.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

2 مشترك

    هل المهدي المنتظر يعلن عن نفسه ؟

    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11593
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     هل المهدي المنتظر يعلن عن نفسه ؟ Empty هل المهدي المنتظر يعلن عن نفسه ؟

    مُساهمة من طرف ابرار الخميس مارس 01, 2012 10:30 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    لم يحن بعد ظهور المهدي
    فيصل الفيصل (faisal faisal)‏ 25/03/2010 05:09:17 م
    اخي الكريم انا لست صاحب الحجه وانما الامام ناصر محمد اليماني هو من يحاجج المسلمين بكتاب الله العظيم ونحن الان في زمن الحوار قبل الظهور ووسيلة الانترنت هي احد اقوى وسائل التبليغ فلا يكاد يخلو بيت من وجوده ويستطيع ان يتواصل الناس عليه بضغطة زر فالحمد لله على هذه النعمه الكبيره

    وتجدني يا اخي الكريم اقوم باحضار البيانات من المصدر ولا اجيب من ذات راسي فهو صاحب الامر وانا اقوم بالتبليغ للمسلمين والناس اجمعين حتى يقوموا بالتحري بأنفسهم والتواصل مع صاحب الامر وسؤاله عن ما يجوب في خاطرهم فليس لي من الامر شيئ حتى اعطيك رأي من عندي

    اما تساؤلاتك عن البيعه والامور الاخرى وماهو المطلوب فقد اجاب عليه الامام الناصر لنبينا محمد في عدة بيانات تستطيع ان تجتهد وتبحث وتدعو الله ان يريك الحق فيها

    وهذا رد من الامام ناصر محمد اليماني عن طريقة الحوار الافضل

    المصدر [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    ياطالب الهدى قد أفتيناك بطريقة الحوار الأفضل

    ---------------------------------------------------------
    بسم الله الرحيم الرحيم

    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين

    فماهي حُجتكم ياطالب الهدى بالإعراض عن طريقة الحوار التي أمرني الله بها في عصر الحوار من قبل الظهور أن يكون حواراً مكتوباً مكشوفاً للجميع لكي يستطيع أن يتفكر ويتدبر الباحثون عن الحق وليس لدينا بالتوك وليس لدينا إتجاه مُعاكس,
    وهل قط رأيت أصحاب الإتجاه المُعاكس يخرجون بنتيجة في قناة الجزيرة؟
    وما أشبه البالتوك بذلك!
    ويا أخي الكريم إتقوا الله فوالله إن طريقة الحوار المكشوف الكتابية لهي من أرقى وسيلة ,وأفضل وسيلة للحوار المنطقي على الإطلاق لأسباب عدة, ومنها ما يلي :

    1_ فإن فضيلة الشيخ لن يستطيع أن يقاطع الإمام ناصر محمد اليماني, وليس له إلا أن يتدبر حوار ناصر محمد اليماني نقطة نقطة ,ومن ثم يتبين له عقلية الإمام ناصر محمد اليماني وسلطان علمه وكيف يستنبط الأحكام من محكم القرآن وهل هو يؤول القرآن على هواه أم أنه يأتي بسُلطان علم البيان من محكم القرآن فيتفكر بكُل هدوء وصمت وطمأنينة, ومن ثم يعقل الحق,
    فكم أتى إلينا كثير من عُلماء الأمة مُشمراً وغاضباً يتخايل له أن ناصر محمد اليماني كذاب أشر وليس المهدي المنتظر نظراً لأن إسمه ناصر محمد اليماني وليس محمد ابن عبد الله, وبما أنه سمع أن ناصر محمد اليماني يقبل الحوار في موقعه وجعله مفتوحاً لعلماء الأمة فظن أنه سوف يلجم ناصر محمد اليماني إلجاماً حتى إذا وصل إلى طاولة الحوار وعند أول بيان يتدبره لناصر محمد اليماني يبدأ يعقل الأمر ويندهش من الأمر!
    ومن ثم يبدأ يهدأ من الغضب والتعصب ,ومن ثم يتدبر بيان آخر ثم يبدأ يعقل أكثر ويهدأ من التعصب أكثر.. ثم يتدبر ماشاء الله من بيانات الإمام ناصر محمد اليماني.. ثم تتزلزل عقيدة الإسم تماماً وأضعف الإيمان يكفينا شره وأذاه, ويحط علامة إستفهام على ناصر محمد اليماني ويقول في نفسه... يجوز أن يكون هو الإمام المهدي أو مُجدد للدين ,وذلك لأنه لم يجد أن ناصر محمد اليماني على ضلال مبين بل وجده يدعو إلى كلمة التوحيد لا إله إلا الله وحده لا شريك له ويحذر الناس من الشرك بالله تحذيراً كبيراً ويفتيهم أن من أشرك بالله فقد حبط عمله, وأن الشرك لظُلم عظيم بمعنى أنه يدعو إلى عبادة الله وحده لا شريك له, ومن ثم نظر إلى البصيرة التي يعتمد عليها ناصر محمد اليماني, ويدعو إلى سبيل ربه بها فإذا هي ذاتها نفس الدعوة والبصيرة لمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم تصديقاً لقول الله تعالى:
    ({ إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ رَبَّ هَذِهِ الْبَلْدَةِ الَّذِي حَرَّمَهَا وَلَهُ كُلُّ شَيْءٍ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ * وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَقُلْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنْذِرِينَ * وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ })صدق الله العظيم

    وقال الله تعالى:({ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ إِنَّكَ عَلَى الْحَقِّ الْمُبِينِ * إِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَى وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ * وَمَا أَنْتَ بِهَادِي الْعُمْيِ عَنْ ضَلَالَتِهِمْ إِنْ تُسْمِعُ إِلَّا مَنْ يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ مُسْلِمُونَ }) صدق الله العظيم

