُغاضباً من ربه لماذا لم يصب على قومه عذابه فكيف يواجههم وقد أخبرهم ان العذاب سوف يصيبهم بعد ثلاثة ايام ولذلك ذهب مُغاضبا" من ربه حتى إذا وصل ساحل البحر فركب في الفلك المشحون بالركاب حتى إذا وصلوا وسط البحر علموا أنهم سوف يغرقوا فلا بد من تخفيف حمولة الرُكاب وبدل أن يغرقوا جميعاً قرروا أن يسهموا ومن طار إسمه فسوف يقذفوه في البحر لكي تخف حمولة المركب فاختار الله سهم نبيه يونس ليذوق جزاءه وقال الله تعالى)

    (((( وَإِنَّ يُونُسَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ * إِذْ أَبَقَ إِلَى الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ*فَسَاهَمَ فَكَانَ مِنَ الْمُدْحَضِينَ *فَالْتَقَمَهُ الْحُوتُ وَهُوَ مُلِيمٌ*فَلَوْلَا أَنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُسَبِّحِينَ *لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ))صدق الله العظيم

    وكان حكم الله على نبيه يونس أن يعمّر إلى يوم البعث وكذلك يعمّر الحوت إلى يوم البعث وهو في بطنه مُعذب بدون طعام ولا شراب إلى يوم البعث ولكن نبي الله يونس ناجى ربه برحمته التي كتب على نفسه وقال )

    (( (( ((وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ)صدق الله العظيم


    ودعى ربه في ظُلمات البحر وظلمات بطن الحوت وظلمات الليل وكان يناجي ربه ويقول سُبحانك ربي لا إله إلا أنت ظلمت نفسي فإن لم تغفر لي وترحمني لأكونن من الخاسرين حتى تداركه الله برحمته وكذلك يجزي الله من يسبح ربه فيحاجه برحمته ولولا ذلك التسبيح والإقرار أن ليس له غير رحمة ربه للبث في بطنه إلى يوم يبعثون ولكنه بالدعاء استطاع ان يغير ما في الكتاب فأنقذه الله ويمحو الله ما يشاء ويثبت وعنده أم الكتاب وقال الله تعالى))

    (({فَلَوْلَا أَنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُسَبِّحِينَ * لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ} صدق الله العظيم

    ويامعشر المسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين إن عذاب الله قادم فإذا لم تُصدقوا بدعوة المهدي المنتظر الحق من ربكم الإمام ناصر محمد اليماني حتى يأتي يوم الفتح المُبين لظهور المهدي المنتظر على العالمين في ليلة وهم صاغرون فادعوا الله بحق عهده الذي كتبه على نفسه وهل تدرون ماهو وقال الله تعالى))

    ({ وَإِذَا جَاءَكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِآَيَاتِنَا فَقُلْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَى نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ أَنَّهُ مَنْ عَمِلَ مِنْكُمْ سُوءًا بِجَهَالَةٍ ثُمَّ تَابَ مِنْ بَعْدِهِ وَأَصْلَحَ فَأَنَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ (54)صدق الله العظيم

    و أبشركم إن الله سوف يجيبكم فقد علمت في الكتاب أنه سوف يجيبكم وقال الله تعالى))

    (({فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ، يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ، رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ، أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَقَدْ جَاءهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ، ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ، إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلًا إِنَّكُمْ عَائِدُونَ، يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنتَقِمُونَ }صدق الله العظيم

    وجميع هذه الأحداث تحدث في خلال اليوم الأخير من أيام الله للحياة الدنيا تصديقاً لقول الله تعالى)

