.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

2 مشترك

    فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء

    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11346
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء Empty فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء يوليو 26, 2011 7:18 am


    بسم الله الرحمن الرحيم

    فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء
    --------------------------------------------------

    منقول من بيانات الذكر الحكيم يبيّنه
    معلم البيان الحق للقرآن من القرآن
    الإمام العليم ناصر محمد اليماني
    المهدي المنتظر
    06-06-2011, 06:59 AM
    -----------------
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على جدي وحبيب قلبي محمد رسول الله وآله الأطهار وجميع أنصار الله الواحد القهار أما بعد:-

    فنرجو من الله العلي القدير البالغ أمره أن يعود الرئيس علي عبد الله صالح إلى اليمن خلال شهر ستة 2011 سالماً معافى من بعد الشفاء برحمة من الله الذي نجاه برحمته..
    وكذلك نرجو من الله العلي القدير أن ينهي أزمة اليمن في خلال شهر ستة برحمته ولطفه كما يحب ويرضى وإلى الله تُرجع الأمور, ألا وإن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني يفوض الأمر لله كما يحبه ويرضى إن ربي على كل شيء قدير ..
    وكذلك نرجو من الحي القيوم بحق لا إله إلا هو وبحق رحمته التي كتب على نفسه أن يُري الرئيس علي عبد الله صالح الحق حقاً فيرزقه اتباعه ويغفر له ما سلف من ذنبه ويشرح صدره بنور البيان الحق للقرآن العظيم إن ربي سميع الدُعاء..
    وأن يري جميع قادات المسلمين وشعوبهم الحق حقاً ويرزقهم إتباعه وأن يغفر لجميع المُسلمين ما سلف من ذنوبهم وأن لا يأخذهم بذنوبهم وأخطائهم وأن يغفر لهم إنه هو الغفور الرحيم وأن يهدي الناس أجمعين بالبيان الحق للقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد إن ربي على صراط مستقيم..
    تصديقاً لقول الله تعالى:
    (قَدْ جَاءكُم مِّنَ اللّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُّبِينٌ (15) يَهْدِي بِهِ اللّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلاَمِ وَيُخْرِجُهُم مِّنِ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ (16))صدق الله العظيم

    ونرجو من الله أن يستجيبوا لدعوة الإحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم.. تصديقاً لقول الله تعالى:
    ({وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ فَاحْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ عَمَّا جَاءكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجاً وَلَوْ شَاء اللّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَـكِن لِّيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آتَاكُم فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ إِلَى الله مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (48) وَأَنِ احْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَن يَفْتِنُوكَ عَن بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللّهُ إِلَيْكَ فَإِن تَوَلَّوْاْ فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللّهُ أَن يُصِيبَهُم بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيراً مِّنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ (49)}صدق الله العظيم

    أفلا يعلمون أن القرآن أكبر شاهد عليهم لئن ضلوا عن الصراط المستقيم.. تصديقاً لقول الله تعالى:

    (قُلْ أَيُّ شَيْءٍ أَكْبَرُ شَهَادةً قُلِ اللّهِ شَهِيدٌ بِيْنِي وَبَيْنَكُمْ وَأُوحِيَ إِلَيَّ هَذَا الْقُرْآنُ لأُنذِرَكُم بِهِ )
    صدق الله العظيم
    فقد أمر الله المؤمنين به أن يتبعوه ويكفروا بما يخالف لمحكم القرآن العظيم وجعل الله القرآن العظيم حُجة الله عليهم يوم القيامة لو لم يتبعوه ويكفروا لما يخالف لمحكمه تصديقاً لقول الله تعالى:

    {وَهَـذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُواْ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (155) أَن تَقُولُواْ إِنَّمَا أُنزِلَ الْكِتَابُ عَلَى طَآئِفَتَيْنِ مِن قَبْلِنَا وَإِن كُنَّا عَن دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ (156) أَوْ تَقُولُواْ لَوْ أَنَّا أُنزِلَ عَلَيْنَا الْكِتَابُ لَكُنَّا أَهْدَى مِنْهُمْ فَقَدْ جَاءكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُواْ يَصْدِفُونَ (157)}

    صدق الله العظيم
    وتصديقاً لقول الله تعالى:
    {كِتَابٌ أُنزِلَ إِلَيْكَ فَلاَ يَكُن فِي صَدْرِكَ حَرَجٌ مِّنْهُ لِتُنذِرَ بِهِ وَذِكْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ (2) اتَّبِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلاَ تَتَّبِعُواْ مِن دُونِهِ أَوْلِيَاء قَلِيلاً مَّا تَذَكَّرُونَ (3)}صدق الله العظيم
    وجعل الله محكم القرآن العظيم هو البرهان الحق لمن يريد أن يتبع الحق من ربه..
    تصديقاً لقول الله تعالى:
    {قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُمُ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَمَا أَنَاْ عَلَيْكُم بِوَكِيلٍ (108)}صدق الله العظيم
    ومن كفر بالقرآن العظيم أو أعرض عن إتباعه واعتصم بما يخالف لمحكمه من الذين فرقوا دينهم شيعاً وأحزاباً فالنار موعده.. تصديقاً لقول الله تعالى:
    (وَمَن يَكْفُرْ بِهِ مِنَ الأَحْزَابِ فَالنَّارُ مَوْعِدُهُ فَلاَ تَكُ فِي مِرْيَةٍ مِّنْهُ إِنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّكَ وَلَـكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لاَ يُؤْمِنُونَ (17)}
    صدق الله العظيم
    كون القرآن جعله الله حجته على رسوله وحجته على العالمين أجمعين كون الله جعل فيه الحكم الحق فيما كانوا فيه يختلفون ..تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَكَذَلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْماً عَرَبِيّاً وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ وَاقٍ (37)}
    صدق الله العظيم
    فانظروا للتهديد والوعيد من الله إلى محمد عبده ورسوله:
    {وَكَذَلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْماً عَرَبِيّاً وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ وَاقٍ (37)}
    صدق الله العظيم

    كون الله جعل في محكم القرآن العظيم الحكم الحق فيما اختلفوا فيه في دينهم.. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَمَا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ إِلاَّ لِتُبَيِّنَ لَهُمُ الَّذِي اخْتَلَفُواْ فِيهِ وَهُدًى وَرَحْمَةً لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ (64)}صدق الله العظيم
    ولم يفتيكم الله أن القرآن لا يعلمُ تأويله إلا الله جميعاً كونكم تعلمون أنما يقصد الآيات المتشابهات وهي بنسبة 10%.. بل قال الله تعالى:

    {وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلاَّ الْفَاسِقُونَ (99)}صدق الله العظيم
    ألا وإن الآيات البينات هُن آيات محكمات جعلهن الله آيات أم الكتاب واساس الدين ومن ثم أمركم الله أن تتبعوا آيات الكتاب المحكمات البينات..
    ومن آياته البينات لعالمكم وعامة المُسلمين أنكم تجدوا أن الله يحذركم من التفرق إلى شيع وأحزاب في الدين في قوله تعالى:
    { وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ} صدق الله العظيم
    ولذلك تجدوا الإمام المهدي ناصر محمد لم يدع إلى فرقة جديدة في الدين ولم يسَمٍ له مذهباً كون المذهبية هي السبب في تفرقكم إلى أحزاب وشيع ,وكل حزب بما لديهم فرحون..
    ولذلك نحرّم المذهبية في دين الله وندعوكم جميعاً المُسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين إلى كلمة سواء بين العالمين أن لا نعبد إلا الله وحده لا شريك له وأن نؤمن بجميع أنبياء الله وكتبه ونتبعها جميعاً إلا ماوجدناه فيها مخالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم
    فهنا أمرنا الله جميعاً أن نعتصم بحبل الله القرآن العظيم وأن لا نتفرق في دين الله..
    تصديقاً لقول الله تعالى:
    (وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ )صدق الله العظيم
    كون حبل الله المتين الذي أمركم بالإعتصام به هو القرآن العظيم البرهان للحق من ربكم.. تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُّبِينًا (175)فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ بِاللّهِ وَاعْتَصَمُواْ بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا (176) ))صدق الله العظيم
    كوننا لا ننهى أهل الكتاب عن إتباع التوراة والإنجيل ,
    وإنما ننهاهم عما وجدوه جاء مخالفاً فيها لمحكم القرآن العظيم, وكذلك ننهى المُسلمين عن إتباع ما جاء مخالفاً لمحكم القرآن في سنة البيان كونها ليست محفوظة من التحريف والتزييف والإدراج الزائد ,
    ولذلك ندعو المُسلمين والنصارى واليهود والناس أجمعين أن يتبعوا القرآن العظيم لعلهم يرحمون تصديقاً لقول الله تعالى:
    (وَهَذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُواْ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ)صدق الله العظيم

    ألا والله أن الإمام المهدي لا يدعوهم إلا إلى ما دعاهم إليه أنبياؤه ورسله أن يعبدوا الله وحده لا شريك له على بصيرة من ربهم القرآن العظيم رسالة الله الشاملة للإنس والجن أجمعين البصيرة الحق المحفوظة من التحريف حجة الله عليهم بالحق تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَقُلْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنذِرِينَ (92) وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ (93)}صدق الله العظيم
    كونه الذكر المحفوظ من التحريف ومن أعرض عنه أو عن الدعوة إلى الإحتكام إليه فإنه يحمل يوم القيامة وزراً كبيراً تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَقَدْ آتَيْنَاكَ مِن لَّدُنَّا ذِكْراً (99) مَنْ أَعْرَضَ عَنْهُ فَإِنَّهُ يَحْمِلُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وِزْراً (100)}صدق الله العظيم

    كون من أكبر أنواع الظلم للنفس هو أن نذكركم بآيات الله في محكم كتابه ومن ثم لا تتبعوها فمن أعرض عن إتباعها فقد ظلم نفسه ظلماً عظيما ثم يجعل الله القرآن العظيم عليه عمى فلا يستطيع أن يفقه حتى آيات الكتاب المحكمات البينات للعالم وعامة المُسلمين.. تصديقاً لقول الله تعالى :
    {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِنْ تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَى فَلَنْ يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا}
    صدق الله العظيم
    ويا عباد الله إنما نحدثكم بحديث الله فبأي حديث بعده تؤمنون؟ وتذكروا قول الله تعالى:
    {تَلْكَ آيَاتُ اللّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقّ فَبِأَيّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ }
    وقال الله تعالى :
    (وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِّلْمُكَذِّبِينَ {49} فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ {50})

    صدق الله العظيم
    ومن ثم نقول:
    (((إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)))


    عدل سابقا من قبل ابرار في الثلاثاء ديسمبر 25, 2012 1:56 pm عدل 1 مرات
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11346
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء Empty رد: فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء يوليو 26, 2011 7:25 am


    بيان منقول عن الإمام ناصر محمد اليماني في رده على أحد علماء السنه من السعوديه من الذين تقدموا للبيعه الحق.

