.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    العباد الذين يغبطهم الانبياء والشهداء في البيان التالي لصاحب علم الكتاب

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9098
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    العباد الذين يغبطهم الانبياء والشهداء في البيان التالي لصاحب علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الأحد مايو 29, 2011 8:59 pm


    بسم الله الرحمن الرحيم
    (هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَى عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَإِنَّ اللَّهَ بِكُمْ لَرَؤُوفٌ رَّحِيمٌ *وَمَا لَكُمْ أَلَّا تُنفِقُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلِلَّهِ مِيرَاثُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ لَا يَسْتَوِي مِنكُم مَّنْ أَنفَقَ مِن قَبْلِ الْفَتْحِ وَقَاتَلَ أُوْلَئِكَ * أَعْظَمُ دَرَجَةً مِّنَ الَّذِينَ أَنفَقُوا مِن بَعْدُ وَقَاتَلُوا وَكُلًّا وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ *مَن ذَا الَّذِي يُقْرِضُ اللَّهَ قَرْضًا حَسَنًا فَيُضَاعِفَهُ لَهُ وَلَهُ أَجْرٌ كَرِيمٌ *يَوْمَ تَرَى الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ يَسْعَى نُورُهُم بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِم بُشْرَاكُمُ الْيَوْمَ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ *يَوْمَ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالْمُنَافِقَاتُ لِلَّذِينَ آمَنُوا انظُرُونَا نَقْتَبِسْ مِن نُّورِكُمْ قِيلَ ارْجِعُوا وَرَاءكُمْ فَالْتَمِسُوا نُورًا فَضُرِبَ بَيْنَهُم بِسُورٍ لَّهُ بَابٌ بَاطِنُهُ فِيهِ الرَّحْمَةُ وَظَاهِرُهُ مِن قِبَلِهِ الْعَذَابُ *يُنَادُونَهُمْ أَلَمْ نَكُن مَّعَكُمْ قَالُوا بَلَى وَلَكِنَّكُمْ فَتَنتُمْ أَنفُسَكُمْ وَتَرَبَّصْتُمْ وَارْتَبْتُمْ وَغَرَّتْكُمُ الْأَمَانِيُّ حَتَّى جَاء أَمْرُ اللَّهِ وَغَرَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ )صدق الله العظيم



    والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وعلى كافة المُتنافسين من العبيد إلى الرب المعبود .

    سلام الله عليكم يامعشر المُسلمين وما يزال جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يوصيني في الرؤيا الحق ويقول يأيها المهدي المنتظر طهر البشر من الشرك بالله بسُلطان العلم المُحكم في الذكر لعلهم يتقون )أنتهت الرؤيا الحق ولم يجعلها الله الحُجة عليكم بل الحُجة عليكم هو مُحكم القُرآن في ىياته البينات المُحكمات هُن أم الكتاب ولن يعرض عما جاء فيهن إلا الفاسقون تصديقاً لقول الله تعالى:

    ({وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلاَّ الْفَاسِقُونَ ))صدق الله العظيم

    وها هو دخل عُمر دعوة المهدي المنتظر في العام السادس ولا نزال نحاج البشر بسُلطان العلم من محكم الذكر القرآن العظيم رسالة الله إلى البشر لمن شاء منهم ان يستقيم ولكن للأسف أن المهدي المنتظر وجد أن أول من كفر بالدعوة إلى إتباع مُحكم القرآن هم المؤمنين الذين يعلمون بالقرآن العظيم أنه الحق من رب العالمين فأعرضوا عن الدعوة إلى إتباع محكم كتاب الله والكفر بما يخالف لمحكمه إلا قليلاً من المُسلمين من الذين استجابوا لدعوة المهدي المنتظر إلى الله و التنافس في حُبه وقربه أولئك هم أحباب الله ورسوله ولم يقولوا إنما حبيب الله هو محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فقط من بين المُسلمين بل أنضموا إلى إلى العبيد للمُنافسة إلى الرب المعبود ولم يذروا الله لأنبياءه ورُسله بل أخلصوا عبادتهم لربهم فأجتمعت قلوبهم في محبة الله فأحبهم الله وقربهم وجعلهم أحباب الرحمن الذي وعد بهم في مُحكم القرآن تنزه حُبهم لربهم عن الطمع المادي ولن يرضيهم ربهم بالملكوت كُله حتى يُحقق لهم النعيم الأعظم من ملكوت ربهم فيكون حبيبهم الودود راضي في نفسه لا مُتحسر ولا حزين فما اعظم التكريم الذي أعده الله لهم ولن يحشرهم إلى جنته بادئ الأمر ولم يحشرهم إلى ناره بل يتم حشرهم إلى ربهم على منابر من نور تكريماً لهم من بين المُتقين ومن بين خلقه أجمعين تصديقاً لقول الله تعالى:

    ( يَوْمَ نَحْشُرُ الْمُتَّقِينَ إِلَى الرَّحْمَنِ وَفْدًا )صدق الله العظيم

    ومنهم القوم الذي نباكم عنهم محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الحديث الحق.

    ( يا أيها الناس، اسمعوا واعقلوا واعلموا أن لله عز وجل عباداً ليسوا بأنبياء ولا شهداء، يغبطهم الأنبياء والشهداء على مجالسهم وقربهم من الله، فجاء رجل من الأعراب من قاصية الناس وألوى بيده إلى نبي الله صلى الله عليه وسلم، فقال: يا نبي الله، ناس من الناس، ليسوا بأنبياء ولا شهداء يغبطهم الأنبياء والشهداء على مجالسهم وقربهم من الله! انعتهم لنا – يعني صفهم لنا -، فسر وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم لسؤال الأعرابي، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: هم ناس من أفناء الناس، ونوازع القبائل، لم تصل بينهم أرحام متقاربة، تحابوا في الله وتصافوا، يضع الله لهم يوم القيامة منابر من نور فجلسهم عليها ) صدق عليه الصلاة والسلام

    وأولئك هم أحباب الله من العالمين الذين استجابوا لدعوة التنافس في حُب الله وقربه فأجتمعت قلوبهم في محبة الله وهم من مختلف بقاع الأرض وذلك لأن دعوة الإمام المهدي هي دعوة عالمية عبر الشبكة العالمية تصل إلى مُختلف بقاع الأرض فأستجابوا لداعي إلى حب الله صفوة البشرية وخير البرية أحباب الرحمن في مُحكم القرآن بعد ان ارتد المُسلمين عن إتباع دينهم في محكم القرآن العظيم فتركوا الله لأنبياءه ورُسله بسبب المُبالغة بغير الحق في أنبياء الله ورُسله وهاو الإمام المهدي يدعوا كافة العبيد إلى التنافس مع العبيد إلى الرب المعبود أيهم أحب وأقرب وما كان قول المُسلمين إلا أن قالوا فهل تريدنا ان نُنافس محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في حُب الله وقربه فيطمع احدنا أن يكون أحب واقرب إلى الله هيهات هيهات بل أنت شيطان أشر وليس المهدي المنتظر ومن ثم يرد عليهم المهدي المُنتظر وأقول يا أمة الإسلام ياحُجاج بيت الله الحرام إن لكل دعوى بُرهان وإنما أنا الإمام المهدي أفتيكم من مُحكم القرآن فأثبتُ لكم دعوة التنافس إلى الرحمن أيكم أحب واقرب إن كنتم إياه تعبدون ولم يبعث الله الإمام المهدي بكتاب جديد ولذلك فلن تجدوني أحاجكم إلا من محكم كتاب الله وسنة رسوله الحق وسبقت فتوى الله بالحق في محكم كتابه عن كيفية عبادت العبيد إلى الرب المعبود وقال الله تعالى:

    ( يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ )صدق الله العظيم

    ويتبين لكم أن الله لم يفتي عباده أي عبد أحب إلى الله وأقرب من كافة عبيده بالملكوت بل جعله عبد مجهول ولذلك تجدوا عبيده الذين لا يشركون به شيئاً يبتغون إلى ربهم الوسيلة أيهم أقرب فكلن منهم يرجو أن يكون هو ذلك العبد وليس التنافس فقط على مستوى الإنس بل على مستوى عبيده في الملكوت كُله ولذلك قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم )

    (سَلُوا اللَّهَ الْوَسِيلَةَ فَإِنَّهَا مَنْزِلَةٌ فِي الْجَنَّةِ لا تَنْبَغِي إِلا لِعَبْدٍ مِنْ عِبَادِ اللَّهِ وَأَرْجُو أَنْ أَكُونَ أَنَا هُوَ )صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم

    وذلك لانه مقر الدرجة العالية هي اقرب الدرجات إلى عرش الرحمن ولذلك قال الله تعالى:

    ( ( يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ )صدق الله العظيم

    فلماذا لا تبتغوا الوسيلة إلى الله يامعشر المُسلمون وأعرضتم عن أمر الله في مُحكم كتابه)

    ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ وَجَاهِدُوا فِي سَبِيلِهِ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ)صدق الله العظيم

    ولكن للاسف أبيتم ورفضتم وأعرضتم عن امر الله في محكم كتابه فقلتم انه لا ينبغي لكم منافسة محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على الوسيلة ومن ثم يرد عليكم الإمام المهدي وأقول فهل التنافس هو على الوسيلة بل ( اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ ) أيكم أحب واقرب إن كنتم مؤمنين ولكن للاسف ينطبق عليكم قول الله تعالى({وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلا وَهُمْ مُشْرِكُونَ}صدق الله العظيم

    ويامعشر المُسلمين إتقوا الله وليس الهدف من إعلان التنافس هو على الوسيلة بل ( اتَّقُوا اللَّهَ وَابْتَغُوا إِلَيْهِ الْوَسِيلَةَ ) إن كنتم إياه تعبدون كما يعبده عباده المُخلصون الذين لا يشركون بالله شيئاً كما عرف الله لكم عباتهم في مُحكم كتابه ( يَبْتَغُونَ إِلَى رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ )صدق الله العظيم

    والسؤال الذي يطرح نفسه أليس لكم الحق في ذات الله سُبحانه كما لهم؟ أم إنكم ترونهم أبناء الله سُبحانه الذي لم يتخذ صاحبة ولا ولداً بل هم عباداً لله أمثالكم ولكم من الحق في الله مالهم فلا فرق بين العبيد لدى الرب المعبود إلا بتقواهم عند ربهم بعملهم الخالص لوجه الكريم أفلا تتقون )

    ويامعشر المُسلمون لم يبعث الله رسله إلى الناس ليعظمونهم فيحصروا التنافس إلى الله لهم وحدهم من دون الصالحين حاشا لله ({ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ}صدق الله العظيم

    بل تجدوا دعوة كافة الأنبياء والمُرسلين هي ذات دعوة الإمام المهدي ياعبيد الله اعبدوا الله وحده لا شريك له الي خلقكم لتكونوا لهُ عابدين تصديقاً لقول الله تعالى(((وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ (56) صدق الله العظيم
    ألا وأن ناموس دعوة المهدي المنتظر هي ذات ناموس دعوة كافة المُرسلين وقال الله تعالى:

    (( إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أمة وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ))صدق الله العظيم

    وعلى هذا الناموس تم بعث كافة المُرسلين من رب العالمين تصديقاً لقول الله تعالى:
    بسم الله الرحمن الرحيم
    (وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلا رِجَالا نُوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ) (7)صدق الله العظيم

    ويا أمة الإسلام يا حُجاج بيت الله الحرام ما خطبكم؟ وماذا دهاكم ؟لا تستجيبوا لدعوة الإمام المهدي المنتظر الحق من ربكم الذي يدعوكم إلى عبادة الله ربكم وحده لا شريك له أليس دعوته هي الدعوة الحق فما بعد الحق إلا الضلال وقال الله تعالى(اللَّهُ رَبُّكُمُ الْحَقُّ فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلا الضَّلالُ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ‏} ‏صدق الله العظيم

    فهل تريدون مهدي منتظر يأتي فيقول اعبدوني من دون الله وأنا ربكم الأعلى, وأعوذُ بالله أن أقول ما ليس لي بحق فلا يجتمع النور والظُلمات وقال الله تعالى:

    ({مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُؤْتِيَهُ اللّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُواْ عِبَادًا لِّي مِن دُونِ اللّهِ وَلَـكِن كُونُواْ رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ})صدق الله العظيم

    فأي مهدي تنتظرون غير الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني؟؟!! فأي دعوة ستأتي هي اهدى من دعوة الإمام ناصر محمد اليماني الذي يدعوكم إلى ((((اللَّهُ رَبُّكُمُ الْحَقُّ فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلا الضَّلالُ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ‏})))

    (أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ (16)))

    ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ })))

    (({ وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً }))

    (({ وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْراً })))

    ((({ وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْراً }))) صدق الله العظيم

    ويا معشر المُسلمون إنما أدعوكم إلى الله فلماذا تعرضون عن دعوة الحق من ربكم إن كنتم تعقلون؟ ويا أولياء الله إنما نحاجكم بآيات بينات فنُنير لكم الطريق بنور القرآن العظيم الذي تنزل على خاتم الأنبياء والمُرسلين ليكون نور الهُدى للعالمين تصديقاً لقول الله تعالى:

    ({فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَالنُّورِ الَّذِي أَنزَلْنَا وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ)} صدق الله العظيم

    فاتبعوا النور الذي تنزل على رسوله لعلكم تهتدون تصديقاً لقول الله تعالى:

    (الَّذِينَ يَتَّبِعُونَ الرَّسُولَ النَّبِيَّ الأُمِّيَّ الَّذِي يَجِدُونَهُ مَكْتُوبًا عِنْدَهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَالإِنجِيلِ يَأْمُرُهُمْ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَاهُمْ عَنِ الْمُنكَرِ وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ وَيَضَعُ عَنْهُمْ إِصْرَهُمْ وَالأَغْلالَ الَّتِي كَانَتْ عَلَيْهِمْ فَالَّذِينَ آمَنُوا بِهِ وَعَزَّرُوهُ وَنَصَرُوهُ وَاتَّبَعُوا النُّورَ الَّذِي أُنزِلَ مَعَهُ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)صدق الله العظيم

