.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو ربّ العرش العظيم بيان الإدراك لعام 1429 للهجرة من المهديّ الى خادم الحرمين وهيئة كبار العلماء في المملكة العربيّة السعوديّة ..

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو ربّ العرش العظيم بيان الإدراك لعام 1429 للهجرة من المهديّ الى خادم الحرمين وهيئة كبار العلماء في المملكة العربيّة السعوديّة ..

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 10:15 am

    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    05 - 11 - 1429 هـ
    04 - 11 - 2008 مـ
    07:38 مساءً
    ــــــــــــــــــــــ


    حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو ربّ العرش العظيم
    بيان الإدراك لعام 1429 للهجرة من المهديّ الى خادم الحرمين وهيئة كبار العلماء في المملكة العربيّة السعوديّة ..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    من المهديّ المنتظَر الناصر لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؛ الإمام ناصر محمد اليمانيَ إلى خادم الحرمين الشريفين صاحب السموّ الملكيّ الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله وكذلك إلى هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة وهم :

    سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ مفتي عام المملكة العربيّة السعوديّة ورئيس هيئة كبار العلماء ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.

    سماحة الشيخ صالح بن محمد اللحيدان رئيس مجلس القضاء الأعلى وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ. د صالح بن عبد الله بن حميد رئيس مجلس الشورى وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ د. عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ وزير العدل وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ. د . عبد الله بن عبد المحسن التركي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ. د . صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبد الله بن عبدالرحمن بن غديان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ. د . احمد بن علي سير المباركي عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبد الله بن سليمان بن منيع عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ. د . عبد الله بن محمد المطلق عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ محمد بن حسن بن عبدالرحمن آل الشيخ عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبد الله بن محمد بن سعد بن خنين عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ د. سعد بن ناصر بن عبدالعزيز الشثري عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ د. يوسف بن محمد الغفيص عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ. د . عبدالوهاب بن ابراهيم أبو سليمان عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ الدراسات العليا بكلية الشريعة والدراسات الإسلاميّة بجامعة أم القرى.
    معالي الشيخ أ. د . عبدالرحمن بن محمد بن فهد السدحان عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ اصول الفقه بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميّة.
    معالي الشيخ أ . د . عبد الله بن سعد بن محمد الرشيد عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ الفقه بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميّة.
    معالي الشيخ أ.د. محمد بن عرُّوس بن عبد القادر بن محمد عضو هيئة كبار العلماء والمدرس بالحرم المكي.
    معالي الشيخ أ. د . علي بن سعد الضويحي عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ أصول الفقه بكلية الشريعة - الاحساء - جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميّة.
    معالي الشيخ د. عبدالعزيز بن محمد عبد المنعم الأمين العام لهيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ د . محمد بن سعد الشويعر مستشار بالرئاسة العامة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبدالعزيز بن ناصر بن باز مستشار بالرئاسة العامة للبحوث العلميّة والإفتاء وعضو مجلس الشورى.
    وكذلك إلى كافة المُفتين في الديار الإسلاميّة في العالمين، وكذلك إلى جميع علماء المسلمين في العالم كافة، وكذلك إلى كافة الشعوب الإسلاميّة، وكذلك إلى قادة العرب والعجم، والسلام على التابعين للحقّ إلى يوم الدين، وبعد..

    وبناءً على أحاديث محمدٍ رسول الله الحقّ التي تُبشِّركم بأنّ الله يبعث إليكم المهديّ المنتظَر وما دمتم تؤمنون بقوله عليه الصلاة والسلام في جميع أحاديث المهديّ الصحيح والمُدرج الزائد فهي تتَّفق على موضوع بعث المهديّ إلى المسلمين والناس أجمعين؛ بمعنى أنّ المهديّ المنتظَر سوف يُعرِّفُكم على شأنه فيكم بأنّ الله بعثه إليكم ولم يقل محمدٌ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- بأنّ الله سوف يبعث الناس إلى المهديّ المنتظَر فيعرِّفونه على شأنه أنه المهديّ فُيبايعونه وإنكم لخاطِئون وذلك لأنه جاء في جميع الأحاديث الحقّ من النّبي عليه الصلاة والسلام تأكيدٌ أنها لن تنقضي الدُّنيا حتى يبعث الله إليكم المهديّ المنتظَر إلى المسلمين والناس أجمعين، بمعنى أنه سوف يعرِّفكم على شأنه فيكم بأنّ الله بعثه إليكم ليحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون من بعد تفرّق المسلمين إلى فِرَقٍ وأحزابٍ وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، فيجمع شملكم فيوحّد صفّكم فيجبر كسركم تصديقاً لوعد الله بالحقّ، فيُتمّ الله بعبده نورَه ولو كره المجرمون ظهوره إنّ الله لا يخلف الميعاد.

    ويا معشر علماء الأمّة، إنه وبناءً على الأحاديث الحقّ التي تُؤكد أنّ الله يبعث المهديّ إليكم فأصبح من المنطق أن أُعرِّفكم بشأني فيكم وأقول:
    يا أيها الناس، إني أنا المهديّ المنتظَر من آل البيت المُطهَّر بعثني الله إلى الناس كافةً، ولم يجعلني نبيّاً ولا رسولاً؛ بل بعثني نُصرةً لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وقد جعل الله في اسمي خبري وراية أمري (ناصر محمد) أي ناصراً لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وفي ذلك تكمُن حكمة التواطؤ في اسمي لاسم محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وجعل الله موضع التواطؤ في اسمي للاسم (محمد) في اسم أبي لكي يكون في اسمي خبري ورايتي وعنوان أمري (ناصر محمد) ذلك لأنّ الله لم يجعلني نبيّاً جديداً ولا رسولاً؛ بل الإمام الناصر لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ولذلك أدعوكم يا معشر علماء المسلمين إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ التي لا تُخالف لمحكم القرآن العظيم لأحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون لجمع شملكم ولتوحيد صفّ المسلمين ولجبر كسرهم، وأُطهِّر قلوبهم بالحقّ تطهيراً، وكذلك أدعو كافة البشر إلى الدخول في الإسلام فيكونوا إخواناً في الدين يتحابون في الله ربّ العالمين ليجعل الله الناس أمّةً واحدةً في الدين الإسلامي الحنيف ملّة جميع الأنبياء والمرسلين، ومن يَبتغِ غير الإسلام ديناً فلن يُقبل منه وهو في الآخرة لمن الخاسرين.

    ويا معشر جميع علماء المسلمين، إني أراكم قد فرّقتم دينكم شيعاً وأحزاباً وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، وخالفتم أمر الله المحكم في قوله تعالى: {أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ} صدق الله العظيم [الشورى:13].

    وكذلك نهاكم الله يا معشر علماء المسلمين وأتباعهم أن تكونوا كمثل أهل الكتاب فتفرّقوا دينكم شيعاً، وتجدون أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى: {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (30) مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (31) مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كلّ حزبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ (32)} صدق الله العظيم [الروم].

    وكذلك أمر الله الصادر في قوله تعالى: {شَرَعَ لَكُمْ مِنَ الدِّينِ مَا وَصَّى بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَنْ يُنِيبُ} صدق الله العظيم [الشورى:13].

    وكذلك في قوله تعالى: {إنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:159].

    وكذلك أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى: {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ} صدق الله العظيم [آل عمران:103].

    وكذلك أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى: {وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ} صدق الله العظيم [الأنفال:46].

    كذلك قول الله تعالى: {وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ ويَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ ويَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (104) وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (105)} صدق الله العظيم [آل عمران].

    ولكن علماء المسلمين تفرّقوا ثم فشلوا ثم ذهبت ريحكم كما هو حالكم يا معشر المسلمين، ومن ثمّ ذهب عزّكم إلى أعدائكم فأصبحوا في عزّةٍ وشقاقٍ لدينكم، فبعثني الله بقدرٍ مقدورٍ في الكتاب المسطور لأحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون في الدين بالحُكم الفصل وما هو بالهزل لجمع شملكم وتوحيد صفّكم ولجبر كسركم، فصدِّقوا بالحقّ من ربّكم وكونوا من الشاكرين يا أُمَّة المهديّ المنتظَر في عصر الظهور.

    وأُقسم لكم بربّي وربّكم الله الواحد القهار بأني أنا المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم، ولم يجعل الله حُجّتي عليكم في القسم ولا في الاسم بل جعل حُجّتي عليكم في العلم فزادني على جميع علماء الأمّة بسطةً في علم البيان الحقّ للقرآن العظيم لكي يجعلني قادراً على الحُكم بين علماء المسلمين في جميع ما كانوا فيه يختلفون فأستنبط لهم الحُكم الحقّ من مُحكم القرآن العظيم حتى لا يجدوا في صدورهم حرجاً مما قضيتُ بينهم بالحقّ من ربّهم فيسلّموا تسليماً، وأوّل شيءٍ أبدأ الحُكم فيه بينهم بالحقّ هو في اختلافهم في السُّنة النَّبويّة الحقّ، فطائفةٌ تركت سنّة محمدٍ رسول الله الحقّ واستمسكت بالقرآن وحده، وأخرى تمسكت بسنّة محمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- وتركت القرآن، وأخرى تبحث عن كتاب فاطمة الزهراء، وأخرى يفترون على الله بالعلم اللدُنّي، وأخرى تتبع البدع والمُحدثات بأعياد الميلاد والمُبالغة في عباد الله المُقربين وغالوا في دينهم بغير الحقّ.

    وأنا المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم أشهد أنّ لا إله إلا الله، وأشهد أنّ محمداً رسول الله، وأشهد أنّ القرآن من عند الله، وأشهد أنّ السُّنة النَّبويّة الحقّ من عند الله كما القرآن من عند الله، وأشهد أنّ القُرآن محفوظٌ من التحريف ليجعله الله المرجع لما اختلف فيه علماء الحديث في السُّنة النبويّة.

    وأشهد أنّ الله لم يعِدكم بحفظ السُّنة النَّبويّة من التحريف ولذلك جعل الله مُحكم القرآن هو المرجع فيما اختلفتم فيه من علم الحديث في السُّنة النّبويّة، وأُشهِد الله شهادة الحقّ اليقين أنه لا يُجادلني عالِمٌ بالقرآن العظيم إلا أخرست لسانه بالحقّ فيُسلّم تسليماً لأنه لن يستطيع أن يُنكر سلطان علمي عليه بالحقّ من محكَم القُرآن العظيم أو يأتي ببيانٍ للقرآن هو خير من تفسير ناصر محمد اليمانيّ وأحسن تأويلاً إلى يوم يقوم الناس لربّ العالمين وإنّا لصادقون ولكُل دعوى برهان والكذب حباله قصيرة.

    وبما أنّ الله جعلني حَكَماً بين جميع علماء المسلمين بالحقّ، حقيقٌ لا أقول على الله ورسوله إلا الحقّ وأفتي بالحقّ لمن أراد أن يتّبع الحقّ فيستمسك بمن يستمسك بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فيعتصم بنور القرآن والسُّنة النَّبويّة الحقّ نوراً وهُدًى للمؤمنين. وبما أني المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم جعلني الله حكماً بينكم في جميع ما اختلف فيه علماء الدين فسوف أبدأ الحُكم بينكم بالحقّ مُقدَّماً مُعلِناً الفتوى بالحقّ بأنّ السُّنة النَّبويّة الحقّ من عند الله كما القرآن من عند الله، وكذلك أفتي بالحقّ أنّ السُّنة النَّبويّة لم يعِدكم الله بحفظها من التحريف ولكنه وعدكم بحفظ القرآن العظيم من التحريف ليجعل آيات أمّ الكتاب في القرآن العظيم هُنّ المرجع لما اختلفتم فيه من السُّنة النبويّة، وبما أني أفتيت بأن السُّنة النَّبويّة جاءت من عند الله كما جاء القرآن العظيم فقد وجب على الإمام ناصر محمد اليمانيّ أن يُلجم بالبرهان المبين من مُحكم القرآن العظيم أن السُّنة النَّبويّة الحقّ جاءت من عند الله كما جاء هذا القرآن العظيم، وأُعلن الفتوى بالحقّ عن الحديث الحقّ الذي جاء من عند الله على لسان رسوله وقال عليه الصلاة والسلام وآله:
    [ ألا وإني أوتيت القرآنَ ومثلَه معه ] صدق محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    ولا حاجة لي بالبحث عن مصدر هذا الحديث ولا عن الثقات الوارد عنهم؛ بل آتيكم بسند هذا الحديث الحقّ مُباشرةً من مُحكم القرآن العظيم. قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: [ ألا وإني أوتيت القرآنَ ومثلَه معه ]، وسند هذا الحديث الحقّ تجدونه في مُحكم القرآن العظيم، فإذا تدبّرتم القُرآن كما أمركم ربّكم فسوف تجدون سنده بالضبط في سورة النساء الآية رقم (81) و(82)، وذلك في قول الله تعالى: {مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا (80) وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82) وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا(83)} صدق الله العظيم [النساء].

    ومن ثم نستنبط لكم سند الحديث الحقّ من هذه الآيات فأجده في قول الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82)} صدق الله العظيم [النساء].

    ويا معشر هيئة كبار العلماء، إنَّ ما جاء في سورة النساء في الآية (81) و(82) قد جعلهن الله الأساس لدعوة المهديّ المنتظَر لعلماء المسلمين إلى طاولة الحوار العالميّة لجميع علماء الأمّة الإسلاميّة، وكلا ولا ولن تستطيعوا إنكار ما جاء فيهنّ أبداً إلا من كفر بكتاب الله وسنة رسوله الحقّ فيَحكم الله بيني وبينه بالحقّ وهو أسرع الحاسبين.

    ويا معشر هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة وجميع علماء الأمّة الإسلاميّة، أُحذّركم تفسير القُرآن بالرأي وبالظنّ الذي لا يُغْني من الحقّ شيئاً وبالاجتهاد من قبل الوصول إلى البرهان المبين بعلمٍ وسلطانٍ منيرٍ لأنّ القرآن كلام الله ربّ العالمين، ألا وإن تفسير القرآن هو المعنى المراد في نفس الله من كلامه وما يقصده بالضبط، فإذا قلتم على الله ما لا تعلمون بقول الظنّ والاجتهاد الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً، فإن فعلتم ذلك فاعلموا بأنكم لم تطيعوا أمر الله ورسوله بل أطعتم أمر الشيطان الرجيم الذي يأمر بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون. وقال الله تعالى: {وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (168) إِنَّمَا يَأْمُرُكُمْ بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاءِ وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ (169)} صدق الله العظيم [البقرة].

    وأنتم تعلمون بأنّ الله حرَّم على المؤمنين أن يقولوا على الله ما لا يعلمون وذلك في مُحكم كتاب الله في قوله تعالى: {قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الحقّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سلطانا وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ} صدق الله العظيم [الأعراف:33].

    مع احترامي لعلماء الأمّة الذين لا يقولون على الله ما لا يعلمون، ولكن للأسف إنّ كثيراً من علماء المسلمين يتبعون ما ليس لهم به علمٌ دون أن يستخدموا عقولهم؛ هل ذلك منطقي؟ وهل أفئدتهم مُطمئنّة لذلك؟ وعن ذلك سوف يُسألون. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كلّ أُولـئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولاً} صدق الله العظيم [الإسراء:36].

    وبسبب اتّباعكم لتفاسير الذين يقولون على الله ما لا يعلمون من قبلكم فأضلّوكم حتى عن بعض مُحكم القرآن العظيم كمثال قول الله تعالى: {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا} صدق الله العظيم [النساء:82].

    وقال الذين يقولون على الله ما لا يعلمون بأنّ الله يُخاطب الكُفار {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ} وأنْ لو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً! ولكني أُحذر المفسرين من فصل آيةٍ عن أخواتها في نفس الموضوع لكي تكون يتيمةً فيُأوِّلها على هواه كيف يشاء! وإذا أردتم تدبر القرآن فلا تفصلوا الآية عن أخواتها بل تأخذوا جميع الآيات تترى واحدةً تلو الأخرى اللاتي في نفس الموضوع حتى لا تحرّفوا كلام الله عن مواضعه بالبيان الباطل حتى يتبيّن لكم الحقّ من الباطل وحرصاً منكم أن لا تقولوا على الله غير الحقّ، وإذا أخذنا الآيات اللاتي تتكلم عن موضوعٍ مُعينٍ فسوف نفهم المقصود في نفس الله من كلامه حتى لا نقول على الله غير الحقّ، وأضرب لكم على ذلك مثلاً في قول الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82)} صدق الله العظيم [النساء].

    فإذا قام أحد المُفسرين بأخذ الآية رقم (82) قول الله تعالى: {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا} ثم فسّرها وقال: "إن الله يُخاطب الكُفار أن يتدبروا القرآن وأن لوكان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً"، ومن قراءة هذا التفسير لن يُشكّ مثقالُ ذرةٍ أنه غير صحيحٍ برغم أنه تمّ تحريف كلام الله عن موضعه المقصود، وذلك لأنّ الله لا يُخاطب الكفار في هذا الموضع؛ بل يُخاطب علماء المسلمين بأنهم إذا أرادوا أن يكشفوا الأحاديث النَّبويّة التي من عند غير الله افتراءً على رسوله فإنّ عليهم أن يتدبروا القرآن ليقوموا بالمُطابقة للأحاديث الواردة مع مُحكم القرآن العظيم، وعلّمهم الله بأنّ ما كان من الأحاديث النَّبويّة من عند غير الله فسوف يجدون بينهنّ وبين مُحكم القرآن العظيم اختلافاً كثيراً، وهذا دليلٌ داحضٌ للجدل بأنّ السُّنة النَّبويّة من عند الله كما القرآن من عند الله وإنما جعل مُحكم القرآن هو المرجع لما اختلفتم فيه من الأحاديث النَّبويّة وذلك لأنه محفوظٌ من التحريف.

    وأمّا السُّنة فلم يعِدكم الله بحفظها من التحريف كما تقول أخي الكريم، فإن كنتم من أولي الألباب تدبَّروا الآيتين تجدون ما جاء في بياني هذا هو الحقّ بلا شكٍّ أو ريبٍ، فتدبروا يا أولي الألباب قول الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82)} صدق الله العظيم [النساء].

    وفيهما يخبركم الله بأنّه يوجد طائفةٌ بين المؤمنين جاءوا إلى محمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- وقالوا نشهد أن لا إله إلا الله ونشهد أن محمداً رسول الله ( كذباً)، وإنما يريدون أن يكونوا من صحابة رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- ظاهر الأمر ليكونوا من رواة الحديث فيصدّون عن سبيل الله بأحاديثَ لم يقلها عليه الصلاة والسلام. وقال الله تعالى: {إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ (1) اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ(2)} صدق الله العظيم [المنافقون].

    ومن ثم بيَّن الله لكم مكرهم. وقال الله تعالى : {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82)} صدق الله العظيم [النساء].

    وجاء في هذا الموضع سندٌ للحديث الحقّ في أول البيان، قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: [ألا وإني أوتيت القرآنَ ومثلَه معه]، وذلك لأنّ الله يُخاطب علماء الأمّة بأنّ الحديث المُفترى يتمّ إرجاعه للقرآن فإذا كان من عند غير الله فسوف يجدون بينه وبين مُحكم القرآن اختلافاً كثيراً، ولكني المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم لا أنكر سنّة محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؛ بل آخذ بجميع ما ورد عن محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وذلك لأني أعلم أنّ السُّنة النَّبويّة جاءت من عند الله كما جاء القرآن من عنده تعالى، وإنما أكفر بما خالف منها لمحكم القرآن العظيم لأني أعلم أنه حديثٌ مُفترًى ما دام قد جاء مُخالفاً لمُحكم القرآن العظيم، وليس معنى ذلك أنّ الإمام ناصر محمد اليمانيّ لم يأخذ إلا ما تطابق مع القرآن، وأعوذ بالله أن أكون من الجاهلين؛ بل آخذ بجميع الأحاديث النَّبويّة حتى ولو لم يكن لها برهانٌ في القرآن العظيم فإني آخذ بها، وإنما أكفر بما جاء مُخالفاً لمحكم القرآن العظيم لأني علمت أنه حديثٌ مُفترًى عن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    ويا هيئة كبار علماء المسلمين بالمملكة العربيّة السعوديّة وكذلك جميع علماء الأمّة الإسلاميّة، قبل أن نخوض في مواضيعَ أخرى من كان له أيُّ اعتراضٍ على بياني هذا وما جاء فيه من الفتاوى الحقّ فليتفضّل للحوار مشكوراً. وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين.

    ويا بوش الأصغر وكافة قادات البشر، لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر نذيراً للبشر من آيات التصديق بالآفاق للمهديّ المنتظَر فيولد هلالُ الشهر من قبل الاقتران فيغيب والشمس تتقدمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، وقد حدثت عدّةُ إدراكاتٍ للشمس والقمر في عددٍ من الشهور الماضية القريبة ولطالما بيّنتُ لكم وناديت عبر جهاز الأخبار المكتوب بالإنترنت العالمية:
    "يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر ومن آيات التصديق للمهديّ المنتظَر".

    ولكن علماء المسلمين لم يفهموا الخبر وما يقصده المُنادي ناصر محمد اليمانيّ من قوله أدركت الشمس القمر يا معشر البشر، ومن ثم أبيّن لجميع علماء الفلك والشريعة هذه الآية الكريمة التي يُعلمكم الله فيها عن كيفية نظام جريان الشمس والقمر. وقال الله تعالى: {وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النّهار فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ(37) وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ(38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ(39) لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    وإلى البيان الحقّ، حقيقٌ لا أقول على الله بالبيان للقرآن غيرَ الحقّ فتجدونه الحقّ على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق، فأمّا البيان لقول الله تعالى: {وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النّهار فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ} صدق الله العظيم [يس:37].

    وفي هذه الآية يُبيّن الله لكم بدءَ اليوم؛ أنه يبدأ من غروب شمس اليوم السابق فتدخل ليلةُ اليوم الجديد بسبب حركة الأرض فإذا أنتم مظلمون بسبب غروب الشمس ودخول ليلة اليوم الجديد وذلك لأنّ اليوم الجديد يُحسب من لحظة غروب شمس اليوم السابق لدخول ليلة اليوم الجديد. وقال الله تعالى لنبيّه زكريا: {قَالَ آيَتُكَ أَلاَّ تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا} صدق الله العظيم [مريم: 10].

    وقال الله تعالى: {قَالَ آيَتُكَ أَلاَّ تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ إِلاَّ رَمْزًا} صدق الله العظيم [آل عمران:41].

    ومن ثمّ نعلم من خلال ذلك من أيّ لحظةٍ نحسب الأيام بأنّها من غروب شمس اليوم السابق ودخول الظلام وهو ليلة اليوم الجديد. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النّهار فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ} صدق الله العظيم [يس:37].

    ولكن الشمس والقمر والأرض يتحركان شرقاً جميعاً مع تفاوت السرعة لكل منهما. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ(38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ(39) لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    فأمّا الشمس فهي تجري في فلكها المعلوم إلى قدرها المحتوم، وأما القمر فهو يجتمع بالشمس في المحاق المظلم ولا هلال فيه شيئاً ومن ثم يميل عن الشمس شرقاً فتبدأ لحظة ميلاد الأهلّة فتكون الشمس إلى غرب هلال القمر الجديد تجري وراء هلال الشهر الجديد والهلال يتقدمها شرقاً والشمس تجري وراءه ولكن القمر يزداد تقدمه شرقاً ليزداد فارق المسافة بين الشمس والقمر نظراً لتفاوت السرعة بينهما كما تشاهدونه ليلةً بعد أخرى يتقدم عن الشمس إلى ناحية الشرق حتى يواجهها فيكتمل بدر وجه القمر، ومن ثمّ ينقص نهار القمر ليلةً تلو الأخرى حتى يجتمع بالشمس فيدخل وجه القمر في ظلامٍ دامسٍ فيعود كالعرجون القديم، وهو وضع القمر من قبل ميلاد هلال الشهر فيكون وجه القمر المواجه للأرض في ظلامٍ دامسٍ، وذلك وضع القمر القديم من قبل منازل الأهلّة. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ} صدق الله العظيم [يس:39].

    وكما قلنا أنّ العرجون القديم هو وضع القمر القديم من قبل منازل الأهلّة ويُسميه علماء الفلك (المحاق) وهو الاقتران للشمس والقمر في المحاق المُظلم لوجه القمر كُليّاً حتى إذا مال القمر عن الشمس إلى جهة الشرق فمن تلك اللحظة تبدأ لحظة ميلاد هلال الشهر الجديد فيتطاردان إلى ناحية الشرق والقمر يتقدم الشمس إلى ناحية الشرق حتى يجتمعا في المحاق المُظلم من قبل منازل الأهلّة، وهكذا جريان الشمس والقمر لا يختلف حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكُبر.

    ومن ثم نأتي لنقطةٍ هامةٍ جداً وهي موضوع الحوار وهو قول الله تعالى: {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم [يس:40]، بمعنى أنه لا ينبغي لهلال الشهر الجديد أن يولد من قبل الاقتران فتتقدّمه الشمس والقمر يتلوها من بعد ميلاد هلال شهره الجديد، وكذلك لا ينبغي للَّيل أن يكون سابقاً للنهار فيتقدمه لأنه يولج الليل في النّهار يطلبه حثيثاً من طرف الفجر، ولن يحدث العكس حتى تعكس الأرض دورانها ومن ثم يتقدم الليل على النّهار فتطلع الشمس من مغربها وذلك شرطٌ آخر من شروط الساعة الكُبرى يحدث بسبب مرور كوكب العذاب أسفل الأراضين السبع الذي أوشك أن يمرّ بجانب أرضكم فيُعذب الله به من يشاء ويصرفه عمن يشاء، وكذلك يتسبب في طلوع الشمس من مغربها، ويأتي إليكم من جهة أحد الأقطاب فيتسبب في طلوع الشمس من مغربها، ثم يسبق الليلُ النّهارَ والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ ولعنة الله على من افترى على الله كذباً بغير الحقّ، ولكنه يحدث من قبله أحدُ شروط الساعة الكُبر وهو أن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران والشمس إلى الشرق منه فيغيب هلال الشهر وهو يجري وراءها وهي تتقدمه شرقاً في بدء بزوغ فجر هلال الشهر الجديد، ولو راقبتم الهلال من ناحية الفجر لرأيتم فجر هلال الشهر الجديد الذي تدرك فيه الشمس القمر فتشهدون الهلال في طرف وجه القمر من أعلى من جهة السماء، أما إذا كان من طرفه لجهة الأرض فذلك باقٍ من ضياء الشهر القديم، وهذا إن حدث الإدراك لميلاد الهلال بالفجر فراقبتموه فجراً تشهدون بدْء ولادة الهلال من أعلى وجه القمر الذي إلى جهة السماء، وعند ذلك عليكم أن تعلموا بأنه حقاً أدركت الشمس القمر يا معشر البشر والناس في غفلةٍ معرضون.

    والبشر الآن دخلوا في عصر أشراط الساعة الكبرى فأدركت الشمس القمر في أول الشهر فيولد الهلال فيغيب شرقاً، بمعنى أنّ الشمس تكون في هذه اللحظات إلى الشرق من هلال الشهر الجديد وهو يتلوها من ناحية الغرب والشمس إلى الشرق منه فيغيب الهلال قبل مغيب الشمس برغم ولادته والشمس تتقدم هلال الشهر الجديد الذي تدرك فيه الشمس القمر كما حدث لهلال شوال 1429، وسبق وأن صدر منا بيانٌ في شهر رمضان في شأن هلال عيد الفطر من قبل الحدث لعلكم توقنون وبيَّنّا للبشر بأنه سوف تدرك الشمس القمر في آخر شهر رمضان وبناءً على ذلك فإنّ يوم عيد الفطر لأمّ القرى وما جاورها سيكون بإذن الله يوم الثُلاثاء غُرّة شهر شوال1429، وأكدنا للمسلمين بأنّ المملكة العربيّة السعوديّة المُباركة سوف تُعلن بعد غروب شمس الإثنين 29 رمضان بأنه قد ثبتت رؤية هلال شوال لعام 1429، وأكدنا بأنه سوف يحدث ذلك بلا أدنى شكٍ أو ريبٍ نظراً لأني أعلم علم اليقين بأنها أدركت الشمس القمر يا معشر البشر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبَر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر الحقّ الإمام ناصر محمد اليمانيّ.

    وسوف تجدون بيان المهديّ المنتظَر في شأن هلال عيد الفطر لهذا العام 1429 من قبل الحدث بتاريخ البيان التقنيّ بالإنترنت العالميّة في موقعي موقع الإمام ناصر محمد اليمانيّ وكذلك أعلنّاه في مواقعَ أخرى لتعلموا أنه الحقّ من ربّكم وإني لا أقول على الله بالبيان للقرآن غيرَ الحقّ.

    ويا معشر هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة المحترمين المستمسكين بالأهلّة الشرعية كما أمرهم الله ورسوله أن يُراقبوا الهلال ليلة التاسع والعشرين من الشهر فإذا لم يشهدوا الهلال أتَمّوا الشهر ثلاثين يوماً، إني أرى أنه ذاع الخلاف بينكم وبين علماء الفلك في شأن أهلّة الشهور التي تدرك فيها الشمس القمر وسوف يُذاع خلافٌ أعظم عمّا قريبٍ بين مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة وبين كافة علماء الفلك في العالمين في شأن إعلان هلال الشهر الذي يستحيل رؤيته علميّاً لدى علماء الفلك في كافة البشرية بعد غروب شمس ليلة المراقبة يوم الثُلاثاء ليلة الأربعاء فيَصِفون مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بالتخلف، وجئتكم للدفاع عن كتاب الله وسنة رسوله الحقّ وأحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون من قبل أن تختلفوا الاختلاف الأعظم أنتم وكافة علماء الفلك من كافة البشر.

