.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    هل العبد الصالح هو الخضر في قصة نبي الله موسى عليه السلام ؟

    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11574
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    هل العبد الصالح هو الخضر في قصة نبي الله موسى عليه السلام ؟ Empty هل العبد الصالح هو الخضر في قصة نبي الله موسى عليه السلام ؟

    مُساهمة من طرف ابرار الخميس يوليو 21, 2011 2:11 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    مقتبس من بيان الإمام

    ( فَوَجَدَا عَبْدًا مِنْ عِبَادِنَا آتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنَا وَعَلَّمْنَاهُ مِنْ لَدُنَّا عِلْمًا) صدق الله العظيم

    ولكنكم جعلتم إسمه الخضر وجعلتموه نبي من أنبياء الله ونسيتم قول الله تعالى ((إِنْ عِنْدَكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ بِهَذَا أَتَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ (68) قُلْ إِنَّ الَّذِينَ يَفْتَرُونَ عَلَى اللَّهِ الْكَذِبَ لَا يُفْلِحُونَ)) (69)صدق الله العظيم

    ولكني أشهد لله شهادة الحق اليقين أنه كما قال ربي ليس من عباد الله المُرسلين بل عبد من عباد الله الصالحين ) والحكمة من ذلك لعل الناس يخرجون من دائرة الإشراك بالله من تعظيم الانبياء وحصر العلم عليهم من دون الصالحين ويريد الله أن يحطم هذه العقيدة الباطل فابتعث كليم الله موسى عليه الصلاة والسلام ليتعلم العلم من عبد من عباد الله الصالحين أعلم من كليم الله موسى عليه الصلاة والسلام ولكنكم أكثر المؤمنين يأبوا إلا أن يكونوا مُشركين ويا معشر المُسلمين ما خطبكم لا تفقهون دعوة الانبياء والمرسلين فتعظمونهم بغير الحق فوالله الذي لا أعبدُ سواه ولا إله غيره أنكم لن تستطيعوا أن تخرجوا من دائرة الشرك حتى تعتقدوا بالحق أن لكم الحق في الله ما لأنبيائه ورسله وأنهم ليسوا إلا عبيداً لله أمثالكم فلا فرق بينكم وبينهم إلى الله شيئاً فهم عبيد لله كما أنتم عبيد لله ألا والله الذي لا إله غيره ما جعل الله صاحب الدرجة عبدا مجهول إلا لكي يتم التنافس من كافة عبيد الله إلى الرب المعبود أيهم أقرب فلما تحصرون التنافس على الرب حصريا للأنبياء والمرسلين من دون الصالحين أفلا تتقون !

    لماذا قال الله لكم (فَوَجَدَا عَبْدًا مِنْ عِبَادِنَا ) ولم يقل فوجد عبد من أنبياء الله بل عبد من عباد الله الصالحين وليس بمشهور ولم يسأله نبي الله موسى عن إسمه تنفيذا لأمر الله لأن العبد لا يريد أن يعلم به الناس فيدعونه من دون الله فطلب من ربه أن لا يشهره لانهم حين يعلمون أنه اعلم من كليم الله موسى عليه الصلاة والسلام فحتماً سوف يعظمونه فيدعونه من دون الله فيتوسلون به إلى الله ولكن الرجل الصالح طلب من ربه أن لا يشهره لعباده حتى لا يكون سبب فتنة للقوم الظالمين الذين يعظمون عباد الله المُكرمين ولذلك نهى الله نبيه موسى أن يسأله عن إسمه ولا عن قريته ولا من اي البلاد وقال الله فكيف أجده ربي إذا" ؟ فقال الله له أن ياخذ معه حوت وهو السمك لان السمك شيئ معروف إذا أخرجته من الماء يموت بعد زمن قصير دقائق معدوده وعلمه الله أن المكان الذي سوف يبعث فيه الحوت ففي ذلك المكان نفسه ينتظر الرجل الصالح بقدر مقدور من الله ولذلك تجدون موسى لم ينادي الرجل بإسمه لأنه لا يعلم من هو ولا ما إسمه بل علم أنه هو وذلك لأنه وجده في المكان الذي بعث الله فيه الحوت وعلم أنه هو وقال له نبي الله موسى السلام عليكم فرد الرجل عليكم السلام ولم يقل وعليكم سلام الله ياموسى إبن عمران كما يقولون على الله الذين لا يعلمون فأين موسى من عمران وبين موسى وآل عمران مئات السنين وموسى من ذرية نبي الله يوسف ولكن ظنهم حين يوجد في الكتاب هارون إبن عمران أخو مريم ولذلك قالوا فبما ان هارون هو أخو موسى فكذلك موسى إبن عمران لا قوة إلا بالله العلي العظيم من المُفترين على رب العالمين أنه قال الرجل الصالح وعليكم سلام الله ياموسى إبن عمران قال موسى ومن علمك بإسمي قال الذي دلك على مكاني والسؤال الذي يطرح نفسه فهل دل الله موسى على مكان الرجل بل علّم الله موسى أن يأخذ معه حوت وحيث يبعثه الله يجده فعليه ان ينتظر الرجل في ذلك المكان وبما أن الله بعث الحوت وهم نائمون فلم يعلم نبي الله موسى عليه الصلاة والسلام أن الله بعث الحوت ولذلك لم ينتظر في المكان بل سافروا سفرا بعيد إلى الظهر ولذلك ((( قَالَ لِفَتَاهُ آتِنَا غَدَاءَنَا لَقَدْ لَقِينَا مِنْ سَفَرِنَا هَذَا نَصَبًا ))

    إذا الله لم يدل نبي الله موسى على مكان الرجل الصالح إذا" لوجدوه حين جاؤوا إلى الصخرة المرة الأولى بل ناموا عند الصخرة ولم يكن موجود وإنما سوف يأتي الرجل بقدر من الله المهم أن موسى لا يعلم من ذلك الرجل حتى مات نبي الله موسى عليه الصلاة والسلام وهو لا يعلم من ذلك الرجل وذلك تلبية من رب العالمين لذلك الرجل الصالح الذي لا يريد من ربه ان يشهره للناس ابداً حتى يلقاه لأنه يخشى أن يكون فتنة للقوم الظالمين الذين بمجرد ما يعلموا بعبد قد جعله الله من المُكرمين إلا واشركوا به وبالغوا فيه بغير الحق وعبدوه زلفة إلى الله ولذلك الله لم يشهره بناء على طلب عبده ولذلك قال

    (( فَوَجَدَا عَبْدًا مِنْ عِبَادِنَا آتَيْنَاهُ رَحْمَةً مِنْ عِنْدِنَا وَعَلَّمْنَاهُ مِنْ لَدُنَّا عِلْمًا)) صدق الله العظيم

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت فبراير 24, 2024 11:42 pm