    ومن ثم يقول العالم لربما ناصر محمد اليماني قرآني, ومن ثم يتدبر للتأكد فيجد ناصر محمد اليماني يقول الصلوات خمس وليست ثلاث, ويجد ناصر محمد اليماني لا يكذب بسنة البيان الحق لمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم, وإنما ينكر منها ما خالف لمحكم القرآن العظيم ,فوجد أن ناصر محمد اليماني أتى بالناموس المُحكم من كتاب الله ,فأثبت أن القرآن هو المرجع الحق لما اختلف فيه علماء الحديث..
    ونظر إلى البُرهان الذي أثبته الإمام ناصر محمد اليماني فإذا هو آيات بينات لعالم الأمة وجاهلها أن القرآن هو المرجع لعُلماء الحديث فيما كانوا فيه يختلفون في أحاديث السنة النبوية
    ونظر إلى البرهان في قول الله تعالى :
    ((مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ ۖ وَمَنْ تَوَلَّىٰ فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا (80))

    ((وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ ۖ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ ۖ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ وَكِيلًا (81)أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ ۚ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا (82)وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ ۖ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَىٰ أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ ۗ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا (83))صدق الله العظيم

    ومن بعد التدبر والتفكر في الناموس الذي أسس عليه الإمام ناصر محمد اليماني دعوته فإذا هو محكم القرآن العظيم فلم يجد نفسه هذا العالم يطعن في هذه الآيات البينات التي تفتي أن أحاديث سنة البيان هي كذلك من عند الله تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ (18) ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَه(19))صدق الله العظيم

    وإنما سنة البيان تزيد هذا القرآن بياناً وتوضيحاً ,
    وأضرب لكم على ذلك مثلاً قال الله تعالى :
    ((وَأَنْ تَصُومُوا خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ))صدق الله العظيم

    ولذلك قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (صوموا تصحوا )صدق الله ورسوله

    وهكذا بيان القرآن إنما يزيده بياناً وتوضيحاً ،
    أما أن تعتقدوا بما يخالف لمحكمه فمن يجركم من الله.. يامن تقولون أن الباطل يشطر رجل إلى نصفين ثم يعيد إلى جسده روحه من بعد موته, فهل هذه الرواية تزيد القرآن بياناً وتوضيحاً أم تُخالف لمحكمه جُملة وتفصيلاً؟ في قول الله تعالى:
    ((قُلْ إِنَّ رَبِّي يَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلامُ الْغُيُوبِ، قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ)) صدق الله العظيم

    وكذك تُخالف لتحدي الله في مُحكم كتابه للباطل وأوليائه في قول الله تعالى :(( فَلَوْلَا إِذَا بَلَغَتِ الْحُلْقُومَ ( 83 ) وَأَنْتُمْ حِينَئِذٍ تَنْظُرُونَ ( 84 ) وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْكُمْ وَلَكِنْ لَا تُبْصِرُونَ ( 85 )
    فَلَوْلَا إِنْ كُنْتُمْ غَيْرَ مَدِينِينَ ( 86 ) تَرْجِعُونَهَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ( 87 ) ) صدق الله العظيم

    فهل هذه الرواية ترونها بياناً لآيات الكتاب, أم إن الرواية المُفتراة قد خالفت محكم الكتاب تماماً.. برغم أن المُفترون يعلمون علم اليقين أن الباطل لا يستطيع أن يفعل ذلك !
    ولكنهم يريدون أن يردوكم من بعد إيمانكم كافرين بمُحكم كلام الله في القرآن العظيم في آيات أم الكتاب المُحكمات هُن أم الكتاب وحُجة الله عليكم إن ضللتم.. لأنهن آيات بينات لعالمكم وجاهلكم وهاهم ردوكم من بعد إيمانكم كافرين بمحكم القرآن العظيم,
    وتحسبون أنكم مُهتدون!
    ويا طالب الهُدى أبلغ شيخك أني أدعوه للحوار في هذا الموقع المُبارك الحر وعليه أن يقوم بتنزيل إسمه وصورته فلم الخوف وماذا تخافون منه يامعشر عُلماء الأمة ؟
    ولماذا لا تقوموا بتنزيل صورتكم وأسمائكم كما فعل الإمام المهدي ناصر محمد اليماني, ويا إخواني لسنا في مُباراة كُرة قدم بل حوار في الدين لهداية المُسلمين والناس أجمعين, بل هو نبأ عظيم أنتم عنه مُعرضون, واقترب كوكب العذاب وأنتم في غفلة لا تعلمون والله على ما أقول شهيد ووكيل وعليكم الإسراع إلى موقع الإمام ناصر محمد اليماني لتتبينوا هل يدعو هذا الرجل إلى الحق ويهدي إلى الصراط المُستقيم فإن تبين لكم أن الله قد زاده بسطة في العلم علي كافة عُلماء المُسلمين والنصارى واليهود.. فقد علمتم أنه الإمام المهدي الحق من رب العالمين ,
    وأن الله اصطفاه عليكم وزاده بسطة في العلم عليكم جميعاً لكي يستطيع أن يحكم بينكم من كتاب الله القرآن العظيم فيما كنتم فيه تختلفون فيوحد صفكم فيجمعُ شملكم من بعد تفرقكم إلى شيع وأحزاب فذهبت ريحكم كما هو حالكم اليوم أذلة,والعزة لعدوكم في الأرض وفي شقاق لدينكم, أفلا تعقلون! ..

    فأي مهدي تنتظرون أن يأتي مُتبعاً لأهوائكم؟!
    إذاً والله العظيم لجعلتموني كافراً بمحكم كتاب الله القرآن العظيم وأعوذُ بالله أن أتبع أهواء قوم لا يعقلون, وذلك لأني واثق من عقلي كإنسان عاقل وليس حيوان بل أستخدم عقلي, ولن أتبع أبي ولا أمي فأحذو حذوهم حتى أتفكر هل يقبل عقلي ما وجدت عليه آبائي أم إنهم لا يعقلون شيئاً ولا يهتدون, وقال الله تعالى:
    (( وَكَذَلِكَ مَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ فِي قَرْيَةٍ مِنْ نَذِيرٍ إِلَّا قَالَ مُتْرَفُوهَا إِنَّا وَجَدْنَا آبَاءَنَا عَلَى أُمَّةٍ وَإِنَّا عَلَى آثَارِهِمْ مُقْتَدُونَ)) ،

    وقال الله تعالى :(( وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لَا يَعْقِلُونَ شَيْئًا وَلَا يَهْتَدُونَ ))

    وقال الله تعالى:(( وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنْزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ الشَّيْطَانُ يَدْعُوهُمْ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ ))

    وقال الله تعالى:(( اتَّبِعُوا مَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَا تَتَّبِعُوا مِنْ دُونِهِ أَوْلِيَاءَ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ ))صدق الله العظيم

    بل أمركم الله أن تستخدموا عقولكم وتتفكروا في منطق الداعية وسُلطان علمه, هل يقبله العقل والمنطق أم إنه منطق مجنون؟؟!!

