.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    { لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9098
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    { لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس فبراير 07, 2013 12:32 pm

    { لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }

    رابط آخر بموقع الإمام المهدى وأشراط الساعة
    http://www.imam-almahdi.org/vb1/show...=1771#post1771

    بسم الله الرحمن الرحيم وسلامٌ على المرسلين والحمد لله رب العالمين..
    أتشرف بأن أجمع أحاديث محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، من واقع بيانات الإمام المهدى المنتظر ناصر محمد اليمانى.

    مقدمة
    وذلك لأن القرآن العظيم هو نور الهدى للناس والبُرهان المُبين للداعية إلى صراط العزيز الحميد. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {الر كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِ رَبِّهِمْ إِلَى صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ} صدق الله العظيم [ابراهيم:1]
    وإنما كان يبينه مُحمد رسول الله صلى الله عليه واله وسلم للناس تصديقاً لقول الله تعالى:
    {وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ} صدق الله العظيم [النحل:44]
    وإنما يبعث الله المهدي المنتظر ليُبين للناس القرآن العظيم كما كان يُبينه مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ولا ينبغي أن يختلف بيان المهدي المُنتظر عن بيان جده محمد رسول الله شيئاً لو كنتم تتفكرون، ولو قارنتم بيان محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الحق وبيان الإمام المهدي ناصر محمد اليماني لوجدتم أن مُحمد صلى الله عليه وآله وسلم وناصر محمد ينطقون بمنطق واحد لا يختلف شيئاً، وعلى سبيل المثال فقد علمتم بفتوى المهدي المنتظر بالاعتصام بالقرآن العظيم والدعوة إلى الاحتكام إليه والكفر بما خالفه ومن ثم يأتيكم بالبرهان المُبين من ذات القرآن العظيم ومن ثم تقومون بالمُقارنة بين فتوى رسول الله مُحمد وناصر مُحمد فإذا هي نفس وذات الفتوى وهذه فتوى محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في السنة النبوية الحق من مُختلف المصادر ..
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
    أفلا تعلم أنك تُجادل الإمام المهدي الذي يُعلمكم تفصيل القرآن من ذات القُرآن فأستنبط لكم حُكم الله بينكم فيما كنتم فيه تختلفون وإنما أدعوكم للاحتكام إلى الله فأستنبط لكم حكمه الحق من محكم كتابه. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {أَفَغَيْرَ اللَّهِ أَبْتَغِي حَكَمًا وَهُوَ الَّذِي أَنْزَلَ إِلَيْكُمُ الْكِتَابَ مُفَصَّلًا} صدق الله العظيم [الأنعام:114]
    ولذلك تراني آتيكم بالتفصيل من ذات كتاب الله. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {كِتَابٌ أُحْكِمَتْ آيَاتُهُ ثُمَّ فُصِّلَتْ مِن لَّدُنْ حَكِيمٍ خَبِيرٍ} صدق الله العظيم [هود:1]
    وإنما كان محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يبينه للعالمين كما يبينه المهدي المنتظر حتى نعيدكم إلى منهاج النبوة الأولى لعلكم تتقون
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    وكيف تعلمون القول الذي لم يقوله محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في السنة النبوية فأمركم الله أن تتدبروا آيات الكتاب المحكمات البيانات التي جعلهن الله هُنَّ أُمُّ الكتاب بينات واضحات لعالمكم وجاهلكم، فإن وجدتم هذا القول في الحديث السني جاء مُخالفاً لقول الله في آياته المحكمات فقد علمكم الله أن ذلك حديث موضوع مُفترى على رسوله في السنة النبوية مادام مخالف لمحكم كتاب الله فقد جاء من عند غير الله أي من عند الطاغوت على لسان اولياءه ليضلوكم عن قول الله وقول رسوله من الذين جاءوا لعند محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم وقالوا نشهدُ أن لا إله إلا الله ونشهدُ أن محمد رسول الله مُتخذين إيمانهم جُنة ليصدوا عن سبيل الله بأحاديث غير التي يقولها عليه الصلاة والسلام وقال الله تعالى:
    {ذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَ‌سُولُ اللَّـهِ ۗ وَاللَّـهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَ‌سُولُهُ وَاللَّـهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ ﴿١﴾ اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّـهِ ۚ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ﴿٢﴾} [المنافقون]
    ثم علمكم الله لماذا اتخذوا إيمانهم جنة ليصدوا عن سبيل الله فيتخذون إيمانهم جُنة لتحسبوهم من صحابة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من الذين يأخذ منهم العلم ثم يبيتون من الأحاديث غير الذي يقوله محمد رسول الله صلى الله عليه وآله سلم وقال الله تعالى:
    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَائِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللَّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (81) أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ القُرأن وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلاَفاً كَثِيراً} صدق الله العظيم [النساء]
    وذلك لأن قول الله تعالى في القرآن العظيم قد جعله الله محفوظاً من التحريف ليكون المرجع للسنة النبوية وللتوراة والانجيل، فجعل القرآن هو المُهيمن بالحق وما خالف لمُحكم القرآن العظيم سواء في التوراة أو في الإنجيل أو في السنة النبوية فهو باطل مُفترى. وقال الله تعالى:
    {إِنَّا أَنْزَلْنَا التَّوْرَاةَ فِيهَا هُدًى وَنُورٌ يَحْكُمُ بِهَا النَّبِيُّونَ الَّذِينَ أَسْلَمُوا لِلَّذِينَ هَادُوا وَالرَّبَّانِيُّونَ وَالْأَحْبَارُ بِمَا اسْتُحْفِظُوا مِنْ كِتَابِ اللَّهِ وَكَانُوا عَلَيْهِ شُهَدَاءَ فَلَا تَخْشَوُا النَّاسَ وَاخْشَوْنِ وَلَا تَشْتَرُوا بِآَيَاتِي ثَمَنًا قَلِيلًا وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ (44) وَكَتَبْنَا عَلَيْهِمْ فِيهَا أَنَّ النَّفْسَ بِالنَّفْسِ وَالْعَيْنَ بِالْعَيْنِ وَالْأَنْفَ بِالْأَنْفِ وَالْأُذُنَ بِالْأُذُنِ وَالسِّنَّ بِالسِّنِّ وَالْجُرُوحَ قِصَاصٌ فَمَنْ تَصَدَّقَ بِهِ فَهُوَ كَفَّارَةٌ لَهُ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ (45) وَقَفَّيْنَا عَلَى آَثَارِهِمْ بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَآَتَيْنَاهُ الْإِنْجِيلَ فِيهِ هُدًى وَنُورٌ وَمُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ التَّوْرَاةِ وَهُدًى وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ (46) وَلْيَحْكُمْ أَهْلُ الْإِنْجِيلِ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فِيهِ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ (47) وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ مِنَ الْكِتَابِ وَمُهَيْمِنًا عَلَيْهِ فَاحْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ عَمَّا جَاءَكَ مِنَ الْحَقِّ لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ لَجَعَلَكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَلَكِنْ لِيَبْلُوَكُمْ فِي مَا آَتَاكُمْ فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ (48) وَأَنِ احْكُمْ بَيْنَهُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَلَا تَتَّبِعْ أَهْوَاءَهُمْ وَاحْذَرْهُمْ أَنْ يَفْتِنُوكَ عَنْ بَعْضِ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ إِلَيْكَ فَإِنْ تَوَلَّوْا فَاعْلَمْ أَنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ أَنْ يُصِيبَهُمْ بِبَعْضِ ذُنُوبِهِمْ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ لَفَاسِقُونَ (49) أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْمًا لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ (50)} صدق الله العظيم [المائدة]
    .................................
    قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ من قال لا أعلم فقد أفتى ] صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وكذالك قال عليه الصلاة والسلام:
    [من كذب علي متعمداً فليتبوأ مقعده من النار] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    أردُّ عليه بحديث محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ قالوا:أيكون المؤمن جبانا؟ قال نعم ! قيل له: أيكون المؤمن بخيلا ؟ قال نعم ! قيل له: أيكون المؤمن كذابا ! قال لا ] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    ولكن محمد رسول الله أفتاكم:
    [ كذب المنجمون ولو صدقوا ] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله.
    وصدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الذي قال عنكم يا عُلماء اليوم وأتباعهم:
    [ سيأتي زمان على أُمتي يرون الحق باطل والباطل حق ] صدق عليه الصلاة والسلام.
    وقال عليه الصلاة والسلام وآله:
    [ ألا وإني أوتيت القرآن ومثله معه ] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم..
    فقال لكم رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ ما تشابه مع القُرآن فهو مني ] صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه، ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه، ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال عليه الصلاة والسلام:
    [يا أيها الناس إني تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلوا‏ بعدي أبدا كتاب الله وسنتي] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [إني تارك فيكم ما إن تمسّكتم بهما فلن تضلّوا بعدي أبداً كتاب الله وسنتي فإنهما لن يفترقا] بمعنى أنهما لا يختلفان في شيء وما خالفهم فهو باطل موضوع ومكر مُفترى من قبل أعدائكم ليضلوكم عن الحق..
    عن محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال:
    [كتاب الله سبب طرفه بيد الله وطرفه بأيديكم فتمسكوا به لن تزلوا ولا تضلوا، والأصغر سُنتي وإنهما لا يفترقان] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [إِنَّ جِبْرِيلَ عَلَيْهِ السَّلامُ أَتَانِي , فَقَالَ : إِنَّهُا سَتَكُونُ فِي أُمَّتِي فِتْنَةٌ ! فَقُلْتُ : فَمَا الْمَخْرَجُ مِنْهَا يَا جِبْرِيلُ ؟ فَقَالَ : كِتَابُ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ ، فِيهِ نَبَأُ مَا قَبْلَكُمْ ، وَخَبَرُ مَا بَعْدَكُمْ ، وَحُكْمُ مَا بَيْنَكُمْ ، مَنْ وَلِيَ هَذَا الأَمْرَ مِنْ جَبَّارٍ فَيَقْضِي بِغَيْرِهِ يَقْصِمُهُ اللَّهُ ، وَمَنْ يَبْتَغِي الْهُدَى فِي غَيْرِهِ يُضِلُّهُ اللَّهُ] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وعن محمد رسول الله في إسناد آخر :
    [وأخرج ابن أبي شيبة والدارمي والترمذي ومحمد بن نصر وابن الأنباري في المصاحف عن الحارث الأعور قال: دخلت المسجد فإذا الناس قد وقعوا في الأحاديث فأتيت عليا" فأخبرته فقال: أو قد فعلوها ؟ سمعت رسول الله يقول:
    " إنها ستكون فتنة قلت: فما المخرج منها يا رسول الله ؟ قال: كتاب الله فيه نبأ من قبلكم وخبر من بعدكم وحكم ما بينكم هو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم هو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تشبع منه العلماء ولا تلتبس منه الألسن ولا يخلق من الرد ولا تنقضي عجائبه هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا: إنا سمعنا قرآنا" عجبا" يهدي إلى الرشد من قال به صدق ومن حكم به عدل ومن عمل به أجر ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم "]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ ألا إني أوتيت القرآن ومثله معه ] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم:
    [اعرضوا حديثي على الكتاب فما وافقه فهو مني وأنا قلته] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [وإنها ستفشى عني أحاديث فما أتاكم من حديثي فاقرؤوا كتاب الله واعتبروه فما وافق كتاب الله فأنا قلته وما لم يوافق كتاب الله فلم أقله‏] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم:
    [ستكون عني رواة يروون الحديث فاعرضوه على القرآن فإن وافق القرآن فخذوها وإلا فدعوها] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [عليكم بكتاب الله وسترجعون إلى قوم يحبون الحديث عني ومن قال علي ما لم أقل فليتبوأ مقعده من النار فمن حفظ شيئا فليحدث به‏] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [عليكم بكتاب الله فإنكم سترجعون إلى قوم يشتهون الحديث عني فمن عقل شيئا فليحدث به ومن افترى علي فليتبوأ مقعدا وبيتا من جهنم‏] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال عليه الصلاة والسلام:
    [إني تارك فيكم ما أن تمسكتم به فلن تضلوا بعدي أبدا كتاب الله حبل ممدود ما بين السماء والأرض وسنتي وإنهما لن يتفرقا] صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ألا إنها ستكون فتنة قيل ما المخرج منها يا رسول الله قال كتاب الله فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم هو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا تشبع منه العلماء ولا يخلق عن كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه، هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا‏:‏ ‏{‏إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي إلى الرشد فآمنا به‏}‏ من قال به صدق ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل ومن دعا إليه هدى إلى صراط مستقيم‏.] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [يأتي على الناس زمان لا تطاق المعيشة فيهم إلا بالمعصية حتى يكذب الرجل ويحلف فإذا كان ذلك الزمان فعليكم بالهرب قيل يا رسول الله وإلى أين المهرب قال إلى الله وإلى كتابه وإلى سنة نبيه‏ الحق] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ما بال أقوام يشرفون المترفين ويستخفون بالعابدين ويعملون بالقرآن ما وافق أهواءهم، وما خالف تركوه، فعند ذلك يؤمنون ببعض الكتاب ويكفرون ببعض يسعون فيما يدرك بغير سعي من القدر والمقدور والأجل المكتوب والرزق المقسوم، ولا يسعون فيما لا يدرك إلا بالسعي من الجزاء الموفور والسعي المشكور والتجارة التي لا تبور‏.‏] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [من اتبع كتاب الله هداه الله من الضلالة، ووقاه سوء الحساب يوم القيامة، وذلك أن الله يقول‏:‏ ‏{‏فمن اتبع هداي فلا يضل ولا يشقى‏}‏‏صدق الله العظيم.] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم:
    [يا حذيفة عليك بكتاب الله فتعلمه واتبع ما فيه‏] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [مهما أوتيتم من كتاب الله فالعمل به لا عذر لأحد في تركه، فإن لم يكن في كتاب الله فسنة مني ماضية] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم:
    [ما هذه الكتب التي يبلغني أنكم تكتبونها، أكتاب مع كتاب الله‏؟‏ يوشك أن يغضب الله لكتابه] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [يا أيها الناس، ماهذا الكتاب الذي تكتبون‏:‏ أكتاب مع كتاب الله‏؟‏ يوشك أن يغضب الله لكتابه قالوا يا رسول الله فكيف بالمؤمنين والمؤمنات يومئذ‏؟‏ قال‏:‏ من أراه الله به خيرا أبقى الله في قلبه لا إله إلا الله‏.‏] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [لا تكتبوا عني إلا القرآن، فمن كتب عني غير القرآن فليمحه، وحدثوا عن بني إسرائيل ولا حرج ومن كذب علي فليتبوأ مقعده من النار] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [لا تسألوا أهل الكتاب عن شيء فإني أخاف أن يخبروكم بالصدق فتكذبوهم أو يخبروكم بالكذب فتصدقوهم، عليكم بالقرآن فإن فيه نبأ من قبلكم وخبر ما بعدكم وفصل ما بينكم‏.] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [لا تسألوا أهل الكتاب عن شيء فإنهم لن يهدوكم وقد ضلوا، إما أن تصدقوا بباطل وتكذبوا بحق، وإلا لو كان موسى حيا بين أظهركم ما حل له إلا أن يتبعني‏] صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [أبشروا ، أبشروا ! أليس تشهدون أن لا إله إلا الله وأني رسول الله ؟قالوا :نعم قال:"فإن هذا القرآن سبب ، طرفه بيد الله عز وجل وطرفه بأيديكم ، فتمسكوا به فإنكم لن تضلوا ولن تَهْلكَوا بعده أبداً] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [إنّ على كلّ حق حقيقة وعلى كلّ صواب نوراً، فما وافق كتاب اللّه فخذوه، وما خالف كتاب اللّه فدعوه] صدق عليه الصلاة والسلام.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [أيّها الناس! ما جاءكم عنّي يوافق كتاب اللَّه فأنا قلتُه، وما جاءكم يخالف كتاب اللَّه فلم أقله] صدق عليه الصلاة والسلام
    وقال عليه الصلاة والسلام:
    [ما أتاكم عني فاعرضوه على كتاب الله، فإن وافق كتاب الله فانا قلته، وإن خالف كتاب الله فلم أقله. وإنما أنا موافق كتاب الله، وبه هداني الله] صدق عليه الصلاة والسلام
    وقال عليه الصلاة والسلام:
    [إذا رُوي لكم عني حديث فاعرضوه على كتاب اللّه، فإن وافقه فأقبلوه، وإلاّفردّوه.] صدق عليه الصلاة والسلام.
    وقال عليه الصلاة والسلام وآله الأطهار:
    [عليكم بكتاب الله وسترجعون إلى قوم يحبون الحديث عني فمن قال علي ما لم أقل فليتبوأ مقعده من النار] صدق عليه الصلاة والسلام.
    ألا وأن الناموس لدينا يتركز على قول محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [[[[ وما جاءكم يخالف كتاب اللَّه فلم أقله ]]]]
    خطب النبي صلى الله عليه وآله بمنى فقال:
    [أيها الناس ما جاء كم عني يوافق كتاب الله فأنا قلته، وما جاءكم يخالف كتاب الله فلم أقله.] صدق عليه الصلاة والسلام.
    وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [ما أتاكم عني فاعرضوه على كتاب الله، فإن وافق كتاب الله فانا قلته، وإن خالف كتاب الله فلم أقله. وإنما أنا موافق كتاب الله، وبه هداني الله.] صدق عليه الصلاة والسلام.
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9098
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: { لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس فبراير 07, 2013 12:33 pm


    أتابع جمع الأحاديث الشريفة من بيانات الإمام المهدى المنتظر ناصر محمد اليماني صلوات ربى وسلامه عليه وعلى جده خاتم الأنبياء وآل بيوتهم جميعاً.

    وإنما يبعث الله المهدي المنتظر ليُبين للناس القرآن العظيم كما كان يُبينه مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [أتاني جبريل فقال: يا محمد. إن الأمة مفتونةٌ بعدك. فقلت له: فما المخرجُ يا جبريل؟ فقال: كتاب الله، فيه نبأ ما قبلكم، وخبرُ ما بعدكم، وحُكم ما بينكم، وهو حبلُ الله المتين، وهو الصراطُ المستقيم، وهو قولٌ فصلٌ، ليس بالهزل، إن هذا القرآن لا يليه من جبارٍ ويعملُ بغيره، إلا قصمه الله، ولا يبتغي علماً سواه إلا أضله الله، ولا يخلق عند رده، وهو الذي لا تُفنى عجائبه، من يقل به يصدق، ومن يحكم به يعدل، ومن يعمل به يؤجر، ومن يقسم به يقسط]. رواه أحمد في مسنده.
