.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    مصر ترفض شهداء الرؤية إذا تُخالفهم الحسابات الفلكية ! 03-08-2010 - 10:33 PM

    شاطر

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8944
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    مصر ترفض شهداء الرؤية إذا تُخالفهم الحسابات الفلكية ! 03-08-2010 - 10:33 PM

    مُساهمة من طرف ابرار في الإثنين مايو 19, 2014 5:47 am


    الإمام ناصر محمد اليماني
    28 - 12 - 2008 مـ
    02:06 صباحاً
    ـــــــــــــــــــــــــ


    مصر ترفض شهداء الرؤية إذا تُخالفهم الحسابات الفلكية !

    http://www.ndp.org.eg/ar/News/ViewNe...x?NewsID=45820

    فأنظروا لقول من أعتمدنا عليهم في مراقبة هلال محرم لعام 1430 مايقولوا في أخر بيانهم وهو مايلي:
    (وأوضحت أن إعلانها يأتى تمشيا مع مقررات مؤتمر جدة والذى أقرته منظمة المؤتمر الإسلامى، وقرارات مجمع البحوث الإسلامية فى مؤتمره الثالث المنعقد فى الفترة من 30 سبتمبر إلى 27 أكتوبر من سنة 1966، والذى نص فى القرار الخاص بتحديد أوائل الشهور القمرية فى بنده رقم (1) فقرة (ب) على الآتى: "يكون ثبوت رؤية الهلال بالتواتر والإستفاضة، كما يكون بخبر الواحد ذكرا كان أو أنثى، إذا لم تتمكن التهمة فى إخباره لسبب من الأسباب، ومن هذه الأسباب مخالفة الحساب الفلكى الموثوق به الصادر ممن يوثق به".)

    إنتهى قولهم وقاتلهم الله أنا يؤفكون ومادام لا يقبلوا شاهد الرؤية إذا تخالفت مع رؤيته الحسابات الفلكية الموثوق بها إذا فكيف سيعلمون أنها أدركت الشمس القمر ولماذا إذاً يتحروا رؤية هلال محرم في 29 عند غروب شمس السبت ما دام وهم لن يقبلوا شهادة الرؤية للهلال ألم يعلموا عن جميع تقارير علماء الفلك أنها تستحيل رؤيته بعد غروب شمس السبت وما دام لن يقبلوا شهداء الرؤية فلا داعي لمراقبته إذا هم معتمدين على الحسابات الفلكية ولم يراقبوه شيئاً ولانزال ننتظر أصحاب الرؤية الشرعية ولكن للأسف إن حُزن ماحدث هذا اليوم في غزة من قبل شياطين البشر سيعمي الأبصار حقاً أو يشغلهم ذلك عن مراقبة هلال محرم لعام 1430 ولا ألوم عليهم شيئاً وسوف يشهدوا بعد غروب شمس الأحد أنه مُرتفعاً..

    (اللهم أسئلك ربي بحق لا إله إلا أنت وبحق رحمتك التي كتبت على نفسك وبحق عظيم نعيم رضوان نفسك أن تجعل هذا العام عام الخير والنصر ومُبارك على المسلمين وعام عسر ونحس مُستمر على ألد أعداءك أعداء الدين والمُسلمين الذين طغوا في البلاد فأكثروا فيها الفساد الذين أن يروا سبيل الحق لا يتخذونه سبيلا وإن يروا سبيل الباطل يتخذونه سبيلاً ويتخذوا من أفترى على الله خليلاً ملعونيين أينما ثقفوا أخذوا وقُتلوا تقتيلا سنة الله في الذين خلوا ولن تجد لسنة الله تبديلا وتوكلت على الله وكفى بالله وكيلا).

    ولا تزال إدراكات قادمة هي أكبر عسى أن يوقنوا بالحق وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.

    ومن أراد أن يصوم عاشورا من الأنصار فل يصومه على أساس غرة محرم الأحد مع أهل الإمارات وأما السعودية فلن يأتي منها خبر ويبدوا بإنهم لم يراقبوا الهلال وأنشغلت الناس بالحدث الأليم في غزة الذي تقطر منه قلوب المؤمنين دمً من الألم والحُزن والأسى والأوضاع المٌخزية ألا والله لو كانت إناث بدلاً عن قادتكم اليوم لكان لهن موقف خيراً من موقفهم الذليل المُهين وما كان قولهم إلا نحنُ نستنكر وحسبهم ذلك فلم ينهوا عن المُنكر بالفعل فباؤا بمقت من الله وكبر مقت عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون.

    اللهم إنك أرحم بالمساكين في فلسطين وفي كُل مكان من عبدك ووعدك الحق وأنت ارحم الراحمين اللهم عجل بالظهور والنصر الكبير اللهم إن قلب عبدك يألم على اليهود المُحتلين ويتألم على أصحابي حول الأقصى اللهم إنه لا حول لنا ولا قوة لنا إلا بك ووعدك الحق وأنت أرحم الراحمين اللهم ولي على المُسلمين خيارهم وأكفنا ذُل ولاتنا في هذا العصر الذين هم أجبن قادة للعرب عبر التاريخ هم قادتكم اليوم يامعشر الشعب العربي الأبي أذلكم قادتكم عُباد العروش وكُل ما يهمهم أمن عروشهم ويا معشر عُلماء الامة إعترفوا بشأني أظهر وأتقوا الله إن قلبي أليم على إخواني رجال حول الأقصى كيف رأيتهم وكأنهم جراد مبثوث قتلا وجرحى ألا لعنت الله على المُجرمين لعناً كبيراً.

