.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    رد: دعوه للنقاش

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9891
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: دعوه للنقاش

    مُساهمة من طرف ابرار في السبت يناير 15, 2011 1:11 pm


    رد: دعوه للنقاش

    --------------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله وآله الأطهار وجميع أنصار مُحمد وآله الطيبين الطاهرين في الأولين وفي الآخرين وفي الملاء الأعلى إلى يوم الدين

    سلام الله عليكم أحبتي في الله أمة الإسلام وسلام الله على عُلماءكم الذين إن تبين لهم الحق فلا تأخذهم العزة بالإثم بل ستجدونهم لا يحرجون من إتباع الحق ويُسلموا للحق تسليماً,
    ويامعشر عُلماء المُسلمين وأمتهم وتالله أنه نبأ عظيم وأنتم لا تكادون أن تقيموا لهُ وزناً فاتقو الله أحبتي في الله فمن ينجيكم من عذاب الله لئن أبيتم أن تجعلوا الله حكم بينكم فمن ذي الذي يحكم بينكم من بعد الله أفلا تتقون وقال الله تعالى:

    (وَمَنْ أَحْسَنُ مِنْ اللَّهِ حُكْماً لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ)صدق الله العظيم

    وياقوم وتالله أن ليس للإمام المهدي ناصر محمد اليماني من الأمر شيء ولا ينبغي له ان يحكم بينكم في الدين بالظن كون الظن لا يغني من الحق شيء وياقوم إنما ناصر محمد اليماني رجل مُسلم أمثالكم مؤمن بكتاب الله وسنة رسوله الحق وما عندي وحي جديد حتى أجادلكم به بل أدعوكم إلى الله ليحكم بينكم وما على الإمام ناصر محمد اليماني إلا أن ياتيكم بحكم الله من محكم كتابه القرآن العظيم إن كنتم به مؤمنون فلا تصدفون عن دعوة الإحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم إن كنتم تخشون الله تصديقاً لقول الله تعالى:

    (إِنَّمَا تُنذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَن بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيم )
    صدق الله العظيم

    فاتقوا الله إن كنتم تخافون عذابه فقد أوشك أن يغضب لكتابه فاتقوا الله يا أولوا الألباب وقال الله تعالى:
    (وَأَنَابُوا إِلَى اللَّهِ لَهُمْ الْبُشْرَى فَبَشِّرْ عِبَادِي (17) الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمْ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الأَلْبَابِ (18) أَفَمَنْ حَقَّ عَلَيْهِ كَلِمَةُ الْعَذَابِ أَفَأَنْتَ تُنقِذُ مَنْ فِي النَّارِ (19)صدق الله العظيم
    ويا عُلماء المُسلمين وأمتهم إتقوا الله ولا تشركون به شيئاً, وأصدق الحديث كتاب الله وأنتم على ذلك لمن الشاهدين وما خالف لمحكمه فهو باطل مُفترى سواء يكون في التوراة أو في الإنجيل أو في السنة النبوية.
    ويافضيلة الشيخ أبا فراس الزهراني إنما المهدي المنتظر يبعثه الله لتصحيح العقيدة بالحق حقيق لا أقول على الله إلا الحق فما خطبكم تعرضون عن الحق وكأنكم لا تسمعوه أو لم تقرأوه فتجادلوني في مواضيع أُخر خارجة عن موضوع الحوار فلا تكونوا كمثل الذين قال الله عنهم في محكم كتابه:

    (ولا تكونوا كالذين قالوا سمعنا وهم لا يسمعون)صدق الله العظيم

    وذلك لأنهم يزعمون أنهم آمنوا بما تنزل على محمد في القرآن العظيم ولكنهم لا يتبعون آيات الكتاب المحكمات البينات بل يعرضوا عنها وكأنهم لم يسمعوها ولم يقرؤها فهم يعرضون عنها من غير تعليق حتى لا يتبين للناس كفرهم فلا تكن منهم يافضيلة الشيخ المُحترم أبو فراس فتذكر قول الله تعالى:

    ( وَإِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آيَاتُنَا وَلَّى مُسْتَكْبِرًا كَأَنْ لَمْ يَسْمَعْهَا كَأَنَّ فِي أُذُنَيْهِ وَقْرًا فَبَشِّرْهُ بِعَذَابٍ أَلِيمٍ)صدق الله العظيم
    فلما أخي الكريم لم نرى منك أي تعليق على آيات الكتاب البينات في محكم القرآن العظيم التي يحاجكم بها الإمام ناصر محمد اليماني فينسف عقيدتكم في عذاب القبر نسفاً بالحق, ولكنك أخي الكريم لم تُعلق عليها شيئاً ألا والله لو كنت تملك الحجة على الإمام ناصر محمد اليماني لما قصرت شيئاً ولجادلتنا جدالاً كبيراً ولكنك لا تملك الحجة على الإمام ناصر محمد اليماني الذي تجرأ بالحق ونفى عذاب القبر من محكم الذكر ولكنك تريد أن تحول الحوار إلى السؤال عن نسب الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ومن ثم يرد عليك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول وتالله ما ابتعثني ربي لكي أُجادلكم في نسبي بل لكي أحاجكم بكتاب ربي وأدعوكم للإحتكام إليه وإلى اتباعه والكفر بما يخالف لمحكمه إن كنتم به مؤمنون وأما نسبي فسبقت فتوانا وأنت بها عليم من قبل ان تسألنا ونعلمُ ما تريد وإنما تريد من ذلك السؤال عسى أن تُشكك أصحاب الرابطة العالمية في نسب الإمام ناصر محمد اليماني وإليهم الفتوى بالحق وأقول يا أصحاب البيت الهاشمي القرشي في مختلف أقطار العالمين إن الإمام المهدي لم يكن يعلمُ لا هو ولا أهل بيته انهم من ذُرية الإمام الحُسين بن علي عليه الصلاة والسلام ولطالما كان يأتينا أناس يقولون لنا أنهم ليعلمون أن نسبنا من آل البيت وأن لديهم ما يثبت ذلك فلم نأبه لما يقولون شيء,
    ألا والله لو حضر بين يدي الإمام ناصر محمد اليماني الجن والإنس وشهدوا أن الإمام ناصر محمد اليماني من آل البيت من ذُرية الإمام الحُسين بن علي عليه الصلاة والسلام لما جزم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني بأن يقسمُ بالله العظيم أنه لمن آل البيت من ذرية الإمام الحُسين بن علي عليه الصلاة والسلام ولكني أقسمُ بالله العظيم من يحيي العظام وهي رميم رب السماوات والأرض وما بينهم ورب العرش العظيم أني الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني من ذرية الإمام علي بن أبي طالب عليه الصلاة والسلام وسبب قسمي هو اليقين بالحق في الفتوى من الله على لسان جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الرؤيا الحق قال :-

