.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

بسم الله الرحمن الرحيم

مرحبا بك في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى فالرجاء التسجيل

وإذا كنت عضو من قبل فقم بتسجيل الدخول
.::الإمام ناصر محمد اليماني::.

منتدى المهدي المنتظر الإمام ناصر محمد اليماني المنتظر الإمام الثاني عشر من أهل البيت المطهر

مرحباً بكم في منتديات الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

    معلومات حول موضوع الصلاة

    شاطر
    avatar
    ابرار
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 9128
    تاريخ التسجيل : 02/08/2010

    معلومات حول موضوع الصلاة

    مُساهمة من طرف ابرار في الأربعاء سبتمبر 21, 2011 3:59 pm


    ما حكم صلاة الخسوف والكسوف؟ وما هى صلاة الاوابيين فإنهم يقولون انها صلاة مابين المغرب والعشاء؟
    الإمام ناصر محمد اليماني
    صبراً جميل أيها الأواب فإن الجواب والتفصيل في الأصل قبل الفرع
    ------------------------------------------
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وسلامُ على المرسلين والحمدُ لله رب العالمين
    أخي الكريم تمهل حتى يأتيك التفصيل في سؤالك الأول والأهم, فكيف أجيبك على ما هو أدنى منه؟
    وعلى كل حال لا مشكلة أخي الكريم فصلاة الكسوف والخسوف نافلة طيبة
    وأما صلاة الأوابين أحباب رب العالمين فهي في الليل في سكونه وليست في أوله تصديقاً لقول الله تعالى
    ((إِنَّ نَاشِئَةَ اللَّيْلِ هِيَ أَشَدُّ وَطْءاً وَأَقْوَمُ قِيلاً﴿6﴾ ))صدق الله العظيم

    الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    *******************************************

    ما هي الصلاة؟ وما السر فيها؟ وفي أوقاتها؟ وكيف تؤدى الصلاة لتكون كاملة غير منقوصة؟ ولماذا وإلى أين توصلنا الصلاة؟ ولماذا هي بهذه الطريقة؟.


    أخي الكريم إعلمُ إن الصلاة صلة بين العبد والمعبود رب العالمين وهي تعبيراً للخضوع والخشوع بين يدي الرب فيضع وجه
    على الأرض تواضع وخضوع لربه فيقول
    سُبحان ربي الأعلى وبحمده
    وفي هذه اللحظة في السجود يكون العبد هو أقرب ما يكون إلى ربه تصديقاً لقول الله تعالى
    (( وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ )) صدق الله العظيم
    وأما الذين يستكبروا على ربهم ولم يسجدوا له على الأرض فأولئك سوف يدخلون جهنم داخرين صاغرين تصديقاً لقول الله تعالى
    ((( إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ )
    ))صدق الله العظيم
    وأما أوقاتها فهي مُقدرة تقديرا" من رب العالمين لكي نستطيع أن نقسم وقتنا بين عبادة الله بالسجود والدعاء وبين عبادة الله بالعمل لكسب ارزاقنا والله يُقدر اليل والنهار وجعل الله لها ميقات معلوم إلا صلاة القصر في السفر تصديقاً لقول الله تعالى
    ( إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَوْقُوتًا ) صدق الله العظيم
    وبما أن الصلاة هي الصلة والعلاقة المُستمرة ما دمت حياً فلا ترفع عنك حتى تُصلي بالإشارة ثم تلفظ روحك تصديقاً لقول الله تعالى
    ( وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيًّا )
    صدق الله العظيم
    وكذلك لها فائدة بدنية فهي رياضة للبدن وطهارة للقلب وقُربة إلى الرب
    وأما كيف تؤديها؟؟
    فصل كما رأيت أهل السنة يصلون فهم خير من التزم بالصلاة وضوابطها.. غير أنهم تمسكوا بالسنة بشكل عام دون أن يقارنوها مع مُحكم القرآن, فأضلتهم الروايات الباطل في عقائد أخرى وأخذ مما لديهم صلاتهم وأنكر على الذين أنكروا صلاة الجمعة المُباركة وحسابهم على ربهم
    واما إلى أين تذهب بنا الصلوات؟
    فأقول لك إنها تذهب بك إلى سبيل ربك ورضوانه وإن ربك على صراطاً مُستقيم فإذا مت وأنت مُحافظ عليها فهي تدخلك الجنة فور موتك
    وأما الذين يقاطعون الصلوات فلا صلة لهم بربهم وسوف يدخلهم ناره وقال الله تعالى
    (((ما سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ (42) قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ (43))))
    صدق الله العظيم


    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    ((العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة،فمن تركها فقد كفر))
    بمعنى أنه صار من الكفار ومصيره مصيرهم في النار
    وقال محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
    ((الصلاة عمود الدين من أقامها فقد أقام الدين ومن هدمها فقد هدم الدين))
    صدق عليه الصلاة والسلام

