.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    مـواقف الإمــام تجـاه القضايا المصيــرية

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9128
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    مـواقف الإمــام تجـاه القضايا المصيــرية

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس يناير 30, 2014 12:28 pm

    الإمام ناصر محمد اليماني
    30 - 01 - 1429 هـ
    08 - 02 - 2008 مـ
    11:23 مساءً
    ___________

    بسم الله الرحمن الرحيم

    وسلامٌ على المرسلين والحمدُ لله رب العالمين السلام علينا وعلى جميع عباد الله الصالحين وبعد:

    وياطالب العلم ويامعشر جميع عُلماء الأمة الإسلامية على مختلف فرقهم ومذاهبهم إنه لن يكون الحوار
    مُجدياً معكم إذا لم تؤمنوا بأن القرآن هو المرجع فيما اختلفتم فيه في السنة المحمدية, وأنا المهدي المنتظر
    أعلن بالفتوى الحق لجميع عُلماء الأمة الإسلامية بأن الله قد جعل القرآن هو المرجع فيما اختلف فيه عُلماء
    الحديث في السنة المحمدية وسوف نجعل الحوار حصريا في هذه الفتوى فإن آمنتم بأن القرآن هو المرجع
    الحق فيما اختلفتم فيه من أحاديث السنة فما بعد ذلك علينا يسير وسوف أحكم بينكم في جميع ما كنتم فيه تختلفون فأجمع شملكم وأوحد صفكم وأجبر كسركم بإذن الله رب العالمين,
    وإن لم تؤمنوا بهذه الفتوى من بعد تقديم السلطان والبرهان فسوف أشكيكم إلى الله كما شكى إليه جدي من قبل.

    {وقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا هذا القرآن مهجورا} صدق الله العظيم

    ومن ثم أحكم عليكم بالكفر بالقرآن العظيم وأنكم قلتم سمعنا وعصينا بمعنى أنكم تؤمنون به ولكن لا تتبعونه فلبئس ما يأمركم به إيمانكم لو كنتم تعقلون وأنا لم أحكم عليكم يامعشر عُلماء الأمة بالكفر بالقرأن العظيم إلا إذا ألجمتكم بالحق أن القرآن هو المرجع للسنة المحمدية ومن ثم تصمتون من بعد أن تبين لكم الحق والسلطان المبين من القرآن العظيم ثم لا تعترفون أو تصمتون لأنكم تعلمون لئن اعترفتم بحق هذه الفتوى الحق بأن الإمام ناصر اليماني سوف يغلبكم بالقرآن العظيم تصديقاً للرؤيا الحق عن محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بعد أن عرفني بشأني وآية التصديق أنه ما جادلني أحد من القرأن إلا غلبته بالحق ولم يجعل الله الرؤيا برهاني عليكم ولا يُبنى عليها حكم شرعي بل هي لصاحبها.
    ولكن محمداً رسول الله قد جعل آية لتصديق الرؤيا وهي أنه ما جادلني أحد من علماء الأمة يريد الحق إلا غلبته بالقرآن العظيم فإن صدق الله الرؤيا بالحق فتجدون بأنه ما جادلني أحد من القرآن إلا غلبته فقد صدق الله الرؤيا بالحق وإن غلبتموني يامعشر عُلماء الأمة فقد تبين للناس بأني مفتري على الله ورسوله لئن فعلتم ولن تفعلوا وأقسم بالله العلي العظيم قسماً مُقدماً أنكم لن تستطيعوا أن تغلبوني إذا احتكمنا إلى القرآن العظيم .
    أما إذا أبيتم الاحتكام إلى القرآن فيما اختلفتم فيه من السنة ,فلا داعي للحوار معكم وسوف يحكم الله بيني وبينكم بالحق وهو أسرع الحاسبين.

    وسبق وأن كتبنا هذه الفتوى من قبل وهذا رابطها

    http://www.smartvisions.eu/oldvb/showthread.php?t=335

    --------------------------------------------------------------------------------
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9128
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    الذين ينضمون إلى عبد الملك الحوثي لقتل المُسلمين قد غضب الله عليهم 20-06-2010 - 09:04 PM

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس يناير 30, 2014 12:38 pm



    بيان منقول عن الإمام ناصر مُحمد اليماني..


