.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    إمامنا الخبير بالرحمن كم هي أركان التقوى ؟

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9115
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    إمامنا الخبير بالرحمن كم هي أركان التقوى ؟

    مُساهمة من طرف ابرار في الإثنين يونيو 22, 2015 3:40 pm

    elmachichi fatiha
    من الأنصار السابقين الأخيار
    امامنا الخبير بالرحمان كم هي اركان التقوى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضى نفسه امامنا الكريم وجعل ربي هدا الشهر العظيم عليكم شهر قرب ومغفرة وثواب وفتح مبين وبعد-لقد انتبهت لعدد من الشروط التي تميز المتقين وهي خمسة في الايات الاولى من سورة البقرة-وهي كالتالي اولا الدين يؤمنون بالغيب 2 يقيمون الصلاة3 مما رزقناهم ينفقون4 الدين يؤمنون بما انزل اليك وما انزل من قبلك 5 بالاخرة هم يوقنون. امامنا الكريم هل يمكن اعتبار هده الشروط ثابتة مثلها مثل عدد اركان الاسلام الحمسة او اركان الايمان الست هل يمكن القول ان اركان الثقوى خمسة والسلام والسكينة عليكم
    لا الاه الا الله وحده لا شريك له

    ابو احمد
    من الأنصار السابقين الأخيار

    بسم الله الرحمن الر حيم والصلاة والسلام على انبياء الله ورسله وعلى من اتبع نعيم رضوان الله رب العالمين الى يوم الدين
    اما بعد
    اخي في الله هذة الجزئيه فد اثارة انتباهي منذ زمن فأخذت ابحث في القران الكريم عن اركان التقوى كما ذكرت او صفاة المتقين حسب فهمي الخاص واسأل الله العظيم الواحد الاحد الفرد الصمد ان نكون منهم انا وانت امامنا علبه السلام ووالدينا وجميع المؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات.
    علما بأني اتبعت الطريقة التي علمنا اياها امامنا عليه السلام في تفسير القران بالقران اي بالمحكم من ايات القران العظيم
    واليك اخي في حب رضوان ربي بعض الايات التي تتحدث عن صفات المتقين.
    البقرة(مدنية)
    لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَـكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَالْمَلآئِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّآئِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ وَأَقَامَ الصَّلاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَالْمُوفُونَ بِعَهْدِهِمْ إِذَا عَاهَدُواْ وَالصَّابِرِينَ فِي الْبَأْسَاء والضَّرَّاء وَحِينَ الْبَأْسِ أُولَـئِكَ الَّذِينَ صَدَقُوا وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ.
    وقال تعالى.
    آل عمران(مدنية)
    قُلْ أَؤُنَبِّئُكُم بِخَيْرٍ مِّن ذَلِكُمْ لِلَّذِينَ اتَّقَوْا عِندَ رَبِّهِمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَأَزْوَاجٌ مُّطَهَّرَةٌ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ{15} الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا إِنَّنَا آمَنَّا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ{16} الصَّابِرِينَ وَالصَّادِقِينَ وَالْقَانِتِينَ وَالْمُنفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالأَسْحَارِ{17}


    وقال تعالى.

    بسم الله الرحمن الرحيم
    آل عمران(مدنية).
    وَسَارِعُواْ إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ{133} الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ{134} وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُواْ أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُواْ اللّهَ فَاسْتَغْفَرُواْ لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللّهُ وَلَمْ يُصِرُّواْ عَلَى مَا فَعَلُواْ وَهُمْ يَعْلَمُونَ{135} أُوْلَـئِكَ جَزَآؤُهُم مَّغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ{136}
    هذا ما توصلت اليه في صفاة المتقين واتمنى ان اكون قد اوصلت لك فكرتي .
    اوصيك ونفسي باتدبر كتاب الله كما علمنا امامنا الحبيب عليه السلام في بيانات النور.
    آ
    منت بنعيم رضوان الله
    من الأنصار السابقين الأخيار

    سئل الإمام على بن أبي طالب [عليه السلام] عن (التقوى) فقال: هي الخوف من الجليل، والعمل بالتنزيل، والرضا بالقليل، والإستعداد ليوم الرحيل.
    ___________________________

    نعيمي الأكبر ليس في جنتك، فما لهذا عبدتك يا غفور يا ودود، فنعيمي الأكبر برضوانك في ذاتك يا[حبيبي يا ألله]..
    ألا والله الذي لا إله غيره لن أرضى حتى ترضى يا إله العالمين وأنت على عهدي هذا من الشاهدين، وكفى بالله شهيداً.

    الإمام ناصر محمد اليماني

    فتوى التقوى كثير، وليست خمسة أركان ولا أربعة بل تتقوا الله في كل شيء وتتقوا الله مااستطعتم..