    وقال الله تعالى(إِنَّمَا تُنْذِرُ مَنِ اتَّبَعَ الذِّكْرَ وَخَشِيَ الرَّحْمَنَ بِالْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ) (11)صدق الله العظيم

    فلماذا لا تريدوا أن تتبعوا نور الله القرآن العظيم إن كنتم به مؤمنون؟ وقال الله تعالى:

    (وَأَنْ أَتْلُوَ الْقُرْآنَ فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَقُلْ إِنَّمَا أَنَا مِنَ الْمُنذِرِينَ )صدق الله العظم

    وقال الله تعالى(((فَذَكِّرْ بِالْقُرْآنِ مَنْ يَخَافُ وَعِيد )))

    ((( وَمَنْ يَكْفُرْ بِهِ مِنْ الأَحْزَابِ فَالنَّارُ مَوْعِدُهُ )))

    (( يوم نقولُ لجهنّم هل امتلأت وتقول هل من مزيد ))

    (( {كُلَّمَا أَرَادُوا أَن يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ}) صدق الله العظيم

    وإني اعلمُ ما هو سبب إعراضكم عن دعوة ناصر محمد اليماني هو بسبب :خشيتكم أن لا يكون ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر, ومن ثم يفتيكم ناصر محمد اليماني, وأقول فهل تعبدون الله؟ أم تعبدون المهدي المنتظر؟ ولذلك ترون أنكم لو اتبعتم دعوة ناصر محمد اليماني وهو ليس المهدي المنتظر أنكم ضللتم عن الصراط المُستقيم! ويا سُبحان ربي فكيف يضل عن الصراط المستقيم الذين يستجيبوا لدعوة البشر جميعاً إلى كلمة التوحيد لا إله إلا الله وحده لا شريك له كلمة سواء بين العالمين وبين خلقه أجمعين فتكونوا لله عابدين على بصيرة من ربكم القرآن العظيم فكيف تظنوا انكم لو اتبعتم ناصر محمد اليماني وهو ليس المهدي المنتظر أنكم ضللتم عن الصراط المستقيم! فبئس الحُجة حُجتكم أن سبب إعراضكم عن دعوة الإمام ناصر محمد اليماني هي خشيتكم ألا يكون هو المهدي المنتظر, فما عساه يكون المهدي المنتظر الذي له تنتظرون أليس سيدعوكم إلى عبادة الله وحده على بصيرة من ربه القرآن العظيم فهل تعبدون الله أم تعبدوا المهدي المنتظر ولذلك تخشوا لو لم يكون ناصر محمد اليماني أنكم ضللتم عن الصراط المُستفيم فهل ترون في دعوة ناصر محمد اليماني الظلال المُبين وهو يحاحكم بحديث الله المحفوظ من التحريف القرآن العظيم فبأي حديث بعده تؤمنون فبئس القوم المُعرضين عن دعوة ناصر محمد اليماني وإتباعه وشد أزره فاما الذين أعرضوا لم تكن حُجتهم ليس إلا خشية أن لا يكون ناصر محمد اليماني فهل دعوتكم إلى عبادتي وقلت لكم أنا ربكم الاعلى ولذلك تخشون لو لم يكون ناصر محمد اليماني هو ربكم أنكم ضللتم عن الصراط المستقيم وعبدتم غير ربكم المهدي المنتظر أفلا تعقلون! فهل تنتظرون المهدي المنتظر الحق من ربكم ان يقول ذلك! ومن ثم اقول لكم (({وَيَا قَوْمِ اعْمَلُواْ عَلَى مَكَانَتِكُمْ إِنِّي عَامِلٌ سَوْفَ تَعْلَمُونَ مَن يَأْتِيهِ عَذَابٌ يُخْزِيهِ وَمَنْ هُوَ كَاذِبٌ وَارْتَقِبُواْ إِنِّي مَعَكُمْ رَقِيبٌ (93)))

    ({‏فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُّبِينٍ، يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ، رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ))

    صدق الله العظيم

    ويا عُلماء الإسلام وأمتهم إنما أعظكم بواحده أرأيتم لو أنكم أتبعتم ناصر محمد اليماني وهو ليس المهدي المنتظر أن ذلك حُجة لكم بين يدي الله ولكن الله سوف يقول لكم فإلى ماذا دعاكم إليه ناصر محمد اليماني ومن ثم تقولون دعانا إلى عبادتك وحدك لا شريك له وإلى التنافس في حُبك وقربك ونعيم رضوان نفسك ومن ثم يقول الله لكم فهل تروا لو أنكم اتبعتم ما يدعوا إليه ناصر محمد اليماني أنكم في ضلال مُبين وهو يدعوكم إلى ((((اللَّهُ رَبُّكُمُ الْحَقُّ فَمَاذَا بَعْدَ الْحَقِّ إِلا الضَّلالُ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ‏})))
    ومن ثم يقول الله لكم فادخلوا أبواب جهنم داخرين وهذه هي نتيجة الذي يعرضون عن دعوة الإمام ناصر محمد اليماني بحُجة خشيتهم لو لم يكون ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر الحق من ربهم فبئس الخشية خشيتهم أولئك قوم هم أضل من الأنعام سبيلاً أولئك قوم كبيراً عليهم أن نشبههم إلى الأنعام بل هم أضل سبيلاً أولئك قوماً لا يعقلون ولا يتفكرون من الذين قال الله فيهم انهم (( صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لاَ يَعْقِلُونَ )) ويا قوم حقيق لا اقول على الله إلا الحق وتعالوا لنفتيكم بالحق فإن استجبتم لدعوة ناصر محمد اليماني الذي يحاجكم بالبينات من ربكم فقد هُديتم إلى الصراط المُستقيم ولو لم يكون ناصر محمد اليماني هو المهدي المنتظر فعليه كذبه ويحاسبه ربه على إنتحال شخصيت المهدي المنتظر لو كان من الكاذبين ولكني سوف اقول قولاً تكونوا عليه شاهدين اللهم إنك تعلم أني لم افتري عليك أني المهدي المنتظر اللهم إن كنت تعلم أني لستُ المهدي المنتظر الحق من عندك فإن علي لعنت الله ضعف ما لعنت به إبليس الشيطان الرجيم اللهم ومن يكذبني وأنا الإمام المهدي المنتظر خليفتك المُصطفى الله فإليك ابتهل بحق كتاب رحمتك في الكتاب المُنزل أن تغفر له فتهديه إلى الصراط المُستقيم فإنهم لا يعلمون أني الإمام المهدي المنتظر الذي له ينتظرون اللهم رجوتك بحق لا إله إلا أنت وبحق رحمتك التي كتبت على نفسك وبحق عظيم نعيم رضوان نفسك لان نفد صبري عليهم فدعوت عليهم ان لا تجيب دعوتي عليهم وأنت أرحم بهم من عبدك ووعدك الحق وأنت ارحم الراحمين فما كان لهم أن يحرموني تحقيق النعيم الاعظم اللهم إني اشهدك أني قررت الصبر عليهم حتى ولو لم يامنوا أبداً إلى يوم يقوم الناس لرب العالمين فلن أدعو عليهم وليس إمتناعي عن الدعوة عليهم رحمة بهم حاشا لله فلستُ أرحم بعبادك منك ربي بل لأني علمت أنك حقاً أرحم الراحمين ولذلك فحسرتك على عبادك الذي رفضوا غفرانك ورضاك لهي اشد من حسرة الأم على ولدها حتى ولو لم تظلمهم شيئاً حت إذا أعرضوا عن دعوة أنبياءك ورسلك إليك فيقولون )

