.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    سر الشفاعه

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9891
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    سر الشفاعه

    مُساهمة من طرف ابرار في الخميس يناير 06, 2011 10:50 pm

    .



    سرالشفاعة
    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمُرسلين جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم والتابعين للحق إلى يوم الدين)

    ويامعشر عُلماء المُسلمين وأمتهم وارجو ان لا يكون هذا البيان فتنة لكم فإنكم تجهلون قدر المهدي المنتظر ولا تحيطون بسره وألقي إليكم سؤال ألستم تعتقدون أن الله جعل الإمام المهدي إماما" لرسول الله المسيح عيسى إبن مريم صلى الله عليه وآله وسلم وأنتم تعلمون أن هذه الفتوى من الله ورسوله في شأن الإمام المهدي أنه جعله الإمام للمسيح عيسى إبن مريم عليه الصلاة والسلام سوف تسوء النصارى أيما إساءة فتكون فتنة لكثير منهم فلا يتبعون الإمام المهدي المنتظر الحق من ربهم وسبب فتنتهم هي المُبالغة في نبيهم المسيح عيسى إبن مريم لدرجة انهم قالوا إبن الله ومنهم من بالغ أكثر وقال بل هو الله ذاته سُبحانه وتعالى علواً كبيراً فإذا كانت هذه مبالغتهم في رسول الله المسيح عيسى إبن مريم فهل ترونهم سوف يتبعوا الإمام المهدي المنتظر الحق من ربهم لأنهم لن يقبلوا أن يكون المهدي المنتظر هو الإمام لرسول الله المسيح عيسى إبن مريم صلى الله عليه وعلى أمه وآل عمران وسلم إذا" النصارى لن يرضوا ابداً أن يكون الإمام المهدي إماما" لرسول الله المسيح عيسى إبن مريم بسبب المُبالغة بغير الحق في شأن رسول الله المسيح عيسى إبن مريم عليه الصلاة والسلام وكذلك المُسلمين حتماً سيغضبهم أن يقول ناصر محمد اليماني أنه أعلم عبد في الكتاب ثم يكون ذلك سبب فتنتهم ويقولون كيف يكون الإمام المهدي هو اعلم من محمد رسول الله صلى الله عليه وآله ثم يرتد عن التصديق بعض الأنصار ويزيد المُسلمين إنكاراً وكُفراً بالبيان الحق للقرآن العظيم وسبب فتنتهم هي المُبالغة في شأن جدي محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    ومن ثم يرد عليهم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني واقول والله ياقوم أنه مهما كرم الله الإمام المهدي المنتظر الحق من ربكم فماهو إلا عبد مثلكم ويحيا عبدا" ويموت عبدا" ويُبعث عبدا" ولا ينبغي له أن يتجاوز الناموس الحق في مُحكم الكتاب تصديقاً لقول الله تعالى)

    إِن كُلُّ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ إِلَّا آتِي الرَّحْمَنِ عَبْداً (93) لَقَدْ أَحْصَاهُمْ وَعَدَّهُمْ عَدّاً (94)صدق الله العظيم

    وذلك هو بينكم وبين المهدي المنتظر أن لا يتجاوز الناموس لعبيد الله في السماوات والأرض ويدعوكم إلى عبادة الله وحده لا شريك له كما ينبغي ان يُعبد لا تُشركون بالله شيئاً فيدعوكم أن تكونوا ربانيين تعبدون نعيم رضوان الله عليكم وتتنافسون في حُبه وقُربه سُبحانه وتعالى علواً كبيراً تصديقاً لقول الله تعالى)

    ((مَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُؤْتِيَهُ اللَّهُ الْكِتَابَ وَالْحُكْمَ وَالنُّبُوَّةَ ثُمَّ يَقُولَ لِلنَّاسِ كُونُوا عِبَادًا لِي مِنْ دُونِ اللَّهِ وَلَكِنْ كُونُوا رَبَّانِيِّينَ بِمَا كُنْتُمْ تُعَلِّمُونَ الْكِتَابَ وَبِمَا كُنتُمْ تَدْرُسُونَ )صدق الله العظيم

    وذلك بيني وبينكم يا عُلماء المُسلمين وأمتهم فإن تغيرت دعوتي يوماً ما ولا قدر الله فعند ذلك قد جعل الله لكم الحُجة على ناصر محمد اليماني وأرجو من ربي التثبيت الذي يحول بين المرء وقلبه وهو السميع العليم*

    ولكن سبب فتنتكم هي المُبالغة في الأنبياء والمُرسلين لدرجة أنكم حصرتم الوسيلة لهم من دون الصالحين حتى اشركتم بالله رب العالمين )

    ويا أمة الإسلام يا حُجاج بيت الله الحرام إن أكثر الآيات التي أمد الله بها خلفاءه هي للمهدي المنتظر ولكني أعلم ان الله لو يمدني بها الآن أنها لن تزيدكم إلا كُفراً وإعراضاً وقال الله تعالى)