    بسم الله الرحمن الرحيم ، وسلامٌ على المرسلين ، أما بعد ..

    بل التقوى تشمل التجنب لكافة ما يغضب الرب و لا يرضى به والفعل لما يحبه الله ويرضى به مااستطاع عبده ، فاتقوا الله مااستطعتم ،وأحبكم في الله.


    Read more: http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?23105-%D8%A7%D9%85%D8%A7%D9%85%D9%86%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A8%D9%8A%D8%B1-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AD%D9%85%D8%A7%D9%86-%D9%83%D9%85-%D9%87%D9%8A-%D8%A7%D8%B1%D9%83%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%88%D9%89#ixzz3drwO6ADe

    عبد الباسط عبد الخافض

    عدد المساهمات : 15
    تاريخ التسجيل : 06/06/2015
    العمر : 31
    الموقع : http://www.alghaad.blogspot.com/

    رد: إمامنا الخبير بالرحمن كم هي أركان التقوى ؟

    مُساهمة من طرف عبد الباسط عبد الخافض في الثلاثاء يونيو 23, 2015 2:13 am

    وبوجد معنى اخر  للمتقين وهم من يعبدون  الله  باخلاص  اسلمو وسلمو  امرهم لله ويبعدون عن الفحشاء والمنكر ويقمون الصلاة خاشعة  المستقيمة والاعمال الصالحة  والاحسان  فان الله يحب المحسنين  وتسليم امرهم لله  والية المصير ومن هم فائمون  من العلم  ويعلمو العلم  والصلاة ويعلمون ان الى ربهم لمنقلبون راجعون  الية  ويؤمنون بالغيب بما كتب الله لهم  ويوم الاخرة وان لله راجعون
    واتاه الزكاه
    ويؤمنون  بما انزل الله فى القراءن  ويعملو بها ويحكمو به فى حياتهم  ويذكرون الله فى قيامهم وجلوسهم  ويسبحون  بحمدة ويذكرو دوما ويقرؤن القران الكريم ويؤمنو بما انزل الله من ايات  واسماءة الحسنى وسنة سيدنا محمد علية افضل الصلاة والسلام  ويعلمون بة ويعملون بة

    ويجهادو  فى سبيل الله من استطاع سبيلا  ويطبقون  ايات الله  فهم المصلحون والرحمة  على العباد ويدافعون عن بيوت الله  وعن المظلمون  المسلمون
    ونصر الاسلام والمسلمون  وعزة الاسلام والمسلمون ويعلمون ان  الله هو البصير السميع  العليم الحكيم   باعمالهم  فهل يمكن للمسلم ان يعمل الفواحش  وهو يأمن ان الله يراه ويسمعة  لا يمكن طبعا  فهم  المتقون

    ويحمدون ربهم عند  الابتلاء او التعب على نعمتة ورحمتة  ويعلمون ان الابتلاء الا اختبار قوة المسلم  ويرضون ما يصسيبهم  وصابرون فان الابتلاء لتخفيف ذنوب المسلم  وبقولون لم يحدث لنا شيئا  الا ما كتب الله لنا- الحمد الله  
    ويسلمون امرهم لله  فهو الولى  المصير والية ترجع الامور

    وكما الله خلق الداء خلق له الدواء فهو الرحمن الرحيم مالك الملك ذو الجلالة والاكرام
    ووعدهم الله  بالنصر على القوم الكافرين

    والله اعلم وذكرهم فى ايات القران الكريم لتكون بشرى لهم  ورحمة  فى الاخرة وفضلهم فى الدنيا فهذا جزاء من يسلم امرة  لنور الاسلام والايمان بما انزل الله والعمل بة والتقوى دون انتظار  اجرا او شىء ولكن يردون رضى الله عنهم ومغفرة والرحمة من الله دون انتظار مقابل من احد او قولا حسن من احد  ولكن اعمالهم لله الواحد القهار الوهاب الرزاق الفتاح العليم ويعملون  ما  امر الله بة  ويبعدون عن ما  انهى الله عنة  فان الله هو الذى يقول كن فيكون  وهو على كل شىء قدير

    وَسَارِعُواْ إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ{133} الَّذِينَ يُنفِقُونَ فِي السَّرَّاء وَالضَّرَّاء وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ{134} وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُواْ أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُواْ اللّهَ فَاسْتَغْفَرُواْ لِذُنُوبِهِمْ وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللّهُ وَلَمْ يُصِرُّواْ عَلَى مَا فَعَلُواْ وَهُمْ يَعْلَمُونَ{135} أُوْلَـئِكَ جَزَآؤُهُم مَّغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ{136}

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أكتوبر 19, 2017 6:07 am