.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    شاطر

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الإثنين أبريل 09, 2012 8:07 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    يا ناصر محمد اليماني كيف أنك تقول أنك لا تدعي النبوة بوحي جديد وها أنت تزعم أن الله يوحي إليك بوحي التفهيم من الرب إلى القلب وهذه أول حجة عليك يامن يزعم أنه المهدي المنتظر إلا إذا هيمنت علينا بحجتك من محكم الكتاب كما وعدتنا
    ---------------
    ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد وأقول: يافضيلة علماء اليمن المُكرمين لم يجعلني الله نبياً ولا رسولاً بل إن طرق الوحي في الكتاب "ثلاث طُرُق" حسب فتوى الله إليكم في محكم كتابه القرآن العظيم في قول الله تعالى:
    {وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم

    1_فأما الطريقة الأولى فهي وحي التفهيم بالإلهام من الرب إلى القلب
    2_وأما الطريقة الثانية فهي وحي التكليم من وراء الحجاب
    3_وأما الطريقة الثالثة فهي عن طريق إرسال جبريل عليه الصلاة والسلام فيوحي إلى الأنبياء بإذن الرب ما يشاء

    ومن ثم يرد علينا الشيخ عبد المجيد الزنداني ويقول: أفلا تفِّصل هذه الآية تفصيلاً حتى تزيدنا علماً إن كنت من الصادقين ومن ثم نرد عليه بالحق ونبدأ بتفصيل سلطان العلم لوحي التفهيم من الرب إلى القلب بما يلي
    وقال الله تعالى:
    (فَفَهَّمْنَاهَا سُلَيْمَانَ وَكُلّاً آتَيْنَا حُكْماً وَعِلْماً) صدق الله العظيم
    فتجدوا أن الله ألهم نبيه سليمان بالحكم الحق بين المختصمين, وهذا هو البرهان الأول لوحي التفهيم من الرب إلى القلب ومن ثم نأتي لبرهان آخر وقال الله تعالى:
    (فَتَلَقَّى آدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ) صدق الله العظيم

    فماهي هذه الكلمات؟ ألا وإنها الكلمات التي تلقاها آدم من الرب هو وزوجته أن يقولا بعد أن ظلموا أنفسهم حتى يتوب عليهم:
    ((قَالَا رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ)) صدق الله العظيم

    ومن ثم نأتي للبرهان الثالث في وحي التفهيم من الرب إلى قلب يوسف عليه الصلاة والسلام ولا يزال صغيراً من قبل ان يبعثه الله رسولاً وقال الله تعالى:
    ((فَلَمَّا ذَهَبُوا بِهِ وَأَجْمَعُوا أَن يَجْعَلُوهُ فِي غَيَابَةِ الجُبِّ وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ)) صدق الله العظيم

    فأوحى الله إلى قلب يوسف عليه الصلاة والسلام بوحي التفهيم أن ربه لن يتخلى عنه وأن مكرهم هذا سوف يكون سبباً لتحقيق رؤياه لدرجة أنه سوف ينبئهم بأمرهم هذا وهو ما فعلوه به في غيابة الجب غير ان يوسف عليه السلام في موقع عز وهم في موقع ذل مهين يسألونه الصدقة وهم لا يشعرون أن الشخص الذي يسألونه الصدقة أنه أخاهم يوسف كونه صار في موقع عز عظيم ولم يعرفوا أنه أخاهم يوسف حتى ذكرهم بما فعلوه به في غيابة الجب وقال الله تعالى:
    (فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَيْهِ قَالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُّزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَآ إِنَّ اللّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ (89)قَالَ هَلْ عَلِمْتُم مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنتُمْ جَاهِلُونَ (90)قَالُواْ أَإِنَّكَ لَأَنتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَاْ يُوسُفُ وَهَذَا أَخِي قَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَيْنَا إِنَّهُ مَن يَتَّقِ وَيِصْبِرْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (91)قَالُواْ تَاللّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللّهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ (92)قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ) صدق الله العظيم

    وذلك هو البيان الحق لقول الله تعالى:
    (وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ) صدق الله العظيم

    ومن ثم تجدوا الحق على الواقع الحقيقي أن يوسف عليه الصلاة والسلام كانوا إخوته يسألونه أن يفي لهم الكيل ويتصدق عليهم وهم لا يشعرون أنه أخاهم يوسف كونه صار في موقع عز كبير وُملك ولذلك لم يشعروا ابداً أنه أخاهم يوسف إلا حين ذكرهم بما صنعوا به في غيابة الجب وقال الله تعالى:
    ((قَالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُّزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَآ إِنَّ اللّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ (89)قَالَ هَلْ عَلِمْتُم مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنتُمْ جَاهِلُونَ (90)قَالُواْ أَإِنَّكَ لَأَنتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَاْ يُوسُفُ وَهَذَا أَخِي قَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَيْنَا إِنَّهُ مَن يَتَّقِ وَيِصْبِرْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (91)قَالُواْ تَاللّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللّهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ (92)قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ)) صدق الله العظيم

    والآن علمتم أن الله أوحى إلى يوسف عليه الصلاة والسلام وهو لا يزال صبياً بوحي التفهيم في قول الله تعالى:
    (فَلَمَّا ذَهَبُوا بِهِ وَأَجْمَعُوا أَن يَجْعَلُوهُ فِي غَيَابَةِ الجُبِّ وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ) صدق الله العظيم

    وفعلاً لم يشعروا أنه أخاهم يوسف إلا حين نبأهم بأمرهم هذا وقال الله تعالى:
    (قَالَ هَلْ عَلِمْتُم مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ) صدق الله العظيم

    ومن ثم عرفوا انه أخاهم يوسف وقبل أن يذكرهم بما فعلوه به في غيابة الجب لم يكونوا يشعرون أنه أخاهم يوسف حتى ذكرهم بما فعلوه به في غيابة الجب وقال: (قَالَ هَلْ عَلِمْتُم مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنتُمْ جَاهِلُونَ (90)قَالُواْ أَإِنَّكَ لَأَنتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَاْ يُوسُفُ) صدق الله العظيم

    وذلك هو البيان الحق لقول الله تعالى: (وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ) صدق الله العظيم,
    وإنما تلقاه من ربه بوحي التفهيم ولم يتنزل عليه جبريل عليه الصلاة والسلام يوم ألقوه إخوته في غيابة الجب ولم يكلمه الله من وراء حجاب,
    وكذلك الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد الإنسان الذي يعلمه الله البيان الحق للقرآن بوحي التفهيم وليس وسوسة شيطان رجيم كون الله يلهمني بسلطان البيان الحق للقرآن فآتيكم بسلطان البيان من آيات القرآن البين لعالمكم وجاهلكم لعلكم تتذكرون.

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في الخميس فبراير 28, 2013 6:36 pm

    ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد وأقول: يافضيلة علماء اليمن المُكرمين لم يجعلني الله نبياً ولا رسولاً بل إن طرق الوحي في الكتاب "ثلاث طُرُق" حسب فتوى الله إليكم في محكم كتابه القرآن العظيم في قول الله تعالى:
    {وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم

    1_فأما الطريقة الأولى فهي وحي التفهيم بالإلهام من الرب إلى القلب
    2_وأما الطريقة الثانية فهي وحي التكليم من وراء الحجاب
    3_وأما الطريقة الثالثة فهي عن طريق إرسال جبريل عليه الصلاة والسلام فيوحي إلى الأنبياء بإذن الرب ما يشاء...

    ------------
    طرق مكالمة الله لعباده ثلاثة طرق و هذا صحيح .

    لكن الآية لا تقول بما يقوله السيد اليماني .

    الطريقة الأولى : الوحي .و هو الإشارة السريعة يلقيها الله في قلب العبد.

    الطريقة الثانية : الرؤيا .و هي من وراء حجاب .

    الطريقة الثاثلة : يرسل رسولا .أي يرسل ملكا من ملائكة الله و ليس بالضرورة جبريل تحديدا .


    أما احتجاج السيد اليماني أن الله فهم سليمان في مسألة ما .يعني هناك وحي تفيهم , فهذا غير صحيح .لأن سليمان نبي رسول من الله .

    و كذلك يوسف عليه السلام , نبي رسول .ألا ترون أنه كان يدعو الناس إلى الله ؟.

    {وَلَقَدْ جَاءكُمْ يُوسُفُ مِن قَبْلُ بِالْبَيِّنَاتِ فَمَا زِلْتُمْ فِي شَكٍّ مِّمَّا جَاءكُم بِهِ حَتَّى إِذَا هَلَكَ قُلْتُمْ لَن يَبْعَثَ اللَّهُ مِن بَعْدِهِ رَسُولًا كَذَلِكَ يُضِلُّ اللَّهُ مَنْ هُوَ مُسْرِفٌ مُّرْتَابٌ} (34) سورة غافر.

    أتمنى أن يراجع السيد اليماني كلامه .فأنا شخصيا لا أقتنع يما قال .

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في السبت مارس 02, 2013 12:28 am

    بسم الله الرحمن الرحيم

    سلام الله عليكم ورحمته وبركاته اخي وعلى كافة اخواني المسلمين
    هذا جواب من صاحب علم الكتاب الامام ناصر محمد اليماني عن انواع الوحي من محكم كتاب الله ,هذا البيان كان رداً على عبد القادر أنسخه للتوضيح
    ---------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي

    طرق الوحي ثلاثه في قول الله تعالى(وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ )صدق الله العظيم

    1- وحي التفهيم عن طريق القلب مباشرة (كما اوحى الله لام موسى)

    2- وحي التكليم من وراء حجاب (كما كلم الله موسى عليه السلام)

    3- وحي عن طريق جبريل عليه السلام

    تجد مزيد من التفصيل بالامثله يا اخي الكريم من محكم كتاب الله لانواع الوحي من صاحب علم الكتاب الامام ناصر محمد اليماني

    -------------------------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الأطهار وجميع الأنصار وجميع المُسلمين الأبرار الذين لا تأخذهم العزة بالإثم إن تبين لهم الحق من ربهم استغفروا ربهم وأنابوا وتابوا أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين الذين يحاربونهم في دينهم:-


    ويا فضيلة الشيخ عبد القادر لا تجبر المهدي المنتظر على المُباهلة فتكون من أصحاب النار فاتق الله الواحد القهار ولا تصد عن إتباع الذكر الذي يحاجكم به المهدي المنتظر ويُحذر البشر من بأس الله بما يسمونه الكوكب العاشر ذلكم كوكب النار سقر, وستعلمون البيان الحق ليلة يسبق الليل النهار, رجوت من ربي أن يريكم الحق حقاً ويرزقكم إتباعه والباطل باطلاً ويرزقكم إجتنابه, وبالنسبة للمُباهلة فسوف يجعلها الإمام المهدي ناصر محمد اليماني عليه وحده إن كان من الظالمين وإن لم يكن المهدي المنتظر فإن عليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين وإن كان الإمام المهدي المنتظر هو حقاً الإمام ناصر محمد اليماني فرجوت من ربي وأتوسل إليه أن يغفر لفضيلة الشيخ عبد القادر إدريس وجميع عُلماء المُسلمين وأمتهم وأقول:
    اللهم اغفر لهم فإنهم لا يعلمون أني الإمام المهدي المنتظر الحق من ربهم, فأنت يا أخي الكريم جزء من هدف الإمام المهدي فإن فرطت فيك فهذا يعني أني عجزت عن تحقيق هدفي في تحقيق النعيم الأعظم أن يكون الله راضي في نفسه وأسعى إلى هدى الأمة كلها كون ذلك جزء من تحقيق رضوان الله في نفسه ليجعلهم أمة واحدة على صراطٍ مستقيم, ولذلك لن أفرط في مُسلم ولا كافر ولن أفرط فيك أبداً كوني لا أراك من شياطين البشر بل من الذين ضل سعيهم في الحياة الدُنيا ويحسبون أنهم على كتاب الله وسنة رسوله الحق وهم ليسوا على شيء حتى يقيموا ما أنزل الله إليهم في محكم القرآن العظيم,
    ومثل الشيعة والسنة كمثل اليهود والنصارى وقال الله تعالى:

    (وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْءٍ)
    صدق الله العظيم

    ولكنهم في الحقيقة ليسُوا على شيء النصارى واليهود بسبب عدم إتباع ما أنزل الله إليهم في محكم التوراة والإنجيل والقرآن العظيم, ولذلك قال الله تعالى:

    (قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّىَ تُقِيمُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيراً مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَاناً وَكُفْراً فَلاَ تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) صدق الله العظيم

    وكذلك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني يقول يامعشر الشيعة والسنة وجميع الفرق الإسلامية لستم على شيء حتى تقيموا ما أنزل الله إليكم في مُحكم كتابه القرآن العظيم فتعتصموا بحبل الله القرآن العظيم المحفوظ من التحريف وتكفروا بما يخالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم سواء يكون في التوراة أو الإنجيل أو في السنة النبوية,
    وأشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أن ما وجدتموه مخالفاً لمحكم كتاب الله القرآن العظيم في التوراة أو الإنجيل او السنة النبوية أنه جاءكم من عند غير الله أي من عند الشيطان الرجيم إبليس على لسان أوليائه ليجادلوا الحق به وقال الله تعالى:
    (وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَى أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ) صدق الله العظيم

    ويا عُلماء أمة الإسلام وأمتهم..
    إنه لنبأ عظيم أنتم عنه مُعرضون, فلا يصدكم عن إتباع الحق من ربكم الذين يقولون على الله مالا يعلمون,
    ويامحمود أبو حمزة إن إمرأة النبي إذا خانت زوجها فإنهن ليس كأحد من نساء المُسلمين كون ولدها سوف يكون إبن لنبي ظاهر الأمر فيضل الأمة من بعد أبيه إذا كان من ذريات الشياطين ولذلك ليس نساء الأنبياء كأحد من نساء المُسلمين فمن تخون زوجها في فراشة فإن مصيرها النار وبئس القرار, وقال الله تعالى:

    (يَا نِسَاء النَّبِيِّ مَن يَأْتِ مِنكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا * وَمَن يَقْنُتْ مِنكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُّؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا * يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا * وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ) صدق الله العظيم

    ولربما محمود المصري يقول:
    أفلا ترون أن الإمام ناصر محمد اليماني يقذف نساء محمد رسول الله بالزنا, ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول:
    ألا لعنة الله على الذين يلبسون الحق بالباطل وهم يعلمون انه الحق من ربهم, وإنما أردنا ان نبين لك الناموس لنساء الأنبياء في الكتاب أنهم لسن كأحد من النساء, فإذا أنجبت أحدهن ولدا ليس من ذرية زوجها النبي المُرسل فإن في ذلك خطراً عظيم على أتباعه إذا كان من ذريات الشياطين الذين يظهرون الإيمان ويبطنوا الكفر, من الذين لا يلدون إلا فاجراً كفاراً, فسوف يضل الأمة ضلالاً بعيداً ولذلك كان سبب خيانة إمراة نوح ولوط أن أزاغ الله قلوبهن ليكونا من أصحاب الجحيم بسبب خيانتهن لأزواجهن, ولم يذكر الإمام ناصر محمد اليماني جميع نساء الأنبياء إلا بخير وأصلي عليهن وأسلمُ تسليماً, إلا إمرأة نبي الله نوح عليه الصلاة والسلام وإمراة نبي الله لوط عليه الصلاة والسلام أفتي في شأنهن حسب فتوى الله في محكم كتابه في قول الله تعالى:

    {‏ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلاَ النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ‏}‏ صدق الله العظيم

    وهنا يتوقف المُتدبر لذكر الله فيتفكر ما يقصده الله بالضبط فما هي نوع هذه الخيانة؟ فلا يجوز الإستغناء بهذه الآية التي تبين خيانتهن في موضوع معين, وكان ذلك سبب أن صرف الله قلوبهن عن اتباع الحق من ربهن, ولكن ما نوع تلك الخيانة بالضبط فهل هي خيانة زوجية؟!
    فبالعقل والمنطق إذا كان الله يقصد خيانة زوجية فلا بد أن تحمل أحدهن حتى يبين الله في الكتاب عن نوع خيانتهن ولذلك تجدوا الجواب في قول الله تعالى:

    (وَنَادَى نُوحٌ رَبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ (45)
    قَالَ يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ) صدق الله العظيم


    فهذا يعني أنه ليس من أهلة وليس من ذريته ومن ثم بين الله لكم أنه حقاً ليس من أهلة وليس من ذريته ولذلك قال الله تعالى:

    (وَلَقَدْ نَادَانَا نُوحٌ فَلَنِعْمَ الْمُجِيبُونَ وَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ وَجَعَلْنَا ذُرِّيَّتَهُ هُمُ الْبَاقِينَ) صدق الله العظيم

    أفلا تعلم أن الذين أهلكهم الله بالغرق جميعهم من ذريات الشياطين فلا يلدوا إلا فاجراً كفاراً, ولذلك قال نبي الله نوح عليه الصلاة والسلام:

    (إِنَّكَ إِنْ تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا) صدق الله العظيم

    ومن ثم وعد الله نبيه بالإجابة بشرط أن لا يخاطبه في الذين كفروا أو في أحدهم وقال الله تعالى:

    (وَأُوحِيَ إِلَىَ نُوحٍ أَنّهُ لَن يُؤْمِنَ مِن قَوْمِكَ إِلاّ مَن قَدْ آمَنَ فَلاَ تَبْتَئِسْ بِمَا كَانُواْ يَفْعَلُونَ وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا وَلاَ تُخَاطِبْنِي فِي الّذِينَ ظَلَمُوَاْ إِنّهُمْ مّغْرَقُونَ) صدق الله العظيم

    ولكن نبي الله نوح حين جاء الغرق فتنته رحمته بإبنه فخالف لأمر ربه:
    ((وَلاَ تُخَاطِبْنِي فِي الّذِينَ ظَلَمُوَاْ إِنّهُمْ مّغْرَقُونَ)) ولكنه حين الغرق لإبنه قال:

    ((رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ)) صدق الله العظيم

    ولكن هُنا نتفكر في لماذا حاج نبي الله نوح ربه بقوله:
    (رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ)؟

    والجواب عن سبب هذا الإحتجاج من نوح إلى ربه وذلك لأن الله وعده ان ينجيه في السفينة هو وأهله والذين آمنوا معه وقال الله تعالى:

    (حَتّى إِذَا جَاءَ أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ قُلْنَا احْمِلْ فِيهَا مِنْ كُلّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَأَهْلَكَ إلاّ مَنْ سَبَقَ عَلَيْهِ الْقَوْلُ وَمَنْ آمَنَ وَمَا آمَنَ مَعَهُ إلاّ قَليلٌ) صدق الله العظيم

