.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    كيف عرف الإمام ناصر محمد اليماني أنه المهدي المنتظر؟ {وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحياً أو من وراء حجاب أو يرسل رسولاً فيوحي بإذنه ما يشاء إنه علي حكيم}

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9244
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    كيف عرف الإمام ناصر محمد اليماني أنه المهدي المنتظر؟ {وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحياً أو من وراء حجاب أو يرسل رسولاً فيوحي بإذنه ما يشاء إنه علي حكيم}

    مُساهمة من طرف ابرار في الثلاثاء سبتمبر 05, 2017 10:45 am

    {وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحياً أو من وراء حجاب أو يرسل رسولاً فيوحي بإذنه ما يشاء إنه علي حكيم}

    -1 -

    الإمام ناصر محمد اليماني
    29 - 09 - 2007 مـ
    12:26 صباحاً
    ــــــــــــــــ

    ردود الإمام على استفسارت العضو محبّ المهدي..


    بسم الله الرحمن الرحيم، وسلام على المرسلين والحمدُ لله ربّ العالمين ثم أما بعد:

    أخي الكريم لقد تلقيت الحقّ من ربّي عدة مرات بأني أنا المهدي المنتظر خليفة الله عن طريق الرؤيا، والناطق بالخبر في الرؤيا من لا ينطق عن الهوى ومن لا يتمثل به الشيطان الرجيم إنه خاتم الأنبياء والمرسلين محمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ولكن الرؤيا تخص صاحبها ولا يُبنى عليها حكم شرعيّ للأمّة، ولكنّ محمداً رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - قال في أحد
    الرؤى:
    [كان مني حرثك وعلي بذرك وأهدى الرايات رايتك وأعظم الغايات غايتك وما جادلك أحد من القرآن إلا غلبته]
    صدق رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    فإن كان ناصر اليماني هو حقّاً المهدي المنتظر فحتماً سوف يحقّ الله الرؤيا بالحقّ ثم لا يجادلني علماء الأمّة من القرآن إلا غلبتهم بالحقّ تصديق للرؤيا الحقّ، وإن رأيتم علماء الأمّة جادلوني من القرآن فألجموني فقد أثبتوا بأنّي مفترٍ على الله ورسوله وأعوذ بالله أن أكون من الذين يفترون على الله ورسوله، ولا يجتمعان النّور والظلمات.

    وها أنا ذا أصول وأجول في الميدان على جوادي ورافع القرآن العظيم على سنان رمحي وأقول هل من مُبارزٍ بالعلم والمنطق من القرآن العظيم؟ ولا يزال كثيرٌ من الذين اطّلعوا على أمري في ريبهم يتردّدون لا صدّقوا ولا كذّبوا وسوف يحقّ الله القول على النّاس تصديقاً لقول الله تعالى:

    {وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِّنَ الْأَرْضِ تكلمهُمْ أَنَّ النّاس كَانُوا بِآياتنَا لَا يُوقِنُونَ (82)}
    صدق الله العظيم [النمل]

    وسبق وأن بيّنا لهم من آيات الله الكبرى على الواقع الحقيقي لعلهم يوقنون، ولكن برغم كلّ ذلك لم يعترف علماء الأمّة بشأني وأن الله قد زادني بسطةً في العلم عليهم ليجعل ذلك برهان الإمامة والقيادة لقومٍ يؤمنون، ولكن للأسف لا يزالون صامتين برغم استفزازي لهم بالحقّ لعلهم ينزلون ساحة الميدان للحوار بالعلم والمنطق الحقّ من كتاب ربّ العالمين:

    {فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ (50)}
    صدق الله العظيم [المرسلات]

    أمّا الذين قالوا بأني أستاذ جامعي مدرس في الجامعة فذلك خبر غير صحيح, وأمّا كيف أتلقى تفسير القرآن بالقرآن فإن ذلك بوحي التفهيم من ربّ العالمين مباشرةً إلى القلب وذلك لأنّ طرق الوحي ثلاث والمذكورة في آيةٍ واحدةٍ جميعها الثلاث، وذلك في قوله تعالى:

    {وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إلا وَحْياً أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولاً فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ أنّه عَلِيٌّ حَكِيمٌ (51)}
    صدق الله العظيم [الشورى]

    فأما قوله الأول {إِلَّا وَحْياً} وذلك هو وحيّ التفهيم.
    وأما الثاني {وْ مِن وَرَاء حِجَابٍ} وذلك وحيّ التكليم من وراء حجاب.
    وأما الطريقة الثالثة {أَوْ يُرْسِلَ رَسُولاً فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ أنّه عَلِيٌّ حَكِيمٌ} وذلك الرسول جبريل عليه الصلاة والسلام.