    (كان مني حرثك وعلي بذرك أهدى الرايات رايتك وأعظم الغايات غايتك وما جادلك أحداً من القُرآن إلا غلبته ) أنتهى مقتطف من الرؤيا الأولى

    وبقي لدي سؤال من بعد الرؤيا الأولى هل أنا المهدي المنتظر أم ما شأني بالضبط ليت ربي يفتيني بالحق فيجعلني من الموقنين بالرؤيا الحق ومن ثم رأيت جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وقال:-

    (وإنك أنت المهدي المنتظر وما جادلك عالم من القرآن إلا غلبته )أنتهى

    إذاً ياقوم ليس الإثبات للإمام المهدي أن يثبت لكم نسبة بل أن يغلبكم بكتاب ربه فيخرس ألسنتكم بالحق من الكتاب وفي ذلك إثبات النسب للإمام يا أولوا الألباب تصديقاً لقول الله تعالى:

    (ثُمَّ أَوْرَثْنَا الكِتَابَ الذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا )صدق الله العظيم

    وسبق أن ضربنا لأحد السائلين مثلاً ذكرى لأولوا الألباب حتى تعلمون أن ليس البرهان في إثبات النسب للإمام المهدي, فلن يغني النسب شيء إذا لم يهيمن عليكم بسلطان العلم من الكتاب فمهما كان نسب الإمام المهدي ظاهري أو مخفي فلا يهم شيء كون ذلك ليس البرهان أن ناصر محمد اليماني هو حقاً المهدي المنتظر كونه أثبت بالبرهان المبين أنه من آل البيت الهاشمي القرشي أفلا تعلمون أن من آل البيت الهاشمي القرشي أبا لهب أكبر المُكذبين بالكتاب عمُّ محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فما خطبكم بالمغالاة في آل البيت فما نحنُ إلا من ضمن البشر منّا المؤمن والكافر منّا المقتصد والظالم لنفسه والسابق بالخيرات وقال الله تعالى:

    ( ثُمَّ أَوْرَثْنَا الكِتَابَ الذِينَ اصْطَفَيْنَا مِنْ عِبَادِنَا فَمِنْهُمْ ظَالِمٌ لِنْفَسِهِ وَمِنْهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنْهُم سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذِنِ اللهِ ذَلِكَ هُوَ الفَضْلُ الكَبِيرُ)صدق الله العظيم

    فلما المُغالاة في آل البيت فلا ينبغي للصالحين من آل البيت أن يتعالوا على الناس بالنسب وكأن معدنهم معدن الماس ومعدن الناس النحاس, فلم يجعل الله الفرق بين عباده جميعاً إلا بالتقوى وما آل البيت إلا من ذرية آدم وحواء أفلا تتقون تصديقاً لقول الله تعالى:

    { يٰأَيُّهَا ٱلنَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَآئِلَ لِتَعَارَفُوۤاْ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عَندَ ٱللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ ٱللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ }
    صدق الله العظيم

    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    (أيها الناس إن ربكم واحد وإن أباكم واحد كلكم لآدم وآدم من تراب أكرمكم عند الله اتقاكم، وليس لعربي على عجمي فضل إلا بالتقوى – ألا هل بلغت اللهم فاشهد )صدق عليه الصلاة والسلام

    وكذلك الإمام المهدي مُصدقاً لفتوى الله ورسوله ومُتبعها ولن تجدوه يتعالى على الناس في النسب
    وما أنا إلا عبد من عبيد الله حنيفاً مُسلماً وما أنا من المُشركين وياقوم ذروا المُغالاة في الأنبياء وآلهم والمهدي المنتظر إني لكم ناصح أمين كونكم لو تستمروا في المُغالاة فيهم بغير الحق فلن تنافسوهم في حُب الله وقربه وكأن الله حصرياً لهم من دونكم فتكونوا من المُشركون, فاتقوا الله واتبعون أهدكم بالقرآن المجيد إلى صراط العزيز الحميد وأدعوا الجن والإنس إلى اتباع عبيد الله الذين يتنافسون إلى الرب المعبود أيهم أقرب إن كنتم إياه تعبدون وما ينبغي للإمام المهدي ناصر محمد اليماني أن يقول لأنصاره أنهم لا ينبغي لهم أن ينافسوه في حُب الله وقربه كونه خليفة الله في الأرض ألا والله الذي لا إله غيره لو أقول لأنصاري ذلك القول لما أغنى عني من عذاب الله أهل السماء والأرض وما ينبغي للإمام المهدي وجميع الأنبياء والمُرسلين أن نجعل التنافس إلى الله حصرياً لنا من دون الصالحين سُبحانه وتعالى علواً كبيراً فما نحن إلا امة واحدة لنا الحق جميعاً في ذات الله سُبحانه تصديقاً لقول الله تعالى:

    (وَلَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ عِندَهُ لا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَلا يَسْتَحْسِرُونَ )

    وقال الله تعالى (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلاَّ رَحْمَةً لِّلْعَالَمِينَ)

    (قُلْ إِنَّمَا يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَهَلْ أَنتُم مُّسْلِمُونَ )

    وقال الله تعالى:
    (يَا أَيُّهَا الرُّسُلُ كُلُوا مِنَ الطَّيِّبَاتِ وَاعْمَلُوا صَالِحًا إِنِّي بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ (52) وَإِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ (53) فَتَقَطَّعُوا أَمْرَهُم بَيْنَهُمْ زُبُرًا كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ (54) فَذَرْهُمْ فِي غَمْرَتِهِمْ حَتَّى حِينٍ (55) أَيَحْسَبُونَ أَنَّمَا نُمِدُّهُم بِهِ مِن مَّالٍ وَبَنِينَ (56) نُسَارِعُ لَهُمْ فِي الْخَيْرَاتِ بَل لَّا يَشْعُرُونَ (57) إِنَّ الَّذِينَ هُم مِّنْ خَشْيَةِ رَبِّهِم مُّشْفِقُونَ (58) وَالَّذِينَ هُم بِآيَاتِ رَبِّهِمْ يُؤْمِنُونَ (59) وَالَّذِينَ هُم بِرَبِّهِمْ لَا يُشْرِكُونَ (60) وَالَّذِينَ يُؤْتُونَ مَا آتَوا وَّقُلُوبُهُمْ وَجِلَةٌ أَنَّهُمْ إِلَى رَبِّهِمْ رَاجِعُونَ (61) أُوْلَئِكَ يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَهُمْ لَهَا سَابِقُونَ (62) وَلَا نُكَلِّفُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا وَلَدَيْنَا كِتَابٌ يَنطِقُ بِالْحَقِّ وَهُمْ لَا يُظْلَمُونَ (63) بَلْ قُلُوبُهُمْ فِي غَمْرَةٍ مِّنْ هَذَا وَلَهُمْ أَعْمَالٌ مِن دُونِ ذَلِكَ هُمْ لَهَا عَامِلُونَ (64) حَتَّى إِذَا أَخَذْنَا مُتْرَفِيهِم بِالْعَذَابِ إِذَا هُمْ يَجْأَرُونَ (65) لَا تَجْأَرُوا الْيَوْمَ إِنَّكُم مِّنَّا لَا تُنصَرُونَ (66) قَدْ كَانَتْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ تَنكِصُونَ (67) مُسْتَكْبِرِينَ بِهِ سَامِرًا تَهْجُرُونَ (68) أَفَلَمْ يَدَّبَّرُوا الْقَوْلَ أَمْ جَاءَهُم مَّا لَمْ يَأْتِ آبَاءَهُمُ الْأَوَّلِينَ (69) أَمْ لَمْ يَعْرِفُوا رَسُولَهُمْ فَهُمْ لَهُ مُنكِرُونَ (70) أَمْ يَقُولُونَ بِهِ جِنَّةٌ بَلْ جَاءَهُم بِالْحَقِّ وَأَكْثَرُهُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ (71) وَلَوِ اتَّبَعَ الْحَقُّ أَهْوَاءَهُمْ لَفَسَدَتِ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ بَلْ أَتَيْنَاهُم بِذِكْرِهِمْ فَهُمْ عَن ذِكْرِهِم مُّعْرِضُونَ (72) أَمْ تَسْأَلُهُمْ خَرْجًا فَخَرَاجُ رَبِّكَ خَيْرٌ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ (73) وَإِنَّكَ لَتَدْعُوهُمْ إِلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ (74) وَإِنَّ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ عَنِ الصِّرَاطِ لَنَاكِبُونَ (75) وَلَوْ رَحِمْنَاهُمْ وَكَشَفْنَا مَا بِهِم مِّن ضُرٍّ لَّلَجُّوا فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ (76) وَلَقَدْ أَخَذْنَاهُم بِالْعَذَابِ فَمَا اسْتَكَانُوا لِرَبِّهِمْ وَمَا يَتَضَرَّعُونَ (77) حَتَّى إِذَا فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَابًا ذَا عَذَابٍ شَدِيدٍ إِذَا هُمْ فِيهِ مُبْلِسُونَ (78) وَهُوَ الَّذِي أَنشَأَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ قَلِيلًا مَّا تَشْكُرُونَ (79) وَهُوَ الَّذِي ذَرَأَكُمْ فِي الْأَرْضِ وَإِلَيْهِ تُحْشَرُونَ (80) وَهُوَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ وَلَهُ اخْتِلَافُ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ أَفَلَا تَعْقِلُونَ (81) بَلْ قَالُوا مِثْلَ مَا قَالَ الْأَوَّلُونَ (82) قَالُوا أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا وَعِظَامًا أَئِنَّا لَمَبْعُوثُونَ (83) لَقَدْ وُعِدْنَا نَحْنُ وَآبَاؤُنَا هَذَا مِن قَبْلُ إِنْ هَذَا إِلَّا أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ (84) قُل لِّمَنِ الْأَرْضُ وَمَن فِيهَا إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (85) سَيَقُولُونَ لِلَّهِ قُلْ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ (86) قُلْ مَن رَّبُّ السَّمَاوَاتِ السَّبْعِ وَرَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ (87) سَيَقُولُونَ لِلَّهِ قُلْ أَفَلَا تَتَّقُونَ (88) قُلْ مَن بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَهُوَ يُجِيرُ وَلَا يُجَارُ عَلَيْهِ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (89) سَيَقُولُونَ لِلَّهِ قُلْ فَأَنَّى تُسْحَرُونَ (90) بَلْ أَتَيْنَاهُم بِالْحَقِّ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ (91) مَا اتَّخَذَ اللَّهُ مِن وَلَدٍ وَمَا كَانَ مَعَهُ مِنْ إِلَهٍ إِذًا لَّذَهَبَ كُلُّ إِلَهٍ بِمَا خَلَقَ وَلَعَلَا بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يَصِفُونَ (92) عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ (93) قُل رَّبِّ إِمَّا تُرِيَنِّي مَا يُوعَدُونَ (94) رَبِّ فَلَا تَجْعَلْنِي فِي الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (95)صدق الله العظيم