    وإني أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أنّ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وأشهد أني المهديّ المنتظَر الحقّ الناصر للقرآن العظيم الإمام (ناصر محمد اليمانيّ)، وأشهد بأنّ الشمس أدركت القمر في يوم الأحد 28 من رمضان هذا العام 1429 تصديقاً للرؤيا الحقّ من ربي بأنّ الشمس سوف تدرك القمر في يوم الأحد تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر نذيراً للبشر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر من قبل أن يسبق الليل النّهار بسبب طلوع الشمس من مغربها، وأعلنت لكم مراراً وتكراراً ( يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتكون الشمس إلى الشرق منه وهو يتلوها من ناحية الغرب ثم يجتمع بالشمس وقد هو هلال )، كما حدث في يوم الإثنين 29 رمضان 1429 اجتمعت الشمس بالقمر قُبيل ظهر يوم الإثنين وقد هو هلال لأنه تم ميلاده يوم الأحد وغابت شمس الأحد وهو في حالة إدراكٍ وهي تتقدمه شرقاً وهو يتلوها غرباً ثم اجتمع بها قُبيل ظُهر يوم الإثنين وقد هو هلالٌ فلم تفهموا الخبر والذي يستطيع فهمَ هذه الآية إن صدقوا بالحقّ هم علماء الفلك الذين أحاطهم الله بحركة القمر فيُنبئونكم متى الكسوف والخسوف بالسنة والشهر واليوم والساعة والدقيقة والثانية.

    وإني أُشهد الله وملائكته وجميع الصالحين من عباده من الجنّ والإنس ومن كلّ جنس على علماء الفلك من كافة البشر المُعرضين عن آية التصديق للمهدي المنتظَر بالآفاق برغم أن المهديّ المنتظَر يعترف بعلمهم الفلكيّ الفيزيائيّ في حركة القمر .

    وأشهد الله بالحقّ بأنه لا ينبغي للشمس أن تدرك القمر فيغيب هلال الشهر الجديد والشمس إلى الشرق منه تتقدمه شرقاً والقمر يتلوها من ناحية الغرب من بعد ميلاد هلال الشهر في أوله حتى يأتي عصر أشراط الساعة الكُبر كما حدث في يوم الأحد 28 من رمضان 1429 حسب تاريخ وتوقيت أسرار القرآن ( مكة المكرمة) ولد هلال شهر شوال في خلال نهار يوم الأحد 28 من رمضان 1429 ثم غاب هلال شوال قٌبيل مغيب شمس الأحد ليلة الإثنين وهو يتلو الشمس من ناحية الغرب والشمس تتقدمه شرقاً وهو يتلوها غرباً ثم اجتمعت به وقد هو هلال قُبيل ظهر الإثنين ومن ثم أدركها فتجاوزها شرقاً ثم غابت شمس الإثنين فتمت رؤية هلال شوال لعام 1429 بعد غروب شمس الإثنين ليلة الثُلاثاء فتمت رؤيته من المملكة العربيّة السعوديّة كما وعدناكم بإذن الله بالحقّ بذلك من قبل الحدث لعلكم توقنون بأنها حقاً أدركت الشمس القمر والناس في غفلة معرضون، فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال لعلكم تتقون وذلك هو الإدراك المقصود في القرآن العظيم حتى إذا حدث يعلم المسلمون بأنهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبرى حتى يتوبوا إلى الله جميعاً لعلهم يفلحون.

    ويا عجبي من أمّةٍ لا يفهمون لغتهم ولا يفهمون مُحكم القرآن العظيم برغم أنّ القرآن أنزله الله بلغتهم قُرآناً عربيّاً مُبيناً! أفلا تعقلون يا معشر علماء الفلك الذين يعلمون علم اليقين بحساباتهم الفيزيائيّة لحركة القمر أنه سوف يغيب عند غروب الشمس والقمر في حالة إدراك؟ بمعنى أنه يغيب قبل مغيب الشمس والشمس تتقدمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب برغم أن علماء الفلك يعلمون بأنّ القمر يجتمع بالشمس وهو محاقٌ مظلمٌ ثم يميل عنها شرقاً ومن تلك اللحظة تبدأ المُطاردة وهلال الشهر الجديد مُنطلقٌ شرقاً وكذلك الشمس منطلقةٌ وراءه من ناحية الغرب وهو يتقدمها شرقاً حتى يواجهها بدراً ومن ثم يبدأ بالتناقص حتى يعود كالعرجون القديم من قبل منازل الأهلّة وهو (المحاق المُظلم) ومن ثم يميل شرقاً فيبدأ هلال الشهر الجديد.

    أما إذا أخبركم الحساب بأنّ الهلال سوف يغيب قبل الشمس برغم علمهم بميلاد الشهر الجديد بأنه قد ولد وبرغم ذلك سوف يغيب قبل غروب الشمس برغم أنه قد ولد هلال الشهر الجديد وبرغم ذلك غاب قبل الشمس وهو يتلوها من ناحية الغرب بمعنى أنّ الشمس تتقدمه شرقاً وهلال الشهر الجديد يتلوها من ناحية الغرب فذلك هو الإدراك أفلا تعقلون يا معشر علماء الفلك وأنتم تعلمون أنه منذ أن خلق الله السماوات والأرض وحركة الدهر والشهر بأن الشمس لا ينبغي لها أن تُدرك القمر فتتقدمه من بعد ميلاد هلال الشهر الجديد وكذلك لا ينبغي لهلال الشهر الجديد أن يولد بالفجر والشمس إلى الشرق منه فتتقدمه شرقاً وهو كذلك يتلوها من ناحية الغرب، فذلكما الحدثان هما شرط من أشراط الساعة الكُبرى (إذا جاء الحدث) لعلكم توقنون يا معشر علماء الفلك فتبلِّغوا البشر بأنها حقاً أدركت الشمس القمر يا معشر البشر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهدي المنتظَر الحقّ من ربّهم وهم عن الحقّ معرضون، وإذا تلا الشمسَ الهلالُ بالفجر وكذلك عند الغروب فذلك الحدث لا ينبغي له أن يحدث حتى يأتي عصر أشراط الساعة الكُبرى فيولد الهلال من قبل الاقتران والشمس تتقدمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب سواء عند الشروق أو عند الغروب، وذلك الحدث أحد شروط الساعة الكُبرى. تصديقاً للقسم من الله بالحقّ في قول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا (2) وَالنّهار إِذَا جَلَّاهَا (3) وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا} صدق الله العظيم [الشمس].

    كما حدث في هلال شوال لعام 1429 لهذا العام ولد هلال شوال في ضحى الأحد 28 من رمضان وكان في حالة إدراك والشمس تتقدمه شرقاً حتى غاب عند غروب شمس الأحد ليلة الإثنين وهو يتلوها من بعد ميلاده والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، ثم اجتمع بالشمس وقد هو هلال قبيل ظُهر يوم الإثنين ثم تجاوزها شرقاً ثم أعلن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بأنها ثبتت رؤية هلال شوال لعام 1429 بعد غروب شمس الإثنين ليلة الثُلاثاء وعليه فإن غُرة شوال لعام 1429 هي يوم الثُلاثاء غُرّة شهر شوال لعام 1429 للهجرة، ومن ثم أدهش علماء الفلك في كافة العالمين كيف تتم رؤية هلال يغيب قبل غروب شمس يوم الإثنين ليلة الثُلاثاء! إن هذا لا يُصدقه أيُّ عالمٍ فلكيٍّ في العالمين، ولا يزالون ينكرون ذلك حتى صدور هذا البيان الهام إلى كافة المسلمين، ومن ثم أفتيهم بالحقّ وأقول:
    ألم أقل لكم يا معشر علماء الفلك بأنّ غُرّة شوال لعام 1429 سوف تكون حتماً بلا شك أو ريب يوم الثلاثاء؟ وأصدقني الله بالحقّ على الواقع الحقّ. ولربما تودون جميعاً أن تقولوا: "وكيف علمت ذلك يا ناصر محمد اليماني؟". ومن ثمّ أردّ عليكم بالحقّ وأقول: ذلك مما علمني ربي بأن الشمس سوف تدرك القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران كما حدث في عدد من الشهور الماضية وكما حدث في شهر ذي الحجّة لعام 1428 وكما سوف يحدث في هلال ذي الحجّة لعام 1429، وعليه إني أُشهد الله على جميع علماء الفلك في البشرية جميعاً وكذلك أشهد ملائكة الله المُقربين وكذلك أشهد جميع عباد الله الصالحين من الجنّ والإنس ومن كلّ جنس على علماء الفلك في العالمين الذين يعلمون علم اليقين بأن هلال ذي الحجة لعام 1429 سوف يغيب قبل غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ولذلك يستحيل رؤية هلال ذو الحجة بعد غروب شمس الخميس ليلة الجُمعة، ولذلك يقول علماء الفلك لا بُد من إتمام ذي القعدة ثلاثين يوماً وتكون الجمعة هي المُكمّلة لهلال ذي القعدة 1429 وأنّ غُرة ذي الحجة هو يوم السبت والوقوف بعرفة يوم الأحد التاسع من ذو الحجة لعام 1429 ويوم النحر يوافق الإثنين، ولا يختلف على هذا الحساب اثنان من علماء الفلك في العالمين.

    ولربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: "ولماذا جميع علماء الفلك في البشرية يستحيلون رؤية هلال ذو الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ليلة الجُمعة ؟". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: أليس جميع علماء الفلك الفيزيائيين يُنبئونكم متى الكسوف والخسوف بالسنة؛ بل بالشهر بل باليوم بل يحددونه بالساعة بل بالدقيقة بل بالثانية بمنتهى الدقة؟ ولذلك يعلمون لحظة ميلاد هلال الشهر متى بالضبط وبناءً على حساباتهم الفلكية الفيزيائيّة لحركة القمر يعلمون بأن هلال شهر ذي الحجة لا ينبغي لأحدٍ في المملكة العربيّة السعوديّة ولا خارجها أن يُشاهد هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ليلة الجمعة، وعليه يفيدون بأن لا بد لهيئة كبار علماء المسلمين بالمملكة العربيّة السعوديّة أن يعلنوا الجمعة إتمام ذي القعدة ثلاثين يوماً.

    وإن الإمام المهديّ أُصدق من جميع علماء الفلك الفيزيائيين وليسوا المُنجمين أولياء الشياطين؛ بل الفلكيين أصحاب علوم الفلك لجريان الشمس والقمر. وإني أعترف بما أحاطهم الله من علم جريان القمر الدقيق المُعقد، ولكني أخالفهم في غُرّة ذي الحجّة لعام 1429.

    وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن مُحمداً رسول الله وأشهد أني المهديّ المنتظَر الحقّ من الله، وأشهد أن غُرة ذو الحجة لعام 1429 سوف تُعلن بها المملكة العربيّة السعوديّة بإذن الله بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة لعام 1429، فيعلن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بأنها ثبتت رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة وعليه فإن يوم الجمعة المُباركة هو الغُرة الشرعية لشهر ذو الحجة لعام 1429، وعليه فإن الوقوف بعرفة يوافق السبت ويوم النحر يوافق الأحد وإن لم يحدث هذا فقد جعل الله لكم الحجة على الإمام ناصر محمد اليماني، وإن حدثت الغرة لشهر ذو الحجة بيوم جمعة فقد جعل الله لي الحُجة عليكم بالحقّ وإن حدث فأخفيتموه حتى لا يتبيّن للناس بأني الإمام المهديّ فمن أظلم ممن كتم شهادة حق عنده من الله ؟! فسوف يحكم الله بيني وبينكم بالحقّ وهو أسرع الحاسبين .

    وإني أُشهد الله وكفى بالله شهيداً بأني لا أتوقع مُجرد توقع؛ بل أنطق بالحقّ ولا أقول على الله غير الحقّ بأن غُرة ذو الحجة لعام 1429 هي يوم الجمعة المباركة بإذن الله بلا شك أو ريب لأني أعلم بذلك الحدث علم اليقين، ولم يجعلني الله من الفلكيين ولو كنت منهم لقلت لكم كما يقولون أنه يستحيل رؤية هلال ذو الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة نظراً لأن الهلال سوف يغيب قبل مغيب الشمس فكيف يُشاهد هلال لا وجود له بالأفق الغربي لمكة المكرمة بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة ويتنبؤون بذلك لعلمهم بحساب سرعة القمر حول الأرض وقد يستغرب الباحث عن الحق: "كيف تؤمن وتوقن بعلم علماء الفلك ومن ثم تُخالفهم بأن غرة ذي الحجة هي السبت وتؤكد أنها الجُمعة فتزيد تأكيداً وتقول بلا شك أو ريب أنها الجمعة ثم تُشهد الله على ذلك الحدث فتقول والله شهيد ووكيل؟ فما هو الذي جعلك من الموقنين بأن غرة ذو الحجة لعام 1429 هي الجمعة بلا شك أو ريب؟" ومن ثمّ أردّ عليه وأقول: لأني أعلم من الله ما لا تعلمون، وأقسم لكم بالله الذي خلق الجانّ من مارجٍ من نارٍ وخلق الإنسان من صلصال كالفخار؛ الذي خلق الجنة فوعد بها الأبرار وخلق النار فوعد بها الكُفار؛ الذي يدرك الأبصار ولا تُدركه الأبصار؛ الله الواحد القهار بأني المهديّ المنتظَر الحقّ من ربكم، وأن الشمس أدركت القمر وأن البشر دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبر فلا أتغنى لكم بالشعر ولا أُساجعكم بالنثر؛ بل الإنسان الذي عُلمه الله البيان وأنّ الشمس والقمر بحُسبان؛ {فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ} صدق الله العظيم [الرحمن:13].

    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    بقية الموضوع

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 10:17 am


    يا معشر الإنس والجان فاتبعوني أهدكم صراطاً سوياً ولا تتبعوا الشيطان إن الشيطان كان للرحمن عصياً؛ بل إنه ذاته المسيح الكذاب الذي سوف يدعي الربوبية بغير الحقّ ولن يقول لكم بأنه المسيح الكذاب بل المسيح عيسى بن مريم، وما كان لابن مريم أن يدعي الربوبية ولذلك فهو ليس المسيح عيسى بن مريم الحقّ عليه الصلاة والسلام؛ بل هو المسيح الكذاب الشيطان الرجيم ولذلك يُسمى المسيح الكذاب وليس المسيح عيسى بن مريم الحقّ عليه الصلاة والسلام وما كان لابن مريم أن يقول ذلك، بل هو كذاب ولذلك يُسمى المسيح الكذاب وهو الشيطان الرجيم بذاته وقبيله جنود من يأجوج ومأجوج في الأرض المفروشة بالخضرة ذات المشرقين وذات المغربين التي وضعها الله للأنام، وقد وعدكم الله بها يا معشر البشر المتبعين للمهديّ المنتظَر خليفة الله في الأرض وإنا فوقهم قاهرون بإذن الله ربّ العالمين.

    إن كيد الشيطان كان ضعيفاً وأبشّركم بعبد الله ورسوله المسيح عيسى بن مريم - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وعلى أمّه الصديقة القديسة وبما أن محمد رسول الله هو خاتم الأنبياء والمرسلين ولذلك سوف يكون من الصالحين. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَمِنَ الصَّالِحِينَ} صدق الله العظيم [آل عمران:46].

    فأما مُعجزة التكليم في المهد فقد مضت وانقضت، وأما مُعجزة التكليم وهو كهل فتلك مُعجزة أخرى ويكون من الصالحين التابعين للمهدي المنتظَر الحقّ من ربّكم ولكن أكثركم يجهلون. وأما الحكمة من رجوع المسيح عيسى بن مريم عليه الصلاة والسلام وذلك لأن الله يعلم أن الشيطان الرجيم سوف يظهر للناس فيقول أنه المسيح عيسى بن مريم ويقول أنه الله ربّ العالمين، ولذلك سوف يرجع المسيح عيسى ابن مريم الحقّ بإذن الله ليجعله الله شاهدَ المهديّ المنتظَر على النّصارى واليهود والمسلمين إن لم يتبعوا الحقّ.

    وأُشهد الله وكفى بالله شهيداً بأني أُحذركم من المسيح الكذاب، وأقول لكم أنه ليس ربّكم الذي خلقكم؛ بل هو عدو الله وعدوكم الشيطان الرجيم بذاته وليس المسيح عيسى ابن مريم وما كان لابن مريم أن يقول ذلك؛ بل هو كذاب ولذلك يُسمى المسيح الكذاب.

    اللهم قد بلغت، اللهم فاشهد، والسلام على من اتبع الهُدى من رب العالمين..
    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين .

    فهل ترون من المنطق أن يظهر المهديّ المنتظَر بين الرُكن والمقام بمكة المكرمة فيقول أيها الناس إني أنا المهديّ المنتظَر فبايعوني ومن ثم ينقض الحاضرون من الناس عليه فيبايعونه؟ فهل يقبل هذا التصرف عقل أي إنسان حتى ولو كان هُناك له بعض الأنصار فيواعدهم إلى المسجد الحرام فيحضرون جميعاً في الميقات المعلوم فذلك ليس تصرفاً صحيحاً وليس إلا فتنة واقتتال بين المؤمنين من بدء الظهور، إذاً ما هو التصرف الحقّ للمهدي المنتظَر الحق؟ هو الدعوة من قبل الظهور وإقناع علماء المسلمين بشأنه وبالذات هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة ومن بعد التصديق أظهر لكم للمُبايعة عند البيت العتيق وبهذه الطريقة الحقّ لن يُسفك دم مؤمن بسبب ظهور المهديّ المنتظر؛ بل بُشرى كُبرى للمؤمنين.

    وأما إذا لم يُصدق بشأني المسلمون وكذلك الكافرون فسوف يظهرني الله عليهم أجمعين في ليلة وهم صاغرون بكوكب العذاب وبأس من الله شديد، الكوكب الذي سوف يمرّ بجانب أرضكم فيعذب به من يشاء ويصرفه عمن يشاء ويعكس دوران الأرض فتطلع الشمس من مغربها ثم يتلو ذلك ظهور المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم الإمام ناصر محمد اليماني لئن كذبتم به إلى موعده المعلوم فسوف يكون العذاب شاملاً لجميع الكفار والمسلمين ويجعله آية التصديق من الله لعبده المهديّ المنتظَر فيظهره الله في ليلة على البشر وهم صاغرون. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَإِن مَّن قَرْيَةٍ إِلاَّ نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا كَانَ ذَلِك فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا(58) وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا الأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُواْ بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِالآيَاتِ إِلاَّ تَخْوِيفًا(59)} صدق الله العظيم [الإسراء].

    فلماذا كان العذاب شاملاً لجميع قُرى الناس أجمعين؟ وذلك لأن هذا القرآن رسالة من الله إلى الناس كافة الذي جاء به خاتم الأنبياء والمرسلين وكفروا به من قبل إلا قليلاً، وها هو المهديّ المنتظَر يدعوهم إليه ويعلمهم مالم يكونوا يعلمون فإذا هم عن الحقّ معرضون جميع الكفار والمسلمين، ولذلك سوف يكون عذاب الله شاملاً فأنقذوا أنفسكم بالتصديق لأظهر لكم عند البيت العتيق.
    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله رب العالمين.

    وأكرر وأذكر وأنذر لقد أدركت الشمس القمر يا معشر البشر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال كما سوف يحدث في هلال ذو الحجة لعام 1429 فتكون غُرة ذو الحجة لعام 1429 للهجرة هي يوم الجمعة المُباركة وذلك لأن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة سوف يُعلن لكم بلا شك أو ريب بإذن الله بأنها ثبتت رؤية هلال ذو الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، وعليه فإن يوم الجمعة المباركة هي غُرة ذو الحجة لعام 1429 للهجرة ويوم الوقوف بعرفة هو يوم السبت والأحد النحر، والله على ما أقول شهيد ووكيل، وذلك لأن الشمس سوف تدرك القمر من آيات التصديق للمهدي المنتظَر يا معشر علماء الفلك في كافة البشر الذين يعلمون أن من المُستحيل علمياً رؤية هلال ذو الحجة من بعد غروب شمس الخميس 29 ليلة الجمعة ولكن ذلك الحساب يا أولي الألباب كان قبل دخول البشر في عصر أشراط الساعة الكُبر ولأنها أدركت الشمس القمر ولذلك أعلم علم اليقين بأنها سوف تكون غُرة ذي الحجة الشرعية لعام 1429 بيوم الجمعة المُباركة والله على ما أقول شهيد ووكيل، وعندما أقول لكم أني أتوقع فلا حُجة لكم علينا.

    أما حين أقول أني لا أتوقع ذلك مجرد توقع بل أعلم ذلك علم اليقين بأن غرة ذي الحجة لعام 1429 سوف تكون بإذن الله بيوم جمعة والوقوف بعرفة يوم السبت وعيد الأضحى المُبارك يوم الأحد فقد جعل الله الحدث حُجة لي عليكم أو حُجة لكم علي، وإن كتمتم الحقّ بعدما تبيّن لكم أنه الحقّ فالحُكم لله وهو أسرع الحاسبين. حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم .

    أخو المسلمين في الدين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ________________
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    البيان الفلكيّ لتحريّ هلال ذي الحجّة 1429 هـ منقول من الجمعيّة الفلكيّة بجدة ..

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 10:23 am

    البيان الفلكيّ لتحريّ هلال ذي الحجّة 1429 هـ
    منقول من الجمعيّة الفلكيّة بجدة ..
    الجمعية الفلكية بجدة > منتدى الاهلة والشهور القمرية > منتدى تحري الاهلة تحري رؤية هلال شهر ذو الحجة 1429 هجرية « آخـــر الـــمـــشـــاركــــات » :: التلسكوب الراديوي (الجزء الرابع)- تلسكوب راديو منزلي بسيط :: الزهرة في سماء المملكة .. صور إهداء للمنتدى :: صورة بالنقال لآقتران القمر مع النجم فيل ببرج القوس :: صورة لأروع الظواهر الجوية :: الفلكي الطبيب عبدالرحيم بدر و رحلة العشق مع الفلك :: هواة الفلك تؤرقهم مشكله معروفه :: والله فضيحة يا عرب الهند مسافره القمر :: معلومات مفيدة لا تنسى ان تطلع عليها :: كتاب ( الأهلة - نظرة شموليه ودراسات فلكية ) :: كتاب (الأهلة شهود المستحيل ) أدوات الموضوع تحري رؤية هلال شهر ذو الحجة 1429 هجرية 08-11-2008, 07:20 Am #1 طاليس المشرف العام المشاركات: 2,302 تحري رؤية هلال شهر ذو الحجة 1429 هجرية -------------------------------------------------------------------------------- تحري رؤية هلال شهر ذو الحجة 1429 هجرية. موقع التحري : مدينة مكة المكرمة جهة التحري : الجمعية الفلكية بجدة * يوم الخميس 29 ذو القعدة 1429 هجرية - الموافق 27 نوفمبر 2008 ( حسب تقويم أم القرى ) 1 – يغرب الهلال في تمام الساعة 05:16 مساء ( قبل حدوث الاقتران وقبل غروب الشمس ) 2 – تغرب الشمس في تمام الساعة 05:38 مساء ( قبل حدوث الاقتران وعقب غروب القمر ) 3 – يولد الهلال اقترانه فلكيا " المحاق " في تمام الساعة 07:54 مساء ( عقب غروب القمر والشمس) النتيجة وفق المعايير الفلكية : بما أن الاقتران لم يحدث إلا عقب غروب القمر والشمس إضافة إلى أن القمر غرب قبل غروب الشمس فهذا يعني بان الأفق سوف يكون خالياً من أي هلال فعليه يكون اليوم التالي الجمعة هو المتمم للثلاثين من شهر ذي القعدة حسب تقويم أم القرى) كتب:
    انتهى ...

    وكذلك يوافق على ذلك وكالة ناسا الأميركيّة وكافة علماء الفلك في البشريّة، فلا يختلف على لحظة ميلاد هلال ذي الحجّة لعام 1429 اثنان بين علماء الفلك قاطبة في العالمين، ويتكلمون بمنطقٍ موحدٍ بأنّ القمر سوف يغيب قبل مغيب شمس الخميس 29 من ذي القعدة من قبل حدوث الاقتران وميلاد الهلال، ولذلك فهم متفقون بأنه لا ينبغي للقضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة وشُهداء الرؤية أن يشهدُوا رؤية هلال ذي الحجّة بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، ولذلك يرون أن لا بدّ للمملكة العربيّة السعوديّة أن تُعلن إتمام شهر ذي القعدة بالجمعة ثلاثون يوماً، فتكون غُرَّة ذي الحجّة في يوم السبت، وهذا التقرير يتفق عليه جميع علماء الفلك العرب والعجم في كافة البشريّة بما فيهم وكالة ناسا الأميركيّة يتفقون في استحالة رؤية هلال ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس يوم الخميس 29 من ذي القعدة لعام 1429، نظراً لأن حساباتهم الفلكيّة الدقيقة لحركة القمر بالساعة والثانية يعلمون بأنّ القمر سوف يغيب قبل غروب شمس يوم الخميس وقبل حدوث الاقتران بالمرة، ولذلك يستحيلون رؤية هلال ذي الحجّة بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة كما يستحيل أن تلد الذُبابة جملاً والبعوضة ثوراً. ولو تسألون عالِماً فلكيّاً لقال: بلى، لأن هذه حقيقة علميّة دقيقة لا تقبل الشكّ شيئاً، وإنما يختلف علماء الفلك إذا سبق وأن تمت ولادة الهلال بما لا يقل عن اثنتي عشرة ساعةً من عُمر الهلال فهنا يأتي بعض علماء الفلك من يتوقع رؤية الهلال ومنهم من لا يتوقع رؤيته ولكنه لا تستحيل رؤيته وإن ثبتت الرؤية فهي صحيحة نظراً لأنّ الهلال قد ولد قبل غروب شمس 29 بما لا يقلّ عن اثنتي عشرة ساعةً، وأمّا حين نتفق نحن معشر علماء الهلال بأنّ القمر سوف يغيب قبل غروب الشمس وقبل حدوث الاقتران فهذا هو المستحيل الذي يرفضه العقل بالمنطق العلميّ الدقيق الذي لا يقبل الشكّ مثقال ذرة.

    انتهى التعليق على هذه الحقيقة العلميّة والتي يتفق عليها كافة علماء الفلك في البشريّة والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، فاسألوا علماء الفلك يفتوكم بأنّ هذه هي الحقيقة.
    ________________________


    وإليكم بيان الإمام ناصر محمد اليمانيّ لتكونوا من الشاهدين..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين النّبي الأمي الصادق الأمين محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - والتابعين للحقّ إلى يوم الدين، وبعد..

    من المهديّ المنتظَر خليفة الله على البشر من آل البيت المطهَّر الإمام ناصر محمد اليمانيّ إلى كافة البشر في البوادي والحضر من الأنثى والذكر المسلم والكافر، إني أقسمُ بالله الواحد القهّار الذي خلق الجانّ من مارجٍ من نارٍ وخلق الإنسان من صلصالٍ كالفخار الذي خلق الجنة فوعد بها الأبرار وخلق النار فوعد بها الكُفار؛ الوقوف بعرفة هو يوم السبت، والأحد عيد الأضحى المبارك عشرة من ذي الحجّة. وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

    ولكن يا معشر هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة خاصةً، إذا لم تعترفوا بآية التّصديق الكونيّة بالآفاق، فإنّي أخشى أن تُصيبكم قارعةٌ من الله أو تَحِلَّ قريباً من دياركم حتى يأتي وعد الله الذي يُدرك الأبصار ولا تُدركه الأبصار الله الواحد القهّار بأني أنا المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم أحد شروط الساعة الكُبر نذيراً للبشر بأنهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبر ومن آيات التّصديق أن تُدرك الشمس القمر قبل أن يسبق الليل النّهار بسبب طلوع الشمس من مغربها كما حدث من قبل، وسوف يحدث في هلال شهر ذي الحجة لعام 1429 فُتدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع الشمس به وقد هو هلالٌ آيةَ التّصديق في الآفاق من الله الواحد القهّار للمهدي المنتظَر الإمام ناصر محمد اليمانيّ الحقّ من ربّكم.

    فلا أتغنى لكم بالشعر ولست مساجعاً بالنثر؛ بل القول الفصل وما هو بالهزل، وجعل الله ذلك الحدث حُجّةً لي عليكم بإذن الله الواحد القهّار أو حُجتكم عليّ إن لم يحدث، والحُكم لله مسَيِّر الشمس والقمر خالق كلّ شيءٍ العليّ القدير.