    ولذلك ظن نبي الله نوح ان الله سوف يهدي إبنه فيركب معهم كونه من أهله فقد وعده الله أن ينجيه وأهله ومن آمن معه, ولكن نبي الله نوح حاول مع إبنه ان يركب معهم كونه من أهله فقد وعده الله أن ينجيه وأهله ولكن إبنه أبى ولذلك حاج نبي الله ربه بوعده له من قبل وقال:

    ((رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ)) صدق الله العظيم

    فانظروا لقول نبي الله نوح:
    ((رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ))

    فما يقصد بقوله ووعدك الحق وذلك لأنه وعده الله بنجاة اهله في قول الله تعالى:
    ((احْمِلْ فِيهَا مِنْ كُلّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَأَهْلَكَ))؟


    ولذلك خاطب نوح عليه الصلاة والسلام ربه وقال:
    ((رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ)) صدق الله العظيم

    وبرغم أن نبي الله نوح هو من أهل ذلك الولد كونه من رباه فهو أبوه من التبني ولكن الله يعلم أنه ليس إبنه من دمه بسبب انه ثمرة عمل غير صالح من زوجته ولذلك قال الله تعالى:

    ((قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ)) صدق الله العظيم

    فإلى متى تظل تحاجنا في خيانة إمرأة نوح ولوط عليهم الصلاة والسلام يا أبو حمزة لتضيع وقتنا حتى لا نبين للمُسلمين ما سوف ينفعهم وينقذهم من فتنة المسيح الكذاب؟
    ولسوف نبين في هذا البيان نفي رؤية الله جهرة حين تكليم عباده في الدُنيا والآخرة وإنا لصادقون,
    وياقوم لا بد لكم أن تعلموا كيف طريقة الإمام المهدي في تفصيل كتاب الله القرآن العظيم, فلن تجدوه مجرد تفسير كمثل تفاسيركم الظنية التي يناقض بعضها بعضاً بل بيان الإمام المهدي للقرآن العظيم هو تفصيل الكتاب لا ريب فيه كونه يفصل لكم القرآن بالقرآن في قلب وذات الموضوع فحين تجدوني أفتيكم بعدم رؤية الله جهرة فليس أني اعتمدت على آية واحدة فأحاججكم بها, كلا وربي بل نأتيكم بالبيان بالتفصيل من محكم الكتاب ذكرى لأولوا الألباب,
    وعلى سبيل المثال نفي الإمام المهدي لرؤية الله جهرة سُبحانه وذلك لأني أجد عدم رؤية الله جهرة من صفات الله الأزلية في محكم كتابه كما جاء ذلك من ضمن التعريف عن صفات الرب الأزلية تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَنَّى يَكُونُ لَهُ وَلَدٌ وَلَمْ تَكُنْ لَهُ صَاحِبَةٌ وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (101) ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ فَاعْبُدُوهُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ (102) لَا تُدْرِكُهُ الْأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الْأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ))
    صدق الله العظيم

    وبما أن هذا التعريف لصفات الرب الأزلية ولذلك قال الله تعالى:

    (ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ فَاعْبُدُوهُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ (102) لَا تُدْرِكُهُ الْأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الْأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ) صدق الله العظيم

    بمعنى لا تحيط برؤيته الأبصار ولا يُكلم أحداً من عباده إلا من وراء حجاب تصديقاً لقول الله تعالى:

    {وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم

    بمعنى ما كان لبشر أن يكلمه الله جهرة وهو يراه سبحانه
    وكما أسلفنا بيان طرق الوحي الثلاثة من الرب,
    -------------------------------------------
    إما وحي التفهيم المباشر من الرب إلى القلب كما اوحى الله إلى قلب يوسف عليه الصلاة والسلام والسلام:

    ((وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَـذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ)) صدق الله العظيم

    فقد أوحى الله بوحي التفهيم إلى قلب يوسف أن هذا المكر الذي يمكروا به إخوته سوف يكون سبب عزه وسوف يجدوه يوماً ما في عز وهم في ذل ثم ينبئهم بأمرهم هذا الذي صنعوه به وهم لا يشعرون أنه أخاهم يوسف كونه صار في مكان عزيز, وهذا ما حدث بالضبط فقد جاؤوا إخوته يتسولوا من يوسف أن يتصدق عليهم فكانوا بوضع ذليل وهو في مكان عزيز ولذلك لم يشعرون أنه اخاهم يوسف ولذلك نبأهم بما صنعوه به ومن ثم علموا أنه أخاهم يوسف وقال تعالى:

    ((فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَيْهِ قَالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُّزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَآ إِنَّ اللّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ (89)قَالَ هَلْ عَلِمْتُم مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنتُمْ جَاهِلُونَ (90)قَالُواْ أَإِنَّكَ لَأَنتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَاْ يُوسُفُ)) صدق الله العظيم

    وذلك هو التفصيل لوحي التفهيم من الرب إلى قلب يوسف
    عليه الصلاة والسلام من قبل ان يبعثه الله رسولاً إلى آل فرعون ولا يزال صغيراً في السن وقال الله تعالى:
    (وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَـذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ) صدق الله العظيم

    أي سوف تذكرهم بأمرهم هذا وهم لا يشعرون أنك أخاهم يوسف كون الله سوف يعزك بسبب مكرهم ويذلهم بسبب مكرهم بك بغير الحق ثم جاء تصديق وحي التفهيم بالحق على الواقع الحقيقي وقال الله تعالى:
    ((فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَيْهِ قَالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُّزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَآ إِنَّ اللّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ (89)قَالَ هَلْ عَلِمْتُم مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنتُمْ جَاهِلُونَ (90)قَالُواْ أَإِنَّكَ لَأَنتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَاْ يُوسُفُ وَهَذَا أَخِي قَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَيْنَا إِنَّهُ مَن يَتَّقِ وَيِصْبِرْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (91)قَالُواْ تَاللّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللّهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ (92)قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ)) صدق الله العظيم

    وكذلك من برهان وحي التفهيم من الرب إلى القلب قول الله تعالى:

    (فَتَلَّقى آَدَمُ مِن رَّبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ) صدق الله العظيم

    وإنما تلقى أدم وزوجته إلى قلوبهم كلمات الدُعاء إلى ربهم وقال الله تعالى:

    ((رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِنْ لمَ تَغْفِرْلَنَا وَتَرْحَمْناَ لَنَكُوْنَنَّ مِنَ اْلخَاسِرِيْنْ))
    صدق الله العظيم

    ولكن الله لا يكلم الكافرين يوم القيامة بوحي التفهيم عن الدعاء إلى ربهم ليرحمهم وقال الله تعالى:

    (وَلَا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ وَلَا يَنْظُرُ إِلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلَا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) صدق الله العظيم

    ولا يقصد الله أنه لا يكلمهم بوحي التكليم من وراء الحجاب بل ستجدوه يكلمهم تكليماً وقال الله تعالى:

    ((يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا شَهِدْنَا عَلَى أَنفُسِنَا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ))

    وقال الله تعالى:
    (أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنْتُمْ بِهَا تُكَذِّبُونَ ( 105 ) قَالُوا رَبَّنَا غَلَبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَتُنَا وَكُنَّا قَوْمًا ضَالِّينَ ( 106 ) رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ ( 107 ) قَالَ اخْسَئُوا فِيهَا وَلا تُكَلِّمُونِ) صدق الله العظيم
    ***********************************************************
    وهذا رد الإمام على العضو طريد لمزيد من التوضيح

    (بسم الله الرحمن الرحيم)

    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين (وبعد)..
    والله ماعمري ندمت على إجابة أحد سألني إلا عليك ياطريد لأنك والله لا تستحق أن تُجاب على سؤال واحد من العشرة, لذلك أقول آن لأبو حنيفة أن يُمد رجليه, وكذلك أراك تُنكر وحي التفهيم, وكذلك تجعل الراسخون في العلم هم الفُقهاء..!
    بل هم أهل الذكر الذي يتعلم منهم العلم الفقهاء تصديقاً لقول الله تعالى:
    ( فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ)صدق الله العظيم
    وهم أهل القرآن الذي يُعلمهم الله البيان للمُتشابه من القران ليجعل ذلك بسطة في العلم على عُلماء الأمة, وهم أولوا الأمر الذي أمركم الله بطاعتهم بعد الله ورسوله بل هم الأئمة الذين يختارهم الله برغم أنفك وأمثالك وإن لم أخرس لسانك بمُحكم القرآن فلست منهم, ولسوف أوجه إليك سؤال ياطريد وهو:
    أن تأتيني ببيان قول الله تعالى:
    (وَأَجْمَعُوا أَنْ يَجْعَلُوهُ فِي غَيَابَةِ الْجُبِّ وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُمْ بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ)صدق الله العظيم
    وأعلمُ والله لو أنتظر مئة عام لا تجيبني عليه ياطريد شيئا ما دُمت تُنكر وحي التفهيم من الله إلى القلب, ولسوف آتيك بسُلطان العلم على البُرهان لوحي التفهيم من مُحكم القُرآن العظيم ..

    وقال الله تعالى:
    (فَتَلَقَّى آدَمُ مِنْ رَبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ)صدق الله العظيم

    فأما الكلمات التي تلقاها آدم وزجته هي كلمات بوحي التفهيم إلى قلوبهم ما يقولوا بعد أن ظلموا أنفسهم..

    فما هي هذه الكلمات التي تلقوها بوحي التفهيم إلى القلب.؟, وهي قول الله تعالى:

    ((قَالاَ رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ ))
    صدق الله العظيم

    وكذلك آتيك ببرهان آخر في سورة يوسف وهو قول الله تعالى:
    (( وَأَجْمَعُوا أَنْ يَجْعَلُوهُ فِي غَيَابَةِ الْجُبِّ وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُمْ بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ))صدق الله العظيم


    وأوحى الله إلى قلب يوسف بالتفهيم.. أنه لن يتخلى عنه, وإن الله معه ,وإن ذلك المكر هو لصالحه لتصديق الرؤيا فيعزه الله لدرجة أنه سوف يُذّكرهم يوسف بأمرهم هذا الذي صنعوا به في غيابة الجب وهم لا يشعرون أي لا يشعرون أن المُتكلم أمامهم أنه يوسف نظراً لأن الله قد أعزه وجعله عزيز مصر حتى إذا ذكّرهم بما صنعوا به, ومن ثم عرفوه أنه أخاهم يوسف فانظر إلى البيان الحق لقوله تعالى:
    (وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُمْ بِأَمْرِهِمْ هَذَا وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ) فتجده في قول الله تعالى:

    {فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَيْهِ قَالُواْ يا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُّزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَآ إِنَّ اللَّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ* قَالَ هَلْ عَلِمْتُمْ مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنتُمْ جَاهِلُونَ* قَالُواْ أَءِنَّكَ لأنتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَاْ يُوسُفُ وَهَـذَا أَخِي قَدْ مَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَآ إِنَّهُ مَن يَتَّقِ وَيِصْبِرْ فَإِنَّ اللَّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ* قَالُواْ تَاللَّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللَّهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ* قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَاحِمِينَ}صدق الله العظيم
    ويا أخي طريد..
    إتق الله فوالله لقد أغضبتني كثيرا بقولك إني كذبت الله وحسبت ذلك هين بفيك وهو عند الله وخليفته إثم عظيم عليك وبهتان وزوراً كبيرا على المهدي المُنتظر الحق من رب العالمين
    أفلا تر أنه ذكّرهم بما صنعوا به وهم لا يشعرون أنهُ أخاهم يوسف نظراً لأنه عزيز مصر, وهذا يستحيل في نظرهم أن يصبح أخاهم يوسف عزيز مصر ولكن تصديق الرؤيا هي بسبب مكرهم, وما ضر يوسف مكرهم وما تخلّى الله عنه كما أوحى إليه بوحي التفهيم يوم ألقوه في غيابة الجب, وأحى اله إليه بوحي التفهيم أنه لن يتخلى عنه وأنه سوف يعزه بسبب هذا المكر حتى يذكرهم بما صنعوا به وهم لا يشعرون أنه أخاهم يوسف حتى إذا ذكرهم ومن ثم عرفوه بمعنى..
    أنه قبل أن يُذكرهم فهم لا يشعرون أنه أخاهم يوسف نظرا لأنه قد صار عزيز مصر وكذلك وحي التفهيم إلى قلب سُليمان بالحكم الحق بين المُختصمين في قول الله تعالى:


    {وَدَاوُدَ وَسُلَيْمَانَ إِذْ يَحْكُمَانِ فِي الْحَرْثِ إِذْ نَفَشَتْ فِيهِ غَنَمُ الْقَوْمِ وَكُنَّا لِحُكْمِهِمْ شَاهِدِينَ * فَفَهَّمْنَاهَا سُلَيْمَانَ }صدق الله العظيم


    وكذلك بين طرق الوحي الثلاث في قول الله تعالى:
    -----------------------------------------
    (وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ )صدق الله العظيم

    فأما قوله تعالى:
    (وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا )وهو وحي التفهيم إلى القلب كما بينا لك بالحق وتصديقاً لقول الله تعالى:
    ( فَفَهَّمْنَاهَا سُلَيْمَانَ )صدق الله العظيم

    2_ وأما قوله تعالى:
    (أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ )وذلك وحي التكليم من وراء حجاب كما كلم الله موسى تكليما


    3_(وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ ) وذلك عن طريق جبريل عليه الصلاة والسلام

    ولكن وحي التفهيم.. إحذر فهو إما
    ان يكون وحي التفهيم من رب العالمين
    وإما أن يكون وسوسة شيطان رجيم
    فكيف يتبين ذلك هل هو من الرحمن أم وسوسة شيطان؟؟؟؟؟؟؟
    فذلك بٌسلطان العلم من القرآن
    فإن جادلتني من القرآن يا طريد وتبين لك أنك تهجمت علينا بغير الحق وأخرست لسانك بالحق حتى تُسلم تسليما إن كنت تؤمن بالقرآن العظيم
    وإن كان الوحي أتى من الشيطان وليس من الرحمن فسوف يجعل الله لك السٌلطان على ناصر محمد اليماني فتخرس لسانه بالحق حتى يُسلم تسليما ولن تأخذني العزة بالإثم,
    ولكني أعلمُ وأقسمُ برب العالمين لتجدني أعلمُ منك ومن كافة عُلمائك بالقرآن العظيم مالم.. فلست الإمام المهدي الحق من رب العالمين
    (وطاولة الحوار هي الحكم) ياطريد فلا تزبد وتربد علينا بغير الحق وتفتري علينا بأني كذبتُ الله وتجرأت على قول هذا بل والله لا يُكذب بآيات الله إلا أنت وأمثالك الذين يحسبون أنفسهم على شئ ,وأنتم لستم على شئ يا طريد
    وقد جاء الامد البعيد لكوكب العذاب فمن ذا الذي يُنقذك من بأس الله الشديد يا طريد إن كذبت بالحق من ربك؟؟!!
    فهلم للحوار ياطريد ولا تكن عنيد بغير الحق واكتسب الأدب في الحوار واحترمني أحترمك ولا تتكبر علينا فنتكبر عليك أشد وأعظم صدقة إلى الرب وقربة إليه التكبر على أهل الكبر ثم إن عليك أن تعلم إن الله سوف يظهرني عليك وأمثالك بكوكب جهنم كوكب العذاب الأليم فتدبر هذا البيان لعلك تخشى الله رب العالمين وأقسم بالله العظيم إنك تُعاند الإمام المهدي الحق من ربك
    وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين ..
    وكذلك أدعوك إلى قراءة هذا البيان كاملا لعلك تخشى أو يحدث لك ذكرى

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في السبت مارس 02, 2013 3:53 pm

    السلام عليكم .
    رجاء مناقشة القضية بالدليل المحدد و المركز و ليس بمقالات طويلة تضيع معها الفائدة .

    الآية الكريمة واضحة و محكمة و لا تحتاج إلى فلسلفة .{وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم.

    لقد حصرت الآية الكريمة طرق مكالمة الله لعباده في ثلاث طرق حصرا .

    و ليس في الآية ما يشير إلى وحي التفهيم مطلقا .و هذا من ابتكارات السيد اليماني .

    و حتى و إن سلمنا بوجود وحي التفهيم كما ورد في المقال فهو وحي.

    و بالتالي فالسيد اليماني يعيش تناقضا خطيرا .

    فهو ينفي بقاء نعمة الوحي ثم يدعي حصوله على وحي التفهيم .و هو وحي من الله .

    ثم لا ينفك السيد اليماني يطالب الناس بالإيمان به و بيعته .و يخاطبهم بعبارات المرسلين .

    يا سيد اليماني بكل احترام : أنت في وضع خطير فتدارك نفسك .

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في السبت مارس 02, 2013 3:57 pm

    ما رأي السيد اليماني في كلام محمد صلى الله عليه و سلم ؟( يهبط نبي الله عيسى و أصحابه .....يرغب نبي الله عيسى و أصحابه ....) صحيح مسلم .

    هل تعتبر هذا الكلام حديثا نبويا شريفا صادرا من محمد صلى الله عليه و سلم ؟.أم لا ؟.

    و إن قبلته حديثا نبويا شريفا .فما موقفك منه و أنت ترى أن رسول الله محمدا-ص- يبشر الأمة بمجيء نبي من بعده آخر الزمان ؟.