    وقال مُحمد رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم: [إن هذا القرآن مأدبة الله، فاقبلوا من مأدبته ما استطعتم. إن هذا القرآن حبل الله، والنور المبين، والشفاء النافع، عصبة لمن تمسك به، ونجاة لمن اتبعه، لا يزيغ فيستعتب، ولا يعوج فيقوم، ولا تنقضي عجائبه، ولا يخلق من كثرة الرد. اتلوه فإن الله يأجركم على تلاوته، كل حرف عشر حسنات. أما إني لا أقول (الم) حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف]. رواه الحاكم
    وقال مُحمد رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم: [حامل القرآن حامل راية الإسلام، من أكرمه فقد أكرم الله، ومن أهانه فعليه لعنة الله]. مسند الفردوس.
    وقوله: [إن الله يرفع بهذا القرآن أقواماً ويضع به آخرين] رواه مسلم.
    [ألا إنها ستكون فتنة، فقلت : ما المخرج منها يا رسول الله ؟ قال : كتاب الله فيه نبأ ما قبلكم، وخبر ما بعدكم، وحكم ما بينكم، وهو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله، وهو حبل الله المتين، وهو الذكر الحكيم ، وهو الصراط المستقيم . هو الذي لا يزيغ به الأهواء ، ولا تلتبس به الألسنة ، ولا يشبع منه العلماء، ولا يخلق عن كثرة الرد ، ولا تنقضي عجائبه . هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا : { إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي إلى الرشد فآمنا به } . من قال به صدق ، ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل، ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم. خذها إليك يا أعور]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: إسناده مجهول وفي الحارث [الأعور] مقال - المحدث: الترمذي - المصدر: سنن الترمذي - الصفحة أو الرقم: 2906
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم.. [ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الفتن فقلنا يا رسول الله ما المخرج منها قال كتاب الله فيه نبأ ما قبلكم وفصل ما بينكم وخبر ما بعدكم وهو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تلتبس به الألسن ولا تزيغ به الأهواء ولا يخلق عن كثرة الرد ولا يشبع منه العلماء ولا تنقضي عجائبه وهو الذي لم يتناه الجن إذ سمعته أن قالوا { إنا سمعنا قرآنا عجبا } من قال به صدق ومن حكم به عدل ومن اعتصم به هدي إلى صراط مستقيم].
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: [فيه] شعيب بن صفوان عامة ما يرويه لا يتابع عليه - المحدث: ابن عدي - المصدر: الكامل في الضعفاء - الصفحة أو الرقم: 5/8
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله سلم.. [ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم الفتن، فقلنا : ما المخرج منها ؟ قال: كتاب الله عز وجل، فيه نبأ ما قبلكم وفصل ما بينكم وخبر ما بعدكم، وهو الفصل ليس بالهزل ، من تركه من جبار قصمه الله ، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله، وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم وهو الذي لا تلتبس به الألسن ولا تزيغ به الأهواء ولا يخلق عن كثرة الرد، ولا يشبع منه العلماء ولا تنقضي عجائبه، وهو الذي لم يتناه الجن إذ سمعته أن قالوا: { إنا سمعنا قرآنا عجبا } من قال به صدق، ومن حكم به عدل ، ومن اعتصم به فقد هدي إلى صراط مستقيم]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: [فيه] شعيب بن صفوان لا يتابع عليه - المحدث: ابن القيسراني - المصدر: ذخيرة الحفاظ - الصفحة أو الرقم: 3/1348
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم: [ألا إنها ستكون فتنة فقلت ما المخرج منها يا رسول الله قال كتاب الله فيه نبأ ما كان قبلكم وخبر ما بعدكم وحكم ما بينكم وهو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله وهو حبل الله المتين وهو الذكر الحكيم وهو الصراط المستقيم هو الذي لا تزيغ به الأهواء ولا تلتبس به الألسنة ولا يشبع منه العلماء ولا يخلق على كثرة الرد ولا تنقضي عجائبه هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا { إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي إلى الرشد فآمنا به } من قال به صدق ومن عمل به أجر ومن حكم به عدل ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: لا ينبغي أن يعول عليه - المحدث: ابن العربي - المصدر: عارضة الأحوذي - الصفحة أو الرقم: 6/43
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    78 - [إنها ستكون فتن ، قلت : فما المخرج منها يا رسول الله ؟ فقال : كتاب الله ، فيه نبأ ما قبلكم ، وخبر ما بعدكم ، وحكم ما بينكم ، هو الفصل ليس بالهزل ، من تركه من جبار قصمه الله ، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله ، وهو حبل الله المتين ، وهو الذكر الحكيم ، وهو الصراط المستقيم ، وهو الذي لا تزيغ به الأهواء ، ولا تختلف به الآراء ، ولا تلتبس به الألسن ، ولا يخلق عن كثرة الرد ، ولا تنقضي عجائبه ، ولا يشبع منه العلماء ، من قال به صدق ، ومن حكم به عدل ، ومن عمل به أجر ، ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: [له] طرق - المحدث: ابن تيمية - المصدر: درء التعارض - الصفحة أو الرقم: 5/268
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    143619 - [أتاني جبريل عليه السلام فقال : يا محمد إن أمتك مختلفة بعدك قال : فقلت له : فأين المخرج يا جبريل قال : فقال : كتاب الله تعالى به يقصم الله كل جبار ومن اعتصم به نجا ومن تركه هلك مرتين قول فصل وليس بالهزل لا تختلقه الألسن ولا تفنى أعاجيبه فيه نبأ ما كان قبلكم وفصل ما بينكم وخبر ما هو كائن بعدكم]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: إسناده ضعيف جدا - المحدث: أحمد شاكر - المصدر: مسند أحمد - الصفحة أو الرقم: 2/89
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    42319 - [ألا إنها ستكون فتنة. فقلت : ما المخرج منها يا رسول الله ؟ قال: كتاب الله، فيه نبأ ما كان قبلكم، وخبر ما بعدكم ، وحكم ما بينكم، هو الفصل ليس بالهزل، من تركه من جبار قصمه الله، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله ] . . الحديث
    الراوي: الحارث - خلاصة الدرجة: ضعيف - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الضعيفة - الصفحة أو الرقم: 6393
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    95994 - [أتاني جبريل فقال : يا محمد ! إن أمتك مختلفة بعدك، قال : فقلت له: فأين المخرج يا جبريل؟ قال : فقال: كتاب الله تعالى، به يقصم الله كل جبار، من اعتصم به نجا، و من تركه هلك، مرتين، قول فصل، و ليس بالهزل، لاتختلقه الألسن، و لا تفنى أعاجيبه، فيه نبأ ما كان قبلكم، فصل ما بينكم و خبر ما هو كائن بعدكم]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: ضعيف جداً - المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الضعيفة - الصفحة أو الرقم: 1776