    والتّصديق بالحدث بهذه الآية الكونيّة هو بحساب يوم وتاريخ وساعة بيت الله المُعظم بمركز الأرض مكة المكرمة، وعليه فإن المملكة العربيّة السعوديّة حتماً بلا شك أو ريب بإذن الله الواحد القهّار سوف تُعلن لحجاج بيت الله الحرام بأنها ثبتت رؤية هلال ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس يوم الخميس 29 من ذي القعدة وعليه فإنّ غُرَّة ذو الحجة لعام 1429 هي ليلة الجمعة المباركة، إن الله لا يخلف الميعاد.
    غير أني أرجو من الله أن لا يُصيبكم بذلك فإن كان لا بُدّ فلتحل قريباً من دياركم، وأستغفر الله لي ولكم لعل الله لا يُعذبكم يا معشر المسلمين فلتكن الدائرة على ألدّ أعداء الله في الأرض ولا أعلم ما في نفس الله لكم، ولا أغني عنكم من الله شيئاً يا معشر المسلمين فاتقوا الله ولا تنكروا الحقّ من بعد التّصديق بآية كونيّة يُدركها كافة علماء الفلك منكم إن تحرّوا رؤية هلال ذي الحجّة عند غروب شمس يوم الخميس 29 ذو القعدة.

    وأمّا سبب أنهم يكذبونكم فإنهم لا يراقبون أهلَّة المستحيل نظراً لأنها مستحيلة كما يعلمون ولكنهم لا يعلمون بأنها أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر .

    ولربّما يودّ أحد الجاهلين من الذين لا يعلمون أن يُقاطعني فيقول: "مهلاً مهلاً يا من تدّعي بأنك المهديّ المُنتظر، هيهات هيهات أيها المجنون ناصر إنك لست المهديّ المُنتظَر؛ بل إنك كذابٌ أشِرٌ مخالفٌ لما جاء في الذكر بأن الشمس لا ينبغي لها أن تُدرك القمر ولا الليل سابق النّهار وكلّ في فلك يسبحون أيها المجنون". ومن ثمّ يردّ عليه المهديّ المنتظَر الحاضر في عصر الحوار من قبل الظهور ناصر محمد اليمانيّ وأقول له: هل تؤمن بما جاء في الذكر بكتاب الله؟ ومن ثم سوف يرد عليّ فيقول: "بلى ولذلك أُحاجك به، وأقول لك: قال الله تعالى: {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم [يس:40]" .

    ومن ثم يؤيّده على التكذيب بالمهديّ المنتظَر الحقّ آخر من الذين يحفظون الذكر وهم لا يعلمون البيان لمحكم ما يحفظون من الذين مثلهم كمثل الحمار يحمل الأسفار في وعاء ولا يعلم ما يحمل على ظهره فيرى أنّ ناصر محمد اليمانيّ قد خالف لقول الله تعالى: {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم [يس:40].

    ومن ثمّ يردّ عليهم جميعاً الإمام المهديّ الحقّ من ربّهم فأقول: أيُّهما الأول في التقدم في أوّل الشهر في النظام الفلكيّ الدائم، هل الشمس أم القمر في أول الشهر؟ وسوف يرد عليّ: "بل القمر. تصديقاً لقول الله تعالى: {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ} صدق الله العظيم".

    ثم ألقي إليه سؤالاً آخراً: وكذلك الليل والنّهار أيهما المُتقدم في الجريان نحو الشرق بشكل دائم هل الليل أم النهار؟ ومن ثمّ يردّ عليّ فيقول: "بل النهار. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم".

    ومن ثم ألقي بسؤال ثالث وأقول: وهل تؤمن بطلوع الشمس من مغربها وأنّ ذلك الحدث شرطٌ من شروط الساعة الكُبرى؟ ومن ثم سوف يردّ عليّ فيقول: "اللهم نعم. ثبت ذلك في السُّنة النَّبويّة الحقّ بأن طلوع الشمس من مغربها يحدث قبل قيام الساعة ولذلك هو شرط من شروط الساعة الكُبرى".

    ومن ثم ألقي إليه بسؤالٍ رابعٍ وأقول: وهل إذا طلعت الشمس من مغربها لن يسبق الليل النهار فيتغير النظام الكونيّ أم إنه سوف يستمر الوضع كما كان من قبل ولا الليل سابق النهار؟ ومن ثم يصمت مُحتاراً فيفكّر فيقول: "إذا طلعت الشمس من مغربها فحتماً سوف يسبق الليل النهار فيكون النّهار إلى جهة الغرب والليل يطلبه من جهة الشرق، وذلك لأنّ المشرق صار مغرباً والمغرب صار مشرقاً؛ إذاً لا بُدّ أن ينعكس النظام الفلكيّ الكونيّ في قول الله تعالى: {وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ} صدق الله العظيم، فإذا ظهرت الشمس من مغربها وصار الشرق غرباً والغرب شرقاً، فحتماً سوف يسبق الليل النّهار بلا شكّ أو ريب فيتغيّر النظام الكونيّ لجريان الليل والنّهار فيسبق الليل النهار".

    ومن ثم ألقي إليه بسؤالٍ آخر: فهل تؤمن ببعض الكتاب وتكفر ببعض؟ فلماذا صدقت أحد شروط الساعة الكبرى وكذبت بالآخر في قول الله تعالى: {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم [يس:40]؟ وها أنت صدقت أنه حتماً إذا طلعت الشمس من مغربها فإنه بلا شكّ أو ريب سوف يسبق الليل النّهار نظراً لأنّ المشرق سوف يصبح مغرباً والمغرب سوف يصبح مشرقاً، فلماذا تُكذّبون بآية التّصديق الأولى التي هي أهون لكم وليس فيها عذابٌ وهي إذا أدركت الشمس القمر برغم أنه لا ينبغي لها أن تدرك القمر حتى يأتي عصر أشراط الساعة الكبر ثم يولد الهلال من قبل الاقتران، وإذا حدث هذا فهذا يعني بأنّ الشمس سوف تتقدم القمر والقمر يتلوها فتجتمع به وقد هو هلال تصديقاً لأحد شروط الساعة الكُبر وآية التّصديق للمهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم برغم أنكم تستحيلون ذلك كما يستحيل أن تخرج ناقة من صخرةٍ صمّاء، فقد علمتم ما فعل الله بثمود الذين كذبوا بآية التّصديق لنبي الله صالح، ولكني لا أقول لكم أني نبيٌ ولا رسولٌ؛ بل الإمام المهديّ الحقّ من ربّكم ومن آيات التّصديق أن تُدرك الشمس القمر فيتلوها بدء عمره الأول في أوّل الشهر تصديقاً للقسم الحقّ في قول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا (2) وَالنّهار إِذَا جَلَّاهَا (3) وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا (4) وَالسَّمَاء وَمَا بَنَاهَا (5) وَالْأَرْضِ وَمَا طَحَاهَا (6) وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا (7) فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا (8) قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا (9) وَقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا (10) كَذَّبَتْ ثَمُودُ بِطَغْوَاهَا (11) إِذِ انبَعَثَ أَشْقَاهَا (12) فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ اللَّهِ نَاقَةَ اللَّهِ وَسُقْيَاهَا (13) فَكَذَّبُوهُ فَعَقَرُوهَا فَدَمْدَمَ عَلَيْهِمْ ربّهم بِذَنبِهِمْ فَسَوَّاهَا (14) وَلَا يَخَافُ عُقْبَاهَا (15)} صدق الله العظيم [الشمس].

    ولذلك فإني أخاف عليكم إن كذّبتم أن تحلّ بكم قارعةٌ أو تحلّ قريباً من دياركم. أفلا تتقون؟ ولو نُؤكّد ذلك لأصدقني الله، ولكني لا أريد لكم الهلاك بل النجاة فصدقوا بآية التّصديق الكونيّة بالآفاق حتى أظهر لكم عند البيت العتيق، فإن كذّبتم بعد أن أصدقني الله بالحقّ على الواقع الحقيقي فأعلنتْ السعودية بأنها ثبتت رؤية هلال ذي الحجّة بعد غروب شمس يوم الخميس 29 من ذي القعدة ولم تعترفوا بشأن المهديّ المنتظَر الإمام ناصر محمد اليماني فالحُكم لله وهو أسرع الحاسبين فإني أخوفكم عذاب الله. تصديقاً لقول الله تعالى: {ومَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا الأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُواْ بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِالآيَاتِ إِلاَّ تَخْوِيفًا} صدق الله العظيم [الإسراء:59].

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخو المسلمين في الدين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ______________________
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    من المهديّ المنتظَر إلى كافة الأنصار والباحثين عن الحقّ ..

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 10:24 am

    - 3 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    29- 11 - 1429 هـ
    28 - 11 - 2008 مـ
    11:49 صباحاً
    ــــــــــــــــــــــ


    من المهديّ المنتظَر إلى كافة الأنصار والباحثين عن الحقّ ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على محمد وآله والتابعين للحقّ إلى يوم الدين، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين، وبعد..

    ويا معشر الأنصار الأخيار وكافة الباحثين عن الحقّ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى جميع عباد الله المسلمين، وأشهدُ أن لا إله إلا الله وأشهدُ أنّ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وأشهدُ أني الإمام المهديّ الحقّ من ربكم، وأشهدُ أنّ الشمس أدركت القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر والناس في غفلةٍ مُعرضون، وأشهدُ لله شهادة الحقّ اليقين بأنّ الشمس أدركت القمر في هلال ذي الحجّة لعامكم هذا 1429 للهجرة، ولكن مُعمر القذافي وعلماؤه الذين خالفوا مواقيت الأهلّة حسب الرؤية الشَّرعيّة أصبح فتنة عن الحقّ، وما كان له أن يُعلن للناس بأن غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 هي الجُمعة! فهل بيت الله الحرام في طرابلس أم في مكة المكرمة يا مُعمر؟ اتقِ الله! وأقسم بالله إنك بهذا عائقٌ باطلٌ أمام الإمام المهديّ، إذ كيف أبيّن للناس حقيقة شرطٍ من أشراط الساعة الكُبرى وهو أن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران؟ حتى إذا شهد أصحاب الرؤية الشَّرعيّة هلال المستحيل في نظر كافة علماء الفلك ومن ثم يقول الذين لا يعلمون: إذاً ليبيا هي على الحقّ. كما حدث في رمضان 1429 فقد بيّن الله لأهل مكة آيةً كونيّةً أنّ الشمس أدركت القمر في آخر رمضان 1429 برغم أنه يستحيل ذلك لدى أهل العلم الفلكيّ، ولكن الذين لا يعلمون قالوا: "إذاً ليبيا هي على الحقّ في غُرّة رمضان 1429 أنّها الأحد"، ولكن هؤلاء الذين شهدوا لليبيا بالحقّ إنهم لا يعلمون أنّ ليبيا هي هكذا كعادتها لا تلتزم بالغرّة الشرعيّة؛ بل بحسب علمهم بالميلاد الفلكيّ، فيعلنون غرّة الشهر دون مراقبة الهلال لأنهم لا يلتزمون بالغرّة الشَّرعيّة حسب الرؤية؛ بل لعلمهم أنه قد جاءت لحظة ولادته فلكياً فيكتفون بذلك، وهذا مخالفٌ لكتاب الله وسُنّة رسوله برغم أني أعترف بأن غُرّة رمضان الشَّرعيّة هي أصلاً الأحد و29 الأحد وثلاثون رمضان الإثنين ولذلك تمت رؤية هلال شوال لعام 1429 بعد غروب شمس الإثنين برغم أن ذلك يستحيل في نظر علماء الفلك أجمعين.

    وليس معنى ذلك أن معمّر على الحقّ، فهو لا يعلم أنّ الأحد هو أصلاً الغرّة الشَّرعيّة بسبب آية الإدراك؛ بل دائماً ليبيا تُعلن حسب الميلاد الفلكيّ، ولكن الآن بسبب الإدراك أصبحت الغرّة الشَّرعيّة في الميلاد الفلكيّ، ولكن معمّر أصبح عائقاً لبيان أحد أشراط الساعة الكبر، فإذا أعلنا وحصحص الحقّ فيقول الجاهلون: إذاً ليبيا هي على الحق! ولم يتفكروا أنها آية التّصديق لأحد أشراط الساعة الكُبر فتزيد معمّر رجساً إلى رجسه، فليتُبْ إلى الله. وتالله بأني لا أشتمه لكي أنال رضوان المملكة العربيّة السعوديّة؛ بل لأني أراه صداً كبيراً عن بيان أحد اشراط الساعة الكُبرى، ولذلك أقول:

    يا مُعمر اتقِ الله ولا تُخالف أمر الله المُحكم في رؤية الأهلّة الشرعيّة، وها أنت أعلنت وعلماؤك بأن غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 هي يوم الجمعة مما جعلت لعلماء الفلك بالمملكة العربيّة السعوديّة وبعض المسؤولين فيها سلطاناً على مجلس القضاء الأعلى مُستغلين السُّحب فضغطوا على هيئة كبار العلماء وبالذات مجلس القضاء الأعلى ليعلنوا بأن الجمعة تمام الثلاثين والغرّة السبت 1 من ذي الحجّة، برغم أن مجلس القضاء الأعلى بإمكانه التريث إلى غروب شمس السبت ليتبيّن له الهلال هو فأتت عليه منزلة يوم الجمعة أم لا يزال في منزلته الأولى؟ ولكنه بسبب الإحراج أعرضوا عن ذلك وتركوا الإعلان لطرف أحد المسؤولين في المملكة، ولذلك لم نجد بياناً صادراً من مجلس القضاء الأعلى مباشرةً إلى حدِّ الآن، وإنما خبر عن القضاء الأعلى أنه أعلن كذا وكذا وذلك حتى لا يتراجع اليوم الثاني فيقول تبيّن أنه غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 هي يوم الجمعة.

    ويا معشر المسؤولين بالمملكة العربيّة السعوديّة، اتقوا الله في هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة فلا تفتنوهم عما أمرهم الله ورسوله بتحري الهلال ليلة 29 من الشهر، فإذا لم يشهدوا به أتمّوا الشهر ثلاثين يوماً، وفي ذلك حكمة بالغة كُبرى بمراقبة الهلال بعد غروب شمس 29 من الشهر حتى إذا أدركت الشمس القمر يتبيّن للبشر أن هناك خللاً في ميلاد هلال الشهر فيُشاهد من قبل الاقتران المعلوم، والذي يلاحظ هذا الخلل الفلكيّ لبيان شرط من أشراط الساعة الكبرى هم علماء الفلك، ولكن المشكلة أنهم لا يراقبون هلال المستحيل، وإن راقبوا ليس إلا مجاملةً فلا يحرصون على رؤية هلال المستحيل في نظرهم، غير إن الذين يراقبونه بدقةٍ يشهدونه لقوَّةِ تركيزهم على المراقبة، ومن ثم يطعن في رؤيتهم لهلال المستحيل كافةُ علماء الفلك بدلاً أن يقولوا: "غير معقول يشهد هؤلاء بما لم يروا فلا بدّ بأن هناك خلل فلكي!" ومن ثم يستعدون للرؤية لهلال المستحيل في 29 من الشهر إذا كانوا يرونه مستحيلاً، ولكن للأسف لا هؤلاء فهموا ولا هؤلاء عقلوا الخبر، وإنما كنت أريد أن ينقذكم الله بهذه الآية فتعترفوا بأنّ الشمس أدركت القمر، وليس معنى ذلك إن الله سوف يظهرني بها عليكم كلا! إنما هي نذيرٌ للبشر أن يولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال، ولكن يبدو لي أنكم لن تفهموا الحقّ بأنها أدركت الشمس القمر حتى يسبق الليل النّهار بسبب طلوع الشمس من مغربها بسبب مرور كوكب العذاب كوكب سقر ذلك ما يسمونه بالكوكب العاشر أسفل الأراضين السبع من بعد أرضكم، ذلك طامةٌ كُبرى؛ ذلك نبأ عظيمٌ أنتم عنه معرضون، وسبق أن فصّلناه من الكتاب تفصيلاً لقوم يعلمون، وكذلك آية الإدراك النذير؛ كم وكم وكم فصّلناه من القرآن تفصيلاً لقوم يعلمون، والحُكم لله وهو أسرع الحاسبين.

    والذي كان من الأسباب الرئيسيّة للصدّ عن بيان أحد أشراط الساعة الكُبرى هي ليبيا وشريعتها الباطل في رؤية الأهلّة بالعلم الفلكيّ وليس بالأعين كما أمرهم الله ورسوله لأهلّة الشهور وخصوصاً ذات المناسبات الدينيّة في شأن صيام رمضان وعيد الفطر وهلال ذي الحجّة أنها حسب الرؤية الشَّرعيّة وليس بعلم الميلاد الفلكيّ؛ بل جعل الله الحُكم في ذلك من الآيات المُحكمات الواضحات البيّنات في مُحكم القرآن العظيم بأن الصيام والحج حسب الرؤية الشَّرعيّة بالعين ولا مُشكلة باستخدام المنظار، أهم شيء أن تتم مُشاهدة الهلال بالعين وهذا حُكم الله المُحكم في القرآن العظيم في قول الله تعالى: {فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ} صدق الله العظيم [البقرة:185].

    والصيام رُكن من أركان الإسلام يا معشر الشعب الليبي فاتقوا الله والتزموا بأمر الله المُحكم في القُرآن العظيم، وكذلك الحجّ جعله رُكناً من أركان الإسلام وجعله على حسب ميقات الرؤية الشَّرعيّة لرؤية الهلال، وكذلك مواقيت الحساب للأشهر القمريّة للناس حسب رؤية الأهلّة الشَّرعيّة يا معشر الشعب الليبي، وليس البرّ أن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البر أن تتقوا الله وتأتوا البيوت من أبوابها. تصديقاً لقول الله تعالى: {يسْأَلُونَكَ عَنِ الأهلّة قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَأْتُوْاْ الْبُيُوتَ مِن ظُهُورِهَا وَلَـكِنَّ الْبِرَّ مَنِ اتَّقَى وَأْتُواْ الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} صدق الله العظيم [البقرة:189]

    وأعلمُ أن هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة يواجهون إحراجاً شديداً بسبب حدوث شرط مُتكرر من شروط الساعة الكُبرى وهو أن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال ومن ثم يُعلن مجلس القضاء الأعلى للمسلمين بالمملكة بطلب التحري لهلال شهر رمضان أو شوال أو ذي الحجّة بعد غروب 29 من الشهر، وإذا كان علماء الفلك يعلمون بأن الهلال سوف يغيب قبل غروب شمس 29 فيضغطون على هيئة كبار العلماء بردّ أي شهادة عدْلٍ من الشهود مهما كان عدْلاً وصادقاً حسب فتوى علماء الفلك إذا نبأتهم الحسابات لحركة القمر بأنه سوف يغيب قبل غروب شمس 29 من الشهر ولكن هيئة كبار العلماء لا يزالون يذودون عن حياض الدين ولكنهم أصبحوا مُستضعفين نظراً للتكتُل عليهم من كلّ حدبٍ وصوبٍ من علماء الفلك بطريقة الضغط عليهم من المسؤولين الكبار في المملكة وذلك حتى يخُالفوا معمّر الذي لا خير فيه في إعلان غُرّة الشهر من شدة كُرههم له، وأراد الإخوان المسؤولون بالمملكة ما دام وعلم الفلك ينفي الرؤية ويفتي بإبطال شهادة الشُهود بسبب علمه أنه سوف يغيب القمر قبل غروب الشمس، فأرادوا من هيئة كبار العلماء أن يأخذوا بذلك ما دام توجد هناك فتوى علميّة تفيد بغياب القمر قبل مغيب شمس 29 من الشهر، وأجنح مع علماء الفلك ثلاثة من أعضاء هيئة كبار العلماء ومنهم فضيلة الشيخ عبد الله بن سُليمان المنيع الذي يستخدم وسيلة الضغط على هيئة كبار العلماء من المسؤولين في الحكومة للرضوخ لفتوى علماء الفلك بأن لا يقبلوا شهادة شهود رؤية هلال المستحيل في نظر العلم الفلكيّ حسب حركة القمر ولا يزال هيئة كبار العلماء يذودون عن حياض الدين ويأبون رفض شهادة العدول لرؤية هلال الأشهر ذات المُناسبات الدينية وأشهد لله أن هيئة كبار العلماء على الحقّ في هذا الشأن.

    ولربّما يودّ أحد علماء الفلك أن يقول: "إذاً يا ناصر محمد اليمانيّ، أنت جاهلٌ مثلهم بالعلم الفلكيّ الدقيق، فنحنُ نعلم متى سوف يولد هلال الشهر فنحدد موعد ولادته فلكيّاً بالساعة والدقيقة والثانية بسبب علمنا بسرعة حركة القمر حول الأرض، وبسبب ذلك نخبركم متى الكسوف ومتى الخسوف في أي سنة وشهر ويوم بالساعة والدقيقة والثانية بدقة مُتناهية عن الخطأ كما أحاطنا الله بذلك بالأسباب العلميّة، ولذلك نعلم متى بالضبط سوف تكون لحظة ميلاد الهلال فلكيّاً، ونحن لا نستحيل رؤيته بعد غروب شمس 29 من الشهر إلا في حالةٍ واحدةٍ وهي إذا أفادت الحسابات أنّ القمر سوف يغيب قبل غروب شمس 29 من الشهر وفي هذه الحالة نفتي بردّ شُهداء هلال المُستحيل، فكيف يرون هلالاً لا وجود له بالأفق الغربي نظراً لغيابه قبل مغيب شمس 29 من الشهر؟ فأيّ هلالٍ شهد به شُهود المستحيل الذين تُصدقهم هيئة كبار العلماء والقضاء الأعلى وذلك بسبب جهلهم بالعلم الفلكيّ؟ وبما أن فضيلة الشيخ عبد الله بن سُليمان المنيع أحد هيئة كبار العلماء وزاده الله بسطةً في علم الفلك ولذلك تجده مُنحازاً إلى صف علماء الفلك ويفتي كذلك بردّ شهود هلال المستحيل بسبب علمه الفلكيّ بأنّ القمر سوف يغيب قبل غروب الشمس، ولكنك تجهل كذلك أنت العلم الفلكيّ يا ناصر محمد اليماني ولذلك تُعلن أحياناً بأن رؤية هلال رمضان أو شوال أو ذي الحجّة سوف تكون بعد غروب شمس 29 كما أفتيت في هلال ذي الحجة لعام 1429 بأنها سوف تكون بالجُمعة ونحن خالفناك كافة علماء الفلك في البشريّة بأن ذلك مستحيل علمياً، وها هو قد حصحص الحقّ فلم تشهد المملكة العربيّة السعوديّة هلال ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس حسب فتواك يا ناصر محمد اليماني، بل جعلت ذلك من أشراط الساعة الكُبر وآية التّصديق للمهديّ المُنتظَر، وها هي لم تدرك الشمس القمر ولا يحزنون، فهل أنت مجنون أم تتبع الذين لا يعلمون؟".

    ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ وأقسم بالحقّ والحق أقول: أنها أدركت الشمس القمر في هلال ذي الحجة لعام 1429، ولكن لحكمةٍ إلهية بسبب سوء الطقس والأحوال الجويّة المُلبدة بالسحب في سماء المملكة العربيّة السعوديّة لم يُشاهدوا رؤية الهلال، ولكن كيف سوف يتبيّن الحقّ ويُحصحص بلا شكّ أو ريب إنه في آخر ذي الحجّة لعام 1429 سوف تتم مُشاهدة هلال مُحرم لعام 1429 بعد غروب شمس السبت وجميع علماء الفلك يستحيلون ذلك وعلى رأسهم المشروع الإسلامي لرصد الأهلّة بأنه لا بُد من إكمال ذي الحجّة ثلاثون يوماً بالأحد فتكون غُرّة مُحرم الإثنين، ولكني أفتي بالحقّ بغير ذلك وأقول:

    بل سوف تتم رؤية هلال ذي الحجّة بعد غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة لعام 1429، وحتماً بلا شك أو ريب سوف يشهد من راقب هلال مُحرم بعد غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة لعام 1429 حسب إعلان المملكة العربيّة السعوديّة والذي بسبب السُحب وافق إعلان الفلكيّين.
    ولكني أنا الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ يُخالف بالحقّ وأفتي:
    بأنها سوف تتم رؤية هلال محرم لعام 1430 بعد غروب شمس السبت وذلك لأنه لا ينبغي أن يكون شهر ذي الحجّة 31 يوم حسب إعلان ناصر محمد اليمانيّ بأن غُرّة ذي الحجّة الشَّرعيّة هي يوم الجمعة المباركة بلا شك أو ريب، وعليه فإن 29 من ذي الحجّة الجمعة وثلاثين ذي الحجّة السبت، ثم تتم رؤية هلال مُحرم بعد غروب شمس السبت بإذن الله تعالى، فتكون رأس السنة الهجرية هي يوم الأحد واحد مُحرم 1430 الموافق 28 ديسمبر 2008، فإن تمت رؤيته فقد أصبحت فتوى ناصر محمد اليمانيّ حقاً بأن يوم الجمعة هو حقاً غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 و29 ذي الحجّة هو يوم الجمعة وثلاثون ذي الحجّة هو السبت.

    أما إذا أتمَمْتُم الأحد حسب الإعلان فسوف يصبح شهر ذي الحجّة 31 يوم حسب إعلان ناصر محمد اليماني, وهذا لا ينبغي أن يكون الشهر الهجري واحداً وثلاثين يوماً وأصبح المخطئ هو ناصر محمد اليمانيّ وأنها لم تُدرك الشمس القمر ولا يحزنون لئن أتممتم ذا الحجّة ثلاثين يوماً حسب تقارير علماء الفلك في العالمين وعلى رأسهم المشروع الإسلامي لرصد الأهلّة والذي يفتي أنه لا ينبغي رؤية هلال محرم بعد غروب شمس السبت؛ بل لا بُد من إتمام ذي الحجّة ثلاثون يوماً بالأحد فتكون غُرّة محرم لرأس السنة الهجرية هي يوم الإثنين حسب إعلان كافة علماء الفلك، والحُكم لله وهو خير الحاكمين، برغم أنه سوف يتبيّن للعجوز التي لا تعرف العلم الفلكيّ خلال شهر ذي الحجّة بأن الغرّة هي بلا شك أو ريب كانت بالجمعة، وذلك لأنّ الإبدار سوف يكون بإذن الله ليلة الجُمعة المباركة. وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..

    وأشكر موقع المُشرفين على موقع صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله وإخوانه أجمعين وعلى رأسهم ملك المملكة العربيّة السعوديّة صاحب السمو الملكي الملك عبد الله بن عبد العزيز وجميع الذين يحكمون بما أنزل الله في كافة دول البشرية، ولكني لم أجد أحداً بل أقربهم إلى الحقّ هي المملكة العربيّة السعوديّة ذات الشارع الديني، ونحن الائمة الحقّ نحكم بالظاهر ولا نتتبع عيوب الناس، وزُرت كثيراً من الدول ولم أجد شارع الدين إلا في المملكة العربيّة السعوديّة، ولذلك هم الوحيدون الذين سوف لن يزيدهم المهديّ المنتظَر إلا عزّاً إلى عزّهم، وكذلك فخامة الرئيس علي عبد الله صالح لئن اعترف بالحقّ فلن نزيده إلا عزّاً إلى عزّه وإن أبى فأنا أعده وعداً غير مكذوبٍ بأني لا ولن أضرّ أمنه بأيّ حركةٍ انقلابيّةٍ في اليمن، ويشهد الله أنه في مأمنٍ من ذلك فلست كأمثال الحوثي الضال، ولكني أعِدُ علي عبد الله صالح إذا لم يعترف بالحقّ فإن الله سوف يظهرني عليه وعلى كافة قيادات البشريّة بكوكب العذاب في ليلة وهم من الصاغرين.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..
    أخو المسلمين في الدين؛ العزيز على الكافرين الذليل على المؤمنين؛ الإمام ناصر محمد اليماني.
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    إنّ توقيت أول يومِ للنفير للحجّ قد جعله الله في ميقات معلوم لدى كافة أهل الأرض حين يشهدوا اكتمال التربيع الأول وذهاب الأهلّة فور انقضاء التربيع الأول ..

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 10:31 am

    - 4 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    02 - 12 - 1429 هـ
    01 - 12 - 2008 مـ
    10:14 مساءً
    ـــــــــــــــــــــ


    إنّ توقيت أول يومِ للنفير للحجّ قد جعله الله في ميقات معلوم لدى كافة أهل الأرض حين يشهدوا اكتمال التربيع الأول وذهاب الأهلّة فور انقضاء التربيع الأول ..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    من الإمام ناصر محمد اليمانيّ إلى هيئة كبار العلماء وكافة علماء الأمّة الإسلاميّة والمسلمين جميعاً، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين، وبعد..

    يا معشر هيئة كبار العلماء وكافة علماء الأمّة الإسلاميّة، إني أدعوكم إلى الحقّ فاسمعوا وأطيعوا، وأُقسم بالله الواحد القهّار ربي وربّكم وربّ البيت العتيق إذا لم تتراجع المملكة العربيّة السعوديّة في إعلان يوم عرفة لحجاج هذا العام 1429 بأنهم سوف يخطئِون في جميع أيام الحجّ فيأتوا الحجّ من ظهره فيجعلوا يوم التروية هو يوم عرفة ويوم عرفة هو يوم النّحر ويوم النّحر اليوم الذي يليه، وليس البرّ أن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البرّ أن تتقوا الله فتأتوا البيوت من أبوابها فتحجوا كما أمركم الله ورسوله فتنفروا للحجّ في أول يومه المعلوم لدى عالمكم وجاهلكم لا يعمى عنه إلا من ابتلاه الله فأذهب بصره ولكن ولده الصغير الذي يقوده لو نظر إلى القمر لقال يا أبتِ غدا يوم النفير للحج. وأُقسم بالله العلي العظيم لا تستطيعون أن تنكروا الحقّ إلا أن تأخذكم العزّة بالإثم فتعرضوا عن الحقّ بعد ما تبيّن لكم أنه الحقّ من ربّكم ومن ثم يحكم الله بيني وبينكم بالحقّ وهو أسرعُ الحاسبين.