    وَقَالُواْ لَوْلاَ نُزِّلَ عَلَيْهِ آيَةٌ مِّن رَّبِّهِ قُلْ إِنَّ اللّهَ قَادِرٌ عَلَى أَن يُنَزِّلٍ آيَةً وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ (38)وَمَا مِن دَآبَّةٍ فِي الأَرْضِ وَلاَ طَائِرٍ يَطِيرُ بِجَنَاحَيْهِ إِلاَّ أُمَمٌ أَمْثَالُكُم مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ ثُمَّ إِلَى رَبِّهِمْ يُحْشَرُونَ (39)
    وَالَّذِينَ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا صُمٌّ وَبُكْمٌ فِي الظُّلُمَاتِ مَن يَشَإِ اللّهُ يُضْلِلْهُ وَمَن يَشَأْ يَجْعَلْهُ عَلَى صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ (40)

    وقال الله تعالى(وَلَوْ أَنَّنَا نَزَّلْنَا إِلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةَ وَكَلَّمَهُمُ الْمَوْتَى وَحَشَرْنَا عَلَيْهِمْ كُلَّ شَيْءٍ قُبُلًا مَا كَانُوا لِيُؤْمِنُوا إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ يَجْهَلُونَ )صدق الله العظيم

    وفي ذلك ملكوت خليفة الله الإمام المهدي على الأمم من في الارض ومن في السماء فيرضى عنه ساكن الأرض وساكن السماء وذلك لأنه برغم الملكوت الذي سيؤتيه الله فلن يرضى إلا بالنعيم الأعظم من ذلك كُله وهو أن يكون الله راضي في نفسه وكيف يكون الله راضي في نفسه حتى يدخل عباده في رحمته ومن ثم تأتي الشفاعة للعباد من الله وحده الذي له الشفاعة جميعاً ولكنكم لا تحيطون بسر الشفاعة فهي ليس كما تزعمون يا إخواني المُسلمين ولو كانت الشفاعة كما تزعمون لكفرتم بآيات الكتاب المُحكمات التي تفتيكم عن الشفاعة فتنفيها جُملة وتفصيلاً تصديقاً لقول الله تعالى)

    ( وَأَنذِرْ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَن يُحْشَرُواْ إِلَى رَبِّهِمْ لَيْسَ لَهُم مِّن دُونِهِ وَلِيٌّ وَلاَ شَفِيعٌ لَّعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ)صدق الله العظيم
    بل تجدوا الله يُخاطب في محكم الكتاب المؤمنين المنتظرين للشفاعة بين يدي ربهم *

    وقال الله تعالى((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خُلَّةٌ وَلاَ شَفَاعَةٌ وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ))

    وقال الله تعالى(وَاتَّقُواْ يَوْماً لاَّ تَجْزِي نَفْسٌ عَن نَّفْسٍ شَيْئاً وَلاَ يُقْبَلُ مِنْهَا شَفَاعَةٌ وَلاَ يُؤْخَذُ مِنْهَا عَدْلٌ وَلاَ هُمْ يُنصَرُونَ))

    وقال الله تعالى(يَقُولُ الَّذِينَ نَسُوهُ مِن قَبْلُ قَدْ جَاءتْ رُسُلُ رَبِّنَا بِالْحَقِّ فَهَل لَّنَا مِن شُفَعَاء فَيَشْفَعُواْ لَنَا أَوْ نُرَدُّ فَنَعْمَلَ غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ قَدْ خَسِرُواْ أَنفُسَهُمْ وَضَلَّ عَنْهُم مَّا كَانُواْ يَفْتَرُونَ))

    وقال الله تعالى(وَبُرِّزَتِ الْجَحِيمُ لِلْغَاوِينَ، وَقِيلَ لَهُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ تَعْبُدُونَ، مِن دُونِ اللَّهِ هَلْ يَنصُرُونَكُمْ أَوْ يَنتَصِرُونَ، فَكُبْكِبُوا فِيهَا هُمْ وَالْغَاوُونَ، وَجُنُودُ إِبْلِيسَ أَجْمَعُونَ، قَالُوا وَهُمْ فِيهَا يَخْتَصِمُونَ، تَاللَّهِ إِن كُنَّا لَفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ، إِذْ نُسَوِّيكُم بِرَبِّ الْعَالَمِينَ وَمَا أَضَلَّنَا إِلَّا الْمُجْرِمُونَ، فَمَا لَنَا مِن شَافِعِينَ، وَلَا صَدِيقٍ حَمِيمٍ))

    وقال الله تعالى((وَيَعْبُدُونَ مِن دُونِ اللّهِ مَا لاَ يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَيَقُولُونَ هَـؤُلاء شُفَعَاؤُنَا عِندَ اللّهِ قُلْ أَتُنَبِّئُونَ اللّهَ بِمَا لاَ يَعْلَمُ فِي السَّمَاوَاتِ وَلاَ فِي الأَرْضِ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ)