    ((وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ )صدق الله العظيم

    وفي خلال هذا اليوم الطويل حسب أيام الله تحدث جميع الأشراط الكبرى للساعة خلاله ومنها أن تدرك الشمس القمر فتجتمع به وقد هو هلال ثم يسبق الليل النهار بسبب مرور كوكب سقر وهو بما تسمونه الكوكب العاشر (نيبيرو) المُقترب بأرضكم وأنتم تعلمون ولكنكم لاتوقنون حتى إذا مر على أرضكم يمطر على البشر بأحجار من نار وإنهُ لنبأ عظيم انتم عنهُ معرضون ثم يسبق الليل النهار بسبب طلوع الشمس من مغربها فيكون الشرق غرباً والغرب شرقاً ويلي ذلك مُباشرة ظهور المهدي المنتظر على كافة البشر في ليلة وهم صاغرون بالفتح المُبين بقدرة الله رب العالمين وقد نصحنا لكم ولكن لا تحبون الناصحين ثم تطول الأيام بسبب مرور كوكب النار حتى يبتعد عن أرضكم ولكن سد ذي القرنين سوف يتهدم بسبب مرور كوكب العذاب ويخرجوا إليكم يأجوج و مأجوج بقيادة المسيح الكذاب والذي يريد أن يقول أنه المسيح عيسى إبن مريم ويقول أنه الله أو ولد الله فيدعي الربوبية فاحذروه وهو يكلمكم جهرة وأنتم ترونه جهرة و ما كان لله أن يكلمكم جهرة الذي ليس كمثله شيئ فلا يخاطب إلا من وراء غمام الحجاب سُبحانه ومن أراد أن يعلم أي المسيح عيسى إبن مريم الحق فإن المسيح عيسى إبن مريم الحق لا يدعي الربوبية وهو موجود معكم في الأرض في تابوت السكينة تمت إضافته إلى أصحاب الكهف ذلك الرقم المُضاف إلى أصحاب الكهف ليكونوا من آيات الله عجباً وأصحاب الكهف ثلاثة أنبياء وهم إلياس وإدريس واليسع وأما الرابع فأضافه الله مؤخراً وهو رسول الله المسيح عيسى إبن مريم عليه الصلاة والسلام وجميع الأنبياء الأربعة قد جعلهم من وزراء الإمام المهدي المُكرمين وينوبون عن الإمام المهدي حسب درجاتهم ويلي الإمام المهدي مُباشرة رسول الله المسيح عيسى إبن مريم اللهم صلي عليهم وسلم تسليماً وعلى كافة الأنبياء والمُرسلين من أولهم إلى خاتمهم وأكرمهم مُحمد صلى الله عليه وآله وسلم وعلى الإمام المهدي وكافة أنصاره السابقين الأخيار صفوة البشرية وخير البرية المُخلصين لله ولخليفته وإنك بهم عليم ولهم غفور رحيم اللهم وكرِّم الذين صدّقوا بأمري ثم أشدّوا أزري واجعلهم من وزرائي الذين نجعلهم ولاتنا على العالمين اللهم واغفر لجميع المُسلمين ذكرهم والأنثى فإن كذبوا بأمري فإنهم لا يعلمون أني الإمام المهدي الحق من ربهم اللهم فأرهم الحق من لدنك فإنك أرحم بهم من عبدك ووعدك الحق وأنت أرحم الراحمين اللهم واهدي الناس أجمعين إلى صراطك المُستقيم اللهم إن عبدك لا يُحجر رحمتك على أحد من عبادك أجمعين حتى لو كان إبليس الشيطان الرجيم اللهم من تاب من عبادك إليك متابا" قلباً وقالباً فإنك قلت وقولك الحق مُخاطباً لعبادك أجمعين دونما استثناء وأمرتنا أن نقول لهم من محكم كتابك ))


    ((قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ الْعَذَابُ ثُمَّ لَا تُنصَرُونَ{54} وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ{55} أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَى علَى مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ{56} أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ{57} أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ{58} بَلَى قَدْ جَاءتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ{59} وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ تَرَى الَّذِينَ كَذَبُواْ عَلَى اللَّهِ وُجُوهُهُم مُّسْوَدَّةٌ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِّلْمُتَكَبِّرِينَ{60} وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوا بِمَفَازَتِهِمْ لَا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ{61}صدق الله العظيم

    اللهم قد بلغت الأنصار بيانه ليكونوا شهداء التبليغ إلى العالمين كما بلغ جدي قرآنه إلى قومه ليكونوا شهداء التبليغ إلى العالمين ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب ربنا إنك جامع الناس ليوم لا ريب فيه إن الله لا يخلف الميعاد وأما الساعة فعلمها عند الله وأشهدُ الله وكفى بالله شهيدا أني لم أفتيهم عن الساعة ولكني أفتيهم أنها تكون في منتهى يوم الله الأخير وهو الذي نحن الآن فيه وتحدث خلاله كافة الأشراط الكُبرى للساعة خسوف القمر النذير وتدرك الشمس القمر ويسبق الليل النهار ليلة الفتح المبين لظهور المهدي المنتظر والمسيح عيسى إبن مريم وأصحاب الكهف والمسيح الكذاب يقود يأجوج و مأجوج والبعث الأول ولذلك يريد المسيح الدجال أن يستغل البعث الأول فيدعي الربوبية ويقول لكم فقد شهدتم النار بعين اليقين وأما جنتي فهي من تحت الثرى باطن أرضكم ولكن الله ابتعث المهدي المنتظر ليفصل الكتاب للبشر ويعلمهم إنما ذلك بعث للكفار لكي يجعل الله بعبده المهدي المنتظر الناس أمة واحدة على صراط مستقيم حتى يتحقق الهدف من خلقهم فيهدي الله الناس به كُلهم أجمعين إلا من أبى الهدى وهو يعلمُ علم اليقين أني المهدي المنتظر الحق من ربه و من يئس من رحمة ربه فقد ظلم نفسه فلا ييأس من رحمة الله إلا القوم الظالمون وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين )

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 02, 2022 1:18 am