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الأحد مارس 03, 2013 5:37 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على كافة أنبياء الله ورسله وآلهم ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين لا نفرق بين أحدٍ من رسله ونحن له مسلمون، أما بعد..
    ياأخي نعرف أن الإمام ناصر محمد اليماني صادقاً فيما يدعونا إليه بوحي التفهيم لأنه مؤيداً بسلطان العلم المؤيد من الله في كتابه الكريم ,أما يكفيك أن يكون كتاب الله خير الكتب وأصدقها حديثاً برهاناً على صدق الإمام.
    ياأخي تدبر بيان القرآن الذي علمه له الله الرحمن الرحيم الواحد القهار
    ستدرك أنه مابيّن لنا إلا الحق من محكم آيات الله .
    عجيب أمر الذين يقرأوون فلا يتدبرون ,ولا يتبينون أنه الحق من كتاب الله رب العالمين ,وبين ما تدسه الشياطين كذباً وزوراً على سيد الرسل نبينا محمد رسول الله عليه وآله وصحبه الطاهرين الصلاة والسلام
    ولو استمعوا لنصيحة الإمام أنهم لوتدبروا لما وجدوا بينه وبين كلام الله اختلافا كثيرا قال الله عزوجل:
    { أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافًا كَثِيرًا } [سورة النساء: 82].
    ياأخي ارجع إلى بيانات النور للإمام ,فهناك موسوعه من البيانات فإن كنت صادقاً في البحث عن الحق وأنك فعلاً تريد الأوبة إلى الله والنجاة من عذابه فسيهديك الله حتما إلى الحق لأنه يهدي إليه من يشاء الهدى ,أما إن كان هدفك البحث عن ثغره في بيانات الذكر الحكيم للإمام العليم ناصر محمد اليماني فإن الله لا يهدي من يريد الضلال
    هدانا الله وإياكم سواء الصراط

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الأحد مارس 03, 2013 5:52 pm

    منقول من بيان الذكر الحكيم يبيّنه
    الإمام العليم ناصر محمد اليماني
    المهدي المنتظر

    بسم الله الرحمن الرحيم
    إلهي أفتني بالحق عن حال المؤمنين عند ذكرك وعند تلاوة القرآن عليهم؟
    {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَاناً وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ }الأنفال2 صدق الله العظيم
    وما هو حالهم إذا دعوتهم إلى الاحتكام إلى كتابك؟
    {إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ }النور51 صدق الله العظيم
    اللهم افتنا كيف يكون إزهاق الباطل بالحق على يديك من خلال كتابك؟
    {بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ }الأنبياء18 صدق الله العظيم
    إذاً يا إلهي أفتني وعبادك عن عبادك الذين يؤمنون بآياتك حق الإيمان؟
    {إِنَّمَا يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا الَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِهَا خَرُّوا سُجَّداً وَسَبَّحُوا بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ }السجدة15 صدق الله العظيم
    اللهم فزدني علماً عن قول من أوتوا العلم عند الإصلاح؟
    {وَقَالَ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَيْلَكُمْ ثَوَابُ اللَّهِ خَيْرٌ لِّمَنْ آمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً وَلَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الصَّابِرُونَ }القصص(80) صدق الله العظيم
    أخبرني يا الله عن أسباب عيش الضنك والضيق؟
    {وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى }
    طه(124) صدق الله العظيم
    أذاً يا رب أفتني ما السبيل إلى تغيير ما بنا من ضنك في العيش؟
    {إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ وَإِذَا أَرَادَ اللّهُ بِقَوْمٍ سُوءاً فَلاَ مَرَدَّ لَهُ وَمَا لَهُم مِّن دُونِهِ مِن وَالٍ }الرعد(11) صدق الله العظيم
    وكيف يا مولاي نبدأ التغيير حتى تكرمنا يا رب؟
    { فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً{10} يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً{11} وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً{12} مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَاراً{13} وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَاراً{14} أَلَمْ تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ اللَّهُ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقاً{15} وَجَعَلَ الْقَمَرَ فِيهِنَّ نُوراً وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجاً{16} وَاللَّهُ أَنبَتَكُم مِّنَ الْأَرْضِ نَبَاتاً{17} ثُمَّ يُعِيدُكُمْ فِيهَا وَيُخْرِجُكُمْ إِخْرَاجاً{18} وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ بِسَاطاً{19} لِتَسْلُكُوا مِنْهَا سُبُلاً فِجَاجاً{20} صدق الله العظيم
    أخبرني يا رب ما يجب فعله بعد الاستغفار حتى أنال فضلك وكرمُك علي؟
    {15} وَأَلَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاء غَدَقاً{16} لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ وَمَن يُعْرِضْ عَن ذِكْرِ رَبِّهِ يَسْلُكْهُ عَذَاباً صَعَداً{17} وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَداً{18} صدق الله العظيم
    يا رب أفتني عن كيفية تمييز الحق عن الباطل وهل من الضروري التحري عن ما هو الحق وما هو الباطل؟
    {يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إَن تَتَّقُواْ اللّهَ يَجْعَل لَّكُمْ فُرْقَاناً وَيُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ وَاللّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ }الأنفال29 صدق الله العظيم
    (وَلاَ تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولـئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْؤُولاً) (الإسراء : 36 ) صدق الله العظيم
    إذاً بتقواك يا رب تجعل لنا فرقاناً بين الحق والباطل " فلماذا يا الله يتم التمييز بين الحق والباطل عن طريق هذه الحواس وكلُها عائده إلى العقل فإن كان العقل" فلماذا؟
    {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ{30} صدق الله العظيم
    إذاً فأنت فطرتنا على فطرة الدين أي عند سماعنا شيء عن الحق فإنه يغزوا أفئدتنا مباشرة فلا نجد حرجاً في صدورنا من تصديق وقبول الحق " إذاً فأخبرنا يا الله عن المسلمين هل لا يزالون على الدين" وإن كان لا لم يعودوا عليه فكيف كان ضلالهم ؟

    {وَلاَ تَكُونُواْ كَالَّذِينَ تَفَرَّقُواْ وَاخْتَلَفُواْ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْبَيِّنَاتُ وَأُوْلَـئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ }آل عمران105
    {إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُواْ دِينَهُمْ وَكَانُواْ شِيَعاً لَّسْتَ مِنْهُمْ فِي شَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا كَانُواْ يَفْعَلُونَ }الأنعام(159) صدق الله العظيم
    {مُنِيبِينَ إِلَيْهِ وَاتَّقُوهُ وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَلَا تَكُونُوا مِنَ الْمُشْرِكِينَ{31} مِنَ الَّذِينَ فَرَّقُوا دِينَهُمْ وَكَانُوا شِيَعاً كُلُّ حِزْبٍ بِمَا لَدَيْهِمْ فَرِحُونَ{32} صدق الله العظيم
    أتعني أنهم لم يعودوا على الدين بسبب تفرقهم " إذاً أفتنا يا الله عن ما كان يجب أن يكونوا عليه" وما هي الحجة التي أمرتهم بها فخالفوها؟
    {وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ وَاذْكُرُواْ نِعْمَتَ اللّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاء فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَاناً وَكُنتُمْ عَلَىَ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ }آل عمران(103)صدق الله العظيم
    وما المقصود بحبلك يا رب الأرباب الذي أمرتنا أن نعتصم به؟
    {يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءكُم بُرْهَانٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَأَنزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُّبِيناً{174} فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُواْ بِاللّهِ وَاعْتَصَمُواْ بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِّنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطاً مُّسْتَقِيماً{175} صدق الله العظيم
    يعني أنك أنزلت إلينا نوراً مبينا وهو القرآن وتقصد بقولك آمنوا بالله واعتصموا به أي النور المبين وهو" القرآن الكريم " إذاً يا رب بما أن عبادك تفرقوا إلى شيع وأحزاب وكل حزب بما لديهم فرحون فأي الأحزاب أحسن؟
    {وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ }فصلت(33) صدق الله العظيم
    ولكن يا الله إن كل فرقه تدعي أنها الفرقة الناجية وأن ما بقي لن يدخل الجنة فهم على باطل " فأخبرنا" يا حليم هل هذا حق وعن من قد تكون هذه الفرقة؟
    {وَمَنْ أَحْسَنُ دِيناً مِّمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لله وَهُوَ مُحْسِنٌ واتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَاتَّخَذَ اللّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلاً }النساء125 صدق الله العظيم
    {بَلَى مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِندَ رَبِّهِ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ }البقرة(112) صدق الله العظيم
    إذاً إن من أسلم وجهه إليك ولم يتخذ له أيُ حزبٍ أو مذهب ولم يدعُ إلى التفرقة بل يدعُ العباد إليك يا رب العباد فهو الناجي والأولى بجنتك " ولكن" يا رب إن كل الفرق والمذاهب تدعوا إلى التفرق بقولها أنها هي الحق وما دونها باطل فتدعوا الناس إلى الانضمام إلى فرقتها أو حزبها أو مذهبهاو فهل تعني يا الله أن لك عباداً برئا من التحزب والمذهبية فمن هم هؤلاء؟ ومن أين جاءوا؟
    فأخبرني يا رحمن يا رحيم حتى أكون منهم؟
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ عَلَى الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لآئِمٍ ذَلِكَ فَضْلُ اللّهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ }المائدة(54) صدق الله العظيم
    فليس ما تعلنه قنوات الفتنه صحيح
    وسلاماً على المرسلين والحمد لله رب العالمين.
    ___________________________________________________
    قسماً بالله العلي الكبير قسماً يعلم صدقه العليم الخبير أن لا غرض لنا ولا هوى غير النزول عند حكم الله والوقوف على مقتضى أمره, وإنا لو علمنا الحق في جانب أقصى الخلق من عربي أو أعجمي أو قرشي أو حبشي لقبلناه منه وتقبلناه عنه ولما آنفنا من إتباعه, ولكُنا من أعوانهِ عليه وأتباعه.. فليقل الناظر ما شاء ولا يراقب إلا ربه ولا يخشى إلا ذنبه فالّحكمُ الله والموعدُ القيامه وإلى الله ترجع الأمور

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في الإثنين مارس 04, 2013 1:14 am

    السلام عليكم .
    أيها الأخ أبرار , أو الأخت الكريمة أبرار .

    أنا لا أدع نفسي فريسة للعاطفة .

    ما يقوله السيد ناصر يعاضر القرآن الكريم في أمور كثيرة جدا .

    أهما أن نعمة مكالمة الله لعبادة نعمة مستمرة بنص آيات قرآنية كثيرة .و بنص أحاديث نبوية شريفة كثيرة .

    و نعمة النبوة التابعة لمحمد خاتم النبيين صلى الله عليه و سلم نعمة مستمرة حسب علم الله و مشيئته و إرادته .و البراهين القرآنية كثيرة و قاطعة .

    لكن السيد اليماني يعلن في كتبه أنه يكفر بكل وحي بعد محمد-ص- مهما كان .

    و ليجد مخرجا من ورطته هذه ابتكر فكرة وحي التفيهم .و ليته أفلح في إسعاف نفسه .

    فوحي التفهيم و إن صح قول اليماني فهو وحي من الله .و الوحي طريقة من طرق مكالمة الله لعباده .

    و بالتالي تناقض السيد اليماني يدعو الناس لنبذ دعواه المؤسسة غلى الإفتراء على الله .

    فلا مهدي من غير وحي من الله .


    و سبق أن سألنا اليماني : كيف عرفت أنك المهدي ؟.

    فقال : عن طريق الرؤى .

    و الرؤى من الله طريق من طرق مكالمة الله لعباده .

    فإما أن يكون السيد اليماني على ثقة مما يقول و يعلن أنه يتلقى الوحي من الله .

    و إما أن يعلن توبته من أدعائه أنه المهدي .

    فالمهدي الصادق لا سيبل له لمعرفة أنه حقا المهدي إلا أن يتلقى وحيا من الله يخبره أنه اختاره إماما مهديا .


    ناهيك عن خطاب السيد اليماني للبشرية جمعاء بعبارات الأنبياء و المرسلين .

    فهل اخذ محمد-ص- البيعة من المؤمنين بأمر الله ؟ أم بهوى نفسه ؟.


    هداك الله يا سيد اليماني للحق .

    و إني ناصح لك أن تتوب إلى ربك قبل فوات الأوان .


    و عن علوم القرآن :

    هل يعقل أن يعلمك الله عن طريق وحي التفهيم اشياء خاطئة ؟.


    ها أنت تعتقد انقطاع نعمة مكالمة الله لعباده , و القرآن يقول العكس .

    و ها أنت تدعي أن يأجوج و مأجوج يسكنون جوف الأرض .و الأرض مجوفة من الداخل .

    و هذا غير صحيح لأنك تتحدث عن حال الأرض و الناس يعرفون أنها ليست مجوفة كما تزعم .

    و أنى لأناس أن يعيشوا في باطن الأرض و لا فلاحة و لا زراعة هناك حيث لا تصل أشعة الشمس ؟.

    هداك الله .....


    ثم إنك تنتظر نزول عيسى فهل عيسى سينزل منزوع النبوة كأنه من المغضوب عليهم؟.

    و ما باله تأخر عن نزوله و أنت توشك أن تلقى ربك , و قد شاب شعرك ظ.

    إتق ربك يا يماني .فالتائب من الذنب كمن لا ذنب له , و لا تيأس من روح الله .

    اللهم اشهد.

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الإثنين مارس 04, 2013 5:30 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي بالله
    اقتباس من كلام الأخ مراضي
    أنا لا أدع نفسي فريسة للعاطفة .
    ومن قال لك أننا نتبع العاطفه ولا نتبع العقل ,بل لا يتبع الحق من اتبع هواه ولم يحكّم عقله,تدبر بيان الإمام التالي وإن كنت منصفاً فاحكم بالحق..

    للأسف المهدي المنتظر بيننا والناس في غفله معرضون ونحن في زمن الحوار قبل الظهور وهو ناصر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم الامام ناصر محمد اليماني


    هذا اقتباس لأحد بيانات الإمام ناصر محمد اليماني لكافة الباحثين عن الحق ..

    ------------------------------------------------------------------------

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمُرسلين و آلهم الطيبين من أولهم إلى خاتمهم جدي محمد رسول الله إلى الناس كافة بالقرآن العظيم لمن شاء منهم أن يستقيم السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين في الأولين وفي الآخرين وفي الملأ الاعلى إلى يوم الدين ..
    ويا معشر عُلماء المُسلمين إني المهدي المنتظر أدعوكم إلى إتباع آيات الله في محكم كتابه والكفر بما يخالفها فلا تصدوا عن إتباع آيات الكتاب في القرآن العظيم واعلموا أن الله شديد العذاب ويوشك أن يغضب لكتابه وقال الله تعالى:

    {فَقَدْ جَاءكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِى الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُواْ يَصْدِفُونَ (158)}
    صدق الله العظيم

    يامعشر الوافدين لحوار المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني في عصر الحوار من قبل الظهور والتمكين بالفتح المُبين إني الإمام المهدي أرحب بكم ترحيباً كبيراً بالضيوف المُحترمين في موقعنا الباحثين عن الحق
    والحق أحق أن يتبع
    وما الإمام المهدي ناصر محمد اليماني إلا عبد من عبيد الله المُسلمين ولم يجعلني الله قط تلميذاً طالب علم التفقه في الدين بين يدي أحد من عُلماء المُسلمين والسؤال الذي يطرح نفسه هو:
    فما دام كافة عُلماء المُسلمين لم يشهد أحد منهم أنه كان المُعلم للإمام ناصر محمد اليماني فمن الذي قام بتعليم الإمام ناصر محمد اليماني كون طلبة العلم المتفقهين في الدين إنما ينفروا لطلب العلم من عُلماء الدين لتعلم فقه الدين لينذروا قومهم إذا رجعوا ليبيّنوا لقومهم الحلال والحرام:
    {وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ}صدق الله العظيم

    والسؤال الذي يطرح نفسه هو:
    ما دام الإمام ناصر محمد اليماني لم ينفر لطلب علوم الفقه في الدين من أحد من عُلماء المُسلمين.. إذاً فمن الذي علّم الإمام ناصر محمد اليماني الذي يفتي مقدماً بنتيجة الحوار من قبل الحوار بينه وبين عُلماء الأمة فيقول:
    فاسمحوا لي أن أعلن لكم بنتيجة الحوار من قبل الحوار أنكم سوف تجدون أن الإمام ناصر محمد اليماني هو المُهيمن على كافة عُلماء المُسلمين بسلطان العلم من محكم القرآن على مختلف مذاهبهم وفرقهم.. بل ويفتي أنه إذا استطاع أحد من كافة عُلماء الأمة أن يهيمن على الإمام ناصر محمد اليماني ولو في مسألة واحدة فقط إذاً فقد أصبح الإمام ناصر محمد اليماني كذاب أشر وليس المهدي المنتظر, وهل تدرون لماذا؟
    وذلك لأن الإمام ناصر محمد اليماني يفتي المُسلمين أن الله هو من أفتاه عن شأنه أنه خليفة الله الإمام المهدي المنتظر ,وأنه لن يحاجه أحد من القُرآن إلا غلبه الإمام ناصر محمد اليماني ولم يأتيه بهذا الفتوى جبريل عليه الصلاة والسلام بل تلقاها عن طريق الرؤيا الصالحة على لسان محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ولكني الإمام المهدي أشهدُ لله شهادة الحق اليقين أن الرؤيا هذه لم يجعلها الله الحجة على عُلماء المُسلمين وأمتهم, فما يدريهم فلعل المدعو ناصر محمد اليماني يفتري على الله ولم يفتيه الله أنه خليفته المهدي المنتظر..
    والسؤال الذي يطرح نفسه لأحبتي الزوار الوافدين إلى طاولة الحوار الباحثين عن الحق هو:
    فكيف لهم أن يعلموا أن ناصر محمد اليماني لم يفتري على الله أنه اصطفاه المهدي المنتظر فاختاره من بين البشر فجعلهُ للناس إماماً؟
    ولسوف نترك الجواب للعقل والمنطق فيقول كُل إنسان عاقل إن الأمر بسيط وهين جداً إذا كان ناصر محمد اليماني لم يصطفيه الله ويختاره للناس إماماً فسوف نكتشف كذبته على الواقع الحقيقي فنجد عُلماء المُسلمين هم المهيمنون بسلطان العلم على الإمام ناصر محمد اليماني فيتبين للمُسلمين أن ناصر محمد اليماني من الجاهلين ومن الذين يدّعون شخصية المهدي المنتظر في كل عصر يظهر للناس مهدي منتظر وسرعان ما يلجمه بسلطان العلم أحد عُلماء الدين, ولكن إذا كان الإمام ناصر محمد اليماني وجدوه الباحثون عن الحق من كافة المُسلمين أنهُ حقاً لا يجادل أحداً -الإمام ناصر محمد اليماني- من القرآن العظيم إلا وهيّمن عليه الإمام ناصر محمد اليماني بسُلطان العلم المُقنع من رب العالمين يستنبطه الإمام ناصر محمد اليماني من محكم كتاب الله القرآن العظيم من آيات الكتاب المحكمات البينات هُن أم الكتاب يفقههن كُل ذي لسان عربي مُبين.. إذاً يا أحبتي الزوار الباحثين عن الحق:
    فإما أن يكون ناصر محمد اليماني ينطق بالحق
    وإما أن يكون من الجاهلين وضع نفسه في موقف مُحرج بغروره إذ يعلن بالنصر في الحوار من قبل الحوار فإذا ألجمه أحد عُلماء الأمة بسلطان العلم المقنع للعقل والمنطق من محكم القرآن العظيم ولو في مسألة واحدة فما هو موقف الإمام ناصر محمد اليماني أمام أنصاره؟
    فحتماً سوف ينفضّوا عن إتباع ناصر محمد اليماني شاكرين للذين أنقذهم من أن يضلهم ناصر محمد اليماني.. فهذا هو التحليل المنطقي إن كنتم تعقلون..!
    وبما أني أعلمُ علم اليقين أني الإمام المهدي المنتظر جعلني الله للناس إماماً للعالمين لنخرجهم من الظُلمات إلى النور بالقرآن المجيد فأهديهم به إلى صراط العزيز الحميد فحتماً سوف تجدوني أعلن لكم بنتيجة النصر بسُلطان العلم من محكم القرآن العظيم وأزكيه بالقسم بالله العظيم رب السماوات والأرض وما بينهم ورب العرش العظيم أنه لا يحاجني أحد من عُلماء المُسلمين من القرآن العظيم إلا وجدوا الإمام المهدي ناصر محمد اليماني هو حقاُ المُهيمن بسُلطان العلم من مُحكم القرآن العظيم على كافة عُلماء الأمة على مُختلف مذاهبهم وفرقهم وإنا لصادقون ألا وإن الكذب حباله قصيرة وما نريدُ قوله لكافة الزوار الباحثين عن الحق أن يحذروا إتباع الإمام ناصر محمد اليماني أو أيّ من عُلماء الأمة وأئمتهم مالم يقيم الحجة عليكم جميعاً بسُلطان العلم الذي لا يحتمل الشك أبداً.. بل ترونه الحق من رب العالمين لا شك ولا ريب كون الإمام ناصر محمد اليماني يدحض حُججكم الباطلة بحجة الله عليكم آيات الكتاب البينات لا شك ولا ريب.. تصديقاً لقول الله تعالى :
    {ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ {2}}صدق الله العظيم