    وقال الله تعالى :(( قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُمْ مِنْ جِنَّةٍ ))صدق الله العظيم

    وعلى سبيل المثال ناصر محمد اليماني فهو إما أن يكون هو الإمام المهدي الحق من رب العالمين, وإما أن يكون مجنون, وهذا شيء تستطيعون معرفته بالعقل والمنطق, فهل يستطيع أن يغلبكم بسُلطان العلم مجنون ؟!!!! كلا وربي ، لأن منطق المجنون لا يقبله العاقلون أبداً.. لأن منطق المجنون يتنافى مع العقل والمنطق ,
    وبما أن منطق ناصر محمد اليماني لن يتنافى مع العقل والمنطق بل سوف تجدون عقولكم تقول لكم كما قالت عقول قوم إبراهيم حين رجعوا إلى أنفسهم قالوا: إنكم أنتم الظالمون ,ولكنهم أخذتهم العزة بالإثم, فأعرضوا عن نصيحة عقولهم إلى أنفسهم, وذلك لأن الأبصار هي حقاً لا تعمى عن الحق, ولكن ليس لها سُلطان على الإنسان ولكنه مُستشار أمين لا يخون صاحبه ولا ربه أبداً تصديقاً لقول الله تعالى: ((فَإِنَّهَا لاَ تَعْمَى الأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ ))صدق الله العظيم

    فانظروا إلى عقول قوم إبراهيم المُجرمين, فهل عميت عُقولهِم عن الحق؟؟! كلا وربي, إنها أفتتهم أنهم هم الظّالِمُونَ ,وأن الحق مع رسول الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام تصديقاً لقول الله تعالى:((فَرَجَعُوا إِلَى أَنفُسِهِمْ فَقَالُوا إِنَّكُمْ أَنتُمُ الظَّالِمُونَ (64)) صدق الله العظيم

    فَمِن هُم الذين قالوا: ((( إِنَّكُمْ أَنتُمُ الظَّالِمُونَ (64)))؟؟
    ألا وإنها عقول قوم إبراهيم حين رجعوا إلى أنفُسِهمْ بالتفكير برهة في شأن الأصنام, فأفتتهُم عقولهم بالحق, ولكنهم لم يتبعوا عقولهم بسبب عدم يقينهم بفتوى عقولهم, وقالوا ان آباءهم هم أعلم وأحكم, فنحن على آثارهم مهتدون, فلم يتبعوا فتوى عقولهم كما لم يتبع كثير من المُسلمين ممن أظهرهم الله على بيانات ناصر مُحمد اليماني.. فرضخت للحق عقولهم ,ولكنهم رفضوا فتوى عقولهم وقالوا أرجل واحد منا نتبعه, ونذر كثيراً من الأئمة وعُلماء الأمة؟؟؟!!! هيهات.. هيهات..
    ألا لعنة الله على من أعرض عن كتاب الله بعدما تبين لهُ أنهُ الحق من ربه, فانظروا لقول نبي الله إبراهيم لقومه:
    ((فَرَجَعُوا إِلَى أَنفُسِهِمْ فَقَالُوا إِنَّكُمْ أَنتُمُ الظَّالِمُونَ (64) ثُمَّ نُكِسُوا عَلَى رُؤُوسِهِمْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا هَؤُلَاء يَنطِقُونَ (65) قَالَ أَفَتَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَنفَعُكُمْ شَيْئاً وَلَا يَضُرُّكُمْ (66) أُفٍّ لَّكُمْ وَلِمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ أَفَلَا تَعْقِلُونَ (67))صدق الله العظيم

    فانظروا لقول خليل الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام لقومه:
    ((((((( أَفَلَا تَعْقِلُونَ (67)))))))صدق الله العظيم!

    وكذلك المهدي المنتظر يقول: ذروا ما وجدتم عليه أسلافكم واتبعوني أهدكم صراطاً مُستقيماً ,وإياكم أن تتبعوني في شيء يخالف للعقل والمنطق فترفضه عقولكم, وهيهات هيهات.. فهل حجة الله عليكم إلا العقل والمنطق (((( أَفَلَا تَعْقِلُونَ (67))))صدق الله العظيم

    ويا أمة الإسلام لا تأمنوا مكر الله, وفروا إلى الله جميعاً
    فأنيبوا إليه حتى يهدي قلوبكم إلى الحق من بعد فتوى عقولكم بالحق في شأن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    ولن تجدوها تُعارض لبيانات ناصر محمد اليماني لأنها لا تعمى الأبصار عن الحق, ولكن تعمى القلوب التي في الصدور.
    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين ..

    وياقوم لا تكونوا كمثل الذين من قبلكم من أصحاب الإتباع الأعمى حتى لا تلعنوا بعضكم بعضاً, فذلك سبب ضلال الأمم هو الإتباع الأعمى من غير تدبر ولا تفكر! بل أمركم الله أن تستخدموا عقولكم إن كنتم تعقلون من قبل الإتباع تصديقاً لقول الله تعالى:
    (( وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا))صدق الله العظيم

    ألا والله إن أنصار الإمام المهدي هي (عقول البشر في أنفسهم)
    وذلك لأن أي إنسان عاقل يظهره الله على دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فيتدبر ويتفكر لا يجد عقله إلا أن يُسلم للحق تسليماً ولكنكم لا صدقتم عقولكم ولا صدقتم المهدي المنتظر بل تتبعوا كُل مُفترى يخالف للعقل والمنطق ويخالف لمحكم كتاب الله وتحسبون أنكم مهتدون فمن يجيركم من عذاب يوم عقيم ..؟؟؟؟