    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

    ( إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً )
    صدق الله العظيم

    اللهم صلي وسلم وبارك على نبيك الكريم وخاتم النبيين جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله الأطهار والسابقين الأنصار في الاولين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين..
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حبيبي في الله ولسوف أفتيك بالحق لماذا هداك الله إلى الحق ؟
    وتجد الجواب في محكم الكتاب إن سبب هُداك إلى الحق هو أن الله آتاك الحكمة كونك استخدمت عقلك فأنت من أولوا الألباب وتجد الجواب في محكم الكتاب عن سبب هُداك في قول الله تعالى:

    (يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُولُو الأَلْبَابِ)
    وقال الله تعالى:
    ( وَاتَّقُونِ يَا أُولِي الأَلْبَابِ )
    وقال الله تعالى :
    ( وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُولُو الأَلْبَابِ )
    وقال الله تعالى :
    ( فَاتَّقُوا اللَّهَ يَا أُولِي الأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )
    وقال الله تعالى :
    ( أَفَمَنْ يَعْلَمُ أَنَّمَا أُنْـزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ الْحَقُّ كَمَنْ هُوَ أَعْمَى إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الأَلْبَابِ )
    وقال الله تعالى :
    ( هَذَا بَلاغٌ لِلنَّاسِ وَلِيُنْذَرُوا بِهِ وَلِيَعْلَمُوا أَنَّمَا هُوَ إِلَهٌ وَاحِدٌ وَلِيَذَّكَّرَ أُولُو الأَلْبَابِ)
    وقال الله تعالى :
    ( كِتَابٌ أَنْـزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الأَلْبَابِ )
    وقال الله تعالى :
    ( أَمَّنْ هُوَ قَانِتٌ آنَاءَ اللَّيْلِ سَاجِدًا وَقَائِمًا يَحْذَرُ الآخِرَةَ وَيَرْجُو رَحْمَةَ رَبِّهِ قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لا يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الأَلْبَابِ )صدق الله العظيم

    ولذلك لن تجد أن الله هدى من عباده إلا أولوا الألباب الذين لا يحكموا على الداعية إلى الله قبل ان يسمعوا قوله بل يستمعون القول أولاً فيدبروا في سلطان علم الداعية هل تقبله عقولهم؟
    ومن ثم يتبعون أحسنه إن تبين لهم أنه الحق من ربهم كونها تقبلته عقولهم أنه الحق من ربهم, وأولئك بشرهم الله بالهدى في محكم كتابه, وأفتى أنهم فقط الذي هدى الله من عباده في كل زمان ومكان سواء في عصر بعث الأنبياء أو بعث المهدي المنتظر وتجد الفتوى في محكم كتاب الله أنه لم يهدي إلى الحق إلا الذين لم يحكموا من قبل أن يستمعوا إلى منطق الداعية, بل لأنهم من الذين تورعوا بالحكم على الداعية أنه على ضلال حتى استمعوا إلى قوله وسلطان علمه ومن ثم حكموا عقولهم فتبين لهم أنه الحق من ربهم وأولئك بشرهم الله بالهدى في محكم كتابه في قول الله تعالى :

    (18 الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُولَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُولَئِكَ هُمْ أُولُو الأَلْبَابِ )صدق الله الله العظيم

    وذلك لأن العقل نعمة من الله على الإنسان وعنه سوف يُسأل وإذا ذهب عقله رفع الله عنه القلم حتى يعيد إليه عقله الذي سوف يسأله الله عن التفكر به من قبل الإتباع الأعمى لما ليس له به علم من الله أنه الحق من ربه ..
    ولذلك سوف يسأله الله عن إستخدام ما أنعم به الله عليه..
    لماذا لم يسخدم عقله , فلا يتبع الإتباع الأعمى ؟ولذلك قال الله تعالى :
    (( وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا )) صدق الله العظيم

    وأما اصحاب النار فتجد انهم الذين لا يعقلون, وهم الذين يتبعون الذين من قبلهم إتباع اعمى كونهم أعلم وأحكم في نظرهم ولم يسخدموا عقولهم شئ!
    وأولئك حطب جهنم الذين لا يستخدموا عقولهم في التمييز بين الحق والباطل
    ,
    وقال الله تعالى:
    (( وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لا يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لا يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لا يَسْمَعُونَ بِهَا أُوْلَئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ ))صدق الله العظيم

    ولذلك تجد فتواهم في محكم الكتاب عن سبب ضلالهم عن الحق أنه الإتباع الأعمى وعدم إستخدام العقل ولذلك قالوا :

    ((وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ))صدق الله العظيم

    فيا أهلاً وسهلاً ومرحباً بمن جعله الله من أولوا الألباب الذين تدبروا البيان الحق للكتاب للإمام المهدي المنتظر الحق من ربهم فوجدوا ان بيان الإمام ناصر محمد اليماني ليس مجرد تفسير بل يستنبط البيان الحق للقرآن من آيات الكتاب البينات المُحكمات هُن أم الكتاب التي لا يكفر بها إلا الفاسقون تصديقاً لقول الله تعالى :

    ( وَلَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلَّا الْفَاسِقُونَ (99)
    صدق الله العظيم
    كون هذه الآيات تأتي مُبينات لآيات أخرى في الكتاب تصديقاً لقول الله تعالى :

    ( لَقَدْ أَنْزَلْنَا آَيَاتٍ مُبَيِّنَاتٍ وَاللَّهُ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (46) وَيَقُولُونَ آَمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالرَّسُولِ وَأَطَعْنَا ثُمَّ يَتَوَلَّى فَرِيقٌ مِنْهُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ وَمَا أُولَئِكَ بِالْمُؤْمِنِينَ (47) وَإِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ إِذَا فَرِيقٌ مِنْهُمْ مُعْرِضُونَ (48) وَإِنْ يَكُنْ لَهُمُ الْحَقُّ يَأْتُوا إِلَيْهِ مُذْعِنِينَ (49) أَفِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ أَمِ ارْتَابُوا أَمْ يَخَافُونَ أَنْ يَحِيفَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَرَسُولُهُ بَلْ أُولَئِكَ هُمَ الظَّالِمُونَ (50) إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَنْ يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (51) )صدق الله العظيم

    فماهي الآيات المُبينات ؟
    وإنها آيات في الكتاب تنزلت مُبينات محكمات للعالم والجاهل لكل ذي لسان عربي مُبين وسبق دعوى أهل الكتاب إلى الإحتكام إلى تلك الآيات المُبينات لما كانوا فيه يختلفون أهل الكتاب تصديقاً لقول الله تعالى :
    ( إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَقُصُّ عَلَى بَنِي إِسْرائيلَ أَكْثَرَ الَّذِي هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ )صدق الله العظيم
    وإنما الله هو الحكم بينهم بالحق فيما كانوا فيه يختلفون ,وما على محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلا ان يستنبط لهم حكم الله بينهم من محكم كتابه القرآن العظيم, وقال الله لرسوله في محكم الكتاب أن يقول لهم :
    (( أَفَغَيْرَ اللّهِ أَبْتَغِي حَكَماً وَهُوَ الَّذِي أَنَزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلاً ))صدق الله العظيم
    وقال الله تعالى :
    ((وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ وَلا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ ))صدق الله العظيم
    وذلك لأن القُرآن جعله الله المُهيمن والمرجع للتوراة والإنجيل, وقال الله تعالى:

    (( وَأَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقاً لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِناً عَلَيْهِ فَاحْكُم بَيْنَهُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ عَمَّا جَاءكَ مِنَ الْحَقِّ ))

    وقال الله تعالى :
    (((يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيراً مِّمَّا كُنتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ قَدْ جَاءكُم مِّنَ اللّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُّبِينٌ (15) يَهْدِي بِهِ اللّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلاَمِ وَيُخْرِجُهُم مِّنِ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ (16)))
    وقال الله تعالى :
    (((وَكَذَلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْماً عَرَبِيّاً وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ وَاقٍ (37))) صدق الله العظيم
    ومن ثم تمت دعوتهم من محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم للإحتكام إلى الآيات البينات في محكم كتاب الله القرآن العظيم فأعرضوا فريقاً من الذين أتوا الكتاب عن الدعوة إلى الإحتكام إلى كتاب الله ,وقال الله تعالى:
    ( أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِنَ الْكِتَابِ يُدْعَوْنَ إِلَى كِتَابِ اللَّهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ يَتَوَلَّى فَرِيقٌ مِنْهُمْ وَهُمْ مُعْرِضُونَ(23) ) صدق الله العظيم
    ولكن ياحبيبي في الله للأسف بما أن عُلماء المُسلمين قد اتبعوا ملتهم إلا من رحم ربي وفرقوا دينهم شيعاً وأحزاباً وكل حزب بما لديهم فرحون ويقولون على الله مالا يعلمون ولذلك تجد النتيجة هي واحده كونهم أتبعوا ملة فريقاً من الذين أوتوا الكتاب وهم المُعرضين عن دعوة الإحتكام إلى كتاب الله القُرآن العظيم, ولذلك تجد عُلماء المُسلمين كذلك أعرضوا مثلهم عن دعوة الإحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم في عصر بعث المهدي المنتظر خليفة الله في الأرض ,ولكنهم أنكروا عليه انه عرفهم بشانه فيهم ,وقالوا:
    لماذا يقول أن الله هو من اصطفاه عليهم وزاده بسطة في العلم؟
    وقالوا :
    بل نحن من نختار المهدي المنتظر في قدره المقدور من بين البشر ,ونقول له أنه هو المهدي المنتظر خليفة الله عليهم وحتى لو أنكر فيجبرونه علي البيعة وهو صاغر!!
    ويا سُبحان ربي.. فكيف يحق لهم أن يختاروا خليفة الله من دونه سُبحانه وتعالى علواً كبيراً؟؟؟!!
    فلم يجعل الله لهم الخيرة من الأمر في إختيار خليفة الله من دونه, بل الأمر لله وحده يخلق ما يشاء ويختار ولا يشركُ في حكمه أحدا, وقال الله تعالى :
    ( وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ )صدق الله العظيم