    (رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِين )) ومن ثم تاتي الإجابة لهم من ربهم ولن يخلف الله وعده لرسله فيهلك عدوهم ))((إِنْ كَانَتْ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ )صدق الله العظيم

    ويفرح المؤمنين بنصر الله وعد الله لا يخلف الله وعده ولكن أكثر الناس لا يعلمون ولكن يامعشر الفرحون بنصر الله لهم على عدوهم فأهلكهم بالصيحة فإذا أعداء هم خامدون ألم تسئلوا فهل ربكم كذلك فرحاً مسروراً في نفس اللحة التي أنتم فرحين فيها بنصر الله أن اهلك عدوكم فأورثكم الأرض من بعدهم ولكني لم أجد حبيبي مسروراً بل مُتحسر حزين على عباده الذين ظلموا أنفسهم وكذبوا برسل ربهم وقال الله تعالى)

    ((إِنْ كَانَتْ إِلاَّ صَيْحَةً وَاحِدَةً فَإِذَا هُمْ خَامِدُونَ (29) يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِمْ مِنْ رَسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِئُون (30)صدق الله العظيم

    فما ضنكم بحال قومً ((( يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ )))) فهل سوف يرضون بالنعيم المادي في جنة النعيم فماهي إلا حور وقصور فهل سوف يرضون بذلك وقد علموا ان حبيبهم حزين في نفسه ومُتحسر على عباده كلا وربي بل سوف يحاجون ربهم ويقولون يا أرحم الراحمين فهل خلقت الجنة من أجلنا أم خلقتنا من اجل الجنة ثم يرد عليهم ربهم بالحق ويقول

    (((((((((((((وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالإِنْسَ إِلا لِيَعْبُدُونِ ))))))))))))) ومن ثم يقولون وكيف نعبدك يا ارحم الراحمين ومن ثم يرد عليهم ربهم ويقول ((َأفَمَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَ اللَّهِ كَمَنْ بَاءَ بِسَخَطٍ مِّنَ اللَّهِ وَمَأْوَاهُ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ المَصِيرُ (162) صدق الله العظيم

    ومن ثم يقولون لقد اتبعنا رضوانك كغاية وليس كوسيلة لتحقيق نعيم الجنة ولو كنى أتخذنا رضوانك كوسيلة لتحقيق نعيم الجنة إذا لرضينا بجنتك لو اتخذنا رضوانك وسيلة ولكن رضوانك ربنا هو منتهى أملنا وكُل نعيمنا وكُل أجرنا وهيهات هيهات فلن نرضى حتى تكون راضي في نفسك فكيف نرضى بجنة النعيم وحورها وقصورها ومن احببناه الغفور الودود مُتحسر وحزين في نفسه على عباده الذين ظلموا أنفسهم ويا ارحم الراحمين لقد حرمت الظلم على نفسك وجعلته بين عبادك مُحرماً فإلى من نشكوا ظُلمنا فلن نستطيع ولا نُريد أن نستطيع أن رضى بنعيم جنتك قبل ان يتحقق لنا النعيم الأكبر منها فتكون راضي في نفسك يا حبيبنا فكيف ترضى النفس ويطمئن القلب وتقر أعين قوماً ((((((((يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ )))))) وحبيبهم حزين ومتحسر على عباده الذين ظلموا أنفسهم وسبب تحسره ذلك لانه أرحم الراحمين ولا يرضى لعباده الكفر بل يرضى لهم الشكر ويا معشر الأنصار السابقين الأخيار يا انصار المهدي المنتظر لا تدعوا على البشر واستوصيكم بالصبر حتى النصر بالهُدى فيهديهم الله كيفما يشاء أهم شئ أن يهديهم ليتحقق لكم النعيم الأعظم إن كنتم إياه تعبدون وسلامُ على المُرسلين, والحمدُ لله رب العالمين .

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني


    عدل سابقا من قبل ابرار في الثلاثاء يونيو 07, 2011 12:12 pm عدل 1 مرات

    وفاء الاسلام

    عدد المساهمات : 23
    تاريخ التسجيل : 18/05/2011

    رد: العباد الذين يغبطهم الانبياء والشهداء في البيان التالي لصاحب علم الكتاب

    مُساهمة من طرف وفاء الاسلام في الثلاثاء مايو 31, 2011 5:19 pm

    اخي الامام ناصر اليماني ماذا افعل لكي اكون من المتنافسين الى الدرجة الرفيعه والنعيم الاعظم هل هناك اعمال غير الفروض الاساسيه اقوم بها لاصل الى هذه الدرجه ما هي الوسيله او الطريقه؟ انا اصبت يالاحباط من الناس كلما اكلم احد عنك او ادعو احد اليك سخر مني الناس ومنهم علماء دين وكاني كفرت ماذا افعل فانا من داخلي مقتنعه تماما بدعوتك .

    ابو الحسن
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 38
    تاريخ التسجيل : 02/05/2011

    رد: العباد الذين يغبطهم الانبياء والشهداء في البيان التالي لصاحب علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابو الحسن في الثلاثاء مايو 31, 2011 9:36 pm

    اختي في الله وفاء لستي وحدك من يعاني من الاحتقار الاعماء من قبل الاخرين
    ولكنا والله قد وجدنا النور الذي ما اكثر من يصد عنه
    لان كل من اردت التعلم علي يديه فلا بد ان تنحاز الي مذهبيته وعقيدته
    وتراه يهمز ويلمز في الاخرين فاي حق ذالك
    نحن نتبع ملة ابينا ابرهيم علي لسان حبيبنا محمد صلي الله عليه واله وسلم والناصر لهما الامام ناصر محمد اليماني حفضه الله فان وجدتي ما يتيح لكي الشك فقولي
    ولا حرك فكلنا هنا اتينا في المنتدي لكي ينور الله بصائرنا بنور القران وعسي الله ان يجمعنا
    بامامنا عن قريب ويعم الله المعموره بالاسلام ويرضي عنا وعنك الرحمن الرحيم
    ويثبت قلوبنا علي دينه يوم تقلب القلوب والابصار يارب العالمين
    فاصبري وما الاصبر الا من عند الله
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9098
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: العباد الذين يغبطهم الانبياء والشهداء في البيان التالي لصاحب علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس يونيو 02, 2011 2:31 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    بيان للإمام ناصر محمد اليماني عليه وآله السلام