    ويافضيلة الشيخ إنما هذا تهرب من الحوار, فما يضيرك أن تسجل في موقعنا بإسمك الحق, وصورتك ثم تكتب بيانك مُفصلاً تفصيلاً.. دونما يعكر مزاجك ناصر محمد اليماني أو أحد الأنصار بكلمة تجعلك تعصب ثم يتشوش عقلك من الدوشة في الحوار.. بل ذلك خير لك أن تكتب سلطانك وأنت رايق على أحسن حال, فتقوم بتنزيل سُلطان علمك مُفصلاً ومحفوظاً للباحثين عن الحق في الإنترنت العالمية.. يجدوه على مدار 24 ساعة, وقلمك يحاج الناس وأنت نائم لأنك قد وضعت البُرهان المُلجم, ومن ثم تأتي لترى النتيجة فتجد قلمك لا يزال يخرصهم بسلطان العلم لأنك فصلته بالقلم تفصيلاً وفي ذلك سر هيمنة الإمام ناصر محمد اليماني حكمة بالغة لو كُنتم تعقلون.
    أليس ذلك خير من البالتوك؟ ومن الإتجاه المُعاكس الذين يكادون أن يتضاربون بالنعال ثم لا يستطيع أحدهم أن يلجم الآخر نظراً للتعصب وعدم راحة البال بسبب كلمات يتبادلونها ..؟!!

    ألا والله إن وسيلة الحوار التي أمرني الله بها لهي الوسيلة البالغة في الحكمة لعلكم تعقلون, ولم يبعثني الله لأتبع أهواءكم فمن كان يرى من عُلماء الأمة أن الإمام ناصر محمد اليماني على ضلال مبين فإني أشهدُ الله وكافة الأنصار وكافة أعضاء طاولة الحوار وكافة الزوار أن موقعي مفتوح لكافة البشر مُسلمهم والكافر فمن ذا الذي يستطيع أن يهيمن على إنسان ليس مُعلمه إنسان ولا جان بل الذي يعلمه البيان الحق للقرآن هو الرحمن
    إذاً فلا ولن تستطيعوا أن تهيمنوا على ناصر محمد اليماني بالعلم والسُلطان لو اجتمع كافة عُلماء المُسلمين والنصارى واليهود الأحياء منهم والأموات أجمعين لما استطاعوا أن يكونوا كفواً للإنسان الذي يُعلمه الله البيان الحق للقرآن, وسوف ننظر ونرى هل هذا تحدي من ناصر محمد اليماني تحدي الغرور بنفسه أم أن تحدي ناصر محمد اليماني هو بسبب ثقته المُطلقة بمُعلمه ربه الرحمن الرحيم الذي وعده على لسان جده في الرؤيا الحق أنهُ لا يُحاجه أحد من القرآن إلا غلبه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني بالعلم والسُلطان المُبين من محكم القرآن العربي المُبين.
    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين ..
    الداعي للحوار في عصر الظهور ومن بعد التصديق يظهر لكم عند البيت العتيق الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11593
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     هل المهدي المنتظر يعلن عن نفسه ؟ Empty رد: هل المهدي المنتظر يعلن عن نفسه ؟

    مُساهمة من طرف ابرار الخميس مارس 01, 2012 10:51 pm

    بيان الإمام المهدي إلى كُل مُسلم عاقل

    -------------------------------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين جدي مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والتابعين للحق في الأولين وفي الآخرين إلى يوم يقوم الناس لرب العالمين.

    ويا أُمة الإسلام يا حُجاج بيت الله الحرام لقد جاء قدر بعث المهدي المنتظر الذي لهُ تنتظرون وأنتم الآن في عصر الحوار من قبل الظهور وأنا الإمام المهدي ناصر محمد اليماني قد جعل الله في إسمي خبري وراية أمري ولذلك واطئ الإسم الخبر (ناصر محمد) وجعل الله قدر التواطئ في إسمي للإسم مُحمد في إسم أبي (ناصر محمد) وذلك لأني لم يبتعثني الله إليكم بكتاب جديد بل أُحاجكم بما أنزل الله على جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم القرآن العظيم وإني أرى كثيراً ممن أظهرهم على دعوة الإمام المهدي ينتظرون فتوى عُلماءهم في شأن الإمام ناصر محمد اليماني بحُجة أنهم ليس عُلماء ولذلك ينتظرون الفتوى من عُلماءهم. ومن ثم يُرد عليهم الإمام المهدي وأقول:
    فهل الذين صدقوا مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم واتبعوا ما انزل إليهم من ربهم, فهل كانوا عُلماء من قبل أن يبعث الله محمد عبده ورسوله بالقرآن إليهم؟؟؟؟!!
    والجواب تجدوه في قول الله تعالى:

    ((أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَاهُ بَلْ هُوَ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكَ لِتُنذِرَ قَوْماً مَا أَتَاهُمْ مِنْ نَذِيرٍ مِنْ قَبْلِكَ لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ ))صدق الله العظيم

    والسؤال الذي يطرح نفسه هو:
    فكيف صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم صحابته المُكرمون برغم أنهم لم يكونوا عُلماء من قبل أن يأتيهم؟؟
    والجواب تجدوه في قول الله تعالى:

    (((قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا)))صدق الله العظيم

    إذاً الذين صدقوا بالقرآن العظيم من الصحابة السابقين إلى إتباع الحق المُكرمون.. إنما سبب هُداهم هو التفكر بالعقل والمنطق وليس أنهم انتظروا فتوى العُلماء من أهل الكتاب في شأن محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم برغم أنهم يعلمون أنه تنزل على النصارى واليهود كُتب من ربهم وقال الله تعالى:

    (( ثُمَّ آَتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ تَمَامًا عَلَى الَّذِي أَحْسَنَ وَتَفْصِيلًا لِكُلِّ شَيْءٍ وَهُدًى وَرَحْمَةً لَعَلَّهُمْ بِلِقَاءِ رَبِّهِمْ يُؤْمِنُونَ (154) وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (155) أَنْ تَقُولُوا إِنَّمَا أُنْزِلَ الْكِتَابُ عَلَى طَائِفَتَيْنِ مِنْ قَبْلِنَا وَإِنْ كُنَّا عَنْ دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ (156) أَوْ تَقُولُوا لَوْ أَنَّا أُنْزِلَ عَلَيْنَا الْكِتَابُ لَكُنَّا أَهْدَى مِنْهُمْ فَقَدْ جَاءَكُمْ بَيِّنَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ كَذَّبَ بِآَيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آَيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُوا يَصْدِفُونَ (157) هَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا أَنْ تَأْتِيَهُمُ الْمَلَائِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آَيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آَيَاتِ رَبِّكَ لَا يَنْفَعُ نَفْسًا إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آَمَنَتْ مِنْ قَبْلُ أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْرًا قُلِ انْتَظِرُوا إِنَّا مُنْتَظِرُونَ (158) إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ (159))صدق الله العظيم