    ويا عجبي الشديد من قوم يعتقدوا بالحق أن الله جعل المهدي المنتظر الإمام لرسول الله المسيح عيسى إبن مريم ومن ثم يعتقدوا بالباطل انهم هم من يختار المهدي المنتظر في قدره إذا وجد بين البشر..!!
    فما يدريهم أي البشر المهدي المنتظر؟
    وما يدريهم بقدر بعثه المقدور في الكتاب المسطور, وفي أي أمة وجيل مالم يُعرفهم بنفسه, ويقول:
    يا ايها الناس إني خليفة الله عليكم قد جعلني الله للناس إماما وزادني على عُلمائكم بسطة في علم الكتاب حتى لا يجادلني أحد من القرآن إلا غلبته بسلطان العلم الحق المُقنع للعقل والمنطق, فإذا أصدقه الله هذا التعريف فقد اصبح من الصادقين الذين لا يفترون على الله كذباً, وإذا ألجمه ولو واحد من عُلماء المُسلمين بعلم هو أهدى من علمه واصدق قيلاً فقد تبين انه من المهديين الذين تتخبطهم مسوس الشياطين فتوسوس لهم في صدورهم أن يقول انه المهدي المنتظر وتلك حكمة خبيثه من الشياطين حتى إذا بعث الله المهدي المنتظر الحق من ربهم فيقول المُسلمين ليس هذا إلا كمثل الذين خلوا من قبله من الذين يدعون شخصية المهدي المنتظر ثم يحكموا عليه بالباطل من قبل ان يسمعوا قوله ويتدبروا سُلطان علمه,,
    ولكنك يا ايها العالم الجليل من المملكة العربية السعودية قد نجوت من هذا المكر وصدقت المهدي المنتظر الحق من ربك كونك من خير البرية وهم أولوا الألباب من خير الدواب, وأما أشر الدواب فتجدُ الجواب في محكم الكتاب في قول الله تعالى:
    (( إِنَّ شَرَّ الدَّوَابِّ عِندَ اللّهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لاَ يَعْقِلُونَ ))صدق الله العظيم
    أولئك هم أصحاب الجحيم, ولذلك قالوا :

    ((وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ))
    صدق الله العظيم

    ويا ايها العالم الجليل من المملكة العربية السعودية إني مُضطر أن اقوم بتنزيل بيانك إلينا على الخاص مع الرد منى عليك بالحق..
    وأما سؤالك الذي تسأل فيه عن بيان ما يلي :
    ----------------------------------------------
    ((إِنَّا جَعَلْنَاهُ قُرْآناً عَرَبِيّاً لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ (3) وَإِنَّهُ فِي أُمِّ الْكِتَابِ لَدَيْنَا لَعَلِيٌّ حَكِيمٌ (4) ))صدق الله العظيم

    فهذه الآية من الآيات المحكمات يتكلم الله فيها عن القُرآن العظيم أنه يوجدُ في اصل الكتاب في اللوح المحفوظ, وذلك هو المقصود من قول الله تعالى:

    (وَإِنَّهُ فِي أُمِّ الْكِتَابِ) ويقصد أنه في كتاب الله الاصل الذي كتب الله فيه ما كان وما سيكون إلى يوم الدين ومن ضمن الأحداث الغيبية القرآن العظيم
    كتبه الله في اللوح المحفوظ تصديقاً لقول الله تعالى:

    (بَلْ هُوَ قُرْآَنٌ مَجِيدٌ فِي لَوْحٍ مَحْفُوظٍ )صدق الله العظيم
    ويُسمى ذلك الكتاب بالكتاب المكنون, وهو الأصل لكافة الكُتب السماوية ويتم نسخها منه تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((فَلَاأُقْسِمُ بِمَوَاقِعِ النُّجُومِ (75) وَإِنَّهُ لَقَسَمٌ لَوْ تَعْلَمُونَ عَظِيمٌ (76)‏ إِنَّهُ لَقُرْآنٌ كَرِيمٌ (77) فِي كِتَابٍ مَّكْنُونٍ (78) )) صدق الله العظيم

    والكتاب المكنون هو ذات اللوح المحفوظ تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((بَلْ هُوَ قُرْآَنٌ مَجِيدٌ فِي لَوْحٍ مَحْفُوظٍ ))
    صدق الله العظيم

    ومكان ذلك الكتاب في مكانٍ علياً عند رب العالمين تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((وَإِنَّهُ فِي أُمِّ الْكِتَابِ لَدَيْنَا لَعَلِيٌّ حَكِيمٌ (4) ))صدق الله العظيم

    وأما وصف الكتاب بالحكيم فتجدُ الجواب في مُحكم الكتاب أنهُ:
    من أوصاف القُرآن
    , وقال الله تعالى :

    (( يس (1) 2 وَالْقُرْآَنِ الْحَكِيمِ (2) 3 إِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ (3) 4 عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (4) )) صدق الله العظيم

    فذلك مما وصف الله به كتابه الحكيم, وكذلك وصفه بالعظمة, وقال الله تعالى:

    ((وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعًا مِنْ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ )) صدق الله العظيم

    وكذلك وصفه الله بالعزة وقال الله تعالى :

    (( وَإِنَّهُ لَكِتَابٌ عَزِيزٌ (41) لا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَلا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِّنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ ))صدق الله العظيم

    وكذلك وصفه الله بالنور كونه نور تحيا به القلوب المُبصرة ,ولذلك قال الله تعالى :
    ((وَرَحْمَتِي وَسِعَتْ كُلَّ شَيْءٍ فَسَأَكْتُبُهَا لِلَّذِينَ يَتَّقُونَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَالَّذِينَ هُمْ بِآيَاتِنَا يُؤْمِنُونَ(156) الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الْأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالْأَغْلَالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنْزِلَ مَعَهُ أُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ(157) قُلْ يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ جَمِيعًا الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ يُحْيِي وَيُمِيتُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ النَّبِيِّ الْأُمِّيِّ الَّذِي يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَكَلِمَاتِهِ وَاتَّبِعُوهُ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ(158) )) صدق الله العظيم

    وإنما يخرجهم به من الظُلمات إلى النور بآيات الكتاب البينات تصديقاً لقول الله تعالى:
    (هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ)صدق الله العظيم
    وكذلك يسميه الله سُبحانه بالفُرقان كونكم إذا احتكمتم إلى محكم القرآن تستطيعوا أن تُفرقوا بين الحق والباطل تصديقاً لقول الله تعالى :

    ((تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيرًا))صدق الله العظيم

    وكذلك يوصف الله القُرآن العظيم أنهُ (حبل الله) وأمركم أن تعتصموا بحبل الله ولا تتفرقوا, وإنما الإعتصام هو أن تتبعوه وتكفروا بما خالف لمحكمه سواء يكون في التوراة أو في الإنجيل أو في السنة النبوية, فذروا ما يخالف القرآن وراء ظهوركم واعتصموا بحبل الله القُرآن العظيم ..البُرهان للحق من رب العالمين المحفوظ من التحريف إلى يوم الدين ليكون حُجة الله على الناس يوم الدين كونه رسالة الله الشاملة للإنس والجن وجعله الله حبله الممدود من السماء إلى الأرض من أعتصم به هُدي حين يجد ما يخالفه فقد هُدي إلى صراطاً مُستقيم كونه البُرهان للحق من رب العالمين, وقال الله تعالى :
    ((يَاأَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمْ بُرْهَانٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا(174)فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا(175))صدق الله العظيم
    فانظروا لقول الله تعالى :
    ( وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا(174)فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا(175)صدق الله العظيم

    وذلك هو حبل الله الذي أمركم الله أن تعتصموا به حين تجدوا ما يخالفه سواء يكون في التوراة أو في الإنجيل او في السنة النبوية فلا تتفرقوا, فذروا ما خالف لمحكم كتاب الله وراء ظهوركم, واعتصموا بحبل الله القُرآن العظيم إن كنتم به مؤمنين.. تصديقاً لقول الله تعالى :
    ((وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعاً وَلا تَفَرَّقُوا)) صدق الله العظيم

    وقد علمتم بالمقصود من حبل الله الذي أمركم بالإعتصام به أنه القُرآن العظيم الذي أمركم الله أن تعتصموا به وتكفروا بما خالف لمحكمه كونه هو.. البُرهان الحق فيما كنتم فيه تختلفون.. تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((( وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُبِينًا(174)فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا(175))) صدق الله العظيم
    ويا أيها العالم الجليل الضيف المُكرم من عُلماء المُسلمين من المملكة العربية السعودية إني اشهدك وكفى بالله شهيداً أني لن أفعل كمثل جهيمان من المهديين الذين تتخبطهم مسوس الشياطين الذي ظهر للبيعة في الحرم المكي من قبل التصديق ولكني الإمام المهدي الحق من رب العالمين أدعوكم إلى الحوار من قبل الظهور, ومن بعد التصديق أظهر لكم عند البيت العتيق..
    فلماذا يحجبوا موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني في دولتهم؟ فمن يجيرهم من الله إن كان ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر الحق من رب العالمين؟
    فماهي حُجتهم على الإمام ناصر محمد اليماني حتى يقوموا بحجب موقع النور للعالمين (منتديات البشرى الإسلامية موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني) ..أفلا يتقون؟
    فإذا كانوا يروني على ضلال مُبين فليتفضلوا للحوار في طاولة الحوار العالمية لكُل البشر مُسلمهم والكافر (موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني )
    وإذا حضر أحدهم وتم التعدي على حقوقة فإن ذلك حجة على ناصر محمد اليماني وأتباعه ,وكذلك إذا تم حظرهم بغير ذنب إلا انهم يخالفون الإمام ناصر محمد اليماني فإن ذلك حجة على ناصر محمد اليماني وأتباعه..
    هيهات.. هيهات إنما يتم حظر قوم يُجادلون في الله بغير علم ولا هدىً ولا كتابٍ مُنير, ولا يجدون غير السب والشتم والتكذيب بغير سلطان
    وأما الذين يحاورون الإمام ناصر محمد اليماني بعلم وسلطان أو الباحثين عن الحق من العالمين فإن حجبهم جريمة عند الله كون المهدي المنتظر مأمور بالحوار عبر الأنترنت العالمية في عصر الحوار من قبل الظهور, ولله حكمة بالغة في هذا الأمر الذي تلقيته من ربي عن طريق الرؤيا الحق وذلك حتى يستطيع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أن يهيمن عليكم بسُلطان العلم من محكم القرآن العظيم وهذه الطريقة هي أقرب طريقة للإقناع
    وهل تدروا لماذا ؟
    وذلك لأنكم لن تستطيعوا أن تُقاطعوا الإمام ناصر محمد اليماني كونه يحاوركم بالقلم الصامت ولذلك سوف تكونوا مُجبرين على الإنصات والتدبر في سُلطان علم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فمنكم من يشرح الله به صدره وينير به قلبه فيهتدي إلى الصراط المُستقيم وأما الآخرين من الذين يتدبرون بيان الإمام ناصر محمد اليماني فإذا لم يوقنوا أنه المهدي المنتظر فأضعف الإيمان يكفوا الإمام ناصر محمد اليماني شرهم وأذاهم, وعدم الفتوى منهم أن ناصر محمد اليماني على ضلال مُبين.. فأولئك لم يصدقوا ولم يكذبوا ويردُ العلم لله رب العالمين فيقولوا الله أعلمُ قد يكون ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر وقد يكون مُجدد للدين والذي حال بينهم وبين اليقين بالحق من ربهم هو الإسم فلو كان إسم الإمام المهدي مُحمد إبن عبد الله لصدقوا السنة أني المهدي المنتظر .. كونهم وجدوا أن منطق الإمام ناصر محمد اليماني ليس بمنطق مجنون بل ينطق بالحق ويهدي إلى صراط مُستقيم, ولم يعيق التصديق واليقين إلا الإسم كونهم ينتظرون مهدي منتظر إسمه (محمد إبن عبدالله ) ولكنه حدث لهم ما حدث للنصارى وكانوا ينتظرون النبي الخاتم إسمه (أحمد) وجاء إسمه محمد ولكنه حاجهم بالعلم والسُلطان المُبين برغم انه أمي ولم يتلوا الكتب من قبل شيئاً حتى تبين لهم أنه الحق من رب العالمين والنصارى يعلمون أن للأنبياء من إسمين إثنين في الكتاب كمثل نبي الله يعقوب هو ذاته نبي الله إسرائيل عليه الصلاة والسلام وكذلك محمد صلى الله عليه وآله وسلم هو ذاته أحمد عليه الصلاة والسلام وآله الأطهار وأما المهدي المنتظر فلم يكن إسمه محمد أبداً لا في السماوات في اللوح المحفوظ ولا في الأرض بل له ثلاثة أسماء وجميعهم جعلهم الله صفات للمهدي المنتظر وهم )