    سلام الله عليكم أحبتي الأنصار السابقين الأخيار في عصر الحوار من قبل الظهور فصبراً جميلاً فلا تأخذكم الغيرة بالحق على الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فتشتمون من شتمنا وأفتى في شأن الإمام ناصر محمد اليماني من قبل الحوار, ويا فضيلة الشيخ طارق السويدان ويا فضيلة الشيخ سليمان العلوان سلام الله عليكم ورحمته وبركاته وأنا الإمام المهدي أصلي عليكم وأسلمُ تسليماً أن يهدكم الله إلى الصراط المستقيم وجميع المُسلمين فيبصر قلوبكم بالحق:
    ((((حَقيقٌ عَلَى أَن لاَّ أَقُولَ عَلَى اللّهِ إِلاَّ الْحَقَّ)))) وليس بالظن الذي لا يغني من الحق شيئاً ألا والله ما اخترت أن تكون طاولة الحوار بيني وبينكم في عصر الحوار من قبل الظهور الإنترنت العالمية من ذات نفسي بل بأمر من الله وذلك أمر يخصني تنفيذه وفي ذلك حكمة بالغة كونك يا فضيلة الشيخ طارق وسليمان لا تستطيعان أن تُقاطعان الإمام المهدي فتشوشوا فكرهُ وترتيبة للمنطق الحق كون الحوار في عصر الحوار من قبل الظهور هو بالقلم الصامت ولذلك لا تستطيعون أن تقاطعوا كلامي بل ليس أمامكم إلا أن تتدبروا منطقي وسلطان علمي من أول البيان إلى آخرة كون الحوار مكتوب وليس كلام متبادل باللسان, ألا والله لو يظهر لكم المهدي المنتظر على احد القنوات الفضائية لحوار علماء الأمة لكان الحوار أشد ضجة من الإتجاه المعاكس في قناة الجزيرة كون الإمام المهدي سوف ينسف عقائد لدى كثير من المُسلمين... مخالفة لمحكم كتاب الله القرآن العظيم وبما أنها عقائد اختلطت بدمائكم وأنفسكم,, فلا تستطيعوا الصبر والإنتظار حتى يكمل الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ما لديه من سلطان العلم بل سوف يكون الحوار مثله كمثل الإتجاه المعاكس فتقاطعوني بين اللحظة والأخرى فتشوشوا فكري وترتيل البرهان شيئا فشيئا كالبناء المحكم الذي أسس على تقوى من الله فاتقوا الله أحبتي في الله وما كان للإمام المهدي المنتظر أن يتبع أهواءكم حسب اختياركم فليس لكم الخيرة من الأمر بل انطق بالبيان الحق للقرآن فمن اهتدى فلنفسه ومن ضل فعليها وما أنا عليكم بوكيل, ويا عُلماء الأمة وخطباء المنابر ومفتي الديار استجيبوا لدعوة الحوار للمهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور عبر طاولة الحوار العالمية (موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني منتديات البشرى الإسلامية) حتى يتبين لكم شأن ناصر محمد اليماني هل هو المهدي المنتظر أم كذاب أشر فإن تبين لعلماء المُسلمين أن ناصر محمد اليماني هو حقاً المهدي المنتظر لا شك ولاريب فمن بعد التصديق يظهر لكم المهدي المنتظر عند البيت العتيق للبيعة العامة والولاء بالحق ويا احبتي في الله ليس من العقل والمنطق أن يظهر لكم المهدي المنتظر عند البيت العتيق للبيعة من قبل الحوار بل العقل والمنطق هو أن يتم الحوار من قبل الظهور ومن بعد التصديق بالحق يظهر لكم المهدي المنتظر عند البيت العتيق أفلا تتفكرون!

    ويا احبتي في الله فضيلة الشيخ سليمان العلوان وكذلك فضيلة الشيخ طارق محمد السويدان فما دام الله أظهركم على شأن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فوجب عليكم الذود عن حياض الدين حتى لا يُضل الإمام ناصر محمد اليماني أحداً من المسلمين إن كنتم تروني أدعوا إلى باطل والله المستعان يا أخي الكريم الفاضل فضيلة الشيخ سليمان العلوان بقولك عن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني بما يلي:

    ((وحاشاه من الصدق)) بمعنى أنك ترى ناصر محمد اليماني كذاب اشر وليس المهدي المنتظر! ومن ثم يرد عليك ناصر محمد اليماني وأقول:
    لك الحق أن تتوقع أن ناصر محمد اليماني إما أن يكون من الصادقين وأما أن يكون من الكاذبين ومن ثم تنظر الحكم علينا إلى ما بعد الحوار ولا يحق لك أن تحكم على الإمام ناصر محمد اليماني انه كذاب وحاشاه من الصدق ومن ثم يرد عليك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني واقول رجوت من الله أن يغفر لحبيبي في الله فضيلة الشيخ المحترم سليمان العلوان وكذلك أخيه طارق محمد السويدان وكافة علماء المُسلمين وأمتهم واقول اللهم أغفر لهم فإنهم لا يعلمون أني الإمام المهدي الحق من ربهم ولو علموا علم اليقين أني الإمام المهدي المنتظر لاشتاقوا إلى لقائي فيضموني إلى صدورهم شغفاً وحباً في الله ويشكروا فضل الله عليهم أن بعث الإمام المهدي المنتظر في أمتهم وجيلهم ثم يكونوا من الشاكرين, ويا أحبتي في الله أشهدُ الله والأنصار السابقين الأخيار وكفى بالله شهيداً أني لا أحصر الحوار في موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني( منتديات البشرى الإسلامية) بل أعلن الإستعداد للحضور إلى موقع فضيلة الشيخ سلمان العلوان أو موقع فضيلة الشيخ طارق محمد السويدان وأنا واثق فيهم الثقة التامة أن الحقوق لديهم محفوظة ولذلك لا اخشى من التزييف والتحريف من قبلهم في بيانات الإمام ناصر محمد اليماني لديهم بل أمنحهم الثقة التامة كونهم ليسوا من الجاهلين فلهم الحق في الإختيار في أمرين أن يكون الحوار إما (بموقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني منتديات البشرى الإسلامية) وحقوقهم محفوظة وكفيلهم الله على ذلك, وإذا لم يثقوا في الإمام المهدي ناصر محمد اليماني فأقول لا تثريب عليكم ولا حرج كونكم لا تعلمون أني المهدي المنتظر الحق من ربكم خليفة الله على العالمين.. بل سوف يتواضع الإمام ناصر محمد اليماني فسوف يحضر هو لديكم في الموقع الذي تختاروا ان يكون طاولة الحوار العالمية بين علماء المُسلمين والنصارى واليهود لحوار المهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور, وكلٌّ منا في داره رايق على أحسن حال يكتب رده من غير مقاطعه ولا تشويش بكل هدوء وسكينة وطمأنينة.. فتلك نعمة من الله فاستخدموها لبيان نور الله لهدى البشر وتعليمهم البيان الحق للذكر يا شباب المُسلمين المثقفين وليس لنشر الفحشاء والمنكر كما يفعل المجرمين فاتقوا الله واشكروا نعمته عليكم يزدكم.