    وقال الله تعالى((وَمَا نَرَى مَعَكُمْ شُفَعَاءكُمُ الَّذِينَ زَعَمْتُمْ أَنَّهُمْ فِيكُمْ شُرَكَاء لَقَد تَّقَطَّعَ بَيْنَكُمْ وَضَلَّ عَنكُم مَّا كُنتُمْ تَزْعُمُونَ)

    وقال الله تعالى(وَلَمْ يَكُن لَّهُم مِّن شُرَكَائِهِمْ شُفَعَاء وَكَانُوا بِشُرَكَائِهِمْ كَافِرِينَ))

    وقال الله تعالى((وَأَنذِرْ بِهِ الَّذِينَ يَخَافُونَ أَن يُحْشَرُواْ إِلَى رَبِّهِمْ لَيْسَ لَهُم مِّن دُونِهِ وَلِيٌّ وَلاَ شَفِيعٌ لَّعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ))

    وقال الله تعالى((وَذَرِ الَّذِينَ اتَّخَذُواْ دِينَهُمْ لَعِبًا وَلَهْوًا وَغَرَّتْهُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَذَكِّرْ بِهِ أَن تُبْسَلَ نَفْسٌ بِمَا كَسَبَتْ لَيْسَ لَهَا مِن دُونِ اللّهِ وَلِيٌّ وَلاَ شَفِيعٌ))

    وقال الله تعالى((اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ مَا لَكُم مِّن دُونِهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ)

    وقال الله تعالى((قُل لِّلَّهِ الشَّفَاعَةُ جَمِيعًا لَّهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ثُمَّ إِلَيْهِ تُرْجَعُونَ)صدق الله العظيم

    ويا أمة الإسلام ياحُجاج بيت الله الحرام فبالله عليكم كيف تعتقدون بالشفاعة بين يدي الله من بعد النفي المُطلق للشفاعة بين يدي الله ومن ثم يتوقف عُلماء الامة وأولوا الألباب للتفكر والتدبر فيقولون إذاً الشفاعة هي ليس كما نزعم ان يتقدم أحد بين يدي ربه ويطلبه الشفاعة سُبحانه وتعالى علواً كبيراً فكيف نكفر بآيات مُحكمات من آيات ام الكتاب البينات تنفي الشفاعة جُملة وتفصيلاً حتى للمؤمنين وقال الله تعالى)

    ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَنفِقُواْ مِمَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خُلَّةٌ وَلاَ شَفَاعَةٌ وَالْكَافِرُونَ هُمُ الظَّالِمُونَ))صدق الله العظيم

    ومن ثم يرد أولوا الألباب سر الشفاعة إلى علام الغيوب حتى يبعث الله لهم الإمام المهدي ليفتيهم في سر الشفاعة ونقول لهم يا امة الإسلام إن سر الشفاعة هي في حقيقة إسم الله الأعظم الذي لم يسبق ببيان احد من عبيد الله في السماوات والأرض ولم يبينه لعبيد الله بالملكوت إلا خليفة الله عبد النعيم الأعظم الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني ولم اقل لكم أن الشفاعة لي من دون الأنبياء بل ننفيها وإنما علمناكم بسرها كيف تكون وهو أن الإمام المهدي يُحاج ربه أن يُحقق له النعيم الأعظم من كافة ملكوت ربه في الدُنيا والآخرة ولم يرضى أبداً بملكوت ربه بل يطلب من ربه أن يحقق له النعيم الأعظم من ذلك وهو أن يكون الله راضي في نفسه وكيف يكون راضي في نفسه حتى يدخل عباده في رحمته ويحقق لعبده الهدف الذي حرم على نفسه نعيم جنة ربه ويريد النعيم الأعظم منها ومن ثم تأتي الشفاعة من الله وذلك لأن الإمام المهدي أذن له الرحمن وقال صواباً ذلك لأن الله المُتحسر على عباده الذين ظلموا أنفسهم برغم أنهم لم يظلمهم شيئاً هو حقاً ارحم الراحمين وذلك هو الصواب يا أولي الألباب ومن ثم تأتي الشفاعة من الله لعبيده فتشفع لهم رحمته التي كتب على نفسه فلن ينكر الله عبده أنه حقاً أرحم الراحمين ولذلك يتحسر على عباده الذين ظلموا انفسهم ومن ثم تاتي الشفاعة من الله وحده فيتفاجأ العبيد بعفو ربهم الشامل وقال الله تعالى))

    ((لَا تَنفَعُ الشَّفَاعَةُ عِندَهُ إِلَّا لِمَنْ أَذِنَ لَهُ حَتَّى إِذَا فُزِّعَ عَن قُلُوبِهِمْ قَالُوا مَاذَا قَالَ رَبُّكُمْ قَالُوا الْحَقَّ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِر))صدق الله العظيم