    1_المهدي المنتظر وذلك الإسم جعله الله صفة للإمام المهدي المنتظر كونه سيهدي الناس إلى حقيقة إسم الله الأعظم السر الذي لم يحيط الله به كافة الرسل من الجن والإنس )

    2_ عبد النعيم الأعظم وذلك الإسم جعله الله صفة للعبودية للرب في قلب الإمام المهدي ومن أتبعه كونه يدعوا إلى أتخاذ رضوان الله غاية وليس وسيلة ليدخله جنته ويقيه من ناره )

    3_ ناصر محمد وذلك الإسم جعل الله فيه الخبر وراية الأمر كون المهدي المنتظر لم يبعثه الله نبي جديد بوحي جديد كون خاتم الأنبياء هو محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ولذلك بعث الله المهدي ناصر محمد صلى الله عليه وآله وسلم ولذلك يدعو البشر إلى إتباع كتاب الله وسنة رسوله الحق التي لا تخالف لمحكم الكتاب ولم أتيكم بكتاب جديد بل لكي اعيدكم إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق ولذلك واطئ الإسم مُحمد في إسم المهدي المنتظر ناصر محمد وجعل الله موضع التواطئ للإسم محمد في إسمي في إسم ابي لكي يحمل الإسم الخبر وراية الأمر ولربما يود أحدُ علماء السنة أو الشيعة أن يقاطعني فيقول ولكننا أتفقنا سنة وشيعة على أن إسم الإمام المهدي محمد ثم يرد عليهم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول قال الله تعالى ({قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ}) صدق الله العظيم

    ومن ثم يدلوا ببرهانهم سنة وشيعة ويقولون إن السنة والشيعة جميعهم مُتفقون على حديث التواطئ و قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم )

    (((« المهدي من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي » ))) وهذا الحديث لا خلاف عليه عند الشيعة والسنة والجماعة ))
    ومن ثم يرد عليهم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني واقول إنما ذلك إشارة عن الإسم محمد صلى الله عليه وآله وسلم أنه يواطئ في إسم الإمام المهدي فهل تستطيعوا أن تأتوا براوية صريحة وفصيحة يفتيكم فيها محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن إسم المهدي ويقول إسمه محمد واعلم أنه لا يوجد لديكم حديث صريح عن إسم المهدي يفتيكم أن إسمه محمد وإنما أعتمدتم على حديث التواطئ وأنتم تعلمون أن التواطئ ليس التطابق بل التواطئ هو التوافق ولربما يود أحدُ علماء السنة أن يقاطعني فيقول بل المقصود بالتواطئ هو التطابق ولذلك تجدنا نعتقد أن إسم الإمام المهدي (محمد إبن عبد الله) ومن ثم يظرب له الإمام المهدي مثل عربي مُبين ونقول تواطئ مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وابا بكر الصديق عليه الصلاة والسلام على الهجرة سراً إلى يثرب .. ومن ثم أقول فهل يصح أن أقول )

    ((( تطابق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وصاحبه ابا بكر الصديق عليه الصلاة والسلام على الهجرة سراً إلى يثرب )))

    ولربما يود أحدكم ان يقاطعني فيقول بل الصح هو ان نقول ))

    (تواطئ مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وصاحبه ابا بكر الصديق عليه الصلاة والسلام على الهجرة سراً إلى يثرب ))
    ومن ثم يرد عليكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني واقول إذاً ياقوم إن التواطئ ليس هو التطابق كما تزعمون شيعة وسنة بل التواطئ هو التوافق ويقصد محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من قوله )

    (المهدي من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي)

    إنما ذلك إشارة أن الإسم محمد يوافق في إسم الإمام المهدي )

    (ناصر محمد) ولن تستطيعوا ان تنكروا أن الإسم محمد لا يوافق في إسمي (ناصر محمد) وجعل الله التوافق في إسمي للإسم محمد في إسم ابي وذلك لكي تنقضي حكمة التواطئ للإسم محمد فيجعل الله في إسمي خبري وراية امري كون المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني لم يبعثه الله نبي جديد بل ناصراً لمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فيدعوا الناس إلى ما جاء به محمد رسول الله صلى الله عليبه وآله وسلم فمالكم كيف تحكمون فأي الأسماء يواطئ الإسم الخبر لو كنتم صادقين )

    1_الإمام المهدي ناصر محمد )

    2_الإمام المهدي محمد إبن عبد الله )

    3_الإمام المهدي محمد إبن الحسن العسكري )

    فمالكم كيف تحكمون ياقوم ولم يامرني ربي أن أحاجكم بالإسم بل بالعلم أم تريدون أن تجعلوا للنصاري الحجة فيقولوا إن النبي الذي بشر به عيسى عليه الصلاة والسلام إسمه (أحمد) تصديقاً لقول الله تعالى في الإنجيل)
    ((ومُبشراً بنبيٍ يأتي من بعدي إسمُهُ أحمد))
    ولكن إسم نبيكم محمد ولكن النصارى الذين اتبعوا الحق في عهد الرسول محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يعلمون أن للأنبياء في الكتاب من إثنين أسماء كمثل نبي الله يعقوب وهو ذاته نبي الله إسرائيل ولذلك لم يابهوا للإسم بل تدبروا سلطان العلم المقنع من ربهم وقالوا ))

    (قَالُوَاْ آمَنّا بِهِ إِنّهُ الْحَقّ مِن رّبّنَآ إنّا كُنّا مِن قَبْلِهِ مُسْلِمِينَ)صدق الله العظيم

    وأما المُعرضين عن الحق من ربهم ويبالغوا في عبد الله ورسوله المسيح عيسى إبن مريم من بعد حُجة العلم التي جاء بها محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقال الله تعالى))

    (فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَةَ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ )صدق الله العظيم

    ويا أمة الإسلام إني الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أقسمُ بالله العظيم رب السماوات والأرض وما بينهم ورب العرش العظيم أني المهدي المنتظر الحق من ربكم حسب الفتوى إلى عبده من رب العالمين ولم اقول لكم أني المهدي المنتظر بالظن الذي لا يغني من الحق شيئاً ولم أكن يوماً من احد عُلماءكم ولم يعلمني أحداً من علماءكم ولو علمني أحد عُلماء مذاهبكم إذاً فكيف استطيع ان أحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون مالم يتولى تعليمي الأعلمُ منكم ومن علماءكم جميعاً الذي أحاط بكل شئٍ علماً الله رب العالمين ولربما يود أن يقاطعني أحد عُلماء الأمة فيقول وكيف تلقيت العلم من الله ومن ثم أرد عليه الحق إذن هذا السوآل خطر في بال الإمام المهدي قبل أن يخطر في بالك وقلت وكيف سُيعلمني الله البيان للقرآن كوني الذي افتاني أن الله سوف يعلمني البيان اللقرآن هو محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الرؤيا الحق وفي أخرى قال وما جادلك أحداً من القرآن إلا غلبته ) فكم أدهشني ذلك لأني لم أفهم كيف أتلقى التعليم وأنا اعلم أني ليس لدي من العلم إلا ما لدى أحد المُسلمين من غير العُلماء فكيف إذاً لن يجادلني أحدا من القرآن إلا غلبته كيف حتى رأيت عجائب قُدرة ربي كيف استطاع أن يعلمني البيان الحق للقرآن من ذات القرآن بوحي التفهيم المُباشر إلى القلب وذلك لأن طرق الوحي هي ثلاث طرق كما أفتاكم الله بذلك في محكم كتابه في قول الله تعالى))
    (( وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ ))صدق الله العظيم
    فأما الطريقة الأولى ( وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا ) وذلك هو وحي التفهيم المُباشر من الرب إلى القلب كما تلقى آدم عليه الصلاة والسلام وزجته بوحي التفهيم من الرب إلى القلب في قول الله تعالى)

    (فَتَلَقَّى آدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ)صدق الله العظيم

    وماهي هذه الكلمات التي تلقاها آدم وزوجته بوحي التفهيم المباشر إلى القلب لينطقوا به فيتوب عليهم أنه هو التواب الرحيم وتجدوا هذه الكلمات في قول الله تعالى))

    ( قَالاَ رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ)صدق الله العظيم

    وتلك الكلمات وحي من الرب مباشرة إلى القلب وذلك هو البيان الحق لقول الله تعالى))

    ((فَتَلَقَّى آدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ))صدق الله العظيم


    وكذلك اضرب لكم على ذلك مثل في وحي التفهيم في قول الله تعالى))

    (فَفَهَّمْنَاهَا سُلَيْمَانَ)صدق الله العظيم

    وكذلك اضرب لكم على ذلك مثل في قصة يوسف الصغير عليه الصلاة والسلام الذي ألقى به إخوته في غياهيب الجب وهو غلامٌ صغير )

    وقال الله تعالى (وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُمْ بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ)صدق الله العظيم

    فأوحى الله إليه بوحي التفهيم إلى القلب ان الله لن يتخلى عنه بل سوف يعزه بالملك حتى يواجه إخوته فيسئلوا منه الصدقة وهم لا يشعرون أنه أخاهم يوسف كونهم لهُ مُنكرون كونه قد اصبح في عز وجاه وسلطان بل عزيز مصر وصدق ربي فقد نبأهم يوسف بما فعلوه به وهم لا يشعرون قبل أن يذكرهم ما فعلوه وقال الله تعالى))
    (فَلَمَّا دَخَلُوا عَلَيْهِ قَالُوا يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَا إِنَّ اللَّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ (٨٨)قَالَ هَلْ عَلِمْتُمْ مَا فَعَلْتُمْ بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنْتُمْ جَاهِلُونَ (٨٩)قَالُوا أَئِنَّكَ لأنْتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَا يُوسُفُ وَهَذَا أَخِي قَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَا إِنَّهُ مَنْ يَتَّقِ وَيَصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (٩٠)قَالُوا تَاللَّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللَّهُ عَلَيْنَا وَإِنْ كُنَّا لَخَاطِئِينَ (٩١)قَالَ لا تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ (٩٢)صدق الله العظيم
    وذلك هو البيان لقول الله تعالى))