    ولكني أحذر الذين لا يعلمون بأن وحيّ التفهيم إذا لم يكن له سلطان من القرآن فذلك ليس من الرحمان بل وسوسة شيطان رجيم لتقولوا على الله ما لا تعلموا، فيقول أحدكم: "حدثني قلبي" ويريد الآخرين أن يصدقوه! فهذا ليس منطق حقٍّ ما لم يأتي بالسلطان الوضح والداحض من القرآن العظيم.

    وأما سؤالك عن مكاني والموقع الآن في دول العالم فأقول: لك لقد أخبركم محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - من أين يأتي المهدي المنظر إلى الركن اليماني لظهور للمبايعة وقال رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم:
    [نفس الله يأتي من اليمن]

    ويقصد بقوله نفس الله أي فرج الله على الأمّة وللمظلومين من النّاس وإمام الأمّة وكاشف الغمة بإذن الله، ولكن لم يصدّقني المسلمون بعد ولا أدري ما الله فاعل بهم إن استمروا على صمتهم الرهيب بغير الحقّ! وإلى الله ترجع الأمور.

    وأسفل الأراضين السبع أوشكت أن تكون عالي الأرض؛ الأمّ، فتمطر عليها حجارةً من سجيلٍ منضود مسومةً عند ربّك تخترق حجارته الغلاف الجوي، فإن كذبوا فسوف يكون لزاماً في أجله المُسمّى وصار وشيكاً والمسلمون والنّاس أجمعون لم يعترفوا بأمري بعد فمن سينقذهم من عذاب الله إن كذبوا المهدي المنتظر؟
    والسلام على من اتّبع الهُادي إلى الصراط ـــــــــــــــــــــــــ المستقيم، الإمام ناصر محمد اليماني.
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9244
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: كيف عرف الإمام ناصر محمد اليماني أنه المهدي المنتظر؟ {وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحياً أو من وراء حجاب أو يرسل رسولاً فيوحي بإذنه ما يشاء إنه علي حكيم}

    مُساهمة من طرف ابرار في الثلاثاء سبتمبر 05, 2017 10:48 am

    - 2 -

    الإمام ناصر محمد اليماني
    10 - 10 - 2007 مـ
    08:37 صباحاً
    ــــــــــــــــــ

    بسم الله الرحمن الرحيم، وسلامٌ على المرسلين والحمدُ لله ربّ العالمين ، ثم أمّا بعد..

    إلى حبيبي الذي يُدعي محب المهدي المنتظر الحقّ لقد جاءك من ربّك الحقّ فلا تكن من المُمترين، وأما سؤالك كيف علمتُ بمكان التابوت وما فيه ومن حوله فلن تُصدّقني لو افترضنا بأنّه قد علمني بمكانه جبريل!
    بل لن تُصدّقني حتى لو افترضنا بأن الله كلّمني تكليماً من ورائي الحجاب فأخبرني بمكان التابوت وما فيه ومن حوله!
    فلن تُصدقني لو افترضنا ذلك بل أعلم بأنك سوف تقول سننظر أصدقت أم كنت من الكاذبين ومن ثم تذهب إن استطعت إلى اليمن ثم إلى محافظة ذمار ثم إلى قرية الأقمر غربي حورور ثم تدخل الكهف الذي فيه بناء وهو بجانب بيت شخص يُدعى محمد سعد والكهف من تحت بيته بعدة أمتار بل يجعل في الكهف بعض الأحيان القصب وداخل الكهف يوجد بناء قديم إلى جوانبه وفتحة الكهف غرب تميل إلى الشمال قليلاً لذلك تقرضهم ذات الشمال وذلك لأنهم في فجوة منه بذات الشمال يا محب المهدي، وكلبهم أحمر باسط ذراعيه بالو صيد لو اطلعت عليهم يا محب المهدي قبل أن أخبرك بعظمة طولهم وضخامة أجسادهم إذاً لوليت منهم فراراً ولملئت منهم رعباُ عظيماً - يا محب المهدي - وذلك لأنهم من الأمم الأولى من الذين كانوا يتعمرون من ألف سنة وأكثر وليست أجسادهم كأجسادنا بل زادهم الله علينا بسطةً في الخلق، فهم من أمّة وُجِدت قبلنا بثمانية عشر ألف سنة يا محب المهدي، وأظنّني بيّنت لكم هذا الرقم الحقّ من القرآن العظيم وفصّلت لكم تفصيلاً ثم لا يؤمن بأمري إلا قليلٌ، وأما محب المهدي فلا يزال سقيماً في نفسه يريد أن يعلم الحقّ فهل ناصر اليماني هو حقّاً المهدي المنتظر أم إنه من المهديين الكاذبين أو الضالين من الذين وسوست لهم الشياطين.