    ولكنهم الصحابة الذين صدقوا الحق من ربهم لم ينتظروا لفتوى علماء النصارى ولا علماء اليهود في شأن محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بل استجابوا لموعظة ربهم إليهم أن يستخدموا عقولهم إستجابة لقول الله تعالى:
    (((قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُمْ مِنْ جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلا نَذِيرٌ لَكُمْ بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ)))صدق الله العظيم

    فـأما الذين استجابوا لهذه الموعظة فتفكروا واستخدموا عقولهم فاولئك هداهم الله إلى الحق بسبب التفكر في منطق الداعية وحُجته التي يُحاج بها الناس فهداهم الله إلى الحق نظراً لأن عقولهم اقتنعت من بعد التفكر في دعوه الرجل الذي يدعوهم إلى سبيل ربهم بعلم من الله وتبين لهم انه ليس بعلم مجنون لا يقبله العقل والمنطق وتبين لهم أن ما بصاحبهم من جنة بل هو الحق من ربهم من بعد الإستماع والتفكر في سُلطان علمه, وكان ذلك هو سبب هدى الصحابة الأبرار السابقين الأخيار تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((وَالَّذِينَ اجْتَنَبُوا الطَّاغُوتَ أَنْ يَعْبُدُوهَا وَأَنَابُوا إِلَى اللَّهِ لَهُمْ الْبُشْرَى فَبَشِّرْ عِبَادِي (17) الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمْ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الأَلْبَابِ (18))صدق الله العظيم

    فانظروا لقول الله تعالى:
    ((((الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمْ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الأَلْبَابِ (18))))صدق الله العظيم

    بمعنى أنهم لم ينتظروا للعُلماء أن يفتوهم في شأن الداعية المبعوث من رب العالمين لأن لو كان العلماء لا يزالون على الصراط المُستقيم لما ابتعث الله من يعيد الناس إلى الصراط المُستقيم,
    بل استخدموا عقولهم صحابة رسول الله المُكرمين صلى الله عليهم وعلى المبعوث إليهم وسلم تسليما.

    ولكن العجب العُجاب من إعراض المُسلمين عن دعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وذلك لاني أُحاجهم بكتاب هم به مؤمنون وأدعوهم إلى الإحتكام إليه فيما كانوا فيه يختلفون فإذا هم يُحاجوني بروايات أكثرها ما أنزل الله بها من سُلطان كمثل قولهم أن الإمام المهدي لا يعلم أنه الإمام المهدي ولذلك لا يقول للناس أنه الإمام المهدي ويفتوا بأنهم هم من يعلمون انه الإمام المهدي المبعوث من رب العالمين. والسؤال الذي يطرح نفسه للعقل والمنطق:
    فإذا كان هذا الرجل لا يعلم أنه الإمام المهدي حسب عقيدتهم فما الذي أدراهم أنه الإمام المهدي المنتظر الحق من ربهم؟ أفلا تتفكرون؟؟ فوالله الذي لا إله غيره لا يقبل هذا العقل والمنطق وذلك لانه باطل مُفترى لكي تعرضوا عن الإمام المهدي الحق من ربكم
    أفلا تتقون؟؟!
    ويا أمة الإسلام لقد اضلكم المُفترون كثيراً عما أنزل إليكم من ربكم بل حتى يأتوا لكم بروايات مُفتريات ليجعلوها تفسيراً للقرآن العظيم وأضرب لكم على ذلك مثل فانظروا إلى هذا التفسير بالروايات :

    ((وَلَوْ أَنّا كَتَبْنَا عَلَيْهِمْ أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ أَوِ اخْرُجُواْ مِن دِيَارِكُمْ مّا فَعَلُوهُ إِلاّ قَلِيلٌ مّنْهُمْ وَلَوْ أَنّهُمْ فَعَلُواْ مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْراً لّهُمْ وَأَشَدّ تَثْبِيتاً * وَإِذاً لاَتَيْنَاهُمْ مّن لّدُنّـآ أَجْراً عَظِيماً * وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطاً مّسْتَقِيماً * وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرّسُولَ فَأُوْلَـَئِكَ مَعَ الّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مّنَ النّبِيّينَ وَالصّدّيقِينَ وَالشّهَدَآءِ وَالصّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـَئِكَ رَفِيقاً * ذَلِكَ الْفَضْلُ مِنَ اللّهِ وَكَفَىَ بِاللّهِ عَلِيماً ))
    يخبر تعالى عن أكثر الناس أنهم لو أمروا بما هم مرتكبونه من المناهي لما فعلوه, لأن طباعهم الرديئة مجبولة على مخالفة الأمر, وهذا من علمه تبارك وتعالى بما لم يكن أو كان, فكيف كان يكون, ولهذا قال تعالى: {ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم} الاَية, قال ابن جرير: حدثني المثنى, حدثني إسحاق, حدثنا أبو زهير عن إسماعيل, عن أبي إسحاق السبيعي, قال: لما نزلت {ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم} الاَية, قال رجل: لو أمرنا لفعلنا, والحمد لله الذي عافانا, فبلغ ذلك النبي صلى الله عليه وسلم, فقال: «إن من أمتي لرجالاً الإيمان أثبت في قلوبهم من الجبال الرواسي», ورواه ابن أبي حاتم: حدثنا جعفر بن منير, حدثنا روح, حدثنا هشام عن الحسن بإسناده عن الأعمش, قال: لما نزلت {ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم} الاَية, قال أناس من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم: لو فعل ربنا لفعلنا, فبلغ النبي صلى الله عليه وسلم, فقال: «للإيمان أثبت في قلوب أهله من الجبال الرواسي». وقال السدي: افتخر ثابت بن قيس بن شماس ورجل من اليهود, فقال اليهودي: والله لقد كتب الله علينا القتل فقتلنا أنفسنا, فقال ثابت: والله لو كتب علينا {أن اقتلوا أنفسكم} لفعلنا¹ فأنزل الله هذه الاَية. ورواه ابن أبي حاتم حدثنا أبي, حدثنا محمود بن غيلان, حدثنا بشر بن السري, حدثنا مصعب بن ثابت عن عمه عامر بن عبد الله بن الزبير قال: لما نزلت {ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم أو اخرجوا من دياركم ما فعلوه إلا قليل منهم} قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لو نزلت لكان ابن أم عبد منهم» وحدثنا أبي, حدثنا أبو اليمان, حدثنا إسماعيل بن عياش عن صفوان بن عمرو, عن شريح بن عبيد, قال: لما تلا رسول الله صلى الله عليه وسلم هذه الاَية {ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم} الاَية, أشار رسول الله صلى الله عليه وسلم هذه بيده إلى عبد الله بن رواحة, فقال: «لو أن الله كتب ذلك لكان هذا من أولئك القليل»