    إذاً يا أحبتي الباحثين عن ا لحق فنصيحتي لكم أن لا تقفوا ما ليس لكم به علم بالفتوى من الله مُباشرة من محكم كتابه أو بالحديث الحق في السنة النبوية الحق شرط عليكم من ربكم أن تستخدموا عقولكم التي أنعم الله بها عليكم فتتفكرون في ذلك الحديث الوارد عن النبي عليه الصلاة والسلام فإن تقبلته عقولكم ورضخ له الفكر المنطقي فاعلموا علم اليقين أنه حديث حق عن النبي لا شك ولا ريب
    وما دام تقبله العقل فحتماً لا شك ولا ريب لن يخالف لمحكم كتاب الله شيئاً ولكن إذا رفضه العقل والمنطق فحتماً لا شك ولا ريب سوف تجدوه مُخالفاً لمُحكم كتاب الله القرآن العظيم
    ولكني أقسمُ بالله العظيم لا تستطيعون التمييز بين الحق والباطل المُفترى حتى تتفكروا بعقولكم التي أنعم بها الله عليكم كونها الأبصار الفكر يبصر بها الإنسان الذي يعقل
    كون البصر الفكري لا ينبغي له أن يعمى عن التمييز بين الحق والباطل إذا تفكر أبصر.. تصديقاً لقول الله تعالى:
    {فَإِنَّهَا لاَ تَعْمَى الأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي آلصدور }صدق الله العظيم

    إذاً ياقوم إياكم أن تتبعوا ناصر محمد اليماني أو أحداً من عُلمائكم الإتباع الأعمى من قبل التفكر والتدبر في حجة العالم الذي يتبعه طلبة العلم
    واعلموا أن الله سوف يسألكم عن عقولكم لو اتبعتم عُلماءكم ياطلبة العلم بالإتباع الأعمى دون أن تستخدموا حواسكم السمعية و الفكرية تصديقاً لقول الله تعالى:

    {وَلا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولا }
    صدق الله العظيم

    ألا والله الذي لا إله غيره لو أن أحد عُلماء الأمة الذين يعارضون دعوة الإمام ناصر محمد اليماني ويصدون عن إتباعه فلو أنهم يقوموا لله فرادى أو مثاني ثم يتفكروا في لُب دعوة الإمام ناصر محمد اليماني أن عقولهم سوف تحكم بينهم وبين الإمام ناصر محمد اليماني.. تصديقاً لقول الله تعالى:

    {فَرَجَعُوَاْ إِلَىَ أَنفُسِهِمْ فَقَالُوَاْ إِنّكُمْ أَنتُمُ الظّالِمُونَ }صدق الله العظيم

    ولربما يود أحد عُلماء الأمة أن يقاطعني فيقول:
    مهلاً مهلاً ياناصر محمد اليماني يامن تلوي أعناق آيات الكتاب حتى تكون لصالحك أنت فتؤول كلام الله بغير المقصود به من كلامه, وها أنا ذا أقيم الحُجة عليك وآتيك بالبيان الحق لهذه الآية أنها لا تقصد التفكر بالعقل والمنطق.. بل تقصد أنهم رجعوا إلى أنفسهم قوم إبراهيم أي إلى بعضهم بعضاً فقالوا لأنفسهم إنكم أنتم الظالمون فهم يلومون بعضهم بعضاً كونهم تركوا آلهتم بغير حرس حتى أهلكها نبي الله إبراهيم ومن ثم آتيك بالسلطان المبين عن تفسير هذه الآية للإمام الحافظ إبن كثير في الجزء الخامس كما يلي :

    مسألة: الجزء الخامس التحليل الموضوعي
    ( فرجعوا إلى أنفسهم فقالوا إنكم أنتم الظالمون ( 64 ) ثم نكسوا على رءوسهم لقد علمت ما هؤلاء ينطقون ( 65 ) قال أفتعبدون من دون الله ما لا ينفعكم شيئا ولا يضركم ( 66 ) أف لكم ولما تعبدون من دون الله أفلا تعقلون ( 67 ) ) .

    يقول تعالى مخبرا عن قوم إبراهيم حين قال لهم ما قال : ( فرجعوا إلى أنفسهم ) أي : بالملامة في عدم احترازهم وحراستهم لآلهتهم ، فقالوا : ( إنكم أنتم الظالمون ) أي : في ترككم لها مهملة لا حافظ عندها


    ومن ثم يرد عليكم الإمام ناصر محمد اليماني وأقول:
    تعالوا ياقوم لنتبع العقل والمنطق فنجربه سوياً فهل سوف نجده يقتنع بهذا التفسير؟
    وسوف يجد الجواب أولوا الألباب من عقولهم إلى أنفسهم تقول:
    إن إبراهيم عليه الصلاة والسلام أراد أن يحاج قومه بالعقل والمنطق ,ولذلك دمّر أصنامهم في المعبد جميعاً إلا كبيراً لهم لعلهم إليه يرجعون إن كانت حجة العقل والمنطق هي معهم حتى يخبرهم من صنع ذلك بآلهتهم, وقال الله تعالى:

    {فَجَعَلَهُمْ جُذَاذاً إِلَّا كَبِيراً لَّهُمْ لَعَلَّهُمْ إِلَيْهِ يَرْجِعُونَ{58} قَالُوا مَن فَعَلَ هَذَا بِآلِهَتِنَا إِنَّهُ لَمِنَ الظَّالِمِينَ{59}}
    صدق الله العظيم

    فقد رأيتم الحُكم بادئ الأمر من قوم إبراهيم إن الذي فعل ذلك بآلهتم أنه لمن الظالمين ,ولذلك قالوا :

    {قَالُوا مَن فَعَلَ هَذَا بِآلِهَتِنَا إِنَّهُ لَمِنَ الظَّالِمِينَ{59}}
    فقد حكموا على الذي قام بتحطيم أصنامهم أنهُ لمن الظالمين حتى إذا أتوا بنبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام وقالوا له :

    {أَأَنتَ فَعَلْتَ هَذَا بِآلِهَتِنَا يَا إِبْرَاهِيمُ{62} قَالَ بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَذَا فَاسْأَلُوهُمْ إِن كَانُوا يَنطِقُونَ{63}}


    ويريد نبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام أن يقيم عليهم حُجة العقل والمنطق
    حتى يتفكروا كيف يعبدون شيء صنم لا يضر ولا ينفع ولا ينطق ولا يدافع عن نفسه فكيف إذاً تصرف الشر عنهم آلهتم, وآلهتم لم تستطع أن يصرفوا الشر عن أنفسهم؟ فقد دمرها نبي الله إبراهيبم تدميراً إلا كبيراً لهم لعلهم إليه يرجعون ولذلك قال نبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام :

    {قَالَ بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَذَا فَاسْأَلُوهُمْ إِن كَانُوا يَنطِقُونَ{63}}

    ويريدُ نبي الله إبراهيم أن يقيم عليهم حُجة العقل والمنطق على أنفسهم فأجبرهم على التفكير مع أنفسهم فجعل كُل واحد منهم يتفكر مع نفسه ليجد الرد المقنع بالعقل والمنطق
    ولكن الجواب من عقولهم حين تفكروا جاء بالرد عليهم من عقولهم:
    أنهم هم الظالمون, فكيف يعبدون شيئ لا يضرهم ولا ينفعهم, ولم تستطع آلهتهم أن تدافع عن نفسها, فكيف إذاً تصرف الشر عنهم؟؟!
    فأقام عليهم حجة العقل والمنطق ..لذلك عجزوا عن الرد المقنع للعقل والمنطق وقال الله تعالى:

    {قَالُوا أَأَنتَ فَعَلْتَ هَذَا بِآلِهَتِنَا يَا إِبْرَاهِيمُ{62} قَالَ بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَذَا فَاسْأَلُوهُمْ إِن كَانُوا يَنطِقُونَ{63} فَرَجَعُوا إِلَى أَنفُسِهِمْ فَقَالُوا إِنَّكُمْ أَنتُمُ الظَّالِمُونَ{64} ثُمَّ نُكِسُوا عَلَى رُؤُوسِهِمْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا هَؤُلَاء يَنطِقُونَ{65} قَالَ أَفَتَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَنفَعُكُمْ شَيْئاً وَلَا يَضُرُّكُمْ{66} أُفٍّ لَّكُمْ وَلِمَا تَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللَّهِ أَفَلَا تَعْقِلُونَ{67}}
    صدق الله العظيم

    فانظروا للحكم الأول قبل أن يحضر إليهم نبي الله إبراهيم أنهم حكموا أن الذي فعل ذلك بآلهتهم أنه لمن الظالمين:
    {قَالُوا مَن فَعَلَ هَذَا بِآلِهَتِنَا إِنَّهُ لَمِنَ الظَّالِمِينَ{59}}
    ومن ثم فانظروا لحكم العقل والمنطق على أنفسهم :

    {فَرَجَعُوا إِلَى أَنفُسِهِمْ فَقَالُوا إِنَّكُمْ أَنتُمُ الظَّالِمُونَ{64} ثُمَّ نُكِسُوا عَلَى رُؤُوسِهِمْ لَقَدْ عَلِمْتَ مَا هَؤُلَاء يَنطِقُونَ{65}}صدق الله العظيم

    ألا وإن تنكيس الرأس كون كلٌ منهم أطرق للتفكير ناظراً إلى الأرض يتفكرون مع أنفسهم علّهم يقيموا الحجة على نبي الله إبراهيم ليثبتوا أنه لمن الظالمين,
    ولكن تفكير العقل والمنطق لا يعمى عن الحق فقالت عقولهم لأنفسهم:
    {إِنَّكُمْ أَنتُمُ الظَّالِمُونَ{64}} صدق الله العظيم

    ولم يعلم بهذا الحكم الفصل بالحق أنهم حكموا على أنفسهم إنهم هم الظالمون نبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام.. كون ذلك الحكم كان خفياً في أنفسهم ولم يبدوه لبعضهم البعض ,ولم يبدوه لنبي الله إبراهيم عليه الصلاة والسلام.. كون عقل كل منهم حين أطرقوا مفكرين للرد على نبي الله إبراهيم.. ألقت إلى أنفسهم بنتيجة التفكر بالعقل :
    {فَرَجَعُوا إِلَى أَنفُسِهِمْ فَقَالُوا إِنَّكُمْ أَنتُمُ الظَّالِمُونَ{64}} صدق الله العظيم

    أفلا ترون البيان الحق لقول الله تعالى :
    {فَإِنَّهَا لاَ تَعْمَى الأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي آلصدور }صدق الله العظيم

    كون قوم نبي الله إبراهيم حين تهددهم إبراهيم أن يكيد لأصنامهم, وقال :

    { وَتَاللَّهِ لَأَكِيدَنَّ أَصْنَامَكُم بَعْدَ أَن تُوَلُّوا مُدْبِرِينَ }
    ولكنهم خوّفوه بآلهتم أن تمسه بسوء ولكن إبراهيم اقام عليهم حُجة العقل والمنطق, وقال الله تعالى:

    {وَكَيْفَ أَخَافُ مَا أَشْرَكْتُمْ وَلاَ تَخَافُونَ أَنَّكُمْ أَشْرَكْتُم بِاللّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ عَلَيْكُمْ سُلْطَانًا فَأَيُّ الْفَرِيقَيْنِ أَحَقُّ بِالأَمْنِ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (82)الَّذِينَ آمَنُواْ وَلَمْ يَلْبِسُواْ إِيمَانَهُم بِظُلْمٍ أُوْلَئِكَ لَهُمُ الأَمْنُ وَهُم مُّهْتَدُونَ (83)وَتِلْكَ حُجَّتُنَا آتَيْنَاهَا إِبْرَاهِيمَ عَلَى قَوْمِهِ نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَّن نَّشَاء إِنَّ رَبَّكَ حَكِيمٌ عَلِيمٌ (84)}صدق الله العظيم

    وكذلك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.. أقسمُ بالله العظيم لو يتم تحكيم عقولكم بين المُعرضين وبين الإمام ناصر محمد اليماني فإن عقولكم سوف تحكم بيني وبينكم بالحق فتقول إنكم أنتم الظالمون
    كون الإمام ناصر محمد اليماني يدعوكم إلى إتباع كتاب الله القرآن العظيم وسنة محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وإنما ينكر ما جاء مخالفاً من الأحاديث النبوية لآيات الكتاب المحكمات البينات هُن أم الكتاب
    كون أحاديث محمد رسول الله الحق لا ينبغي لها أن تأتي مُخالفة لكلام الله في مُحكم كتابه فكيف يقول الله قولاً ويقول نبيه قولاً آخر
    فهذا لا يقبله العقل والمنطق, وبما أن القرآن محفوظ من التحريف كونكم تجدوه كنسخة واحدة في العالمين لا تختلف فيه كلمة واحدة..
    إذاً فلا بد أن الحديث المخالف في السنة النبوية حتماً لا شك ولا ريب حديث مُفترى عن النبي غير الأحاديث التي يقولها النبي عليه الصلاة والسلام,
    ولكن سلوا الإمام ناصر محمد اليماني:
    هل حقاً أحاديث البيان في السنة النبوية لم يعدكم الله بحفظها من التحريف, وكذلك سلوه أيأتي لكم بالبرهان المبين؟
    هل الله أمركم أن تجعلوا مُحكم القرآن هو المرجع لأحاديث البيان؟
    وهل علّمكم الله في محكم القرآن أن ما كان مخالفاً لمحكم قرآنه في أحاديث بيانه أن ذلك الحديث مُفترى عن النبي كون الله يعلمه قرآنه وبيانه,
    ومن ثم يرد عليكم الإمام ناصر محمد اليماني فيلجمُ عقولكم بالحق بالبرهان الحق من رب العالمين ,وأقول قال الله تعالى:

    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَآئِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً 81 أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلاَفًا كَثِيرًا ( 82)}
    صدق الله العظيم

    إذاً يامعشر المُسلمين لئن رفضتم فتوى عقولكم إليكم واتبعتم من أخذته العزة بالإثم من عُلمائكم فأبشركم أنكم من الذين لا يعقلون من أصحاب الجحيم الذين أبوا أن يستخدموا العقل والمنطق فيتبعوا آيات الله البينات
    ولذلك قالوا:

    {قَدْ جَاءنَا نَذِيرٌ فَكَذَّبْنَا وَقُلْنَا مَا نَزَّلَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ إِنْ أَنتُمْ إِلَّا فِي ضَلَالٍ كَبِيرٍ (9) وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ (10)}صدق الله العظيم

    إذاً ياقوم لن يتبع الحق إلا أولوا الألباب خير الدواب الذين يتدبرون في آيات الكتاب التي يبرهن بها الداعية فيجدوا أنها آيات بينات للعالم والجاهل مقنعة للعقل والمنطق الفكري ولذلك قال الله تعالى:

    {كِتَابٌ أَنْـزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الأَلْبَابِ }
    صدق الله العظيم

    وليس الذين يتبعون الإتباع الأعمى من غير ما يتفكروا في سلطان علم الداعية.. هل هو حقاً من عند الله أم من عند شياطين البشر الذين يظهرون الإيمان ويبطنون الكفر ليصدوكم عن إتباع الذكر, أفلا تعقلون؟!!
    ألم يحذركم الله عن مكرهم في محكم كتابه أنهم اتخذوا ايمانهم جُنّة ستاراً ليس إلا لتحسبونهم من المؤمنين بالله ونبيه.. ثم يصدوكم عن إتباع كتاب الله عن طريق أحاديث نبيه فيقولون غير الأحاديث التي يقولها عليه الصلاة والسلام, وقال الله تعالى:

    {إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ * اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ }صدق الله العظيم

    ثم علّمكم الله كيفية طرق صدهم, وقال الله تعالى:

    {وَيَقُولُونَ طَاعَةٌ فَإِذَا بَرَزُواْ مِنْ عِندِكَ بَيَّتَ طَآئِفَةٌ مِّنْهُمْ غَيْرَ الَّذِي تَقُولُ وَاللّهُ يَكْتُبُ مَا يُبَيِّتُونَ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ وَكَفَى بِاللّهِ وَكِيلاً (81) أَفَلاَ يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِندِ غَيْرِ اللّهِ لَوَجَدُواْ فِيهِ اخْتِلاَفًا كَثِيرًا ( 82)}
    صدق الله العظيم

    ولكنكم تريدون مهدي منتظر يبعثه الله مُتبعاً لأهوائكم......!!
    إذاً فلا داعي لبعثه شيئاً ما دام سوف يأتي متبعاً لأهوائكم ..
    إذاً فلن يزيدكم إلا ضلالاً إلى ضلالكم لو يأتي متبعاً لأهوائكم..
    بل يبعثه الله حكماً بين المُختلفين في الدين فيهيمن عليهم بسلطان العلم المقنع للعقل والمنطق من محكم القرآن العظيم إن كنتم به مؤمنون..
    واعلموا يامعشر الذين يصدون عن إتباع الإمام ناصر محمد اليماني ..إنكم لتصدون عن إتباع آيات الله المحكمات في محكم كتابه, ويوشك الله أن يغضب لكتابه فمن يصرف عنكم عذابه إن كنتم صادقين, وقال الله تعالى:

    {فَقَدْ جَاءكُم بَيِّنَةٌ مِّن رَّبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن كَذَّبَ بِآيَاتِ اللّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِى الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُواْ يَصْدِفُونَ (158)}
    صدق الله العظيم

    لا قوة إلا بالله العلي العظيم ..
    ويقول الإمام المهدي كما قال أحد الأنبياء عليهم الصلاة والسلام :

    { يَا قَوْمِ لَقَدْ أَبْلَغْتُكُمْ رِسَالاتِ رَبِّي وَنَصَحْتُ لَكُمْ فَكَيْفَ آسَى عَلَى قَوْمٍ كَافِرِينَ }


    فكم تستحقون عذاب الله يامعشر المُعرضين عن دعوة الإحتكام إلى كتاب الله وتصدون عن إتباع آيات الكتاب المحكمات البينات صدوداً كبيراً؟؟؟!!!!!
    ويامعشر عُلماء المُسلمين ومفتيي ديارهم..
    لا يزال الإمام المهدي يقول لكم:
    تعالوا للحوار بينكم وبين المهدي المنتظر في عصر الحوار من قبل الظهور عن طريق موقعي العالمي :

    ((منتديات البشرى الإسلامية موقع الإمام المهدي ناصر محمد اليماني ))

    وإن أبيتم واستكبرتم فسوف يتواضع الإمام المهدي ,ويأتي هو إليكم إن كنتم لا تريدون الحوار إلا في أحد مواقع عُلماء المُسلمين المشهورين أو مفتيي ديارهم فأقول لكم إني أشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أني سوف آتي إلى الموقع الذي يختاروه علماء المُسلمين للحوار, وأقسمُ برب العالمين أني سوف أقيم عليهم الحجة بالحق جميعاً ولا تجدوهم يستطيعون أن يقيموا الحجة على الإمام ناصر محمد اليماني ولو في مسألة واحدة ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً فكونوا يا معشر الأنصار السابقين الأخيار على ذلك من الشاهدين.. ولئن استضاف الحوار أحد عُلماء الأمة ليكون الحوار في موقعه بين علماء المُسلمين والإمام ناصر محمد اليماني فإني آمر كافة الأنصار أن يذروا المهدي المنتظر يبارزهم جميعاً بسلطان العلم من محكم القرآن العظيم وأُجاهدهم به جهاداً كبيراً كفارس على جواده في ميدان القتال كُلما تقدم إليه فارس آخر ليبارزه غلبه, وكذلك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني..
    والله الذي لا إله غيره لا يستطيع أن يغلبه بسلطان العلم كافة عُلماء الدين من الجن والإنس كون الحق هو مع الإمام ناصر محمد اليماني كون سبيل الحق هي سبيل واحده فلا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيل الحق إلى الله ربي وربكم.. فأجيبوا داعي الحوار يامعشر عُلماء المُسلمين ولا تكونوا أول كافر بدعوة الإحتكام إلى الذكر من البشر ,فيسحتكم الله بعذاب الكوكب العاشر..
    قد أعذر من أنذر..
    اللهم قد بلغت ..اللهم فاشهد..
    فأرسلوا بياني هذا أحبتي الأنصار إلى مُفتيي الديار وعُلماء الأمة المشهورين عبر إيميلاتهم ومواقعهم, وأنذروهم أن كوكب العذاب قد اقترب فليجيبوا دعوة الإحتكام إلى الكتاب, ويوشك الله أن يغضب لكتابه, فمن يجركم من عذاب الرحمن يامعشر المُعرضين عن إتباع كتاب القرآن والإحتكام إليه فيما كنتم فيه تختلفون؟ فأطيعوا أمر الله واتقوه لعلكم تفلحون فهو من أمركم أن تحتكموا إلى كتابه, وإنما الإمام المهدي مُكلف أن يستنبط لكم حكم الله بينكم من محكم كتابه فاتقوا الله واخشوا عذابه .

    أخوكم عبد الله وخليفته الإمام المهدي ناصر محمد اليماني أخي بالله.

    _______________________________________________________________
    نصيحة لك أخي
    أن تفهم بيانات الإمام بقراءة العديد منها ثم تحاور بما أشكل عليك فهمه
    حتى لاتظلم نفسك وتتقول على خليفة الله الإمام ناصر محمد اليماني مالم يقله

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في الثلاثاء مارس 05, 2013 6:43 pm

    السلام عليكم .

    يا أخي أجب عن الاسئلة بدلا من نقل بيانات السيد اليماني لأنها بيانات لا فائدة منها .

    أجب : هل يعقل أن يعلم الله تعالى اليماني علوما خاطئة ؟.


    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الأربعاء مارس 06, 2013 1:50 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على الأنبياء والمرسلين وناصرهم بالحق الإمام ناصر محمد اليماني وآلهم الطيبيين ومن اتبعهم ليوم الدين..
    إن إجاباتي على أسئلتك لن تخالف ماجاء في بيانات النور للإمام ناصر محمد اليماني ..
    فإذا كنت لا تفهم بيان الإمام وهو واضح وضوح الشمس ,فما تفيدك إجابتي

    واعترضت على الله باختيار خليفته
    فهل أنت أعلم من ربك حتى يكون لك الخيار في إصطفاء خليفة الله؟
    بل الله يخلق ما يشاء ويختار خليفته من خلقه ولا يُشرك في حُكمه احداً تصديقاً لقول الله تعالى :

    (وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ }

    ألم تفهم من بیاناته شیء؟ ألم تتدبر حتی و لو بیانا واحدا یجعلك تتفکر فی حقيقة ما یدعو الیه الامام؟والله إنه لنبأ عظيم أنتم عنه معرضون
    هل رأيت في بیاناته شیء یدعو فيه الإمام الی نفسه او یدعوا الی شیء نکر؟ ام جعلك الله من الذین قال عنهم:
    ( وَمَنۡ اَظۡلَمُ مِمَّنۡ ذُكِّرَ بِاٰيٰتِ رَبِّهٖ فَاَعۡرَضَ عَنۡهَا وَنَسِىَ مَا قَدَّمَتۡ يَدٰهُ‌ ؕ اِنَّا جَعَلۡنَا عَلٰى قُلُوۡبِهِمۡ اَكِنَّةً اَنۡ يَّفۡقَهُوۡهُ وَفِىۡۤ اٰذَانِهِمۡ وَقۡرًا‌ ؕ وَاِنۡ تَدۡعُهُمۡ اِلَى الۡهُدٰى فَلَنۡ يَّهۡتَدُوۡۤا اِذًا اَبَدًا‏).))
    إن الإمام یدعوکم ان تتبعوا کتاب الله وسنة نبیه الحق . ویدعوکم بالکفر بما جاء من عند الشیطان و أولیائه علی لسان رسول الله.
    فمالكم لاتفقهون حديثا؟!!!

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في الأربعاء مارس 06, 2013 9:29 pm

    إن الإمام یدعوکم ان تتبعوا کتاب الله وسنة نبیه الحق . ویدعوکم بالکفر بما جاء من عند الشیطان و أولیائه علی لسان رسول الله.
    فمالكم لاتفقهون حديثا؟!!!

    -----------

    بأي صفة يدعو اليماني البشرية جمعاء أن يتبعوا كتاب الله و سنة نبيه ؟.

    من فوض اليماني و ولكه هذه المهمة؟.

    إذا كان اليماني صادقا فلا بد أن يقول أن الله تعالى هو الذي فوضني و أمرني أن أدعوكم للإيمان بي و تصديقي إماما مهديا .

    لكن اليماني لا يستطيع أن يقول هذا .

    أقصى ما ادعاه اليماني هو أنه تلقى وحي تفهيم .و هذا من اختراع اليماني فقط .

    فالمهدي الصادق لا بد أن يتلقى الوحي من الله .فهو نبي تابع لمحمد صلى الله عليه و سلم .

    و بما أن اليماني لا يستطيع قول هذا فهو مجرد باحث مجتهد يخطئ و يصيب.

    و لا صفة له كي يدعو البشرية للتصديق بدعواه .


    أما عن وحي التفيهم المزعوم .فإذا كان اليماني صادقا فيما قال , فكيف يدعي أن الأرض مجوفة و في داخلها يعيش يأجوج و مأجوج؟.

    لا أظن أن الله تعالى يعلم شخصا أمورا خاطئة باطلة.

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس مارس 07, 2013 8:19 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والسلام على من اتبع الهدى..
    الحمدلله وسبحان الله الذي أنزل الكتاب على عبده (محمد رسول الله عليه وآله الكرام الصلاة والسلام) ولم يجعل في كتابه عوجاً,فأما أولي الأبصار فقد تدبروا واتبعوا الحق من ربهم ومن تدبر بيان السنة النبوية الحق وبيان الإمام ناصر محمد اليماني لايجد فيهم اختلافاً في مضمون الدعوة إلى الله فيفرح لأن الله بصّره بالحق وهداه إليه فهم لايهمهم إلا معرفة الحق واتباعه وليس ماوجدوا عليه آباءهم..
    وكثير من الناس تدعوهم إلى الحق وتنصحهم بالعودة للتدبر بما في كتاب الله وترشدهم إلى بيان الذكر الحكيم للإمام العليم الذي بعثه الله ليخرج الناس من الظلمات إلى النور ,وذلك رحمة بهم قبل أن يلاقوا عذاب الله الأليم ,فبدلاً من أن يشغلوا عقولهم ويقرأوا العديد من البيانات ليفهموا ويتبعوا ما فيها من الحق ,للأسق ينبذونها وراء ظهورهم ويأبوا إلا أن يتبعوا ما وجدوا آباءهم عليه وبنقادوا كما يقود الراعي أغنامه بل أضل سبيلا..فهم كما قال الله عز وجل عنهم:
    ((و قَالَ الَّذِينَ اتَّبَعُواْ لَوْ أَنَّ لَنَا كَرَّةً فَنَتَبَرَّأَ مِنْهُمْ كَمَا تَبَرَّؤُواْ مِنَّا كَذَلِكَ يُرِيهِمُ اللَّهُ أَعْمَالَهُمْ حَسَرَاتٍ عَلَيْهِمْ وَمَا هُم بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ (167) ))
    أسأل الله أن يصلح البلاد ويصلح العباد ويهديهم صراطه المستقيم إنه على هداهم قدير وبالإجابة جدير نعم المولى ونعم النصير

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس مارس 07, 2013 8:44 pm

    وهذا اقتباس من بيان الامام ناصر محمد اليماني بخصوص سورة المعارج /
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ان كوكب النار سقر سنتها شهر من شهور السنة الكونية وطول السنة الكونية خمسون ألف سنة بحساب أيامكم وسنينكم وساعاتكم ودقائقكم وثوانيكم
    بمعنى أن إثني عشر دورة فلكية لكوكب سقر يعدل خمسون ألف سنة .. تصديقاً لقول الله تعالى :
    سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ(1)لِلْكَافِرينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ(2)مِنْ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ(3)تَعْرُجُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ(4)فَاصْبِرْ صَبْرًا جَمِيلاً(5)إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيدًا(6)وَنَرَاهُ قَرِيبًا(7)يَوْمَ تَكُونُ السَّمَاءُ كَالْمُهْلِ(8)وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ(9)وَلا يَسْأَلُ حَمِيمٌ حَمِيمًا(10)يُبَصَّرُونَهُمْ يَوَدُّ الْمُجْرِمُ لَوْ يَفْتَدِي مِنْ عَذَابِ يَوْمِئِذٍ بِبَنِيهِ(11)وَصَاحِبَتِهِ وَأَخِيهِ(12)وَفَصِيلَتِهِ الَّتِي تُؤْويهِ(13)وَمَنْ فِي الأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ يُنجِيهِ(14)كَلا إِنَّهَا لَظَى(15)نَزَّاعَةً لِلشَّوَى(16)تَدْعُوا مَنْ أَدْبَرَ وَتَوَلَّى(17)وَجَمَعَ فَأَوْعَى
    وأنتم تعلمون البيان الحق لقول الله تعالى :
    سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ (1) لِلْكَافِرينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ
    وتجدون دعوتهم في قول الله تعالى :
    وَإِذْ قَالُواْ اللَّهُمَّ إِن كَانَ هَـذَا هُوَ الْحَقَّ مِنْ عِندِكَ فَأَمْطِرْ عَلَيْنَا حِجَارَةً مِّنَ السَّمَآءِ أَوِ ائْتِنَا بِعَذَابٍ أَلِيمٍ

    ويا معشر أهل السنة والجماعة إن كنتم تؤمنون بما جاء به مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كتاب الله وسنة نبيه الحق ..فإني أشهدُ وكافة ملائكةُ الله بالسماوت السبع وأشهدُ ملائكة الله الذين معكم في هذه الأرض وتعدادهم ضعفكم عن اليمين والشمال قعيد ,وأشهدُ كافة الأنصار للمهدي المُنتظر من هذه الأمة قولاً وعملاً ,وكفى بالله شهيداً.. أني أدعوكم إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق التي لا تُخالف لمنطق القرآن العظيم فإن أبيتم وكفرتم بكتاب الله وسنة رسوله وتمستكم بما يُخالف لكتاب الله وسنة رسوله..
    فأني اشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أن معشر الشيعة ومعشر أهل السنة والجماعة قد كفروا بكتاب الله وبسنة رسوله الحق .
    ولربما يود أحد عُلماء السنة أن يقول: يا ناصر محمد اليماني إحترم نفسك, فكيف نكفر بسنة محمد رسول الله الحق ونحن أهلُ لها, ولذلك نُسمي أنفسنا بأهل السنة؟
    ومن ثم نرد عليه بالحق وأقول :أشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أني مُستمسك بأحاديث محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم الحق في عقيدة إبتعاث الإمام المهدي من الله ولستم أنتم من يبتعثه ويصطفيه للناس إمام وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :
    [[ لو لم يبق من الدنيا إلا يوم لطول الله ذلك اليوم حتى يبعث رجلا من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي يملأ الأرض قسطا وعدلا ، كما ملئت جورا ظلما ]]
    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    [[ليبعثن الله من أهل بيتي رجلا ، يملأ الأرض عدلا كما مُلئت جورا وظُلماً]]
    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    [[منا الذي يصلي عيسى ابن مريم خلفه]]
    وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم :
    [[ أبشركم بالمهدي يُبعث على اختلاف من الناس ، فيملأ الأرض قسطا وعدلا كما مُلئت جورا وظُلماً ]]
    صدق محمد رسول الله صلى الله عليه واله وسلم

    أفلا ترون ان كتاب الله وسنة نبيه الحق لا يفترقان ,وقد أتيناكم بالفتوى الحق في عقيدة بعث المهدي أنه يختص به الله كونه خليفة لله وأثبتنا من كتاب الله وسنة رسوله الحق أن الله هو من يصطفي خليفته فيبعثه إليكم بالحق على اختلاف المُسلمين إلى شيع وأحزاب وكل حزب بما لديهم فرحون فابتعثني الله لأحكم بينكم فيما كنتم فيه تختلفون.. لأنه زادني عليكم بسطة في العلم على كافة عُلماء المُسلمين وأُحاجكم بكتاب الله وسنة رسوله الحق إن كنتم مؤمنون بكتاب الله وسنة رسوله الحق ,وإن أبيتم إلا الإستمساك بما خالفهم من عند غير الله بل من عند الشيطان الرجيم, فقد اصبحتم ليسُوا بمُسلمين, وإنما تُسمون بالمُسلمين كاسم فقط ولستم مُستسلمين لما جاء في كتاب الله وسنة رسوله الحق ,أفلا تتقون؟!
    فهل تريدون مهدياً يأتي فيقول أنا مهدي شيعي, أو مهدي سُني, أو غير ذلك من فرقكم المُختلفون, أم تنتظرون مهدي يهديكم أجمعين إلى الصراط المُستقيم مُستمسكا بكتاب الله وسنة رسوله الحق وكافرا بالتعددية المذهبية في الدين ,وأحرمها كما حرمها الله ورسوله مُحمد صلى الله عليه وآله وسلم,
    فكيف أحل لكم ما حرّمه الله ورسوله, أفلا تعقلون؟!
    فأي مهدي تريدون من بعد الحق من ربكم؟!
    ألا والله إن الذي يتبع أهواءكم بغير علم أنه مُفتري على الله ورسوله كما اتبعتم المُفترون, وأقسمُ برب السماوات والأرض ورب العرش العظيم لو حاورتكم ألف سنة لما اتبعت أهواءكم شيئا ما حُييت بإذن الله ولو اتبعت أهواءكم بغير علم.. إذاً لن تغنوا عني من الله شيئا تصديقاً لقول الله تعالى :

    وَكَذَلِكَ أَنزَلْنَاهُ حُكْمًا عَرَبِيًّا وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم بَعْدَ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ مَا لَكَ مِنَ اللّهِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ وَاقٍ

    وتصديقاً لقول الله تعالى :
    وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءهُم مِّن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ إِنَّكَ إِذَاً لَّمِنَ الظَّالِمِين

    ويا أمة الإسلام ويا حُجاج بيت الله الحرام إني لا أقول لكم إلا ما قاله الله ورسوله, فإن جئتكم بقول ليس من كتاب الله ولا من سنة نبية الحق فقد جعل الله لكم على ناصر محمد اليماني سُلطان, وإن كذبتموني فصدقتم وكذب ناصر محمد اليماني ما دام أتى بقول من رأسه أو يزعم بوحي جديد لديه من ربه ذلك لأنه لا وحي جديد ولا نبي جديد من بعد خاتم الأنبياء والمُرسلين محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وإن خاطبكم الإمام ناصر محمد اليماني بقول الله وبقول ورسوله ومن ثم أعرضتم عن كتاب الله وسنة رسوله الحق واستمسكتم بما خالفهم, فاعلموا انكم ليس على كتاب الله ولا سنة رسوله الحق وإنكم أستمسكتم بما خالف لكتاب الله وسنة رسوله الحق,
    فلماذا تكذبون على أنفسكم وعلى أمتكم أنكم على كتاب الله وسنة رسوله؟
    فها هو الإمام المهدي المنتظر بينكم يدعوكم إلى الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله الحق, فإذا أنتم عن الحق معرضون ,فكيف لا يُعذبكم الله مع المعرضين عن كتاب الله وسنة رسوله من الناس أجمعين؟
    ولذلك لم تجدوا آية العذاب الأليم بالدُخان المُبين تغشى فقط الذين كفروا تصديقاً لقول الله تعالى
    وَهَلْ نُجَازِي إِلَّا الْكَفُورَ
    ولكني أجد آية الدُخان المُبين تغشى المُسلمين والكفار جميعاً تصديقاً لقول الله تعالى:

    فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ (10) يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ (11) رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذَابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ (12) أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرَى وَقَدْ جَاءهُمْ رَسُولٌ مُّبِينٌ (13) ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقَالُوا مُعَلَّمٌ مَّجْنُونٌ (14) إِنَّا كَاشِفُو الْعَذَابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عَائِدُونَ (15) يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرَى إِنَّا مُنتَقِمُونَ

    فهل تظنوا محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم هو المرتقب لليلة النصر والظهور بآية العذاب الأليم ولكنه قد مات صلوات الله عليه وآله وسلم ..
    إذاً من هو المرتقب لآية التصديق الدُخان المُبين لو كنتم تعقلون.. فإنه الإمام المهدي الذي يُناديكم بالرجوع إلى كتاب الله وسنة نبيه الحق..
    فإذا المُسلمين والكُفار جميعاُ عنه مُعرضين إلا قليلاً من المؤمنين ومعظمهم لم يبلغُ اليقين .
    وسلامُ الله عليهم ورحمة منه وبركاته السلام علينا وعلى جميع عباد الله الصالحين في الأولين وفي الآخرين وفي الملأ الأعلى إلى يوم الدين.
    وسلامٌ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين .
    الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    مَثَلُ الْفَرِيقَيْنِ كَالْأَعْمَى وَالْأَصَمِّ وَالْبَصِيرِ وَالسَّمِيعِ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلًا أَفَلَا تَذَكَّرُونَ

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في الجمعة مارس 08, 2013 1:01 am

    السلام عليكم .