    وفي هذا الموضع يتبين لكم أن سر الشفاعة اختص بها عبد من عبيد الله تصديقاً لقول الله تعالى)

    (لَا تَنفَعُ الشَّفَاعَةُ عِندَهُ إِلَّا لِمَنْ أَذِنَ لَهُ )صدق الله العظيم

    وذلك هو العبد الذي يُخاطب ربه بالصواب وهو الوحيد الذي أذن الله له أن يخاطب ربه في مسألة الشفاعة تصديقاً لقول الله تعالى)

    ( إِلاَّ مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَنُ وَقَالَ صَوَابًا )صدق الله العظيم

    فماهو الصواب في نظركم فهل هو ان يخاطب أحد أنبياء الله رب العالمين فيسأله الشفاعة لأمته فهل هو أرحم بهم من الله سُبحانه وتعالى علواً كبيراً أفلا تعقلون أم إن الصواب هي فتوى الإمام المهدي في سر الشفاعة الحق أنها لله جميعاً سبحانه وتعالى علوا كبيراً وإنما القول الصواب هو لأن الإمام المهدي خاطب ربه يسأله ان يحقق له النعيم الاعظم من ملكوت الدُنيا والآخرة برغم أن الله اتاه الدرجة العليا فرفضها ويريد تحقيق النعيم الأعظم والأكبر منها ان يكون الله راضي في نفسه لا مُتحسرا" ولا غضبانا" ومن ثم جاءت الشفاعة من الله برغم ان الإمام المهدي لم يسأل ربه الشفاعة شيئا ولا ينبغي له وإنما خاطب ربه في تحقيق النعيم الأعظم من جنته وهو أن يكون راضي في نفسه وذلك هدف الإمام المهدي الذي يبتغيه في الدُنيا والآخرة أن يكون ربه الله حبيبه راضي في نفسه وأقسمُ بالله العظيم أن الإمام المهدي لفي عجب شديد ممن فرحوا بجنة ربهم وقال الله تعالى)

    (فرِحِينَ بِمَا آتَاهُمْ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يحزنون)صدق الله العظيم

    وسبب عجبي هو كيف يرضون بنعيم الجنة والحور العين وربهم الرحمن الحبيب الأعظم يقول في نفسه )

    (يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُون (31) أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنْ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لاَ يَرْجِعُونَ (32) وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ (33) صدق الله العظيم

    هيهات هيهات أن يرضى الإمام المهدي بملكوت ربه فلن يفتنه عن نعيمه شيئاً حتى لو ضاعفه الله لي عداد مثاقيل ذرات الكون العظيم وكل ذرة ملكوت بأسرها لما ازدت إلا إيماناً وتثبيتاً وعدم الرضى إلا بتحقيق النعيم الأعظم من ذلك كله واقسمُ بالله رب العالمين لا يساوي قدر بعوضة حتى ولو افتديت البعوضة بما فوقها من ملكوت ربي الذي استخلفني عليه ويا احباب الله يامن يحبون الله أعظم من جنة النعيم والحور العين واعظم من ملكوت ربي كلهُ مهما كان ومهما يكون فهل ترون انفسكم سوف ترضى بنعيم الجنة وحورها وقصورها وملكوتها وحبيبكم ليس بسعيد ولا فرحان بل حزين في نفسه وغضبان ومُتحسر على عباده الذين يصطرخون في نار جهنم ويقولون ((وَهُمْ يَصْطَرِخُونَ فِيهَا رَبَّنَا أَخْرِجْنَا نَعْمَلْ صَالِحًا غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُمْ مَا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَنْ تَذَكَّرَ وَجَاءَكُمُ النَّذِيرُ) صدق الله العظيم

    ولكن يا احباب الله إنهم لم يسألوا الله برحمته التي كتب على نفسه فيقولوا )

    ((رَبَّنَا ظَلَمْنَا أَنفُسَنَا وَإِن لَّمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ )صدق الله العظيم

    ويا اصحاب النار من الذي أفتاكم أن الدُعاء قدر رفع في الآخره وإنما رفعت الأعمال وجفت الصحف فلا يقبل الله عمل في ذلك اليوم ولا نفقة حتى لو ينفق احدهم ملئ الأرض ذهباً فلن يتقبل منه لانها رفعت الأغمال وجفت الصحف ( اقرأ كتابك كفى بنفسك اليوم عليك حسيبا ) ولكنه بقي وعد من الله غير مكذوب في الدنيا والآخرة وقال الله تعالى({أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاء الْأَرْضِ أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ )

    وقال الله تعالى({وَقالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ )صدق الله العظيم

    ولكن للأسف فإن اصحاب النار يدعون عباده من دونه وقال الله تعالى)