    ويا معشر المسلمين ذكرهم والأُنثى كلّ بالغٍ رشده منكم، إني أُشهدكم وأُشهد الله وكفى بالله شهيداً بأنه إذا لم تتراجع هيئة كبار العلماء عن إعلان يوم عرفة فإنهم سوف يحتملون إثماً كبيراً إذا تبيّن لهم على الواقع ما جاء في البيان الحقّ فيرونه حقاً على الواقع الحقيقي في تحديد أول يوم من أيام الحج، وذلك لأني سوف أقوم بتحديده بالبيان الحقّ من كتاب الله وسُنّة رسوله الحقّ، ثم يرون البيان الحقّ على الواقع الحقيقي، وإذا اختلف فقد جعل الله لكم الحجّة على ناصر محمد اليمانيّ أو يقيم الله عليكم الحجّة بالحقّ على الواقع الحقيقي في تحديد أول يوم من أيام الحجّ بآية كونيّة كما جعل الله ميقات أول يوم من أيام الحجّ معلوم بآيةٍ كونيّةٍ يشهدها كافة من وسق بليل الأرض بعد غروب شمس الخميس سبعة من ذي الحجّة لعام 1429، فيكون ذلك أذان من الله عن دخول أول يومٍ من أيام الحجّ ليلة الجمعة المباركة ثمانية من ذي الحجّة ذلك يوم التروية ذلك يوم النفير للحجّ كما علمكم الله بمُحكم القُرآن العظيم وحذركم إن لم تُخالفوا ذلك التوقيت المعلوم في القُرآن العظيم، وكذلك علّمكم بذلك محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - بالتطبيق العملي لأولكم فأعلن لكم دخول أول أيام النفير للحجّ بأنه يوم ثمانية من ذي الحجّة وأنتم على ذلك من الشاهدين.

    وأنا الإمام المهديّ الحقّ من ربّكم أوجه إلى كافة علماء المسلمين سؤال وهو: ما هي الأهلّة للشهر القمري؟ ونختار شهر ذي الحجّة. ولربّما تودّ أن تقاطعني عجوزٌ لا تقرأ ولا تكتب فتقول: "هي منازل الأهلّة نراها على وجه القمر ليلة تلو الأُخرى"، ثم أقول لها: صدقتِ يا أمة الله. ومن ثم أقول لها: أفتيني متى تختفي الأهلّة من على وجه القمر تماماً في الليالي العشر الأولى من شهر ذي الحجّة؟ لأجابتني: "إنها تختفي بالضبط بعد انقضاء سبع منازل من غُرّة الشهر أي سبع ليال سوياً أي سبعة أيام، ثم تدخل ليلة الثامن من الشهر بعد غروب شمس اليوم السابع فننظر إلى السماء فنجد وجه القمر قد عمّ الضياء نصفه تماماً وذهبت تقوّسات الأهلّة، ومن ثم نعلم أنه اكتمل التربيع الأول لوجه القمر وذهبت الأهلّة الأولى السبعة بالضبط بعد غروب شمس اليوم السابع"، ومن ثم أقول لها: صدقتِ يا أمة الله، فذلك ميقات أول يومٍ من أيام الحجّ بعد انقضاء الأهلّة السبعة بعد مُضي سبعة منازل منذ غُرّة الشهر، وإذا لم تشهدي الغرّة فإذا رأيتِ وجه القمر انقسم إلى نصفين نصف منه مُضيء ويفصل بينهما خط مُستقيم وذهبت من على وجهه تقوّسات الأهلّة فاعلمي بأنّ تلك الليلة ليلة أول أيام الحجّ، قد جعل ميقات أوّل أيام الحجّ معلومٌ بدقةٍ مُتناهيةٍ على وجه القمر يشهده كافة حجاج بيت الله الحرام والناس جميعاً. ومن ثم تُقاطعني هذه العجوز إن كانت من أولي الألباب من الذين لا يتبعون ما ليس لهم به علم من كتاب الله وسُنّة رسوله فتقول: "مهلاً مهلاً يا ناصر محمد اليماني، فهل عندك سلطان بهذا أم تقول على الله ما لا تعلم". ومن ثم أجيبها وأقول: قال الله تعالى: ‏‏{يسئلونك عن الأهلّة قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَأْتُوْاْ الْبُيُوتَ مِن ظُهُورِهَا وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ اتَّقَى وَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ‏} صدق الله العظيم [البقرة:189].

    إذاً يا معشر علماء الأمّة قد جعل الله ميقات أول يوم من أيام الحجّ معلوم على سطح القمر يشهده كافة حُجاج بيت الله الحرام والناس جميعاً ولم يفتِكم الله أنه بالإتمام كما شهر رمضان وذلك لأن شهر رمضان يختلف ميقاته عن ذي الحجّة، لأن الصيام في أوله ولا يمكنكم أبداً أن تُشاهدوا هلال الشهر في كافة البلاد الإسلاميّة، ولذلك جعل الله الصيام أدناه 29 وأقصاه ثلاثين يوماً ويبدأ الصيام من أول رؤية الشهر. تصديقاً لقول الله تعالى: {فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمْ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ} صدق الله العظيم [البقرة:185].

    إذاً ركن الصيام يبدأ بيومين لدى المسلمين يوم سابق ويوم لاحق، تنفيذاً لقول الله تعالى: {فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمْ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ} صدق الله العظيم [البقرة:185].

    وأما توقيت أول يوم للنفير للحجّ فجعله الله في ميقات معلوم لدى كافة أهل الأرض حين يشهدوا اكتمال التربيع الأول وذهاب الأهلّة فور انقضاء التربيع الأول، وذلك أذان من الله بدخول ليلة أول أيام الحجّ فيستعدوا للنفير صباح ذلك اليوم يوم ثمانية من ذي الحجّة.

    وعليه فأني أُشهد الله وكفى بالله شهيداً بأنّ كافة حُجاج بيت الله وهيئة كبار العلماء بأمّ القرى والناس جميعاً بأن الله قد أفتاهم عن أوّل أيام الحجّ أنه بعد انقضاء أهلَّة الشهر في خلال الليالي العشر الأولى، وحتماً سوف يفتيهم القمر بعد غروب شمس الخميس بأنه بلا شك أو ريب أن ليلة الجمعة هي ليلة الثامن من ذي الحجّة، وذلك أول أيام الحجّ جعله الله ميقاتاً للناس كافة، معلوم في كبد السماء بعد غروب شمس يوم الخميس نهاية اليوم السابع من ذي الحجّة لدخول ليلة الثامن من ذي الحجّة. فمن ذا الذي يستطيع أن يُنكر في تلك الليلة المباركة أنها حقاً بلا شك أو ريب هي ليلة الثامن من ذي الحجّة لعام 1429؟ فإذا لم ينفر الحُجاج للحجّ يوم الجمعة المباركة أول أيام الحج فأقسم بربّ العالمين أنهم سوف يُغيِّرون أيام الحجّ المعلومة للحجّ فيجعلون يوم التروية هو يوم عرفة ويوم عرفه هو يوم النّحر وهكذا حتى آخر يوم من أيام ذي الحجّة سوف يتمّ تغيرها أجمعين، غير أني أفتي أن حجّ الحجاج مقبول ويتحمل المخالفةَ بين يدي الله هم مجلسُ القضاء الأعلى بهيئته الدائمة وكافة هيئة كبار العلماء بمكة المكرمة المسؤولون عن الإعلان الخطأ، والتراجع إلى الحقّ فضيلة عند ربّ العالمين.

    وأنكر على مُعمر القذافي وعلماء المسلمين في الشعب الليبي وأقول لهم أن يتقوا الله فلم يجعلهم الله أولياء المسجد الحرام المسؤولين عن الحجيج وما يحتاج؛ بل المسؤولية يتحملها الملك عبد الله بن عبد العزيز وهيئة كبار العلماء فجعلهم الله المختصين للإعلان عن أول أيام الحجّ، ولا أدري ما هو هدف مُعمر من إعلان غُرّة ذي الحجّة برغم أني أعلم أنها حقاً يوم الجمعة وأشهد أن مُعمر لم يُشاهد الهلال لأنهم لم يراقبوه شيئاً ودائماً لا يراقبون رؤية الهلال وإنما يعلنوا حسب علمهم بميلاد الهلال الفلكيّ وليس الرؤية الشرعية! فاتقوا الله يا معشر الشعب الليبي.

    وأُقسم بالله العظيم برغم أني أعلمُ علم اليقين أنّ غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 هي الجمعة وأول أيام الحجّ هو يوم الجمعة المباركة يوم التروية ويوم عرفه هو يوم السبت ويوم النّحر هو يوم الأحد، ولكني لو كنت حاجّاً لهذا العام لحجَجْت يوم يحجّ المُسلمون ووقفت بعرفة يوم يقف المُسلمون وذبحت أُضحيتي يوم عيد المسلمين لأني أعلم أن الأخطاء بين يدي الله سوف يتحملها أصحاب الإعلان وهم مجلس القضاء الأعلى وهيئة كبار علماء المسلمين المسؤولين في هذا الشأن، وقد برأت ذمتي أمام الله بعد أن بيّنت لهم بأنّ ميقات الحجّ تحكمه الأهلّة لشهر ذي الحجّة سواء شهدوا بالغرّة أم غُمّ عليهم ذلك كما حدث في عام أم إنكم لا تعلمون ما هي الأهلّة. وقال الله تعالى: {هُوَ الَّذِى جَعَلَ الشَّمْسَ ضِيَآءً وَالْقَمَرَ نُورًا وَقَدَّرَهُ مَنَازِلَ لِتَعْلَمُواْ عَدَدَ السِنِينَ وَالْحِسَابَ مَا خَلَقَ اللَّهُ ذَلِكَ إلاَّ بالحقّ يُفَصِلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ} صدق الله العظيم [يونس:5].

    إذاً مواقيت الحساب هي حسب المنازل القمريّة للناس جميعاً ومنها ميقات يوم الثامن من ذي الحجّة جعل الله ميقاته بعد انقضاء الأهلّة السبعة في نهاية ما يُسميه علماء الفلك بالتربيع الأول. تصديقاً لقول الله تعالى: ‏‏{يسئلونك عن الأهلّة قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَأْتُوْاْ الْبُيُوتَ مِن ظُهُورِهَا وَلَكِنَّ الْبِرَّ مَنْ اتَّقَى وَأْتُوا الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ‏} صدق الله العظيم [البقرة:189].

    ويا أيّها الناس، سبق وأن أعلنّا لكم بأن غُرّة ذي الحجّة هي بلا شك أو ريب سوف تكون يوم الجمعة المباركة نظراً لأنها سوف تدرك الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر، ولربّما يودّ أحد علماء الفلك ان يُقاطعني فيقول: "وكيف تجعل الغرّة في ليلة الاقتران ونحن نعلم بأن القمر غاب في 29 من ذي القعدة من قبل غروب الشمس قبل الميلاد ومن قبل الاقتران؟". ومن ثمّ أردّ عليه: لقد أدركت الشمس القمر فولد الهلال من قبل الاقتران وأصبحت الغرة الشَّرعيّة في يوم الاقتران وأنتم لا تعلمون، وعليه فإنّ أول أيام الحجّ هو يوم الجمعة المبُاركة والوقوف بعرفة هو السبت والنحر هو الأحد واكتمال البدر ليلة النّصف ليلة الجمعة المباركة وثبوت رؤية هلال محرم بإذن الله لعام 1430 للهجرة يُشاهد ليلة الأحد فتكون غُرّة محرم هو الأحد أول يوم في السنة الهجريّة لعام 1430 للهجرة. وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

    وأرجو من مجلس القضاء الأعلى أن يتراجع إلى الحقّ كما تراجع في عام 1425 بنص هذا البيان التالي:
    الحمدلله وحده والصلاة والسلام على نبينا محمدوعلى آله وصحبه وبعد فإن مجلس القضاءالأعلى قدأصدر بيانا بأن يوم الأربعاء الموافق 1 / 12 حسب تقويم أم القرى هو أول شهر ذي الحجة رغم أن الناس رأوا القمر مساء يوم الثلاثاء(30) ذي القعدة حسب تقويم أم القرى في عامة المدن ورأوه عاليا ولأن مجرد ذلك لا يكفي لاعتبار الشهر داخلا يوم الثلاثاءولأنه لم يتقدم أحد برؤية الهلال مساء الإثنين التاسع والعشرين من ذي القعدة فقد اعتمد المجلس إكمال العدة لحديث//فإن غم عليكم فأكملوا العدة//ونظرا لأنه تقدم في مساء يوم الجمعة الموافق (3) ذي الحجة حسب تقويم أم القرى عدة شهود برؤية الهلال ليلة الثلاثاء وهم من السيح شرق محافظة الرين وتبلغت محكمة الرين بذلك فطلبهم فضيلة قاضي الرين وحضر منهم إثنان شهدا برؤيتهما هلال ذي الحجة بعد مغرب يوم الاثنين التاسع والعشرين من شهر ذي القعدة ومكث كل واحد منهما يراه بعد أن صليا فريضة المغرب وفي ليلة الأربعاء ذكر كل واحد منهما أنه رآه عاليا وبقي يرى إلى صلاة العشاء وجرت تزكيتهما وذكر فضيلة قاضي الرين أنهما معروفان لديه بالعدالة والثقة والثبات ومعهما شاب رآه معهما لكن لم يحضر إلى المحكمة لبعدهما وبناء على ذلك ولأنه إذا ثبتت الرؤية المعتبرة للعبادة وقد ثبتت لذا فإن مجلس القضاء الأعلى في المملكة العربية السعودية يقرر أنه ثبت دخول ذي الحجة هذا العام 1425ه- يوم الثلاثاء الموافق 11 يناير عام 2005م والوقوف بعرفة يوم الأربعاء الموافق 19 يناير 2005م وعيد الأضحى المبارك يوم الخميس الموافق 20 يناير 2005م. ومجلس القضاء إذ يعلن ذلك لعموم المسلمين يسأل الله جل وعلا أن يوفق حجاج بيت الله الحرام لأداء حجهم وأن يتفضل عليهم بالقبول وأن يعز الإسلام والمسلمين وأن يصلح حال المسلمين ويجمع كلمتهم على الحق وأن يؤلف بينهم وأن يدفع عنهم كل شر وبلاء وفتنة أنه مجيب الدعاء وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم . ------------------------------------------ عضو ناصر بن إبراهيم الحبيب عضو غيهب بن محمد الغيهب عضو محمد بن الأمير عضو محمد البدر رئيس مجلس القضاء صالح بن محمد اللحيدان كتب:

    وما أشبه الليلة بالبارحة يا فضيلة الشيخ صالح بن محمد اللحيدان، أم إنكم لم تروا الهلال مرتفعاً بعد غروب شمس السبت كما رأيتموه يوم تراجعتم في عام 1425؟ وبرغم إنكم لم تتراجعوا برغم ما تشهدوا من ارتفاع الهلال من بعد الإعلان في عام 1425 حتى إذا جاءكم شهودٌ برؤيته من بعد الإعلان وكذلك ليلة الجمعة المباركة غمّ عليكم وعلى معظم مناطق المملكة العربيّة السعوديّة بالسحب برغم أن تقارير الفلك بالمملكة يكذبون (عيني عينك) ويصفون أنّ الجو صافٍ ومُهيّأ للرؤية وإنهم لكاذبون، تالله لو شهدوا بالهلال واستطاعوا أن يحجبوه عن الآخرين ليلة الجمعة المباركة لفعلوا إلا من رحم ربي، فقد أخذتهم العزّة بالإثم إلا من رحم ربي. والمُشكلة أنهم الوحيدون الذين سوف يعلمون علم اليقين إذا حقاً ثبتت رؤية هلال الشهر الذي يستحيلونه علمياً لن يجدوا لذلك الحدث غير تفسيرٍ واحدٍ وهو أنّ الهلال لا بدّ بأنه قد تمّ ميلاده مُسبقاً ولكنهم دائماً لا يراقبوا هلال المستحيل في نظرهم وسوف يستمرون بالتكذيب لشهداء الرؤية حتى يحكم الله بالحقّ أو يهديهم الله إن تنازلوا عن غرورهم وراقبوا هلال المستحيل ليتأكدوا ماذا يحدث في الآفاق من آيات الله نذيراً للبشر وهم في غفلة معرضون، وسلامُ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين.

    وكذلك نرفق لكم من جديد الميقات المعلوم على وجه القمر للدخول كيف ترونه بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة المباركة، وهو كما يلي في هذه الصورة المُلتقطة للقمر بعد غروب شمس اليوم السابع من الشهر ودخول ليلة الثامن فتشهدونه كما يلي في الصورة أدناه فتعلمون أنه قد ذهبت الأهلّة وانقضت السبع المنازل ودخلت ليلة الثامن لليوم الأول للحجّ كما سوف تُشاهدون على هذه الصورة، والله الموفق.

    اللهم قد بلغت وفصلت تفصيلاً اللهم فاشهد، والحُكم لله ربّ العالمين.


    إمام المسلمين الداعي إلى الصراط المستقيم الناصر لما أنزله الله على محمد صلّى الله عليه وآله وسلّم؛ الإمام ناصر مُحمد اليماني.
    ____________________
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    وها هو حصحص الحقّ ولكن للأسف وكأني أخاطب صُماً بكماً لا ينطقون !

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 10:35 am

    - 5 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    29 - 12 - 1429 هـ
    28 - 12 - 2008 مـ
    11:20 مساءً
    ـــــــــــــــــــــــــ


    وها هو حصحص الحقّ ولكن للأسف وكأني أخاطب صُماً بكماً لا ينطقون !


    اقتباس المشاركة: 4819 من الموضوع: بيان الإدراك لعام 1429 للهجرة من المهديّ الى خادم الحرمين وهيئة كبار العلماء في المملكة العربيّة السعوديّة..


    - 3 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    29- 11 - 1429 هـ
    28 - 11 - 2008 مـ
    11:49 صباحاً
    ــــــــــــــــــــــ


    من المهديّ المنتظَر إلى كافة الأنصار والباحثين عن الحقّ ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على محمد وآله والتابعين للحقّ إلى يوم الدين، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين، وبعد..

    ويا معشر الأنصار الأخيار وكافة الباحثين عن الحقّ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى جميع عباد الله المسلمين، وأشهدُ أن لا إله إلا الله وأشهدُ أنّ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وأشهدُ أني الإمام المهديّ الحقّ من ربكم، وأشهدُ أنّ الشمس أدركت القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر والناس في غفلةٍ مُعرضون، وأشهدُ لله شهادة الحقّ اليقين بأنّ الشمس أدركت القمر في هلال ذي الحجّة لعامكم هذا 1429 للهجرة، ولكن مُعمر القذافي وعلماؤه الذين خالفوا مواقيت الأهلّة حسب الرؤية الشَّرعيّة أصبح فتنة عن الحقّ، وما كان له أن يُعلن للناس بأن غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 هي الجُمعة! فهل بيت الله الحرام في طرابلس أم في مكة المكرمة يا مُعمر؟ اتقِ الله! وأقسم بالله إنك بهذا عائقٌ باطلٌ أمام الإمام المهديّ، إذ كيف أبيّن للناس حقيقة شرطٍ من أشراط الساعة الكُبرى وهو أن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران؟ حتى إذا شهد أصحاب الرؤية الشَّرعيّة هلال المستحيل في نظر كافة علماء الفلك ومن ثم يقول الذين لا يعلمون: إذاً ليبيا هي على الحقّ. كما حدث في رمضان 1429 فقد بيّن الله لأهل مكة آيةً كونيّةً أنّ الشمس أدركت القمر في آخر رمضان 1429 برغم أنه يستحيل ذلك لدى أهل العلم الفلكيّ، ولكن الذين لا يعلمون قالوا: "إذاً ليبيا هي على الحقّ في غُرّة رمضان 1429 أنّها الأحد"، ولكن هؤلاء الذين شهدوا لليبيا بالحقّ إنهم لا يعلمون أنّ ليبيا هي هكذا كعادتها لا تلتزم بالغرّة الشرعيّة؛ بل بحسب علمهم بالميلاد الفلكيّ، فيعلنون غرّة الشهر دون مراقبة الهلال لأنهم لا يلتزمون بالغرّة الشَّرعيّة حسب الرؤية؛ بل لعلمهم أنه قد جاءت لحظة ولادته فلكياً فيكتفون بذلك، وهذا مخالفٌ لكتاب الله وسُنّة رسوله برغم أني أعترف بأن غُرّة رمضان الشَّرعيّة هي أصلاً الأحد و29 الأحد وثلاثون رمضان الإثنين ولذلك تمت رؤية هلال شوال لعام 1429 بعد غروب شمس الإثنين برغم أن ذلك يستحيل في نظر علماء الفلك أجمعين.

    وليس معنى ذلك أن معمّر على الحقّ، فهو لا يعلم أنّ الأحد هو أصلاً الغرّة الشَّرعيّة بسبب آية الإدراك؛ بل دائماً ليبيا تُعلن حسب الميلاد الفلكيّ، ولكن الآن بسبب الإدراك أصبحت الغرّة الشَّرعيّة في الميلاد الفلكيّ، ولكن معمّر أصبح عائقاً لبيان أحد أشراط الساعة الكبر، فإذا أعلنا وحصحص الحقّ فيقول الجاهلون: إذاً ليبيا هي على الحق! ولم يتفكروا أنها آية التّصديق لأحد أشراط الساعة الكُبر فتزيد معمّر رجساً إلى رجسه، فليتُبْ إلى الله. وتالله بأني لا أشتمه لكي أنال رضوان المملكة العربيّة السعوديّة؛ بل لأني أراه صداً كبيراً عن بيان أحد اشراط الساعة الكُبرى، ولذلك أقول:

    يا مُعمر اتقِ الله ولا تُخالف أمر الله المُحكم في رؤية الأهلّة الشرعيّة، وها أنت أعلنت وعلماؤك بأن غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 هي يوم الجمعة مما جعلت لعلماء الفلك بالمملكة العربيّة السعوديّة وبعض المسؤولين فيها سلطاناً على مجلس القضاء الأعلى مُستغلين السُّحب فضغطوا على هيئة كبار العلماء وبالذات مجلس القضاء الأعلى ليعلنوا بأن الجمعة تمام الثلاثين والغرّة السبت 1 من ذي الحجّة، برغم أن مجلس القضاء الأعلى بإمكانه التريث إلى غروب شمس السبت ليتبيّن له الهلال هو فأتت عليه منزلة يوم الجمعة أم لا يزال في منزلته الأولى؟ ولكنه بسبب الإحراج أعرضوا عن ذلك وتركوا الإعلان لطرف أحد المسؤولين في المملكة، ولذلك لم نجد بياناً صادراً من مجلس القضاء الأعلى مباشرةً إلى حدِّ الآن، وإنما خبر عن القضاء الأعلى أنه أعلن كذا وكذا وذلك حتى لا يتراجع اليوم الثاني فيقول تبيّن أنه غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 هي يوم الجمعة.

    ويا معشر المسؤولين بالمملكة العربيّة السعوديّة، اتقوا الله في هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة فلا تفتنوهم عما أمرهم الله ورسوله بتحري الهلال ليلة 29 من الشهر، فإذا لم يشهدوا به أتمّوا الشهر ثلاثين يوماً، وفي ذلك حكمة بالغة كُبرى بمراقبة الهلال بعد غروب شمس 29 من الشهر حتى إذا أدركت الشمس القمر يتبيّن للبشر أن هناك خللاً في ميلاد هلال الشهر فيُشاهد من قبل الاقتران المعلوم، والذي يلاحظ هذا الخلل الفلكيّ لبيان شرط من أشراط الساعة الكبرى هم علماء الفلك، ولكن المشكلة أنهم لا يراقبون هلال المستحيل، وإن راقبوا ليس إلا مجاملةً فلا يحرصون على رؤية هلال المستحيل في نظرهم، غير إن الذين يراقبونه بدقةٍ يشهدونه لقوَّةِ تركيزهم على المراقبة، ومن ثم يطعن في رؤيتهم لهلال المستحيل كافةُ علماء الفلك بدلاً أن يقولوا: "غير معقول يشهد هؤلاء بما لم يروا فلا بدّ بأن هناك خلل فلكي!" ومن ثم يستعدون للرؤية لهلال المستحيل في 29 من الشهر إذا كانوا يرونه مستحيلاً، ولكن للأسف لا هؤلاء فهموا ولا هؤلاء عقلوا الخبر، وإنما كنت أريد أن ينقذكم الله بهذه الآية فتعترفوا بأنّ الشمس أدركت القمر، وليس معنى ذلك إن الله سوف يظهرني بها عليكم كلا! إنما هي نذيرٌ للبشر أن يولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال، ولكن يبدو لي أنكم لن تفهموا الحقّ بأنها أدركت الشمس القمر حتى يسبق الليل النّهار بسبب طلوع الشمس من مغربها بسبب مرور كوكب العذاب كوكب سقر ذلك ما يسمونه بالكوكب العاشر أسفل الأراضين السبع من بعد أرضكم، ذلك طامةٌ كُبرى؛ ذلك نبأ عظيمٌ أنتم عنه معرضون، وسبق أن فصّلناه من الكتاب تفصيلاً لقوم يعلمون، وكذلك آية الإدراك النذير؛ كم وكم وكم فصّلناه من القرآن تفصيلاً لقوم يعلمون، والحُكم لله وهو أسرع الحاسبين.

    والذي كان من الأسباب الرئيسيّة للصدّ عن بيان أحد أشراط الساعة الكُبرى هي ليبيا وشريعتها الباطل في رؤية الأهلّة بالعلم الفلكيّ وليس بالأعين كما أمرهم الله ورسوله لأهلّة الشهور وخصوصاً ذات المناسبات الدينيّة في شأن صيام رمضان وعيد الفطر وهلال ذي الحجّة أنها حسب الرؤية الشَّرعيّة وليس بعلم الميلاد الفلكيّ؛ بل جعل الله الحُكم في ذلك من الآيات المُحكمات الواضحات البيّنات في مُحكم القرآن العظيم بأن الصيام والحج حسب الرؤية الشَّرعيّة بالعين ولا مُشكلة باستخدام المنظار، أهم شيء أن تتم مُشاهدة الهلال بالعين وهذا حُكم الله المُحكم في القرآن العظيم في قول الله تعالى: {فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ} صدق الله العظيم [البقرة:185].

    والصيام رُكن من أركان الإسلام يا معشر الشعب الليبي فاتقوا الله والتزموا بأمر الله المُحكم في القُرآن العظيم، وكذلك الحجّ جعله رُكناً من أركان الإسلام وجعله على حسب ميقات الرؤية الشَّرعيّة لرؤية الهلال، وكذلك مواقيت الحساب للأشهر القمريّة للناس حسب رؤية الأهلّة الشَّرعيّة يا معشر الشعب الليبي، وليس البرّ أن تأتوا البيوت من ظهورها ولكن البر أن تتقوا الله وتأتوا البيوت من أبوابها. تصديقاً لقول الله تعالى: {يسْأَلُونَكَ عَنِ الأهلّة قُلْ هِيَ مَوَاقِيتُ لِلنَّاسِ وَالْحَجِّ وَلَيْسَ الْبِرُّ بِأَنْ تَأْتُوْاْ الْبُيُوتَ مِن ظُهُورِهَا وَلَـكِنَّ الْبِرَّ مَنِ اتَّقَى وَأْتُواْ الْبُيُوتَ مِنْ أَبْوَابِهَا وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} صدق الله العظيم [البقرة:189]

    وأعلمُ أن هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة يواجهون إحراجاً شديداً بسبب حدوث شرط مُتكرر من شروط الساعة الكُبرى وهو أن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال ومن ثم يُعلن مجلس القضاء الأعلى للمسلمين بالمملكة بطلب التحري لهلال شهر رمضان أو شوال أو ذي الحجّة بعد غروب 29 من الشهر، وإذا كان علماء الفلك يعلمون بأن الهلال سوف يغيب قبل غروب شمس 29 فيضغطون على هيئة كبار العلماء بردّ أي شهادة عدْلٍ من الشهود مهما كان عدْلاً وصادقاً حسب فتوى علماء الفلك إذا نبأتهم الحسابات لحركة القمر بأنه سوف يغيب قبل غروب شمس 29 من الشهر ولكن هيئة كبار العلماء لا يزالون يذودون عن حياض الدين ولكنهم أصبحوا مُستضعفين نظراً للتكتُل عليهم من كلّ حدبٍ وصوبٍ من علماء الفلك بطريقة الضغط عليهم من المسؤولين الكبار في المملكة وذلك حتى يخُالفوا معمّر الذي لا خير فيه في إعلان غُرّة الشهر من شدة كُرههم له، وأراد الإخوان المسؤولون بالمملكة ما دام وعلم الفلك ينفي الرؤية ويفتي بإبطال شهادة الشُهود بسبب علمه أنه سوف يغيب القمر قبل غروب الشمس، فأرادوا من هيئة كبار العلماء أن يأخذوا بذلك ما دام توجد هناك فتوى علميّة تفيد بغياب القمر قبل مغيب شمس 29 من الشهر، وأجنح مع علماء الفلك ثلاثة من أعضاء هيئة كبار العلماء ومنهم فضيلة الشيخ عبد الله بن سُليمان المنيع الذي يستخدم وسيلة الضغط على هيئة كبار العلماء من المسؤولين في الحكومة للرضوخ لفتوى علماء الفلك بأن لا يقبلوا شهادة شهود رؤية هلال المستحيل في نظر العلم الفلكيّ حسب حركة القمر ولا يزال هيئة كبار العلماء يذودون عن حياض الدين ويأبون رفض شهادة العدول لرؤية هلال الأشهر ذات المُناسبات الدينية وأشهد لله أن هيئة كبار العلماء على الحقّ في هذا الشأن.