    ويا فضيلة الشيخ أبو فراس الزهراني بارك الله فيك وجميع عُلماء المُسلمين إنما يبعث الله الإمام المهدي لتصحيح عقائد المُسلمين إلى الحق والحق احق أن يتبع فلا تتبعوا الذين من قبلكم الإتباع الأعمى وقد علمتم الحق من ربكم إني لكم نذيراً مبين أُبين لكم كتاب الله الذي بين ايدكم فأذكركم به لعلكم تتقون وها نحن بدأنا في نفي عذاب القبر أن يكون في حُفرة السوءة وإنا لصادقون وقد تركنا لكم التفكر في البيان عدة أيام علكم تذكّرون أو يحدث لكم ذكراً وإلى حد الآن لم نرى عالم واحد تجرأ على الإنكار على المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني الذي ينفي العقيدة الكذب المُفتراة في أن العذاب من بعد الموت هو في حفرة السوءه ومن لم يصدق فلينبش قبر رجل يعلم أنه لمن أشد الناس على الرحمن عتياً فلن يجد قبره حفرة من نار أو ينبش قبر أتقى رجل عرفه في الحياة فلن يجد قبره روضة من رياض الجنة فاتقوا الله فإن كانت الأنفس خفية فإن النار أو الجنة شيء مرئي محسوس وملموس فهل تريدون أن تجعلوا للمُلحدون عليكم سلطاناً افلا تتقون فذلك ما يبغيه المفترون عقيدة عذاب القبر حتى يجعلوا للناس عليكم سلطان بالعقل والمنطق أفلا تعقلون.

    وأنا الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أعلن الإصرار الشديد بعدم الخروج من موضوع الحوار في عقيدة عذاب القبر حتى يتبين أينا ينطق بالحق ويهدي إلى صراطٍ مستقيم ولن تجدوني أعرض عن موضوع الحوار الذي نتحاور فيه وكأني لم أطلع على آيات الله المحكمات كما تفعلون بل مجرد ما تُحاجوني بآية آتيكم بالبيان الحق لها وأحسنُ تاويلاً وآتيكم بالبرهان للبيان من ذات القرآن,
    ويا أبو فراس وكافة علماء الأمة أبشركم أنكم لو تعترفون أن الحق في فتوى عذاب القبر هو مع الإمام ناصر محمد اليماني فليس ذلك يعني أنه قد أصبح الإمام ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر لا شك ولا ريب وذلك لأن منكم من ينفي عذاب القبر وإنما جعلني الله حكم بينكم بالحق فتجدوني اصدقُ طائفة منكم في عقيدة عذاب القبر ولكنكم سوف تجدوني اخالفهم في معتقدات أُخر
    وأخالفهم إلى الحق و اريد ان أفتي فضيلة الشيخ الزهراني وكافة عُلماء الأمة هو أن نخوض في نقاط الحوار نقطة نقطة فلا نتزحزح عنها حتى نخرج بنتيجة ويحصحص الحق للجميع في تلك النقطة ومن ثم ننتقل إلى موضوع آخر تجدوا الإمام المهدي ينفيه أو يثبته فوجب عليكم الدفاع عن حياض الدين بسلطان العلم ولربما يود أحد عُلماء المُسلمين أن يقاطعني فيأتي بألف حديث لكي يثبت أن القبر روضة من رياض الجنة أو حُفرة من حُفر النار ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول وتالله إنك لتُجادل بكلام الطاغوت لتدحض به كلام الله فهل تُريد ان تدحض الحق بالباطل المُفترى الذي لم يقوله محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أفلا تتقون أم إنكم بآيات الله تجحدون وقال الله تعالى:
    (فَإِنَّهُمْ لا يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ)صدق الله العظيم