    {وَقَالَ الَّذِينَ فِي النَّارِ لِخَزَنَةِ جَهَنَّمَ ادْعُوا رَبَّكُمْ يُخَفِّفْ عَنَّا يَوْماً مِنَ الْعَذَابِ قَالُوا أَوَلَمْ تَكُ تَأْتِيكُمْ رُسُلُكُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا بَلَى قَالُوا فَادْعُوا وَمَا دُعَاءُ الْكَافِرِينَ إِلاَّ فِي ضَلالٍ})صدق الله العظيم

    فانظروا إلى قول ملائكة الرحمن (قَالُوا فَادْعُوا ) أي ادعوا الله فكيف يدعون عباده من دونه فهل هم ارحم بهم من الله ارحم الراحمين ومن ثم أنظروا إلى قوله )

    (وَمَا دُعَاءُ الْكَافِرِينَ إِلاَّ فِي ضَلالٍ})صدق الله العظيم وذلك لأنهم يلتمسون الرحمة ممن هم ادنى رحمة من الله فيدعونهم من دونه أن يدعوا ربهم ان يخفف عنهم يوما من العذاب ولكن دعاءهم في ضلال وذلك لأنهم يدعون الملائكة من دونه ان يشفعوا لهم عند ربهم أن يخفف عنهم حتى يوما واحداً من العذاب إذا" دعاؤهم في ضلال تصديقاً لقول الله تعالى(من كان في هذه أعمى فهو في الآخرة أعمى وأضل سبيلا )

    وذلك لانه اعمى عن معرفة ربه الله أرحم به من عباده الله أرحم الراحمين ولكنهم من رحمته يائسون ولا ييأس من رحمة الله إلا القوم الظالمون )

    ويا أمة الإسلام ياحُجاج بيت الله الحرام يا امة المهدي المنتظر في زمان بعثه لقد من الله عليكم أعظم من على أمة في الكتاب لو تكونوا من الشاكرين فتستجيبوا لدعوة الإمام المهدي إلى عبادة النعيم الأعظم من ملكوت الدُنيا والآخرة ويامعشر أحباب الله يا أنصار المهدي المنتظر يامن يحبون الله أعظم من كُل شيئ في الدُنيا والآخرة يامن كانوا اشدُ حباً لله من بين الأمم أقسمُ لكم بالله العظيم من يحيي العظام وهي رميم أن الله رب العالمين ليس بسعيد في نفسه وغضبان ومُتحسر على عباده فأما الغضب فهو من الأحياء الذين لم يتوبوا إلى ربهم من قبل موتهم الآن واما التحسر فهو على امم أهلكهم من قبلهم فاصبحوا من النادمين ويقول كُل منهم ( يَا حَسْرَتَى علَى مَا فَرَّطتُ فِي جَنبِ اللَّهِ وَإِن كُنتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ{56}صدق الله العظيم

    فهؤلاء لم يعد الله غاضب عليهم ولكنه مُتحسر عليهم بسبب ظلمهم لانفسهم ولو سألوه رحمته لاجابهم ولكنهم من رحمته يائسون ولا ييأس من رحمة الله إلا القوم الظالمون ويا احباب الله يامن يحبون الله حُباً شديداً سألتكم بالله العظيم لو أن أحد ابنائكم كان عاصيا" لوالديه طيلة الحياة الدُنيا ومن ثم وجدوه يوم القيامة يصطرخ في نار جهنم فيسمعوا صوته والديه وهو يصرخ من حريق جهنم التي وقودها الناس والحجارة فتصوروا مدى الحسرة في انفسهم على ولدهم مهما كان عاصيا" لهم في الحياة الدُنيا فما بالكم بحسرة الله أرحم الراحمين الذي يقول ))

    (يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُون (31) أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنْ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لاَ يَرْجِعُونَ (32) وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ (33) صدق الله العظيم

    وفي هذا الموضع يبكي المهدي المنتظر ويقول لما خلقتني يا إلهي فكيف يمكن ان أكون سعيدا" بجنة النعيم والحور العين وحبيبي ربي من هو أحب من جنة النعيم والحور العين ليس بسعيد في نفسه ومُتحسر على عباده ولو كان ينام مثلنا لكان ارتاح من الحسرة على عباده الذين ظلموا انفسهم ما دام نائما" سُبحانه ولو كان ينسى ولو ثانية واحدة لكان ارتاحت نفسه ما دام ناسيا" ولكنه حي قيوم لا تأخذه سنة ولا نوم لا يسهى ولا ينسى وفي كُل ثانية تمر وهو متحسر على عباده الذين يتعذبون في ناره بسبب ظلمهم لأنفسهم فأدخلهم كمثل أمة نبي الله نوح دخلوا النار فور غرقهم تصديقاً لقول الله تعالى)