    ويا أحبتي في الله طارق السويدان وسليمان العلوان وكافة عُلماء المُسلمين والله الذي لا إله غيره إن كان ناصر محمد اليماني هو حقًا المهدي المنتظر فإن جميع عُلماء المُسلمين والنصارى واليهود لا يستطيعون أن يهيمنوا على الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ولو في مسألة واحدة ولو اجتمعوا له, وليس للإمام المهدي ناصر محمد اليماني غير شرط واحد أن يرتضوا بالله حَكما بينهم فيما كانوا فيه يختلفون في الدين:
    (وَمَا اخْتَلَفْتُمْ فِيهِ مِنْ شَيْءٍ فَحُكْمُهُ إِلَى اللَّهِ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبِّي عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ) صدق الله العظيم

    ولن ارضى بغير الله حكما" بينكم بالحق فيما كنتم فيه تختلفون تصديقاً لقول الله تعالى:
    (أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا) صدق الله العظيم

    ويا عُلماء المُسلمين والنصارى واليهود والله لا استطيع إقناعكم والهيمنة عليكم بالحق من رب العالمين حتى تستجيبوا لدعوة الإحتكام إلى الله وما على الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني إلا أن يستنبط لكم حكم الله من محكم كتابه فيما كنتم فيه تختلفون وإن لم أجد فمن سنة رسول الله الحق التي لا تخالف لمحكم الكتاب كون الإمام المهدي المنتظر لا ينكر سنة البيان الحق للقرآن كوني اعلمُ أن أحاديث السنة النبوية الحق هي من عند الرحمن كما القرآن من عند الرحمن تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ (18) ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ)) صدق الله العظيم

    ألا وإنما أحاديث السنة النبوية الحق لا تزيد القرآن إلا بيان وإنما ننكر منها ما جاء مناقضا" لمحكم القرآن أو للعقل والمنطق كون الله سوف يسألكم كذلك عن عقولكم تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُوْلَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا)) صدق الله العظيم

    ويا أحبتي في الله فضيلة الشيخ طارق السويدان وأخيه سليمان العلوان وكافة علماء المُسلمين وأمتهم والناس أجمعين وتالله لا ولن تتبعوا الإمام المهدي ناصر محمد اليماني حتى تستخدموا عقولكم التي أنعم بها الله عليكم فتفكروا في بيان الإمام ناصر محمد اليماني ..هل هو بيان رجل مجنون؟! فإذا ذهب عقل الإمام ناصر محمد اليماني فإنها لم تذهب عقولكم فسوف يتبين لكم ذلك من خلال منطق ناصر محمد اليماني وسلطان العلم الذي يحاجكم به ناصر محمد اليماني,, وأحذر انصار المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني أن يتبعوا الإمام ناصر محمد اليماني الإتباع الأعمى فإن وجدوا الإمام ناصر محمد اليماني ينطق لهم بشيء يخالف للعقل والمنطق فلا يقولوا بما أننا صدقنا أنه المهدي المنتظر فما قاله سوف نصدقه ونتبعه.. حتى ولو كان مخالفا" للعقل والمنطق, كلا وربي الله ليسألكم الله عن عقولكم التي انعم بها الله عليكم.

    ويا احبتي في الله علماء المُسلمين وأمتهم إن مثل بعث الإمام المهدي كمثل بعث الأنبياء والمُرسلين فلن تجدوا أنه صدق فاتبع الأنبياء والمرسلين إلا الذين استخدموا عقولهم فتفكروا فيما أنزل إليهم من ربهم بتدبر العقل والمنطق بغض النظر عمّا.. وجدوا عليه آباءهم حتى إذا حكّموا عقولهم تبين لهم أنه الحق من ربهم كونهم تبين لهم أن منطق صاحبهم ليس منطق مجنون ولا يدعو الناس إلى عبادة نفسه من دون الله بل يدعوهم ليكونوا ربانيين بالحق يعبدون الله وحده لا شريك له.. فأجابوا فتوى عقولهم أن الله هو الأحق بعبادتهم مما سواه سبحانه وتعالى علوا كبيراً.. فتركوا ما وجدوا عليه آباءهم واستجابوا لدعوة الحق من ربهم فاتبعوا انبياءه برغم أن اتباعَ الأنبياء ليس بعلماء بادئ الأمر ولذلك صدقوا الحق من ربهم بل لا يعلمون شيء وإنما تفكروا بادئ الأمر بعقولهم في منطق الداعية فأقرته عقولهم- الحق من ربهم- وأولئك الذين هدى الله من عباده من أولوا الألباب, وهم الذين لا يحكموا على الداعية من قبل أن يسمعوا لقوله ويتفكروا فيه بل استمعوا القول أولاً ومن ثم اتبعوا أحسنه إن تبين لهم أنه الحق من ربهم يصدقه العقل والمنطق فأولئك نبشرهم مقدماً بالهدى تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَبَشِّرْ عِبَادِ الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ وَأُوْلَئِكَ هُمْ أُوْلُوا الْأَلْبَابِ} صدق الله العظيم

    ولكن الذين لم يهدهم الله إلى الحق فليس أن الله ظلمهم سبحانه فلم يهدهم تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا)) صدق الله العظيم

    بل ظلموا أنفسهم بسبب الإتباع الأعمى لمن كانوا قبلهم ولم يستخدموا عقولهم شيئا ولذلك قالوا الكفار بالحق من ربهم:
    ((وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ)) صدق الله العظيم

    إذاً يا احبتي في الله إن سبب دخول أهل النار للنار من الجن والإنس هو عدم إستخدام العقل للتمييز بين الحق والباطل وإتباعه ولذلك قال الله تعالى:
    ((وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيراً مِّنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لاَّ يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لاَّ يَسْمَعُونَ بِهَا أُوْلَـئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَـئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ)) صدق الله العظيم

    ويا أحبتي في الله عُلماء المُسلمين إن الإمام المهدي يبتعثه الله حكماً بالحق بين علماء المُسلمين والنصارى واليهود وكافة البشر فهل من العقل والمنطق أن يدعو البشر المهدي المنتظر إلى الإحتكام إلى كتاب بحار الأنوار أو كتاب البخاري ومُسلم برغم اني لا أكذب ما كان حقا" فيهم من الأحاديث الحق والروايات وإنما اكذب ما جاء فيهم مخالفا" لمحكم كتاب الله القرآن العظيم.

    ويا فضيلة الشيخ "سليمان العلوان وطارق السويدان" إني أدعوك وكافة عُلماء اليمن خاصة وعلماء المُسلمين عامة للحضور إلى طاولة الحوار العالمية للمهدي المنتظر (موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني) ذي اللون الأزرق كون مواقعنا كثيرة وحقوقكم محفوظة لدينا مصونة وكذلك سوف تكونوا لدينا معززين ومكرمين ضيوف محترمين ولن نحجبكم ولن نغير من قولكم شيئاً ونعوذ بالله أن نكون من الجاهلين, فإن تبين لكم أن الإمام ناصر محمد هو حقاً الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد فسوف تعلمون الحق من ربكم وإن هيمنتم على الإمام ناصر محمد اليماني ولو في مسألة واحدة فقط فعلى ناصر محمد اليماني التراجع عن عقيدة أنه المهدي المنتظر وعلى جميع الأنصار في مختلف الأقطار التراجع عن إتباع ناصر محمد اليماني لئن غلبوني علماء المُسلمين ولو في مسألة واحده فكونوا من الشاهدين يا معشر المُسلمين على أنفسكم وعلى علمائكم وعلى المهدي المنتظر الحق, كون ناصر محمد اليماني سوف ينسف بعض عقائدكم في الدين نسفاً كونها ليست من دين الله في شيء بل وردت إليكم من عند غير الله أي من عند الشيطان الرجيم على لسان أوليائه الذين يظهرون الإيمان ويبطنون الكفر والمكر ضد اتباع الذكر المحفوظ من التحريف والتزييف وأرادوا أن يضلوكم عمّا أنزل الله إليكم في محكم القرآن العظيم ولكن عن طريق أحاديث السنة النبوية كونها ليست محفوظة من التحريف ولذلك جاؤوا إلى محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ليظهروا الإيمان ويبطنوا الكفر والمكر وإنما اتخذوا أيمانهم ستار ليكونوا من رواة الأحاديث في السنة النبوية وقال الله تعالى:
    (إِذَا جَاءكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّهُمْ سَاء مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ) صدق الله العظيم