    ولربّما يودّ أحد علماء الفلك أن يقول: "إذاً يا ناصر محمد اليمانيّ، أنت جاهلٌ مثلهم بالعلم الفلكيّ الدقيق، فنحنُ نعلم متى سوف يولد هلال الشهر فنحدد موعد ولادته فلكيّاً بالساعة والدقيقة والثانية بسبب علمنا بسرعة حركة القمر حول الأرض، وبسبب ذلك نخبركم متى الكسوف ومتى الخسوف في أي سنة وشهر ويوم بالساعة والدقيقة والثانية بدقة مُتناهية عن الخطأ كما أحاطنا الله بذلك بالأسباب العلميّة، ولذلك نعلم متى بالضبط سوف تكون لحظة ميلاد الهلال فلكيّاً، ونحن لا نستحيل رؤيته بعد غروب شمس 29 من الشهر إلا في حالةٍ واحدةٍ وهي إذا أفادت الحسابات أنّ القمر سوف يغيب قبل غروب شمس 29 من الشهر وفي هذه الحالة نفتي بردّ شُهداء هلال المُستحيل، فكيف يرون هلالاً لا وجود له بالأفق الغربي نظراً لغيابه قبل مغيب شمس 29 من الشهر؟ فأيّ هلالٍ شهد به شُهود المستحيل الذين تُصدقهم هيئة كبار العلماء والقضاء الأعلى وذلك بسبب جهلهم بالعلم الفلكيّ؟ وبما أن فضيلة الشيخ عبد الله بن سُليمان المنيع أحد هيئة كبار العلماء وزاده الله بسطةً في علم الفلك ولذلك تجده مُنحازاً إلى صف علماء الفلك ويفتي كذلك بردّ شهود هلال المستحيل بسبب علمه الفلكيّ بأنّ القمر سوف يغيب قبل غروب الشمس، ولكنك تجهل كذلك أنت العلم الفلكيّ يا ناصر محمد اليماني ولذلك تُعلن أحياناً بأن رؤية هلال رمضان أو شوال أو ذي الحجّة سوف تكون بعد غروب شمس 29 كما أفتيت في هلال ذي الحجة لعام 1429 بأنها سوف تكون بالجُمعة ونحن خالفناك كافة علماء الفلك في البشريّة بأن ذلك مستحيل علمياً، وها هو قد حصحص الحقّ فلم تشهد المملكة العربيّة السعوديّة هلال ذي الحجّة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس حسب فتواك يا ناصر محمد اليماني، بل جعلت ذلك من أشراط الساعة الكُبر وآية التّصديق للمهديّ المُنتظَر، وها هي لم تدرك الشمس القمر ولا يحزنون، فهل أنت مجنون أم تتبع الذين لا يعلمون؟".

    ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ وأقسم بالحقّ والحق أقول: أنها أدركت الشمس القمر في هلال ذي الحجة لعام 1429، ولكن لحكمةٍ إلهية بسبب سوء الطقس والأحوال الجويّة المُلبدة بالسحب في سماء المملكة العربيّة السعوديّة لم يُشاهدوا رؤية الهلال، ولكن كيف سوف يتبيّن الحقّ ويُحصحص بلا شكّ أو ريب إنه في آخر ذي الحجّة لعام 1429 سوف تتم مُشاهدة هلال مُحرم لعام 1429 بعد غروب شمس السبت وجميع علماء الفلك يستحيلون ذلك وعلى رأسهم المشروع الإسلامي لرصد الأهلّة بأنه لا بُد من إكمال ذي الحجّة ثلاثون يوماً بالأحد فتكون غُرّة مُحرم الإثنين، ولكني أفتي بالحقّ بغير ذلك وأقول:

    بل سوف تتم رؤية هلال ذي الحجّة بعد غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة لعام 1429، وحتماً بلا شك أو ريب سوف يشهد من راقب هلال مُحرم بعد غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة لعام 1429 حسب إعلان المملكة العربيّة السعوديّة والذي بسبب السُحب وافق إعلان الفلكيّين.
    ولكني أنا الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ يُخالف بالحقّ وأفتي:
    بأنها سوف تتم رؤية هلال محرم لعام 1430 بعد غروب شمس السبت وذلك لأنه لا ينبغي أن يكون شهر ذي الحجّة 31 يوم حسب إعلان ناصر محمد اليمانيّ بأن غُرّة ذي الحجّة الشَّرعيّة هي يوم الجمعة المباركة بلا شك أو ريب، وعليه فإن 29 من ذي الحجّة الجمعة وثلاثين ذي الحجّة السبت، ثم تتم رؤية هلال مُحرم بعد غروب شمس السبت بإذن الله تعالى، فتكون رأس السنة الهجرية هي يوم الأحد واحد مُحرم 1430 الموافق 28 ديسمبر 2008، فإن تمت رؤيته فقد أصبحت فتوى ناصر محمد اليمانيّ حقاً بأن يوم الجمعة هو حقاً غُرّة ذي الحجّة لعام 1429 و29 ذي الحجّة هو يوم الجمعة وثلاثون ذي الحجّة هو السبت.

    أما إذا أتمَمْتُم الأحد حسب الإعلان فسوف يصبح شهر ذي الحجّة 31 يوم حسب إعلان ناصر محمد اليماني, وهذا لا ينبغي أن يكون الشهر الهجري واحداً وثلاثين يوماً وأصبح المخطئ هو ناصر محمد اليمانيّ وأنها لم تُدرك الشمس القمر ولا يحزنون لئن أتممتم ذا الحجّة ثلاثين يوماً حسب تقارير علماء الفلك في العالمين وعلى رأسهم المشروع الإسلامي لرصد الأهلّة والذي يفتي أنه لا ينبغي رؤية هلال محرم بعد غروب شمس السبت؛ بل لا بُد من إتمام ذي الحجّة ثلاثون يوماً بالأحد فتكون غُرّة محرم لرأس السنة الهجرية هي يوم الإثنين حسب إعلان كافة علماء الفلك، والحُكم لله وهو خير الحاكمين، برغم أنه سوف يتبيّن للعجوز التي لا تعرف العلم الفلكيّ خلال شهر ذي الحجّة بأن الغرّة هي بلا شك أو ريب كانت بالجمعة، وذلك لأنّ الإبدار سوف يكون بإذن الله ليلة الجُمعة المباركة. وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..

    وأشكر موقع المُشرفين على موقع صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله وإخوانه أجمعين وعلى رأسهم ملك المملكة العربيّة السعوديّة صاحب السمو الملكي الملك عبد الله بن عبد العزيز وجميع الذين يحكمون بما أنزل الله في كافة دول البشرية، ولكني لم أجد أحداً بل أقربهم إلى الحقّ هي المملكة العربيّة السعوديّة ذات الشارع الديني، ونحن الائمة الحقّ نحكم بالظاهر ولا نتتبع عيوب الناس، وزُرت كثيراً من الدول ولم أجد شارع الدين إلا في المملكة العربيّة السعوديّة، ولذلك هم الوحيدون الذين سوف لن يزيدهم المهديّ المنتظَر إلا عزّاً إلى عزّهم، وكذلك فخامة الرئيس علي عبد الله صالح لئن اعترف بالحقّ فلن نزيده إلا عزّاً إلى عزّه وإن أبى فأنا أعده وعداً غير مكذوبٍ بأني لا ولن أضرّ أمنه بأيّ حركةٍ انقلابيّةٍ في اليمن، ويشهد الله أنه في مأمنٍ من ذلك فلست كأمثال الحوثي الضال، ولكني أعِدُ علي عبد الله صالح إذا لم يعترف بالحقّ فإن الله سوف يظهرني عليه وعلى كافة قيادات البشريّة بكوكب العذاب في ليلة وهم من الصاغرين.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..
    أخو المسلمين في الدين؛ العزيز على الكافرين الذليل على المؤمنين؛ الإمام ناصر محمد اليماني.
    _______________________


    فهل حصحص الحقّ يا معشر الباحثين عن الحقّ وتبيّن لكم أنّ غُرّة ذي الحجّة هي حقاً الجمعة، وإن 29 من ذي الحجّة الجمعة، وثلاثون السبت، وغرّة محرم لعام 1430 هي الأحد والسبب أنها أدركت الشمس القمر؟

    يا معشر البشر، فما سوف تقولون الآن؟ وها هي المملكة العربيّة السعوديّة تعلن للشعب السعودي أن غُرّة محرم هي الأحد ويوم عاشوراء هو الثلاثاء وهذا تاريخ المملكة اليوم الإثنين تاريخ اثنين مُحرم 1430.
    http://www.riyadh.gov.sa/RiyadhPrinces.asp

    برغم أن كافة علماء الفلك تقاريرهم تستحيل رؤية هلال محرم بعد غروب شمس السبت 29 من ذي الحجّة لعام 1429 نظراً لأنه بحسب علمهم الفيزيائي الدقيق لحركة القمر سوف يغرب قبل غروب الشمس ولذلك يستحيل علميّاً، ولكني أعلم من الله ما لا يعلمون.

    وها هو حصحص الحقّ ولكن للأسف وكأني أخاطب صُماً بكماً لا ينطقون! أليس فيكم رجلٌ رشيدٌ؟ وقد أدركت الشمس القمر وسوف يسبق الليل النّهار يوم مرور كوكب سقر والبشر في غفلةٍ معرضون عن البيان الحقّ للذكر للمهديّ المنتظَر. اللهم قد بلغت، اللهم فاشهد.
    فأين نشاطكم يا معشر الأنصار بالدعوة والتبليغ إن كنتم موقنين؟

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخو المؤمنين في الدين الداعي إلى الصراط المستقيم الإمام ناصر محمد اليماني.
    ___________________




    البيعة لله



    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ الله يَدُ الله فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ الله فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا (10)



    تعديل / حذف تعديل المشاركة    الرد السريع على هذه المشاركة إضافة رد    رد مع اقتباس رد مع اقتباس        
    24-03-2010 - 09:49 PM ترتيب المشاركة ورابطها: #6  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 4822   تعيين كل النص   الصورة الرمزية الإمام ناصر محمد اليماني الإمام ناصر محمد اليماني  الإمام ناصر محمد اليماني غير متواجد حالياً
    المهدي المنتظر
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    3,219
    افتراضي إلى معشر الأنصار أريد الفتوى عاجلاً لماذا تمّ تغيير التاريخ لغُرَّة ذي الحجّة 1430؟

    - 6 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    01 - 01 - 1430 هـ
    29 - 12 - 2008 مـ
    09:10 مساءً
    _________


    إلى معشر الأنصار أريد الفتوى عاجلاً لماذا تمّ تغيير التاريخ لغُرَّة ذي الحجّة 1430 ؟

    ثبتت رؤية هلال محرم لعام 1430 بعد غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة ما لم فكيف يجعلون شهر ذي الحجّة ناقصاً وغُرَّة محرم الأحد! وذلك تاريخ الأخبار ليوم الأحد غُرَّة محرم 1430 في موقع وزارة الداخلية، وكذلك الأخبار ليلة الإثنين (2) محرم 1430 للهجرة ثم آتي ليلة الثُلاثاء فأجد التاريخ قد حدث له تغيير وجعلوا غُرَّة محرم الإثنين لعام 1430 للهجرة، فلماذا؟ هل هذا يعني أنهم ردّوا شهادة الشهود بالمملكة العربيّة السعوديّة من بعد الإعلان؟ أم ماذا حدث؟ أفتوني عاجلاً غير آجل إن كنتم تعلمون ماذا حدث، ولمَ هذه اللخبطة لديهم؟ بل بعد غروب شمس الإثنين كان الهلال واضحاً للأعمى فما بالك بالبصير؛ إنه مضت عليه ليلتان وأنه هلال الليلة الثالثة؛ ليلة الثلاثاء، فماذا حدث؟ فمن كان لديه أخبار عن هذا التغيير أفتوني يا معشر الأنصار ماذا حدث لهؤلاء؟ فهل تراجعوا بعد إن ثبتت لديهم رؤية هلال محرم لعام 1430 بعد غروب مفاجئ؟ فأتونا به حتى يتبيّن لي سرّ اللخبطة في التاريخ.

    وهذا رابط التاريخ بوزراة الداخلية لليلة الإثنين، تجدون تاريخ الخبر بالأعلى أنه الإثنين (2) محرم 1430.
    http://www.moi.gov.sa/wps/portal/!ut...SUVhREFBIS9hcg

    أم إنهم يريدون أن يتّبعوا تقرير علماء الفلك الذي كان يستحيل رؤية هلال محرم لعام 1430 بعد غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة في كافة أنحاء العالم ومن ثم ردّوا شهادة الشهود من بعد الإعلان والاعتراف بالحقّ، ثم غيّروا التاريخ بسبب أنه لا داعي أنّ المملكة العربيّة السعوديّة تُخالف لرأس السنة الهجريّة عن بقية الدول العربيّة؟ فليس بالضروري أن يصرّوا على شهادة الشهداء لرؤية هلال المستحيل الذي يخالفهم علماء الفلك ما دام شهر محرّم ليس شهر رمضان ولا شهر شوال ولا شهر ذي الحجّة لذلك رأوا أن ينبذوا شهداء الرؤية وراء ظهورهم فيتّبعوا علماء الفلك لكي يتوحّد رأس السّنة مع باقي الدول! ماذا خطبهم؟ فلا أريد ظلمهم وأريد أن أعلم الحقيقة عن التغيير بأيّ طريقةٍ عاجلةٍ.

    وكذلك تمّ التغيير آليا في الرابط الذي لدينا بالبيان الآخر عن موقع وزارة الداخلية بالمملكة العربيّة السعوديّة، ولكن موقع لهم آخر لم يتمّ تغيير التاريخ فيه وقمنا بتصويره حتى لا يتم كذلك تغير التاريخ فيه كما حدث في تغيير التاريخ في المواقع الآخر لوزارة الداخلية، وسبق وأن أنزلنا لكم أمس الليل ليلة الإثنين رابطه موقع الوزارة حسب تاريخ محرم فيه أن الأحد هو تاريخ 1 محرم ثم آتي وأجده غيره الإثنين 1 محرم لعام 1430، ولذلك قمنا بتصوير الذي لم يتم تغييره بعد حتى إذا غيروه فلدينا صورة طبق الأصل.

    وكذلك أجد في تاريخ هذه الجريدة الكويتية أن الإثنين ثلاثة محرم! فماذا حدث يا قوم؟ وانظروا لرابط جريدة الكويت.
    http://www.aljareeda.com/aljarida/Article.aspx?id=91351

    أخوكم الإمام ناصر محمد اليماني.
    ________________
    التعديل الأخير تم بواسطة حبيبة الرحمن; 29-10-2017، الساعة 11:13 AM



    البيعة لله



    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ الله يَدُ الله فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ الله فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا (10)



    تعديل / حذف تعديل المشاركة    الرد السريع على هذه المشاركة إضافة رد    رد مع اقتباس رد مع اقتباس        
    24-03-2010 - 09:51 PM ترتيب المشاركة ورابطها: #7  Print  mPDF  PDF    رقم المشاركة لاعتمادها في الاقتباس: 4823   تعيين كل النص   الصورة الرمزية الإمام ناصر محمد اليماني الإمام ناصر محمد اليماني  الإمام ناصر محمد اليماني غير متواجد حالياً
    المهدي المنتظر
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    3,219
    ( الردّ على الحُسام الذي يُجادل بغير علم )، تعالوا لأعلِّمكم كيف أدركت الشمس القمر في هلال محرم لعام 1430 والله على ما أقول شهيد ووكيل ..

    - 7 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    03 - 01 - 1430 هـ
    31 - 12 - 2008 مـ
    01:43 صباحاً
    ________


    ( الردّ على الحُسام الذي يُجادل بغير علم )
    تعالوا لأعلِّمكم كيف أدركت الشمس القمر في هلال محرم لعام 1430 والله على ما أقول شهيد ووكيل ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على خاتم النّبيين وآله الطيبين والتابعين للحقّ إلى يوم الدين، وبعد..

    يا محمد الحسام، إني أنا الإمام الحقّ ولستُ مُبالغاً بنظم الكلام وأعلم من الله ما لم تعلم وأطيعُ أمر الرحمن وأُجادل بعلمٍ وأنت تُطيع أمر الشيطان وتُجادل بغير علمٍ ولا برهانٍ ولكُل دعوى برهان، وآتيك بالسلطان للبيان من أصدق الكلام، ومن أصدقُ من الله قيلا؟ واتخذت مع الرسول سبيلاً واتخذته خليلاً ولم أشتمه كما تفتري علينا زوراً وبُهتاناً، حسبي الله عليك وكفى بالله وكيلاً؛ بل اتخذته خليلاً واتخذت معه سبيلاً ولم يجعلني الله مُبتدعاً بل مُتبعاً لكتاب الله والسنة الحقّ التي لا تُخالف لمُحكم الذكر وأُحاجِجكم بالذكر المحفوظ من التحريف لأني أعلم أنه حُجّة الله على رسُوله إن لم يبلِّغ وحجّة الله عليكم من بعد التبليغ، ومن أعرض يقيّض الله له شيطاناً فيصدّه عن الحقّ أمثالك. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ (36)وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنِ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ (37)حَتَّى إِذَا جَاءَنَا قَالَ يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ (38)وَلَنْ يَنفَعَكُمْ الْيَوْمَ إِذْ ظَلَمْتُمْ أَنَّكُمْ فِي الْعَذَابِ مُشْتَرِكُونَ (39)أَفَأَنْتَ تُسْمِعُ الصُّمَّ أَوْ تَهْدِي الْعُمْيَ وَمَنْ كَانَ فِي ضَلالٍ مُبِينٍ (40)فَإِمَّا نَذْهَبَنَّ بِكَ فَإِنَّا مِنْهُمْ مُنْتَقِمُونَ (41)أَوْ نُرِيَنَّكَ الَّذِي وَعَدْنَاهُمْ فَإِنَّا عَلَيْهِمْ مُقْتَدِرُونَ (42)فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ (43)وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ(44)} صدق الله العظيم [الزخرف].

    ويا محمد الحسام، أُقسم بالله الواحد القهّار الذي يدرك الأبصار ولا تُدركه الأبصار إنك تُكذّب المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّك فلا تعرض عن ذكره وتأمن مكره وأعلم بأنّ الله مُتمٌّ بعبده نورَه ولو كره المجرمون ظُهوره. وأراك تُنكر آية التّصديق للمهديّ المنتظَر بأحد أشراط الساعة الكُبر أن تُدرك الشمس القمر إلى ما يشاء الله ثم يسبق الليل النّهار بسبب مرور الكوكب العاشر سقر الذي سوف يُظهر الله به المهديّ المنتظَر على كافة البشر في ليلة وهم صاغرون، وأراك تقول إني مشغول بالأهلّة واليهود يُتبّروا ما علوا تتبيراً بالطيران في عصر فسادهم الأخير، ولماذا أدعوكم للتصديق بالحقّ من أجل الظهور من بعد التّصديق عند البيت العتيق فآمر بالمعروف وأنهى عن المنكر بالقرار العسكري الاستراتيجي بالقوة الفعلية بيدٍ من حديدٍ وبأسٍ شديد وأُذّكرُ بالقرآن من يخاف وعيد ولا أخاف في الله لومة اليهود، وأنتم وهم على ما يفعلون بالمؤمنين شهود، الذين يظنون أنفسهم القوة التي لا تُقهر، وإنّا فوقهم قاهرون من بعد الظهور. وطغوا في البلاد فأكثروا فيها الفساد، فإن توليتم عن الجهاد فسوف يصُبّ الله عليهم وعليكم من لدنه سَوطَ عذاب كما فعل بعادٍ إرم ذات العماد الذين ظنوا أنفسهم القوة التي لا تُقهر وقالوا: {وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً} صدق الله العظيم [فصلت:15].

    {فَصَبَّ عَلَيْهِمْ ربّك سَوْطَ عَذَابٍ (13) إِنَّ ربّك لَبِالْمِرْصَادِ(14)} صدق الله العظيم [الفجر].

    أو يعذبهم الله بأيدينا ويدُ الله فوق أيدينا، ولا أظنه يحزنك ما يحدث حول الأقصى وإنما تريد أن تعلم ما هي خطة ناصر محمد اليماني، وأقول لك إنه لم يعترف بشأني بعدُ علماء المسلمين وإن اعترفوا فسوف ترى ما أفعل، وما كنتُ من عُبّاد العروش قادات العرب والمسلمين أصحاب الجيوش لحراسة عروشهم ورضوا بالحياة الدُّنيا عن الآخرة ولم يقيموا الصلاة ولم يؤتوا الزكاة لأصحابها ولم يأمروا بالمعروف ولم ينهوا عن المُنكر! فكيف يأمركم الله بطاعة هؤلاء يا معشر المسلمين؟ وتعالوا أُعلِّمكم من الذين وجبت لهم عليكم الطاعة من بعد الله ورسوله؟ إنهم الذين إن مكّنهم الله في الأرض قاتلوا في سبيل الله فأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر بالقوة العسكرية بغير ظُلمٍ، وقال الله عنهم في مُحكم كتابه: {وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ (40) الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمنكر وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الأُمُورِ(41)} صدق الله العظيم [الحج].

    أولئك فرض الله عليكم طاعتهم من بعد طاعة الله ورسوله من قاداتكم، أما الذين يعدّون الجيوش فلا ينصرون الله بها ولا يقاتلون في سبيل الله أولئك لا يأمرون بمعروف ولا ينهون عن المنكر من الذين أصابهم الوهن فأحبّوا الدُّنيا وكرهوا الآخرة بكراهية الموت في سبيل الله، كرهوا لقاء الله فكره لقاءهم وأطال أعمارهم فأحبط أعمالهم، كأمثال حُسني مبارك من أصحاب العروش العربيّة والإسلاميّة، فلا يقيم الله لهم يوم القيامة وزناً إلا من رحم ربّي من الذين مكنهم الله في الأرض وقالوا من بعد التمكين: {أَمَّا مَن ظَلَمَ فَسَوْفَ نُعَذِّبُهُ ثمّ يردّ إِلَى رَبِّهِ فَيُعَذِّبُهُ عَذَاباً نُّكْراً (87)وَأَمَّا مَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَلَهُ جَزَاء الْحُسْنَى وَسَنَقُولُ لَهُ مِنْ أَمْرِنَا يُسْرًا(88)} صدق الله العظيم [الكهف].

    ويا معشر المسلمين لا خير في قاداتكم ولا خير في عُلمائكم علماء الدين ولا الفلكيّين ولا خير فيكم لأنفسكم ما دُمتم مُعرضين عن المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم الذي يُناديكم لما يُحييكم بالبيان الحقّ للذكر، وأقسم بالله الواحد القهّار أنها أدركت الشمس القمر فولد الهلال من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال، فتعالوا لأعلِّمكم كيف أدركته في هلال محرم لعام 1430 والله على ما أقول شهيد ووكيل.

    ويا إخواني علماء الدين إنكم لن تفقهوا قولي في هذا الشأن وكلا ولا ولنّ تعلموا كيف أدركت الشمس القمر ما لم تصدّقوا علماء الفلك منكم باستحاله رؤية أهلَّة المستحيل علميّاً حتى إذا صار المستحيل حقيقة على الواقع المشهود ومن ثم تُدهش الأبصار لدى علماء الفلك منكم كيف حدث هذاّ فكيف يُشاهد هلال سوف يغيب قبل غروب شمس 29 في الشهر الذي يستحيلون رؤية الهلال في ليلة التحري المعتاد بعد غروب شمس 29 من ذلك الشهر؟ ولكن للأسف فلا اندهشت عقول الذين شاهدوا أهلَّة المستحيل كمثل الخضيري صاحب حوطة سدير الشاهد الحقّ لرؤية هلال المستحيل لتركيزه على المراقبة حتى إذا شاهد هلال المستحيل ويظنّه أمراً طبيعياً كمثل بعض الشهور تُشاهد أهلتها بعد غروب شمس 29 من الشهر.

    وأما أصحاب الفلك فكذلك لم تندهش عقولهم لأنّ عقولهم لم تصدق الذين شهدوا برؤية هلال المستحيل بالعلم الفلكيّ الفيزيائي، وها هو الخُضيري بحوطة سدير وعدد من الشهود في أماكن متفرّقة قد شهدوا هلال محرم لعام 1430 بعد غروب السبت، ولكن علماء الفلك حتماً لن يُشاهدوا الهلال حتى ولو حضروا لساحة المراقبة، فأعلم إنما ذلك هزواً منهم وإقناعاً للناس أنهم راقبوا لأنهم أصلاً غير مقتنعين بمراقبة هلال يستحيلون رؤيته كاستحالة أن يتجمد الماء فيصبح ذهباً والحصى يعود عنباً! إذاً لن يراقبوه شيئاً، ولو وجّه منظاره لربما يغمض عينيه، فكيف يراقب القمر وهو يعلم علم اليقين أنهُ لا وجود له بالأفق الغربي لمكة المكرمة؟

    وأقسم بالله لو راقبوه بتركيزٍ فإنهم سوف يُشاهدون هلال محرم لعام 1430 بعد غروب شمس السبت 29 من ذي الحجّة، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ. ولو اطّلع أحد علماء الفلك على بياني هذا لتمنى أن يُقاطعني فيقول: "ولكننا معشر علماء الفلك نبني علمنا على حقائق علميّة فيزيائيّة كونيّة في مُنتهى الدقة، ولسوف أعلمك يا ناصر محمد اليماني لماذا نستحيل رؤية هلال محرم لعام 1430 بعد غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة، وذلك لأنّ الهلال سوف يغيب قبل غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة وعليه فقد اختل شرط رئيسي لرؤية الهلال بسبب غروبه قبل غروب الشمس".

    ومن ثمّ يردّ عليه المهديّ المنتظَر الحقّ الحقيق وأقول: هل تستطيع أن تُجيبني أيّها العالم الفلكيّ الفيزيائي، هل علمكم يقول بأنّ الهلال من بعد ولادته مباشرةً من بعد الاقتران؟ فهل ينفصل عن الشمس شرقاً أم غرباً؟ وحتماً سوف يقول: "إنه ينفصل عنها شرقاً من بعد الاقتران مباشرةً؛ يميل القمر إلى ناحية الشرق بادئ أول ثانيةٍ من عُمره تاركاً الشمس تجري وراءه من ناحية الغرب". ومن ثمّ يردّ عليه المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليمانيّ وأقول: فأخبرني متى لحظة ميلاد هلال محرم لعام 1430 بتاريخ وتوقيت مكة المكرمة؟ ومن ثمّ يردّ علينا العالم الفلكيّ ويقول: "في يوم السبت 29 من ذي الحجّة 1429 هجرية - الموافق 27 ديسمبر 2008 ( حسب تقويم أم القرى وتقويم العجيري)
    1 – يولد الهلال اقترانه فلكياً "المحاق" في تمام الساعة 03:22 عصراً
    2 – يغرب الهلال في تمام الساعة 05:43 مساء ( قبل غروب الشمس)
    3 – تغرب الشمس في تمام الساعة 05:47 مساء (عقب غروب القمر)
    النتيجة وفق المعايير الفلكيّة:
    الأفق سوف يكون خالياً من أي هلال عقب غروب الشمس كونه غرب قبلها بمقدار 4 دقائق".

    ومن ثمّ يردّ عليه المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليمانيّ وأقول: الحمد لله الآن حصحص الحقّ وذلك ما كُنا نبغِ، فتذكر إجابتك على سؤالي في أول البيان:
    هل تستطيع أن تُجيبني أيّها العالم الفلكيّ الفيزيائي؛ هل علمكم يقول بأن الهلال إذا ولد مباشرة من بعد الاقتران فهل ينفصل عن الشمس شرقاً أم غرباً؟ وحتماً سوف يقول: "إنه ينفصل عنها شرقاً من بعد الاقتران مباشرةً يميل القمر إلى ناحية الشرق بادئ أول ثانيةٍ من عُمره تاركاً الشمس تجري وراءه من ناحية الغرب". إذاً يا عزيزي الفلكيّ الفيزيائيّ الذكي إنه لم يختل شرط من شروط الرؤية فحسب؛ بل شرط من شروط الساعة الكُبرى فأدركت الشمس القمر، وبما إنك تقول إن علمكم الفلكيّ العالمي الموحد يقول أن الهلال يولد فينفصل عن الشمس شرقاً والشمس تتلوه جارية وراءه من ناحية الغرب منذ أن خلق الله السماوات والأرض نظام كوني ثابت بدقةٍ مُتناهية عن الخطأ لا الشمس ينبغي لها أن تُدرك القمر فتتقدمه وهو يتلوها في أول الشهر من بعد الميلاد، وذلك لأن القمر منذ أن خلق الله السماوات والأرض ينفصل عن الشمس شرقاً من لحظة ميلاده؛ بل من الثانية الأولى ينفصل عن الشمس شرقاً وليس غرباً وما دام حدث العكس فغاب القمر قبل غروب الشمس برغم أنه قد ولد في تمام الساعة 03:22 عصراً ليوم السبت 29 ذي الحجّة، وبما أن المعتاد أن الهلال ينفصل عن الشمس شرقاً وهي تتلوه من ناحية الغرب ولكنه تصديقاً لأحد شروط الساعة الكبرى أدركت الشمس القمر.