    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على جدي النبي الأُمي مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله التوابين المُتطهرين وسلم تسليماً..

    ويا معشر الشعب اليماني الأبي العربي المؤمن إني أذكركم بقول الله تعالى:
    {وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا ﴿٩٣﴾}
    صدق الله العظيم, [النساء]

    إذاً الذين ينضمون إلى عبد الملك الحوثي لقتل المُسلمين قد غضب الله عليهم وما كانوا شُهداء في سبيل الله بل في سبيل الباطل ولذلك لا ولن تجدوا جثة واحدة من أتباع عبد الملك الحوثي بقي كيوم قتله بل صار منتفخاً ومتورم فأصبح جسده جيفةً قذرة وعظامٌ نخرة، وإني أتحدى بالحق أنكم لن تجدوا حتى مقتول واحد من أتباع عبد الملك الحوثي مات موتة الشُهداء الذين يُقاتلون في سبيل الله فلا يتورموا ولا تكون أجسادهم جيفة قذرة ولا عظام نخرة وما داموا تورموا جميع الذين قُتلوا من أتباع عبد الملك الحوثي إذاً هم ليسوا في سبيل الله. وأنا الإمام المهدي مُتبرئ مما يصنع عبد الملك الحوثي وأتباعه بإخواني المُسلمين فليس هم كفار وحتى ولو كانوا كفار فما أحل الله لكم قتل الكافرين ما لم يعتدوا عليكم، ولكن علي عبد الله صالح مُسلم ولم يعتدي عليكم وطالبكم بالسلم مرةً تتلو الأُخرى، وحاول معكم بكل حيلةٍ ووسيلةٍ وبرغم أن المؤمن الفطن لا يُلدغ من جُحرٍ مرتين.! ولكن للأسف إن علي عبد الله صالح تم لدغه من جحر واحد ست مرات بسبب سياسته الفاشلة وعفوه الذي لم يجعله في محله ولم ينجح إلّا في المهمة التي كُلّف بها بقدرٍ مقدور في الكتاب المسطور وهي ثورة الوحدة التمهيدية بين اليمنين شمالاً وجنوباً بين صنعاء وحضرموت، ولكن سياسته فاشلة بسبب أنهُ يعتمد على من كان من أوهن البيوت ويكره أبناء الناس ويراهم يُشكّلون عليه خطراً إن اصطفاهم باطنةً له وإنهُ لمن الخاطئين.! بل الصالحون هم الباطنة الصالحة الناصحون لقائدهم بما يُرضي الله وليس كباطنة السوء لديك من أوهن البيوت وإن أوهن البيوت لبيت العنكبوت، غير أني أعترف مُقسماً بالله العظيم أن علي عبد الله صالح هو الذي سوف يسلّم للإمام المهدي المُنتظر راية اليمن ولا أعلم بأحد يخلفه في عرشه من قبل أن يُسلّمها للمهدي المُنتظر، ولذلك لن ينتصر عليه عبد الملك الحوثي بإذن الله حتى يُسلّم الراية إلينا كيف ما يشاء الله وإلى الله تُرجع الأمور..

    ويا معشر أبناء الشعب اليماني إني آمركم بعدم الإنضمام إلى عبد الملك الحوثي الذي يسفك دماء المُسلمين اليمانيين سواء كانوا من العسكر أو من المواطنين فجميعهم يمانيون مُسلمون مُحرّم قتلهم إلّا بالحق، وأذكركم يا معشر الشعب اليماني الأبي العربي ما ذكرتكم به في أول بياني هذا بقول الله تعالى:
    {وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا ﴿٩٣﴾}
    صدق الله العظيم, [النساء]

    فانظروا إلى شُهدائكم يا معشر الحوثيين هل كان موتهم موت الشُهداء وكأنهم أحياء لم يتعفنوا ولم يتورّموا.؟! بل ستجدوهم جيفة قذرة وعظامٌ نخرة لأنهم ليسوا بِشُهداء في سبيل إلله بالحق بل على ضلالٍ مُبين. وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين..

    الإمام المهدي ناصر مُحمد اليماني

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 6:18 am