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    سؤال نور الحق
    صفة صلاة النبي صلى الله عليه وسلم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلى على محمد وآله كما تحب وترضى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أرجوا منكم سيد أن تفيدني بما كانت عليه صفة صلاة النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم لأن هناك إختلافات وليست بجوهرية وهي في موضع وضع اليد على الصدر أن أن تكون اليد مرسلة لأني
    درست طرق الصلاة في كلا المذهبين في السنة والشيعة وتحيرت كثير فيها
    ــــــــــــــــــــــــــ

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين
    الإمام ناصر محمد
    أخي الكريم صل كما تراهم يصلون أهل السنة والجماعة واضمم إليك جناحك إلى صدرك بين يدي ربك من الرُهب منه سُبحانه وسلامُ على المرسلين والحمدُ لله رب العالمين
    أخوك الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    أخى وحبيبى فى الله الامام ناصر محمد اليمانى المهدى المنتظر
    إنصحنى نصيحة فى الله , وأخبرنى عن مدة قيام الليل؟

    الإمام ناصر محمد
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السلام علينا وعلى عباد الله الصالحين وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين


    أخي السائل لا يمل الله حتى تملوا

    فعلى قدر جُهدك أقم ليلتك فلا يمل الله حتى تملوا وخلوتك بربك هي أشد وطأ" وأقوم قيلاً لأن المُخلصين الربانيين لا يحبون أن يبكوا بين يدي الله و أحد يسمعهُم أو يراهُم بل تراهم يحبسون الدمع في أعينهم إلى خلوتهم بربهم فيستمتع بالبكاء بين يدي ربه مما عرف من الحق

    فإذا تعبت ومليت فاكتفي من القيام, فليس للقيام ميقات معلوم ولذلك تجده في الكتاب ليس بمعلوم حتى لا يصبح مفروضاً فإن شئت

    نصفه أو انقص منه قليلا" أو زد عليه

    بل هو طوع ممن يحبون الله قربةً إلى ربهم


    ولكن الذين ينشرون بيانات المهدي المنتظر بالنهار وفي الليل عند الله أكبر وذلك لأن في ذلك إنقاذ وهدى للأمة فلا تهنوا ولا تستكينوا من النشر والتبليغ يامعشر الأنصار السابقين الأخيار فو الله لا أجد أحسن قولا" ينطق به اللسان أو يخطه البنان أحسن من الدعوة إلى الرحمن تصديقاً لقول الله تعالى
    ((وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحاً وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ))﴿33﴾
    صدق الله العظيم
    بمعنى أنه لا أحسن منه قولاً

    فإذا فرغت من الدعوة إلى الله فانصب وإلى ربك فارغب في سكون الليل ونافلة الليل هي أشد وطأ" وأقوم قيلاً

    وتسابقوا إلى الخيرات وسارعوا إلى ربكم رغباً ورهباً وكونوا لله خاشعين

    و اعفوا عمن ظلمكم وأعطوا من أعطاكم ومن حرمكم وأحسنوا إلى من أحسن إليكم وإلى من أساء إليكم

    وإذا خاطبكم الجاهلون فقولوا سلام الله عليكم وعفى الله عنكم فلا نبتغي أن نكون من الجاهلين

    و اكظموا غيظكم و اعفوا عن الناس يحبكم الله وكونوا من المحسنين

    وتواضعوا لفقرائكم فلا تحقروهم, و اعطفوا على المساكين, ومن رحم الناس رحمه الله أرحم الراحمين, ومن تواضع للمساكين والبائسين فأشعرهم بالإحترام وبالكيان وأنهم أناس محترمون رفع الله مقامه

    ولا تتمنوا ما فضل الله به بعضكم على بعض و اسألوا الله من فضله

    وتنافسوا بالمال على حُب الله وقربه هو خير مما يجمعون فيوعون ثم لا يجد ما أوعى
    وأما الذين أنفقوا إبتغاء مرضات الله وتثبيتا" من أنفسهم سيجدونه عند الله هوخير وأعظم أجراً
    فلتنظر نفس ما قدمت لغد و اتقوا الله ويعلمكم الله والله بكُل شيءٍ عليم

    و استغفروه إنه هو الغفور الرحيم

    و بروا والديكم فهم أحق الناس بكم وقل رب أرحمهما كما ربياني صغيراً

    ولا تؤذوا جيرانكم ومن يؤذي جاره فليس من الله في شيء, والمسلم من سلم الناس من شره وأذاه
    وعاملوا الكافر بمعاملة الدين بين المؤمنين حتى يتبين لهُ ما يأمركم به دينكم من مكارم الأخلاق
    واستعدوا ليوم لقاء الله يوم رحيلكم من هذه الدُنيا إليه فذلك يوم لقاه
    فليستعد من كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملاً صالحاً ولا يشرك بعبادة ربه أحدا
    وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين


    أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 13, 2017 9:34 am