    (وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُمْ بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ)صدق الله العظيم

    أم ستقولون أن الله كلمه تكليماً من وراء الحجاب حين ألقوا به إخوته في غيابت الجب أم أنكم ترون انه ارسل إليه جبريل بل كلمه الله بوحي التفهيم من الرب إلى القلب مُباشرة بوحي التفهيم .. ووحي التفهيم هو أخطر أنواع الوحي لأنه إما أن يكون وحي من الرحمن أو وحي من الشيطان الذي يوسوس في الصدور لمن كان له قرين من الشياطين فيصدوهم عن السبيل ويحسبون انهم مهتدون ولكنكم تجدوهم يقولون على الله مالا يعلمون أي بغير سلطان بين من رب العالمين انه ينطق بالبيان الحق للقرآن ولكن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني كونه يتلقى البيان بوحي التفهيم من الرب إلى القلب فيلهمني البيان من ذات القرآن حتى يزيدني بسطة في علم البيان الحق للقرآن من ذات القرآن حتى لا يُحاجني عالم من القرآن إلا غلبته بسُلطان العلم المُلجم والمُقنع للعقل والمنطق أفلا تعقلون ))
    وعلى كُل حال فانا الإمام المهدي المنتظر اكرر الترحيب بهذا العالم الجليل من عُلماء المُسلمين من عُلماء السنة من المملكة العربية السعودية فرحبوا به يا معشر الأنصار ترحيباً كبيراً وقد سميناه الفاروق كونه فرق بين الحق والباطل ونعم الرجل
    وسلام على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني


    عدل سابقا من قبل ابرار في الأحد يونيو 24, 2012 5:42 pm عدل 1 مرات
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11346
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء Empty ولكن دلنا أيها الإمام المهدي كيف نتزود أكثر بحب الله حتى يزيدنا بحبه وقربه؟

    مُساهمة من طرف ابرار الثلاثاء يوليو 26, 2011 7:34 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ( منقول)
    بيان للإمام ناصر محمد اليماني
    المهدي المنتظر يدعو إلى السلام العالمي بين شعوب البشر
    ---------------------------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على كافة الرسل من رب العالمين إلى الإنس والجن ليدعوهم إلى تحقيق الحكمة من خلقهم تصديقاً لقول الله تعالى:

    (( وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ ))
    صدق الله العظيم

    وبعث الله رُسله من الجن والإنس لينطقوا للجن والإنس بمنطق واحد موحد فيقولوا لهم ما قاله عبد الله ورسوله المسيح عيسى إبن مريم صلى الله عليه وعلى أمه وآل عمران وأسلم تسليماً وقال الله تعالى:
    { لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ هُوَ الْمَسِيحُ ابْنُ مَرْيَمَ وَقَالَ الْمَسِيحُ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اعْبُدُواْ اللّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (72) }
    صدق الله العظيم

    وهذا القول هو قول كل أنبياء الله المُرسلين من الجن والإنس ومن كل جنس فكل رسول من الله لقومه يقول لهم ))
    (اعْبُدُواْ اللّهَ رَبِّي وَرَبَّكُمْ إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (72)صدق الله العظيم

    ومن ثم قال لهم أقوامهم الذين اتبعوهم وكيف نعبد الله وحده لا شريك له فقال لهم رسُل الله ( كُونُواْ رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ {79} وَلاَ يَأْمُرَكُمْ أَن تَتَّخِذُواْ الْمَلاَئِكَةَ وَالنِّبِيِّيْنَ أَرْبَاباً أَيَأْمُرُكُم بِالْكُفْرِ بَعْدَ إِذْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ {80}صدق الله العظيم

    وقال المؤمنون من قومهم وكيف نكون ربانيين فرد عليهم رسل ربهم وقالوا ))

    ( اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ )صدق الله العظيم

    وأمروهم أن يتبعوا طريقة من هدى الله من عباده من الأنبياء والمرسلين ومن تبعهم إلى يوم الدين كما أفتاكم الله في محكم كتابه عن هداهم إلى ربهم وقال الله تعالى
    (يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا)) صدق الله العظيم

    ومن ثم علمهم أنبياء الله ورسله إليهم أن يجعلوا حبهم الأعظم هو لله الذي خلقهم وعلموهم أن من أحب شيئا" أكثر من الله فهو إلهه وهواه فقد جعله نداً لله ومأواه جهنم وبئس المصير تصديقاً لقول الله تعالى
    (وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَتَّخِذُ مِنْ دُونِ اللَّهِ أَندَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ )صدق الله العظيم

    وقد أقسمُ الشيطان أن يتخذ من عبيد الرحمن في الفتنة الجهرية نصيباً مفروضاً وقال الله تعالى
    ((يَا بَنِي آدَمَ لا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ)صدق الله العظيم

    ولربما يود أن يقاطعني أحد الأنصار السابقين الأخيار فيقول وهل الشيطان سوف يدعو الإنس والجن دعوة جهرية إلى عبادته من دون الله ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول قال الله تعالى
    ( أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آَدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ*وَأَنِ اعْبُدُونِي هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ([1] )صدق الله العظيم

    ولكن إلى ماذا يدعو حزبه الشيطان فيعدهم به مقابل عبادتهم له والجواب في محكم الكتاب قال الله تعالى
    { إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ } صدق الله العظيم

    ولكن مهلاً أيها الإمام المهدي إنك تدعونا إلى إستخدام العقل والمنطق فهل من المعقول أن يعد حزبه بالسعير فيتبعوه والجواب قال الله تعالى
    {وَاسْتَفْزِزْ مَنِ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِم بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَوْلادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمُ الشَّيْطَانُ إِلاَّ غُرُورًا}صدق الله العظيم

    بل يعدهم بالجنة ظاهر الأمر وهو يعلمُ أن الذين استجابوا لدعوته وصدقوا بربوبيته وعبدوه من دون الله سوف يكونوا من أصحاب السعير ولن يصدقهم بما وعدهم وقال الله تعالى
    {وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدتُّكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِيَ عَلَيْكُم مِّن سُلْطَانٍ إِلاَّ أَن دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلاَ تَلُومُونِي وَلُومُواْ أَنفُسَكُم مَّا أَنَاْ بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِ مِن قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ}إبراهيم}صدق الله العظيم

    وما هي طريقة عباد الرحمن الذين لا يشركون بالله شيئاً حتى نكون منهم فيرضى عنا ويدخلنا جنته ويقينا عذابه وتجدوا الجواب في قول الله تعالى
    (( وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اسْجُدُوا لِلرَّحْمَنِ قَالُوا وَمَا الرَّحْمَنُ أَنَسْجُدُ لِمَا تَأْمُرُنَا وَزَادَهُمْ نُفُورًا (61) تَبَارَكَ الَّذِى جَعَلَ فِى السَّمَاءِ بُرُوجًا وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجًا وَقَمَرًا مُّنِيرًا (62) وَهُوَ الَّذِى جَعَلَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ خِلْفَةً لِّمَنْ أَرَادَ أَن يَذَّكَّرَ أَوْ أَرَادَ شُكُورًا (63) وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا (64) وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا (65) وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَامًا (66) إِنَّهَا سَاءَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا (67) وَالَّذِينَ إِذَا أَنفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَامًا (68) وَالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِى حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (69) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا (70) إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (71) وَمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابًا (72) وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا (73) وَالَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَمْ يَخِرُّوا عَلَيْهَا صُمًّا وَعُمْيَانًا (74) وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا (75) أُوْلَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا (76) خَالِدِينَ فِيهَا حَسُنَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا (77) قُلْ مَا يَعْبَؤُ بِكُمْ رَبِّى لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا (78)صدق الله العظيم

    ولكن دلنا أيها الإمام المهدي كيف نتزود أكثر بحب الله حتى يزيدنا بحبه وقربه ومن ثم يفتيكم الإمام ناصر محمد اليماني وأقول أكظموا غيظكم في صدوركم وأعفو عمن ظلمكم وأساء إليكم من عباد الله وأنفقوا من أموالكم في سبيل الله قربة إلى ربكم تنالوا بمحبة الله على حسب سعيكم ودرجاتكم في الحياة وتجدوا الجواب في محكم الكتاب لمن يبتغي حب الله وقربه قال الله تعالى{وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ} صدق الله العظيم

    ولكن أيها الإمام المهدي فماهي المغفرة من الله التي نسارع إليها بإتباع القُرآن ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي المنتظر وأقول قال الله تعالى { وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلَا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ }صدق الله العظيم

    ولكن ياأيها الإمام المهدي فماهو الصراط المستقيم إلى ماذا يهدي فقد أفتانا عُلماؤنا أن الصراط المُستقيم يؤدي إلى النار وأنه أحدُّ من السيف وأرهف من الشعرة ثم يرد عليهم المهدي المنتظر وأقول قال الله تعالى ( وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيمًا فَاتَّبِعُوهُ وَلَا تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ عَنْ سَبِيلِهِ) صدق الله العظيم

    ألا وإن الصراط المستقيم لا يؤدي إلى النار بل يؤدي لمن اتبعه إلى الله الواحد القهار لمن يريدُ الصراط إلى ربي تصديقاً لقول الله على لسان أنبيائه ((إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى اللَّهِ رَبِّي وَرَبِّكُم مَّا مِن دَابَّةٍ إِلاَّ هُوَ ءَاخِذٌ بِنَاصِيَتِهَا إِنَّ رَبِّي عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ))صدق الله العظيم

    و أنا الإمام المهدي ابتعثني الله لأهديكم بالقرآن المجيد إلى صراط الحميد تصديقاً لقول الله تعالى {وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ هُوَ الْحَقَّ وَيَهْدِي إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ}صدق الله العظيم

    حتى نعيدكم والناس أجمعين إلى منهاج النبوة الأولى بالقرآن المجيد تصديقاً لقول الله تعالى (الَر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ (1)صدق الله العظيم

    ولكن ياأيها الإمام المهدي كيف نستطيع أن نتخذ الصراط المستقيم إلى الرحمن الرحيم ثم يرد عليه الإمام المهدي بالحق وأقول هو أن تتبع صراط رضوان الله على عباده وقال الله تعالى (قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ (15) يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (16)صدق الله العظيم