    كون الله لم يقول أن العذاب البرزخي من بعد الموت في حفرة السوءة بل علمكم الله أنه في النار في ذات النار وأتيناكم بالبرهان المبين فلا تعرضوا عن البرهان وكأنكم لم تسمعوه يا زهراني فمن فعل ذلك فليعلم أن في قلبه كبر ما هو ببالغه وأنها أخذته العزة بالإثم وأن حسبه جهنم وبئس المهاد تصديقاً لقول الله تعالى:
    ( وَإِذَا قِيلَ لَهُ اتَّقِ اللَّهَ أَخَذَتْهُ الْعِزَّةُ بِالإِثْمِ فَحَسْبُهُ جَهَنَّمُ وَلَبِئْسَ الْمِهَادُ)
    صدق الله العظيم
    ولا نزال نظن في فضيلة الشيخ أبو فراس ألف خير فلعل ذلك بغير قصد منه وأردنا أن ننبهه أن ذلك خطأ كبيرٌ وإعراض عن كتاب الله وأقول له يا اخي الكريم لا تقلق فليس معنى اعترافك وعلماء الأمة أن الحق هو مع الإمام ناصر محمد اليماني في نفيه عذاب القبر أنه قد اصبح المهدي المنتظر فلن يصبح الإمام المهدي المنتظر هو حقاً ناصر محمد اليماني لا شك ولا ريب حتى تجدوه قد حكم بينكم بالحق في جميع ما كنتم فيه تختلفون وليس فقط في نفي عذاب القبر أو رجم الزاني والزانية كلا فلا بد للإمام المهدي الحق من ربكم أن يحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون حتى لا تجدوا في أنفسكم حرج مما قضى بينكم بالحق وتسلموا تسليماً فذلك هو الإمام المهدي المنتظر خليفة الله عليكم ولكن للأسف فقد أضعتم حُجة سُلطان العلم تماماً وتبحثون عن نسب الإمام المهدي فهل هو من ذرية الإمام الحسين أم الحسن ثم يقول لكم الإمام ناصر محمد اليماني فكم أمم مضت ياقوم فالأنساب يعلمها الله وحده ولم يجعل الله البرهان المبين هو في إثبات نسب الإمام المهدي حتى لو أحضر لكم الإمام ناصر محمد اليماني ورقة لإثبات نسبه طولها من مكة إلى صنعاء إلى أن يصل إلى الإمام الحُسين بن علي عليه الصلاة والسلام ثم لم تجدوه يستطيع أن يحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون في الدين إذاً فما الفائدة منه ياقوم فاصبح مثله كمثلكم لا يقدم ولا يأخر شيئاً مهما أثبت نسبه فلن يستطيع ان يوحد صفكم ولن يستطيع أن يعيدكم إلى منهاج النبوة الأولى إذا لم يؤيده بسلطان العلم أم إنكم لا تعلمون أن الإمام المهدي يبتعثه الله ليدعوا إليه كما الأنبياء والمرسلين فيؤيده بسلطان العلم كما الأنبياء والمُرسلين لكي يدعو إلى ربه على بصيرة منه أفلا تتقون تصديقاً لقول الله تعالى:

    (قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ) صدق الله العظيم

    وما يريده أبو فراس هو أن يدخل الإمام المهدي ناصر محمد اليماني في عراك الجدل العقيم مع عُلماء الرابطة العلمية للأنساب الهاشمية وسوف نحقق له ما يريد ومن ثم نقيم عليه وعليهم الحجة من محكم كتاب الله القرآن العظيم إن كانوا يريدون الحق ولا غير الحق وإن استكبروا عن اتباع الحق حتى يتبع الحق أهواءهم فلن يتخذهم الله عُضداً تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((وَمَا كُنْتُ مُتَّخِذَ الْمُضِلِّينَ عَضُدًا)) صدق الله العظيم

    وما ينبغي للإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني أن يُداري في الحق فيجامل الناس على حساب الدين وأعوذُ بالله أن أكون من الجاهلين وما يريده الإمام المهدي ناصر محمد اليماني من الرابطة العلمية العالمية للأنساب الهاشمية هو أن يكون لهم الفضل العظيم في سبب هُدى العالمين أو أن يكفوا المُسلمين شر وضلال الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إن كان من الضالين المُضلين فلن يهيمن ناصر محمد على عُلماء المُسلمين على مختلف مذاهبهم وفرقهم وقد اخرتنا هذا الموقع أن يكون طاولة الحوار العالمية المحايدة حتى يتبين للعالمين شأن الإمام ناصر محمد اليماني هل ينطق بالحق أم كان من اللاعبين الضالين المُضلين وأشهدُ لله شهادة الحق اليقين أنهم لا يستطيعون كافة عُلماء المُسلمين والنصارى واليهود أن يهيمنوا على الإمام المهدي ناصر محمد اليماني لئن أستجابوا للإحتكام إلى الله رب العالمين فما على الإمام ناصر محمد اليماني إلا أن يستنبط لهم حكم الله بينهم على علم منه في محكم كتابه القُرآن العظيم آتيكم به من كلمات الكتاب ذكرى لأولوا لألباب ومن تبين لهُ الحق ولم يتبعه فسوف يقيض الله لهُ شيطان رجيم فيستحوذ عليه فيصده عن اتباع الصراط المُستقيم تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَانِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ(36)وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنْ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ(37)حَتَّى إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَالَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ))

    وقال الله تعالى((وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا أَعْجَمِيًّا لَّقَالُوا لَوْلا فُصِّلَتْ آيَاتُهُ أَأَعْجَمِيٌّ وَعَرَبِيٌّ قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ وَالَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُوْلَئِكَ يُنَادَوْنَ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ))

    وقال الله تعالى(إِنَّ الَّذِينَ يُلْحِدُونَ فِي آيَاتِنَا لا يَخْفَوْنَ عَلَيْنَا أَفَمَن يُلْقَى فِي النَّارِ خَيْرٌ أَم مَّن يَأْتِي آمِنًا يَوْمَ الْقِيَامَةِ اعْمَلُوا مَا شِئْتُمْ إِنَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ)

