.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    تُرفع الصلاة عن الحائض والنفساء بسبب فقدان ركن الطّهارة من نجاسة دمّ الحيض ويؤجل الصيام بسبب رفع الصلاة.. 16-03-2014 - 01:45 AM

    شاطر

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    تُرفع الصلاة عن الحائض والنفساء بسبب فقدان ركن الطّهارة من نجاسة دمّ الحيض ويؤجل الصيام بسبب رفع الصلاة.. 16-03-2014 - 01:45 AM

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة أغسطس 05, 2016 11:48 am


    - 1 -
    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــة الأصلية للبيـــــــــــان ]
    الإمام ناصِر محمد اليماني
    15 - 05 - 1435 هـ
    16 - 03 - 2014 مـ
    05:22 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ


    ترفع الصلاة عن الحائض والنفساء بسبب فقدان ركن الطهارة من نجاسة دم الحيض
    ويؤجل الصيام بسبب رفع الصلاة ..

    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله من أوّلهم إلى خاتمهم محمد رسول الله وآلهم ومن تبعهم بإحسانٍ في كلّ زمانٍ ومكانٍ إلى يوم يبعثون، أمّا بعد..

    فلا أجد في كتاب الله أنّ الحائض تُقيم الصلاة، لكونها ليست طاهرةً من الدم، والطهارة من أركان الوضوء ولذلك تسقط عنها الصلاة المفروضة وصلاة النافلة، وكذلك النفساء. ولكن الله أمرهنّ أن يذكرن الله كثيراً فيظلّ لسان الحائض والنفساء رطباً بذكر الله، فلم يمنع الله الحائض والنفساء من ذكره أيام الحيض؛ بل يذكرن الله كثيراً.

    وعلى سبيل المثال مريم عليها الصلاة والسلام، فيوم كانت نفساء صامتةً عن الكلام مع الناس واستبدلته بالتسبيح لربها، فيظلّ لسانها رطباً بذكر الله. وكذلك يقرأنَ القرآن، وإنّما رُفعت عنها الصلاة بسبب أنّها لا تستطيع الطهارة من دم النجاسة، والطهارة ركن من أركان الوضوء، ولم يأمرها الله بالصيام لكون جسمها يحتاج إلى تغذية بسبب فقدان دم الحيض، وكذلك لا صيام بدون صلاة غير أنّها تقضي الصيام ولا تقضي الصلاة لكون الصلاة ليس لها قضاء في أيام أُخَر كمثل الصيام، ولو أذن الله بقضاء صلاة أيامٍ في أيامٍ أُخر لخلت بيوت الله من المصلين وتهاون الناس عن صلاتهم ويمكث المرء يعد ربه بقضاء الصلوات حتى يدركه الموت.

    وعلى كل حال فنحن نؤكد صحة فتوى العلماء في أنّه لا صلاة على الحائض والنفساء ولا صيام وأنها تقضي الصيام ولا تقضي الصلاة.
    ولا أجد في ذلك مخالفة لمحكم كتاب الله لكون الدم من النجاسات ولن يستطعن الطهارة وفقدن ركناً من أركان الوضوء الأساسية وهي الطهارة، ولذلك رفع عنهنَّ فرض الصلاة واستبدلهنَّ الله أن يذكرن الله كثيراً في أيام الحيض ما استطعن كذكر مريم عليها الصلاة والسلام حين كانت نفساء برسول الله المسيح عيسى ابن مريم عليهم الصلاة والسلام: {إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَـٰنِ صَوْمًا فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيًّا ﴿٢٦﴾} صدق الله العظيم [مريم].

    ونستنبط من ذلك عدم هجر ذكر الله وتلاوة القرآن في أيام الحيض والنفاس.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله رب العالمين..
    أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ______________

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    البيان الحقّ لقول الله تعالى: { لا يَمَسُّهُ إِلا الْمُطَهَّرُونَ } .. 11-05-2014 - 11:45 AM

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة أغسطس 05, 2016 11:55 am

    2 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    ــــــــــــــــ


    البيان الحقّ لقول الله تعالى: { لا يَمَسُّهُ إِلا الْمُطَهَّرُونَ } ..

    سلامُ الله عليكم ورحمة الله وبركاته.. فقل لزوجتك أن تقرأ القرآن وهي حائضٌ وتمسكه بيديها، فلم يحرّم الله ذلك سبحانه..
    وأما البيان الحقّ لقول الله تعالى: {لا يَمَسُّهُ إِلا الْمُطَهَّرُونَ} صدق الله العظيم [ الواقعة:79]؛ أي لا يمسّ فهم معناه وبيانه إلا المطهَّرون من الشرك، ورضي الله عنكم وأرضاكم.

    أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    _______________

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    يجوز لمُدرِّسَة تحفيظ القرآن العظيم الدخول إلى المسجد لتدريس الطلاب وهي حائضٌ فلا حرج عليها، فلا تقولوا هذا حلالٌ وهذا حرامٌ افتراءً على الله الكذب.. 14-04-2016 - 09:18 PM

    مُساهمة من طرف ابرار في الجمعة أغسطس 05, 2016 11:58 am


    - 3 -
    [ لمتابعة رابط المشاركـــــــــة الأصلية للبيـــــــــــان ]
    الإمام ناصر محمد اليماني
    28 - 07 - 1435 هـ
    27 - 05 - 2014 مـ
    5:06 صباحاً
    ــــــــــــــــــــ


    يجوز لمُدرِّسَة تحفيظ القرآن العظيم الدخول إلى المسجد لتدريس الطلاب وهي حائضٌ فلا حرج عليها
    فلا تقولوا هذا حلالٌ وهذا حرامٌ افتراءً على الله الكذب؛ إنَّ الذين يفترون على الله الكذب لا يفلحون ..


    بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على كافة الرسل وآلهم وأتباعهم إلى يوم الدين، أمّا بعد..
    حقيقة ينالُني العجبُ الشديدُ ممن يقولون على الله غير الحقِّ! وحسب فتواهم فعلى المرأة الحائض أن تُغادر الأماكن المقدسة في الحجيج فلا تستكمل حجّها! ويا حياءهم من الله الذين يقولون على الله ما لا يعلمون.

    وكذلك يفتون أنّ الحائض لا يجوز لها الدخول إلى المسجد على الإطلاق حسب فتواهم حتى تتطهّر من الحيض حتى ولو كانت مُدَرِّسة تحفيظ قرآنٍ كريمٍ لأولادِ المسلمين! ومن ثمّ نقيم عليهم الحجّة بالحقّ ونقول: فهل من العقل والمنطق أن يتوقّف أولادكم عن تحفيظ القرآن في كلّ شهرٍ أسبوعاً عن دراسة تحفيظ القرآن؟ حتى إذا سألهم أولياؤهم لماذا لم تذهبوا لتحفيظ القرآن هذا الأسبوع؟ فيقولون: "إن مُدَرَّسَتنا فلانة حائضٌ، وفي كل شهرٍ أسبوعٌ إجازة الحيض". ثم تُخجِلون المُدَرِّسَةَ وتفضحون حيضَها في كل شهرٍ على الملأ، ثم تُجبرونها على أن تترك تدريس بناتكم تحفيظَ القرآن العظيم بسبب إشهار حيضها في كل شهرٍ على الملأ، قاتلكم الله أنّى تؤفكون!

    وإنما رفعت عنها الصلاةُ، ولم تجعلها الدورة الشهرية امرأةً نجسة الروح حتى تُمنع من دخول المسجد لكوني لا أجد أن يُمنع إلا المشركين أصحاب النجاسة الروحيّة بسبب شركهم بالله جهرةً شاهدين على أنفسهم بالكفر، وأولئك يمنعون من الدخول إلى بيوت الله. تصديقاً لقول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْمُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلَا يَقْرَبُوا الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَٰذَا ۚ وَإِنْ خِفْتُمْ عَيْلَةً فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ إِن شَاءَ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ حَكِيمٌ (28)} صدق الله العظيم [التوبة]. كونهم أنجاس بالشرك بالله شاهدون على أنفسهم بالكفر، وأما الحائض فليست نجاسةً شركيّة حتى تمنع نفسها من الدخول إلى المساجد بسبب فتوى الذين يقولون على الله ما لا يعلمون.

    وخلاصة بياني هذا أقول: اللهم إنّي أُشهدك أنّي الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني أُفتي بالحقّ أنّه يحقّ لمُدَرِّسَةِ تحفيظ القرآن العظيم أن تدخل إلى المسجد لتدريس الطلاب وهي حائضٌ، فلا حرج عليها عند الله وخلقه، وليس من المنطق أن يتعطّل الطلاب في كل شهرٍ أسبوعاً بسبب الدورة الشهرية لدى مدرسة التحفيظ، أفلا تعقلون؟!.
    وكذلك يجوز للطالبة الحائض الحضور في المسجد لتلقي دروس تحفيظ القرآن العظيم وهي حائضٌ، وإنّما لا تصلّي وهي حائضٌ ولا تصوم، فاتّقوا الله وأطيعوني لعلكم تُرحمون.

    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين..
    أخوكم؛ الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.
    ______________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 1:27 am