.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    الاحتكام إلى القرآن العظيم المحفوظ من التّحريف ..

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9619
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    الاحتكام إلى القرآن العظيم المحفوظ من التّحريف ..

    مُساهمة من طرف ابرار في الأحد أبريل 15, 2018 12:07 pm


    - 1 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    11 - 07 - 1430 هـ
    04 - 07 - 2009 مـ
    07:33 مساءً
    ـــــــــــــــــــ


    الاحتكام إلى القرآن العظيم المحفوظ من التّحريف ..


    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احمد الموسوي
    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد
    اخي العزيز ظهر رجل الديني بعد استشهاد السيد الصدر ويتحدى جميع رجال دين باسلوب علمي وعند كتاب يسمى الفكر المتين وهو اربعة اجزاء ويقول من يجد فيه ركاكه او اشكال ان ومن يتبعني نقلده ارجو ان تبين رياك
    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ، وَسَلامٌ عَلَى المرسلين، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ ربّ الْعَالَمِينَ..
    أخي الكريم، إني لا أعترف بكتاب الفكر المتين؛ بل بكتاب الله القرآن العظيم وبسنّة نبيّه الحقّ التي لا تخالف لمحكم القرآن العظيم وما عندي غير ذلك، فمن كان يؤمن بكتاب الله وسنّة رسوله الحقّ فليتفضل للحوار مشكوراً، ولكُل دعوى بُرهان. وَسَلامٌ عَلَى المرسلين وَالْحَمْدُ لِلَّهِ ربّ الْعَالَمِينَ..

    عبد الله وخليفته الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    _____________
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9619
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    هل أنت للحقّ ناصرٌ أم للباطلِ أيّها السائل ؟

    مُساهمة من طرف ابرار في الأحد أبريل 15, 2018 12:09 pm


    - 2 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    01 - 08 - 1430 هـ
    24 - 07 - 2009 مـ
    11:48 مساءً
    ــــــــــــــــــــ


    هل أنت للحقّ ناصرٌ أم للباطلِ أيّها السائل ؟

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ، وَسَلامٌ عَلَى المرسلين وَالْحَمْدُ لِلَّهِ ربّ الْعَالَمِينَ.

    أخي الكريم إن كنت تريد الهدى إلى صراطٍ مستقيم فليس لدينا غير كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، فلو حاورتكم خمسين ألف سنة ما دعوتكم بغير كتاب الله وسنّة رسوله الحقّ، وبذلك أعلن التحدي لكافة علماء الأمّة بالحقّ فلكل دعوى برهان، وجعل الله في الكتابِ البرهانَ لدعوة الحقّ هو العلمُ والسلطانُ من الكتاب، فإن كان لديكم سواه كتاباً آخر هو أهدى منه سبيلاً فآتوني بعلمٍ منه إن كنتم صادقين. تصديقاً لقول الله تعالى: {اِئْتُونِي بِكِتَابٍ مِّن قَبْلِ هَذَا أَوْ أَثَارَةٍ مِّنْ عِلْمٍ إِن كنتمْ صَادِقِينَ} صدق الله العظيم [الأحقاف:4].

    وذلك لأنّ برهان الدعوة الحقّ هو العلم على بصيرةٍ من ربّ العالمين وليس بعلم الظنّ الذي لا يُغني من الحقّ شيئاً، ولذلك تجدونني أعلن الفتوى بأنّ العلم هو الحكم في شأن الإمام ناصر محمد اليماني فإن غلبكم بعلمٍ وسلطانٍ من الكتاب فلكُلّ دعوى برهانٌ، فلنحتكم إلى القرآن إن كنتم بكتاب الله مؤمنين، وإن كنتم تريدون الحوار أن يكون من كتابٍ آخر فلن أقبل وحتى لو كان من التّوراة أو الإنجيل، وليس هذا كفراً بهما، ولكن القرآن العظيم هو كتاب الله الوحيد المحفوظ من التّحريف ولذلك جعله الله هو المهيمن والمرجع الحقّ للتوراة والإنجيل وللسنّة المحمديّة لعلكم تهتدون. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ لكلِّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَكِنْ لِيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آَتَاكُمْ فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كنتمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (48) وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يريد اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كثيراً مِنَ النّاس لَفَاسِقُونَ (49) أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ (50)} صدق الله العظيم [المائدة].

    وَسَلامٌ عَلَى المرسلين، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ ربّ الْعَالَمِينَ.
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9619
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    اسمع يا هذا إن كنت للحقّ ناصراً ..

    مُساهمة من طرف ابرار في الأحد أبريل 15, 2018 12:10 pm


    - 3 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    03 - 08 - 1430 هـ
    26 - 07 - 2009 مـ
    01:04 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ


    اسمع يا هذا إن كنت للحقّ ناصراً ..

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ، وَسَلامٌ عَلَى المرسلين وَالْحَمْدُ لِلَّهِ ربّ الْعَالَمِينَ..
    إني لم أقل أنني كافر بالتّوراة والإنجيل فاتقِ الله من الافتراء الأثيم، وإنما رفضنا الاحتكام إليهما بأمر من الله أن يكون الاحتكام إلى القرآن العظيم المحفوظ من التّحريف والذي جعله الله المرجع للتوراة والإنجيل والمهيمن عليهما، وكذلك جعله الله المرجع للسنّة المحمديّة، فهل تريد الحقّ أم الضلال؟ ولا أرى فيك خيراً لنفسك والخير هو فيمن يتمنى أن يعلم الحقّ ليسلك طريق الحقّ، ولو علم الله فيك خيراً لهداك إلى الحقّ.

    ولم يجعل الله التّوراة والإنجيل محفوظين من التحريف، ولذلك جعل الله القرآن العظيم هو المهيمن والمرجع للحكم بينهما فيما كانوا فيه يختلفون. فتذكر وتدبر قول الله تعالى:
    {وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ لكلِّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَكِنْ لِيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آَتَاكُمْ فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كنتمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (48) وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يريد اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كثيراً مِنَ النّاس لَفَاسِقُونَ (49) أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ (50)} صدق الله العظيم [المائدة].

    وَسَلامٌ عَلَى المرسلين، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ ربّ الْعَالَمِينَ..
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    _____________

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يوليو 19, 2018 9:25 am