    وماهي سبل السلام أيها الإمام ثم نرد عليه بالحق وأقول يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام بين البشر ليخرجهم به من الظلمات إلى النور فيُرفع ظُلم الإنسان عن أخيه الإنسان تصديقاً لقول الله تعالى (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ)صدق الله العظيم

    مهلا" أيها الإمام فهل هذا يعني أن الله لم يأمرنا أن نسفك دماء البشر حتى يكونوا مؤمنين والجواب تجدوه في محكم الكتاب (أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ)

    ((لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنْ الغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدْ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لَا انفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ(256))

    ((وَقُلْ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا(29))

    وقال الله تعالى (فَذَكِّرْ إِنَّمَا أَنْتَ مُذَكِّرٌ(2)لَسْتَ عَلَيْهِمْ بِمُسَيْطِرٍ(22)إِلَّا مَنْ تَوَلَّى وَكَفَرَ(23)فَيُعَذِّبُهُ اللَّهُ الْعَذَابَ الْأَكْبَرَ(24)إِنَّ إِلَيْنَا إِيَابَهُمْ(25)ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا حِسَابَهُمْ(26))صدق الله العظيم

    أيها الإمام فهل ليس على الرسول ومن اتبعه إلا البلاغ المبين كونه قال الله تعالى (فَذَكِّرْ إِنَّمَا أَنْتَ مُذَكِّرٌ(21))صدق الله العظيم

    ثم يرد عليه الإمام ناصر محمد وأقول وإنما على الرُسل ومن اتبعهم البلاغ بالكتاب وعلى الله الحساب وقال الله تعالى {وَإِن تُكَذِّبُوا فَقَدْ كَذَّبَ أُمَمٌ مِّن قَبْلِكُمْ وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ}صدق الله العظيم

    ولربما يود أن يقاطعني أحد المُعتصمين بكتاب بحار الأنوار أو كتاب البخاري ومُسلم المعتمدين على الإسناد وحسبهم ذلك دون الرجوع إلى كتاب الله القرآن العظيم فيود أن يقاطعني فيقول :

    (حدثنا عبد الله بن محمد المسندي قال حدثنا أبو روح الحرمي بن عمارة قال حدثنا شعبة عن واقد بن محمد قال سمعت أبي يحدث عن بن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام وحسابهم على الله.

    ومن ثم يرد عليه المهدي المنتظر وأقول ما كان لمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أن يخالف لناموس الدعوة إلى ربه وكذلك ناموس دعوة الأنبياء في الكتاب جميعاً لم يكرهوا الناس حتى يكونوا مؤمنين وما عليهم إلا البلاغ بالكتاب وعلى الله الحساب وقال الله تعالى {وَإِن تُكَذِّبُوا فَقَدْ كَذَّبَ أُمَمٌ مِّن قَبْلِكُمْ وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ}صدق الله العظيم

    ((وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَإِنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ)) صدق الله العظيم

    فكيف يخالف محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أمر ربه في محكم كتابه ويقول ((أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم ))

    وياسُبحان الله فمنذ متى أحل الله لكم سفك دماء الكفار ونهب أموالهم وهم لم يقاتلوكم في دينكم ولم يخرجوكم من دياركم ولم يعتدوا على حرماتكم فمن يجيركم من الله يا معشر المفسدين في الأرض لقد أضلوكم فريق من أهل الكتاب عن الصراط المستقيم حتى يشوهوا بدينكم في نظر البشر فلا يتبعون الذكر ولكن عُلماءكم وخطباء المنابر في بيوت الله يعلمونكم ما يخالف لأمر الله ويحسبون أنهم مهتدون وهاهو المهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور يُناديهم منذ ست سنوات ويقول يامعشر المُسلمين إني أدعوكم إلى إتباع كتاب الله القرآن العظيم وسنة نبية الحق إلا ما خالف منها لمحكم كتاب الله فاعلموا علم اليقين أن ما خالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم من أحاديث السنة النبوية أنه حديث جاءكم من عند الشيطان الرجيم على لسان فريق كانوا يظهرون الإيمان ويبطنون الكفر والمكر ليصدوكم عن إتباع الذكر بأحاديث تخالف لآياتٍ بينات في محكم كتاب الله لعالمكم وجاهلكم لا يكفُر بِها إلا الفاسقون مثال قول الله تعالى (لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنْ الغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدْ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لَا انفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ(256))

    {وَإِن تُكَذِّبُوا فَقَدْ كَذَّبَ أُمَمٌ مِّن قَبْلِكُمْ وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ}صدق الله العظيم

    ((وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَإِنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ)) صدق الله العظيم

    فهل لا تفقهون قول الله تعالى ((فَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَإِنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ))صدق الله العظيم

    فكيف تتبعوا الإفتراء على النبي صلى الله عليه وآله وسلم أنه قال (( أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام وحسابهم على الله.))

    وياقوم أفلا تعلمون شكوى المهدي المنتظر إلى الله ألا وإنها ذات شكوى محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ((وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا ))صدق الله العظيم

    وكذلك المهدي المنتظر يقول ((يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا)) ألا والله إني أخشى عليكم من الجواب من الرب بتصديق العذاب وقال الله تعالى (وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلا *يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلانًا خَلِيلا لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلإِنسَانِ خَذُولا*وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُورًا *وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا مِّنَ الْمُجْرِمِينَ وَكَفَى بِرَبِّكَ هَادِيًا وَنَصِيرًا *وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْلا نُزِّلَ عَلَيْهِ الْقُرْآنُ جُمْلَةً وَاحِدَةً كَذَلِكَ لِنُثَبِّتَ بِهِ فُؤَادَكَ وَرَتَّلْنَاهُ تَرْتِيلا) صدق الله العظيم

    ويا عُلماء أمة الإسلام يا حُجاج بيت الله الحرام إني المهدي المنتظر أدعو كافة البشر إلى إتباع الذكر فكيف تكونوا يامعشر علماء المسلمين وأمتهم أول كافر بدعوة الإتباع إلى الذكر وهو ذكركم القرآن العظيم بلسان عربي مبين أفلا تعقلون فمن يجيركم من عذاب الله الذي نزل هذا القرآن العظيم رسالة الله إلى العالمين لمن شاء منهم أن يستقيم فلماذا لا تريدون يا علماء أمة الإسلام إلا أن تتبعوا ما يخالف لمحكم كتاب الله القُرآن العظيم فما أعظم مقت المهدي المنتظر عليكم ومقت الأنصار الذين تبين لهم بالعقل والمنطق أن ناصر محمد اليماني هو حقاً المهدي المنتظر الداعي إلى الله على بصيرة من ربه القرآن العظيم ولم يجعل الله القُرآن بصيرة فقط لمحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بل قال الله تعالى (( قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَاْ وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللّهِ وَمَا أَنَاْ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (108)صدق الله العظيم

    بل مقت الله في نفسه عليكم هو أكبر من مقت المهدي المنتظر وكافة الأنصار تصديقاً لقول الله تعالى ((إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنَادَوْنَ لَمَقْتُ اللَّهِ أَكْبَرُ مِن مَّقْتِكُمْ أَنفُسَكُمْ إِذْ تُدْعَوْنَ إِلَى الْإِيمَانِ فَتَكْفُرُونَ))

    وقال الله تعالى ((الَذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ بِغَيْرِ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ كَبُرَ مَقْتًا عِنْدَ اللَّهِ وَعِنْدَ الَّذِينَ آمَنُوا كَذَلِكَ يَطْبَعُ اللَّهُ عَلَى كُلِّ قَلْبِ مُتَكَبِّرٍ جَبَّارٍ))صدق الله العظيم
    ويا عُلماء الإسلام وأمتهم تعالوا إلى كتاب الله لنحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون إن كنتم به مؤمنون فإذا لم أستطع أن أستنبط لكم حكم الله بينكم فيما كنتم فيه تختلفون فلستُ المهدي المنتظر وما دعوتكم لأحكم بينكم بحكم من رأسي من ذات نفسي بل أدعوكم إلى الله ليحكمُ بينكم فما خطبكم لا تريدون الإحتكام إلى الله وقال الله تعالى ((({وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِن شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ}))) صدق الله العظيم

    ((({ذَلِكُمْ حُكْمُ اللَّهِ يَحْكُمُ بَيْنَكُمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ})))صدق الله العظيم

    ((({وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللّهِ حُكْمًا لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ}))) صدق الله العظيم

    ((أَفَغَيْرَ اللّهِ أَبْتَغِي حَكَماً وَهُوَ الَّذِي أَنَزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلاً))صدق الله العظيم

    ولكني المهدي المنتظر الحق من ربكم لسوف أفتيكم لماذا لم تجيبوا دعوة الإحتكام إلى كتاب الله القُرآن العظيم وذلك لأنكم اتبعتم إفتراء فريق من أهل الكتاب ولذلك لا تريدون أن تجيبوا لدعوة الإحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم كونكم تعلمون أنهُ سوف يخالف لكثير لما في كتيباتكم أفلا تعلمون أن ما يخالف لكتاب الله القُرآن العظيم أنهُ من عند الطاغوت ومثلكم كمثل العنكبوت اتخذت بيتاً وأن أوهن البيوت لبيت العنكبوت أفلا تتقون يامعشر المعتصمين بحبل بيت العنكبوت ولكني المهدي المنتظر أدعوكم إلى الإعتصام بحبل الله ذي العروة الوثقى لا انفصام لَهَا أم إنكم لا تعلمون البيان الحق لقول الله تعالى({وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ})صدق الله العظيم

    أم إنكم لا تعلمون ماهو حبل الله الذي أمركم الله بالإعتصام به وبالكفر لما يخالف لمحكم القُرآن العظيم البرهان الحق من ربكم نور دربكم إلى الصراط المستقيم وقال الله تعالى ( يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُورًا مُّبِينًا فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ بِاللَّهِ وَاعْتَصَمُواْ بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُّسْتَقِيمًا )صدق الله العظيم

    فلا تتبعوا ما يخالف كتاب الله وما ينبغي أن يكون من الله ما يخالف لمحكم كتابه أفلا تعقلون فهذا أمر الله إليكم ورسوله أن ما وجدتم أنه يخالف لكتاب الله فذروه واعتصموا بكتاب الله وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    (أيها الناس ما جاء كم عني يوافق كتاب الله فأنا قلته وما جاء كم يخالف كتاب الله فلم أقله )صدق عليه الصلاة والسلام

    وذلك لأن الله قد أخبر رسوله بفريق من الذين يظهرون الإيمان ويبطنون الكفر أنهم ليكذبوا على النبي بأحاديث تخالف لكتاب الله وقال الله تعالى (وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَآئِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ)صدق الله العظيم

    ولذلك قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ((أيها الناس ما جاء كم عني يوافق كتاب الله فأنا قلته وما جاء كم يخالف كتاب الله فلم أقله ))صدق عليه الصلاة والسلام