    ومن ثم علمكم الله كيفية طريقة صدهم عن سبيل الله أنه ليس بالسيف بل بأشد خطر من ضرب السيوف بل ليكونوا من رواة الأحاديث في السنة النبوية ليضلوكم عن إتباع ما أنزل الله إليكم في محكم القرآن العظيم ولذلك كانوا يحضرون مجالس الحديث حتى يكونوا من رواة الحديث وقال الله تعالى:
    ((مَنْ يُطِعْ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً (80)وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلاً (81) أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً (82) وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوْ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُوْلِي الأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لاتَّبَعْتُمْ الشَّيْطَانَ إِلاَّ قَلِيلاً)) صدق الله العظيم

    وبما أن قرآنه وأحاديث بيانه كلٌّ من عند الله تصديقاً لقول الله تعالى:
    (فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ (18) ثُمَّ إِنَّ عَلَيْنَا بَيَانَهُ) صدق الله العظيم

    ولذلك علمكم الله أن حديث البيان في السنة النبوية لو كان من عند غير الله أي من عند الشيطان فسوف تجدوا بينه وبين محكم قرآنه إختلافاً كثيراً كون الحق والباطل نقيضان لا يتفقان, إذاً ياقوم لقد جعل الله محكم القرآن هو المرجع للأحاديث في السنة النبوية وعلمكم الله عن طريقة كشف الأحاديث المكذوبة عن النبي زوراً وبهتاناً أنكم سوف تجدوا بينها وبين محكم القرآن إختلافاً كثيراً, ولذلك أدعوكم إلى الله الواحد القهار ليحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون في الدين وما على المهدي المنتظر إلا أن يستنبط لكم حكم الله الحق من محكم الذكر المحفوظ من التحريف حُجة الله عليكم يوم القيامة لو لم تتبعوا الحق من ربكم وقال الله تعالى:
    (وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (155)أَنْ تَقُولُوا إِنَّمَا أُنْزِلَ الْكِتَابُ عَلَى طَائِفَتَيْنِ مِنْ قَبْلِنَا وَإِنْ كُنَّا عَنْ دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ (156)أَوْ تَقُولُوا لَوْ أَنَّا أُنْزِلَ عَلَيْنَا الْكِتَابُ لَكُنَّا أَهْدَى مِنْهُمْ فَقَدْ جَاءَكُمْ بَيِّنَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُوا يَصْدِفُونَ) صدق الله العظيم

    فاجيبوا دعوة الإحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم يامعشر علماء المُسلمين واعلموا أن محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال لي في الرؤيا الحق:
    (كان مني حرثك وعلياً بذرك ، أهدى الرايات رايتك وأعظم الغايات غايتك وما جادلك أحدا من القرآن إلا غلبته)
    وفي رؤيا أخرى:
    (وإنك أنت المهدي المنتظر وما جادلك عالم من القرآن إلا غلبته) انتهت الرؤيا بالحق

    ولكني أشهدُ الله أنه ما أمركم أن تجعلوا الأحكام الشرعية على الرؤيا المنامية كون الرؤيا فتوى تخص صاحبها ولكن هذه الرؤيا سوف تكون حجة عليكم لو أن الله أصدقني الرؤيا بالحق على الواقع الحقيقي فتجدوا أنه حقاً لا يجادل ناصر محمد اليماني عالم من القرآن إلا وأقام عليه ناصر محمد اليماني حجة العلم والسلطان من محكم القرآن.

    ويا أحباب الله بلغوا بالبيان الحق للكتاب ذكرى لأولي الألباب بكل حيلة ووسيلة فتلك مهمتكم يا من اظهركم الله على أمري وصدقوا واتبعوا ولا تستيئسوا ممن يحظروكم ولا تستيئسوا ممن يكذبوكم وقولوا كما قال أتباع أحد الأنبياء لطائفة منهم في قول الله تعالى:
    ((وَإِذْ قَالَتْ أُمَّةٌ مِنْهُمْ لِمَ تَعِظُونَ قَوْمًا اللَّهُ مُهْلِكُهُمْ أَوْ مُعَذِّبُهُمْ عَذَابًا شَدِيدًا قَالُوا مَعْذِرَةً إِلَى رَبِّكُمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ ( 164 ) فَلَمَّا نَسُوا مَا ذُكِّرُوا بِهِ أَنْجَيْنَا الَّذِينَ يَنْهَوْنَ عَنِ السُّوءِ وَأَخَذْنَا الَّذِينَ ظَلَمُوا بِعَذَابٍ بَئِيسٍ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ)) صدق الله العظيم

    فهل تعلمون بالبيان الحق لقولهم: ((قَالُوا مَعْذِرَةً إِلَى رَبِّكُمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ)) صدق الله العظيم؟

    أي معذرة إلى الله حتى لا يحاسبنا على عدم التبليغ بما أنزل الله إلينا ما دمنا صدقنا واتبعنا وكذلك لعلهم يتقون فيتبعون الحق من ربهم, فكونوا من الشاكرين أحبتي في الله وبلغوا بالبيان الحق للكتاب أجمعين في عصر الحوار من قبل الظهور فجميعه نور على نور وشفاء لما في الصدور ولا تهنوا ولا تحزنوا وقولوا للناس حُسناً وبشّروا ولا تنفروا وكونوا ليينين ذو خلق عظيم في دعوتكم وتذكروا قول الله تعالى:
    ((وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ)) صدق الله العظيم

    وأطيعوا أمر الله إليكم وإلى جميع الدُعاة إلى سبيله في قول الله تعالى:
    (ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ)

    وقول الله تعالى: ((وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ * وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيم)) صدق الله العظيم

    وتذكروا وصية الله لنبيه موسى عليه الصلاة والسلام فبرغم أن فرعون كان عال في الأرض من المُسرفين ((فَقَالَ أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَى)) وبرغم ذلك أمر الله نبيه موسى وأخاه هارون عليهم الصلاة والسلام وقال الله تعالى:
    ((اذْهَبَا إِلَى فِر ْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَى * فَقُولَا لَهُ قَوْلاً لَّيِّناً لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى)) صدق الله العظيم