    (مِمَّا خَطِيئَاتِهِمْ أُغْرِقُوا فَأُدْخِلُوا نَارًا) صدق الله العظيم
    وكافة الأمم من بعدهم المُكذبون برسل ربهم يدعون عليهم رسل ربهم فيستجيب لهم فيصدقهم ما وعدهم
    ويدمر المُكذبين برسل ربهم تدميراً فكيف يخلف وعده لرسله ومن اصدق بوعده من الله ولكن عباده الكافرين الذين أهلكهم بسبب تكذيبهم لرسل ربهم لم يهنوا عليه فهل يهن في قلوب الوالدين ولدهم مهما كان عاصيا" لهم فما ظنكم في الله أرحم الراحمين فهل ترون أن عباده الكافرين الذين أهلكهم بسبب تكذيبهم لرسل ربهم سوف يهنوا عليه وهو أرحم الراحمين بل لم يهنوا عليه وإنه لحزين عليهم أعظم من حزن الوالدين على ولدهم العاصي لو ينظرون إليه وهو يصطرخ في نار جهنم بل حسرة الله على عباده الكافرين هي أعظم وتالله لا أزال أذكر أحبابي من الله هو اشدُ حباً في قلوبهم من كل شيئ في الدُنيا والآخرة واقول لهم يامن يحبون الله أكثر من آبائهم وأمهاتهم وأزواجهم وأولادهم ومن جنة النعيم والحور العين

    فهل ترون أنكم سوف تكونوا سُعداء بجنة النعيم والحور العين وحبيبكم يقول في نفسه ))

    (يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُون (31) أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنْ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لاَ يَرْجِعُونَ (32) وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ (33) صدق الله العظيم

    وهُنا تسيل دموع الإمام المهدي على خديه فيُناجي ربه ويقول لما خلقتني يا إلهي وإني اعلم بجوابك على عبدك في محكم كتابك عن الهدف من خلقي (((وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ (56)صدق الله العظيم

    ومن ثم أقول يا إلهي ألم تُحرم الظُلم على نفسك وجوابك معلوم في مُحكم كتابك )

    ((وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا ) صدق الله العظيم

    ومن ثم اقول فما ذنب من يحبك أعظم من جنة النعيم والحور العين فكيف يكون فرحاًُ مسروراً بجنة النعيم والحور العين وحبيبه الاعظم الله رب العالمين ليس فرحا" مسروراً في نفسه بل مُتحسرا" على عباده الذين ظلموا انفسهم بل حسرتك ربي على عبيدك منذ أمد بعيد وانت تقول ))

    (يَا حَسْرَةً عَلَى الْعِبَادِ مَا يَأْتِيهِم مِّن رَّسُولٍ إِلاَّ كَانُوا بِهِ يَسْتَهْزِؤُون (31) أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنْ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لاَ يَرْجِعُونَ (32) وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ (33) صدق الله العظيم

    ومن ثم يقول الإمام المهدي يا أحباب الله يامن تفيض اعينهم مما عرفوا من حقيقة إسم الله الأعظم

    إنكم من القوم الذين يحبهم الله ويحبونه فهل ترضون بالحور العين وجنات النعيم وحبيبكم الأعظم ليس راضي في نفسه ومُتحسر على عباده فاتبعوني لتحقيق النعيم الأعظم فيكون الله راضي في نفسه واعلموا أن الله لن يكون راضي في نفسه حتى يجعل الأمم أمة واحدة على صراط مستقيم وليس ذلك على الله بعزيز تصديقاً لقول الله تعالى))

    ( وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ لَآمَنَ مَنْ فِي الأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعًا )

    وتصديقاً لقول الله تعالى({ أَفَلَمْ يَيْأَسِ الذين آمنوا أَن لَّوْ يَشَآءُ الله لَهَدَى الناس جَمِيعاً }صدق الله العظيم

    اللهم إني على ذلك لمن الشاهدين وما ذلك على الله بعزيز وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين )

    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    avatar
    سفينة النجاة

    عدد المساهمات : 1439
    تاريخ التسجيل : 08/10/2011
    العمر : 31
    الموقع : الرسمي : www.nasser-yamani.com

    رد: سر الشفاعه

    مُساهمة من طرف سفينة النجاة في الأحد نوفمبر 11, 2018 9:54 am





    بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ورضوانه مرحبا بالزوار والأعضاء الكرام أنصارا وباحثين إليكم رابط موقع الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني الرئيسي والرسمي الذي يتواجد فيه ويَخُطّ فيه بياناته يمكنكم إعتماد هذه المجالات التالية أسفله وكلها تُحيل إلى نفس الموقع والمنتدى وهناك ستجدون الإجابات على جميع أسئلتكم ويمكنك وضع بيعتكم في قسم البيعة والتواصل مع الإمام شخصيا برسالة خاصة أما هذا الموقع وغيره من المواقع الثناوية فهي للتبيلغ فقط وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين:

    https://www.nasser-yamani.com

    http://www.awaited-mahdi.com


    https://www.the-greatnews.com

    http://www.mahdi-alumma.com



    فهرسة البيانات حسب الأبواب والمواضيع:
    https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?7415