    فما هو الحل معكم فهل عندكم من سلطان تحاجون به ناصر محمد اليماني الذي يطعن فيما خالف لكتاب الله ويفرك ما خالف لمحكم كتاب الله فركاً بنعل قدمه ولا يبالي فإن عندكم من سلطان أشدُ سطوعاً من البرهان الذي آتيكم به من محكم القرآن على إثبات ضلالكم فأقول لكم ما قاله الرسل لأمثالكم (قُلْ هَلْ عِنْدَكُمْ مِنْ عِلْمٍ فَتُخْرِجُوهُ لَنَا إِنْ تَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ أَنْتُمْ إِلَّا تَخْرُصُونَ )صدق الله العظيم

    ((وَإِنْ تُطِعْ أَكْثَرَ مَنْ فِي الْأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنْ يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ))صدق الله العظيم

    وما كان للمهدي المنتظر أن يتبع أهواءكم فيفسد في الأرض ويسفك دماء البشر بحجة الكفر وما كان للمهدي المنتظر أن يقتل مُسلم ولا كافر بحجة عدم إتباع الذكر بل لهم الخيار تصديقاً لقول الله تعالى
    (إِنْ هُوَ إِلاَّ ذِكْرٌ لِّلْعَالَمِينَ لِمَن شَاء مِنكُمْ أَن يَسْتَقِيمَ وَمَا تَشَاؤُونَ إِلاَّ أَن يَشَاء اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ ))

    (((أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ)))صدق الله العظيم

    ((لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنْ الغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدْ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لَا انفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ(256))صدق الله العظيم

    {وَإِن تُكَذِّبُوا فَقَدْ كَذَّبَ أُمَمٌ مِّن قَبْلِكُمْ وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ}صدق الله العظيم

    ((وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَإِنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ ))صدق الله العظيم
    فهل لا تفقهون قول الله تعالى))

    (( فَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَإِنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ ))صدق الله العظيم

    فمن أمركم بقتال الناس حتى يكونوا مؤمنين أفلا تتقون بل المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني جعله الله خليفته في الأرض ولم يأمرني على إكراههم في الدين بل لهم الخيار في الإيمان بالرحمن فلن أكرههم على ذلك أبداً تنفيذاً لأمر الله في محكم كتابه
    ({لاَ إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَد تَّبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنَ الْغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ لَهَا وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ}صدق الله العظيم

    أفلا تعلمون أن المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني سوف يبر المُسلم والكافر بالحق كما يبر والديه طاعة لله تنفيذاً لقول الله تعالى
    (﴿ لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ )﴾صدق الله العظيم

    ولسوف يبر المهدي المنتظر المُسلم والكافر على حدٍ سواء فأخفض لهم جناح الذل من الرحمة ولن أتعالى عليهم كوني خليفة الله عليهم وأعوذُ بالله ان أكون من المستكبرين المفسدين وجعلني الله من الذين لا يريدون علواً في الأرض ولا فساداً والعاقبة للمتقين ولربما يود أحد عُلماء التطرف بغير الحق من الذين يفسرون القرآن من عند أنفسهم فيقول أن يقاطعني فيقول بل قال الله تعالى
    ([فَإِذَا انْسَلَخَ الأَشْهُرُ الحُرُمُ فَاقْتُلُوا المُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدْتُمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُوا لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِنْ تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآَتَوُا الزَّكَاةَ فَخَلُّوا سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ) صدق الله العظيم

    ومن ثم يرد عليه المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وأقول أفلا تتقي الله يا من تحرف الكلم عن مواضعه المقصودة لتضل به أمة المُسلمين بل ذلك للذين رفضوا مُغادرة المسجد الحرام من المُشركين وأهل الكتاب بعد أن حرمه الله عليهم أن يقربوا بيته المُعظم ليكون خالصاً للمُسلمين الذين يحجون بيت الله الحرام وقال الله تعالى
    (({يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلاَ يَقْرَبُواْ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَـذَا وَإِنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ إِن شَاء إِنَّ اللّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ}))صدق الله العظيم

    وآخر مهلة للمغادرة إلى نهاية شهر محرم وإذا انقضى شهر محرم وهم لم يغادروا المسجد الحرام فأمركم الله بقتلهم وتطهير بيته منهم حتى ولو كان متعلقا" بستار الكعبة ولذلك قال الله تعالى
    {فَإِذَا انسَلَخَ الأَشْهُرُ الْحُرُمُ فَاقْتُلُواْ الْمُشْرِكِينَ حَيْثُ وَجَدتُّمُوهُمْ وَخُذُوهُمْ وَاحْصُرُوهُمْ وَاقْعُدُواْ لَهُمْ كُلَّ مَرْصَدٍ فَإِن تَابُواْ وَأَقَامُواْ الصَّلاَةَ وَآتَوُاْ الزَّكَاةَ فَخَلُّواْ سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ}صدق الله العظيم

    وأما إذا تابوا وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة فلم يحل لكم طردهم من بيت الله فقد أصبح لهم الحق فيه كما الحق لكم إن آمنوا بالله واتبعوا دينكم ولكن إذا كان ذلك خدعة منهم وعادوا للطعن في دينكم فقد تبين لكم أنما خدعوكم حتى يبقوا في المسجد الحرام الذي يجبى إليه ثمرات كل التجارة في ذلك الزمن فأخرجوهم من المسجد الحرام وإن خفتم عيلة يغنكم الله من فضله تنفيذاً لأمر الله في محكم كتابه
    (({يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلاَ يَقْرَبُواْ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَـذَا وَإِنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ إِن شَاء إِنَّ اللّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ}))صدق الله العظيم

    ولم يأمركم الله بقتل الكافرين في أي مكان في العالمين بل قتل من تخلف منهم من بعد البراءة في المسجد الحرام أفلا تتقون فهل تريدون أن تجعلوا تناقضاً في كتاب الله يامن تقولون على الله مالا تعلمون ألم يقول الله تعالى
    (﴿ لَا يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِّينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ )﴾صدق الله العظيم

    فكيف يأمركم بقتلهم فهل تريدون أن تجعلوا للناس عليكم الحجة أن دينكم دين الظلم والظلام وسفك الدماء ونهب أموال الناس ثم لا يدخلون في دين الإسلام فقد شوهتم بدينكم دين الرحمة للعالمين إضافة إلى تشويه اليهود للإسلام بكل حيلة ووسيلة للعالمين أفلا تتقون ويامعشر الكفار والمُسلمين الذين يطاردون تنظيم القاعدة في العالمين فلن تنجح معهم سياسة قتلهم فهل تخوفونهم من الموت ألم تجدوهم يتفجرون عليكم تفجيراً فيجعلون أنفسهم قنابل عليكم إذاً لن تخيفوهم بالموت كونهم يظنون أن من مات منهم متفجرا" على الكفار سوف يدخله الله الجنة ويقيه من النار حسب عقيدتهم أنهم على الحق وهم لا يعلمون أنهم قد خرجوا مثل غيرهم عن الصراط المستقيم بغير قصد منهم وأرجو من جميع الدول العربية والأجنبية أن يرفعوا عنهم سياسة القمع كون ذلك لن يزيدهم إلا عتواً ونفوراً بل ذروهم للمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني الذي يستطيع أن يغيّرهم عقائدياً إلى الحق فأهديهم بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد وأعلمهم عن نظام الجهاد في سبيل الله وأُسُسه بالحق أنه ليس كما يزعمون وأنا المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني أدعو فضيلة الشيخ المُحترم أسامة بن لادن وأتباعه في العالمين إلى الحوار عبر طاولة الحوار العالمية (موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني )

    وما يرجوه المهدي المنتظر من جميع المُسلمين أن يجنحوا للسلم كافه حتى يقيم عليهم الحجة ناصر محمد اليماني ويهديهم بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد وأعلمهم الجهاد الحق في سبيل الله أو يلجموا ناصر محمد اليماني بعلم أهدى من علمه سبيلاً وأصدق قيلاً ألا والله لا يستطيع الشيخ أسامة بن لادن وأتباعه في العالمين ولا يستطيع جميع عُلماء المُسلمين ولا اليهود ولا النصارى ولا عُلماء الجن والإنس أن يلجموا الإمام ناصر محمد اليماني من القُرآن العظيم ولو في مسألة واحدة فقط وإنا لصادقون لئن استجبتم إلى دعوة الإحتكام إلى الله فأستنبط لكم حكمه من القرآن العظيم وهل تعلمون ياقوم لماذا ناصر محمد اليماني على يقين أنه لن يجادله أحد من القرآن العظيم إلا غلبه بالحق كوني أعلمُ أني المهدي الحق من رب العالمين ..

    وأنا الإمام ناصر محمد اليماني أصرح بالخبر إلى كافة وسائل الإعلان لكافة شعوب البشر أني المهدي المنتظر أدعو إلى تحقيق السلام العالمي بين شعوب البشر وإلى التعايش السلمي بين المُسلم والكافر

    ويا باراك أوباما سألتك بالله العظيم الذي يعلمُ بما نفسك أن تكف الحرب على تنظيم القاعدة في العالمين حتى ترى نتيجة الحوار بينهم وبين المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وتالله لا ولن تستطيعوا إقناعهم بسياسة الحرب عليهم وقمعهم لا أنتم ولا كافة دول الإسلام والكفر ولن تزيد الأمور إلا عتواً ونفوراً فهم لا يخافون الموت الذين تخوفونهم به فذلك أمنية بالنسبة لهم وأنا المهدي المنتظر أعلم كيف أستطيع أن أهديهم بإذن ربهم بالقُرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد فإنهم الرجال لو صلحت عقيدتهم وكذلك ندعو كافة البشر بعدم سفك دماء بعضهم بعضاً فنحنُ نريد رفع ظلم الإنسان عن أخيه الإنسان وأنا المهدي المنتظر أخو البشر في الدم من حواء وآدم أريد أن أجمع شمل البشر لنجعلهم الجيش الجرار ضد عدو الله وعدوهم المسيح الكذاب الذي يريد أن يقول أنه المسيح عيسى إبن مريم ويدعي الربوبية وما كان المسيح عيسى إبن مريم بل هو كذاب ولذلك يُسمى المسيح الكذاب يعد العدة منذ أمد بعيد لفتنة البشر جميعاً فاتبعوا أخاكم في الدم من حواء وآدم المهدي المنتظر يامعشر البشر الإمام ناصر محمد اليماني وأبشر المُسلمين والنصارى بقدوم عبد الله ورسوله المسيح عيسى إبن مريم صلى الله عليه وعلى أمه وآل عمران وأسلمُ تسليماً وبما أن المسيح الكذاب يريد أن ينتحل شخصية المسيح عيسى إبن مريم ولذلك اقتضت الحكمة من عودة المسيح عيسى إبن مريم صلى الله عليه وآله وسلم لكي يقاتل مع المهدي المنتظر من سوف ينتحل شخصية المسيح كذباً أفلا تعلمون من الذي سوف ينتحل شخصية المسيح عيسى إبن مريم إنه الشيطان الرجيم بذاته إنه الملك هاروت وقبيله ماروت وذريتهم يأجوج ومأجوج يرونكم من حيث لا ترونهم وإنهم في أرض المشرقين من تحت أقدامكم وإنا لصادقون في جنةٍ لله من تحت الثرى كان فيها أبويكم آدم وحواء ولربما يود أن يقاطعني أحد الذين لا يعلمون ويقول ألم يقل الله سبحانه فاهبطوا منها بل تلك هي جنة المأوى عند سدرة المنتهى ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول أفلا تخبرني أين جعل الله آدم خليفة فهل قال الله تعالى (إني جاعل في جنة المأوى خليفة) ومن ثم يرد علينا هذا العالم من محكم كتاب الله ويقول بل قال الله تعالى ((وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً))صدق الله العظيم