    ولربّما يودّ جاهل عن علم الفلك ان يُقاطعني: "مهلاً يا ناصر محمد اليماني؛ كيف تقول أنّ الشمس أدركت القمر فتقدمته في أول الشهر؛ ألم يقل لك علماء الفلك أنّ القمر سوف يولد فلكيّاً الساعة الثالثة بالعصر ثم يغيب قبل غروب الشمس؟ فأين الإدراك وهو متقدم عليها ولذلك غاب قبلها؟". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ وأقول له: سل علماء الفلك وانظر لإجابتهم بأول البيان للنظام الكونيّ لجريان الشمس والقمر إنهم جميعاً يجريان شرقاً وليس غرباً كما تظنّ بل سبب الشروق والغروب للشمس والقمر هو بسبب حركة الأرض الأسرع منهما فانظر لإجابة السؤال في أول البيان:
    هل تستطيع أن تُجيبني أيّها العالم الفلكيّ الفيزيائي، هل علمكم يقول بأن الهلال إذا ولد مباشرة من بعد الاقتران فهل ينفصل عن الشمس شرقاً أم غرباً؟

    وحتماً سوف يقول: إنه ينفصل عنها شرقاً من بعد الاقتران مباشرةً يميل القمر إلى ناحية الشرق بادئ أول ثانية من عُمره تاركاً الشمس تجري وراءه من ناحية الغرب، ومن ثم يقف العالم الفلكيّ يتفكر وهو حيران ويقول: "إني أرى ناصر محمد اليمانيّ لديه علمٌ فلكيٌّ مثلنا ويؤمن بحقائق العلم الفلكيّ كما نؤمن به نحن علماء الفلك، ولكن لماذا خالفنا في رؤية هلال محرم؟ وعلى أيّ أساسٍ يقول أن غُرَّة محرم 1430 هي الأحد؟". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ الحقّ وأقول: حقيق لا أقول على الله غير الحقّ فبما أن غُرَّة ذي الحجّة هي الجُمعة فإن 29 ذي الحجّة هي حقاً الجُمعة ومن ثم كانت لحظة ميلاد هلال محرم تمام الساعة 03:22 عصراً ليوم الجمعة من قبل الاقتران ولكنه يغيب قبل غروب شمس الجمعة برغم سابق ولادة عصر يوم الجمعة، ولكن أصل لحظة ميلاده حدثت قبل الاقتران ولولا أنه ولد قبل الاقتران لما غاب قبلها برغم ولادته، وسبب غياب القمر من قبل غياب الشمس برغم ولادته وذلك لأنه ولد من قبل الاقتران، ولكن القمر يجتمع بالشمس وقد هو هلال في يوم السبت ومن ثم يتجاوزها فينفصل عنها شرقاً حتى إذا غابت شمس السبت حتماً يتبيّن للخضيري وأصحاب الرؤية الجديّة الذي لا يستحيلون رؤيته فهم يراقبوه بجديّة وتركيز ولذلك شهدوا برؤيته وتمّ إبلاغ هيئة كبار العلماء، ومن ثم تمّ تنزيله أيّها الحسام ومن ثم تمّ الضغط على مجلس القضاء الأعلى أن يُعدِّل رأس السنة الهجريّة فتكون الإثنين مع الدول العربية وليس الأحد مع ليبيا ومُعمّر الذي هم له كارهون، وتمّ الضغط من السلطات العُليا على مجلس القضاء الأعلى وهيئة كبار العلماء وأسروا النّجوى بحجّة أنه لا ينبغي لهم التمسك بالرؤية الشَّرعيّة لهلال شهر محرم الذي لا يهم نظراً لأنه ليس شهر رمضان ولا شهر شوال ولا شهر ذي الحجّة فأمروا مجلس القضاء الأعلى باتّباع علماء الفلك في هلال محرم لعام 1430 فيجعلوا رأس السنة الهجريّة هي الإثنين بدلاً عن الأحد غُرَّة محرم القذافي فلا خير فيهم ولا في معمّر الذي يتخبطه مسُّ شيطانٍ رجيمٍ، فأمره أن يجعل غُرَّة الشهر الشَّرعيّة هي يوم غرّته الفلكيّة فلا يراقبوا الغُرَّة الشَّرعيّة شيئاً ويكتفوا بعلمهم بالميلاد الفلكيّ وهم على ذلك من قبل أن تدرك الشمس القمر، ولكن الوضع الآن تغير وأدركت الشمس القمر وأصبح يوم الميلاد الفلكيّ هو الشرعي لأنها أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر وآية التّصديق للمهدي المنتظَر وفتنهم عن الحقّ مُعمّر، والله أُكبر هزمت العرب اليهود بتوحيد رأس السَّنة الهجريّة فجعلوها بيومٍ واحدٍ (الإثنين) وخالفوا أمر الله ورسوله والمهديّ المنتظَر فلم يعتمدوا غُرَّة الشهر الشرعيّة، فمن ذا الذي يقيكم من عذاب الله الواحد القهّار يا معشر هيئة كبار العلماء الذي جعل الله حقائق أسرار القرآن حسب تاريخ وتوقيت مكة المكرمة؟ فهل تريدون أن تجعلوا ناصر محمد اليمانيّ كذاباً ولم يؤتِه الله البيان الحقّ للكتاب ليكون في نظر البشر شيطاناً أشراً وليس المهديّ المنتظَر! وأنها لم تُدرك الشمس القمر ولا يحزنون، ونلتم بإعجاب اليهود ومحمد الحسام الذين قال الله عن أمثالهم: {إِنْ تُصِبْكَ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ وَإِنْ تُصِبْكَ مُصِيبَةٌ يَقُولُوا قَدْ أَخَذْنَا أَمْرَنَا مِنْ قَبْلُ وَيَتَوَلَّوْا وَهُمْ فَرِحُونَ} صدق الله العظيم [التوبة:50].

    وتاريخكم كمثل وجوهكم واضحٌ في أخباركم، ربّ اغفر وارحم واحكم بيننا بالحقّ وأنت خير الحاكمين.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني.
    _____________
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أمر الأنصار بتبليغ هذا البيان إلى كافة مواقع الفَلَكِ في العالم وإلى هيئة كبار العلماء بكلِّ حيلةٍ ووسيلةٍ..

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 11:06 am

    - 8 -

    الإمام ناصر محمد اليماني
    ـــــــــــــــــــــــــ


    أمر الأنصار بتبليغ هذا البيان إلى كافة مواقع الفَلَكِ في العالم وإلى هيئة كبار العلماء بكلِّ حيلةٍ ووسيلةٍ..

    اقتباس المشاركة: 4816 من الموضوع: حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو ربّ العرش العظيم، بيان الإدراك لعام 1429 للهجرة من المهديّ الى خادم الحرمين وهيئة كبار العلماء في المملكة العربيّة السعوديّة..


    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    05 - 11 - 1429 هـ
    04 - 11 - 2008 مـ
    07:38 مساءً
    ــــــــــــــــــــــ


    حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو ربّ العرش العظيم
    بيان الإدراك لعام 1429 للهجرة من المهديّ الى خادم الحرمين وهيئة كبار العلماء في المملكة العربيّة السعوديّة ..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    من المهديّ المنتظَر الناصر لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؛ الإمام ناصر محمد اليمانيَ إلى خادم الحرمين الشريفين صاحب السموّ الملكيّ الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله وكذلك إلى هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة وهم :

    سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ مفتي عام المملكة العربيّة السعوديّة ورئيس هيئة كبار العلماء ورئيس اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.

    سماحة الشيخ صالح بن محمد اللحيدان رئيس مجلس القضاء الأعلى وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ. د صالح بن عبد الله بن حميد رئيس مجلس الشورى وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ د. عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ وزير العدل وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ. د . عبد الله بن عبد المحسن التركي الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي وعضو هيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ أ. د . صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبد الله بن عبدالرحمن بن غديان عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ. د . احمد بن علي سير المباركي عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبد الله بن سليمان بن منيع عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ. د . عبد الله بن محمد المطلق عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ محمد بن حسن بن عبدالرحمن آل الشيخ عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبد الله بن محمد بن سعد بن خنين عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ د. سعد بن ناصر بن عبدالعزيز الشثري عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ د. يوسف بن محمد الغفيص عضو هيئة كبار العلماء وعضو اللجنة الدائمة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ أ. د . عبدالوهاب بن ابراهيم أبو سليمان عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ الدراسات العليا بكلية الشريعة والدراسات الإسلاميّة بجامعة أم القرى.
    معالي الشيخ أ. د . عبدالرحمن بن محمد بن فهد السدحان عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ اصول الفقه بكلية الشريعة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميّة.
    معالي الشيخ أ . د . عبد الله بن سعد بن محمد الرشيد عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ الفقه بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميّة.
    معالي الشيخ أ.د. محمد بن عرُّوس بن عبد القادر بن محمد عضو هيئة كبار العلماء والمدرس بالحرم المكي.
    معالي الشيخ أ. د . علي بن سعد الضويحي عضو هيئة كبار العلماء وأستاذ أصول الفقه بكلية الشريعة - الاحساء - جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلاميّة.
    معالي الشيخ د. عبدالعزيز بن محمد عبد المنعم الأمين العام لهيئة كبار العلماء.
    معالي الشيخ د . محمد بن سعد الشويعر مستشار بالرئاسة العامة للبحوث العلميّة والإفتاء.
    معالي الشيخ عبدالعزيز بن ناصر بن باز مستشار بالرئاسة العامة للبحوث العلميّة والإفتاء وعضو مجلس الشورى.
    وكذلك إلى كافة المُفتين في الديار الإسلاميّة في العالمين، وكذلك إلى جميع علماء المسلمين في العالم كافة، وكذلك إلى كافة الشعوب الإسلاميّة، وكذلك إلى قادة العرب والعجم، والسلام على التابعين للحقّ إلى يوم الدين، وبعد..

    وبناءً على أحاديث محمدٍ رسول الله الحقّ التي تُبشِّركم بأنّ الله يبعث إليكم المهديّ المنتظَر وما دمتم تؤمنون بقوله عليه الصلاة والسلام في جميع أحاديث المهديّ الصحيح والمُدرج الزائد فهي تتَّفق على موضوع بعث المهديّ إلى المسلمين والناس أجمعين؛ بمعنى أنّ المهديّ المنتظَر سوف يُعرِّفُكم على شأنه فيكم بأنّ الله بعثه إليكم ولم يقل محمدٌ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- بأنّ الله سوف يبعث الناس إلى المهديّ المنتظَر فيعرِّفونه على شأنه أنه المهديّ فُيبايعونه وإنكم لخاطِئون وذلك لأنه جاء في جميع الأحاديث الحقّ من النّبي عليه الصلاة والسلام تأكيدٌ أنها لن تنقضي الدُّنيا حتى يبعث الله إليكم المهديّ المنتظَر إلى المسلمين والناس أجمعين، بمعنى أنه سوف يعرِّفكم على شأنه فيكم بأنّ الله بعثه إليكم ليحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون من بعد تفرّق المسلمين إلى فِرَقٍ وأحزابٍ وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، فيجمع شملكم فيوحّد صفّكم فيجبر كسركم تصديقاً لوعد الله بالحقّ، فيُتمّ الله بعبده نورَه ولو كره المجرمون ظهوره إنّ الله لا يخلف الميعاد.

    ويا معشر علماء الأمّة، إنه وبناءً على الأحاديث الحقّ التي تُؤكد أنّ الله يبعث المهديّ إليكم فأصبح من المنطق أن أُعرِّفكم بشأني فيكم وأقول:
    يا أيها الناس، إني أنا المهديّ المنتظَر من آل البيت المُطهَّر بعثني الله إلى الناس كافةً، ولم يجعلني نبيّاً ولا رسولاً؛ بل بعثني نُصرةً لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وقد جعل الله في اسمي خبري وراية أمري (ناصر محمد) أي ناصراً لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وفي ذلك تكمُن حكمة التواطؤ في اسمي لاسم محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وجعل الله موضع التواطؤ في اسمي للاسم (محمد) في اسم أبي لكي يكون في اسمي خبري ورايتي وعنوان أمري (ناصر محمد) ذلك لأنّ الله لم يجعلني نبيّاً جديداً ولا رسولاً؛ بل الإمام الناصر لما جاء به محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، ولذلك أدعوكم يا معشر علماء المسلمين إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ التي لا تُخالف لمحكم القرآن العظيم لأحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون لجمع شملكم ولتوحيد صفّ المسلمين ولجبر كسرهم، وأُطهِّر قلوبهم بالحقّ تطهيراً، وكذلك أدعو كافة البشر إلى الدخول في الإسلام فيكونوا إخواناً في الدين يتحابون في الله ربّ العالمين ليجعل الله الناس أمّةً واحدةً في الدين الإسلامي الحنيف ملّة جميع الأنبياء والمرسلين، ومن يَبتغِ غير الإسلام ديناً فلن يُقبل منه وهو في الآخرة لمن الخاسرين.

    ويا معشر جميع علماء المسلمين، إني أراكم قد فرّقتم دينكم شيعاً وأحزاباً وكلّ حزبٍ بما لديهم فرحون، وخالفتم أمر الله المحكم في قوله تعالى: {أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ} صدق الله العظيم [الشورى:13].

    وكذلك نهاكم الله يا معشر علماء المسلمين وأتباعهم أن تكونوا كمثل أهل الكتاب فتفرّقوا دينكم شيعاً، وتجدون أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى: {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ (30) مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (31) مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا كلّ حزبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ (32)} صدق الله العظيم [الروم].

    وكذلك أمر الله الصادر في قوله تعالى: {شَرَعَ لَكُمْ مِنَ الدِّينِ مَا وَصَّى بِهِ نُوحًا وَالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ وَمَا وَصَّيْنَا بِهِ إِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى أَنْ أَقِيمُوا الدِّينَ وَلَا تَتَفَرَّقُوا فِيهِ كَبُرَ عَلَى الْمُشْرِكِينَ مَا تَدْعُوهُمْ إِلَيْهِ اللَّهُ يَجْتَبِي إِلَيْهِ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي إِلَيْهِ مَنْ يُنِيبُ} صدق الله العظيم [الشورى:13].

    وكذلك في قوله تعالى: {إنَّ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعًا لَسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ} صدق الله العظيم [الأنعام:159].

    وكذلك أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى: {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ} صدق الله العظيم [آل عمران:103].

    وكذلك أمر الله الصادر في محكم كتابه في قوله تعالى: {وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ} صدق الله العظيم [الأنفال:46].

    كذلك قول الله تعالى: {وَلْتَكُنْ مِنْكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ ويَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ ويَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (104) وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ تَفَرَّقُوا وَاخْتَلَفُوا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ (105)} صدق الله العظيم [آل عمران].

    ولكن علماء المسلمين تفرّقوا ثم فشلوا ثم ذهبت ريحكم كما هو حالكم يا معشر المسلمين، ومن ثمّ ذهب عزّكم إلى أعدائكم فأصبحوا في عزّةٍ وشقاقٍ لدينكم، فبعثني الله بقدرٍ مقدورٍ في الكتاب المسطور لأحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون في الدين بالحُكم الفصل وما هو بالهزل لجمع شملكم وتوحيد صفّكم ولجبر كسركم، فصدِّقوا بالحقّ من ربّكم وكونوا من الشاكرين يا أُمَّة المهديّ المنتظَر في عصر الظهور.

    وأُقسم لكم بربّي وربّكم الله الواحد القهار بأني أنا المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم، ولم يجعل الله حُجّتي عليكم في القسم ولا في الاسم بل جعل حُجّتي عليكم في العلم فزادني على جميع علماء الأمّة بسطةً في علم البيان الحقّ للقرآن العظيم لكي يجعلني قادراً على الحُكم بين علماء المسلمين في جميع ما كانوا فيه يختلفون فأستنبط لهم الحُكم الحقّ من مُحكم القرآن العظيم حتى لا يجدوا في صدورهم حرجاً مما قضيتُ بينهم بالحقّ من ربّهم فيسلّموا تسليماً، وأوّل شيءٍ أبدأ الحُكم فيه بينهم بالحقّ هو في اختلافهم في السُّنة النَّبويّة الحقّ، فطائفةٌ تركت سنّة محمدٍ رسول الله الحقّ واستمسكت بالقرآن وحده، وأخرى تمسكت بسنّة محمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- وتركت القرآن، وأخرى تبحث عن كتاب فاطمة الزهراء، وأخرى يفترون على الله بالعلم اللدُنّي، وأخرى تتبع البدع والمُحدثات بأعياد الميلاد والمُبالغة في عباد الله المُقربين وغالوا في دينهم بغير الحقّ.

    وأنا المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم أشهد أنّ لا إله إلا الله، وأشهد أنّ محمداً رسول الله، وأشهد أنّ القرآن من عند الله، وأشهد أنّ السُّنة النَّبويّة الحقّ من عند الله كما القرآن من عند الله، وأشهد أنّ القُرآن محفوظٌ من التحريف ليجعله الله المرجع لما اختلف فيه علماء الحديث في السُّنة النبويّة.

    وأشهد أنّ الله لم يعِدكم بحفظ السُّنة النَّبويّة من التحريف ولذلك جعل الله مُحكم القرآن هو المرجع فيما اختلفتم فيه من علم الحديث في السُّنة النّبويّة، وأُشهِد الله شهادة الحقّ اليقين أنه لا يُجادلني عالِمٌ بالقرآن العظيم إلا أخرست لسانه بالحقّ فيُسلّم تسليماً لأنه لن يستطيع أن يُنكر سلطان علمي عليه بالحقّ من محكَم القُرآن العظيم أو يأتي ببيانٍ للقرآن هو خير من تفسير ناصر محمد اليمانيّ وأحسن تأويلاً إلى يوم يقوم الناس لربّ العالمين وإنّا لصادقون ولكُل دعوى برهان والكذب حباله قصيرة.

    وبما أنّ الله جعلني حَكَماً بين جميع علماء المسلمين بالحقّ، حقيقٌ لا أقول على الله ورسوله إلا الحقّ وأفتي بالحقّ لمن أراد أن يتّبع الحقّ فيستمسك بمن يستمسك بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فيعتصم بنور القرآن والسُّنة النَّبويّة الحقّ نوراً وهُدًى للمؤمنين. وبما أني المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم جعلني الله حكماً بينكم في جميع ما اختلف فيه علماء الدين فسوف أبدأ الحُكم بينكم بالحقّ مُقدَّماً مُعلِناً الفتوى بالحقّ بأنّ السُّنة النَّبويّة الحقّ من عند الله كما القرآن من عند الله، وكذلك أفتي بالحقّ أنّ السُّنة النَّبويّة لم يعِدكم الله بحفظها من التحريف ولكنه وعدكم بحفظ القرآن العظيم من التحريف ليجعل آيات أمّ الكتاب في القرآن العظيم هُنّ المرجع لما اختلفتم فيه من السُّنة النبويّة، وبما أني أفتيت بأن السُّنة النَّبويّة جاءت من عند الله كما جاء القرآن العظيم فقد وجب على الإمام ناصر محمد اليمانيّ أن يُلجم بالبرهان المبين من مُحكم القرآن العظيم أن السُّنة النَّبويّة الحقّ جاءت من عند الله كما جاء هذا القرآن العظيم، وأُعلن الفتوى بالحقّ عن الحديث الحقّ الذي جاء من عند الله على لسان رسوله وقال عليه الصلاة والسلام وآله:
    [ ألا وإني أوتيت القرآنَ ومثلَه معه ] صدق محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    ولا حاجة لي بالبحث عن مصدر هذا الحديث ولا عن الثقات الوارد عنهم؛ بل آتيكم بسند هذا الحديث الحقّ مُباشرةً من مُحكم القرآن العظيم. قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: [ ألا وإني أوتيت القرآنَ ومثلَه معه ]، وسند هذا الحديث الحقّ تجدونه في مُحكم القرآن العظيم، فإذا تدبّرتم القُرآن كما أمركم ربّكم فسوف تجدون سنده بالضبط في سورة النساء الآية رقم (81) و(82)، وذلك في قول الله تعالى: {مَنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللَّهَ وَمَنْ تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا (80) وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82) وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلًا(83)} صدق الله العظيم [النساء].

    ومن ثم نستنبط لكم سند الحديث الحقّ من هذه الآيات فأجده في قول الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82)} صدق الله العظيم [النساء].

    ويا معشر هيئة كبار العلماء، إنَّ ما جاء في سورة النساء في الآية (81) و(82) قد جعلهن الله الأساس لدعوة المهديّ المنتظَر لعلماء المسلمين إلى طاولة الحوار العالميّة لجميع علماء الأمّة الإسلاميّة، وكلا ولا ولن تستطيعوا إنكار ما جاء فيهنّ أبداً إلا من كفر بكتاب الله وسنة رسوله الحقّ فيَحكم الله بيني وبينه بالحقّ وهو أسرع الحاسبين.

    ويا معشر هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة وجميع علماء الأمّة الإسلاميّة، أُحذّركم تفسير القُرآن بالرأي وبالظنّ الذي لا يُغْني من الحقّ شيئاً وبالاجتهاد من قبل الوصول إلى البرهان المبين بعلمٍ وسلطانٍ منيرٍ لأنّ القرآن كلام الله ربّ العالمين، ألا وإن تفسير القرآن هو المعنى المراد في نفس الله من كلامه وما يقصده بالضبط، فإذا قلتم على الله ما لا تعلمون بقول الظنّ والاجتهاد الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً، فإن فعلتم ذلك فاعلموا بأنكم لم تطيعوا أمر الله ورسوله بل أطعتم أمر الشيطان الرجيم الذي يأمر بالسوء والفحشاء وأن تقولوا على الله ما لا تعلمون. وقال الله تعالى: {وَلَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (168) إِنَّمَا يَأْمُرُكُمْ بِالسُّوءِ وَالْفَحْشَاءِ وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ (169)} صدق الله العظيم [البقرة].

    وأنتم تعلمون بأنّ الله حرَّم على المؤمنين أن يقولوا على الله ما لا يعلمون وذلك في مُحكم كتاب الله في قوله تعالى: {قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الحقّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سلطانا وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ} صدق الله العظيم [الأعراف:33].

    مع احترامي لعلماء الأمّة الذين لا يقولون على الله ما لا يعلمون، ولكن للأسف إنّ كثيراً من علماء المسلمين يتبعون ما ليس لهم به علمٌ دون أن يستخدموا عقولهم؛ هل ذلك منطقي؟ وهل أفئدتهم مُطمئنّة لذلك؟ وعن ذلك سوف يُسألون. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كلّ أُولـئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولاً} صدق الله العظيم [الإسراء:36].

    وبسبب اتّباعكم لتفاسير الذين يقولون على الله ما لا يعلمون من قبلكم فأضلّوكم حتى عن بعض مُحكم القرآن العظيم كمثال قول الله تعالى: {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا} صدق الله العظيم [النساء:82].

    وقال الذين يقولون على الله ما لا يعلمون بأنّ الله يُخاطب الكُفار {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ} وأنْ لو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً! ولكني أُحذر المفسرين من فصل آيةٍ عن أخواتها في نفس الموضوع لكي تكون يتيمةً فيُأوِّلها على هواه كيف يشاء! وإذا أردتم تدبر القرآن فلا تفصلوا الآية عن أخواتها بل تأخذوا جميع الآيات تترى واحدةً تلو الأخرى اللاتي في نفس الموضوع حتى لا تحرّفوا كلام الله عن مواضعه بالبيان الباطل حتى يتبيّن لكم الحقّ من الباطل وحرصاً منكم أن لا تقولوا على الله غير الحقّ، وإذا أخذنا الآيات اللاتي تتكلم عن موضوعٍ مُعينٍ فسوف نفهم المقصود في نفس الله من كلامه حتى لا نقول على الله غير الحقّ، وأضرب لكم على ذلك مثلاً في قول الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82)} صدق الله العظيم [النساء].

    فإذا قام أحد المُفسرين بأخذ الآية رقم (82) قول الله تعالى: {أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا} ثم فسّرها وقال: "إن الله يُخاطب الكُفار أن يتدبروا القرآن وأن لوكان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً"، ومن قراءة هذا التفسير لن يُشكّ مثقالُ ذرةٍ أنه غير صحيحٍ برغم أنه تمّ تحريف كلام الله عن موضعه المقصود، وذلك لأنّ الله لا يُخاطب الكفار في هذا الموضع؛ بل يُخاطب علماء المسلمين بأنهم إذا أرادوا أن يكشفوا الأحاديث النَّبويّة التي من عند غير الله افتراءً على رسوله فإنّ عليهم أن يتدبروا القرآن ليقوموا بالمُطابقة للأحاديث الواردة مع مُحكم القرآن العظيم، وعلّمهم الله بأنّ ما كان من الأحاديث النَّبويّة من عند غير الله فسوف يجدون بينهنّ وبين مُحكم القرآن العظيم اختلافاً كثيراً، وهذا دليلٌ داحضٌ للجدل بأنّ السُّنة النَّبويّة من عند الله كما القرآن من عند الله وإنما جعل مُحكم القرآن هو المرجع لما اختلفتم فيه من الأحاديث النَّبويّة وذلك لأنه محفوظٌ من التحريف.

    وأمّا السُّنة فلم يعِدكم الله بحفظها من التحريف كما تقول أخي الكريم، فإن كنتم من أولي الألباب تدبَّروا الآيتين تجدون ما جاء في بياني هذا هو الحقّ بلا شكٍّ أو ريبٍ، فتدبروا يا أولي الألباب قول الله تعالى: {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82)} صدق الله العظيم [النساء].

    وفيهما يخبركم الله بأنّه يوجد طائفةٌ بين المؤمنين جاءوا إلى محمدٍ رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- وقالوا نشهد أن لا إله إلا الله ونشهد أن محمداً رسول الله ( كذباً)، وإنما يريدون أن يكونوا من صحابة رسول الله -صلّى الله عليه وآله وسلّم- ظاهر الأمر ليكونوا من رواة الحديث فيصدّون عن سبيل الله بأحاديثَ لم يقلها عليه الصلاة والسلام. وقال الله تعالى: {إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ (1) اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ(2)} صدق الله العظيم [المنافقون].

    ومن ثم بيَّن الله لكم مكرهم. وقال الله تعالى : {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُوا مِنْ عِنْدِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآَنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اختلافا كَثِيرًا (82)} صدق الله العظيم [النساء].

    وجاء في هذا الموضع سندٌ للحديث الحقّ في أول البيان، قال محمدٌ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم: [ألا وإني أوتيت القرآنَ ومثلَه معه]، وذلك لأنّ الله يُخاطب علماء الأمّة بأنّ الحديث المُفترى يتمّ إرجاعه للقرآن فإذا كان من عند غير الله فسوف يجدون بينه وبين مُحكم القرآن اختلافاً كثيراً، ولكني المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم لا أنكر سنّة محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم؛ بل آخذ بجميع ما ورد عن محمدٍ رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وذلك لأني أعلم أنّ السُّنة النَّبويّة جاءت من عند الله كما جاء القرآن من عنده تعالى، وإنما أكفر بما خالف منها لمحكم القرآن العظيم لأني أعلم أنه حديثٌ مُفترًى ما دام قد جاء مُخالفاً لمُحكم القرآن العظيم، وليس معنى ذلك أنّ الإمام ناصر محمد اليمانيّ لم يأخذ إلا ما تطابق مع القرآن، وأعوذ بالله أن أكون من الجاهلين؛ بل آخذ بجميع الأحاديث النَّبويّة حتى ولو لم يكن لها برهانٌ في القرآن العظيم فإني آخذ بها، وإنما أكفر بما جاء مُخالفاً لمحكم القرآن العظيم لأني علمت أنه حديثٌ مُفترًى عن رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم.

    ويا هيئة كبار علماء المسلمين بالمملكة العربيّة السعوديّة وكذلك جميع علماء الأمّة الإسلاميّة، قبل أن نخوض في مواضيعَ أخرى من كان له أيُّ اعتراضٍ على بياني هذا وما جاء فيه من الفتاوى الحقّ فليتفضّل للحوار مشكوراً. وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين.

    ويا بوش الأصغر وكافة قادات البشر، لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر نذيراً للبشر من آيات التصديق بالآفاق للمهديّ المنتظَر فيولد هلالُ الشهر من قبل الاقتران فيغيب والشمس تتقدمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، وقد حدثت عدّةُ إدراكاتٍ للشمس والقمر في عددٍ من الشهور الماضية القريبة ولطالما بيّنتُ لكم وناديت عبر جهاز الأخبار المكتوب بالإنترنت العالمية:
    "يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر ومن آيات التصديق للمهديّ المنتظَر".

    ولكن علماء المسلمين لم يفهموا الخبر وما يقصده المُنادي ناصر محمد اليمانيّ من قوله أدركت الشمس القمر يا معشر البشر، ومن ثم أبيّن لجميع علماء الفلك والشريعة هذه الآية الكريمة التي يُعلمكم الله فيها عن كيفية نظام جريان الشمس والقمر. وقال الله تعالى: {وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النّهار فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ(37) وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ(38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ(39) لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    وإلى البيان الحقّ، حقيقٌ لا أقول على الله بالبيان للقرآن غيرَ الحقّ فتجدونه الحقّ على الواقع الحقيقي بالعلم والمنطق، فأمّا البيان لقول الله تعالى: {وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النّهار فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ} صدق الله العظيم [يس:37].

