.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول

.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    إن الله أراني صور الأئمة الأحد عشر.. 26-07-2010 - 10:45 PM

    ابرار
    ابرار
    مشرف
    مشرف


    عدد المساهمات : 11601
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    إن الله أراني صور الأئمة الأحد عشر..  26-07-2010 - 10:45 PM Empty إن الله أراني صور الأئمة الأحد عشر.. 26-07-2010 - 10:45 PM

    مُساهمة من طرف ابرار الخميس ديسمبر 27, 2018 11:53 am


    الإمام ناصر محمد اليماني
    21 - 09 - 1430 هـ
    11 - 09 - 2009 مـ
    06:25 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ


    إن الله أراني صور الأئمة الأحد عشر..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسَلين والتابعين للحق إلى يوم الدين..
    ويا عُثمان، والله أنّي لم أكن مؤمناً من قبل باثني عشر إماماً من آل البيت حتى جمعني الله بهم في غرفةٍ واحدةٍ يتوسطها عمودٌ ومعنا أوّلنا وجدنا وحبيب قلوبنا وقدوتنا مُحمد صلَّى الله عليه وآله وسلّم، وكان جالساً ومتّكئاً إلى ذلك العمود الذي يتوسط الغرفة كأعمدة المساجد الإسمنتية، وما أريد قوله لك إنّ الله أراني صور الأئمة الأحد عشر، وعشرة منهم كانوا دائرة حول المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني، وأما أبتي الإمام علي بن أبي طالب فكان واقفاً خارج الدائرة، ومن ثم سألتهم وقلت لهم: دلّوني على الإمام علي بن أبي طالب فقال رجل كان بالضبط أمام وجهي وأظنه أبتي الإمام الحسين بن علي فاستأخر خطوة للوراء وأخرى إلى الجنب ومن ثم أشار إلى رجل واقفاً خارج الدائرة، وقال: ذلك الإمام علي بن أبي طالب. ومن ثم خرجت من الدائرة مُنطلقاً نحوه فأمسكته بيده وكان رجلاً طويلاً أسمر والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، ومن ثم أمسكته بذراعه بيديّ الاثنتين وقلت له دُلّني على محمدٍ رسول الله صلَّى الله عليه وآله وسلّم، فأخذني إلى جانب العمود المتوسط للغرفة فإذا بمحمدٍ رسول الله -صلَّى الله عليه وآله وسلّم- جالس ومتكئ بظهره إلى العمود، ومن ثم جثمت بين يديه فجعلت وجهي في عنقه من الجانب الأيمن -صلَّى الله عليه وآله وسلّم- وقبلته ما شاء الله، وهو من أفتاني في شأني وبشرني أنّ ربّي سوف يؤتيني البيان الحقّ للقرآن العظيم فلا يجادلني أحد من القرآن إلا غلبته، وأصدقني الله ما وعدني في رؤيا رسوله الحق، ولكنّه لم يتكلم ولم يفتِني شيئاً عن الأئمة الباقين لدينا في نفس الغرفة برغم أنّي شاهدت صورهم، غير أنّي علمت عددهم من خلال النظر إليهم جميعاً ويقيني في نفسي حين الرؤيا أنّهم عشرةٌ من حولي وأنا في مركز الدائرة والإمام علي بن أبي طالب واقف على مقربة منها فصرنا اثني عشر إماما.

    ويا عُثمان، إنّه لا يهمنا أسماءهم بل عددهم فقط، وما الفائدة من معرفة أسمائهم لتنبشوا قبورهم فتتّبعوهم؟ بل اتَّبعوا المهدي المنتظر الحاضر فيكم إن كنتم تريدون الحق. ألا والله يا عُثمان إنّ ربّي لم يُعلمني إلا بعددهم وأراني صورهم ولم يعلمني بأسمائهم لحكمة من ربّي لعلكم لا تنبشون قبورهم ؛ لأنّ الأرض لم تأكلهم فلا تزال أجسادهم كما هي يوم موتهم؛ ذلك لأنّ الله زادهم بسطةً في العلم والجسم فلا تكون أجسامُهم من بعد موتهم جيفةً قذرةً ولا عظاماً نخرةً، فلله حكمةٌ بالغةٌ من أن لم يحط عبده بأسماء أئمة آل البيت جميعاً بل أحاطه بصورهم وعددهم، ولا ولن أستطيع أن أذكر لك إلا الإمام علي بن أبي طالب كوني نطقت به بالاسم فسألت من حولي من أئمة آل البيت أن يدلّوني على الإمام علي بن أبي طالب. وأما في الرؤيا الأخرى لمحمد رسول الله -صلَّى الله عليه وآله وسلّم- فلم أعد أراهم إلا أبتي الإمام علي بن أبي طالب فكان لا يفارق جدي عليهما أفضل الصلاة وأفضل التسليم.
    ولن أفتيكم إلا بما علمني ربّي فلا أجرؤ أن أقول على الله ما لم أعلم فأقول إنّ منهم فلان وفلان فلن تُغنوا عنّي من الله شيئاً لو أقول عليه غير الحق، ولكنّ الله يعلم أنّه لا داعي لذكر أسمائِهم؛ بل المطلوب هو عددهم لكي أعلم أنّي الإمام الثاني عشر من آل البيت المُطهر، ولم يفتِني جدي في نفس وذات الرؤيا بأنّي المهدي المنتظر؛ بل في رؤيا أخرى تكررت الفتوى، ولم يقل الإمام المهدي فقط؛ بل المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد، وفي أخرى المهدي المنتظر ناصر محمد وأضاف إلى ذلك لقبي الأسري أي لقب أسرتي التي أنا منها وهو لقب مشهور تعلمونه يوم الظهور ولم أُخفِ عليكم من اسمي إلا لقبي الأسري فقط، وسوف يُعلمكم بلقبي الأسري كذلك رسول الله المسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام وعلى أمه والحواريّين الذين اتَّبعوا الحقّ.

    وسلامٌ على المُرسَلين، والحمدُ للهِ ربِّ العالمين..
    أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني.
    ـــــــــــــــــ

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يوليو 20, 2024 2:55 am