    وأنا المهدي المنتظر، أقسم بالله الواحد القهّار الذي يرسل السماء علينا مدراراً ويجعل لنا جنات ويجعل لنا الأنهارَ؛ الذي يولج الليل في النّهار؛ الذي يدرك الأبصار ولا تدركه الأبصار؛ الذي ثوابه الجنّة وسجنه النّار، الذي يعلم الجهر وما خُفي من الأسرار؛ الذي إليه ترجع الأمور ويعلم ما تخفي الصدور وإليه النشور؛ الله لا إله إلا هو الواحد القهّار بأني أنا المهدي المنتظر خليفة الله على البشر من أهل البيت المُطهر الحقّ من ربّكم، فلا أتغنى لكم بالشعر ولا مُساجع بالنثر بل الحقّ من ربّكم، ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر، فإن أبيتم أظهرني الله عليكم في ليلةٍ واحدةٍ بالكوكب العاشر فقد أدركت الشمس القمر آية للمهدي المنتظر في أول الشهر، ولا يزال كثيرٌ من الذين اطّلعوا على أمري في ريبهم يتردّدون، وكثيرٌ منهم عن أمري معرضون واتّخذوا هذا القرآن مهجوراً، وكثيرٌ منهم قوماً بورا ولم يجعل الله لهم نوراً وكأنهم أمواتُ وليسوا أحياءً فلا حياة لمن تُنادي، أو كأنهم صُمٌّ بكمٌ تولوا عن أحدكم، فهل يسمعون الداعي من ورائهم فيلتفتون إلى ورائهم؟ بل لن يلتفتون فجربوا. تصديقاً لقول الله تعالى:

    {فَإِنَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَى وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدّعاء إِذَا وَلَّوْا مُدْبِرِينَ (52)}
    صدق الله العظيم [ الروم ]

    ويا أسفي على المسلمين وعلمائهم كأسف يعقوب على يوسف ولكنها لن تبيض عليهم أعيني من الحزن فكيف آسى على قومٍ أخاطبهم بكتاب الله الذي هم به مؤمنون وأفصّل لهم تفصيلاً مُستنبطاً الحقائق من القرآن العظيم ثم لا يصدقوني شيئاً؟ أو أنهم لا يوقنون مُذبذبين لا كذبوا ولا صدقوا، فبأي حديث بعده تؤمنون؟

    ولكنكم بالقرآن العظيم يا معشر المسلمين تزعمون بأنكم به مؤمنون ثم لا تُصدّقون مهديكم الحقّ الذي لا يُخاطبكم إلا من القرآن العظيم ثم لا تصدقون، لبئس ما يأمركم به إيمانكم بالقرآن العظيم.

    ولم يجعل الله حُجتي عليكم القسم ولا الاسم بل العلم لقوم يعلمون أدعوا النّاس إلى الحقّ إلى صراط_________________مستقيم، على بصيرةٍ من ربّي أنا ومن اتّبعني من النّواب الدّاعين والمُبشرين للمسلمين الذين كانوا للمهدي المنتظر ينتظرون حتى إذا جاءهم بالحقّ فهم عن الحقّ صامتون ولا يزالون في ريبهم يتردّدون حتى يرون العذاب الأليم ثم يقولون: إنا بمهدينا مؤمنون. فنقول الآن بعد أن وقع القول عليكم فأهلك أعدائه وعذبكم عذاباً شديداً، يَضعْنَ من شدة الفزع الثكالى حملهن فكيف تتقون إن كفرتم يوم يجعل الولدان شيباً؟ فلماذا لا تصدقون إمامكم الحقّ الناصر لكم ولنبيّكم الذي جعل الله في اسمه حقيقة خبره وعنوان أمره:
    [ ناصر محمد اليماني ]

    فواطأ الاسم الخبر، ذلك اسم المهدي المنتظر من أهل البيت المُطهر يا معشر السنة الذين يكفرون بأمري هم وأصحاب محمد الحسن العسكري والذي جعلوا ميلاده من قبل القدر في الكتاب المُسطر، وكان أمر الله قدراً مقدوراً، وخبّؤني في سرداب سامراء! فليُخرجوا مهديهم من السرداب إن كانواصادقين.