    نحن رهن إشارتكم للمساعدة للتسجيل في الموقع الرسمي أو لأي سؤال أو إستفسار فقط راسلونا على الفايسبوك برسالة خاصة عن طريق هذه الصفحة:
    https://www.facebook.com/assafeena2





    International Section -  all languages
    http://www.nasser-yamani.com/forumdisplay.php?19-






    بُرهان الخلافة والإمامة وكيف تعرفون المهدي المنتظر الحق من محكم القرآن الكريم: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?306

    سِرّ إسم الله الأعظم وحقيقة الشفاعة من محكم القرآن العظيم: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?2144

    بيانات هامة عن حقيقة وسرّ الأحرف المقطعة في أوائل سور القرآن الكريم: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?22175-

    البيان المفصل عن إسم المهدي المنتظر الحق الذي بشرنا ببعثه رسول الله علي الصلاة والسلام: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?4526


    البيان المفصل من محكم القرآن الكرين عن الكوكب العاشر الطارق النجم الثاقب كوكب nibiru planet x نيبرو سقر اللواحة للبشر النجم ذو الذنب:  https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?1438-


    المهديّ المنتظَر يدعو إلى السلام العالمي بين شعوب البشر مسلمهم والكافر ولا إكراه في دين الرحمة والسلام الإسلام الحنيف فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر  ولا يجوز قتل الكافر بحجة كفره ولا قتل المرتد عن الإسلام فقد ضمن الله حرية العقيدة لعباده ولا عدوان إلا على الظالمين المعتدين الذين يحاربونكم ويعتدون عليكم والمهدي المنتظر ناصر محمد اليماني هو القائد والعقيد العسكري الذي سيقود أعظم معركة في تاريخ البشرية كلها بين الحق والباطل ضد المسيح الدجال الذي هو ذاته إبليس الشيطان الرجيم وجنوده من يأجوج وماجوج  : https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?14585



    سـرُّ الأرض المجوفة والمسيح الدجال وياجوج وماجوج والماسونية و ذي القرنين وما إسمه وقصته المفصلة ومكان تواجد السّد الذي بناه ومن هما هاروت وماروت وكشف حقيقة ما يسمى بالمخلوقات الفضائية والأطباق الطائرة : https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?20333-



    فيديوهات وقنوات دعوية على اليوتوب youtube
    https://www.youtube.com/user/religiondepaix/channels