    وقال الله تعالى(مَثَلُ الْفَرِيقَيْنِ كَالْأَعْمَى وَالْأَصَمِّ وَالْبَصِيرِ وَالسَّمِيعِ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلًا أَفَلَا تَذَكَّرُونَ)

    وقال الله تعالى(وَقَيَّضْنَا لَهُمْ قُرَنَاء فَزَيَّنُوا لَهُم مَّا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَحَقَّ عَلَيْهِمُ الْقَوْلُ فِي أُمَمٍ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِم مِّنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ إِنَّهُمْ كَانُوا خَاسِرِينَ وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لا تَسْمَعُوا لِهَذَا الْقُرْآنِ وَالْغَوْا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَغْلِبُونَ* فَلَنُذِيقَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا عَذَابًا شَدِيدًا وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَسْوَأَ الَّذِي كَانُوا يَعْمَلُونَ * ذَلِكَ جَزَاء أَعْدَاء اللَّهِ النَّارُ لَهُمْ فِيهَا دَارُ الْخُلْدِ جَزَاء بِمَا كَانُوا بِآيَاتِنَا يَجْحَدُونَ)
    صدق الله العظيم

    وياقوم لو لم يكن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني واثق الثقة المطلقة أنه هو الإمام المهدي لما جاء إلى هذا الموقع لطلب الدعوة لحوار عُلماء الأمة على مختلف مذاهبهم وفرقهم, وسبب القدوم لطلب الحوار عبر هذا الموقع كون المفترون يفترون علينا بغير الحق أننا نقوم بحجب من يقيم الحجة علينا بسطان العلم في موقعنا (موقع الإمام ناصر محمد اليماني ) ومن ثم نقول لهم هيا أقيموها علينا حُجة العلم من محكم الكتاب في هذا الموقع المحايد إن كنتم صادقين فلن نستطيع أن نحظركم ولن نستطيع أن نحذف بياناتكم شيئاً, وأما أصحاب هذا الموقع فعسى أن يكونوا شهداء عليكم وعلى أنفسهم أن الإمام ناصر محمد اليماني لم يتهرب من الحوار وأنه ليدعو البشر للإحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم ليستنبط لهم حكم الله بينهم فيما كانوا فيه يختلفون, ألا والله لا أعلمُ حتى بواحد منهم أنه من أنصاري والله اعلمُ بما في انفسهم ولكن الذي أعجبني فيهم هو حكمتهم كونهم واقفين عن الحوار لكي يعطوا الفرصة لضيوف الحوار مع ناصر محمد اليماني وكأنهم يريدون ان يكونوا هم آخر من يحاور الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وكذلك يريدوا ان يتبين لهم شأن الإمام ناصر محمد اليماني الذي صار كثيراً من العلماء الذين أظهرهم الله على أمره لفي حيره من أمره فلا هم وجدوه على ضلال حتى يفتوا بضلاله ولاهم موقنين أنه الإمام المهدي المنتظر ومن ثم يرد عليهم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول
    لما الشك ياقوم فاصدقوا الله واصدقوا أنفسكم يصدقكم الله, هل تريدون الحق أم الباطل فإن كنتم تريدون الحق فاتبعوا كتاب الله القرآن العظيم والسنة النبوية الحق التي لا تخالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم فإن فعلتم فقد اعتصمتم بكتاب الله وسنة رسوله الحق وإن أبيتهم فاتبعتم ما يخالف لمحكم كتاب الله في السنة النبوية فأقسمُ بالله العظيم أنكم ليس على كتاب الله ولا سنة رسوله كون من اعتصم بما يخالف لمحكم كتاب الله القرآن فليعلم أنه اعتصم بحديث جاء من عند الشيطان الرجيم ما دام جاء مخالف لكلام الله في محكم كتابه سواء يكون في التوراة أو في الإنجيل او في السنة النبوية اللهم قد بلغت اللهم فاشهد.

    وأرى فضيلة الشيخ أبو فراس الزهراني لا يزال مُكابر ويعد برد الجواب من الكتاب على الإمام ناصر محمد اليماني وهيهات هيهات ورب الأرض والسماوات لا حيلة لك حتى تكفر بآيات الله المحكمات البينات فتتبع ما يخالف لفتوى الله من أحاديث الشيطان الرجيم وسوف تظل تحاول أن تخرجنا عن موضوع حوار عذاب القبر إلى موضوع آخر ولكن لا جدوى يا زهراني فلن نتزحزح عن فتوى نفي عذاب القبر حتى تقر بالحق أو تنكر فتأتي بالبرهان الأصدق قيلاً والاهدى سبيلاً, ويا سُبحان الله ومن أصدقُ من الله حديثاً برغم أنك تقول أنك تحفظ كتاب الله القرآن العظيم فلما لا تحاجنا من كتاب الله فتأتينا بالسُلطان المبين البين للعالم والجاهل الذي لا يحتمل الظن شيئاً إن كنت من الصادقين وأما الإمام المهدي فبرغم أنه لا يحفظ كتاب الله جميعاً ولكني أعدك وعداً غير مكذوب أن أقيم عليك وعلى عُلماء الأمة الحجة من محكم كتاب الله وذلك لأن الذي يعلمني البيان الحق للقرآن هو الرحمن بوحي التفهيم وليس وسوسة شيطان رجيم كوني آتيكم بسلطان البيان من ذات القرآن وليس اجتهاداً بالظن الذي لا يغني من الحق شيئاً فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم ولا تكابر في حوار المهدي المنتظر وأما الأنصار الذين تقول أنه لا قبل لك بهم فإنهم جنود الله يا زهراني فها أنا آمرهم بالأمر جميعاً بعدم التدخل في الحوار في هذا الموقع (الرابطة العلمية العالمية للأنساب الهاشمية) بيني وبين عُلماء الأمة إلا بإذن من الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فلا ينبغي لهم ان يعصون أمري من بعد هذا البيان من كان من أنصاري قلباً وقالباً
    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين

    أخو علماء المُسلمين وأمتهم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    avatar
    سفينة النجاة

    عدد المساهمات : 1439
    تاريخ التسجيل : 08/10/2011
    العمر : 31
    الموقع : الرسمي : www.nasser-yamani.com

    رد: رد: دعوه للنقاش

    مُساهمة من طرف سفينة النجاة في الأحد نوفمبر 11, 2018 9:55 am





    بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه مرحبا بالزوار والأعضاء الكرام أنصارا وباحثين إليكم رابط موقع الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني الرئيسي والرسمي الذي يتواجد فيه ويَخُطّ فيه بياناته يمكنكم إعتماد هذه المجالات التالية أسفله وكلها تُحيل إلى نفس الموقع والمنتدى وهناك ستجدون الإجابات على جميع أسئلتكم ويمكنك وضع بيعتكم في قسم البيعة والتواصل مع الإمام شخصيا برسالة خاصة أما هذا الموقع وغيره من المواقع الثناوية فهي للتبيلغ فقط وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين:

    https://www.nasser-yamani.com

    http://www.awaited-mahdi.com


    https://www.the-greatnews.com

    http://www.mahdi-alumma.com



    فهرسة البيانات حسب الأبواب والمواضيع:
    https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?7415

    نحن رهن إشارتكم للمساعدة للتسجيل في الموقع الرسمي أو لأي سؤال أو إستفسار فقط راسلونا على الفايسبوك برسالة خاصة عن طريق هذه الصفحة:
    https://www.facebook.com/assafeena2





    International Section -  all languages
    http://www.nasser-yamani.com/forumdisplay.php?19-






    بُرهان الخلافة والإمامة وكيف تعرفون المهدي المنتظر الحق من محكم القرآن الكريم: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?306

    سِرّ إسم الله الأعظم وحقيقة الشفاعة من محكم القرآن العظيم: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?2144

    بيانات هامة عن حقيقة وسرّ الأحرف المقطعة في أوائل سور القرآن الكريم: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?22175-

    البيان المفصل عن إسم المهدي المنتظر الحق الذي بشرنا ببعثه رسول الله علي الصلاة والسلام: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?4526


    البيان المفصل من محكم القرآن الكرين عن الكوكب العاشر الطارق النجم الثاقب كوكب nibiru planet x نيبرو سقر اللواحة للبشر النجم ذو الذنب:  https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?1438-


    المهديّ المنتظَر يدعو إلى السلام العالمي بين شعوب البشر مسلمهم والكافر ولا إكراه في دين الرحمة والسلام الإسلام الحنيف فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر  ولا يجوز قتل الكافر بحجة كفره ولا قتل المرتد عن الإسلام فقد ضمن الله حرية العقيدة لعباده ولا عدوان إلا على الظالمين المعتدين الذين يحاربونكم ويعتدون عليكم والمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني هو القائد والعقيد العسكري الذي سيقود أعظم معركة في تاريخ البشرية كلها بين الحق والباطل ضد المسيح الدجال الذي هو ذاته إبليس الشيطان الرجيم وجنوده من يأجوج وماجوج  : https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?14585



    سـرُّ الأرض المجوفة والمسيح الدجال وياجوج وماجوج والماسونية و ذي القرنين وما إسمه وقصته المفصلة ومكان تواجد السّد الذي بناه ومن هما هاروت وماروت وكشف حقيقة ما يسمى بالمخلوقات الفضائية والأطباق الطائرة : https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?20333-



    فيديوهات وقنوات دعوية على اليوتوب youtube
    https://www.youtube.com/user/religiondepaix/channels