    ويا معشر عُلماء الأمة إني أحذركم إما تعجلوا بالإعتراف بالحق أو تحاوروني بطاولة الحوار من قبل الظهور حتى يتبين لكم أمري وإن أبيتم وأستمريتم على هذا الحال المُخزي والمُهين لا أنتم صدقتم بالمهدي المنتظر الحق ولا أنتم قاتلتم مع إخوانكم المُسلمين ولا أنتم حذرتم قاداتكم إما أن يتخذوا قرار فعلي عسكري حربي أو يتركوا عروشهم لنساءهم عسى أن يكن خيراً منهم وإن لم تفعلوا أي شيء وتستمروا يامعشر عُلماء المُسلمين كما أنتم عليه سكوت عن الحق وقول الحق فسوف أعلم إنكم أشر عُلماء تحت سقف السماء ومن ثم ألعنكم لعناً كبيراً وأدعو عليكم ليل ونهاراً حتى يسحقكم الله مع ألد أعدائه في البشر يوم مرور الكوكب العاشر الذي يظهر الله به المهدي المنتظر في ليلة وأنتم صاغرين وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..

    ولم أدعوا عليكم بعد ولم ألعنكم بعد يا إخواني عُلماء المُسلمين وأحاول إنقاذكم ولكني أخشى أن ينفذ صبري عليكم ثم أبتهل إلى ربي فأدعوا عليكم ألا والله أنه أبكاني ماحدث اليوم لإخواني المُسلمين في غزة وإني كدت أبتهل إلى الله فأدعوه عليكم أنتم يامعشر عُلماء المُسلمين لإنكم لم تعترفوا بشأني ألا والله لو يأتينا الله المُلك العربي لأعلن الحرب على ألد أعداء الله اليهود في فلسطين في ظرف 48 ساعة من بعد صعودي على العرش العربي فلا أنتظر أكثر من ذلك لأني لا أطيق الإنتظار وليست غايتي العرش الأمين ولا نصرني الله إن كنت من أصحاب الطمع في هذه الدُنيا وأقسم بالله العلي العظيم أني لا أبحث عن ملكوت الدنيا ولا ملكوت الآخرة بل لنعيم أعظم من ذلك وهو حُب الله وقربه ورضوان نفسه ذلك لإن الله خلقنا من أجله وخلق الدُنيا والآخرة من أجلنا فكيف تجعلوا رضوان الله النعيم الاعظم وسيلة لتحقيق النعيم الأصغر الذي خلقه الله من أجلكم ويامعشر المُتقين قدروا الله حق قدره وأعبدوه حق عبادته أم للإنسان ما تمنى فلله الأخرة والأولى بيده ملكوت كُل شيء وإليه تُرجعون.

    ويا قوم إن نفسي سقيمة وقلبي أليم وأعيني لا تنام بسبب ما يفعل أعداء الله بإخواني وفلذات كبدي الضعفاء والمساكين من المُسلمين في كُل مكان فلا أستطيع أن أغيثهم وأنا بينهم بسبب عدم إعتراف عُلماء المُسلمين بشأني الحق فيهم فلم يُسلموا إلي عرش الخلافة قاداتهم فلا علماءكم حاوروني ولا قاداتكم صدقوني ولا أتباعكم أيقنوا بأمري منتظرين لفتوى من علماءهم بشأن ناصر محمد اليماني ولكن عُلماءهم ملتزمون بالصمت العجيب الرهيب فما السبب يا إخواني علماء المُسلمين فإن كنتم تروني على ضلال فاهدوني، وإن كنتم تروني على الحق فقوموني فلا يجوز لكم الصموت عني سواء كنت على الحق أو على باطل ولكن كشف حقيقة ناصر محمد اليماني هل هو حقاً المهدي المنتظر أم كذاب أشر أمر يسير وهو أن يتنازل علماء المُسلمين عن كبرهم فيأتوا للحوار في شان المدعو ناصر محمد اليماني ولا يكلفهم الأمر سفر ولا ترحال ليس إلا فتح الجهاز ثم يضع كلمة بحث (موقع ناصر محمد اليماني) فإذا هو لدينا في طاولة الحوار العالمية ومن ثم يطلع على ما لدينا فإن كان يرانا على الحق فحق الحق وإن كان يرانا على باطل فأتى بعلم هو أهدى من علم ناصر محمد اليماني سبيلاً وأقوم قيلا فإن توليتم فإن حسبي الله وكفى بالله وكيلا..

    أخوكم الإمام المُتألم ناصر محمد اليماني
    ـــــــــــــــــــــــــ


    Read more: http://www.mahdi-alumma.com/showthread.php?1911-مصر-ترفض-شهداء-الرؤية-إذا-تُخالفهم-الحسابات-الفلكية-!#ixzz32CG8H3oN

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 8:09 pm