    https://www.youtube.com/channel/UC8rLbJINXTetsA69pprffHA/videos







    خلاصة بعث وظهور المهدي المنتظر: https://goo.gl/SAHQsn
    ونرجو ونطلب من كل من يصِلُه هذا الخبر والنبأ العظيم أن لا يتسرع في الحكم قبل التبين والتدبر والقراءة والبحث بعد الإنابة إلى الله وصدق التوكل عليه وإستخارته في هذا الأمر العظيم وإليكم الخبر بشكل مختصر: إخوتي وأحبابي في الله نُبشركم جميعا ببعث المهدي المنتظر الحق الذي بشركم النبي عليه الصلاة والسلام ببعثه في أمة آخر الزمان عندما تمتلئ الأرض ظلما وجورًا.. من الطبيعي أن هذا قد لا تستوعبه عقولكم ولكن بالله عليكم لا تكذبوا ولا تعرضوا عن الأمر قبل التبين والقراءة والتعمق والبحث بهذا الخصوص، فوالله رب العرش العظيم إن هذا خبر يقين ونبأ عظيم، فالمهدي المنتظر الحق الآن بينكم حيّ يرزق يعيش في (اليمن) عاصمة الخلافة الاسلامية العالمية القادمة، وهو الآن في عصر الحوار من قبل الظهور والتمكين، أي أنه يدعو أولا علماء وشيوخ الأمة الإسلامية بكافة طوائفهم وفرقهم وأحزابهم إلى الحوار والاحتكام إلى كتاب الله ليحكم بينهم بحكم الله الحق في كل المسائل وجميع الأمور التي اختلفوا فيها، فيوحد صفوف الأمة الإسلامية ويُجبر كسرها ويَلُمّ تفرقها ويقيم خلافة إسلامية على منهاج النبوة الأولى، فينصُر الله ويظهر به دينه ويتم نوره ولو كره الكافرون، فالمهدي المنتظر الحق ناصر محمد اليماني زاده الله بسطة في العلم على كافة علماء الأمة وأتاه الله علم الكتاب الشامل وعلّمه بيانه الحق وأحاطه الله بكافة أسراره وأيده الله ببرهان الخلافة والإمامة، وقد كشف في كثير من بياناته عن أسرار عظيمة وخطيرة ولأول مرة وبالدلائل والبراهين حصريا من القرآن العظيم: مثل حقيقة وسِرّ إسم الله الأعظم وسرّ الأحرف المقطّعة في أوائل السّور وحقيقة كوكب العذاب من مُحكم الكتاب الطارق النجم الثاقب ذو الذّنب أو ما يسميه الغرب بالكوكب العاشر (نيبيرو nibiru planet x) وفصل عن أصحاب الكهف والرقيم المضاف إليهم الذي يوجد داخل تابوت السكينة فبيّن قصتهم وعددهم وأسمائهم ومكانهم والحكمة من بعثهم في عصر المهدي المنتظر وفصّل أيضا عن أسرار المسيح الدجال ويأجوج وماجوج ومن هُم وأين يوجدون وموعد ومكان خروجهم وكذلك حقيقة جنة بابل بالأرض المجوفة وسِر الأطباق الطائرة وما يسمى بالمخلوقات الفضائية وعلاقتهم بالماسونية والمسيح الدجال.. وكثيرا من أسرار وعلوم القرآن لكن للآسف أعرض كثير من علماء الأمة وخطباء المنابر ومفتي الديار عن الدعوة للاحتكام الى كتاب الله والمناظرة بسلطان وبرهان العلم، وان إستمر الإعراض والتكذيب فإن الله تعالى سيُظهره وينصُره بعذاب وبأس شديد بآية من السماء تظل أعناق المكذبين من هَولها خاضعين لخليفة الله وعبده المهدي المنتظر الحق إنها نار الله الموقدة التي سَيعرضها الله للكافرين عَرضا أحد أشراط الساعة الكبرى النجم ذو الذنب الطارق النجم الثاقب كوكب العذاب سقر اللواحة للبشر والتي ستمُرّ قريبا من أرضكم ويمطر الله بها حجارة من سِجّيل، وتتسبب في طلوع الشمس من مغربها بسبب تأثيرها وجاذبيتها القوية، أما الآن وقبل وصولها فيزداد التناوش مع الأرض وينتج عن ذلك كثيرا من الزلازل والعواصف والبراكين والفيضانات والحرائق والعواصف الشمسية وكثيرا من التقلبات المناخية العظيمة وما يسميه الغرب والملحدين بالكوارث الطبيعية، وما ذلك إلا من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلهم يرجعون ويصدقون بالحق من ربهم ... هذه مُجرد خلاصة وموجز قصير و روؤس أقلام لا تغنيكم عن التدبر والبحث أكثر بهذا الخصوص والتعمق في البيانات وما يقوله الإمام ناصر محمد اليماني، فنستحلفكم بالله يا إخوتي الأحبة أن تتدبروا وتتبينوا ولا تتسرعوا في الحكم قبل أن تطلعوا على بياناته وحوراته ومناظراته مع بعض علماء الأمة ممن حاوروه باسماء مستعارة في موقعه وأقام عليهمن الحجة بالحق في مسائل كثيرة مثل (عقيدة عذاب القبر ونعيمه وعقيدة رؤية الله جهرة وحد الرجم للزاني والناسخ والمنسوخ والشفاعة والوسيلة وقتل المرتد واسم الله الأعظم والمسيح الدجال وياجوج وماجوج واصحاب الكهف والرقيم وعودة المسيح عيسى وكثير من المسائل والعقائد الإسلامية.....) جعلنا الله وإياكم من عباده أولي الالباب الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه.... وإليكم رابط الفهرسة الموضوعية للبيانات حسب الأبواب والأقسام لتسهيل البحث عليكم: https://www.nasser-yamani.com/showthread.php?7415



    God sent to us the last king on earth, he is His servant and His khalifa Nasser Mohammad Al-Yemeni, he is God’s mercy for all creatures also he is an enemy of antichrist satan and sign of his Leadership is the authority of knowledge and his explanatory-statement for the grand Quran that been taught to him by the Lord of the worlds to teach the secret of all secrets which is the purpose of creating us.. please read, ponder and circulate far and wide, Please join us to follow the chosen by Allah the Awaited Mahdi Nasser Mohammad Al-Yemeni and visit his website to discover the Truth from Allah the Al-Mighty.. we urge you to read ponder and circulate far and wide :

    https://www.nasser-yamani.com/forumdisplay.php?19


    Here is the detailed explanatory statement about the secret of hollow earth, the deceptive (antichrist), the masonic, gog and magog, and about the barrier of Dhul Qarnain and its place, also the planet of chastisement and the secret of haroot and maroot also what is called the space creatures (Aliens) and the fact of Al-Dabba with companions of the cave and Al-Raqeem, and the secret of Allah’s name the Greatest, also the alphabetical letters at the beginning of some chapters in addition to many secrets of the holy Quran – a detailed comprehensive explanatory-statements for these grand secrets in the link bellow (We hope to ponder and reflect for the importance and not rush in judgement).

    https://www.nasser-yamani.com/forumdisplay.php?24

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 17, 2018 1:47 am