    وتا الله لا يجدون غير الخفافيش معشعشة فيه فلا يزالون في سردابٍ مظلمٍ ولا أظنّ من كان في سردابٍ مظلمٍ أن يشاهد البدر ولو كان وسط السماء، أم إنهم يتّبعون ربّما محمد الحسن العسكري في سرداب سامراء! بل ضلّ عنهم ما كانوا يفترون.

    وما ينبغي للمهدي أن تلده أمّه منذ أكثر من ألف عام قبل الظهور بل تلده أمّه بقدر مقدور في الكتاب المسطور من قبل الظهور بسبعة وثلاثين عاماً ثم يظهر لكم عند المشعر الحرام للمُبايعة من بعد الحوار والتصديق يظهر لكم عند البيت العتيق الإمام [ ناصر محمد اليماني ].

    وأما سؤالك يا محب المهدي عن وحيّ التفهيم فإنه مباشرة من الحيّ القيّوم إلى القلب. كمثل قوله تعالى:
    {وَدَاوُودَ وَسُلَيْمَانَ إِذْ يَحْكُمَانِ فِي الْحَرْثِ إِذْ نَفَشَتْ فِيهِ غَنَمُ الْقَوْمِ وَكُنَّا لِحُكْمِهِمْ شَاهِدِينَ (78) فَفَهَّمْنَاهَا سُلَيْمَانَ وَكُلّاً آتَيْنَا حُكْماً وَعِلْماً}
    صدق الله العظيم [الأنبياء:78-79 ]

    وذلك هو وحيّ التفهيم من ربّ العالمين ألهَمَ سليمان الحُكمَ الحقّ بين المُختصمين عند والده داوود عليهم الصلاة والسلام. فكن من الموقنيين يا محب المهدي واتّبعني أهدك سبيل الرشاد على بصيرةٍ من ربّي ولا تتبع الذين يقولون على الله ما لا يعلمون بالظنّ فإن الظنّ لا يغني من الحقّ شيئاً، فإن اتّبعت أهوائهم بعد الذي جاءك من العلم فسوف تعلم معهم بأي منقلب ينقلبون الذين يقولون على الله ما لا يعلمون فضلّ سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبون أنهم مهتدون، وما أطاعوا أمر الله بل أطاعوا أمر الشيطان الرجيم الذي حذرهم منه ربّ العالمين وقال:

    {وَلاَ تَتَّبِعُواْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ أنّه لَكُمْ عَدُوٌّ مبين (168) إِنَّمَا يَأْمُرُكُمْ بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاء وَأَن تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ (169)}
    صدق الله العظيم [ البقرة ]

    ولكن الله حرم أن نقول عليه مالم نعلم. وقال الله تعالى:
    {قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ ربّي الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الحقّ وَأَن تُشْرِكُواْ بِاللّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سلطاناً وَأَن تَقُولُواْ عَلَى اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ (33)}
    صدق الله العظيم [ الأعراف ]

    ثم تتبعون حديث مفترى يقول:
    [ كلّ مجتهد مصيب ]

    بمعنى عليه أن يقول على الله ما لم يعلم وهو مجتهد! إن أخطأت فلي أجرٌ وإن أصبت فلي أجران!! بل أجره نار جهنّم ذلك بأن زلّة عالمٍ زلةَ عَالَمٍ بأسرة، بل الحديث الحقّ الذي يتطابق مع حديث الله في القرآن العظيم لأنه حديث رسوله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - قال:
    [ من قال لا أعلم فقد أفتى ]

    وذلك إذا كان يهمه الأجر والمغفرة فإذا اتّقى الله لأنه لا يعلم ويخشى أن يقول على الله ما لا يعلم وقال للسائل لا أعلم فقد أفتى بمعنى أنه حصل على أجر مُفتي.

    والسلام على من اتّبع الهادي إلى الصراط المستقيم الإمام ناصر محمد اليماني..
    .............................


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد فبراير 25, 2018 7:51 pm