    وفي هذه الآية يُبيّن الله لكم بدءَ اليوم؛ أنه يبدأ من غروب شمس اليوم السابق فتدخل ليلةُ اليوم الجديد بسبب حركة الأرض فإذا أنتم مظلمون بسبب غروب الشمس ودخول ليلة اليوم الجديد وذلك لأنّ اليوم الجديد يُحسب من لحظة غروب شمس اليوم السابق لدخول ليلة اليوم الجديد. وقال الله تعالى لنبيّه زكريا: {قَالَ آيَتُكَ أَلاَّ تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَ لَيَالٍ سَوِيًّا} صدق الله العظيم [مريم: 10].

    وقال الله تعالى: {قَالَ آيَتُكَ أَلاَّ تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ إِلاَّ رَمْزًا} صدق الله العظيم [آل عمران:41].

    ومن ثمّ نعلم من خلال ذلك من أيّ لحظةٍ نحسب الأيام بأنّها من غروب شمس اليوم السابق ودخول الظلام وهو ليلة اليوم الجديد. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَآيَةٌ لَهُمْ اللَّيْلُ نَسْلَخُ مِنْهُ النّهار فَإِذَا هُمْ مُظْلِمُونَ} صدق الله العظيم [يس:37].

    ولكن الشمس والقمر والأرض يتحركان شرقاً جميعاً مع تفاوت السرعة لكل منهما. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالشَّمْسُ تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ(38) وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ(39) لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ(40)} صدق الله العظيم [يس].

    فأمّا الشمس فهي تجري في فلكها المعلوم إلى قدرها المحتوم، وأما القمر فهو يجتمع بالشمس في المحاق المظلم ولا هلال فيه شيئاً ومن ثم يميل عن الشمس شرقاً فتبدأ لحظة ميلاد الأهلّة فتكون الشمس إلى غرب هلال القمر الجديد تجري وراء هلال الشهر الجديد والهلال يتقدمها شرقاً والشمس تجري وراءه ولكن القمر يزداد تقدمه شرقاً ليزداد فارق المسافة بين الشمس والقمر نظراً لتفاوت السرعة بينهما كما تشاهدونه ليلةً بعد أخرى يتقدم عن الشمس إلى ناحية الشرق حتى يواجهها فيكتمل بدر وجه القمر، ومن ثمّ ينقص نهار القمر ليلةً تلو الأخرى حتى يجتمع بالشمس فيدخل وجه القمر في ظلامٍ دامسٍ فيعود كالعرجون القديم، وهو وضع القمر من قبل ميلاد هلال الشهر فيكون وجه القمر المواجه للأرض في ظلامٍ دامسٍ، وذلك وضع القمر القديم من قبل منازل الأهلّة. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَالْقَمَرَ قَدَّرْنَاهُ مَنَازِلَ حَتَّى عَادَ كَالْعُرْجُونِ الْقَدِيمِ} صدق الله العظيم [يس:39].

    وكما قلنا أنّ العرجون القديم هو وضع القمر القديم من قبل منازل الأهلّة ويُسميه علماء الفلك (المحاق) وهو الاقتران للشمس والقمر في المحاق المُظلم لوجه القمر كُليّاً حتى إذا مال القمر عن الشمس إلى جهة الشرق فمن تلك اللحظة تبدأ لحظة ميلاد هلال الشهر الجديد فيتطاردان إلى ناحية الشرق والقمر يتقدم الشمس إلى ناحية الشرق حتى يجتمعا في المحاق المُظلم من قبل منازل الأهلّة، وهكذا جريان الشمس والقمر لا يختلف حتى يدخل البشر في عصر أشراط الساعة الكُبر.

    ومن ثم نأتي لنقطةٍ هامةٍ جداً وهي موضوع الحوار وهو قول الله تعالى: {لا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلا اللَّيْلُ سَابِقُ النّهار وكلّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} صدق الله العظيم [يس:40]، بمعنى أنه لا ينبغي لهلال الشهر الجديد أن يولد من قبل الاقتران فتتقدّمه الشمس والقمر يتلوها من بعد ميلاد هلال شهره الجديد، وكذلك لا ينبغي للَّيل أن يكون سابقاً للنهار فيتقدمه لأنه يولج الليل في النّهار يطلبه حثيثاً من طرف الفجر، ولن يحدث العكس حتى تعكس الأرض دورانها ومن ثم يتقدم الليل على النّهار فتطلع الشمس من مغربها وذلك شرطٌ آخر من شروط الساعة الكُبرى يحدث بسبب مرور كوكب العذاب أسفل الأراضين السبع الذي أوشك أن يمرّ بجانب أرضكم فيُعذب الله به من يشاء ويصرفه عمن يشاء، وكذلك يتسبب في طلوع الشمس من مغربها، ويأتي إليكم من جهة أحد الأقطاب فيتسبب في طلوع الشمس من مغربها، ثم يسبق الليلُ النّهارَ والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ ولعنة الله على من افترى على الله كذباً بغير الحقّ، ولكنه يحدث من قبله أحدُ شروط الساعة الكُبر وهو أن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران والشمس إلى الشرق منه فيغيب هلال الشهر وهو يجري وراءها وهي تتقدمه شرقاً في بدء بزوغ فجر هلال الشهر الجديد، ولو راقبتم الهلال من ناحية الفجر لرأيتم فجر هلال الشهر الجديد الذي تدرك فيه الشمس القمر فتشهدون الهلال في طرف وجه القمر من أعلى من جهة السماء، أما إذا كان من طرفه لجهة الأرض فذلك باقٍ من ضياء الشهر القديم، وهذا إن حدث الإدراك لميلاد الهلال بالفجر فراقبتموه فجراً تشهدون بدْء ولادة الهلال من أعلى وجه القمر الذي إلى جهة السماء، وعند ذلك عليكم أن تعلموا بأنه حقاً أدركت الشمس القمر يا معشر البشر والناس في غفلةٍ معرضون.

    والبشر الآن دخلوا في عصر أشراط الساعة الكبرى فأدركت الشمس القمر في أول الشهر فيولد الهلال فيغيب شرقاً، بمعنى أنّ الشمس تكون في هذه اللحظات إلى الشرق من هلال الشهر الجديد وهو يتلوها من ناحية الغرب والشمس إلى الشرق منه فيغيب الهلال قبل مغيب الشمس برغم ولادته والشمس تتقدم هلال الشهر الجديد الذي تدرك فيه الشمس القمر كما حدث لهلال شوال 1429، وسبق وأن صدر منا بيانٌ في شهر رمضان في شأن هلال عيد الفطر من قبل الحدث لعلكم توقنون وبيَّنّا للبشر بأنه سوف تدرك الشمس القمر في آخر شهر رمضان وبناءً على ذلك فإنّ يوم عيد الفطر لأمّ القرى وما جاورها سيكون بإذن الله يوم الثُلاثاء غُرّة شهر شوال1429، وأكدنا للمسلمين بأنّ المملكة العربيّة السعوديّة المُباركة سوف تُعلن بعد غروب شمس الإثنين 29 رمضان بأنه قد ثبتت رؤية هلال شوال لعام 1429، وأكدنا بأنه سوف يحدث ذلك بلا أدنى شكٍ أو ريبٍ نظراً لأني أعلم علم اليقين بأنها أدركت الشمس القمر يا معشر البشر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبَر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر الحقّ الإمام ناصر محمد اليمانيّ.

    وسوف تجدون بيان المهديّ المنتظَر في شأن هلال عيد الفطر لهذا العام 1429 من قبل الحدث بتاريخ البيان التقنيّ بالإنترنت العالميّة في موقعي موقع الإمام ناصر محمد اليمانيّ وكذلك أعلنّاه في مواقعَ أخرى لتعلموا أنه الحقّ من ربّكم وإني لا أقول على الله بالبيان للقرآن غيرَ الحقّ.

    ويا معشر هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة المحترمين المستمسكين بالأهلّة الشرعية كما أمرهم الله ورسوله أن يُراقبوا الهلال ليلة التاسع والعشرين من الشهر فإذا لم يشهدوا الهلال أتَمّوا الشهر ثلاثين يوماً، إني أرى أنه ذاع الخلاف بينكم وبين علماء الفلك في شأن أهلّة الشهور التي تدرك فيها الشمس القمر وسوف يُذاع خلافٌ أعظم عمّا قريبٍ بين مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة وبين كافة علماء الفلك في العالمين في شأن إعلان هلال الشهر الذي يستحيل رؤيته علميّاً لدى علماء الفلك في كافة البشرية بعد غروب شمس ليلة المراقبة يوم الثُلاثاء ليلة الأربعاء فيَصِفون مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بالتخلف، وجئتكم للدفاع عن كتاب الله وسنة رسوله الحقّ وأحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون من قبل أن تختلفوا الاختلاف الأعظم أنتم وكافة علماء الفلك من كافة البشر.

    وإني أشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أنّ محمداً رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، وأشهد أني المهديّ المنتظَر الحقّ الناصر للقرآن العظيم الإمام (ناصر محمد اليمانيّ)، وأشهد بأنّ الشمس أدركت القمر في يوم الأحد 28 من رمضان هذا العام 1429 تصديقاً للرؤيا الحقّ من ربي بأنّ الشمس سوف تدرك القمر في يوم الأحد تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر نذيراً للبشر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر من قبل أن يسبق الليل النّهار بسبب طلوع الشمس من مغربها، وأعلنت لكم مراراً وتكراراً ( يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهديّ المنتظَر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتكون الشمس إلى الشرق منه وهو يتلوها من ناحية الغرب ثم يجتمع بالشمس وقد هو هلال )، كما حدث في يوم الإثنين 29 رمضان 1429 اجتمعت الشمس بالقمر قُبيل ظهر يوم الإثنين وقد هو هلال لأنه تم ميلاده يوم الأحد وغابت شمس الأحد وهو في حالة إدراكٍ وهي تتقدمه شرقاً وهو يتلوها غرباً ثم اجتمع بها قُبيل ظُهر يوم الإثنين وقد هو هلالٌ فلم تفهموا الخبر والذي يستطيع فهمَ هذه الآية إن صدقوا بالحقّ هم علماء الفلك الذين أحاطهم الله بحركة القمر فيُنبئونكم متى الكسوف والخسوف بالسنة والشهر واليوم والساعة والدقيقة والثانية.

    وإني أُشهد الله وملائكته وجميع الصالحين من عباده من الجنّ والإنس ومن كلّ جنس على علماء الفلك من كافة البشر المُعرضين عن آية التصديق للمهدي المنتظَر بالآفاق برغم أن المهديّ المنتظَر يعترف بعلمهم الفلكيّ الفيزيائيّ في حركة القمر .

    وأشهد الله بالحقّ بأنه لا ينبغي للشمس أن تدرك القمر فيغيب هلال الشهر الجديد والشمس إلى الشرق منه تتقدمه شرقاً والقمر يتلوها من ناحية الغرب من بعد ميلاد هلال الشهر في أوله حتى يأتي عصر أشراط الساعة الكُبر كما حدث في يوم الأحد 28 من رمضان 1429 حسب تاريخ وتوقيت أسرار القرآن ( مكة المكرمة) ولد هلال شهر شوال في خلال نهار يوم الأحد 28 من رمضان 1429 ثم غاب هلال شوال قٌبيل مغيب شمس الأحد ليلة الإثنين وهو يتلو الشمس من ناحية الغرب والشمس تتقدمه شرقاً وهو يتلوها غرباً ثم اجتمعت به وقد هو هلال قُبيل ظهر الإثنين ومن ثم أدركها فتجاوزها شرقاً ثم غابت شمس الإثنين فتمت رؤية هلال شوال لعام 1429 بعد غروب شمس الإثنين ليلة الثُلاثاء فتمت رؤيته من المملكة العربيّة السعوديّة كما وعدناكم بإذن الله بالحقّ بذلك من قبل الحدث لعلكم توقنون بأنها حقاً أدركت الشمس القمر والناس في غفلة معرضون، فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال لعلكم تتقون وذلك هو الإدراك المقصود في القرآن العظيم حتى إذا حدث يعلم المسلمون بأنهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبرى حتى يتوبوا إلى الله جميعاً لعلهم يفلحون.

    ويا عجبي من أمّةٍ لا يفهمون لغتهم ولا يفهمون مُحكم القرآن العظيم برغم أنّ القرآن أنزله الله بلغتهم قُرآناً عربيّاً مُبيناً! أفلا تعقلون يا معشر علماء الفلك الذين يعلمون علم اليقين بحساباتهم الفيزيائيّة لحركة القمر أنه سوف يغيب عند غروب الشمس والقمر في حالة إدراك؟ بمعنى أنه يغيب قبل مغيب الشمس والشمس تتقدمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب برغم أن علماء الفلك يعلمون بأنّ القمر يجتمع بالشمس وهو محاقٌ مظلمٌ ثم يميل عنها شرقاً ومن تلك اللحظة تبدأ المُطاردة وهلال الشهر الجديد مُنطلقٌ شرقاً وكذلك الشمس منطلقةٌ وراءه من ناحية الغرب وهو يتقدمها شرقاً حتى يواجهها بدراً ومن ثم يبدأ بالتناقص حتى يعود كالعرجون القديم من قبل منازل الأهلّة وهو (المحاق المُظلم) ومن ثم يميل شرقاً فيبدأ هلال الشهر الجديد.

    أما إذا أخبركم الحساب بأنّ الهلال سوف يغيب قبل الشمس برغم علمهم بميلاد الشهر الجديد بأنه قد ولد وبرغم ذلك سوف يغيب قبل غروب الشمس برغم أنه قد ولد هلال الشهر الجديد وبرغم ذلك غاب قبل الشمس وهو يتلوها من ناحية الغرب بمعنى أنّ الشمس تتقدمه شرقاً وهلال الشهر الجديد يتلوها من ناحية الغرب فذلك هو الإدراك أفلا تعقلون يا معشر علماء الفلك وأنتم تعلمون أنه منذ أن خلق الله السماوات والأرض وحركة الدهر والشهر بأن الشمس لا ينبغي لها أن تُدرك القمر فتتقدمه من بعد ميلاد هلال الشهر الجديد وكذلك لا ينبغي لهلال الشهر الجديد أن يولد بالفجر والشمس إلى الشرق منه فتتقدمه شرقاً وهو كذلك يتلوها من ناحية الغرب، فذلكما الحدثان هما شرط من أشراط الساعة الكُبرى (إذا جاء الحدث) لعلكم توقنون يا معشر علماء الفلك فتبلِّغوا البشر بأنها حقاً أدركت الشمس القمر يا معشر البشر تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبر وآية التصديق للمهدي المنتظَر الحقّ من ربّهم وهم عن الحقّ معرضون، وإذا تلا الشمسَ الهلالُ بالفجر وكذلك عند الغروب فذلك الحدث لا ينبغي له أن يحدث حتى يأتي عصر أشراط الساعة الكُبرى فيولد الهلال من قبل الاقتران والشمس تتقدمه شرقاً وهو يتلوها من ناحية الغرب سواء عند الشروق أو عند الغروب، وذلك الحدث أحد شروط الساعة الكُبرى. تصديقاً للقسم من الله بالحقّ في قول الله تعالى: {وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا (1) وَالْقَمَرِ إِذَا تَلَاهَا (2) وَالنّهار إِذَا جَلَّاهَا (3) وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَاهَا} صدق الله العظيم [الشمس].

    كما حدث في هلال شوال لعام 1429 لهذا العام ولد هلال شوال في ضحى الأحد 28 من رمضان وكان في حالة إدراك والشمس تتقدمه شرقاً حتى غاب عند غروب شمس الأحد ليلة الإثنين وهو يتلوها من بعد ميلاده والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، ثم اجتمع بالشمس وقد هو هلال قبيل ظُهر يوم الإثنين ثم تجاوزها شرقاً ثم أعلن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بأنها ثبتت رؤية هلال شوال لعام 1429 بعد غروب شمس الإثنين ليلة الثُلاثاء وعليه فإن غُرة شوال لعام 1429 هي يوم الثُلاثاء غُرّة شهر شوال لعام 1429 للهجرة، ومن ثم أدهش علماء الفلك في كافة العالمين كيف تتم رؤية هلال يغيب قبل غروب شمس يوم الإثنين ليلة الثُلاثاء! إن هذا لا يُصدقه أيُّ عالمٍ فلكيٍّ في العالمين، ولا يزالون ينكرون ذلك حتى صدور هذا البيان الهام إلى كافة المسلمين، ومن ثم أفتيهم بالحقّ وأقول:
    ألم أقل لكم يا معشر علماء الفلك بأنّ غُرّة شوال لعام 1429 سوف تكون حتماً بلا شك أو ريب يوم الثلاثاء؟ وأصدقني الله بالحقّ على الواقع الحقّ. ولربما تودون جميعاً أن تقولوا: "وكيف علمت ذلك يا ناصر محمد اليماني؟". ومن ثمّ أردّ عليكم بالحقّ وأقول: ذلك مما علمني ربي بأن الشمس سوف تدرك القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران كما حدث في عدد من الشهور الماضية وكما حدث في شهر ذي الحجّة لعام 1428 وكما سوف يحدث في هلال ذي الحجّة لعام 1429، وعليه إني أُشهد الله على جميع علماء الفلك في البشرية جميعاً وكذلك أشهد ملائكة الله المُقربين وكذلك أشهد جميع عباد الله الصالحين من الجنّ والإنس ومن كلّ جنس على علماء الفلك في العالمين الذين يعلمون علم اليقين بأن هلال ذي الحجة لعام 1429 سوف يغيب قبل غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ولذلك يستحيل رؤية هلال ذو الحجة بعد غروب شمس الخميس ليلة الجُمعة، ولذلك يقول علماء الفلك لا بُد من إتمام ذي القعدة ثلاثين يوماً وتكون الجمعة هي المُكمّلة لهلال ذي القعدة 1429 وأنّ غُرة ذي الحجة هو يوم السبت والوقوف بعرفة يوم الأحد التاسع من ذو الحجة لعام 1429 ويوم النحر يوافق الإثنين، ولا يختلف على هذا الحساب اثنان من علماء الفلك في العالمين.

    ولربّما يودّ أحد السائلين أن يقول: "ولماذا جميع علماء الفلك في البشرية يستحيلون رؤية هلال ذو الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ليلة الجُمعة ؟". ومن ثمّ يردّ عليه الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وأقول: أليس جميع علماء الفلك الفيزيائيين يُنبئونكم متى الكسوف والخسوف بالسنة؛ بل بالشهر بل باليوم بل يحددونه بالساعة بل بالدقيقة بل بالثانية بمنتهى الدقة؟ ولذلك يعلمون لحظة ميلاد هلال الشهر متى بالضبط وبناءً على حساباتهم الفلكية الفيزيائيّة لحركة القمر يعلمون بأن هلال شهر ذي الحجة لا ينبغي لأحدٍ في المملكة العربيّة السعوديّة ولا خارجها أن يُشاهد هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة ليلة الجمعة، وعليه يفيدون بأن لا بد لهيئة كبار علماء المسلمين بالمملكة العربيّة السعوديّة أن يعلنوا الجمعة إتمام ذي القعدة ثلاثين يوماً.

    وإن الإمام المهديّ أُصدق من جميع علماء الفلك الفيزيائيين وليسوا المُنجمين أولياء الشياطين؛ بل الفلكيين أصحاب علوم الفلك لجريان الشمس والقمر. وإني أعترف بما أحاطهم الله من علم جريان القمر الدقيق المُعقد، ولكني أخالفهم في غُرّة ذي الحجّة لعام 1429.

    وأشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن مُحمداً رسول الله وأشهد أني المهديّ المنتظَر الحقّ من الله، وأشهد أن غُرة ذو الحجة لعام 1429 سوف تُعلن بها المملكة العربيّة السعوديّة بإذن الله بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة لعام 1429، فيعلن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة بأنها ثبتت رؤية هلال ذي الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة وعليه فإن يوم الجمعة المُباركة هو الغُرة الشرعية لشهر ذو الحجة لعام 1429، وعليه فإن الوقوف بعرفة يوافق السبت ويوم النحر يوافق الأحد وإن لم يحدث هذا فقد جعل الله لكم الحجة على الإمام ناصر محمد اليماني، وإن حدثت الغرة لشهر ذو الحجة بيوم جمعة فقد جعل الله لي الحُجة عليكم بالحقّ وإن حدث فأخفيتموه حتى لا يتبيّن للناس بأني الإمام المهديّ فمن أظلم ممن كتم شهادة حق عنده من الله ؟! فسوف يحكم الله بيني وبينكم بالحقّ وهو أسرع الحاسبين .



    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    بقية الموضوع

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 11:19 am


    وإني أُشهد الله وكفى بالله شهيداً بأني لا أتوقع مُجرد توقع؛ بل أنطق بالحقّ ولا أقول على الله غير الحقّ بأن غُرة ذو الحجة لعام 1429 هي يوم الجمعة المباركة بإذن الله بلا شك أو ريب لأني أعلم بذلك الحدث علم اليقين، ولم يجعلني الله من الفلكيين ولو كنت منهم لقلت لكم كما يقولون أنه يستحيل رؤية هلال ذو الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة نظراً لأن الهلال سوف يغيب قبل مغيب الشمس فكيف يُشاهد هلال لا وجود له بالأفق الغربي لمكة المكرمة بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة ويتنبؤون بذلك لعلمهم بحساب سرعة القمر حول الأرض وقد يستغرب الباحث عن الحق: "كيف تؤمن وتوقن بعلم علماء الفلك ومن ثم تُخالفهم بأن غرة ذي الحجة هي السبت وتؤكد أنها الجُمعة فتزيد تأكيداً وتقول بلا شك أو ريب أنها الجمعة ثم تُشهد الله على ذلك الحدث فتقول والله شهيد ووكيل؟ فما هو الذي جعلك من الموقنين بأن غرة ذو الحجة لعام 1429 هي الجمعة بلا شك أو ريب؟" ومن ثمّ أردّ عليه وأقول: لأني أعلم من الله ما لا تعلمون، وأقسم لكم بالله الذي خلق الجانّ من مارجٍ من نارٍ وخلق الإنسان من صلصال كالفخار؛ الذي خلق الجنة فوعد بها الأبرار وخلق النار فوعد بها الكُفار؛ الذي يدرك الأبصار ولا تُدركه الأبصار؛ الله الواحد القهار بأني المهديّ المنتظَر الحقّ من ربكم، وأن الشمس أدركت القمر وأن البشر دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبر فلا أتغنى لكم بالشعر ولا أُساجعكم بالنثر؛ بل الإنسان الذي عُلمه الله البيان وأنّ الشمس والقمر بحُسبان؛ {فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ} صدق الله العظيم [الرحمن:13].

    يا معشر الإنس والجان فاتبعوني أهدكم صراطاً سوياً ولا تتبعوا الشيطان إن الشيطان كان للرحمن عصياً؛ بل إنه ذاته المسيح الكذاب الذي سوف يدعي الربوبية بغير الحقّ ولن يقول لكم بأنه المسيح الكذاب بل المسيح عيسى بن مريم، وما كان لابن مريم أن يدعي الربوبية ولذلك فهو ليس المسيح عيسى بن مريم الحقّ عليه الصلاة والسلام؛ بل هو المسيح الكذاب الشيطان الرجيم ولذلك يُسمى المسيح الكذاب وليس المسيح عيسى بن مريم الحقّ عليه الصلاة والسلام وما كان لابن مريم أن يقول ذلك، بل هو كذاب ولذلك يُسمى المسيح الكذاب وهو الشيطان الرجيم بذاته وقبيله جنود من يأجوج ومأجوج في الأرض المفروشة بالخضرة ذات المشرقين وذات المغربين التي وضعها الله للأنام، وقد وعدكم الله بها يا معشر البشر المتبعين للمهديّ المنتظَر خليفة الله في الأرض وإنا فوقهم قاهرون بإذن الله ربّ العالمين.

    إن كيد الشيطان كان ضعيفاً وأبشّركم بعبد الله ورسوله المسيح عيسى بن مريم - صلّى الله عليه وآله وسلّم - وعلى أمّه الصديقة القديسة وبما أن محمد رسول الله هو خاتم الأنبياء والمرسلين ولذلك سوف يكون من الصالحين. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَيُكَلِّمُ النَّاسَ فِي الْمَهْدِ وَكَهْلاً وَمِنَ الصَّالِحِينَ} صدق الله العظيم [آل عمران:46].

    فأما مُعجزة التكليم في المهد فقد مضت وانقضت، وأما مُعجزة التكليم وهو كهل فتلك مُعجزة أخرى ويكون من الصالحين التابعين للمهدي المنتظَر الحقّ من ربّكم ولكن أكثركم يجهلون. وأما الحكمة من رجوع المسيح عيسى بن مريم عليه الصلاة والسلام وذلك لأن الله يعلم أن الشيطان الرجيم سوف يظهر للناس فيقول أنه المسيح عيسى بن مريم ويقول أنه الله ربّ العالمين، ولذلك سوف يرجع المسيح عيسى ابن مريم الحقّ بإذن الله ليجعله الله شاهدَ المهديّ المنتظَر على النّصارى واليهود والمسلمين إن لم يتبعوا الحقّ.

    وأُشهد الله وكفى بالله شهيداً بأني أُحذركم من المسيح الكذاب، وأقول لكم أنه ليس ربّكم الذي خلقكم؛ بل هو عدو الله وعدوكم الشيطان الرجيم بذاته وليس المسيح عيسى ابن مريم وما كان لابن مريم أن يقول ذلك؛ بل هو كذاب ولذلك يُسمى المسيح الكذاب.

    اللهم قد بلغت، اللهم فاشهد، والسلام على من اتبع الهُدى من رب العالمين..
    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله ربّ العالمين .

    فهل ترون من المنطق أن يظهر المهديّ المنتظَر بين الرُكن والمقام بمكة المكرمة فيقول أيها الناس إني أنا المهديّ المنتظَر فبايعوني ومن ثم ينقض الحاضرون من الناس عليه فيبايعونه؟ فهل يقبل هذا التصرف عقل أي إنسان حتى ولو كان هُناك له بعض الأنصار فيواعدهم إلى المسجد الحرام فيحضرون جميعاً في الميقات المعلوم فذلك ليس تصرفاً صحيحاً وليس إلا فتنة واقتتال بين المؤمنين من بدء الظهور، إذاً ما هو التصرف الحقّ للمهدي المنتظَر الحق؟ هو الدعوة من قبل الظهور وإقناع علماء المسلمين بشأنه وبالذات هيئة كبار العلماء بالمملكة العربيّة السعوديّة ومن بعد التصديق أظهر لكم للمُبايعة عند البيت العتيق وبهذه الطريقة الحقّ لن يُسفك دم مؤمن بسبب ظهور المهديّ المنتظر؛ بل بُشرى كُبرى للمؤمنين.

    وأما إذا لم يُصدق بشأني المسلمون وكذلك الكافرون فسوف يظهرني الله عليهم أجمعين في ليلة وهم صاغرون بكوكب العذاب وبأس من الله شديد، الكوكب الذي سوف يمرّ بجانب أرضكم فيعذب به من يشاء ويصرفه عمن يشاء ويعكس دوران الأرض فتطلع الشمس من مغربها ثم يتلو ذلك ظهور المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم الإمام ناصر محمد اليماني لئن كذبتم به إلى موعده المعلوم فسوف يكون العذاب شاملاً لجميع الكفار والمسلمين ويجعله آية التصديق من الله لعبده المهديّ المنتظَر فيظهره الله في ليلة على البشر وهم صاغرون. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَإِن مَّن قَرْيَةٍ إِلاَّ نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا كَانَ ذَلِك فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا(58) وَمَا مَنَعَنَا أَن نُّرْسِلَ بِالآيَاتِ إِلاَّ أَن كَذَّبَ بِهَا الأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُواْ بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِالآيَاتِ إِلاَّ تَخْوِيفًا(59)} صدق الله العظيم [الإسراء].

    فلماذا كان العذاب شاملاً لجميع قُرى الناس أجمعين؟ وذلك لأن هذا القرآن رسالة من الله إلى الناس كافة الذي جاء به خاتم الأنبياء والمرسلين وكفروا به من قبل إلا قليلاً، وها هو المهديّ المنتظَر يدعوهم إليه ويعلمهم مالم يكونوا يعلمون فإذا هم عن الحقّ معرضون جميع الكفار والمسلمين، ولذلك سوف يكون عذاب الله شاملاً فأنقذوا أنفسكم بالتصديق لأظهر لكم عند البيت العتيق.
    وسلامٌ على المرسلين، والحمدُ لله رب العالمين.

    وأكرر وأذكر وأنذر لقد أدركت الشمس القمر يا معشر البشر فيولد الهلال من قبل الاقتران فتجتمع به الشمس وقد هو هلال كما سوف يحدث في هلال ذو الحجة لعام 1429 فتكون غُرة ذو الحجة لعام 1429 للهجرة هي يوم الجمعة المُباركة وذلك لأن مجلس القضاء الأعلى بالمملكة العربيّة السعوديّة سوف يُعلن لكم بلا شك أو ريب بإذن الله بأنها ثبتت رؤية هلال ذو الحجة لعام 1429 بعد غروب شمس الخميس ليلة الجمعة، وعليه فإن يوم الجمعة المباركة هي غُرة ذو الحجة لعام 1429 للهجرة ويوم الوقوف بعرفة هو يوم السبت والأحد النحر، والله على ما أقول شهيد ووكيل، وذلك لأن الشمس سوف تدرك القمر من آيات التصديق للمهدي المنتظَر يا معشر علماء الفلك في كافة البشر الذين يعلمون أن من المُستحيل علمياً رؤية هلال ذو الحجة من بعد غروب شمس الخميس 29 ليلة الجمعة ولكن ذلك الحساب يا أولي الألباب كان قبل دخول البشر في عصر أشراط الساعة الكُبر ولأنها أدركت الشمس القمر ولذلك أعلم علم اليقين بأنها سوف تكون غُرة ذي الحجة الشرعية لعام 1429 بيوم الجمعة المُباركة والله على ما أقول شهيد ووكيل، وعندما أقول لكم أني أتوقع فلا حُجة لكم علينا.