    وكذلك تفسير المفسرين متفقين على ذلك تجدوه في إسلام ويب.

    قوله تعالى : (ولو أنا كتبنا عليهم أن اقتلوا أنفسكم أو اخرجوا من دياركم ما فعلوه إلا قليل منهم ولو أنهم فعلوا ما يوعظون به لكان خيرا لهم وأشد تثبيتا وإذا لآتيناهم من لدنا أجرا عظيما ولهديناهم صراطا مستقيما)

    [ ص: 233 ] سبب نزولها ما روي أن ثابت بن قيس بن شماس تفاخر هو ويهودي ؛ فقال اليهودي : والله لقد كتب علينا أن نقتل أنفسنا فقتلنا ، وبلغت القتلى سبعين ألفا ؛ فقال ثابت : والله لو كتب الله علينا أن اقتلوا أنفسكم لفعلنا . وقال أبو إسحاق السبيعي : لما نزلت ولو أنا كتبنا عليهم الآية ، قال رجل : لو أمرنا لفعلنا ، والحمد لله الذي عافانا . فبلغ ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : إن من أمتي رجالا الإيمان أثبت في قلوبهم من الجبال الرواسي . قال ابن وهب قال مالك : القائل ذلك هو أبو بكر الصديق رضي الله عنه ؛ وهكذا ذكر مكي أنه أبو بكر . وذكر النقاش أنه عمر بن الخطاب رضي الله عنه . وذكر عن أبي بكر رضي الله عنه أنه قال : لو كتب علينا ذلك لبدأت بنفسي وأهل بيتي . وذكر أبو الليث السمرقندي : أن القائل منهم عمار بن ياسر وابن مسعود وثابت بن قيس ، قالوا : لو أن الله أمرنا أن نقتل أنفسنا أو نخرج من ديارنا لفعلنا ؛ فقال النبي صلى الله عليه وسلم : الإيمان أثبت في قلوب الرجال من الجبال الرواسي))

    ثم يرد عليهم الإمام المهدي وأفتي بالحق أن تلك روايات مُفتريات عن رسول الله وصحابته الابرار وجعل المفترون الراويات وكأنها تفسير لآيات في الكتاب, ولسوف نثبت من الآيات المحكمات أنهم لكاذبون مُفترون عن رسول الله وصحابته لتعلموا انه تفسير لهذه الآيات المُتشابهات.. ألا وأن التشابه هو في قول الله تعالى:

    (أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ )صدق الله العظيم

    ولكن إنظروا لقول الله تعالى:((وَلَوْ أَنّهُمْ فَعَلُواْ مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْراً لّهُمْ وَأَشَدّ تَثْبِيتاً * وَإِذاً لاَتَيْنَاهُمْ مّن لّدُنّـآ أَجْراً عَظِيماً * وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطاً مّسْتَقِيماً * وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرّسُولَ فَأُوْلَـَئِكَ مَعَ الّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مّنَ النّبِيّينَ وَالصّدّيقِينَ وَالشّهَدَآءِ وَالصّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـَئِكَ رَفِيقاً * ذَلِكَ الْفَضْلُ مِنَ اللّهِ وَكَفَىَ بِاللّهِ عَلِيماً ))

    صدق الله العظيم

    فهل في نظركم لو أنهم قاموا بقتل انفسهم ( لَكَانَ خَيْراً لّهُمْ وَأَشَدّ تَثْبِيتاً * وَإِذاً لاَتَيْنَاهُمْ مّن لّدُنّـآ أَجْراً عَظِيماً * وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطاً مّسْتَقِيماً * وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرّسُولَ فَأُوْلَـَئِكَ مَعَ الّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مّنَ النّبِيّينَ وَالصّدّيقِينَ وَالشّهَدَآءِ وَالصّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـَئِكَ رَفِيقاً * ذَلِكَ الْفَضْلُ مِنَ اللّهِ وَكَفَىَ بِاللّهِ عَلِيماً )

    أفلا تعقلون؟! فكيف يأمرهم الله بقتل أنفسهم وهو مُحرم عليهم ان يقتلوا أنفسهم؟ وقال الله تعالى:

    (﴿وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا (29) وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَانًا وَظُلْمًا فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَارًا وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللّهِ يَسِيرًا (30))صدق الله العظيم

    فكيف لو أنهم قتلوا أنفسهم؟ ((( لَكَانَ خَيْراً لّهُمْ وَأَشَدّ تَثْبِيتاً * وَإِذاً لاَتَيْنَاهُمْ مّن لّدُنّـآ أَجْراً عَظِيماً * وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطاً مّسْتَقِيماً * وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرّسُولَ فَأُوْلَـَئِكَ مَعَ الّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مّنَ النّبِيّينَ وَالصّدّيقِينَ وَالشّهَدَآءِ وَالصّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـَئِكَ رَفِيقاً * ذَلِكَ الْفَضْلُ مِنَ اللّهِ وَكَفَىَ بِاللّهِ عَلِيماً )))