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    94685 - [إنها ستكون فتن قلت: فما المخرج منها يا رسول الله؟ قال: كتاب الله، فيه نبأ ما قبلكم، وخير ما بعدكم، وحكم مابينكم، هو الفصل ، ليس بالهزل، من تركه من جبار قصمه الله، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله ، وهو حبل الله المتين، وهو الذكر الحكيم، وهو الصراط المستقيم، وهو الذي لا تزيع به الأهواء، ولا تلتبس به الألسن، ولا تنقضي عجائبه ، ولا تشبع منه العلماء، من قال به صدق، ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل، ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: إسناده ضعيف - المحدث: الألباني - المصدر: شرح الطحاوية - الصفحة أو الرقم: 71
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    90259 - [أتاني جبريل، فقال : يا محمد! إن الأمة مفتونة بعدك ، قلت له: فما المخرج يا جبريل . قال : كتاب الله ، فيه نبأ ما قبلكم ، و خبر ما بعدكم، و حكم ما بينكم، و هو حبل الله المتين، و هو الصراط المستقيم، و هو قول فصل، ليس بالهزل ، إن هذا القرآن لا يليه من جبار فيعمل بغيره ، إلا قصمه الله، و لا يبتغي علما سواه إلا أضله الله، و لا يخلق عن رده، و هو الذي لا تفنى عجائبه، من يقل به يصدق، و من يحكم به يعدل، و من يعمل به يؤجر، و من يقسم به يقسط]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: ضعيف - المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الجامع - الصفحة أو الرقم: 74
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    83464 -[إنها ستكون فتنة، قيل: فما المخرج منها ؟ قال : كتاب الله، فيه نبأ من قبلكم، وخبر من بعدكم، وحكم ما بينكم، هو الفصل، ليس بالهزل، من تركه من جبار قصمه الله، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله، وهو حبل الله المتين، وهو الذكر الحكيم، وهو الصراط المستقيم ، هو الذي لا تزيغ به الأهواء، ولا تشبع منه العلماء ، ولا تلتبس به الألسن، ولا يخلق عن الرد ، ولا تنقضي عجائبه، هو الذي لم تفته الجن إذ سمعته عن أن قالوا: ( إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي إلى الرشد ) من قال به صدق ، ومن حكم به عدل، ومن عمل به أجر، ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: ضعيف جداً - المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الجامع - الصفحة أو الرقم: 2081
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    36882 - [مررت في المسجد، فإذا الناس يخوضون في الأحاديث، فدخلت على عليي، فقلت : يا أمير المؤمنين! ألا ترى أن الناس قد خاضوا في الأحاديث؟ ! قال: و قد فعلوها ؟ قلت : نعم! قال أما إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ألا إنها ستكون فتنة ، فقلت : ما المخرج منها يا رسول الله؟ قال : كتاب الله فيه نبأ ما قبلكم ، وخبر ما بعدكم، وحكم ما بينكم ، وهو الفصل ليس بالهزل من تركه من جبار قصمه الله، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله، وهو حبل الله المتين، وهو الذكر الحكيم، وهو الصراط المستقيم. هو الذي لا يزيغ به الأهواء، ولا تلتبس به الألسنة، ولا يشبع منه العلماء، ولا يخلق عن كثرة الرد، ولا تنقضي عجائبه. هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا: { إنا سمعنا قرآنا عجبا يهدي إلى الرشد فآمنا به } . من قال به صدق ، ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل، ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم. خذها إليك يا أعور
    الراوي: الحارث - خلاصة الدرجة: ضعيف - المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الترمذي - الصفحة أو الرقم: 2906
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    99779 - [ألا إنها ستكون فتنة، فقلت: ما المخرج منها يا رسول الله؟ ! قال: كتاب الله: فيه نبأ ما قبلكم، وخبر ما بعدكم، وحكم ما بينكم ، هو الفصل، ليس بالهزل، من تركه من جبار قصمه الله، ومن ابتغى الهدى في غيره أضله الله، وهو حبل الله المتين، وهو الذكر الحكيم، وهو الصراط المستقيم، وهو الذي لا تزيغ به الأهواء، ولا تلتبس به الألسنة، ولا يشبع منه العلماء، ولا يخلق عن كثرة الرد، ولا تنقضي عجائبه، هو الذي لم تنته الجن إذ سمعته حتى قالوا: { إنا سمعنا قرآنا عجبا . يهدي إلى الرشد فآمنا به}، من قال به صدق، ومن عمل به أجر، ومن حكم به عدل، ومن دعا إليه هدي إلى صراط مستقيم]
    الراوي: علي بن أبي طالب - خلاصة الدرجة: مخرج في "السلسلة الضعيفة"-المحدث: الألباني - المصدر: مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 2080
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    198020 - [إن هذا القرآن مأدبة الله فاقبلوا مأدبته ما استطعتم إن هذا القرآن حبل الله والنور المبين والشفاء النافع عصمة لمن تمسك به ونجاة لمن اتبعه لا يزيغ فيستعتب ولا يعوج فيقوم ولا تنقضي عجائبه ولا يخلق من كثرة الرد اتلوه فإن الله يأجركم على تلاوته كل حرف عشر حسنات أما إني لا أقول الم حرف ولكن ألف حرف ولام حرف وميم حرف]
    الراوي: عبدالله بن مسعود - خلاصة الدرجة: [فيه] إبراهيم الهجري عن أبي الأحوص- المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 2/302
    وعن رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم:
    80467 - [إن هذا القرآن مأدبة الله، فاقبلوا مأدبته ما استطعتم، إن هذا القرآن حبل الله، والنور المبين، والشفاء النافع، عصمة لمن تمسك به، ونجاة لمن اتبعه، لا يزيغ فيستعتب، ولا يعوج فيقوم، ولا تنقضي عجائبه، ولا يخلق من كثرة الرد، اتلوه؛ فإن الله يأجركم على تلاوته كل حرف عشر حسنات، أما إني لا أقول لكم: ( ألم ) حرف، ولكن ألف ولام وميم]
    الراوي: عبدالله بن مسعود - خلاصة الدرجة: ضعيف - المحدث: الألباني - المصدر:ضعيف الترغيب - الصفحة أو الرقم: 867
    فبالله عليكم فهل وجدتم أن بيان مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الحق جاء مُخالفاً لبيان ناصر مُحمد اليماني؟ أفلا تتقون يا معشر الشيعة والسنة؟
    وإنما يبعث الله المهدي المنتظر ليعيد المُسلمين إلى منهاج النبوة الأولى فأبين للناس القرآن العظيم بإذن الله رب العالمين كما كان يبينه مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم. ولا ينبغي للمهدي المُنتظر الحق أن يتبع أهواءكم يا معشر الشيعة والسنة ولا ينبغي للمهدي المنتظر أن يبحث عن رضوانكم وما كان للحق أن يتبع أهواءكم!!