    أما حين أقول أني لا أتوقع ذلك مجرد توقع بل أعلم ذلك علم اليقين بأن غرة ذي الحجة لعام 1429 سوف تكون بإذن الله بيوم جمعة والوقوف بعرفة يوم السبت وعيد الأضحى المُبارك يوم الأحد فقد جعل الله الحدث حُجة لي عليكم أو حُجة لكم علي، وإن كتمتم الحقّ بعدما تبيّن لكم أنه الحقّ فالحُكم لله وهو أسرع الحاسبين. حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم .

    أخو المسلمين في الدين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ________________
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    بقية الموضوع

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 11:22 am


    أمر الأنصار بتبليغ هذا البيان إلى كافة مواقع الفلك في العالم وإلى هيئة كُبار العلماء بكلِّ حيلةٍ ووسيلةٍ ..


    من الإمام المهديّ المنتظَر من آل البيت المطهَّر إلى كافة علماء الفلك والشريعة السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته، وبعد..

    لقد جعل الله هلال محرم هو الحكم بيني وبينكم في حقيقة شأني؛ هل حقاً أنا الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم؟ وهل حقاً أدركت الشمس القمر تصديقاً لأحد الأشراط الكبرى للساعة وآية التّصديق بشأن الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم؟ وهل حقاً غُرَّة ذي الحجّة لعام 1429 هي الجمعة بلا شكٍ أو ريبٍ؟ وهل حقاً شهر محرم عدة ثلاثين يوم؟ وهل حقاً ولد هلال محرم من قبل الاقتران فغاب والشمس إلى الشرق منه؟ والسؤال الذي أوجهه إليكم هل تبيّن لكم إن ناصر محمد اليمانيّ هو حقاً الإمام المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّكم أم إنهُ أصبح كذاباً أشِراً وليس المهديّ المنتظر؟ فلا يجوز لكم كتم الشهادة الحقّ من ربّكم ومن كتمها فإنه آثم قلبه وله عذابٌ عظيمٌ. تصديقاً لقول الله تعالى: {وَلاَ تَكْتُمُوا الشَّهَادَةَ وَمَن يَكْتُمْهَا فَإِنَّهُ آثِمٌ قَلْبُهُ} صدق الله العظيم [البقرة:283].

    ويا معشر علماء الفلك والشريعة، أشهدُ لله شهادة الحقّ اليقين أن غُرَّة ذي الحجّة لعام 1429 كانت في يوم الجمعة المباركة، وأشهدُ لله شهادة الحقّ اليقين أن عدّة شهر ذي الحجّة لعام 1429 هي ثلاثون يوم بدءًا بيوم الجمعة المباركة غُرَّة شهر ذي الحجّة, وأشهدُ لله شهادة الحقّ اليقين أن الشمس أدركت القمر في 29 من ذي الحجّة يوم الجمعة المباركة عصراً فولد الهلال من قبل الاقتران والشمس إلى الشرق منه وهو يتلوها من ناحية الغرب ومن ثم غاب القمر والشمس إلى الشرق منه قبل غروب شمس الجمعة في تمام الساعة 05:43 مساءً بتوقيت مكة المكرمة ( قبل غروب الشمس ) بسبب ميلاد الهلال من قبل الاقتران تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبرى، ثم اجتمع بها وقد هو هلال وتجاوزها في يوم السبت ثلاثون ذي الحجّة، حتى إذا غابت شمس السبت ثلاثون ذي الحجّة فشهدوا بالحقّ الذين شهدوا برؤية هلال محرم بعد غروب شمس السبت ليلة الأحد وذلك لأن عمره يتجاوز 26 ساعةً، ولذلك السبب العلمي الحقّ تمت رؤية هلال محرم بعد غروب شمس السبت، وتبينت لأصحاب الرؤية الشَّرعيّة أن غُرَّة محرم لعام 1430 هي يوم الأحد المبارك رأس السنة الهجريّة الشَّرعيّة بحسب رؤية الأهلّة، فمن الذي نطق بالحقّ فصدقهُ الله بالحقّ على الواقع الحقيقي وأقام الله لعبده بالحُجة على علماء الفلك والشريعة فحكم الله بيني وبينكم بالحقّ على الواقع الحقيقي بآية كونيّة لعلكم تعقلون فتعلمون أنها حقاً أدركت الشمس القمر فولد الهلال من قبل الاقتران واجتمعت به الشمس وقد هو هلال.

    وقد علّمناكم إن ذلك أحد أشراط الساعة الكُبرى وآية التّصديق للمهدي المنتظَر فأدركت الشمس القمر نذيراً للبشر من قبل أن يسبق الليل النّهار بسبب مرور الكوكب العاشر سقر اللواحة للبشر، وسوف تظهر للبشر فيظهر الله بها المهديّ المنتظَر إن كذبوا بالبيان الحقّ للذكر فترميهم بشرر كالقصر، وهو ذاته سجيل، وهو ذاته سجّين، وهو ذاته الحُطمة، وهو ذاته كوكب العذاب، وهو ذاته كوكب النَّار وعد الله المحتوم فيأتي في قدره المعلوم على قدر في الكتاب المُسطور في عصر الحوار للمهدي المنتظَر الداعي إلى كتاب الله وسُنّة رسوله الحقّ بُسلطان البيان الحقّ للقرآن الذكر المحفوظ من التحريف حُجة الله ورسوله والمهديّ المنتظَر، وقد وعد الله المكذبين ببأسٍ شديدٍ من لدنه من كوكب النَّار الكُبرى قبل يوم القيامة تصديقاً لأحد أشراط الساعة الكُبرى وآية التّصديق للبيان الحقّ للذكر تصديقاً لآية مُحكمة في القرآن العظيم لقول الله تعالى: {خُلِقَ الإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلا تَسْتَعْجِلُونِ (37) وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ (38) لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لا يَكُفُّونَ عَنْ وُجُوهِهِمُ النَّار وَلا عَنْ ظُهُورِهِمْ وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ (39) بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلا هُمْ يُنظَرُونَ(40)} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    وهنا في هذا الموضع في القرآن العظيم قد جعل الله خبر كوكب العذاب يفهمه عالمكم وجاهلكم نظراً لأن خبره في هذا الموضع قد جعله الله مُحكم الوضوح كالشمس لمن كان يؤمن بالقرآن العظيم، وكذلك علماء الفلك والفضاء يرون بيانه على الواقع الحقيقي كالشمس ينظرون إليها من طرفٍ خفيٍّ من وراء زجاج مناظيرهم لو كنتم تتقون.

    ويا معشر هيئة كبار العلماء بمكة المكرمة ويا معشر علماء الفلك في العالمين، من ذا الذي سوف ينقذكم من عذاب الله من كوكب النَّار أحد أشراط الساعة الكُبرى؟ تصديقاً لقول الله تعالى: {سَأُصْلِيهِ سَقَرَ (26) وَمَا إدراك مَا سَقَرُ (27) لا تُبْقِي وَلا تَذَرُ (28) لَوَّاحَةٌ لِلْبَشَرِ (29) عَلَيْهَا تِسْعَةَ عَشَرَ (30) وَمَا جَعَلْنَا أَصْحَابَ النَّار إِلَّا مَلَائِكَةً وَمَا جَعَلْنَا عِدَّتَهُمْ إِلَّا فِتْنَةً لِلَّذِينَ كَفَرُوا لِيَسْتَيْقِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَيَزْدَادَ الَّذِينَ آمَنُوا إِيمَانًا وَلَا يَرْتَابَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ وَالْمُؤْمِنُونَ وَلِيَقُولَ الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ وَالْكَافِرُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَذَا مَثَلًا كَذَلِكَ يُضِلُّ اللَّهُ مَنْ يَشَاءُ وَيَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ ربّك إِلَّا هُوَ وَمَا هِيَ إِلَّا ذِكْرَى لِلْبَشَرِ (31) كَلَّا وَالْقَمَرِ (32) وَاللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ (33) وَالصُّبْحِ إِذَا أَسْفَرَ (34) إِنَّهَا لإٍحْدَى الْكُبَرِ (35) نذيراً لِلْبَشَرِ (36) لِمَنْ شَاءَ مِنْكُمْ أَنْ يَتَقَدَّمَ أَوْ يَتَأَخَّرَ (37)} صدق الله العظيم [المدثر].

    وتلك النَّار لواحة للبشر فتظهر فيرونها من حينٍ إلى آخر بعد أمدٍ بعيد وقد وعد الله بعذابها للبشر الأحياء المكذبين بالذكر من قبل يوم القيامة لأنه جعلها أحد أشراط الساعة الكُبر وآية التّصديق للبيان الحقّ للذكر لدعوة المهديّ المنتظَر الذي يدعوكم إلى عبادة الله وحده لا شريك له على بصيرةٍ من ربّي وهي ذاتها بصيرة محمد رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - القرآن العظيم. تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ ادْعُوا الَّذِينَ زَعَمْتُمْ مِنْ دُونِهِ فَلا يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنكُمْ وَلا تَحْوِيلاً(56)أُوْلَئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَى ربّهم الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ إِنَّ عَذَابَ ربّك كَانَ مَحْذُورًا(57)وَإِنْ مِنْ قَرْيَةٍ إِلا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا كَانَ ذَلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا(58)وَمَا مَنَعَنَا أَنْ نُرْسِلَ بِالآيَاتِ إِلا أَنْ كَذَّبَ بِهَا الأَوَّلُونَ وَآتَيْنَا ثَمُودَ النَّاقَةَ مُبْصِرَةً فَظَلَمُوا بِهَا وَمَا نُرْسِلُ بِالآيَاتِ إِلا تَخْوِيفًا(59)} صدق الله العظيم [الإسراء].

    ويا معشر علماء المسلمين إن العذاب الذي وعد الله به المجرمين المكذبين بالقرآن العظيم إنه آتٍ في عصر الإمام المهديّ المنتظَر الذي يُحاجِج الناس بالبيان الحقّ للذكر بالعلم والمنطق على الواقع الحقيقي ولم يأتِ في عهد محمدٍ رسول الله - صلّى الله عليه وآله وسلّم - برغم أنه حذر الكفار بحجارةٍ من كوكب النَّار ولم يُحدد لهم يوم مرور كوكب العذاب. تصديقاً لقول الله تعالى: {قُلْ إِنْ أَدْرِي أَقَرِيبٌ مَّا تُوعَدُونَ أَمْ يَجْعَلُ لَهُ ربّي أَمَدًا} صدق الله العظيم [الجن:25].

    وهل تدرون ماذا يوعد به المجرمون المكذبون بالقرآن وبيانه الحقّ على الواقع الحقيقي؟ إن الله وعدهم بعذابٍ من كوكب جهنم وهم لا يزالون في الدُّنيا فتأتيهم بغتةً فتبهتهم فلا يستطيعون ردّها ولا هم يُنظرون فيهلكهم الله بها ويدمّرهم تدميراً. تصديقاً لقول الله تعالى: {خُلِقَ الإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلا تَسْتَعْجِلُونِ (37) وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ (38) لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لا يَكُفُّونَ عَنْ وُجُوهِهِمُ النَّار وَلا عَنْ ظُهُورِهِمْ وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ (39) بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلا هُمْ يُنظَرُونَ(40)} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    ويا معشر علماء الفلك من ذا الذي يُنقذكم من عذاب الله الذي سوف يصيب المكذبين بالبيان الحقّ جراء مرور كوكب جهنم؟ ويا معشر علماء الفلك إن كنتم تريدون العقل والمنطق فإني أُخاطب علماء الفلك بالعقل والمنطق وسبق وأن أعلنّا للبشر بأنهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكُبر وأنها أدركت الشمس القمر نذيراً للبشر قبل مرور كوكب النَّار سقر، أم إنها لن تدرك الشمس القمر فيولد الهلال من قبل الاقتران؟ فإن لم يحدث ذلك فقد أصبح ناصر محمد اليمانيّ كذاباً أشراً وليس المهديّ المنتظَر، ولكنكم لن تستطيعوا أن تنكروا أنها حقاً أدركت الشمس القمر لأنكم يا معشر علماء الفلك قد أعلنتم للبشر أن الهلال سوف يغيب قبل غروب الشمس من بعد ميلاده، وهذا ما أحاجكم به منذ سنيين وكررته أكثر من ألف مرة تقريباً وأنا أقول:
    يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر فولد الهلال من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال.

    ولم يفهم الخبر لا البشر ولا علماء الفلك في البشر ولا علماء الدين من المسلمين ولسوف أختم هذا البيان بسؤالٍ أريد من كافة علماء الفلك إجابة منطقية علميّة فيزيائيّة لا تحتمل الشك 1+1=2 بلا شكٍ أو ريبٍ، والسؤال هو:
    كيف شاهد أصحاب الرؤية الشَّرعيّة أهلَّة المستحيل علمياً لدى علماء الفلك في العالمين الذين يعلمون أن القمر غاب قبل غروب شمس 29 يوم التحري للرؤية الشَّرعيّة، فلا وجود له بالأفق الغربي بالمملكة العربيّة السعوديّة وما جاورها حسب علم الفلك؟ إذاً كيف تمت مُشاهدة هلال المستحيل أعين الذين تحروا رؤيته بدقة في المراقبة لتحري رؤية الأهلّة الشَّرعيّة؟ كيف كيف كيف حدث ذلك مع أن كافة علماء الفلك في البشريّة يعلمون أن القمر غاب قبل غروب شمس ذلك اليوم ليلة تمت مُشاهدته من قبل أصحاب الرؤية الشَّرعيّة لدى المملكة العربيّة السعوديّة؟ انتهى السؤال.

    السؤال الثاني الموجه لعلماء الفلك في كافة البشريّة وهو: كيف يغيب القمر قبل غروب الشمس من بعد ميلاده؟ ألستم يا معشر علماء الفلك قد علّمتم طُلاب علم الفلك بأن القمر يجتمع بالشمس في المحاق المُظلم ومن ثم يميل عن الشمس إلى ناحية الشرق فتبدأ الثانية الأولى من عُمر هلال الشهر الجديد والقمر يتقدم الشمس شرقاً وهي تجري وراءه فتتلوه من ناحية الغرب منذ أن خلق الله السماوات والأرض؟

    ومضمون السؤال هو لماذا يحدث العكس في هذه الشهور القريبة فأدركت الشمس القمر وأنتم تعلمون يا معشر علماء الفلك علم اليقين أنها أدركت الشمس القمر بل أعلنتم للعالمين في هلال محرم لعام 1430 الجاري بأنها سوف تدرك الشمس القمر؟ ولربّما يودّ طاليس مُشرف الجمعية الفلكيّة بجده أن يقول: "لا يجوز لك يا ناصر محمد اليمانيّ أن تفتري على علماء الفلك أنهم أعلنوا للعالم الإسلامي إنها سوف تدرك الشمس القمر في هلال محرم 1430، إذاً فقد اعترفنا بآية التّصديق التي تدّعيها". ومن ثمّ يردّ عليها المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليمانيّ وأقول: يا أيّها العالم الفلكيّ طاليس، إني لم أفترِ على علماء الفلك بغير الحقّ وهذا ما كتبته يداك الاثنتين بالأنترنت العالميّة وهو ما يلي بالضبط:
    يوم السبت 29 من ذي الحجّة 1429 هجرية - الموافق 27 ديسمبر 2008 ( حسب تقويم أم القرى وتقويم العجيري) 1 – يولد الهلال اقترانه فلكيا " المحاق " في تمام الساعة 03:22 عصرا 2 – يغرب الهلال في تمام الساعة 05:43 مساء ( قبل غروب الشمس) 3 – تغرب الشمس في تمام الساعة 05:47 مساء (عقب غروب القمر ) النتيجة وفق المعايير الفلكيّة : الأفق سوف يكون خاليا من أي هلال عقب غروب الشمس كونه غرب قبلها بمقدار 4 دقائق. كتب:
    إذاً يا معشر علماء الفلك أفتوني إن كنتم صادقين كيف يجتمع القمر بالشمس في المحاق ثم يرجع للوراء فيغيب قبل غروب الشمس؟ فهل هذا هو المنطق يا معشر علماء الفلك الذين تقولون إنكم تُحاجون بعلم ومنطق، فأين المنطق هنا؟ ألستم تعلمون أن القمر يجتمع بالشمس آخر الشهر في المحاق المُظلم ومن ثم يتجاوزها فيبزغ عُمر هلال الشهر الجديد مُنفصلاً عن الشمس شرقاً وهي تجري وراءه من ناحية الغرب؟ فلماذا اجتمع بها في هلال محرم كما تقولون عصر السبت 29 من ذي الحجّة حسب إعلانكم ومن ثم يغيب قبلها من بعد الاجتماع؟ وأقسم بالله العلي العظيم البر الرحيم إن هذا مخالف للعلم والمنطق جملةً وتفصيلاً أن يجتمع القمر بالشمس ويلد هلال الشهر الجديد ومن ثم يغيب قبل غروب الشمس، فأين العلم والمنطق الذي كنتم به مؤمنين أن القمر ينفصل عن الشمس شرقاً وليس غربا؟ فإن استخفَّيتم بعقول الناس فلن تستطيعوا أن تضحكوا على المهديّ المنتظَر فيوقفكم عند حدكم بالعلم والمنطق الفلكيّ الفيزيائي وأقول لكم إن الهلال ولد من قبل الاقتران أي قبل أن يجتمع بالشمس وبحسب علمكم بحركة القمر علمتم أنه سوف يغيب قبل غروب الشمس، وهذا برهانٌ علميٌّ أنّ الهلال ولد من قبل الاقتران ولذلك غاب قبل غروب الشمس من بعد ميلاده واجتمعت به الشمس وقد هو هلال وتجاوزها شرقاً ومن ثمّ تمت رؤية أهلَّة المستحيل، ولن تستطيعوا أن تجيبوني جواباً علميّاً كيف تمت رؤية أهلَّة المستحيل في المملكة العربيّة السعوديّة.

    ولا داعي أن أنتظر الإجابة من علماء الفلك لأنهم لن يستطيعوا أن يجيبوا شيئاً بالجواب العلمي الفيزيائي الفلكيّ ولن يكون جوابهم إلا إن الذين شاهدوا هلال القمر الذي غاب قبل غروب الشمس إنهم لكاذبون! وفي كُل مرة يكذّبهم علماء الفلك، ولكني أشهدُ لله العلي العظيم أنهم لصادقون وأنهم لم يفتروا على الناس برؤية هلال رمضان 1426 ولا برؤية هلال رمضان 1427 ولا برؤية هلال ذي الحجّة 1427 ولا برؤية هلال شوال 1428 ولا برؤية هلال ذي الحجّة 1428 ولا برؤية هلال شوال 1429 ولا برؤية هلال محرم 1430 والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ، ولا يزال علماء الفلك مُصرين على تكذيبهم وتكذيب مجلس القضاء الأعلى صاحب الإعلان لأهلّة المستحيل علمياً لدى علماء الفلك في العالمين، ولكن المهديّ المنتظَر الحقّ من ربّ العالمين الإمام ناصر محمد اليمانيّ سوف أفتي كافة علماء الفلك في هذا اللغز المُحيّر لديهم والذي يدهش أبصارهم في كُلّ مرةٍ فيقولون قولاً واحداً موحداً كيف تتم رؤية هلال القمر الذي سوف يغيب قبل غروب الشمس في ليلة التحري؟

    وإليكم يا معشر علماء الفلك الجواب الفلكيّ العلمي الفيزيائي الدقيق لآخر الإدراكات لعام 1429 في آخر شهر ذي الحجّة 1429، وهو أنّ الشمس أدركت القمر فولد الهلال من قبل الاقتران في يوم الجمعة 29 من ذي الحجّة حسب إعلان المهديّ المنتظَر، والدليل العلمي الفيزيائي المنطقي هو غروب القمر قبل غروب الشمس برغم أن هلال شهر محرم قد ولد ولكنّه ولد من قبل الاقتران ولذلك غاب قبل غروب شمس يوم الجمعة 29 من ذي الحجّة حسب إعلان ناصر محمد اليمانيّ، ولكنّها اجتمعت به وقد هلال في يوم السبت ثم تجاوزها قبل غروب شمس يوم السبت وقد صار عُمره أكثر من ستة وعشرون ساعة، ولذلك تمت رؤيته بعد غروب شمس السبت، ولذلك تمت رؤيته لدى الخضيرى والشيخ المُنجد وأصحاب الرؤية الشَّرعيّة بالمملكة العربيّة السعوديّة. وإن قُلتم يا معشر علماء الفلك: "كلا ثم كلا يا ناصر محمد اليمانيّ؛ بل هلال محرّم غاب قبل غروب شمس السبت 29 ذي الحجّة"، ومن ثمّ أردّ عليكم: إذاً كيف شاهد أصحاب الرؤية الشَّرعيّة هلالاً يغيب قبل غروب الشمس فلا وجود له بالأفق الغربي لمكة المكرمة حسب علمكم إنه ولد عصر السبت وغاب قبل غروب الشمس؟! فإن قلتم: "إنهم لكاذبون؛ بل شاهدوا كوكب الزهرة بل عطارد بل المريخ بل نجم الشعرى اليمانية". ومن ثمّ أردّ عليكم وأقول: إذاً أفتوني كيف تجتمع الشمس بالقمر في المحاق ومن ثم يرجعُ هارباً فيغيب قبل غروب الشمس وأنتم تعلمون أن الشمس والقمر يدوران من الغرب إلى الشرق؟ أليس المفروض أن يتجاوزها مباشرةً من بعد الاجتماع فيكون إلى الشرق منها فتغيب الشمس قبل غروب الهلال ويغيب الهلال من بعدها مباشرة؟ فلماذا حدث العكس فاجتمع بها ومن ثم رجع نحو الغرب ولذلك غاب قبلها؟ فهل هذا يُصدقه العلم والمنطق الذي علمتم به العالم كُله جيلاً بعد جيلٍ في القرن العشرين والواحد والعشرين أن القمر يجتمع بالشمس في المحاق المُظلم ومن ثم ينفصل عن الشمس شرقاً وتكون الشمس إلى الغرب من القمر من بعد ميلاده مباشرةً في أول عمر الهلال الفلكيّ؟ وكتبكم مليئة بهذه القاعدة الكونيّة جيلاً بعد جيلٍ!

    وصار لي من عام 1426 وأنا أنادي وأكرر وأكرر وأنذر:
    يا معشر البشر لقد أدركت الشمس القمر فولد الهلال من قبل الاقتران فاجتمعت به الشمس وقد هو هلال.

    فلم تفقهوا الخبر يا معشر علماء الدين وعلماء الفلك المسلمين، ومن ثم جعل الله الحكم بيننا في شهر ذي الحجّة 1430، وها هم الحُجاج حجّوا لعام 1429 في غير يوم عرفة؛ بل جعلوا يوم النفير للحجّ في يوم عرفة ويوم عرفة يوم النّحر ولم يُصدقوا المهديّ المنتظَر وتكبرتم علينا بغير الحقّ.

    وها هو قد حصحص الحقّ، وأنا المهديّ المنتظَر قد أعلنت لكم بالخبر أن شهر ذي الحجّة لا بُد له أن يكون ثلاثين يوماً بدءًا من يوم الجمعة المباركة، وكذلك كافة علماء الفلك المسلمين أعلنوا إن شهر ذي الحجّة لا بُد له أن يكون ثلاثين يوم بدءًا من يوم السبت غُرَّة ذي الحجّة، ثم حكم الله بيننا بالحقّ وأن ذي الحجّة حقاً ثلاثون يوم بدءًا من يوم الجمعة المباركة وثلاثون ذي الحجّة السبت وأول أيام السنة الهجريّة الشَّرعيّة بحسب رؤية الأهلّة الأحد غُرَّة محرم لعام 1430 وقد حصحص الحقّ وحكم الله بيننا بالحقّ وجعل الله ذلك حُجةً للمهديّ المنتظَر عليكم بالحقّ أو حُجتكم على المهديّ المنتظَر وحكم الله بيننا بالحقّ، فإن أبيتم يا معشر هيئة كبار العلماء بمكة المكرمة وكافة علماء الفلك بالعالم الإسلامي التّصديق بشأن الإمام ناصر محمد اليمانيّ للظهور لقيادة الأمة وتحرير المسجد الأقصى ورفع الظلم عن المظلومين في العالمين بالقرار العسكريّ الجبريّ القهريّ للنهي عن المنكر جهاداً في سبيل الله أن لا تفعلوه تكن فتنة في الأرض وفساد كبير فإني أدعوكم إلى المُباهلة. تصديقاً لقول الله تعالى: {فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَةُ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ} صدق الله العظيم [آل عمران:61].

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين، وإنا لله وإنا إليه لراجعون، فكيف آسى على قومٍ تبيّن لهم الحقّ من ربّهم فنبذوه وراء ظهورهم تكبراً وغروراً وكأنهم يقولون: "كيف نتبع هذا الذي هو مهينٌ ولا يكاد يُبين؛ بل يخاطبنا من وراء الجهاز؟". ومن ثمّ أردّ عليكم: وهل إذا ظهرت لكم بالعيان سوف أخاطبكم ببيان غير البيان الحقّ للقرآن؛ بل هو ذاته فلا فرق شيئاً.

    وأقسم بالله العلي العظيم أني أخاطبكم عن طريق الإنترنت ليس جُبناً مني ولكنه تنفيذٌ لأمر ربّي كما أراني الحقّ في الرؤيا الحقّ أن أخاطبكم بالبيان للقرآن عن طريق الإنترنت العالميّة ومن بعد التّصديق أظهر لكم عند البيت العتيق وأن أبيتم فسوف يظهرني الله عليكم بكوكب النَّار يوم يسبق الليل النّهار يوم يبيضّ الشعر وتبلغُ القلوب الحناجر يوم مرور الكوكب العاشر سقر، فلا أتغنى لكم بالشعر ولا بنظم الكلام بالنثر؛ بل البيان الحقّ للذكر فآتيكم بالسلطان من مُحكم القرآن فإن كذبتم إن كوكب نيبيروا الآتي ليس كوكب النَّار الذي سوف يدمركم الله به تدميراً فيكفي أن أحاجكم بآيةٍ واحدةٍ مُحكمةٍ في هذا الشأن لا تحتاج إلى بيان وكلا ولا ولن أبينها فكيف أبين آية واضحة كوضوح الشمس يقول الله لكم فيها أن جهنم قادمة إليكم بغتةً فتبهتكم فلا تستطيعون ردها! آية التّصديق للبيان الحقّ من ربّكم. تصديقاً لقول الله تعالى: {خُلِقَ الإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلا تَسْتَعْجِلُونِ (37) وَيَقُولُونَ مَتَى هَذَا الْوَعْدُ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ (38) لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لا يَكُفُّونَ عَنْ وُجُوهِهِمُ النَّار وَلا عَنْ ظُهُورِهِمْ وَلا هُمْ يُنْصَرُونَ (39) بَلْ تَأْتِيهِمْ بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلا هُمْ يُنظَرُونَ(40)} صدق الله العظيم [الأنبياء].

    أخو الأنصار السابقين الأخيار؛ النّاصر لمحمد رسول الله صلّى الله عليه وآله وسلّم، المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني.
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9707
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    انظر للتقرير الفلكيّ بموقع الجمعيّة الفلكيّة بجدة والذي يوافقه جميع علماء الفلك ولا يختلف عليه اثنان ..

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة يوليو 27, 2018 11:24 am

    - 9 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    24 - 11 - 1429 هـ
    23 - 11 - 2008 مـ
    03:35 صباحاً
    ـــــــــــــــــــــ


    انظر للتقرير الفلكيّ بموقع الجمعيّة الفلكيّة بجدة والذي يوافقه جميع علماء الفلك ولا يختلف عليه اثنان ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على رسول الله وآله الأطهار..

    فتبيّن الأمر قبل أن تكتب لنا البيان فجميع علماء الفلك البشر يعلمون بأنّ في يوم التحريّ الشرعيّ من المملكة العربيّة السعوديّة بتاريخ 29 من ذي القعدة عند غروب شمس الخميس سوف يغرب القمر من قبل الشمس ومن قبل الاقتران، ولذلك يستحيلون رؤية هلال ذي الحجّة بعد غروب شمس الخميس 29 من ذي القعدة، ولذلك يفتي علماء الفلك أنه لا بدّ للملكة العربيّة السعوديّة أن تكمل بالجمعة ثلاثين يوماً فتكون غُرَّة ذي الحجّة السبت لدى جميع علماء الفلك داخل المملكة العربيّة السعوديّة وخارجها، فانظر للتقرير الفلكيّ بموقع الجمعيّة الفلكيّة بجدة والذي يوافقه جميع علماء الفلك ولا يختلف عليه اثنان:

    وإليك رابط الجمعية الفلكيّة بجدة:
    http://www.jasas.net/vb/showthread.php?p=5170

    أخوكم الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ــــــــــــــــــــ

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أغسطس 16, 2018 12:14 pm