.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    أخبار من محكم الذكر بقلم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني .. 29-08-2017 - 05:50 AM

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9113
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أخبار من محكم الذكر بقلم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني .. 29-08-2017 - 05:50 AM

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس أغسطس 31, 2017 10:46 am

    - 1 -
    [ لمتابعة رابط المشاركــــــــة الأصليّة للبيان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    07 - ذو الحجّة - 1438 هـ
    29 – 08 – 2017 مـ
    08:30 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ___________________




    أخبار من محكم الذكر بقلم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني ..

    بسم الله شديد العقاب الغفار لمن تاب وأناب، فلينِب المسلمون في بورما وميانمار وفي كلّ بلدان المظلومين فيها في العالمين، فلينيبوا إلى ربهم ليهلك عدوّهم ويستخلفهم من بعدهم في تلك البلاد، فإذا استكانوا إلى ربهم فتضرّعوا إليه بالدعاء أجابهم مهما كانت ذنوبهم فلا يجوز لهم اليأس من رحمة الله.

    والأيام المقبلة مليئةٌ بالأحداث التترى من آيات العذاب؛ منها أمطارٌ نيزكيّة متفاوتةٌ في الحجم، وصواعقُ يصيب بها من يشاء ويصرفها عمّن يشاء، يجعلون أصابعهم في آذانهم من الصواعق حذر الموت ليلاً أو نهاراَ، والله محيط بالكافرين. وانفجارات شمسيّةٌ ضخمةٌ، وكسفٌ من السماء ساقطٌ، وظُلماتٌ في الأرض‘ وزلازلُ بريّةٌ، ورياحٌ شديدة، وأعاصير البحر المسجور، وزلازلُ بحريّةٌ، وجبالٌ ثلجيّةٌ من بَرَدٍ تأتي من الشمال الغربي، وطلوعُ الشمس من مغربها بسبب اقتراب كوكب العذاب من الجنوب. ويمحو الله ما يشاء ويثبت وإلى الله ترجع الأمور، فمنها ما هو حتميُّ الوقوع.

    وتقلباتٌ سياسيّةٌ مفاجئةٌ، وتغيّراتٌ مناخيّةٌ، وازديادٌ مستمرٌ في ارتفاع حرارة الشمس، وتناوشٌ كثيرٌ بسبب اقتراب كوكب العذاب، وارتقبوا إني معكم رقيبٌ...

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ______________


    عدل سابقا من قبل ابرار في الخميس سبتمبر 14, 2017 4:42 pm عدل 1 مرات
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9113
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    أخبار من محكم الذكر بقلم الإمام المهديّ المنتظَر ناصر محمد اليماني .. اليوم - 06:44 AM

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس سبتمبر 14, 2017 4:39 pm


    - 2 -
    [ لمتابعة رابط المشاركــــــــة الأصليّة للبيان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    23 - ذو الحجّة - 1438 هـ
    14 – 09 – 2017 مـ
    08:30 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ___________________


    من الإمام المهديّ ناصر محمد صاحب علم الكتاب إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حقيق لا أقول على الله إلا الحقّ ..

    بسم النعيم الأعظم من نعيم جنات النعيم ذلكم نعيم رضوان الله على عباده الذي أنتم له كارهون يا معشر شياطين البشر يا من كرهتم كتاب الله القرآن العظيم وكرهتم ما أنزل الله فيه من الحقّ ولكنكم للحقّ كارهون وتريدون أن تطفئوا نور الله للعالمين ذلكم القرآن العظيم رغم أنكم به مؤمنون، وأنتم على ذلك من الشاهدين ..

    يا أيّها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لقد أثرت غضب الله على كتابه القرآن العظيم بسبب قرارك وعزمك على محاربة كتاب الله القرآن العظيم، وتريد أن تُطفِئ نور الله الذي أنزله رحمةً للعالمين القرآن العظيم نور الله إلى الناس كافةً، وأنت على ذلك من الشاهدين يا أيها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كونك لست من الضالين بل من المغضوب عليهم. وأبشّرك وأولياءك قلباً وقالباً بعذابٍ عظيمٍ وأرجو من الله أن يصرفه عن أوليائك من أصحاب التقية من شرّ ترامب؛ بل أبشّرك وأولياءك من كانوا على شاكلتك من شياطين البشر الذين كرهوا رضوان الله فأحبط أعمالهم، فاسمع ما أقول يا أيها الرئيس الأمريكيّ من أصل يهوديّ ما سوف أقول مزكّيه بالقسم بالله العظيم من يحيي العظام:

    إنّ ما أصابكم من أعاصير البحر المسجور فإنّه من شدّة غضب الله عليكم وإعراضكم عن تصديق المهديّ المنتظَر في عصر الحوار من قبل الظهور، ولن يصبكم الله بآيةٍ من آيات العذاب التترى إلا وهي أكبر من أختها فكونوا على ذلك من الشاهدين حتى يأتي أمر الله فتظلّ أعناقكم لخليفة الله خاضعةً فتشهدوا أن لا إله إلا الله محمداً رسول الله ثم تخضع أعناقكم طاعةً لله وخليفته في الأرض وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني وتعلنوا التوبة وتستغفروا الله ربّي وربّكم، وإن أبيتم فأبشّركم بعذاب الله الأشدّ بطشاً الساعة التاسعة تماماً في يومٍ ما ليلاً أو نهاراً وعسى أن يكون قريباً، ففروا من الله إليه، واعبدوه وحده لا شريك له، ولا تقولوا إنّ الله ثالث ثلاثة، انتهوا خيرٌ لكم يا معشر النصارى؛ بل إلهٌ واحدٌ سبحانه عمّا يشركون، ونحن له عابدون لا نفرّق بين أحدٍ من رسله، ونحن له مسلمون، اللهم قد بلغت اللهم فاشهد. فإن أعرضتم فانتظروا إني معكم من المنتظرين، وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

    خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ____________
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9113
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    المهديّ المنتظَر ينذر من استمرار عذاب الله، فلا تزال تصيبهم قارعةٌ تلوَ القارعة أو تحلّ قريباً من ديارهم حتى يأتي أمر الله بطاعة خليفته الذي يدعو إلى اتّباع كتابه القرآن العظيم

    مُساهمة من طرف ابرار في الأحد سبتمبر 17, 2017 2:53 pm


    - 3 -
    [ لمتابعة رابط المشاركــــــــة الأصليّة للبيان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    26 - ذو الحجّة - 1438 هـ
    17 – 09 – 2017 مـ
    06:07 صباحاً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ___________________


    المهديّ المنتظَر ينذر من استمرار عذاب الله
    فلا تزال تصيبهم قارعةٌ تلوَ القارعة أو تحلّ قريباً من ديارهم حتى يأتي أمر الله بطاعة خليفته الذي يدعو إلى اتّباع كتابه القرآن العظيم ..

    بسم الله الواحد القهّار، والصلاة والسلام على النّبيّ المختار محمد وجميع الرسل والمؤمنين في كلّ عصرٍ..
    ولا نزال نحذّر من عذابٍ كبيرٍ الساعة التاسعة كما سبق تكرار ميعاد عذاب الله الساعة التاسعة في يومٍ ما في عديدٍ من البيانات كتبناها خلال سنينَ وشهورٍ متفرّقةٍ ونذكر في قليلٍ منها ميعاد عذاب الساعة التاسعة تنفيذاً لأمر الله منذ عددٍ من السنين أن أكتب في الإنترنت العالميّة أنّ العذاب الساعة التاسعة، ولم نحدد اليوم أو الشهر أو السّنة، وعسى أن يكون ذلك قريباً وليس ببعيدٍ؛ العذاب الشديد على المعرضين عن اتّباع البيان الحقّ للقرآن المجيد. وعلى الذين يُشاقون الله وكتابه القرآن ذا الذّكر النصيبُ الأكبر من العذاب كمثل ترامب ومن كان على شاكلته من شياطين البشر.

    ودخلوا الآن في زمن عذاب التناوش الأكبر، قارعةٌ تتلوها قارعةٌ وللكافرين أمثالها في أقطارٍ أُخَر لعلهم يؤمنون بالحقّ من ربّهم فلا قِبَلَ لهم بحرب الله الواحد القهار حتى يأتي أمر الله فيعترفوا بالحقّ من ربّهم فيعلنوا الخضوع والطاعة لخليفته في الأرض الإمامَ المهديّ ناصر محمد اليماني فتخضع لخليفة الله أعناقُهم من عظيم هول عذاب ربّي وربِّهم وربِّ السماوات والأرض وما بينهما وربِّ العرش العظيم؛ الله لا إله إلا هو ربّ العالمين الغاضب على أعداء كتابه القرآن العظيم.

    ويا معشر الملحدين يا من يَصِفون عذاب الله بغضب الطبيعة؛ بل عذاب غضب الربّ للمعرضين عن الكتاب القرآن العظيم رسالة الله إلى الناس كافةً في العالمين، فارتقبوا إني معكم رقيبٌ يا من تأمنون مكر الله شديد العقاب والغفّار لمن تاب وأناب، فمن أناب إلى ربّه ليهدي قلبه هَدى الله قلبَه وأنقذه من عذابه.

    وأحذّر وأنذر من عذاب الله بسبب غضبه على المعرضين عن اتّباع كتابه القرآن العظيم وخصوصاً الذين أعلنوا الحرب على كتاب الله القرآن العظيم كمثل رئيس أمريكا ترامب والذين ظاهروا معه على حرب القرآن العظيم ليطفئوا نور الله للعالمين ويأبى الله إلا أن يُتمّ نوره ولو كره المجرمون ظهوره. وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..

    عبد الله وخليفته الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 24, 2017 6:20 pm