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9098
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: { لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس فبراير 07, 2013 12:35 pm

    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وسلم : [لا تذهب الدنيا حتى يبعث الله تعالى رجلا من أهل بيتي يواطيء اسمه اسمي]. صدق عليه الصلاة والسلام.
    قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [لتملأن الأرض جورا وظلما فإذا ملئت جورا وظلما يبعث الله عز وجل رجلاً من أهل بيتي يوطئ اسمه اسمي باسم أبيه فيملؤها عدلا كما ملئت جورا وظلما].
    ثم أكد لكم حقيقة بعث الإمام المهدي من ربه، وقال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [لو لم يبقى من الدنيا إلا يوم لطول الله ذلك اليوم حتى يبعث فيه رجل من أفضل بيتى يواطئ اسمه اسمى باسم أبيه يملأ الأرض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا].
    ثم علمكم محمد رسول الله بشأن المهدي أنه عظيم عند ربه حتى لا تُحقروا من شأنه وأفتاكم أن الله جعله إماماً للمسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [منا الذي يصلي عيسى ابن مريم خلفه]. صدق عليه الصلاة والسلام.
    ثم أفتاكم مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إن الله جعل الإمام المهدي إماماً لكم وللمسيح عيسى ابن مريم عليه الصلاة والسلام وقال: [كَيْفَ أَنْتُمْ إِذَا نَزَلَ ‏ ‏ابْنُ مَرْيَمَ ‏ ‏فِيكُمْ وَإِمَامُكُمْ مِنْكُمْ]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    ثم أفتاكم مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أن المهدي ليس معصوماً فيصلحه الله في ليلة تصديقاً لحديث مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [المهدي من آل البيت يصلحه الله في ليلة] صدق رسول الله.
    قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [المهدي منا أهل البيت يصلحه الله في ليلة]. صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    ثم علمكم محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أن الإمام المهدي يظهره الله وعمره أربعون سنة تصديقاً لحديث مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [إن الإمام المهدي يظهر وعمره أربعون سنة]. صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    ولم يُحدد محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم زمن وعصر المهدي المنتظر بل قال عليه الصلاة والسلام إن الله سيبعثه قبيل قيام الساعة، وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [لتملأن الأرض جورا وظلما فإذا ملئت جورا وظلما يبعث الله عز وجل رجلا من آل بيتي يواطئ إسمه إسمي فيملؤها عدلا وقسطا كما ملئت جورا وظُلماً]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال عليه الصلاة والسلام: [لو لم يبق من الدهر إلا يوم لبعث الله تعالى رجلا من أهل بيتي يملؤها عدلا كما ملئت جورا وظُلما]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وبشر البشر صلى الله عليه وآله وسلم بالمهدي المنتظر خليفة الله على البشر وقال: [اُبشركم بالمهدي يبعث في أمتي على اختلاف من الناس وزلازل فيملأ الأرض قسطا وعدلا كما ملئت جورا وظلما] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [أبشّركم بالمهدي يُبعث في أمّتي على اختلاف من الناس، وزلازل، فيملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت جوراً وظلماً، يرضى عنه ساكن السماء وساكن الأرض، يقسم المال صفاحا]. وليس صحاحاً كما يزعمون بل صفاحاً أي يحثوا جُنيهات الذهب للناس حثواً بصفحتي يداه كما يحثوا أحدكم القمح حثواً بصفحتي يداه. وصدق عليه الصلاة والسلام ويحدث بعد أن يأتيني الله المُلك بإذن الله مالك الملك الذي يؤتي مُلكه من يشاء ويرزق من يشاء بغير حساب.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم:
    [لو لم يبق من الدنيا إلا يوم لطول الله ذلك اليوم حتى يبعث رجلا من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي يملأ الأرض قسطا وعدلا ، كما ملئت جورا ظلما] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [لو لم يبق من الدهر إلا يوم لبعث الله رجل من أهل بيتي يملؤها عدلا" کما ملئت جوراً]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [ليبعثن الله من أهل بيتي رجلا ، يملأ الأرض عدلا كما مُلئت جورا وظُلماً]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [منا الذي يصلي عيسى ابن مريم خلفه]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال عليه الصلاة والسلام: [كيف بكم إذا نزل فيكم المسيح ابن مريم وإمامكم منكم]. صدق عليه الصلاة والسلام.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [إن الإمام المهدي يظهر وعمره أربعون سنة]. صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [الإيمان يمان والحكمة يمانية]. صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    في قوله عليه الصلاة والسلام: [إني أرى نفس الله يأتي من اليمن]. صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [ابشركم بالمهدي]. وذلك لأنه يهدي إلى حقيقة اسم الله الأعظم ((النعيم الأعظم)).
    قال عليه الصلاة والسلام: [ يواطئ إسمه إسمي]. صدق عليه الصلاة والسلام.
    وقال عليه الصلاة والسلام:
    [من سماه فقد كفر]. صدق عليه الصلاة والسلام.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم: [والله ليتمنّ الله هذا الأمر حتى يسير الراكب من صنعاء إلى حضرموت لا يخشى إلا الله والذئب على غنمه، ولكنكم تستعجلون]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [لا تنقضي الأيام ولا يذهب الدهر حتى يملك العرب رجل من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم.
    وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [لا تذهب الدنيا حتى يبعث الله رجلاً من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي يملأ الأرض عدلاً كما ملئت جوراً وظُلماً]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم.
    وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [لَو لَم يَبقَ من الدنيا إلاّ يوم، لَبعثَ اللهُ فيه رجُلاً من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    مِن عَلَامَات الْظُّهُور لِلْمُهْدِي الْمُنْتَظَر تَصْدِيْقا لِحَدِيْث مُحَمَّد رَسُوْل الْلَّه صَلَّى الْلَّه عَلَيْه وَأَلِه وَسَلَّم قَال: [وَالْلَّه لَيُتِمَّن هَذَا الْأَمْر حَتَّى يَسِيْر الْرَّاكِب مِن صَنْعَاء إِلَى حَضْرَمَوْت لَا يَخَاف إِلَّا الْلَّه أَو الْذِّئْب عَلَى غَنَمِه وَلَكِنَّكُم تَسْتَعْجِلُوْن] صِدْق عَلَيْه الْصَّلاة وَالْسَّلام وَهَذِه هِي ثَوْرَة الْيَمَانِي فِي نَفْس جِيْل الْمَهْدِي الْمُنْتَظَر وَهِي مِن عَلَامَات الْظُّهُور.
    فقال: [لا تقوم الساعة حتى تظهر رايتان راية اليماني وراية الخراساني
    ومن ثم حكم بينهم محمد رسول الله بالحق فقال [وأهدى الرايات راية اليماني]
    وكذالك سماها محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم راية الهُدى وذالك لأنه
    سوف يُسلمها لليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر ناصر محمد اليماني وسوف تذكرون ما قلته لكم بعد قليل إن شاء الله رب العالمين..
    وأعلم من الله مالا تعلمون والسلام علينا وعلى جميع عباد الله الصالحين في الأولين والآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم: [أبشّركم بالمهدي يُبعث في أمّتي على اختلاف من الناس، وزلازل، فيملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت جوراً وظلماً، يرضى عنه ساكن السماء وساكن الأرض، يقسم المال صفاحا] وليس صحاحاً كما يزعمون بل صفاحاً أي يحثوا جُنيهات الذهب للناس حثواً بصفحتي يداه كما يحثوا أحدكم القمح حثواً بصفحتي يداه وصدق عليه الصلاة والسلام ويحدث بعد أن يأتيني الله المُلك بإذن الله مالك الملك الذي يؤتي مُلكه من يشاء ويرزق من يشاء بغير حساب.
    قال عليه الصلاة والسلام: [ "إنها لن تقوم حتى ترون قبلها عشر آيات" . فذكر الدخان، والدجال، والدابة، وطلوع الشمس من مغربها، ونزول عيسى ابن مريم صلى الله عليه وسلم ، ويأجوج ومأجوج]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه و آله وسلم.
    أصبح الحديث الحق الذي نطق به محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم هو قوله عليه الصلاة والسلام: [إن من أشراط الساعة أن يقل العلم ويظهر الجهل والزنا وشرب الخمر وتقل الرجال وتكثر النساء]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وكذلك قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن المُسلمين اليوم وعُلماءهم: [يأتي على الناس زمان بطونهم آلهتهم ونساؤهم قبلتهم ، ودنانيرهم دينهم، وشرفهم متاعهم، لا يبقى من الايمان إلا اسمه، ومن الاسلام إلا رسمه ، ولا من القرآن إلا درسه ، مساجدهم معمورة ، وقلوبهم خراب من الهدى، علماؤهم أشر خلق الله على وجه الأرض. حينئذ ابتلاهم الله بأربع خصال: جور من السلطان، وقحط من الزمان، وظلم من الولاة والحكام، فتعجب الصحابة وقالوا: يا رسول الله أيعبدون الأصنام؟ قال: نعم، كل درهم عندهم صنم] صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن أمة اليوم وعُلماءهم: [يأتي على الناس زمان وجوههم وجوه الآدميين ، وقلوبهم قلوب الشياطين، كأمثال الذئاب الضواري، سفّاكون للدماء، لا يتناهون عن منكر فعلوه، إن تابعتهم إرتابوك، وإن حدثتهم كذّبوك، وإِن تواريت عنهم اغتابوك، السُّنة فيهم بدعة، والبدعة فيهم سُنة، والحليم بينهم غادر، والغادر بينهم حليم، والمؤمن فيما بينهم مستضعف، والفاسق فيما بينهم مشرّف، صبيانهم عارم، ونساؤهم شاطر، وشيخهم لا يأمربالمعروف ولا ينهى عن المنكر، الالتجاء إليهم خزي، والاعتزاز بهم ذل، وطلب ما في أيديهم فقر، فعند ذلك يحرمهم الله قطر السماء في أوانه، وينزّله في غير أوانه، يسلط عليهم شرارهم فيسومونهم سوء العذاب] صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن فتنة الأحلاس فقال قائل: يا رسول الله وما فتنة الأحلاس؟ قال: هي هرب وحرب، ثم فتنة السراء، دخنها من تحت قدمي رجل من أهل بيتي يزعم أنه مني وليس مني وإنما أوليائي المتقون، ثم يصطلح الناس على رجل كورك على ضلع، ثم فتنة الدهيماء لا تدع أحدا من هذه الأمة إلا لطمته لطمة فإذا قيل انقضت تمادت يصبح الرجل فيها مؤمنا ويمسي كافرا حتى يصير الناس إلى فسطاطين فسطاط إيمان لا نفاق فيه وفسطاط نفاق لا إيمان فيه فإذا كان ذاكم فانتظروا الدجال من يومه أو من غده] .
    وهذا حديث أكثره الحق وفيه قليل من الإدراج فتذكر قول محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [رجل من أهل بيتي يزعم أنه مني وليس مني وإنما أوليائي المتقون]. صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وأما سؤالك عن الحديث الآخرقال عليه الصلاة والسلام: [لاتقوم الساعة حتى لايقال فى الأرض الله الله]. صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لأن الساعة تقوم على شرار الناس الذين استبدلوا الحق بالباطل.
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9098
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: { لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ }

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس فبراير 07, 2013 12:36 pm

    قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم مصدقاً للآيات المحكمات في شأن الرؤية:
    [لن يرى الله أحد في الدنيا ولا في الآخرة] صدق محمد رسول الله عليه الصلاة والسلام.
    وقال عليه الصلاة والسلام: [يهبط وبينه وبين خلقه حجاب] صدق محمد رسول الله عليه الصلاة والسلام.
    وتصديق لحديث محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في نفي رؤيته لربه ليلة الإسراء والمعراج. وقال عليه الصلاة والسلام: [نور أراه] صد ق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    بيّن محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لكم ذلك. و قال: [خَيْرُ الذِّكْرِ الْخَفِيُّ] صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة،فمن تركها فقد كفر] بمعنى أنه صار من الكفار ومصيره مصيرهم في النار.
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    [الصلاة عمود الدين من أقامها فقد أقام الدين ومن هدمها فقد هدم الدين] صدق عليه الصلاة والسلام.