    و الآن يا إخواننا المؤمنين بالسيد اليماني على أنه الإمام المهدي المنتظر , أحكموا بأنفسكم .

    يقول السيد اليماني : (( وأقول :أشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أني مُستمسك بأحاديث محمد رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم...).


    ثم يقول السيد اليماني Sad(وإن كذبتموني فصدقتم وكذب ناصر محمد اليماني ما دام أتى بقول من رأسه أو يزعم بوحي جديد لديه من ربه ذلك لأنه لا وحي جديد ولا نبي جديد من بعد خاتم الأنبياء والمُرسلين محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم )).

    يا سيد اليماني :

    لو كنت حقا مصدقا لرسول الله محمد-ص- لعرفت أن النبوة التابعة لمحمد-ص- لا يمكن أن تنقطع أبدا .

    أفلا تتدبر حديث رسول الله محمد-ص- ؟( يهبط نبي الله عيسى و اصحابه ...يرغب نبي الله عيسى و أصحابه ...)) صحيحي مسلم .

    فكيف يعقل أن يغيب معنى خاتم النبيين عن رسول الله -ص- ثم يبشر بمجيء نبي من بعده ؟.

    و لك أن تتدبر أيضا كلام رسول الله -ص- (( إذ أوحى الله إلى نبيه عيسى أني أخرجت عبادا لي لا يدان لأحد بقتالهم فحرز عبادي إلى الطور...).


    و لو كنت حقا متبعا لكتاب الله لعرفت يقينا أن نعمة مكالمة الله لعباده لا يمكن أن تنقطع أبدا .لأن آيات قرآنية كثيرة تفيد ذلك قطعا .

    و لن أطرح بين يديك تلك الآيات لأنك صرت تعرفها .و تخاف منها خوفا شديدا .

    لكنني أكتفي بآية واحدة .و أطالبك أن تقدم مثالا واحدا من القرآن أو من الحديث أو من الأدب العربي قديمه و حديثه يكون فيه ( إما +فعل مضارع ) بحيث تفيد الماضي و لا تفيد المستقبل .

    على منوال قول الله تعالى :{يَا بَنِي آدَمَ إِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي فَمَنِ اتَّقَى وَأَصْلَحَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ} (35) سورة الأعراف.

    و قد فسرها ابن كثير فقال : أن الله سيبعث فيهم رسلا ....

    س يبعث ..... أي في المستقبل .

    هذا لتعرف و تعي جيدا أن القرآن قرر أن باب النبوة التابعة لمحمد-ص- لن يقفل أبدا .


    فثبت هنا :

    أنك لا تفهم كتاب الله القرآن حق الفهم .

    بل تخالفه صراحة في مسألة نعمة مكالمة الله لعباده و نعمة النبوة التابعة .

    و لما وجدت نفسك في مأزق عظيم , حيث أنك تدعو البشرية للإيمان بك و مبايعتك .في الوقت نفسه تعتقد انقطاع نعمة مكالمة الله لعباده .فرحت يا عزيزي تخترع فكرة وحي التفهيم .و حملت الآيات القرآنية الكريمة ما لا تحتمل .

    فثبت جهلك للقرآن , و مخالفتك للقرآن .

    فلم يعد لك حجة يا عزيزي اليماني .

    و إني أرى أن نهاية دعوتك يا سيد اليماني قريبة جدا .ذلك أن عيسى بن مريم مسيح بني إسرائيل لن يرجع إلى الدنيا أبدا .لأنه مات و من مات لا يرجع إلى الدنيا .

    و حين تموت و لن يكون ذلك بعيدا فقد شاب شعرك .عندها يدرك أتباعك أنهم كانوا يتبعون سرابا لا ماء فيه .

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في الجمعة مارس 08, 2013 1:07 am

    لكنني أكتفي بآية واحدة .و أطالبك أن تقدم مثالا واحدا من القرآن أو من الحديث أو من الأدب العربي قديمه و حديثه يكون فيه ( إما +فعل مضارع ) بحيث تفيد الماضي و لا تفيد المستقبل .

    على منوال قول الله تعالى :{يَا بَنِي آدَمَ إِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي فَمَنِ اتَّقَى وَأَصْلَحَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ} (35) سورة الأعراف.

    و قد فسرها ابن كثير فقال : أن الله سيبعث فيهم رسلا ....

    س يبعث ..... أي في المستقبل .


    فإن لم تأت بالمثال و لن تفعل فاعلم أن قضيتك انتهت بظهور بطلان دعواك كلها .و شكرا .

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في السبت مارس 09, 2013 1:21 am

    بسم الله الرحمن الرحيم


    والصلاة والسلام على الأنبياء والمرسلين وناصرهم بالحق الإمام ناصر محمد اليمانب وعلى ألهم وصحبهم الطاهرين ومن تبعهم ليوم الدين..
    يامراضي ..إن الحق بين وواضح فلم تجادل بغير الحق
    وما أرى جدالك إلا جدالاً عقيماً فلوكنت باحثاً عن الحق وأنبت إلى الله بصدق وكنت حقاً من الذين يجاهدون في الله لبصرك سبله ولكن يبدو من جدالك أنك تبحث عن ثغره لتعرض عن الحق ولذلك فحتى لو جادلتك بكتاب الله والبيان الحق لسنة رسوله وخليفته فلن تبصر الحق مادمت مصراً على ماأنت عليه من تلبيس الحق بالباطل إلا أن تنب إلى ربك..وإلا فهاتِ البيانَ الأهدى لأيٍ من آيات الكتاب التي فصّلها الإمام ناصر محمد اليماني إن كنت من الصادقين.
    وسلامٌ على المرسلين، والحمد لله ربّ العالمين.

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في السبت مارس 09, 2013 2:03 am

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي الكريم

    طرق الوحي ثلاثه في قول الله تعالى(وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ )صدق الله العظيم

    1- وحي التفهيم عن طريق القلب مباشرة

    2- وحي التكليم من وراء حجاب كما كلم الله موسى عليه السلام

    3- وحي عن طريق جبريل عليه السلام

    تجد مزيد من التفصيل يا اخي الكريم لانواع الوحي من صاحب علم الكتاب الامام ناصر محمد اليماني

    -------------------------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم الأطهار وجميع الأنصار وجميع المُسلمين الأبرار الذين لا تأخذهم العزة بالإثم إن تبين لهم الحق من ربهم استغفروا ربهم وأنابوا وتابوا أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين الذين يحاربونهم في دينهم:-


    ويا فضيلة الشيخ عبد القادر لا تجبر المهدي المنتظر على المُباهلة فتكون من أصحاب النار فاتقي الله الواحد القهار ولا تصد عن إتباع الذكر الذي يحاجكم به المهدي المنتظر ويُحذر البشر من بأس الله بما يسمونه الكوكب العاشر ذلكم كوكب النار سقر, وستعلمون البيان الحق ليلة يسبق الليل النهار, رجوت من ربي أن يريكم الحق حقاً ويرزقكم إتباعه والباطل باطلاً ويرزقكم إجتنابه, وبالنسبة للمُباهلة فسوف يجعلها الإمام المهدي ناصر محمد اليماني عليه وحده إن كان من الظالمين وإن لم يكن المهدي المنتظر فإن عليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين وإن كان الإمام المهدي المنتظر هو حقاً الإمام ناصر محمد اليماني فرجوت من ربي وأتوسل إليه أن يغفر لفضيلة الشيخ عبد القادر إدريس وجميع عُلماء المُسلمين وأمتهم وأقول: اللهم اغفر لهم فإنهم لا يعلمون أني الإمام المهدي المنتظر الحق من ربهم, فأنت يا أخي الكريم جزء من هدف الإمام المهدي فإن فرطت فيك فهذا يعني أني عجزت عن تحقيق هدفي في تحقيق النعيم الأعظم أن يكون الله راضي في نفسه وأسعى إلى هدى الأمة كلها كون ذلك جزء من تحقيق رضوان الله في نفسه ليجعلهم أمة واحدة على صراطٍ مستقيم, ولذلك لن أفرط في مُسلم ولا كافر ولن أفرط فيك أبداً كوني لا أراك من شياطين البشر بل من الذين ضل سعيهم في الحياة الدُنيا ويحسبون أنهم على كتاب الله وسنة رسوله الحق وهم ليسوا على شيء حتى يقيموا ما أنزل الله إليهم في محكم القرآن العظيم, ومثل الشيعة والسنة كمثل اليهود والنصارى وقال الله تعالى:

    (وَقَالَتِ الْيَهُودُ لَيْسَتِ النَّصَارَى عَلَى شَيْءٍ وَقَالَتِ النَّصَارَى لَيْسَتِ الْيَهُودُ عَلَى شَيْءٍ) صدق الله العظيم

    ولكنهم في الحقيقة ليسُوا على شيء النصارى واليهود بسبب عدم إتباع ما أنزل الله إليهم في محكم التوراة والإنجيل والقرآن العظيم, ولذلك قال الله تعالى:

    (قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَسْتُمْ عَلَى شَيْءٍ حَتَّىَ تُقِيمُواْ التَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَمَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُمْ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيراً مِّنْهُم مَّا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ طُغْيَاناً وَكُفْراً فَلاَ تَأْسَ عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ) صدق الله العظيم

    وكذلك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني يقول يامعشر الشيعة والسنة وجميع الفرق الإسلامية لستم على شيء حتى تقيموا ما أنزل الله إليكم في مُحكم كتابه القرآن العظيم فتعتصموا بحبل الله القرآن العظيم المحفوظ من التحريف وتكفروا بما يخالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم سواء يكون في التوراة أو الإنجيل أو في السنة النبوية, وأشهدُ الله وكفى بالله شهيداً أن ما وجدتموه مخالف لمحكم كتاب الله القرآن العظيم في التوراة أو الإنجيل او السنة النبوية أنه جاءكم من عند غير الله أي من عند الشيطان الرجيم إبليس على لسان أوليائه ليجادلوا الحق به وقال الله تعالى:
    (وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَى أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ) صدق الله العظيم

    ويا عُلماء أمة الإسلام وأمتهم إنه لنبأ عظيم أنتم عنه مُعرضون, فلا يصدكم عن إتباع الحق من ربكم الذين يقولون على الله مالا يعلمون, ويامحمود أبو حمزة إن إمرأة النبي إذا خانت زوجها فإنهن ليس كأحد من نساء المُسلمين كون ولدها سوف يكون إبن لنبي ظاهر الأمر فيضل الأمة من بعد أبيه إذا كان من ذريات الشياطين ولذلك ليس نساء الأنبياء كأحد من نساء المُسلمين فمن تخون زوجها في فراشة فإن مصيرها النار وبئس القرار, وقال الله تعالى:

    (يَا نِسَاء النَّبِيِّ مَن يَأْتِ مِنكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا * وَمَن يَقْنُتْ مِنكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُّؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا * يَا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَّعْرُوفًا * وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ) صدق الله العظيم

    ولربما محمود المصري يقول: أفلا ترون أن الإمام ناصر محمد اليماني يقذف نساء محمد رسول الله بالزنا, ومن ثم يرد عليه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: ألا لعنة الله على الذين يلبسون الحق بالباطل وهم يعلمون انه الحق من ربهم, وإنما أردنا ان نبين لك الناموس لنساء الأنبياء في الكتاب أنهم لسن كأحد من النساء, فإذا أنجبت أحدهن ولدا ليس من ذرية زوجها النبي المُرسل فإن في ذلك خطراً عظيم على أتباعه إذا كان من ذريات الشياطين الذين يظهرون الإيمان ويبطنوا الكفر, من الذين لا يلدون إلا فاجراً كفاراً, فسوف يضل الأمة ضلالاً بعيداً ولذلك كان سبب خيانة إمراة نوح ولوط أن أزاغ الله قلوبهن ليكونا من أصحاب الجحيم بسبب خيانتهن لأزواجهن, ولم يذكر الإمام ناصر محمد اليماني جميع نساء الأنبياء إلا بخير وأصلي عليهن وأسلمُ تسليماً, إلا إمرأة نبي الله نوح عليه الصلاة والسلام وإمراة نبي الله لوط عليه الصلاة والسلام أفتي في شأنهن حسب فتوى الله في محكم كتابه في قول الله تعالى:

    {‏ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ كَفَرُوا اِمْرَأَةَ نُوحٍ وَاِمْرَأَةَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلاَ النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ‏}‏ صدق الله العظيم

    وهنا يتوقف المُتدبر لذكر الله فيتفكر ما يقصده الله بالضبط فما هي نوع هذه الخيانة؟ فلا يجوز الإستغناء بهذه الآية التي تبين خيانتهن في موضوع معين, وكان ذلك سبب أن صرف الله قلوبهن عن اتباع الحق من ربهن, ولكن ما نوع تلك الخيانة بالضبط فهل هي خيانة زوجية؟ فبالعقل والمنطق إذا كان الله يقصد خيانة زوجية فلا بد أن تحمل أحدهن حتى يبين الله في الكتاب عن نوع خيانتهن ولذلك تجدوا الجواب في قول الله تعالى:

    (وَنَادَى نُوحٌ رَبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ (45)
    قَالَ يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ) صدق الله العظيم


    فهذا يعني أنه ليس من أهلة وليس من ذريته ومن ثم بين الله لكم أنه حقاً ليس من أهلة وليس من ذريته ولذلك قال الله تعالى:

    (وَلَقَدْ نَادَانَا نُوحٌ فَلَنِعْمَ الْمُجِيبُونَ وَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ مِنَ الْكَرْبِ الْعَظِيمِ وَجَعَلْنَا ذُرِّيَّتَهُ هُمُ الْبَاقِينَ) صدق الله العظيم

    أفلا تعلم أن الذين أهلكهم الله بالغرق جميعهم من ذريات الشياطين فلا يلدوا إلا فاجراً كفاراً, ولذلك قال نبي الله نوح عليه الصلاة والسلام:

    (إِنَّكَ إِنْ تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا) صدق الله العظيم

    ومن ثم وعد الله نبيه بالإجابة بشرط أن لا يخاطبه في الذين كفروا أو في أحدهم وقال الله تعالى:

    (وَأُوحِيَ إِلَىَ نُوحٍ أَنّهُ لَن يُؤْمِنَ مِن قَوْمِكَ إِلاّ مَن قَدْ آمَنَ فَلاَ تَبْتَئِسْ بِمَا كَانُواْ يَفْعَلُونَ وَاصْنَعِ الْفُلْكَ بِأَعْيُنِنَا وَوَحْيِنَا وَلاَ تُخَاطِبْنِي فِي الّذِينَ ظَلَمُوَاْ إِنّهُمْ مّغْرَقُونَ) صدق الله العظيم

    ولكن نبي الله نوح حين جاء الغرق فتنته رحمته بإبنه فخالف لأمر ربه ((وَلاَ تُخَاطِبْنِي فِي الّذِينَ ظَلَمُوَاْ إِنّهُمْ مّغْرَقُونَ)) ولكنه حين الغرق لإبنه قال:

    ((رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ)) صدق الله العظيم

    ولكن هُنا نتفكر في لماذا حاج نبي الله نوح ربه بقوله: (رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ)

    والجواب عن سبب هذا الإحتجاج من نوح إلى ربه وذلك لأن الله وعده ان ينجيه في السفينة هو وأهله والذين أمنوا معه وقال الله تعالى:

    (حَتّى إِذَا جَاءَ أَمْرُنَا وَفَارَ التَّنُّورُ قُلْنَا احْمِلْ فِيهَا مِنْ كُلّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَأَهْلَكَ إلاّ مَنْ سَبَقَ عَلَيْهِ الْقَوْلُ وَمَنْ آمَنَ وَمَا آمَنَ مَعَهُ إلاّ قَليلٌ) صدق الله العظيم

    ولذلك ظن نبي الله نوح ان الله سوف يهدي إبنه فيركب معهم كونه من أهله فقد وعده الله أن ينجيه وأهله ومن آمن معه, ولكن نبي الله نوح حاول مع إبنه ان يركب معهم كونه من أهله فقد وعده الله أن ينجيه وأهله ولكن إبنه أبى ولذلك حاج نبي الله ربه بوعده له من قبل وقال:

    ((رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ)) صدق الله العظيم

    فانظروا لقول نبي الله نوح:
    ((رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ))

    فما يقصد بقوله ووعدك الحق وذلك لأنه وعده الله بنجاة اهله في قول الله تعالى:
    ((احْمِلْ فِيهَا مِنْ كُلّ زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ وَأَهْلَكَ))


    ولذلك خاطب نوح عليه الصلاة والسلام ربه وقال:
    ((رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ)) صدق الله العظيم