    ويا أحباب الله إن كنتم حريصين على تحقيق ما يحبه الله ويرضاه فسوف تجدوا فتوى ما يحبه الله ويرضاه في قول الله تعالى:
    ((وَلاَ يَرْضَىَ لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ وَإِن تَشْكُرُواْ يَرْضَهُ لَكُمْ)) صدق الله العظيم

    وأحب إلى نفس الله أن تدعوا عباده إلى سبيله فتصبروا على أذاهم حتى يهدهم أحب إلى الله من لو يقاتلوكم فتقاتلوهم فتقتلوهم فيدخلهم النار ولم يأمركم الله بقتال عباده حتى يكونوا مؤمنين فلا إكراه في الدين وإنما عليكم ما على رسوله والإمام المهدي في قول الله تعالى:
    ({وَإِنْ مَا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ}) صدق الله العظيم

    ولربما يود أن يقاطعني أحد الذين يتبعون أحاديث الشيطان المُخالفة لمحكم القرآن ويحسبون أنهم مهتدون فيقول مهلاً مهلاً يا ناصر محمد اليماني بل قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم فيما روي عن عبد الله عمر رضي الله تعالى عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
    ((أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام وحسابهم على الله تعالى. رواه البخاري ومسلم هذا الحديث أخرجاه في الصحيحين من رواية واقد بن محمد بن زيد بن عبدالله بن عمر عن أبيه عن جده عبدالله بن عمر وقوله إلا بحق الإسلام هذه اللفظة تفرد بها البخاري دون مسلم وقد روى معنى هذا الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم من وجوه متعددة ففي صحيح البخاري عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: أمرت أن أقاتل الناس يعني المشركين حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا عبده ورسوله فإذا شهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله وصلوا صلاتنا واستقبلوا قبلتنا وأكلوا ذبيحتنا فقد حرمت علينا دماؤهم وأموالهم إلا بحقها وخرج الإمام أحمد من حديث معاذ بن جبل عن النبي صلى الله عليه وسلم)).
    انتهى

    ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: بل ذلك حديث جاءكم من عند الشيطان الرجيم بمكر خبيث حتى يؤلبوا البشر على حربكم كونهم إذا لم يحاربوكم فسوف تكرهوهم على الدخول في دينكم كرهاً وهم صاغرون أو تقتلوهم وتسفكوا دماءهم وتسبوا نساءهم وتأخذوا اموالهم غنيمة لكم بحجة عدم دخولهم في دين الله ولم يأمركم الله ورسوله بذلك أبداً بل أمركم الشيطان الرجيم فكيف تطيعوا أمر الشيطان وتعصوا أمر الرحمن في محكم كتابه في قول الله تعالى:
    ((إِنَّ هَذِهِ تَذْكِرَةٌ فَمَنْ شَاءَ اتَّخَذَ إِلَى رَبِّهِ سَبِيلًا))؟؟

    ((فَذَكِّرْ إِنَّمَا أَنْتَ مُذَكِّرٌ(21)لَسْتَ عَلَيْهِمْ بِمُسَيْطِرٍ))؟

    ((فَذَكِّرْ إِنْ نَفَعَتْ الذِّكْرَى(9)سَيَذَّكَّرُ مَنْ يَخْشَى(10)وَيَتَجَنَّبُهَا الْأَشْقَى(11)الَّذِي يَصْلَى النَّارَ الْكُبْرَى(12) ثُمَّ لَا يَمُوتُ فِيهَا وَلَا يَحْيَا(13)قَدْ أَفْلَحَ مَنْ تَزَكَّى(14)وَذَكَرَ اسْمَ رَبِّهِ فَصَلَّى(15)بَلْ تُؤْثِرُونَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا(16)وَالْآخِرَةُ خَيْرٌ وَأَبْقَى))

    ((أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ))

    ((لَا إِكْرَاهَ فِي الدِّينِ قَدْ تَبَيَّنَ الرُّشْدُ مِنْ الغَيِّ فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِنْ بِاللَّهِ فَقَدْ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَى لَا انفِصَامَ لَهَا وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ))

    ((وَقُلْ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِنْ يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاءٍ كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا))

    ((وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّيْتُمْ فَإِنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ))

    ((وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَاحْذَرُواْ فَإِن تَوَلَّيْتُمْ فَاعْلَمُواْ أَنَّمَا عَلَى رَسُولِنَا الْبَلاَغُ الْمُبِينُ))

    ((وَقَالَ الَّذِينَ أَشْرَكُواْ لَوْ شَاء اللّهُ مَا عَبَدْنَا مِن دُونِهِ مِن شَيْءٍ نَّحْنُ وَلا آبَاؤُنَا وَلاَ حَرَّمْنَا مِن دُونِهِ مِن شَيْءٍ كَذَلِكَ فَعَلَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَهَلْ عَلَى الرُّسُلِ إِلاَّ الْبَلاغُ الْمُبِينُ))

    ((قلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِن تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُم مَّا حُمِّلْتُمْ وَإِن تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ))

    ((وَإِن تُكَذِّبُوا فَقَدْ كَذَّبَ أُمَمٌ مِّن قَبْلِكُمْ وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلَّا الْبَلَاغُ الْمُبِينُ))

    ({وَإِنْ مَا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ}) صدق الله العظيم

    فاتقوا الله يا أولي الالباب وسألتكم بمن أجرى السحاب وأنزل الكتاب وخلق الإنسان من تراب أليس كافة أوامر الله إلى رسوله في محكم الكتاب مخالفة لأمر الشيطان في سنة البيان في الحديث المُفترى على الرحمن إلى رسول القرآن انه قال:
    ((أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام وحسابهم على الله تعالى)).

    ولا أقول في صحابة رسول الله الذين ورد هذا الحديث أنه عنهم إلا خيراً, فكما افتروا شياطين البشر على رسول الذكر كذلك يفترون على صحابته الأخيار فاتقوا الله واتبعوا كتاب الله وسنة رسوله الحق إلا ما خالف من أحاديث سنة البيان لمحكم القرآن فاعلموا انه حديث مفترى من عند الشيطان, اللهم قد بلغت ..اللهم فاشهد, أفلا تعلمون أنكم حتى ولو أكرهتم كافة الجن او الإنس حتى يكونوا مؤمنين بالرحمن ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة لما تقبل الله صلاتهم ولا زكاتهم وهم كارهون حتى تكون صلاتهم وزكاتهم خالصة لله من قلوبهم وليس خشية من أحد تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلاَّ اللَّهَ فَعَسَى أُوْلَئِكَ أَنْ يَكُونُوا مِنْ الْمُهْتَدِينَ)) صدق الله العظيم

    اللهم قد بلغت... اللهم فاشهد,


    عدل سابقا من قبل ابرار في السبت يوليو 16, 2011 3:51 pm عدل 1 مرات

    علاءالدين

    عدد المساهمات : 7
    تاريخ التسجيل : 08/07/2011

    رد: العباد الذين يغبطهم الانبياء والشهداء في البيان التالي لصاحب علم الكتاب

    مُساهمة من طرف علاءالدين في السبت يوليو 16, 2011 10:06 am

    صدقت يا خليفة الله

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أغسطس 22, 2017 3:44 am