    وقال مُحمدُ رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [سلوا الله الوسيلة، فإنها منزلة في الجنة لا تنبغي إلا لعبد من عباد الله وأرجو أن أكون أنا هو] صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وكُل نبي يرجو أن يكون هو صاحب هذه الدرجة ولذلك قال جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [فإنها منزلة في الجنة لا تنبغي إلا لعبد من عباد الله وأرجوا أن أكون أنا هو] صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم في الحديث الحق: [الوسيلة درجة فى الجنة لا تنبغى الا لعبد من عباد الله وأرجو أن أكون أنا ذلك العبد] صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    ويتفق ذلك مع الحديث الحق في نداء رسول الله صلى الله صلى الله عليه وآله وسلم إلى ابنته وهي وراء الحجاب وهو جالس بين صحابته فقال على مسامعهم: [يافاطمة بنت محمد إعملي فلا أغني عنكي من الله شيئا] صدق الله ورسوله بل الشفاعة لله جميعا.
    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ: {لَن تَنفَعَكُمْ أَرْحَامُكُمْ وَلَا أَوْلَادُكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَفْصِلُ بَيْنَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ} صدق الله العظيم [الممتحنة:3]
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [يا فاطمة اعملي لنفسك فإني لا أغني عنك من الله شيئاً] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    وقال محمد رسول الله: [يا فاطمة بنت محمد أنقذوا أنفسكم من النار لا أغني عنكم يوم القيامة من الله شيئا] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    ولذلك جمع النبي –عليه الصلاة والسلام- أقاربه من بني هاشم، وقال: [يا بني هاشم، اعملوا فإني لا أغني عنكم من الله شيئاً، يا عباس بن عبد المطلب، -عم رسول الله-اعمل فإني لا أغني عنك من الله شيئا، يا صفية بنت عبد المطلب –عمة الرسول- اعملي فإني لا أغني عنك من الله شيئاً، يا فاطمة بنت محمد، اعملي فإني لا أغني عنك من الله شيئاً. يا بني هاشم، لا يأتيني الناس يوم القيامة بالأعمال، وتأتوني بالأنساب، من بطأ به عمله لم يسرع به نسبه] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:
    أ - في صحيح مسلم عن عائشة قالت : لما نزلت : {وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ}، قام رسول الله ( ص ) على الصفا فقال : يا فاطمة بنت محمد ! يا صفية بنت عبد المطلب ! يا بني عبد المطلب ! لا أملك لكم من الله شيئا ، سلوني من مالي ما شئتم ( 1 ) .

    ب - في صحيح مسلم وسنن النسائي ومسند أحمد واللفظ للأول عن أبي هريرة قال : لما نزلت هذه الآية : ( وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ ) دعا رسول الله ( ص ) قريشا فاجتمعوا فعم وخص فقال : يا بني كعب بن لؤي ! انقذوا انفسكم من النار . يا بني مرة بن كعب ! انقذوا انفسكم من النار . . . يا بني هاشم ! انقذوا انفسكم من النار ، يا بني عبد المطلب ! انقذوا انفسكم من النار . يا فاطمة ! انقذي نفسك من النار ، فاني لا أملك لكم من الله شيئا غير أن لكم رحما سأبلها ببلالها ( 2 ) .
    عليه : ( وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ ) : يا معشر قريش ! اشتروا انفسكم من الله لا أغني عنكم من الله شيئا ، يا بني عبد المطلب ! لا أغني عنكم من الله شيئا ، يا عباس ابن عبد المطلب لا اغني عنك من الله شيئا ، يا صفية عمة رسول الله ! لا أغني عنك من الله شيئا، يا فاطمة بنت رسول الله ! سليني بما شئت لا اغني عنك من الله شيئا ( 1 ) .
    ه‍ - في تفسير السيوطي عن ابن عباس قال : لما نزلت : ( وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ ) ورهطك منهم المخلصين خرج النبي ( ص ) حتى صعد على الصفا فنادى : يا صباحاه ، فقالوا : من هذا الذي يهتف ؟ قالوا : محمد ! فاجتمعوا إليه ، فجعل الرجل إذا لم يستطع أن يخرج أرسل رسولا لينظر ما هو ، فجاء أبو لهب وقريش ، فقال : أرأيتكم لو اخبرتكم ان خيلا بالوادي تريد أن تغير عليكم أكنتم مصدقي ؟ قالوا : نعم ، ما جربنا عليك إلا صدقا ، قال : فاني نذير لكم بين يدي عذاب شديد ، فقال أبو لهب : تبا لك سائر اليوم ألهذا جمعتنا ؟ فنزلت : (تَبَّتْ يَدَا أَبِي)
    و - في مسند أحمد وصحيح مسلم وتفسير الطبري والسيوطي عن أبي عثمان النهدي ، عن قبيصة بن مخارق وزهير بن عمرو قال : لما نزلت على رسول الله ( ص ) : ( وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ) انطلق رسول الله ( ص ) إلى صخرة من جبل فعلا اعلاها ، ثم نادى أو قال : يا آل عبد مناف اني نذير ، ان مثلي ومثلكم كمثل رجل رأى العدو فانطلق يربؤ أهله ينادي ، أو قال : يهتف يا صباحاه ( 2 ) .

    ح - عن البراء قال : لما نزلت على النبي ( ص ) : ( وَأَنذِرْ عَشِيرَتَكَ الْأَقْرَبِينَ ) صعد النبي ( ص ) ربوة من جبل فنادى : يا صباحاه ، فاجتمعوا ، فحذرهم وأنذرهم ثم قال : لا أملك لكم من الله شيئا ، يا فاطمة بنت محمد أنقذي نفسك من النار ، فاني لا أملك لك من الله شيئا ( 4 ) .
    وقال عليه الصلاة والسلام: [لا تعظموني كما تُعظم النصارى أنبيائهم] صدق رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

    عن محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: [كيف ماتكونوا يولى عليكم] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم: [صوموا تصحوا] صدق عليه الصلاة والسلام.
    قال مُحمد رسول الله صلى الله عليه وله وسلم: [يوم صومكم يوم نحركم] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [من اقتراب الساعة انتفاخ الأهلة] صدق محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
    قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: [من إقتراب الساعة انتفاخ الأهلة وأن يُرى الهلال ليلة فيقال ليلتين]
    قال: [إن من أمارات الساعة أن يُرى الهلال ليلة فيقال ليلتين] صدق مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 18, 2017 5:28 am