    وبرغم أن نبي الله نوح هو من أهل ذلك الولد كونه من رباه فهو أبوه من التبني ولكن الله يعلم أنه ليس إبنه من دمه بسبب انه ثمرة عمل غير صالح من زوجته ولذلك قال الله تعالى:

    ((قَالَ يَانُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ)) صدق الله العظيم

    فإلى متى تظل تحاجنا في خيانة إمرأة نوح ولوط عليهم الصلاة والسلام يا أبو حمزة لتضيع وقتنا حتى لا نبين للمُسلمين ما سوف ينفعهم وينقذهم من فتنة المسيح الكذاب ولسوف نبين في هذا البيان نفي رؤية الله جهرة حين تكليم عباده في الدُنيا والأخرة وإنا لصادقون, وياقوم لا بد لكم أن تعلموا كيف طريقة الإمام المهدي في تفصيل كتاب الله القرآن العظيم, فلن تجدوه مجرد تفسير كمثل تفاسيركم الظنية التي يناقض بعضها بعضاً بل بيان الإمام المهدي للقرآن العظيم هو تفصيل الكتاب لا ريب فيه كونه يفصل لكم القرآن بالقرآن في قلب وذات الموضوع فحين تجدوني أفتيكم بعدم رؤية الله جهرة فليس أني اعتمدت على آية واحدة فأحاججكم بها, كلا وربي بل نأتيكم بالبيان بالتفصيل من محكم الكتاب ذكرى لأولوا الألباب, وعلى سبيل المثال نفي الإمام المهدي لرؤية الله جهرة سُبحانه وذلك لأني أجد عدم رؤية الله جهرة من صفات الله الأزلية في محكم كتابه كما جاء ذلك من ضمن التعريف عن صفات الرب الأزلية تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَنَّى يَكُونُ لَهُ وَلَدٌ وَلَمْ تَكُنْ لَهُ صَاحِبَةٌ وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (101) ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ فَاعْبُدُوهُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ (102) لَا تُدْرِكُهُ الْأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الْأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ)) صدق الله العظيم

    وبما أن هذا التعريف لصفات الرب الأزلية ولذلك قال الله تعالى:

    (ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ خَالِقُ كُلِّ شَيْءٍ فَاعْبُدُوهُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ وَكِيلٌ (102) لَا تُدْرِكُهُ الْأَبْصَارُ وَهُوَ يُدْرِكُ الْأَبْصَارَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ) صدق الله العظيم

    بمعنى لا تحيط برؤيته الأبصار ولا يُكلم أحداً من عباده إلا من وراء حجاب تصديقاً لقول الله تعالى:

    {وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم

    بمعنى ما كان لبشر أن يكلمه الله جهرة وهو يراه سبحانه وكما أسلفنا بيان طرق الوحي الثلاثة من الرب, إما وحي التفهيم المباشر من الرب إلى القلب كما اوحى الله إلى قلب يوسف عليه الصلاة والسلام والسلام:

    ((وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَـذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ)) صدق الله العظيم

    فقد أوحى الله بوحي التفهيم إلى قلب يوسف أن هذا المكر الذي يمكروا به إخوته سوف يكون سبب عزه وسوف يجدوه يوماً ما في عز وهم في ذل ثم ينبئهم بأمرهم هذا الذي صنعوه به وهم لا يشعرون أنه أخاهم يوسف كونه صار في مكان عزيز, وهذا ما حدث بالضبط فقد جاؤوا إخوته يتسولوا من يوسف أن يتصدق عليهم فكانوا بوضع ذليل وهو في مكان عزيز ولذلك لم يشعرون أنه اخاهم يوسف ولذلك نبأهم بما صنعوه به ومن ثم علموا أنه أخاهم يوسف وقال تعالى:

    ((فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَيْهِ قَالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُّزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَآ إِنَّ اللّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ (89)قَالَ هَلْ عَلِمْتُم مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنتُمْ جَاهِلُونَ (90)قَالُواْ أَإِنَّكَ لَأَنتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَاْ يُوسُفُ)) صدق الله العظيم

    وذلك هو التفصيل لوحي التفهيم من الرب إلى قلب يوسف عليه الصلاة والسلام من قبل ان يبعثه الله رسولاً إلى آل فرعون ولا يزال صغيراً في السن وقال الله تعالى:
    (وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِ لَتُنَبِّئَنَّهُم بِأَمْرِهِمْ هَـذَا وَهُمْ لاَ يَشْعُرُونَ) صدق الله العظيم

    أي سوف تذكرهم بأمرهم هذا وهم لا يشعرون أنك أخاهم يوسف كون الله سوف يعزك بسبب مكرهم ويذلهم بسبب مكرهم بك بغير الحق ثم جاء تصديق وحي التفهيم بالحق على الواقع الحقيقي وقال الله تعالى:
    ((فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَيْهِ قَالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُّزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَآ إِنَّ اللّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ (89)قَالَ هَلْ عَلِمْتُم مَّا فَعَلْتُم بِيُوسُفَ وَأَخِيهِ إِذْ أَنتُمْ جَاهِلُونَ (90)قَالُواْ أَإِنَّكَ لَأَنتَ يُوسُفُ قَالَ أَنَاْ يُوسُفُ وَهَذَا أَخِي قَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَيْنَا إِنَّهُ مَن يَتَّقِ وَيِصْبِرْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (91)قَالُواْ تَاللّهِ لَقَدْ آثَرَكَ اللّهُ عَلَيْنَا وَإِن كُنَّا لَخَاطِئِينَ (92)قَالَ لاَ تَثْرَيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ)) صدق الله العظيم

    وكذلك من برهان وحي التفهيم من الرب إلى القلب قول الله تعالى:

    (فَتَلَّقى آَدَمُ مِن رَّبِّهِ كَلِمَاتٍ فَتَابَ عَلَيْهِ إِنَّهُ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ) صدق الله العظيم

    وإنما تلقى أدم وزوجته إلى قلوبهم كلمات الدُعاء إلى ربهم وقال الله تعالى:

    ((رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِنْ لمَ تَغْفِرْلَنَا وَتَرْحَمْناَ لَنَكُوْنَنَّ مِنَ اْلخَاسِرِيْنْ)) صدق الله العظيم

    ولكن الله لا يكلم الكافرين يوم القيامة بوحي التفهيم عن الدعاء إلى ربهم ليرحمهم وقال الله تعالى:

    (وَلَا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ وَلَا يَنْظُرُ إِلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَلَا يُزَكِّيهِمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ) صدق الله العظيم

    ولا يقصد الله أنه لا يكلمهم بوحي التكليم من وراء الحجاب بل ستجدوه يكلمهم تكليماً وقال الله تعالى:

    ((يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا شَهِدْنَا عَلَى أَنفُسِنَا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ))

    وقال الله تعالى:
    (أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنْتُمْ بِهَا تُكَذِّبُونَ ( 105 ) قَالُوا رَبَّنَا غَلَبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَتُنَا وَكُنَّا قَوْمًا ضَالِّينَ ( 106 ) رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ ( 107 ) قَالَ اخْسَئُوا فِيهَا وَلا تُكَلِّمُونِ) صدق الله العظيم
    إذاً ياقوم فما يقصد الله تعالى بقوله: ( وَلَا يُكَلِّمُهُمُ اللَّهُ وَلَا يَنْظُرُ إِلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ)
    إذاً فهو يقصد أنه لا يكلمهم بوحي التفهيم إلى قلوبهم ليسألوه رحمته وكذلك لا ينظر إليهم من ذات نفسه وهم لم يسألوه رحمته وإنما سألوه أن يرجعهم للحياة الدنيا ليعملوا غير الذي كانوا يعملون, فقد تبين لكم طريقة وحي التفهيم من الرب إلى القلب مباشرة وذلك الوحي هو من أخطر أنواع الوحي على الذين لا يعلمون كونه قد يوسوس له شيطان في صدره فيزعم أنه وحي التفهيم, إذاً فلا بد لوحي التفهيم من سلطان العلم من الكتاب, وأما حدثني قلبي ومن غير سلطان يأتي به مما علمه الله فلا قبول له لدينا كون الحجة هي سلطان العلم, فإن كان الإمام المهدي يفتيكم أنه يتلقى البيان الحق للقرآن بوحي التفهيم من الرب إلى القلب مباشرة فإنكم تجدوني آتيكم بسلطان العلم الذي ألهمني به ربي في محكم الكتاب ذكرى لأولوا الألباب كون الإمام المهدي لا يحفظ القرآن عن ظهر قلب وعلى كل حال نعود لقول الله تعالى:

    {وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ} صدق الله العظيم

    فأما الطريقة الأولى لوحي التفهيم في قول الله تعالى:
    (وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا ) فقد بيناها لكم بالحق فذلك هو وحي التفهيم وأما الطريقة الثانية فهي وحي التكليم من وراء الحجاب في قول الله تعالى:
    ((أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ))

    وأما الطريقة الثالثة فهي إرسال جبريل عليه الصلاة والسلام تصديقاً لقول الله تعالى:
    ((أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ)) صدق الله العظيم.


    ألا والله الذي لا إله غيره أن الله اراني المسيح الكذاب في المنام,
    وقال المسيح الكذاب: أنا الله وعندي جنة وعندي نار
    ومن ثم نظر إلى الإمام ناصر محمد اليماني نظرة حقد شديد وقال: وأنا الذي أنزلت القرآن
    ومن ثم رديت عليه وقلت له: أنت الذي أنزل القرآن؟!
    قال: نعم
    ومن ثم حاججته بقول الله تعالى:
    ((وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَن يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِن وَرَاء حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاء إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ)) صدق الله العظيم

    ومن ثم تقدمت إليه حتى صار أنفي على مقربة من أنفه و قلت له: فكيف تكلمنى مواجهة ونحن نراك؟! فغلبته بالحق وكنت أسمع صريف أسنانه من الغيظ
    ومن ثم قال: حرام وطلاق إني الله
    أنتهت رؤياي للمسيح الكذاب وأقمت عليه الحجة من محكم الكتاب, فحاجوه بذلك إن كنتم تؤمنون بكتاب الله القرآن العظيم.

    وياقوم إتقوا الله واتبعوا الحق من ربكم فلم يحتجب الرب عن الأبصار حتى تؤمنوا به عن ظهر الغيب, بل لأنه لا يستحمل رؤية عظمة ذات الله إلا شيء مثله يساويه في العظمة الذاتية ولكنه قال تعالى: (لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ البَصِيرُ) صدق الله العظيم

    وقد ضرب الله لكم المثل على الواقع الحقيقي لماذا لا يتجلى لأبصار خلقه أجمعين, كون أبصار خلقه أجمعين لا تتحمل رؤية عظمة ذات الله سُبحانه وتعالى علواً كبيراً, وضرب الله المثل على ذلك الجبل العظيم وقال الله تعالى:

    ((وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَنْ تَرَانِي وَلَكِنِ انظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَى صَعِقًا فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ)) صدق الله العظيم

    إذاً ياقوم إن من صفات الرب أن يكلم عباده من وراء الحجاب سواء في الدُنيا اوالآخرة وقال الله تعالى:

    {وَيَوْمَ تَشَقَّقُ السَّمَاء بِالْغَمَامِ وَنُزِّلَ الْمَلَائِكَةُ تَنزِيلًا} صدق الله العظيم

    فماهو ذلك الغمام ؟ والجواب تجدوه في محكم الكتاب أنه حجاب الرب سُبحانه بين العبيد والرب المعبود وقال الله تعالى:

    (هَلْ يَنظُرُونَ إِلاَّ أَن يَأْتِيَهُمُ اللّهُ فِي ظُلَلٍ مِّنَ الْغَمَامِ وَالْمَلآئِكَةُ وَقُضِيَ الأَمْرُ وَإِلَى اللّهِ تُرْجَعُ الأمُورُ) صدق الله العظيم

    ولكن الذين في قلوبهم زيغ عن الحق من ربهم سوف يترك جميع هذه الآيات المحكمات البينات للعالم والجاهل وكأنه لم يسمعها ويذهب إلى الآيات المتشابهات ليحاجج الإمام المهدي برؤية الله جهرة فيقول: قال الله تعالى:
    ((وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ)) صدق الله العظيم

    فوقعوا في المتشابه, ألا وأن التشابه هو في قوله تعالى:
    ((نَّاظرَةٌ)) فظنوا أنه يقصد الناظر بالنظر وهو يقصد الإنتظار, كمثل قول ملكة سبأ: (فَنَاظِرَةٌ بِمَ يَرْجِعُ الْمُرْسَلُونَ) أي منتظرة وكذلك قول الله تعالى:
    ((وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَّاضِرَةٌ إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ))

    فهو يقصد الوجوه الباطنة التي يتعامل الله معها وهي القلوب وقال الله تعالى:
    (يَوْمَ لا يَنفَعُ مَالٌ وَلا بَنُونَ إِلا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ) صدق الله العظيم

    فذلك هو الوجه المقصود وقد بينه الله لكم في ذات الموضوع أن وجوه تنتظر الرحمة من الله ووجوه تنتظر أن يفعل بها فاقره ولذلك قال الله تعالى:

    ((وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَاضِرَةٌ إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ وَوُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ بَاسِرَةٌ تَظُنُّ أَنْ يُفْعَلَ بِهَا فَاقِرَةٌ)) صدق الله العظيم

    إذاً هو يتكلم عن المنتظرين لرحمته والمنتظرين لعذابه, كلٌّ حسب ظنه في ربه,
    (وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ نَاضِرَةٌ إِلَى رَبِّهَا نَاظِرَةٌ)
    ((وَوُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ بَاسِرَةٌ تَظُنُّ أَنْ يُفْعَلَ بِهَا فَاقِرَةٌ))

    وياقوم لم يأمركم الله أن تتبعوا ظاهر المتشابه كونكم إذا اتبعتم المتشابه من القرآن الذي لا يزال بحاجة للتأويل وتركتم الآيات المحكمات البينات هن أم الكتاب في قلب وذات الموضوع, فإذا تركتموها واتبعتم الآيات التي لها تأويل غير ظاهرها ففي قلوبكم زيغ عن الحق في آيات الكتاب المحكمات البينات لعالمكم وجاهلكم هن أم الكتاب, وبذلك تعلمون الذين في قلوبهم زيغ عن الحق المحكم في آيات أم الكتاب ولذلك قال الله تعالى:

    (هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحْكَمَاتٌ هُنَّ أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ 7 رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ 8 رَبَّنَا إِنَّكَ جَامِعُ النَّاسِ لِيَوْمٍ لَا رَيْبَ فِيهِ إِنَّ اللَّهَ لَا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ) صدق الله العظيم

    اللهم قد بلغت اللهم فاشهد وإن كان الحق مع الشيعة في هذه العقيدة بعدم رؤية الله جهرة فإنهم على ضلال مبين في عقائد أخرى كمثل عقيدتهم في عصمة الأنبياء والأئمة من الخطيئة عصمة مطلقة وتجدوهم يحاجون الناس بقول الله تعالى:
    (وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ) صدق الله العظيم

    فوقعوا في المتشابه كون التشابه بالضبط هو قوله تعالى:
    (قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ) فظنوا الشيعة أنهُ يقصد ظلم الخطيئة بقوله تعالى: (لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ)
    ولكنه يقصد ظلم الشرك بالله فكيف يُخرج الناس من الظلمات إلى النور ويهديهم إلى صراط العزيز الحميد من كان في قلبه ظلم الشرك بالله ولكن يامعشر الشيعة "لو أنكم تركتم هذه الآية التي لا تزال بحاجة للتأويل واتبعتم العقيدة الحق في محكم كتاب الله عن عدم عصمة المُرسلون من الخطيئة ومن تاب فإن ربي غفورٌ رحيم وقال الله تعالى:

    ((يَا مُوسَى لَا تَخَفْ إِنِّي لَا يَخَافُ لَدَيَّ الْمُرْسَلُونَ (10) إِلَّا مَن ظَلَمَ ثُمَّ بَدَّلَ حُسْناً بَعْدَ سُوءٍ فَإِنِّي غَفُورٌ رَّحِيمٌ)) صدق الله العظيم

    وتجدوا رسول الله موسى حين ظلم نفسه بارتكاب الخطيئة فقتل نفس بغير الحق فتاب إلى ربه وتاب الله عليه وقال الله تعالى:

    ((وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَاسْتَوَى آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ ( 14 ) وَدَخَلَ الْمَدِينَةَ عَلَى حِينِ غَفْلَةٍ مِنْ أَهْلِهَا فَوَجَدَ فِيهَا رَجُلَيْنِ يَقْتَتِلانِ هَذَا مِنْ شِيعَتِهِ وَهَذَا مِنْ عَدُوِّهِ فَاسْتَغَاثَهُ الَّذِي مِنْ شِيعَتِهِ عَلَى الَّذِي مِنْ عَدُوِّهِ فَوَكَزَهُ مُوسَى فَقَضَى عَلَيْهِ قَالَ هَذَا مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ عَدُوٌّ مُضِلٌّ مُبِينٌ ( 15 ) قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي فَغَفَرَ لَهُ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ)) صدق الله العظيم

    فانظروا لقول الله تعالى:
    (فَوَكَزَهُ مُوسَى فَقَضَى عَلَيْهِ قَالَ هَذَا مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ إِنَّهُ عَدُوٌّ مُضِلٌّ مُبِينٌ ( 15 ) قَالَ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي فَاغْفِرْ لِي فَغَفَرَ لَهُ إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ)

    إذاً يامعشر الشيعة الإثني عشر إن في بيانكم للقرآن تناقضاً كبيراً وكان سبب شرك كثيراً منكم بالمبالغة في الأئمة المصطفين هو إتباعكم للمُتشابه في قول الله تعالى:
    (وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ)

    فظننتم أنه يقصد ظُلم الخطيئة وهو يقصد ظُلم الشرك فكيف لإمام أن يخرج الناس من الظُلمات إلى النور فيهديهم إلى صراط العزيز الحميد وقلبه ليس سليم من ظُلم الشرك بالله ولذلك قال الله تعالى:
    (وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَامًا قَالَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِي قَالَ لا يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ)صدق الله العظيم

    ويامعشر الشيعة والسنة وجميع الذين فرقوا دينهم شيعاً وكل حزب بما لديهم من العلم فرحون, إنما جعل الله الإمام المهدي حكم بينكم بالحق فيما كنتم فيه تختلفون، ولا ينبغي للحق أن يتبع أهواءكم بل أصدق ما كان من الحق لديكم وأخالفكم إلى الحق فيما كنتم عليه من عقائد الباطل, وما ينبغي للحق أن يتبع أهواءكم ويا معشر الباحثين عن الحق إذا تبين لكم الحق فلا تنصتوا وقولوا أضعف الإيمان إن الحق هو مع الإمام ناصر محمد اليماني في المسألة الفلانية ولكن لا يعني هذا أنه المهدي المنتظر حتى يصدقه الله الرؤيا بالحق فنجده قد هيمن بالحق في جميع مواضيع الحوار في دين الله ويهيمن علينا في جميع ما كنا فيه نتخلف, فلا يجامل هذا ولا ذاك على حساب الدين وما ينبغي له إن كان الإمام المهدي الحق فلا يخاف في الله لومة لائم وسوف يظهره الله شئنا أم أبينا بعذاب شديد لئن أعرضنا عن إتباع الحق من الله العزيز الحكيم.