    https://www.youtube.com/channel/UC8rLbJINXTetsA69pprffHA/videos







    خلاصة بعث وظهور المهدي المنتظر: https://goo.gl/SAHQsn
    ونرجو ونطلب من كل من يصِلُه هذا الخبر والنبأ العظيم أن لا يتسرع في الحكم قبل التبين والتدبر والقراءة والبحث بعد الإنابة إلى الله وصدق التوكل عليه وإستخارته في هذا الأمر العظيم وإليكم الخبر بشكل مختصر: إخوتي وأحبابي في الله نُبشركم جميعا ببعث المهدي المنتظر الحق الذي بشركم النبي عليه الصلاة والسلام ببعثه في أمة آخر الزمان عندما تمتلئ الأرض ظلما وجورًا.. من الطبيعي أن هذا قد لا تستوعبه عقولكم ولكن بالله عليكم لا تكذبوا ولا تعرضوا عن الأمر قبل التبين والقراءة والتعمق والبحث بهذا الخصوص، فوالله رب العرش العظيم إن هذا خبر يقين ونبأ عظيم، فالمهدي المنتظر الحق الآن بينكم حيّ يرزق يعيش في (اليمن) عاصمة الخلافة الاسلامية العالمية القادمة، وهو الآن في عصر الحوار من قبل الظهور والتمكين، أي أنه يدعو أولا علماء وشيوخ الأمة الإسلامية بكافة طوائفهم وفرقهم وأحزابهم إلى الحوار والاحتكام إلى كتاب الله ليحكم بينهم بحكم الله الحق في كل المسائل وجميع الأمور التي اختلفوا فيها، فيوحد صفوف الأمة الإسلامية ويُجبر كسرها ويَلُمّ تفرقها ويقيم خلافة إسلامية على منهاج النبوة الأولى، فينصُر الله ويظهر به دينه ويتم نوره ولو كره الكافرون، فالمهدي المنتظر الحق ناصر محمد اليماني زاده الله بسطة في العلم على كافة علماء الأمة وأتاه الله علم الكتاب الشامل وعلّمه بيانه الحق وأحاطه الله بكافة أسراره وأيده الله ببرهان الخلافة والإمامة، وقد كشف في كثير من بياناته عن أسرار عظيمة وخطيرة ولأول مرة وبالدلائل والبراهين حصريا من القرآن العظيم: مثل حقيقة وسِرّ إسم الله الأعظم وسرّ الأحرف المقطّعة في أوائل السّور وحقيقة كوكب العذاب من مُحكم الكتاب الطارق النجم الثاقب ذو الذّنب أو ما يسميه الغرب بالكوكب العاشر (نيبيرو nibiru planet x) وفصل عن أصحاب الكهف والرقيم المضاف إليهم الذي يوجد داخل تابوت السكينة فبيّن قصتهم وعددهم وأسمائهم ومكانهم والحكمة من بعثهم في عصر المهدي المنتظر وفصّل أيضا عن أسرار المسيح الدجال ويأجوج وماجوج ومن هُم وأين يوجدون وموعد ومكان خروجهم وكذلك حقيقة جنة بابل بالأرض المجوفة وسِر الأطباق الطائرة وما يسمى بالمخلوقات الفضائية وعلاقتهم بالماسونية والمسيح الدجال.. وكثيرا من أسرار وعلوم القرآن لكن للآسف أعرض كثير من علماء الأمة وخطباء المنابر ومفتي الديار عن الدعوة للاحتكام الى كتاب الله والمناظرة بسلطان وبرهان العلم، وان إستمر الإعراض والتكذيب فإن الله تعالى سيُظهره وينصُره بعذاب وبأس شديد بآية من السماء تظل أعناق المكذبين من هَولها خاضعين لخليفة الله وعبده المهدي المنتظر الحق إنها نار الله الموقدة التي سَيعرضها الله للكافرين عَرضا أحد أشراط الساعة الكبرى النجم ذو الذنب الطارق النجم الثاقب كوكب العذاب سقر اللواحة للبشر والتي ستمُرّ قريبا من أرضكم ويمطر الله بها حجارة من سِجّيل، وتتسبب في طلوع الشمس من مغربها بسبب تأثيرها وجاذبيتها القوية، أما الآن وقبل وصولها فيزداد التناوش مع الأرض وينتج عن ذلك كثيرا من الزلازل والعواصف والبراكين والفيضانات والحرائق والعواصف الشمسية وكثيرا من التقلبات المناخية العظيمة وما يسميه الغرب والملحدين بالكوارث الطبيعية، وما ذلك إلا من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلهم يرجعون ويصدقون بالحق من ربهم ... هذه مُجرد خلاصة وموجز قصير و روؤس أقلام لا تغنيكم عن التدبر والبحث أكثر بهذا الخصوص والتعمق في البيانات وما يقوله الإمام ناصر محمد اليماني، فنستحلفكم بالله يا إخوتي الأحبة أن تتدبروا وتتبينوا ولا تتسرعوا في الحكم قبل أن تطلعوا على بياناته وحوراته ومناظراته مع بعض علماء الأمة ممن حاوروه باسماء مستعارة في موقعه وأقام عليهمن الحجة بالحق في مسائل كثيرة مثل (عقيدة عذاب القبر ونعيمه وعقيدة رؤية الله جهرة وحد الرجم للزاني والناسخ والمنسوخ والشفاعة والوسيلة وقتل المرتد واسم الله الأعظم والمسيح الدجال وياجوج وماجوج واصحاب الكهف والرقيم وعودة المسيح عيسى وكثير من المسائل والعقائد الإسلامية.....) جعلنا الله وإياكم من عباده أولي الالباب الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه.... وإليكم رابط الفهرسة الموضوعية للبيانات حسب الأبواب والأقسام لتسهيل البحث عليكم: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?7415



    God sent to us the last king on earth, he is His servant and His khalifa Nasser Mohammad Al-Yemeni, he is God’s mercy for all creatures also he is an enemy of antichrist satan and sign of his Leadership is the authority of knowledge and his explanatory-statement for the grand Quran that been taught to him by the Lord of the worlds to teach the secret of all secrets which is the purpose of creating us.. please read, ponder and circulate far and wide, Please join us to follow the chosen by Allah the Awaited Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni and visit his website to discover the Truth from Allah the Al-Mighty.. we urge you to read ponder and circulate far and wide :

    https://www.nasser-yamani.com/forumdisplay.php?19


    Here is the detailed explanatory statement about the secret of hollow earth, the deceptive (antichrist), the masonic, gog and magog, and about the barrier of Dhul Qarnain and its place, also the planet of chastisement and the secret of haroot and maroot also what is called the space creatures (Aliens) and the fact of Al-Dabba with companions of the cave and Al-Raqeem, and the secret of Allah’s name the Greatest, also the alphabetical letters at the beginning of some chapters in addition to many secrets of the holy Quran – a detailed comprehensive explanatory-statements for these grand secrets in the link bellow (We hope to ponder and reflect for the importance and not rush in judgement).

    https://www.nasser-yamani.com/forumdisplay.php?24

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 2:26 am