    ويا امة الإسلام إعلموا أن في القرآن آيات مُتشابهات فلا تتبعوا ظاهرهن فتهلكوا, وذلك لأن تأويلهن غير ظاهرن...
    إني لكم نذيراً مبين وقد وضع لكم المفترين من اليهود روايات للآيات المتشابهات فتنة لكم.. ليصدوكم عن الصراط المستقيم.. بل يقصد الله فما ظنكم بقول الله تعالى:

    (({ثُمَّ أَنْتُمْ هَؤُلَاءِ تَقْتُلُونَ أَنْفُسَكُمْ وَتُخْرِجُونَ فَرِيقًا مِنْكُمْ مِنْ دِيَارِهِمْ تَظَاهَرُونَ عَلَيْهِمْ بِالْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَإِنْ يَأْتُوكُمْ أُسَارَى تُفَادُوهُمْ وَهُوَ مُحَرَّمٌ عَلَيْكُمْ إِخْرَاجُهُمْ أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاءُ مَنْ يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنْكُمْ إِلَّا خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (85})) صدق الله العظيم

    فانظروا لقول الله تعالى:
    ((وَلَوْ أَنّا كَتَبْنَا عَلَيْهِمْ أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ أَوِ اخْرُجُواْ مِن دِيَارِكُمْ مّا فَعَلُوهُ إِلاّ قَلِيلٌ مّنْهُمْ وَلَوْ أَنّهُمْ فَعَلُواْ مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْراً لّهُمْ وَأَشَدّ تَثْبِيتاً * وَإِذاً لاَتَيْنَاهُمْ مّن لّدُنّـآ أَجْراً عَظِيماً * وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطاً مّسْتَقِيماً * وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرّسُولَ فَأُوْلَـَئِكَ مَعَ الّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مّنَ النّبِيّينَ وَالصّدّيقِينَ وَالشّهَدَآءِ وَالصّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـَئِكَ رَفِيقاً * ذَلِكَ الْفَضْلُ مِنَ اللّهِ وَكَفَىَ بِاللّهِ عَلِيماً ))صدق الله العظيم

    وتفكروا في قول الله تعالى:
    ((({ثُمَّ أَنْتُمْ هَؤُلَاءِ تَقْتُلُونَ أَنْفُسَكُمْ وَتُخْرِجُونَ فَرِيقًا مِنْكُمْ مِنْ دِيَارِهِمْ تَظَاهَرُونَ عَلَيْهِمْ بِالْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَإِنْ يَأْتُوكُمْ أُسَارَى تُفَادُوهُمْ وَهُوَ مُحَرَّمٌ عَلَيْكُمْ إِخْرَاجُهُمْ أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاءُ مَنْ يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنْكُمْ إِلَّا خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (85}))) صدق الله العظيم

    فانظروا لقول الله تعالى:((فَمَا جَزَاءُ مَنْ يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنْكُمْ إِلَّا خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (85})) صدق الله العظيم



    فما خطبكم يا عُلماء أمة الإسلام تتبعون الروايات إتباع الاعمى من غير تفكر ولا تدبر بالعقل والمنطق, أفلا تعقلون؟
    أفلا تعلمون ان الله سوف يسألكم عن إستخدام عقولكم لئن اتبعتم المُضلين بالروايات المفتريات ليصدوا عن الصراط المستقيم المُفترين على الله ورسوله؟ وقال الله تعالى:

    (((وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُوْلَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا)))صدق الله العظيم

    ولكني افتيكم بالبيان الحق لمتشابه القرآن فإني به عليم مما علمني ربي وكما أفتيناكم أن قول الله تعالى:

    ((أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ ))صدق الله العظيم ان هذه من المُتشابهات وموضع التشابه هو في قول الله تعالى:

    ((أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ ))صدق الله العظيم
    فظننتم أنه يقصد أن الله أمرهم بقتل أنفسهم سُبحانه وتعالى علوا كبيراً.. فكيف يأمرهم الله بفعل ما حرم عليهم؟ وقال الله تعالى:

    ((﴿وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا (29) وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَانًا وَظُلْمًا فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَارًا وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللّهِ يَسِيرًا (30)))صدق الله العظيم

    فلماذا تتبعوا المُتشابه, وتذروا لمحكم البين, أفلا تعقلون؟! وكما قلنا أن موضع التشابه هو في قول الله تعالى:

    (((أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ )))صدق الله العظيم
    ولسوف تعلمون ماهو المقصود بقوله أنفسكم؟
    اي بعضكم بعضاً وتجدوا البيان في قول الله تعالى:

    (({ثُمَّ أَنْتُمْ هَؤُلَاءِ تَقْتُلُونَ أَنْفُسَكُمْ وَتُخْرِجُونَ فَرِيقًا مِنْكُمْ مِنْ دِيَارِهِمْ تَظَاهَرُونَ عَلَيْهِمْ بِالْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَإِنْ يَأْتُوكُمْ أُسَارَى تُفَادُوهُمْ وَهُوَ مُحَرَّمٌ عَلَيْكُمْ إِخْرَاجُهُمْ أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ فَمَا جَزَاءُ مَنْ يَفْعَلُ ذَلِكَ مِنْكُمْ إِلَّا خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَى أَشَدِّ الْعَذَابِ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (85})) صدق الله العظيم

    ولو يسألكم الإمام المهدي عن البيان الحق لقول الله تعالى:
    (( فَإِذَا دَخَلْتُمْ بُيُوتًا فَسَلِّمُوا عَلَى أَنفُسِكُمْ تَحِيَّةً مِنْ عِنْدِ اللَّهِ مُبَارَكَةً طَيِّبَةً ))صدق الله العظيم

    لقلتم لقد أمرنا الله أن يُسلم بعضنا على بعض وقال الله تعالى:

    ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتًا غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ (٢٧))صدق الله العظيم

    ثم أقول: صدقتم وكذلك لو يسألكم الإمام المهدي واقول أفتوني عن قول الله تعالى:

    ((( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلَا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَالِموُن )))صدق الله العظيم

    لقلتم لقد امرنا لله أن لا يسخر بعضنا من بعض وان لا يلمز بعضنا بعضاً, وأن لا ينابز بعضنا بعضاً بالألقاب, ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون )

    ثم يقول لكم الإمام المهدي صدقتم في البيان الحق لقول الله تعالى:
    ( وَلَا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ ) أي لا يلمز بعضكم بعضاً وكذلك قول الله تعالى:(وَلَوْ أَنّا كَتَبْنَا عَلَيْهِمْ أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ ) صدق الله العظيم

    أي يقتل بعضهم بعضاً ليدفع الناس بعضهم ببعض تصديقاً لقول الله تعالى:

    (({وَلَمَّا بَرَزُوا لِجَالُوتَ وَجُنُودِهِ قَالُوا رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (250) فَهَزَمُوهُمْ بِإِذْنِ اللَّهِ وَقَتَلَ دَاوُودُ جَالُوتَ وَآَتَاهُ اللَّهُ الْمُلْكَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَهُ مِمَّا يَشَاءُ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الْأَرْضُ وَلَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ (251)}))


    وتصديقاً لقول الله تعالى:(((وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيرًا وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ)))صدق الله العظيم

    وذلك الجهاد المفروض للدفاع عن الديار والأرض والعرض وذلك هو البيان الحق لقول الله تعالى:

    (وَلَوْ أَنّا كَتَبْنَا عَلَيْهِمْ أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ ) صدق الله العظيم
    وذلك للدفاع عن دياركم وعرضكم من المعتدين عليكم بغير الحق وأما قول الله تعالى:(أَوِ اخْرُجُواْ مِن دِيَارِكُمْ ) صدق الله العظيم
    وذلك للجهاد في سبيل الله خارج الديار بالضرب في الأرض للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لمنع الفساد في الأرض, فيفوزوا فوزاً عظيما.. فيحشرهم الله مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين تصديقاً لقول الله تعالى:

    (وَلَوْ أَنّا كَتَبْنَا عَلَيْهِمْ أَنِ اقْتُلُوَاْ أَنْفُسَكُمْ أَوِ اخْرُجُواْ مِن دِيَارِكُمْ مّا فَعَلُوهُ إِلاّ قَلِيلٌ مّنْهُمْ وَلَوْ أَنّهُمْ فَعَلُواْ مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْراً لّهُمْ وَأَشَدّ تَثْبِيتاً * وَإِذاً لاَتَيْنَاهُمْ مّن لّدُنّـآ أَجْراً عَظِيماً * وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطاً مّسْتَقِيماً * وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرّسُولَ فَأُوْلَـَئِكَ مَعَ الّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مّنَ النّبِيّينَ وَالصّدّيقِينَ وَالشّهَدَآءِ وَالصّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـَئِكَ رَفِيقاً * ذَلِكَ الْفَضْلُ مِنَ اللّهِ وَكَفَىَ بِاللّهِ عَلِيماً )صدق الله العظيم

    فانظروا إلى بيان الإمام المهدي للقرآن بالقرآن وانظروا إلى بيان القرآن بالروايات المفتريات من الشيطان وسوف تجدوا ان الفرق لعظيم كالفرق بين الحق والباطل وكالفرق بين النور والظُلمات لعلكم تتقون فإن ابيتم إلا ان تتبعوا الروايات المفتريات التي لا يقبلها العقل والمنطق وتخالف لمحكم كتاب الله فانتظروا إني معكم من المُنتظرين.
    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين .

    خليفة الله في الأرض الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    سفينة النجاة
    سفينة النجاة


    عدد المساهمات : 1439
    تاريخ التسجيل : 08/10/2011
    العمر : 36
    الموقع : الرسمي : www.nasser-yamani.com

     هل المهدي المنتظر يعلن عن نفسه ؟ Empty رد: هل المهدي المنتظر يعلن عن نفسه ؟

    مُساهمة من طرف سفينة النجاة الجمعة نوفمبر 09, 2018 8:15 pm

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


    بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه مرحبا بالزوار والأعضاء الكرام أنصارا وباحثين إليكم رابط موقع الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني الرئيسي والرسمي الذي يتواجد فيه ويَخُطّ فيه بياناته يمكنكم إعتماد هذه المجالات التالية أسفله وكلها تُحيل إلى نفس الموقع والمنتدى وهناك ستجدون الإجابات على جميع أسئلتكم ويمكنك وضع بيعتكم في قسم البيعة والتواصل مع الإمام شخصيا برسالة خاصة أما هذا الموقع وغيره من المواقع الثناوية فهي للتبيلغ فقط وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين:

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    فهرسة البيانات حسب الأبواب والمواضيع:
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


    المهديّ المنتظَر يدعو إلى السلام العالمي بين شعوب البشر مسلمهم والكافر ولا إكراه في دين الرحمة والسلام الإسلام الحنيف فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر  ولا يجوز قتل الكافر بحجة كفره ولا قتل المرتد عن الإسلام فقد ضمن الله حرية العقيدة لعباده ولا عدوان إلا على الظالمين المعتدين الذين يحاربونكم ويعتدون عليكم والمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني هو القائد والعقيد العسكري الذي سيقود أعظم معركة في تاريخ البشرية كلها بين الحق والباطل ضد المسيح الدجال الذي هو ذاته إبليس الشيطان الرجيم وجنوده من يأجوج وماجوج  : [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]





    بُرهان الخلافة والإمامة وكيف تعرفون المهدي المنتظر الحق من محكم القرآن الكريم: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    سِرّ إسم الله الأعظم وحقيقة الشفاعة من محكم القرآن العظيم: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    بيانات هامة عن حقيقة وسرّ الأحرف المقطعة في أوائل سور القرآن الكريم: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    البيان المفصل عن إسم المهدي المنتظر الحق الذي بشرنا ببعثه رسول الله علي الصلاة والسلام: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    سـرُّ: الأرض المجوفة والمسيح الدجال وياجوج وماجوج والماسونية و ذي القرنين وما إسمه وقصته المفصلة ومكان تواجد السّد الذي بناه ومن هما هاروت وماروت وكشف حقيقة ما يسمى بالمخلوقات الفضائية والأطباق الطائرة : [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    البيان المفصل من محكم القرآن الكرين عن الكوكب العاشر الطارق النجم الثاقب كوكب nibiru planet x نيبرو سقر اللواحة للبشر النجم ذو الذنب:  [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 25, 2024 7:43 pm