    وأما الذي يسأل عن قول الله تعالى:

    (وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِلَّ قَوْمًا بَعْدَ إِذْ هَدَاهُمْ حَتَّى يُبَيِّنَ لَهُمْ مَا يَتَّقُونَ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ) صدق الله العظيم

    وتجد الجواب في قول الله تعالى:
    ((فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ)) صدق الله العظيم

    أي فلما زاغوا عن إتباع الحق من ربهم (أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ)
    ولكني أراك تريد ان تقول إنما الحجة هم الأنبياء والمُرسلون على الناس وبما أن ناصر محمد اليماني ليس بنبي ولا رسول فأصبح لا ولن يعذبنا الله أبداً لو لم نتبعه كونه ليس من الأنبياء والمُرسلين! ومن ثم يرد عليك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني وأقول: إنك أنت الحكيم الرشيد ولم يجعل الله الحجة على عباده في ذات الأنبياء بل جعل الله الحجة على عباده هو في الكتاب الذي يحاجوا به أنبياءه والمهدي المنتظر تصديقاً لقول الله تعالى:

    ((وَهَذَا كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ فَاتَّبِعُوهُ وَاتَّقُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (155) أَنْ تَقُولُوا إِنَّمَا أُنْزِلَ الْكِتَابُ عَلَى طَائِفَتَيْنِ مِنْ قَبْلِنَا وَإِنْ كُنَّا عَنْ دِرَاسَتِهِمْ لَغَافِلِينَ (156) أَوْ تَقُولُوا لَوْ أَنَّا أُنْزِلَ عَلَيْنَا الْكِتَابُ لَكُنَّا أَهْدَى مِنْهُمْ فَقَدْ جَاءَكُمْ بَيِّنَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ فَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ كَذَّبَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَصَدَفَ عَنْهَا سَنَجْزِي الَّذِينَ يَصْدِفُونَ عَنْ آيَاتِنَا سُوءَ الْعَذَابِ بِمَا كَانُوا يَصْدِفُونَ)) صدق الله العظيم

    إذاً الحجة على العباد ليس في ذات الأنبياء ولا المهدي المنتظر بل الحجة لله عليهم حتى عذبهم هو كفرهم بآيات الكتاب التي تتلى عليهم وقال الله تعالى:

    ((يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالإِنسِ أَلَمْ يَأْتِكُمْ رُسُلٌ مِنْكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي وَيُنذِرُونَكُمْ لِقَاءَ يَوْمِكُمْ هَذَا قَالُوا شَهِدْنَا عَلَى أَنفُسِنَا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَشَهِدُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ أَنَّهُمْ كَانُوا كَافِرِينَ))

    وقال الله تعالى:
    ((أَلَمْ تَكُنْ آيَاتِي تُتْلَى عَلَيْكُمْ فَكُنْتُمْ بِهَا تُكَذِّبُونَ ( 105 ) قَالُوا رَبَّنَا غَلَبَتْ عَلَيْنَا شِقْوَتُنَا وَكُنَّا قَوْمًا ضَالِّينَ (106 ) رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْهَا فَإِنْ عُدْنَا فَإِنَّا ظَالِمُونَ ( 107 ) قَالَ اخْسَئُوا فِيهَا وَلا تُكَلِّمُونِ )) صدق الله العظيم

    إذاً لم يعذب الله عباده الذين كذبوا بأنبياء الله بسبب انهم كذبوا بأنبياء الله بل بسبب أنهم كذبوا بآيات الكتاب التي يتلوها عليهم أنبياء الله ومن كذب بأنبياء الله الحق فهو لم يكذب بأنبياء الله أصلاً بل هو كذب بآيات الله التي يتلوها عليهم أنبياء الله ولذلك قال الله تعالى:

    ((فَإِنَّهُمْ لا يُكَذِّبُونَكَ وَلَكِنَّ الظَّالِمِينَ بِآيَاتِ اللَّهِ يَجْحَدُونَ)) صدق الله العظيم

    وكذلك الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني فمن كذب بدعوته إلى الإحتكام إلى كتاب الله القرآن العظيم فإنه لم يكذب ناصر محمد اليماني بل كذب بكتاب الله القرآن العظيم ولن يجد له من دون الله ولياً ولا نصيراً وقال الله تعالى:

    (وَاتَّبِعُوا أَحْسَنَ مَا أُنزِلَ إِلَيْكُم مِّن رَّبِّكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ العَذَابُ بَغْتَةً وَأَنتُمْ لَا تَشْعُرُونَ (56) أَن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَى علَى مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ (57) أَوْ تَقُولَ لَوْ أَنَّ اللَّهَ هَدَانِي لَكُنتُ مِنَ الْمُتَّقِينَ (58) أَوْ تَقُولَ حِينَ تَرَى الْعَذَابَ لَوْ أَنَّ لِي كَرَّةً فَأَكُونَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ (59) بَلَى قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ) صدق الله العظيم

    فانظر لحجة الله على عباده يوم القيامة:
    ((بَلَى قَدْ جَاءَتْكَ آيَاتِي فَكَذَّبْتَ بِهَا وَاسْتَكْبَرْتَ وَكُنتَ مِنَ الْكَافِرِينَ))

    ولكنك أخي الكريم كنت تريد ان تستنبط من الكتاب أنه لن يعذب الله البشر بسبب تكذيبهم بالمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني كون المهدي المنتظر لم يجعله الله نبي ولا رسولاً ولكن المهدي المنتظر يرد عليك بالقول المختصر وأقول فلن يعذب الله البشر بسبب تكذيبهم بالمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني بل بسبب إعراضهم عن إتباع الذكر الذي يدعوهم إليه المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وقال الله تعالى:
    ((تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَ اللَّهِ وَآيَاتِهِ يُؤْمِنُونَ))

    وقال الله تعالى:
    ((وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلَّا الْفَاسِقُونَ)) صدق الله العظيم

    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين.


    خليفة الله وعبده الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    مراضى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 28/02/2013

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف مراضى في الأحد مارس 10, 2013 1:52 pm

    السلام عليكم .
    الأخ البيعة لله : هل أنت السيد ناصر محمد اليماني نفسه ؟.

    مجرد سؤال فقط.

    أما في القضية فقد حسمت بالأدلة القرآنية .

    (( لكنني أكتفي بآية واحدة .و أطالبك أن تقدم مثالا واحدا من القرآن أو من الحديث أو من الأدب العربي قديمه و حديثه يكون فيه ( إما +فعل مضارع ) بحيث تفيد الماضي و لا تفيد المستقبل .

    على منوال قول الله تعالى :{يَا بَنِي آدَمَ إِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي فَمَنِ اتَّقَى وَأَصْلَحَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ} (35) سورة الأعراف.

    و قد فسرها ابن كثير فقال : أن الله سيبعث فيهم رسلا ....

    س يبعث ..... أي في المستقبل .


    فإن لم تأت بالمثال و لن تفعل فاعلم أن قضيتك انتهت بظهور بطلان دعواك كلها .و شكرا .)).


    لن أطلب أكثر من هذا المثال .

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الأربعاء مارس 13, 2013 1:53 am

    إجابة الأواب
    من الأنصار السابقين

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والصلاة والسلام على خاتم النبيين محمد بن عبدالله بن عبدالمطلب صلى الله عليه واله وسلم وال بيته الطاهرين
    أشهد جموع المتابعين والأمة الاسلامية والناس أجمعين , وأشهد الله وكفى بالله شهيداً , أن محمد بن عبد الله قد مات وانتقل الى جنة ربه الرحمن الواحد الأحد فى مقعد صدق عند مليك مقتدر وليس له حاجة أن يعود مرة أخرى الى هذه الدنيا
    قال الله تعالى (((وَمَا مُحَمَّدٌ إِلاَّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىَ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللّهُ الشَّاكِرِينَ﴿144﴾)) صدق الله العظيم

    وقال الله تعالى ((إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ﴿30﴾)) صدق الله العظيم

    وقال الله تعالى (((وَمَن يُطِعِ اللّهَ وَالرَّسُولَ فَأُوْلَـئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاء وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَـئِكَ رَفِيقاً﴿69﴾ ذَلِكَ الْفَضْلُ مِنَ اللّهِ وَكَفَى بِاللّهِ عَلِيماً﴿70﴾)) صدق الله العظيم

    وقال الله تعالى ((إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ﴿54﴾ فِي مَقْعَدِ صِدْقٍ عِندَ مَلِيكٍ مُّقْتَدِرٍ﴿55﴾)) صدق الله العظيم

    فلا حاجة لنبى الله الخاتم محمد صلى الله عليه واله وسلم فى الرجوع والعودة الى هذه الحياة الدنيا فاتقوا الله يامن تقولون على الله مالاتعلمون

    ويا ايها المحاور شاهد حق ماقولك فى العهد الذى قد أخذه الله على بنى آدم وهم لايزالون فى عالم الذر فى ظهر أبونا آدم عليه الصلاة والسلام

    قال الله تعالى (((﴾ وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ﴿172﴾)) صدق الله العظيم

    لذا قال الله تعالى منبأً بإرسال رسله الى من يشاء من عباده مستقبلا تترا حتى يأتى خاتمهم وأعلمهم محمد صلى الله عليه واله وسلم فيختم به النبيين والمرسلين

    قال الله تعالى ((يَا بَنِي آدَمَ إِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي فَمَنِ اتَّقَى وَأَصْلَحَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ﴿35﴾)) صدق الله العظيم

    ولنرجع الى الماضى قليلا لنعرف حقيقة القصة بالضبط منذ أن عصى آدم ربه رغم نهي الله له ان لا يأكل من الشجرة

    قال الله تعالى (((فَوَسْوَسَ إِلَيْهِ الشَّيْطَانُ قَالَ يَا آدَمُ هَلْ أَدُلُّكَ عَلَى شَجَرَةِ الْخُلْدِ وَمُلْكٍ لَّا يَبْلَى﴿120﴾ فَأَكَلَا مِنْهَا فَبَدَتْ لَهُمَا سَوْآتُهُمَا وَطَفِقَا يَخْصِفَانِ عَلَيْهِمَا مِن وَرَقِ الْجَنَّةِ وَعَصَى آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَى﴿121﴾ ثُمَّ اجْتَبَاهُ رَبُّهُ فَتَابَ عَلَيْهِ وَهَدَى﴿122﴾ قَالَ اهْبِطَا مِنْهَا جَمِيعاً بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدًى فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى﴿123﴾ وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى﴿124﴾ قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيراً﴿125﴾ قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى﴿126﴾ وَكَذَلِكَ نَجْزِي مَنْ أَسْرَفَ وَلَمْ يُؤْمِن بِآيَاتِ رَبِّهِ وَلَعَذَابُ الْآخِرَةِ أَشَدُّ وَأَبْقَى﴿127﴾))) صدق الله العظيم

    وهنا نتامل قول الله تعالى ((( فَإِمَّا يَأْتِيَنَّكُم مِّنِّي هُدًى فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلَا يَضِلُّ وَلَا يَشْقَى﴿123﴾)) صدق الله العظيم

    وقول الله تعالى ((({يَا بَنِي آدَمَ إِمَّا يَأْتِيَنَّكُمْ رُسُلٌ مِّنكُمْ يَقُصُّونَ عَلَيْكُمْ آيَاتِي فَمَنِ اتَّقَى وَأَصْلَحَ فَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ} (35) سورة الأعراف.

    إذا فالتنبيه على بنى آدم كان فى العهد الاول وليس كما تزعم بأن الله مستمرا فى إرسال الانبياء بعد موت خاتمهم محمد صلى الله عليه واله وسلم
    ولكن السؤال هنا فهل كل الناس قد تم إعلامهم برسالة الرسول او النبى

    والجواب فى قول الله تعالى ((اقْرَأْ كَتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيباً﴿14﴾ مَّنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدي لِنَفْسِهِ وَمَن ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلُّ عَلَيْهَا وَلاَ تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى وَمَا كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً﴿15﴾)) صدق الله العظيم

    إذا هنا من المؤكد أن الله لايعذب من لم يعلم برسالة الرسول أو النبى , والدليل هو أصحاب الاعراف الذين ماتوا قبل أن يتم إرسال النبى أو الرسول الى أقوامهم
    قال الله تعالى (((وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَإِذَا هُم مِّنَ الْأَجْدَاثِ إِلَى رَبِّهِمْ يَنسِلُونَ﴿51﴾ قَالُوا يَا وَيْلَنَا مَن بَعَثَنَا مِن مَّرْقَدِنَا هَذَا مَا وَعَدَ الرَّحْمَنُ وَصَدَقَ الْمُرْسَلُونَ﴿52﴾)) صدق الله العظيم

    فيا جماعة الاحمدية التى تدعى الاسلام فقد كفرتم بأن محمدا آخر الانبياء وبأنه خاتمهم وقد انكرتم معلوم من الدين بالضرورة فكفرتم بعقيدة ناصعة بينة لاتحتاج الى مجهود لإثباتها يعلمها العالم والجاهل على حد سواء, وتأتوننا قاصدين أن تلوون عنق الحقيقة وتدعون بأنه توجد نبوة تابعة , وهل التابع لمنهاج النبوة الاولى تسمونه نبى أفلا تعقلون بل التابعين لمنهاج النبوة الاولى هم تابعين مؤمنين مصدقين موقنين بنبوة النبى الخاتم محمد صلى الله عليه واله وسلم ,
    والذى سيُعيد الناس الى منهاج النبوة الاولى فهو الذى يكون قادرا على إسترجاع كل الحقيقة من مختلف الفرق والجماعات التى كل منها قد أخذ جزءا فقط من الحقيقة أو بعضا منها وكل حزب بمالديه -من هذا الجزء من ومعه كثيرا من الباطل- فرحون بما عندهم مكتفون بما لديهم من علم مزور مشوش
    ان الذى سيجمع كل الحقيقة - من كل هذه الفرق والجماعات- كما كانت فى عهد النبى الخاتم واصحابه الخلفاء الاربعة هو الامام المهدى المنتظر الحق لذا ستجدون برهانا بينا صريحا واضحا يخاطب العقل والمنطق بما فى آيات كتاب الله البينات من محكمه لا من متشابهه
    يا ايها الاحمدييون -وكثيرا من الفرق التى تفرقت عن دين الله - كونوا من الشاكرين أن أطلعكم الله على دعوة الامام ناصر محمد اليمانى المهدى المنتظر فكونوا لله من الشاكرين واسألوه بصدق ان يهديكم للحق ان كنتم صادقين

    ويا اخى لاتُقول الامام مالم يقُوله ومالم يعتقد به
    فهل الامام انكر الوحى جميعا من بعد رسول الله
    كلا
    بل قلنا مرارا وتكرارا بأنه يوجد وحى التفهيم
    والذى قد انقطع هو الوحى عن طريق ارسال الرسول لذا فان عقيدتنا هى أن محمد هو خاتم النبيين بلا ريب ولاشك

    وسلاما على المرسلين والحمد لله رب العالمين

    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 8945
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    رد: سؤال إلى من عنده علم الكتاب

    مُساهمة من طرف ابرار في الأربعاء مارس 13, 2013 2:24 am

    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    بسم الله الرحمن الرحيم
    { إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ }

    وقال الله عز وجل:

    {إنَّا أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللَّهُ وَلَا تَكُنْ لِلْخَائِنِينَ خَصِيمًا}

    {إنَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ فَاعْبُدِ اللَّهَ مُخْلِصًا لَّهُ الدِّينَ *أَلا لِلَّهِ الدِّينُ الْخَالِصُ وَالَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِهِ أَوْلِيَاءَ مَا نَعْبُدُهُمْ إِلاَّ لِيُقَرِّبُونَا إِلَى اللَّهِ زُلْفَى إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ بَيْنَهُمْ فِي مَا هُمْ فِيهِ يَخْتَلِفُونَ إِنَّ اللَّهَ لا يَهْدِي مَنْ هُوَ كَاذِبٌ كَفَّارٌ}

    قال الله تَعَالَى :
    { إِنَّا أَنْزَلْنَا عَلَيْك الْكِتَاب لِلنَّاسِ بِالْحَقِّ فَمَنْ اِهْتَدَى فَلِنَفْسِهِ وَمَنْ ضَلَّ فَإِنَّمَا يَضِلّ عَلَيْهَا وَمَا أَنْتَ عَلَيْهِمْ بِوَكِيلٍ }

    ( وَإِنَّهُ لَكِتَابٌ عَزِيزٌ (41) لا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَلا مِنْ خَلْفِهِ تَنزِيلٌ مِّنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ )

    ( إنا نحن نزلنا الذكر وإنا له لحافظون ) ( لا يأتيه الباطل ) ( من بين يديه ولا من خلفه )

    قال تعالى : ((كتاب أنزلناه إليك مبارك ليدبروا آياته ، و ليتذكر أولوا الألباب )) سورة ص

    {الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ ۚ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ}
    قال الله تعالى:
    ﴿ مَّا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِّن رِّجَالِكُمْ وَلَكِنْ رَّسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيماً ﴾(الأحزاب:40)

    {وَمَا مُحَمّدٌ إِلاّ رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرّسُلُ أَفإِنْ مّاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَىَ أَعْقَابِكُمْ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىَ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرّ اللّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللّهُ الشّاكِرِينَ *}

    { الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ الرَّحْمَنُ فَاسْأَلْ بِهِ خَبِيرًا ( 59 )} سورة الفرقان

    {نْ تَدْعُوهُمْ لاَ يَسْمَعُوا دُعَاءَكُمْ وَلَوْ سَمِعُوا مَا اسْتَجَابُوا لَكُمْ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يَكْفُرُونَ بِشِرْكِكُمْ وَلاَ يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ}
    صدق الله العظيم

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 3:23 am