    ثم يقول لكم الإمام ناصر محمد اليماني أفلا تعقلون فكيف أنكم أدخلتم الشيطان الرجيم جنة المأوى عند سدرة المنتهى أفلا تعقلون يامن تقولون على الله مالا تعلمون وهل بسبب أنه جاء ذكر الجنة ظننتم أنه يقصد جنة المأوى عند سدرة المنتهى وهل لا توجد مناطق تُسمى جنة في الأرض أفلا تتفكرون ويا قوم إنما الهبوط المذكور في القرآن هو من الأرض إلى الأرض من الأحسن إلى الأدنى كمثل هبوط بني إسرائيل من الأرض إلى الأرض في قول الله تعالى
    (وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَنْ نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الْأَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُمْ مَا سَأَلْتُمْ) صدق الله العظيم

    وفي الحقيقة لقد تم إخراج أبويكم آدم وحواء من جنة لله من تحت الثرى إلى حيث أنتم اليوم ويقطنها الآن الشيطان الملك هاروت وقبيله ماروت وذريتهم يأجوج ومأجوج وقد حذركم الله فتنتهم وقال الله تعالى
    (يَا بَنِي آدَمَ لا يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُمْ مِنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْآتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لا تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاءَ لِلَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ)صدق الله العظيم

    وأما سد ذي القرنين فهو يوجد بمنتصف أرض المشرقين يقسمها إلى أرضين بين يأجوج ومأجوج وعالم آخر فأما يأجوج ومأجوج فيحدهم سد ذي القرنين إلى الشمال الأرضي وأما عالم آخر فهم يحدهم سد ذي القرنين إلى الجنوب الأرضي وتلك من عوالم ما تحت الثرى باطن أرضكم وإنا لصادقون وبالنسبة للصحون الطائرة فهي حقيقة لا شك ولا ريب فيها وتوجد في قبتها مروحية مخفيه ولم تأتيكم من خارج كوكب أرضكم والله على ما أقول شهيد ووكيل ولكنها برغم أنها طائرات سريعة ولكنه يستطيع أحدكم أن يلقي بحجارة على مروحيته بالقبة فيتم توقيفها وهي طائرة كروية كما أراني الله ألا والله العظيم لولا أن ربي أراني ذلك لما استطعت ان أفتيكم حسب معلوماتكم النسبية كون المهدي المنتظر لا ينبغي له أن ينطق بالمعلومات النسبية التي تحتمل الصح وتحتمل الخطأ هيهات هيهات وعلى كل حال قد تبين لي أنها لقوم آخرين كما أراني ربي فلا يهم أمرها الآن في هذا البيان الذي أدعو فيه كافة الفصائل الجهادية في العالمين إلى الحوار لتحقيق التعايش السلمي بين شعوب البشر فنحنُ إخوة في الدم من حواء وآدم وكذلك ندعو أبناء عمومتنا من اليهود إلى الحوار العالمي ويتذكروا أنهم ومعشر العرب على أب واحد إنه أبونا جميعاً خليل الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام ومن ثم نتبع ملة أبينا إبراهيم جميعاً تصديقاً لقول الله تعالى
    (وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلاَّ مَن سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ)صدق الله العظيم

    ألا وأن خليل الله إبراهيم هو أبو العرب واليهود والنصارى فتعالوا لنتبع جميعاً ملة أبينا إبراهيم عليه الصلاة والسلام تصديقاً لقول الله تعالى:
    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ارْ‌كَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَ‌بَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ‌ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ۩ ﴿77﴾ وَجَاهِدُوا فِي اللَّـهِ حَقَّ جِهَادِهِ ۚ هُوَ اجْتَبَاكُمْ وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَ‌جٍ ۚ مِّلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَ‌اهِيمَ ۚ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِن قَبْلُ وَفِي هَـٰذَا لِيَكُونَ الرَّ‌سُولُ شَهِيدًا عَلَيْكُمْ وَتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ ۚ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَاعْتَصِمُوا بِاللَّـهِ هُوَ مَوْلَاكُمْ ۖ فَنِعْمَ الْمَوْلَىٰ وَنِعْمَ النَّصِيرُ‌ ﴿78﴾ }
    صدق الله العظيم [الحج]

    وأبشركم العرب وبني إسرئيل لمن اتبع المهدي المنتظر بملك عظيم لا تحيطون به علماً تصديقاً لقول الله تعالى
    (أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَآ آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُم مُّلْكًا عَظِيمًا ، فَمِنْهُم مَّنْ آمَنَ بِهِ وَمِنْهُم مَّن صَدَّ عَنْهُ وَكَفَى بِجَهَنَّمَ سَعِيرًا)صدق الله العظيم

    وأنا المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني ابتعثني الله رحمة للعالمين و أريدُ أن أداوي جراح البشر و أرفع ظلم الإنسان عن أخيه الإنسان وأضمر لكم الخير وأكره لكم الشر فاتبعوني لنتبع القرآن العظيم والتورات والإنجيل والسنة النبوية إلا ما خالف منهم جميعاً لمحكم القرآن العظيم فاعلموا أنه من إفتراء الشيطان الرجيم كونكم تعلمون أن كتاب الله القرآن نسخة واحدة في العالمين ولكن التوراة نسخ كثيرة ومختلفه عن بعضها وكذلك الإنجيل ولكن لدينا نسخة من التوراة ونسخة من الإنجيل في تابوت السكينة بمرقد رسول الله المسيح عيسى إبن مريم عليه وعلى أمه الصلاة والسلام وقد أفتاكم الله يامعشر اليهود والنصارى أنكم لستم على شيئ حتى تتبعوا الكتب الثلاثة تصديقاً لقول الله تعالى
    ((وَلَوْ أَنَّ أَهْلَ الْكِتَابِ آَمَنُوا وَاتَّقَوْا لَكَفَّرْنَا عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَلَأَدْخَلْنَاهُمْ جَنَّاتِ النَّعِيمِ (65) وَلَوْ أَنَّهُمْ أَقَامُوا التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِمْ مِنْ رَبِّهِمْ لَأَكَلُوا مِنْ فَوْقِهِمْ وَمِنْ تَحْتِ أَرْجُلِهِمْ مِنْهُمْ أُمَّةٌ مُقْتَصِدَةٌ وَكَثِيرٌ مِنْهُمْ سَاءَ مَا يَعْمَلُونَ (66) يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (67) قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّى تُقِيمُوا التَّوْرَاةَ وَالْإِنْجِيلَ وَمَا أُنْزِلَ إِلَيْكُمْ مِنْ رَبِّكُمْ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيرًا مِنْهُمْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ طُغْيَانًا وَكُفْرًا فَلَا تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (68)) صدق الله العظيم

    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين


    أخو البشر في الدم من حواء وآدم المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني



    عدل سابقا من قبل ابرار في الثلاثاء ديسمبر 25, 2012 3:56 pm عدل 1 مرات
    avatar
    البلسم الشافي


    عدد المساهمات : 455
    تاريخ التسجيل : 16/02/2011

     فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء Empty رد: فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء

    مُساهمة من طرف البلسم الشافي الأربعاء يونيو 13, 2012 10:10 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    وعليكم صلى الله وسلم وبارك ياناصري الحق ..وعلى إمامنا الإنسان الخبير بالرحمن الذي علّمه الرحمن البيان خليفة الله الأكبرالمهدي المنتظر الإمام العليم ناصر محمد اليماني وعلى جميع الأنبياء والمرسلين وعلى من اقتدى بهم وسار على هديهم ليوم الدين..
    فأنتم ياأنصارالمهدي الحق صفوة الله من خلقه الذين لم يشركوا بالله بل تنافسوا على
    حبه وقربه ونعيم رضوان نفسه,,أحباب رب العالمين..قال أصدق القائلين:
    {وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ},

    فماأجمل كلام الله ,فهو أحسن الحديث وأصدقه,وسبحانه الذي نزّل على عبده الكتاب ولم
    يجعل له عوجا,وسبحان الذي علّم الإنسان حسن البيان ليعلم الناس أن القرآن الذي أنزله الله على نييه محمد عليه وآله الطهار الصلاة والسلام هو الحق وأن مانطق لايخالف كلام ربه,فالقرآن والبيان نور على نور لمن هداه الله..
    وجزاكم الله خيرا يا من يسعون مع إمامهم لجعل الناس أمه واحده على صراط مستقبم
    زادكم الله بحبه وقربه ونعيم رضوان نفسه.
    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11346
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

     فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء Empty رد: فتوى الإمام المهدي بشأن ما حدث في بيت الله المعظم بالقصر الرئاسي في صنعاء

    مُساهمة من طرف ابرار الإثنين يونيو 18, 2012 11:41 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام علي جميع الانبياء والمرسلين وعلى الإمام ناصر محمد اليماني من بعثه الله بالحق وأيّده بالبيان الحق للكتاب وآلهم الطاهرين وأنصارهم السابقين الأخيار وعلي جميع عباد الله الصالحين في الأولين والآخرين..
    بارك الله فيك إمامنا العليم الكريم ويسر ظهورك الشريف ,وحمدااًلله رب العالمين أرحم الراحمين أن منّ علينا ببعث المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني ليخرج الناس من الظلمات إلى نور الهدى واليقين مُؤيّداً بحسن البيان للكتاب,فلا أوضح ولاأيسر ولاأجمل من بيان الذكر الحكيم الذي يبينه الإمام العليم ناصر محمد اليماني
    اللهم إنا قد علمنا من خليفتك أن أعظم غايه في كتابك هي رضوانك في نفسك .
    فهيهات هيهات.. أن نرضى ربي حتى تكون أنت راضٍ في نفسك لا متحسر ولا حزين

    (ربنا لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب)
    (رَبَّنَا وَسِعْتَ كُلَّ شَيْءٍ رَّحْمَةً وَعِلْماً).
    اللهم لك الحمد على بعث المهدي المنتظر رحمة الله التي وسعت كل شيء

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت مايو 21, 2022 9:49 am